الذّريعة إلى تصانيف الشّيعة - ج23

- الشيخ آقا بزرك الطهراني المزيد...
362 /
1

-

2

بسم الله الرحمن الرحيم

وبه نستعين

الحمد لله رب العالمين. والصلاة والسلام على خير خلقه محمد وآله الطاهرين الطيبين. وبعد فهذا الجزء الثالث والعشرون من الذريعة إلى تصانيف الشيعة ، نقدمه إلى القراء الكرام راجين من الله توفيق طبع بقية أجزائه.

الناشر

3

( م ـ ن ـ ت )

( 7811 : المنتزع المختار )

من الغيث المدرار المفتح كمأتم الأزهار في فقه الأئمة الأطهار للفقيه عبد الله بن أبي القاسم بن مفتاح ، المتوفى يوم السبت سابع عشر ربيع الآخر سنة (877) شرح للأزهار ، انتزعه من الغيث المدرار الذي هو أيضا شرح نفس مؤلف الأزهار يعني الإمام أحمد بن يحيى بن مرتضى بن أحمد بن مرتضى بن مفضل المتوفى سنة 840 ، طبع في مطبعة المعاهد سنة 1332.

( 7812 : رسالة في المنتسب إلى هاشم من طرف الأم )

للميرزا حيدر علي الألماسي المذكور في ( 10 : 114 و 1 : 190 و 2 : 382 ) ألفها سنة 1205 ، والنسخة ضمن مجموعة مع رسائل أخر لوالده وله. رأيتها عند فخر الدين النصيري بطهران ، كما مر تفصيلها في ( 21 : 370 ) وترجمنا المؤلف في الكرام : 451 وفي مصفى المقال القائمة 164.

( 7813 : منتظم الدرر في مدح الإمام المنتظر ( عج

) )للفاضل المعاصر الشيخ عبد الغني الحر العاملي. طبع سنة 1339.

( 7814 : منتظم الدرر )

للشيخ محمد علي التاجر البحراني ، المعاصر ساكن المنامة ، فيه تراجم أعيان العلماء وغيرهم ـ من السنة والشيعة وغيرهم من القطيف والأحساء في أربع مجلدات بقلمه.

4

( 7815 : المنتظم الناصري )

في فهرست الوقائع التاريخية في جميع الكرة الأرضية ، يبدأ بآسيا وإيران ، ثم بسائر الممالك الخارجة عنه ، مرتبا على السنين الهجرية والميلادية ، لوزير الانطباعات محمد حسن خان إعتماد السلطنة بن علي خان المراغي ، فرغ منه حدود سنة ثلاثمائة وألف ، فارسي طبع في إيران في ثلاث مجلدات أولها إلى آخر بني العباس ، وثانيها إلى أول القاجارية وآخر الزندية ، وثالثها من سنة ( 1194 إلى سنة 1299 وقرظه ناصر الدين شاه في سنة 1299 ، وطبع سنة 1300 ، مجلده الثالث المبدو بسنة 1194 والمنتهي إلى سنة 1299 ، قدم له مقدمه في بيان سلسلة القاجارية وشرح نسبهم ، آخذا عن الكتب ثم تحقيقات نفسه وتوفي المؤلف في شوال سنة 1313 ، وعرب مجلده الأول السيد حسون البراقي وهو ينتهي إلى سنة 656.

( 7816 : منتقد المنافع في شرح مختصر النافع )

في اثني عشر مجلدا ، للشيخ المعاصر المولى حبيب الله بن علي مدد الساوجي الكاشاني ، أحال إليه في آخر كتابه في المقادير الموسوم بـ « توضيح البيان » الذي فرغ منه سنة 1294 ، وطبع سنة 1313.

( 7817 : منتقلة الطالبية )

في بيان من انتقل من آل أبي طالب إلى سائر البلاد ونزل بها وتوفي بها ، يذكر أسامي البلاد ، مرتبا على حروف الهجاء ـ من الألف إلى الياء ـ مثلا يذكر في حرف الراء الري فيذكر كل من نزل منهم بالري. حصلت نسخه ناقصة منه عند الحاج مولى باقر ، فأدرج في كتابه جنة النعيم ص 498 ، كل من نزل منهم بالري ـ بعين ألفاظه ـ وذكر في أثنائه أنه رأى بعضهم بالري سنة 459 ، وبعض تواريخه سنة 461 وينقل فيه كثيرا عن شيخه بعنوان :[ قال شيخي الكيا الأجل النسابة المرشد بالله زين الشرف أبو الحسين يحيى بن الحسين ( الحسن خ ل ) الحسيني أدام الله علوه ( نعمته ) .. ] وقد يوصفه بالهاروني وينقل فيه كثيرا عن أبي جعفر الحسيني النسابة وعن أبي عبد الله الطباطبائي النسابة ـ وهو الحسين بن محمد بن أبي طالب بن القاسم بن أبي الحسن الشاعر محمد بن أحمد الأصفهاني

5

وعن أبي الحسين محمد بن القاسم التميمي النسابة ، وعن السيد الإمام زين الشرف الهاروني وعن البخاري مؤلف الصحيح وعن أبي المنذر وغير ذلك ، نسخه منه في طهران مع سر الأنساب العلوية وقد أخذ عنها نسخه عكسية السيد شهاب الدين نزيل قم. أوله : [ الحمد لله الذي أنطق خلقه بالحجج وهداهم إلى أوضح المنهج وأرسل إليهم نبيا بدين أقامه للعالمين حجة وأوضحه للعالمين محجة محمد المصطفى الصادق بالنبوة ـ إلى قوله : فصنفت كتابا ترجمته بكتاب منتقلة الطالبية وذكرت فيها أسماء البلدان وسائر المواضع التي وقعت إليها قبائل الطالبية ـ شرقا وغربا ـ واستوطنت بها ، وبوبته على حروف المعجم ]. إلى آخر ما قال في المقدمة ، وذكر في جنة النعيم في أحوال عبد العظيم ص 484 ، أن مؤلفه السيد أبو إسماعيل إبراهيم بن عبد الله بن حسن بن علي الشاعر ، ونسخه منه في كتب دهخدا ذكره محمد تقي دانش پژوه في نشرية كتاب خانه مركزى 2 : 58.

( 7818 : المنتقلة في علم النسب )

للشريف النسابة أبي إسماعيل إبراهيم بن ناصر بن إبراهيم بن عبد الله بن الحسن بن أبي الحسين علي الشاعر الملقب بـ شهاب ابن أبي الحسن محمد الشاعر الأصفهاني وهذا الأخير صاحب نقد الشعر الآتي ، نسبه الطباطبائي في عمدة الطالب : 161.

( 7819 : منتقم حقيقى )

فارسي في أحوال الحجة المهدي (ع) وعلائم ظهوره ، لعماد الدين الأصفهاني ، طبع في سنة 1323 ش.

( 7820 : منتقى الاخبار في المأثور عن الأئمة الأطهار )

في الأدعية والزيارات وغيرها ، للسيد هاشم بن السيد مهدي النجفي نزيل بنت جبيل ، والنسخة بخطه في هامش العقد الثمين فرغ منه في ( ج 2 / 1354 ). وولد المؤلف سنة 1309.

( 7821 : منتقى الجمان في الأحاديث الصحاح والحسان )

نظير الدر والمرجان للعلامة ، خرجت منه أبواب العبادات إلى آخر الحج ، مجلد نحوا من ثلاثين ألف بيت في جزءين ، في كتب راجه فيض آباد الماري : 2 ، وفي مدرسة سپهسالار. وهو للشيخ جمال الدين أبي منصور الحسن بن زين الدين الشهيد الثاني ، المتولد سنة

6

تسع وخمسين وتسعمائة 959 والمتوفى سنة إحدى عشر وألف 1011. اقتفى فيه أثر العلامة في كتابه الدر والمرجان في أحاديث الصحاح والحسان. موجود في الخزانة الرضوية تاريخ كتابتها سنة 1048 ، وفي خزانة الشيخ علي كشف الغطاء وعند سيدنا الحسن صدر الدين ، ونسخه آخر بخط السيد أبي طالب بن علي الحسيني فرغ منه يوم الغدير سنة 1057. قال فيه : [ نورد فيه بتوفيق الله ما تبين لنا انتظامه في سلك الإنصاف بأحد الوصفين في الجملة من الاخبار المتضمنة للأحكام الشرعية المتداولة في الكتب الفقهية التي اشتملت عليها الكتب الأربعة. ]. أوله : [ الحمد لله الذي نطقت بحديث وجوب وجوده وأزليته آيات سلطانه وعجائب عظمته وشهدت بكماله في ذاته وصفاته بينات عدله وحكمته .. ]. وفرغ منه سنة ست وألف 1006 وأفرد الشيخ محمد بن جابر بن عباس النجفي الفوائد الاثني عشر الرجالية المصدرة بها كتاب المنتقى وكتبه مستقلا بقلمه نظير ما أفرد القوم ، المقدمة الأصولية من كتابه معالم الدين فصار يعد كتابا مستقلا ، ونسخه ابن جابر في خزانة سيدنا الحسن صدر الدين ، وكتب أيضا المقدمات الاثني عشر بخطه الشيخ محمد بن دنانة بن الحسين الكعبي النجفي في سنة 1065 ، والنسخة في مدرسة البخارائي في النجف ، ونسخه أخرى بخط السيد حبيب زوين النجفي ، تلميذ الشيخ جعفر كاشف الغطاء في النجف عند السيد جعفر بن باقر بن علي بحر العلوم ، ونسخه بخط المولى محمد قاسم الكربلائي في سنة 1038 وعليها خط تلميذ المصنف الشيخ نجيب الدين علي بن محمد بن مكي وشهادة مقابلته مع خط المصنف وحكى صورة خط المصنف في تاريخه أنه فرغ من المجلد الأول سحر ليلة الثلثاء ثاني ربيع الأول سنة أربع وألف ، وتاريخ تصحيح الشيخ نجيب الدين أيضا في سنة الكتابة ، يعني 1038 وخطه في آخر الجزء الأول والجزء الثاني كلاهما ، وهذه النسخة في كتب الحاج شيخ عبد الحسين الطهراني ، ونسخه خط المصنف كانت عند السيد حسين بن الميرزا إبراهيم القزويني وصحح منها نسخه في سنة 1155 ، وكتب عليها شهادة التصحيح عند السيد محمد الكوه كمري ونقل فيها صورة خط المصنف في تاريخ فراغه وإنه

7

فرغ منه في دمشق ظهر يوم الجمعة السادس والعشرين من شعبان سنة السادسة بعد الألف ونسخه الشيخ عبد الحسين كلا مجلديه بخط الشيخ محمد قاسم بن تقي الدين محمد الكربلائي أول المجلد الأول ـ المنتهي إلى آخر الصلاة : الحمد لله الذي نطقت .. كما مر ذكره ، فرغ الكاتب من كتابته في نهار السبت سابع شعبان 1038 ، كما ذكرنا أيضا ، وقابله مع خط المؤلف تلميذه الشيخ نجيب الدين علي بن محمد بن مكي بن عيسى بن حسن بن جمال الدين بن عيسى الجبلي العاملي في يوم الأحد ثاني عشر شهر رمضان سنة 1038 ، يعني واحد وخمسين يوما بعد الكتابة ، والمجلد الثاني ـ المنتهي إلى آخر الحج ـ فرغ مؤلفه بدمشق ظهر الجمعة ع 2 سنة 1006 ، وفرغ الكاتب المذكور في الثلثاء سابع عشر رجب سنة 1038 وفرغ من المقابلة في الأربعاء ثامن شهر رمضان سنة 1038 ، وهذه النسخة التامة الجيدة أصح النسخ وأتقنها. ونسخه نامه أخرى ، إلى آخر الحج ، ومصححة عليها بلاغات بخط حسن حلي كتبه محمد قاسم بن محمد زمان ، وفرغ من الكتابة سنة 1060 في مكتبة الشيخ محمد رضا كاشف الغطاء عليها تملكات العلماء وخطوطهم والفوائد أكثرها مختصرة : 1 ـ في معنى الأقسام الأربعة للحديث ، 2 ـ في عدم الاكتفاء بتذكية العدل الواحد ، 3 ـ في اختلاف مسلك المشايخ الثلاثة في ذكر السند ، 4 ـ في ذكر مشايخه بالإجازة ، 5 ـ بيان طريق الشيخ في كتابه إلى أكثر من روى عنهم معلقا ، 6 ـ بيان كلية للتميز بين المشتركات ، 7 ـ فيمن توهم الأصحاب اشتراكهم وليس مشتركا ، 8 ـ فيما أضمر عن ذكر الإمام ، 9 ـ من أكثر عنه المشايخ ولم يذكر اسمه في كتب الرجال لا يعد مجهولا لبعد اتخاذ هؤلاء الأجلاء الرجل الضعيف المجهول شيخا يكثرون الرواية عنه ، 10 ـ في عدول الشيخ في كتابه عن سند متضح إلى غيره لكونه أعلى ، 11 ـ في أصحاب عدة الكليني ، 12 ـ محمد بن إسماعيل المصدر به في بعض أسانيد الكافي وفي مكتبة أمير المؤمنين (ع) ، نسخه بقلم الشيخ ضياء الدين محمد بن سيف الدين محمود فرغ من نسخها غرة صفر سنة 1050 ، كتبها لخزانة المولى محمد مؤمن بن شاه قاسم وعليها تملك المجلسي الثاني ، استنسخها الكاتب عن نسخه بقلم السيد بدر الدين

8

أحمد بن إدريس العاملي الأنصاري الحسيني ، وقد قرأها بدر الدين على أستاذه الشيخ محمد السبط ، وهو قرأها على والده المؤلف صاحب المعالم. ونسخه منه بخط الشيخ محمد بن المؤلف كتابته ( 12 ع 2 / 1010 ) في مدرسة المولى محمد باقر السبزواري بالمشهد.

( 7822 : منتقى الجمان في شرح لؤلؤة الميزان )

وهي أرجوزة في المنطق من نظم الشارح ، وهو الشيخ أبو الحسن عبد الهادي بن الشيخ جواد بن الشيخ كاظم بن علي بن كاظم الهمداني المعاصر. أوله : [ أحمده والحمد فضله .. ]. وفرغ منه سنة سبعة عشر وثلاثمائة وألف ، وطبع بطهران سنة 1323 ، والمتن على صدر الورقة.

( 7823 : المنتقى في العوذ والرقي )

للشيخ تقي الدين إبراهيم بن علي بن الحسن بن محمد بن صالح الكفعمي ، صاحب المصباح الذي فرغ منه سنة خمس وتسعين وثمانمائة 895 ، توفي كما في كشف الظنون عند ذكر كتابه نور حدقة سنة خمس وتسعمائة 905 ، قال في الروضات إنه يظهر من سائر تصانيفه كـ « الجنة والبلد » وصرح به في الرياض أيضا.

( 7824 : المنتقى من العوذ والرقي )

للسيد رضي الدين أبي القاسم علي بن موسى بن طاوس الحسيني الحلي المتوفى سنة أربع وستين وستمائة 664 ، عده في أمان الأخطار مما ينبغي حمله في الأسفار ، وقال الميرزا كمالا في مجموعته :[ عليك بمطالعته .. ].

( 7825 : المنتقى والمنتقد من تاريخ الخطيب أحمد )

للسيد محسن نواب بن السيد أحمد نواب اللكهنوي ، المولود حدود سنة 1329. استخرج منه الأحاديث الموافقة للشيعة من المناقب والتواريخ وغيرها وانتقد فيما يخالفهم ، ومر انتخاب الأمجاد من تاريخ بغداد.

( 7826 : منتهى الآمال في تتميم زبدة المقال )

أرجوزة في الرجال ، للحاج مولى علي بن عبد الله العلياري التبريزي ، المتوفى سنة 1327. وقد شرحه بنفسه في مجلدين كما شرح زبدة المقال في ثلاث مجلدات وسمى مجموع الخمس مجلدات بـ « بهجة الآمال » كما مر. أوله :

9

الحمد على آلائه * * * وهكذا الشكر على نعمائه

إلى قوله :

قال علي بن عبد الله * * * مفوضا أموره لله

يا صاح هذا منتهى الآمال * * * يتم نظم زبدة المقال

إلى قوله :

بعشرة وعشرة بوبته * * * مع ثمان بالهجا رتبته

إلى قوله : ثم أسمي شرحه بـ « البهجة » * * * بعون منان ولي النعمة ..

ولكن في النسخة المطبوعة من الأصل سمي بـ « النخبة » ولذا ذكرناه في حرفي الزاء والنون بكلا الاسمين.

( 7827 : منتهى الآمال في تواريخ النبي والآل )

كما في شهداء ـ الفضيلة أو منتهى الآمال في مصائب النبي والآل. مقتل فارسي ، مرتب على أربعة عشر بابا بعددهم ، للحاج شيخ عباس بن محمد رضا القمي المعاصر ، وهو مطبوع جزئه الأول في سنة 1344 ، في خمسة أبواب في أحوال الخمسة الطاهرة ومصائبهم والثاني في بقية الأربعة عشر. طبع ثانيا بعد الأول.

( 7828 : منتهى الإدراك )

في الهيئة ، للمولى شمس الدين محمد بن أحمد الخفري تلميذ الأمير صدر الدين الدشتكي ـ والد الأمير غياث الدين منصور المعاصر للمحقق الكركي ـ كتبه في مقابل نهاية الإدراك الذي هو للعلامة الشيرازي وتوفي سنة 957.

( 7829 : منتهى الأدب في عقائد العرب )

للسيد هادي الإشكوري. رأيت كراريسه المسودة بخطه.

( 7830 : منتهى الأدب في لغات العرب )

كبير مجدول في مجلدين في طبع لطيف ، للمولى عبد الرحيم بن عبد الكريم الصفي پوري ، شرح وترجمه للقاموس بالفارسية فرغ منه سنة 1257 وطبع بطهران سنة 1298 بنفقة الحاج مير محمد صادق المتوفى سنة 1323 ابن الحاج ميرزا أبي القاسم الخوانساري المتوفى سنة 1288 وصححه السيد فرج الله بن السيد هاشم الحسيني الكاشاني وليراجع حال مؤلفه.

10

( 7831 : منتهى الأفكار )

في أصول الفقه ، للسيد دلدار علي بن محمد معين النصيرآبادي ، المتوفى سنة خمس وثلاثين ومائتين وألف ، برز منه إلى مبحث العام والخاص. أوله : [ الحمد لله الذي مهد مهاد الهداية والإرشاد ليسلك بنا سبل السداد .. ] قال في كشف الحجب : إنه كتبه بعد وصول القوانين للقمي ، إلى ديار الهند وتعرض لتنقيد بعض المواضع الذي اختلفت أنظار المحقق القمي معه وهو مطبوع.

( 7832 : منتهى السئول في شرح الفصول )

للمولوي السيد أحمد بن السيد إبراهيم اللكهنوي المعاصر ، صاحب ورثة الأنبياء وغيره ، مطبوع.

( 7833 : منتهى السئول في شرح معرب الفصول النصيرية )

للشيخ المتكلم الفقيه ظهير الدين علي بن يوسف بن عبد الجليل النيلي ، تلميذ فخر المحققين وأستاذ ابن فهد الحلي. وهو شرح بالقول ، يعني : قوله ، قوله ، حامل للمتن كله. أوله :[ الحمد لله مبدع نظام الأصول ومخترع ترتيب الفصول بحكم تدبير العقول .. ]. ومر أن الفصول في أصول الدين للخواجة نصير الدين الطوسي في أربعة فصول ومرت الشروح الكثيرة عليه أيضا ، والشرح المذكور ناقصا موجود في مكتبة المولى محمد علي الخوانساري بالنجف وعند السيد محمد باقر الحجة بكربلاء ، وقد طبع في لكهنو تاما ، وآخره في بعض النسخ : [ أنه لا يخيب من سأله ولا خير من أمله ]. رأيت منه نسخه كتبت سنة 1254 لميرزا علي نقي بن المولى علي النوري الحكيم في حياته المدعى له بـ [ مد ظله ] ومر له كافية ذي الأدب في شرح الخطب ونسخه المولى علي بن محمد تقي المير أشرفي ـ من قرى أردبيل ، كتب لـ [ أجل الأمجد الأفضل كربلائي عبد الطاهر بن المرحوم حاج محمد علي أردبيلي ] في سنة 1296 عند الميرزا محمد الأردبيلي ، ونسخه منه في طهران عند محمد صادق الوحدي بن محمد علي بن إسماعيل الوزير الليلي المدى المازندراني بخط أحمد بن عبد الحسين الحلي في ( 11 ذي قعدة 955 ).

( 7834 : منتهى العارفين )

للشاه أسد الله. فارسي يوجد نسختان منه في ( پاكستان ، انجمن ترقى أردو ، 1 ق ف 94 و 95 ) الأول منهما كتبت في 1183 في 23 ص

11

وتاريخ الثانية 1244 في 34 ص ، وللمؤلف رسالة نقشبندية فارسي عرفاني أيضا في ( انجمن ترقى أردو 1 ق ف 101 كتبت في 1241 في عشر صفحات.

( 7835 : منتهى الفضائل في تنزيه النفس عن الرذائل )

للشيخ علي بن الشيخ محمد العسيلي العاملي المعاصر ، المولود حدود سنة 1330.

( 7836 : المنتهي في النجوم )

للميرزا أبي طالب بن ميرزا بيك الفندرسكي سبط الميرزا أبي القاسم الفندرسكي ، المعاصر لصاحب الرياض ، ذكر فيه.

( 7837 : منتهى الكلام )

في دفع اعتراض حديث الحوض مر في ( 4 : 441 ) بعنوان اسمه تنبيه أهل الخوض والمعروف بـ « منتهى الكلام » كما يظهر من إزالة العين وهو غير المولوي حيدر علي الفيض آبادي تلميذ الدهلوي صاحب تنبيه أهل الكمال كما مر ، نسخه غير مؤرخة منه في ( الآصفية 1237 كلام ) كما في فهرسها.

( 7838 : منتهى المأمول في علم الأصول )

للسيد مهدي بن السيد علي الغريفي البحراني النجفي المعاصر وهو من تلاميذ شيخنا الشيخ محمد طاها نجف ، ذكره في فهرس تصانيفه بخطه.

( 7839 : منتهى المرام في صلاة القصر والإتمام )

للسيد صدر الدين محمد بن محمد الرضوي ، يوجد في الخزانة الرضوية.

( 7840 : منتهى المطالب )

في النحو ، للسيد المحدث الجزايري ، نعمة الله بن عبد الله التستري الموسوي المتوفى في سنة اثنتي عشر ومائة وألف 1112 كما ذكره سبطه السيد عبد الله في تذكرته ولكن في تحفه العالم لسبطه عبر عنه بـ « منتهى المطلب ».

( 7841 : منتهى المطلب في تحقيق المذهب )

في أحكام الشرعية الإلهية للعلامة الشيخ جمال الدين أبي منصور الحسن بن سديد الدين يوسف بن زين الدين علي بن مطهر الحلي ، المتوفى سنة 726 ، ذكر فيه مذاهب جميع المسلمين في الأحكام وحججهم عليها والرد على غير ما يختاره وفي أوله مقدمات في الغرض عن

12

علم الفقه ووجه الحاجة إليه ومرتبته وموضوعه ومباديه ومسائله وتحديده ووجوب تحصيله. وخرج منه إلى المعاملات في سبع مجلدات كتابي. وفرغ من السابع في ربيع الثاني سنة ثلاث وتسعين وستمائة 693 ، كما في الخلاصة. أوله : [ الحمد لله المتفضل فلا يبلغ درجته الحامدون المنعم فلا يحصي نعمه العادون .. ]. وقد طبع في مجلدين ، أولهما إلى آخر الصلاة وثانيهما إلى آخر الحج ، والمجلد السابع الذي فرغ منه في التاريخ المذكور في الخلاصة لم نظفر به وفي آخر الجزء السادس :[ تم الجزء السادس من كتاب منتهى المطلب في تحقيق المذهب ويتلوه في الجزء السابع ، المقصد الثاني ، في عقد البيع ، فرغت من تسويده حادي عشر جمادى الآخرة سنة ثمان وثمانين وستمائة ، وكتب حسن بن يوسف بن المطهر .. ]. والجزء الخامس منه من أول زيارة البيت ، من كتاب الحج ، إلى آخر المزار بخط العلامة رأيته في كتب موقوفة لآل محيي الدين عند الشيخ قاسم بن الشيخ حسن محيي الدين الجامعي.

( منتهى المطلب )

مر بعنوان منتهى المطالب.

( 7842 : منتهى المقاصد في شرح الفرائد في تصحيح العقائد )

للشيخ محمد المدرس الطهراني ، نزيل كرمانشاه ، المتوفى بها في نيف وعشرين وثلاثمائة وألف. والمتن لأستاذه الميرزا محمد التنكابني ، صاحب قصص العلماء ، يوجد عند الآقا محمد بن المولى محمد علي الخوانساري النجفي ، وعند الحاج سيد أبي القاسم الأصفهاني أوله : [ جواهر حمد وثنايى كه از شايبه أغراض مبرى واز حدود أمور عامه ممكنات معرى است .. ]. ذكر أنه كتبه بعد كتابه هداية المسترشدين في آداب المعلمين والمتعلمين وفي الأثناء يشرح بالمناسبة جملة من أشعار منظومة الحاج مولى هادي السبزواري أيضا.

( منتهى المقاصد في شرح القصائد )

يذكر في النون بعنوان نهاية المقاصد كما قاله شفاها : إنه في عشرين ألف بيت ، فرغ منه شوال سنة 1327.

13

( 7843 : منتهى المقاصد في النحو )

للحاج ميرزا محمود بن الحاج ميرزا علي أصغر شيخ الإسلام الطباطبائي التبريزي ، المتوفى بالوباء في مكة سنة 1310 ذكره في فهرس كتبه.

( 7844 : منتهى مقاصد الأنام في نكت شرايع الإسلام )

خرج منه من المكاسب إلى الديات مرتبا في مجلدات ، للشيخ الفاضل المعاصر عبد الله بن الفاضل المامقاني الشيخ حسن بن عبد الله ، وذكر في أول هداية الأنام أنه استخرج من هذا الكتاب الكبير البالغ إلى سبع وخمسين مجلدا ـ وعلى ظهر الزكاة أنه بلغ إلى ثلاث وستين مجلدا كل مجلد من اثني عشر ألف إلى خمسة عشر بيت وطبع منه مجلدي الزكاة ومجلد الخمس ومجلد الصوم ، المعلق على صوم ذرائع الأحلام لوالده. ومجلد الاعتكاف والمجلد الأول من الحج كلها في مجلد كبير في سنة 1348 مجموعها (78828) بيتا ، وطبع مجلد الطهارة ، المعلق على طهارة الذرائع ومجلدات من الصلاة بعضها مستقلة وبعضها تعليقا على صلاة الذرائع لوالده في سنة 1349 ، في مجلد كبير إلى آخر صلاة المسافر.

( 7845 : منتهى المقال في أحوال الرجال )

المعروف برجال أبي علي ، طبع مكررا ، وهو للشيخ أبي علي محمد بن إسماعيل بن عبد الجبار بن سعد الدين الحائري من ولد أبي علي الشيخ الرئيس ، على ما ذكره في ترجمه نفسه في باب الكنى. المتولد في ذي الحجة سنة تسع وخمسين ومائة وألف ، على ما في ترجمته ، والمتوفى في ربيع الأول سنة خمسة عشر أو ستة عشر بعد المائتين والألف في النجف ، ودفن في الصحن الشريف في حال رجوعه عن الحج ، كما ذكره ولده الشيخ علي في حاشية منتهى المقال عند ترجمه والده. أوله : [ نحمدك يا من رفع منازل الرواة بقدر ما يحسنون من الرواية عن الأئمة .. ]. ابتدأ في كل ترجمه بكلام الميرزا في الرجال الكبير ، ثم بما ذكره الوحيد في التعليقة عليه ثم بكلمات أخرى على ما شرحها في أول الكتاب ، وقد ترجم نفسه في باب الكنى ، وترك ذكر جماعة بزعم أنهم من المجاهيل وبزعم عدم الفائدة في ذكرهم ، وسبقه في إسقاط المجاهيل المولى عبد النبي

14

الجزائري في الحاوي وكذلك المولى خداويردي الأفشار ، وليتهم ما أسقطوهم لأنهم غير منصوصين بالجهالة من علماء الرجال ، وصرح المحقق الداماد في الرواشح بلزوم الفحص عن حالهم ، ولنعم ما فعله تلميذه المولى درويش علي الحائري حيث أفرد برسالة في ذكر من أسقطه الشيخ أبو علي من رجاله. وقد مرت بعنوان تكملة رجال أبي علي وقد كتب الشيخ محمد آل كشكول كتاب إكمال منتهى المقال كما مر ، ذكر في أوله وجه الحاجة إلى ذكر من عدوهم مجاهيل ردا على التاركين لذكرهم ، ثم ذكرهم جميعا ونسخه منه لعلها نسخه الأصل حيث زيد عليها زيادات كثيره وحواشي وإلحاقات ولعلها بخط المؤلف موجودة عند الحاج شيخ علي القمي ، وكانت النسخة ناقصة من الآخر مقدار جزء فتممه الشيخ محمد تقي بن محمد علي الشاهرودي سنة 1241 ، وذكر في آخره : أن اشتغال المؤلف برد نواقض الروافض منعه عن تتميم الفوائد التي وعدها في أول الخاتمة كما أخبر بذلك في ترجمه نفسه.

( 7846 : منتهى المقال في مصائب العترة والآل )

للسيد عبد الرحيم بن السيد إبراهيم الحسيني اليزدي ، من تلاميذ العلامة الأنصاري ، بخط المصنف مع بعض تصانيفه الآخر في مجلد ، فرغ منه في عصر الثلثاء الثاني من رجب سنة 1298 عند السيد علم الهدى الكابلي في دولت آباد ملاير ، وفيه آيات تدل بالصراحة والتلويح على شهادة الحسين (ع) ، والنسخة ناقصة من آخرها فيظهر أنه غير تام لأن هذه النسخة عين خط المؤلف ولعله تممه في نسخه أخرى ، وقد اشترى تلك النسخة في طهران بعد وفاه المؤلف في سنة 1315 الميرزا علي أكبر بن شير محمد الهمداني المكنى بأبي المكارم الملقب بصدر الإسلام المتخلص بدبير الدين المتوفى سنة 1325 ، وكتب بخطه على ظهر النسخة تقريظا وثناء على المؤلف.

( 7847 : منتهى الوصول إلى علم الأصول )

للمولى محمد حسين بن محمد مهدي الكرهرودي السلطان آبادي ، تلميذ الميرزا الشيرازي ، وصهر الحاج مولى فتح علي توفي بالكاظمية سنة 1314. موجود في كتبه عند ولده الشيخ علي ، وأحال إليه في عدة تصانيفه الآخر منها في آخر الإشارات اللطيفة الموجودة بخطه أحال إليه

15

التفصيل في مسألة تقليد الأموات.

( 7848 : منتهى الوصول إلى علمي الكلام والأصول )

للعلامة الحلي رتبه على قسمين : الأول في الكلام ، والثاني في الأصول. أوله : [ الحمد لله ذي القدرة الأزلية والعزة الأبدية السلطان الظاهر والملك القاهر .. ]. موجود في ( الرضوية ) وغيرها ، وترجمنا المؤلف في مصفى المقال قائمة 131.

( 7849 : منثور الأحاديث )

لعلي بن الريان بن الصلت الأشعري القمي الراوي عن الرضا (ع). ذكره النجاشي وفي بعض النسخ : المنشور بالشين.

( 7850 : منثور أدب إلهي ودستور العمل كار آگاهى )

شرح فارسي مبسوط لوصية أمير المؤمنين (ع) كتبها إلى ولده الحسن (ع) راجعا عن صفين ، للمولى محمد صالح بن الحاج محمد باقر الروغني القزويني المعاصر للمحدث الحر والمذكور في الأمل وشارح نهج البلاغة. وهو شرحا فارسيا مطبوعا ذكر في ( ص 121 ) أنه أورد هذا الشرح باختصار قليل في شرح النهج عند وصوله أي شرح هذه الوصية من النهج وهو مطبوع في إيران على الحروف في سنة 1321.

( 7851 : منثورة الجواهر )

أرجوزة في أصول الدين ، من التوحيد إلى المعاد ، للشيخ محسن بن الشيخ شريف الجواهري ( 1205 ـ 1355 ). أوله :

حمدا لمن عرفنا وجوده * * * ومن أفاض خيرة وجوده

وعليه تعليقات الكثيرة عبر عن نفسه بقوله : [ ابن شريف محسن الشريف .. ] وعن اسم الأرجوزه بقوله :

فهاكها منثورة الجواهر * * * ينظمها فكر امرئ جواهري

جعلتها وسيلة الغفران * * * في يوم لا يغني عن الإنسان

الا الذي قدمه من العمل * * * بين يدي خالقه عز وجل

ولعل الاسم ما ذكره في البيت الثاني ، يعني وسيلة الغفران نظمها في القطيف. قال :

وضعت في القطيف من أرض هجر * * * رحلي وألقيت بها عصا السفر

16

يقرب من خمسمائة بيت رأيته بخطه عند ولده الشيخ حسن.

( 7852 : منثور الدرة )

في الطهارة والصلاة ، الموسوم بـ « المصابيح في الفقه المستنبط على الوجه الصحيح » للسيد مهدي بحر العلوم وشرحه الموسوم بـ « مشكاة المصابيح » للشيخ جعفر كاشف الغطاء.

( 7853 : منجد المقرءين )

في كتب السيد محمد اليزدي الطباطبائي بأصفهان.

( 7854 : رسالة في منجزات المريض )

للمولى آقا الخويني المذكور في ( 21 : 184 و 10 : 95 ) ونسخه عند ولده الميرزا حسين كما حدثني به في حدود سنة 1358 ، وترجمنا المؤلف في مصفى المقال القائمة 2.

( 7855 : رسالة في منجزات المريض )

لآقا نجفي الأصفهاني ، ذكرت في آخر جامع الأنوار له المذكور في ( 5 : 43 ) ومر له مصائب السبطين ومفتاح السعادة في ( 21 : 74 و 332 ).

( 7856 : رسالة في منجزات المريض )

للسيد الميرزا أبي القاسم بن الميرزا زين العابدين الحسيني الخاتون آبادي ، إمام الجمعة بطهران ، والمتوفى سنة 1346 طبعت سنة 1323 ، وترجمناه في النقباء : 68.

( 7857 : رسالة في منجزات المريض )

للسيد أحمد بن محمد باقر الموسوي البهبهاني الحائري المتوفى سنة 1351 ترجمته في النقباء : 91.

( 7858 : رسالة في منجزات المريض )

للمولى أحمد النراقي المذكور في ( 1 : 145 و 21 : 14 و 315 و 229 ) أوله : [ بعد الحمد الواجب الوجود تمجيده ] فرغ منها ليلة الثلثاء ( 19 ع 1 / 1210 ) صدرها بثلاث مقدمات في معنى الموثق وفي أصحاب الإجماع وفي عدم حجية الشهرة ، رأيت النسخة بخط الشيخ حسن بن محمد الجاسي القمي في خزانة الشيخ محمد أمين بن الشيخ حسن بن الشيخ أسد الله الكاظمي الذي توفي سنة 1334.

17

( 7859 : رسالة في منجزات المريض )

لبعض تلاميذ صاحب الجواهر معبرا عنه بـ [ شيخنا دامت حراسته ] وهو شرح على الشرائع منضم إلى مجموعة من رسائل الميرزا القمي ، رأيتها عند المرحوم الشيخ عبد الحسين الحلي.

( 7860 : رسالة في منجزات المريض )

للسيد الميرزا جعفر بن الميرزا علي نقي ابن الحاج آقا بن السيد المجاهد الطباطبائي الحائري المتوفى ( 22 صفر 1317 ).

( 7861 : رسالة في منجزات المريض )

للشيخ محمد جواد البلاغي مؤلف آلاء الرحمن المذكور في ( 1 : 38 ) وهي من أجزاء العقود المفصلة المطبوع بعض أجزائه في سنة 1343 ، كما مر في ( 15 : 304 ).

( 7862 : رسالة في منجزات المريض )

للشيخ محمد حسن كبة المذكور في ( 9 : 245 ) في ستمائة بيت أولها بعد الخطبة : [ فاعلم أن أصحابنا بعد الاتفاق ].

( 7863 : رسالة في منجزات المريض )

للمير محمد حسين الخاتون آبادي صاحب الجهادية المذكور في ( 5 : 296 ) والرد على الفادري النصراني المذكور في ( 10 : 215 ) والرسالة العملية المذكورة في ( 11 : 215 ) وجده الأمير محمد حسين سبط المجلسي الثاني ، رد فيها على بعض معاصريه ، كما في الروضات وترجمناه في الكرام : 396.

( 7864 : رسالة في منجزات المريض )

للشيخ محمد رفيع الكوازي ، ذكرها في إجازته للسيد عبد الرحمن الكزازي المذكور في ( 1 : 192 ) ومر للمؤلف التجزي في الاجتهاد وبكاء العالمين في ( 3 : 357 و 139 ) وترجمناه في النقباء : 786.

( 7865 : رسالة في منجزات المريض )

للشيخ محمد صالح المازندراني الحائري نزيل سمنان ، طبع في طهران سنة 1377 مع كتاب الوقف له مختصرا ومر له الدين القويم في ارتباط الحادث بالقديم في ( 8 : 292 ).

( 7866 : رسالة في منجزات المريض )

للسيد عبد الحسين شرف الدين صاحب بغية الراغبين وبغية السائل كما ذكرنا في ( 3 : 132 ) وهي مما

18

نهب من كتبه في سنة 1329 على ما فصلنا في ترجمته في النقباء : 1080 وفي مصفى المقال : القائمة 221.

( 7867 : رسالة في منجزات المريض )

للسيد عبد الله بن إسحاق الرضوي القمي ، المتوفى بها في ( ع 1 / 1333 ) الرئيس الجليل دفن قريبا من أبي جرير زكريا بن إدريس الأشعري ، كما ذكرنا في ترجمته في النقباء : 1192.

( 7868 : رسالة في منجزات المريض )

للسيد علي الحائري صاحب رياض المسائل المذكور في ( 11 : 336 ) ذكرها تلميذه الشيخ أبو علي في رجاله وتوجد في النجف عند السيد جعفر آل بحر العلوم أولها بعد البسملة : [ اختلف الأصحاب في منجزات المريض ].

( 7869 : رسالة في منجزات المريض )

للسيد محمد كاظم اليزدي ، مبسوطة طبعت مع حاشية المكاسب له المذكورة في ( 6 : 220 ) وفي سنة 1317 ، ومر له اجتماع الأمر والنهي في ( 1 : 268 ).

( 7870 : رسالة في منجزات المريض )

للشيخ محمد بن عبد علي آل عبد الجبار القطيفي ، اختار إنها من الأصل ، وهي مختصرة جدا ، بخط تلميذه الشيخ يحيى بن عبد العزيز في مجموعة من رسائله في مكتبة الشيخ مشكور ، وتاريخ الكتابة سنة 1234 ، ومر له مزيل المين في ( 20 : 329 ).

( 7871 : رسالة في منجزات المريض )

للسيد محمد بحر العلوم ، طبع في كتابه بلغة الفقيه.

( 7872 : رسالة في منجزات المريض )

للشيخ محمد بن الميرزا حسين الخليلي الطهراني النجفي ، المتوفى 13 ذي الحجة سنة 1355 رأيتها بخطه في كراريس.

( 7873 : رسالة في منجزات المريض )

للشيخ محمد الدرازي ، والنسخة ضمن أربعة عشر رسالة من تأليفاته بخط السيد خليفة بن علي بن أحمد بن محمد الأحسائي تاريخها سنة 1221 ، ومر له رسالة في المفقودين في ( 21 : 370 ).

( 7874 : رسالة في منجزات المريض )

للمولى محمد الكرمانشاهي نزيل

19

طهران ، المذكور في ( 6 : 401 ) والنسخة ناقصة في كتب حفيده الشيخ جعفر سلطان العلماء بطهران.

( 7875 : رسالة في منجزات المريض )

للشيخ مرتضى الأنصاري ، المذكور في ( 11 : 26 و 1 : 272 ) ومر له رسالة في المشتق في ( 21 : 42 ) وفرائد الأصول في ( 16 : 132 ) وترجمناه في مصفى المقال القائمة 455.

( 7876 : رسالة في منجزات المريض )

للشيخ مشكور الحولاوي ، قال :[ أما منجزات المريض الواقعة في مرضه ] ، طبعت سنة 1323 وله كفاية الطالبين لأحكام الدين كما مر في ( 18 : 93 ).

( 7877 : رسالة في منجزات المريض )

للحاج السيد مصطفى الكاشاني المذكور في ( 9 : 1054 ) مطبوع ومر له الأجزاء في ( 1 : 274 ).

( 7878 : رسالة في منجزات المريض )

للميرزا القمي ، المذكور في ( 1 :138 ) طبعت في آخر الغنائم له المذكور في ( 16 : 63 ) وترجمنا المؤلف في الكرام 52 وفي مصفى المقال القائمة 35.

( منجزات المريض )

مرت بعنوان رسالة في المنجزات متعددة ومر أيضا في ( 11 : 273 ) ثلاثة كتب تحت عنوان الروض الأريض في منجزات المريض وفي تصرفات المريض.

( 7879 : منجية العباد عن بلايا البلاد )

فيما يتعلق بالطاعون والوباء ، للشيخ علي بن الحاج مولى محمد جعفر الأسترآبادي الطهراني ، المتوفى 1315 ذكره في غاية الآمال.

( 7880 : منجي العباد في يوم المعاد )

في الأدعية والأذكار ، للشيخ حسين بن الشيخ علي بن الحسن آل الشيخ سليمان البلادي البحراني القطيفي المعاصر ، ووالده صاحب أنوار البدرين.

( 7881 : منجية العباد في يوم المعاد )

رسالة عملية من فتاوي الشيخ محمد حسين الكاظمي النجفي ، المتوفى سنة 1308 من جمع تلميذه الشيخ محمد علي بن

20

الشيخ عزيز بن الشيخ حسين بن علي الخالصي ، طبع سنة 1297 ورأيت للسيد مهدي بن أحمد آل حيدر الكاظمي حواشي عليه ، وطبع سنة 1305 وللشيخ محمد حسين بغية الخاص والعام.

( 7882 : منجي العباد في يوم المعاد )

في أصول الدين ، مختصرا ، للسيد محمود بن ميرزا سلطان علي خان المرعشي التستري النجفي المعاصر ، رتبه على مقدمه وفصول أوله : [ الحمد لله الذي سهل لنا سلوك شرايع الدين ] وفرغ منه سنة 1349.

( 7883 : منجي المتحير )

للحاج شيخ محمد باقر بن المولى محمد حسن بن أسد الله الشريف القائني البيرجندي المعاصر ، ذكره في آخر كتابه نور المعرفة.

( 7884 : منجي المسترشدين )

رسالة علمية فارسية ، للشيخ أحمد بن عبد الله بن محمد بن الشيخ حاجي بن رفيع الدين علي التستري ، ( 1247 ـ 1327 ) والمحمول إلى وادى السلام ، والنسخة بقلم السيد أحمد المرعشي التستري عند الشيخ عبد الحسين محمد باقر سبط المؤلف.

( منحة الأبرار )

أو تحفه الأبرار كما مر في ( 2 : 407 ) وهو في أصول الدين والصلاة والصوم ، لعلم الهدى الكاشاني المذكور في ( 10 : 323 ) أوله : [ سپاس حق شناس وستايش نيايش أساس نيازمند شايستگى قبول درگاه خداوند ] وهذا المطلع يشبه أول دراية نثار للمؤلف المذكور في ( 8 : 56 ) نسخه من المنحة في ( طهران ، ملك الشعراء بهار ، 38 ) كتبه محمد بديع بقلم النسخ في ( ج 1 / 1116 ) على القطع الرحلي ، والمظنون أن النسخة انتقلت إلى ( المجلس ).

( 7885 : المنحة السنية في شرح اللمعة الدمشقية )

للسيد محمد بن السيد هاشم الهندي النجفي ، المتوفى سنة 1323 ، شرح مزج لكنه ناقص خرج إلى انقلاب الخمر خلا في كتاب الطهارة رأيته بخطه عند ولده السيد رضا أوله : [ الحمد لله رب ].

( 7886 : كتاب المنخل )

في مجرد إصلاح المنطق تأليف ابن السكيت

21

وهو مختصرة وتلخيص له بإسقاط المكررات والشواهد للوزير المغربي من ولد بهرام جور ملك فارس أبي القاسم الحسين بن علي بن الحسين ، المولود سنة 370 والمتوفى 418 ، كما أرخه النجاشي أو 428 كما ذكره غيره ، رأيت منه نسخه جيد الخط كاتبها عبد الصمد بن أبي القاسم بن أبي الفضائل عبد الصمد الزنجاني التميمي كتبها في مدرسة دار الذهب ببغداد ، وفرغ من الكتابة ( 27 رمضان 655 ) مرتبا على ثلاثة أجزاء أوله بعد البسملة : [ قال المؤلف ره الحمد بقدر نعمته وحسبنا الله موفقا لطاعته ] وبدأ بذكر إسناده إلى ابن السكيت المؤلف للإصلاح ، فقال : [ أخبرني الوزير أبو الفضل جعفر بن الفضل بن جعفر المعروف بابن خزابة الذي توفي سنة 391 قراءة على عيسى بن موسى بن عيسى بن مهدي بفسطاط مصر سنة 129 حدثنا أبو الفوارس داود بن محمد المروزي عن ابن السكيت ] ثم ذكر طريقا آخر قال : [ أخبرنا أبو أسامة جنادة بن محمد الأزدي الأسدي المروزي قرأت عليه المختصر والأصل في نسخه واحدة نحو عشر مرات قال قرأت على أبي منصور محمد بن أحمد الأزهري ، صاحب تهذيب اللغة بهراة ، عن أبي الفضل المنفذي عن أبي شعيب الحراني عن المؤلف وأيضا عن أبي أسامة عن أبي المغيرة محمد بن محمد الرستمي عن أبي بكر أحمد بن محمد عن المازجي عن المؤلف ومن تلك النسخة استنسخ الشيخ محمد السماوي بخط يده ، نسخه المنخل عند الشيخ حسن بن الشيخ محسن بن شريف الجوهري.

( 7887 : منخل الفلاح )

للشيخ زين الدين علي بن محمد بن يونس البياضي النباطي العاملي المتوفى سنة سبع وسبعين وثمانمائة ، صاحب الصراط المستقيم نسبه إليه الكفعمي ، وحكى عن الرياض أنه بعينه نجد الفلاح وهو بعينه مختصر الصحاح فالجميع واحد أقول : نجد الفلاح مختصر الصحاح كما يأتي لكن المنخل مختصر مختلف الشيعة كما مر بعنوان المختصر.

( 7888 : كتاب المنذر )

ملك العرب ، لهشام الكلبي ، المتوفى سنة 205 ذكره ابن النديم وترجمنا المؤلف في مصفى المقال.

22

( المنزل الكبير )

في النسب ، كما عبر به ابن خلكان ، لهشام الكلبي وقد مر بعنوان المذيل مفصلا ، كما عبر به ابن النديم ، وهو موجود في مكتبة حالت أفندي بإسلامبول.

( 7889 : المنسك )

للحسين بن الحسن العلوي الكوكبي ، روى عنه السيد علي بن طاوس في كتاب غياث سلطان الورى الحديث الحادي عشر من جملة الأربعة والعشرين حديثا الواردة في القضاء عن الميت ، كما حكاه عنه الشهيد في الذكرى.

( منسك الحج والعمرة )

للشهيد الثاني ، وقد مر بعنوان المناسك مع غيره من مناسك الحج.

( 7890 : منسك صغير )

للسيد رضي الدين بن محمد بن علي بن حيدر بن محمد بن نجم الدين الموسوي العاملي المكي ، المولود سنة 1103 قال في إجازته للسيد نصر الله : إنه كافل لجميع الاحتياطات.

( 7891 : منسك العضبي )

لأبي الفتح محمد الكراجكي المترجم في النابس في القرن الخامس : 177 عمله للأمير صارم الدولة وعضبه ذو الفخرين بطبرية وقد ذاع في الأرض نسخه كما ذكره في فهرست كتبه بعض معاصري الكراجكي.

( 7892 : منسوخات )

رسالة فارسي عرفاني ، لا نعرف المؤلف نسخه منها في ( المجلس 10 / 2379 غير المفهرسة ) كتبت في 1098.

( 7893 : المنشئة )

للإخوان على سبيل التذكرة ، إسماعيلي ذكر في ملحق فهرست الكتب لمجدوع نقلا عن أيوانف.

( 7894 : المنشئة )

للإخوان في الحض على القيام بشرائع الإسلام ، إسماعيلي ذكر أيضا في ملحق فهرست مجدوع ص 347.

( 7895 : منشأ الإنشاء )

منشئات مولانا عبد الواسع الهروي النظامي الشاعر والمنشي في بلاط السلطان أبي سعيد الكوركاني وكان أخيرا صاحب ديوان رسائل السلطان حسين ميرزا بايقرا ( 842 ـ 911 ) جمعها تلميذه أبو القاسم شهاب الدين أحمد الخوافي المتخلص بـ [ منشي ] جمع ما كتب الأستاذ في عدة فصول وأبواب

23

نسخه منها في ( القاهرة ، دار الكتب 129 م أدب فارسي ) كتبت بقلم النستعليق في 910 في 147 ورقة كل صفحة منها في 19 سطرا ، وجاء في فهرس المكتبة : [ منشئات ترتيب وجمع ملك أحمد المتخلص بـ فغاني الشهير بالكشفي ، أوله : منشأ إنشاء الكلام حمد الله الواسع العلام جمعها في عهد السلطان حسين ميرزا بايقرا ] ونسخه أخرى في طهران عند ركن الدين همايون فرخ كتبها المؤلف بنفسه ، وهو الخوافي المذكور ، في سنة 938 بأمر من الخواجة أمير بيك والي العراق أقول : وتوجد لعبد الواسع المذكور ترسل وهو أنموذج لإنشاء المكاتيب قسم الناس نظرا إلى مهنتهم إلى أصناف ثم قسم كل صنف إلى ثلاثة أقسام : [ أعلى ، أوسط ، أدنى ] فمثلا يذكر مكتوبا للصنف الأعلى من المشايخ ، للصنف الأوسط من المشايخ ، للصنف الأدنى من المشايخ وبعد إيراد كل مكتوب أورد جوابه والمحتمل اتحاد ترسل هذا ، ولو بعض الاتحاد ـ مع منشأ الإنشاء كما لا يخفي.

( منشئات )

آخوند زاده ، مر بعنوان مكتوب 22 : 157.

( 7896 : منشئات )

لآقا جمال الخوانساري ، قرب ثمانمائة بيت ، في مجموعة من كتب المولى محمد علي الخوانساري.

( 7897 : منشئات )

للآقا حسين بن جمال الدين محمد الخوانساري ، المتوفى سنة 1098 ، ومنها فرمان الشاه صفي في منع المسكرات والوقف نامجات لمشهد الرضا وأئمة العراق من السيد رضي الدين محمد والنسخة في مجموعة من كتب المولى محمد علي الخوانساري.

( منشئات )

آقا محمد البيدآبادي ، مر بعنوان مكتوب 22 : 158.

( 7898 : منشئات )

إبراهيم سلطان بن شاه رخ بن الأمير تيمور الگوركاني توجد ضمن مجموعة منشئات في طهران ( سلطنتى ) تاريخ كتابتها 905.

( 7899 : منشئات )

أبو البقاء الصديقي السلطان پوري النور محلي اسمها تعليم مبتدين وهي مجموعة من أنموذج المنشآت والمكاتيب الفارسية التي يفيد التعليم توجد نسختان منها في ( پاكستان ، لاهور ، شيراني 1 / 547 / 3571 و 2 / 1020 /

24

4072 ) النسخة الأولى كتبها غلام نبي حدود 1841 م والثانية بخط المير نياز علي.

( 7900 : منشئات )

لأبي بكر بن علي الإسكندري والظاهر أنه والد شرف الدين علي اليزدي ألف منشئاته على عهد التيمورية باسم الشاه زاده يحيى ، واسمها تحفه نصرتي أو تحفه ناصري أوله : [ ارتقاعى غوارب صهوات رغايب به ذريعه حمدي عدد صانعى متأتى شود كه مقاليد خزاين ] نسخه منها في طهران عند الدكتور مهدي البياني كتبت بقلم النستعليق الخفي المتوسط في (905) ضمن منشئات قوام من دون تسمية النسخة وذكرت في الفهرست بعنوان تحفه ناصري لأبي الكريم علي الأشكذري من منشئ القرن الثامن أو التاسع ، ونسخه أخرى مبتورة توجد في ( دانشگاه 2 / 2576 ) كتبت بقلم النستعليق في القرن الثاني عشر في 183 ص.

( 7901 : منشئات )

أو تحفه بهائي لغياث الملك إسماعيل بن نظام الملك الأبرقوهي ، الذي ألف تعبير سلطانى في سنة 763 ، والتحفة هذه مرتبة على عشرين بابا ، كل منها في عدة فصول ، بالنظم والنثر الفارسي ، ألفها في سنة 746 في كرمان باسم الخواجة بهاء الدين أبي الفتح محمود النظام الملكي ـ من أحفاد الخواجة نظام الملك الطوسي الوزير ـ وهو في إنشاء المكاتيب ولكنه قد تضمن عدة رسالات أخر 1 ـ رسالة قانون الملك 2 ـ دستور الوزراء وكليهما للخواجة المذكور ، 3 ـ فصل في النصيحة لأبي حامد محمد الغزالي أوله : [ أفضل جزائل نعما وأجزل فواضل آلا كه حضرت جلت ] نسخه عتيقة منه في طهران عند الدكتور مهدي البياني كتبها مسعود بن حجاج بن أبي بكر بقلم التعليق المتوسط في 763 ـ أي في حياة المؤلف ـ ونسخه أخرى في ( الرضوية ، 1014 ، أدبيات ، 3996 ) كتبت بقلم النسخ في القرن التاسع في 134 ورقة ، وذكرت فهرس المكتبة بعنوان منشئات والنسخة مشتملة على تسعة أبواب من أول الكتاب فقط.

( منشئات )

أسيري اللاهيجي ، مر بعنوان مكتوب 22 : 160.

( 7902 : منشئات )

أمير نظام ، حسن علي خان الگروسي بن محمد صادق طبع مع منشئات قائم مقام الفراهاني والميرزا مهدي خان الأسترآبادي ومنشئات

25

فرهاد ميرزا القاجار في طهران 1327 قبلها وبعدها مكررا.

( 7903 : منشئات )

للميرزا إيزدبخش رسا الأكبرآبادي ، المتوفى 1119 وتلميذ عبد العزيز عزت وهي مجموعة مكاتيبه وما أنشأها وتسمى بـ « رياض الوداد » نسخه منها في ( پاكستان ، لاهور ، پرفسور شيراني 2 / 2145 / 5157 ) كتبت حدود سنة ( 1133 ه‍ ـ 1721 م ).

( منشئات )

بابا أفضل الكاشاني ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 145 ومكتوب 22 : 160.

( منشئات )

زين الدين بدر العراقي ، مر بعنوان مكتوبات 22 : 179.

( منشئات )

الشيخ البهائي ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 162.

( 7904 : منشئات )

بهاري الهمداني النجفي ، الحاج شيخ محمد. طبع بطهران مع تذكره المتقين في 1329.

( 7905 : منشئات )

بياني الكرماني ، الخواجة شهاب الدين عبد الله الصدر ، المذكور في ( 9 : 150 ). اسمها شرف نامه وسمي في بعض الفهارس بـ « ترسل » أو انشاى مرواريد. مرتب على مقدمه وعدة مقالات وخاتمة ، جمع المنشآت من أحكام وفرامين السلطان حسين ميرزا بايقرا ( 842 ـ 911 ) وطبع في مانيس في ( 1951 م ) مع الترجمة الألمانية لهانس روبرت رومروما. وبين النسخ اختلافات توجد نسخه منها مخرومة الأول في ( المجلس 2254 ) كتبت في القرن التاسع في 234 ص يشرع من القسم الثالث من الباب الرابع ونسخه أخرى في ( إستانبول ، طوپقپوسراي 828 ) كتبا محمد المحسني في 962 بمصر في 143 ورقة. أولها :[ اى كرده بكلك صنع تدبير بشر .. ]. ونسخه في ( الرضوية 641 أدبيات 4493 ) كتبت حدود سنة 1055 في جنگ ويشتمل على فرمان ( حكم ) السلطان المذكور في المنع عن حلق اللحية على أهل خراسان ، ونسخه في ( الملك 8 / 3844 ) كتبت بقلم النستعليق في القرن الحادي عشر مشتمل على أقسام : [ تعريف كشمير ، تعريف عمارت ، تعريف پشه ، تعريف سرما ، صفت بيان ، تعريف دريا ، فتح نامه هند ـ الذي

26

فتحت في 892 ] وعدة مكاتيب أخرى ونسخه أخرى في ( الرضوية 304 ، أدبيات ) كتبت بقلم النستعليق أواخر القرن الحادي عشر ومما يتضمن منشورين من السلطان حول سفر حج الأمير علي شير النوائي.

( منشئات )

لبى دل الدهلوي ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 132. وتوجد له في ( پاكستان ، لاهور ، شيراني 325 / 3329 ) ما إنشاؤه في العشق والعرفان. تاريخ كتابتها 22 رجب 1252.

( 7906 : منشئات )

لثريا الطهراني المذكور في ( 9 : 184 ) نسخه منها بخطه توجد في ( دانشگاه 3849 ) ومعها ديوانه المكتوبة بقلم النستعليق بخط محمد رضا القزويني في 1289 في 108 ص.

( 7907 : منشئات )

للمولى جامعي ، من شعراء أواخر القرن الحادي عشر ، مشتملة على مجموعة نماذج المكاتيب والمنشآت ألفها في سنة 1074 ، وهذا العدد ينطبق على مادة [ خاص الإنشاء ] فلذا سميت الكتاب به. أوله :

اين نامه كه عنوان وى از حمد خداست * * * چون ناميه مخصوص بصد نشو ونماست

نسخه منها في ( لاهور ، پنجاب ، ببلك لائبريري 9 ، 876 ) كتبت بقلم الشكسته في السنة السابع عشرة من سلطنة محمد شاه الغازي 1148 في 111 ورقة ، ونسخه أخرى غير مؤرخة توجد أيضا في ( پاكستان ، لاهور ، پرفسور شيراني 2 / 106 / 3111 ).

( 7908 : منشئات )

للجامي ، عبد الرحمن ( 817 ـ 898 ) المذكور في ( 9 : 188 ). له من المنشآت ضمن كلياته ، بعضها عرفانية ، منها مكاتيب أرسلها إلى أعاظم زمانه ، مثل مكتوبه إلى علاء الدولة السمناني ، نسخها شايعة ولكن مختلفة في الكمية ، أقدم ما اطلعت عليها ضمن كلياته في ( تاشكند ) بخطه نفسه ، و ( أسعد أفندي 1431 ) كتابتها 779. و ( طهران أدبيات 113 ) كتابتها 883. أولها : [ بعد از انشاى صحايف ثنا ومحمدت الله الذي أنزل على عبده الكتاب ].

( 7909 : منشئات )

لجلالا الطباطبائي الزواره اي الأردستاني ، المذكور

27

في ( 9 : 198 ) نسخه منها ضمن كلياته الموجودة في ( دانشگاه 2943 ) بقلم النستعليق في القرن الحادي عشر وذكرت فهرس 149 بندا من كلياته هذا في فهرس المكتبة وفيها ديوانه وتذكره جلالا ومكاتيب من عدة أخر إليه ومنشئات أرسلت من غيره إلى آخرين وشطحيات لمحمد دارا شكوه ، ويظهر من الكليات هذا أن والد الأردستاني يدعى بـ [ مظهر ] وهاجر بنفسه في 1045 من لاهور إلى أكبرآباد ، وفيها ذكر من الشاه صفي ( 1038 ـ 1052 ) وسنة 1039.

( 7910 : منشئات )

لحسن بن الميرزا علي الطبيب ، لسان الأطباء ، الذي كان حيا في 1312 ، توجد نسخه منها في ( دانشگاه 4085 ) ضمن جنگ جمعها المؤلف بين سنين ( 1297 ـ 1312 ) ومعها ديوانه المشتملة على القصيدة والغزل والمفردات يتخلص فيها تارة بـ [ حكيم ] وتارة بـ [ خفايي ] كتبها بنفسه بقلم النستعليق ومعها منشئات غيره وشرح القصيدة المنسوبة إلى فخر القضاة الرازي.

( منشئات )

حسن علي خان گروسي. مر بعنوان منشئات أمير نظام.

( 7911 : منشئات )

للحاج مولى حسين بن المولى محمد الجمي ، المعروف بفاضل جم ، المتوفى 25 ذي الحجة 1319. نظما ونثرا من الفارسية والعربية. ذكر في أوله رحلته إلى مكة نظما فارسيا وذكر ضمنها بعض أسرار الحج ، حكاه الشيخ شفيع الجمي الموجود عنده وفي آخره ليلى ومجنون منظوما أيضا.

( 7912 : منشئات )

للشاه زاده حسين بن جهانگير بن عباس ميرزا نائب السلطنة توجد منها صد كلمة في ( دانشگاه 4222 ) كتبها محسن بن سليمان بن محمد سليم بن جهانگير القاجار في ( 11 ج 1 / 1301 ) في 28 ورقا. أوله : [ صد كلمه ايست سودمند براى مستمند از منشئات .. ابن جهانگير نائب السلطنة عباس ميرزا .. كلمه أول : در عنفوان شباب بشتاب در تحصيل علم .. ].

( منشئات )

لحسين الميبدي ، يأتي بعنوان منشئات ميبدي.

( 7913 : منشئات )

لأمير خسرو الدهلوي ، المذكور في ( 9 : 293 ) وتسمى بـ « رسائل إعجاز » وفي مقدمتها أطرى أبا المظفر مبارك شاه ، مرتب على خمسة

28

رسائل كل منها في عدة خطوط ، الرسالة الأولى في المفردات والمركبات ، 2 ـ المرتبات في تسعة خطوط ، 3 ـ اللطائف في خطين ، 4 ـ البدائع المعنوية في خمسة خطوط ، 5 ـ سوابق المنشآت في سبعة خطوط ، نسخه منها في ( الملك 2 / 6180 ) كتبت بقلم النستعليق الهندي في ( رجب 9 محمد شاهي ) القرن الثاني عشر ، والنسخة مخرومة من أول مقدمتها أول الموجود : [ دارم اكنون چون ضمير دلاور بر اين مهم بزرگ پيوسته ، اينك لطيفه برد ، ورق كشيدم .. ]. وتوجد نسختان غير مؤرختان منها في ( پاكستان ، لاهور ، پرفسور شيراني 9 / 1844 / 4864 و 5 / 6360 ) وفي خلال النسخة الثانية بعض الأشعار باللغة الأردوية.

( 7914 : منشئات )

خسرو ميرزا بن عباس ميرزا وليعهد ( نائب السلطنة ). يشتمل مكاتيبه إلى الشاه ومكاتيب حكومي وإخوانيات. توجد بطهران ( سلطنتى ) من القرن الثالث عشر.

( 7915 : منشئات )

خليفة ، الشاه محمد ، الذي كان يعيش في قنوج. اسمها جامع القوانين وتسمى انشاى خليفة ألفها سنة 1085 ـ ( انشاى خليفة ) في أربعة فصول وخاتمة في الدستور والآداب والألقاب في إنشاء المكاتيب مع ذكر المكاتيب الحقيقة ، الفصل الأول : في المكتوبات ، 2 ـ الرقعات ، 3 ـ التهنئة والتعزية ـ في قسمين 4 ـ في الآداب والألقاب. أوله : [ ستايش ونيايش مر احدى را كه كاتب فصاحت بيان خرد .. ]. توجد ثلاث نسخ منها بقلم النستعليق في ( كپنهاك ، الملكية ) الأولى كتبت في 1145 ، والثانية ضمن مجموعة كريستن سن 131 كتبها نجم الدين في القرن الثاني عشر والثالثة ناقصة كتبت في القرن الثالث عشر.

( 7916 : منشئات )

خواجه جهان. له مفتاح الإنشاء مر في ( 21 : 318 ) وقواعد الإنشاء كما مر أيضا في ( 17 : 180 ). توجد نسخه من منشئاته في ( پاكستان ، شيراني ) كتبت في 28 محرم 1112 ، وذكرت في فهرس المكتبة بعنوان قواعد انشا نويسى واحتملت هناك إنها غير مناظر الإنشاء للمؤلف المذكور في ( 22 : 278 ) ونسخه أخرى غير مؤرخة في ( القاهرة ، دار الكتب ) كتبها ضياء الدين

29

محمد يوسف بن شمس الدين محمد في 167 ورقة.

( منشئات )

خواند مير. يأتي بعنوان نامه نامي.

( منشئات )

الدواني ، مر بعنوان مكتوب 22 : 162.

( 7917 : منشئات )

ملا دو پيازه ، الشاعر النقاد الهزال المذكور في ( 9 :330 ) تتبع في آثاره العبيد الزاكاني المذكور في ( 9 : 706 ) وطبع مقالاته ذيل تعريفات الزاكاني ، طبع الحجر في إستانبول ذكر منشئاته الهزلية النقادية في الفهارس بعناوين : تعريفات ومرآة المضحكين ونكاح ملا دو پيازه وهزليات.

( منشئات )

دهدار مر بعنوان مكتوب 22 : 172.

( 7918 : منشئات )

فارسية وتسمى بـ « دقائق الإنشاء » أو دقائق الإنشاد لرنجهوداس بن رنجيت رأى كايتة الجونفوري المتوفى بعد 1146 وهي في قواعد الإنشاء وأسلوبها ونماذج من المكاتيب شرع بها في 1145 وفرغ منها في 1146 في الله آباد توجد نسختان غير مؤرختان منهما في ( پاكستان ، لاهور ، پرفسور شيراني 4 / 2012 / 5022 و 1 / 695 / 3728 ) ونسخه أخرى غير مؤرخة في ( الآصفية 376 إنشاء ).

( 7919 : منشئات )

لرياض الهمداني ، المذكور في ( 9 : 395 ) نسخه منها في ( المجلس 6267 غير المفهرسة ) ومعها ديوانه المكتوبة بقلم النستعليق في القرن الثالث عشر أو الرابع عشر المشتملة على مثنوياته التي نظمها لأصدقائه والمجموع في 75 ورقة.

( 7920 : منشئات )

لزاهد الأصفهاني ، المذكور في ( 9 : 399 ) وكان إلى سنة 1100 ، نسخه منها ضمن كلياته المذهبة الموجودة في ( دانشگاه 4623 ) المكتوبة بقلم النستعليق في القرن الحادي عشر المشتملة على 197 ورقا ومعها مثنوي سفينة النجاة وبعض أشعاره الآخر من الغزل ـ على ترتيب التهجي ـ والقصيدة والقطعة والرباعي ، ومادة تواريخ من سنة 1077 إلى 1100.

( منشئات )

لژنده پيل ، مر بعنوان مكتوب 22 : 164.

30

( 7921 : منشئات )

سيما الكاشاني توجد ضمن مجموعة منشئات في طهران ( سلطنتى ) منها إخوانيات محمد طاهر الوحيد الآتي ذكره.

( منشئات )

شرف اليزدي ، علي بن أبي بكر بن علي ، مؤلف ظفر نامه المذكور في ( 15 : 200 ) توجد له منشئات ضمن المجاميع منها في ( طهران ، سلطنتى ) ضمن مجموعة منشئات تاريخها 905 مع عدة من المنشآت منها منشئات أخوه قوام الدين محمد بن أبي بكر.

( منشئات )

للمولى القاضي محمد شريف الشيرازي المتخلص بكاشف ( حدود 1001 ـ 1060 ) ، المذكور في ( 9 : 898 ) ذكره في كتابه خزان وبهار 7 :151 ومر بعنوان مكاتيب 22 : 139.

( 7922 : منشئات )

شوقي التبريزي ، عبد الحسين بن خداويردي بن عبد الرسول الوزير الدنبلي نسخه خط المؤلف توجد ضمن كلياته التي كتبها بنفسه في ( رمضان 1238 ) بقلم النستعليق في ( دانشگاه 2988 ) ومعها شرح غزل حافظ المؤرخة 1248 ، ومضحكات وحكايات وعبرة العاشقين وأشعاره الآخر في المثنوي والغزل والرباعي والمجموع في 188 ورقا ، والمؤلف كان مستوفيا على عهد فتح علي شاه وحفيده محمد شاه القاجاري.

( 7923 : منشئات )

شهاب المنشي ، محمد بن علي بن جمال الإسلام ، الملقب بشهاب منشي توجد في تبريز عند الفاضل السلطان القرائي ، وفي الفصل الخامس منها أورد 14 بيتا على طراز ساقي نامه لشاه شجاع ( 723 ـ 786 ) المذكور في ( 9 : 499 و 507 ).

( 7924 : منشئات )

شير علي المعروف بـ ( شير حمله ) واسمها انشاى فيض بخش ، مجموعة من المكاتيب وأحكام منشئ البلاط العالمگيري التيموري الهندي ، جمعها المؤلف في سنة 1118 لتعليم أولاده وفي المكاتيب تواريخ من سنة 1105 أو 1114 و 1115 توجد نسختان منها في ( پاكستان ، لاهور ، شيراني 2 / 735 / 4768 و 2 / 762 / 3735 ) الأولى بخط كريم بخش كتابتها رجب 1249 والثانية

31

بخط حسين شاه بن السيد محب شاه في 26 ج 2 / 1260.

( منشئات )

لمحمد صادق نامي ، يأتي بتخلصه.

( 7925 : منشئات )

أو ترسل للميرزا صادق المنشي الأردوبادي ، وهي في قواعد إنشاء المكاتيب أوله : [ منشئات ميرزا صادق منشي أردوبادي سلمه الله تعالى ديباجة دفتر إملاء وعنوان نامه إنشاء كه به وساطت قلم سمت تحرير پذيرد رقم اسمى از اسماى حسنى است ] نسخه منها في ( طهران ، أدبيات 2 / 63 ج ) كتبت بقلم النستعليق في ( 27 شوال 985 ) في أحمدنگر.

( 7926 : منشئات )

لصادقي كتاب دار الأفشار ، المذكور في ( 9 : 581 ) له منشئات فارسية ـ تركية ، ملمعة وتركية منها في طهران ( الملك 7 / 6325 ) ضمن كلياته من القرن الحادي عشر ، وطهران ( دانشگاه 10 / 7395 ) مع ديوانه.

( منشئات )

لمحمد صادق كنبوه ، مر بعنوان مكاتيب 2 : 130.

( منشئات )

للصائني ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 139.

( 7927 : منشئات )

صبا الكاشاني ، المذكور في ( 9 : 592 ) ذكر في فهرس الطرازي لدار الكتب في القاهرة ( 2 : 115 ) وجود مجموعة منشئات فارسية من إنشاء ميرزا مهدي خان منشي نادر وفتح علي خان ملك الشعراء ومنشي فتح علي شاه مع منشئات قائم مقام ( رقم 38 أدب فارسي طلعت ) كتابتها 8 شعبان 1262.

( منشئات )

السيد صدر الدين الدزفولي ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 128.

( 7928 : منشئات )

الميرزا محمد طاهر النصيرآبادي ، مؤلف التذكرة المشهور باسمه ، المذكور في ( 9 : 643 ) له من المنشآت الأدبية گل رعنا وگلشن آرا مر ذكرهما في ( 18 : 214 و 223 ).

( 7929 : منشئات )

لطغرا المشهدي ، المذكور في ( 9 : 649 ) له من المنشآت ما سمي كل واحد باسم خاص ، ذكرنا جملة منها في محله منها : آشوب نامه ( هفت آشوب ) ، آهنگ بلبل ، إشارتية ( إشاراتية ) ، إعلامية ، التماس نامه ، الهامية ، پريخانه ، تاج المدائح ، تجليات ، تحقيقات ، تذكره الأتقياء ( تذكره الأحباء )

32

تعداد النوادر ، ثمرة طبي ، جلوسية ، جوش بلبل ، چشمه فيض ، حسن وعشق ، خمسة ناقصة ( خمسة ضرورية ) ، ديباجة معيار الإدراك ، ضيافت معنوي ، عبرت نامه عشق وحسن ، فردوسية ، كاشف الغيوب ، كلمة الحق ، كنز المعاني ، گريه قلم ، مجمع البحرين ، مجمع الغرائب ، مرآة الفتوح ، مرتفعات ، مشابهات ، معراج ـ الفصاحة ، نمونه إنشاء ومر مجموعات مكاتيبه بعنوان مكاتيب 22 : 131.

( 7930 : منشئات )

لطوبى النائني ، الميرزا محمد خان بن الحاجي السيد حسين خان ، المتخلص بطوبى ، المولود 1238 والمتوفى 1284 أشرنا إليه في ( 22 : 94 ) ذيل عنوان مقدمه كليات طوبى وله المنشآت ضمن كلياته المذكورة.

( منشئات )

ظهوري الترشيزي له مكاتيب مر بعنوان مكاتيب 22 : 131 ومنشئات أدبية بأسماء خاص ، مر بعضها بعناوينها مثل : خوان خليل ، گلزار إبراهيم نورس خيال.

( منشئات )

لعبد الرحمن الأسفرايني ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 131.

( منشئات )

لعبد الرحمن القادري ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 132.

( 7931 : منشئات )

للمولى عبد الكريم بن الآقا محمد رحيم الكرماني المجاز من الشيخ خضر شلال في 1247 كما مر في ( 1 : 191 ) يزيد على ألف بيت ، فيها ما كتبه إلى فتح علي شاه عن لسان بعض علماء النجف في 1236 ، ومنها تعزية فتح علي شاه بموت ولده الشاه زاده محمد علي ميرزا عن لسان السيد محمد رضا بن السيد مهدي بحر العلوم الطباطبائي 1137 ، ومنها في تهنية أخيه محمد هاشم.

( منشئات )

عبد الواسع ، مر بعنوان منشأ الإنشاء 23 : 22.

( منشئات )

للمولى عطا إعجاز الهراتي ، يأتي بعنوان وصف أصفهان.

( منشئات )

لعلاء الدولة السمناني ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 132.

( منشئات )

علامي ، أبو الفضل ، مر بعنوان مكاتيب أعلامي 22 : 129 وهو غلط والصحيح علامي.

33

( منشئات )

لعلي آبادي ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 134.

( منشئات )

علي الهمداني ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 144.

( 7932 : منشئات )

فارسية لبعض الأصحاب ، يظهر من بعض مواضعه أن اسمه محمد علي وتواريخه 1086 رأيته عند السيد محمد بن نعمة الله الجزائري.

( منشئات )

علي بن محمد كلاه الصوفي ، مر ( 22 : 133 ).

( 7933 : منشئات )

لعناية الله ، مؤلف بهار دانش المتوفى 1082 مجموعة من مكاتيبه ومما أنشأها بنفسه جمعها في سنة 1068 ، نسخه منها في ( پاكستان ، لاهور ، پرفسور شيراني 545 / 3569 ) كتبها فتح علي في ( 1269 ـ 1852 م ).

( منشئات )

لعين القضاة الهمداني ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 133.

( منشئات )

لغالب الدهلوي ، المذكور في ( 9 : 784 ) مر في ( 1 : 507 ) بعنوان أردوي معلى وتوجد عدة نسخ مخطوطة منها ضمن نسخ كلياته ومر مكاتيب غالب 22 : 133 ) وللمؤلف پنج آهنگ وهو أيضا مجموعة منشئاته الفارسية توجد ضمن كلياته في ( لاهور ، پنجاب ببلك لائبريري 96 ـ 871 پنج ) ومعها له مهر نيمروز ودستنبو والمجموع في 270 ورقا كتبها السيد حسن الشهير بـ ( مير حسن ) من ( 7 ج 2 / 1278 ) إلى ( 28 محرم 1280 ) في دهلي ومر له مناظرات في ( 22 :280 ).

( منشئات )

للغزالي ، محمد وأحمد ، راجع فضائل الأنام 16 : 256 ومكاتيب 22 : 130 و 133 ومكتوب 22 : 172.

( منشئات )

لغياث الدين خواند مير ، يأتي ذيل اسمها نامه نامي في النون.

( 7934 : منشئات )

أو دستور نامه نگارى أو ترسل أو إنشاء على ما ذكر في الفهارس المختلفة ـ لغياثا محمد الفراقي الأصفهاني ، وهي دستور إنشاء المكاتيب وعناوينها : [ رقعه به أعاظم وأكابر سادات ونقباء ، بمشايخ كبار وزهاد ، به امراى بزرگ ، بأرباب هدايت ، به جانب فقها ، به جانب علماى كبار ، به جانب قضات بزرگ بوزراى عظام ، به مستوفيان ، به حكماى حاذق ، بأرباب احتساب ، به خوشنويسان ،

34

بقوشچيان ، بأهل ساز ، به خوانندگان وأهل موسيقى ، بقصه خوانان ، به معماران مهندس ، چند رقعه ونامه خزانى ، تابستانى ، زمستانى ، بارندگى ، نوروزى ، عيدى تهنيت ، تعريف ، عذر ووداع ] وغيرها ، وعده من المكاتيب التي يتداول بين الأحباب أوله : [ إنشاء حضرت فراقي ، رقعه به أعاظم وأكابر سادات ونقباء اى باد بگويمت سلامش برسان بنده راسخ العبودية والإخلاص جبين عبوديت ] نسخه منها في ( دانشگاه 1 / 2547 ) كتبت بقلم النستعليق في ( ع 1 / 1050 ) ضمن جنگ ونسخه أخرى في ( طهران ، عند الدكتور أصغر المهدي 873 ) كتبت بقلم النستعليق في 1060.

( 7935 : منشئات )

أو شرف نامه لفتوحي المنشي ، الذي كان حيا في 1027 وهي ما أنشأها لولده علي الملقب بـ [ شرف ] في عدة مقالات ، المقالة الأولى وفيها عدة قواعد : [ 1 ـ مرتبة مكتوب إليه ، أعلى از مرتبه كاتب باشد ، 2 ـ مرتبه مكتوب إليه أسفل از مرتبه كاتب باشد ، 3 ـ منشي بأيد صاحب طبع سليم باشد ، 4 ـ إظهار شوق وآرزومندى ، 5 ـ سطرهاى مكتوب بأيد طاق باشد 10 ـ به خدمت نواب عالى جاه نظامشان از جانب ميرزا حسن كليم ] وبعدها المقالة الثانية : [ كه حكام بحكام وأعالي باعالى نويسند ] والمقالة الثالثة : [ مكاتبات أعيان به خدمت حكام عاليشان ] وعناوينه [ فصل ] مجموعة عدة من المكاتيب التاريخية ونموذج من المكاتيب للتعليم والأحكام الواقعية وذكر الأنموذجات ، وبين النسخ اختلافات وفيها تواريخ ومواد تواريخ من ( 949 ـ 961 ـ 1009 ـ 1023 ـ 1037 ) والأخير لا يطابق على تاريخ وفاه المؤلف ، والظاهر وقوع التغييرات فيها بعد وفاته نسخه منها في ( الملك 88 / 6323 ) في مجموعة من المنشآت المؤرخة ( 1006 ـ 1010 ) مشتمل على عدة مكاتيب من أشخاص إلى أشخاص آخرين ، بإنشاء روح الله الشيرازي ونسخه أخرى في ( طهران ، أدبيات 195 حكمت ) كتبها غلام علي بن حسين الجهرمي بقلم النستعليق في ( 24 شعبان 1034 ) أولها : [ حمدي كه فتوح آن موجب روح ورواح وسبب فيض بدن وجان ] ونسخه ثالثة توجد في ( دانشگاه

35

3213 ) كتبت بقلم النستعليق في القرن الحادي عشر مشتمل على 102 مكتوبا في 152 ص ، وذكرت في بعض الفهارس بعنوان رسائل روح الله أو كتاب إنشاء ذات فوائد تاريخية ، كما أرخت تاريخ التأليف في بعض فهارس أخرى 1009 وأشرنا إلى هذه المنشآت أيضا في ( 9 : 808 ).

( منشئات )

للفاروقي ، أحمد ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 135.

( 7936 : منشئات )

لفرصت الشيرازي ، مؤلف آثار العجم ذكرها في آخره.

( 7937 : منشئات )

لفرهاد ميرزا بن عباس ميرزا بن فتح علي شاه القاجار ، المتوفى 1305 طبع مستقلا في بمبئي سنة 1318 ، ومع منشئات قائم مقام الفراهاني.

( 7938 : منشئات )

فريدون عكاشة ، جلال الدين ، منشي ملوك آل أينجو من القرن الثامن له من المنشآت تاريخية وأدبية فارسية ، سمي بعضها باسم خاص مثل : حديدية ، ربيعية ، رحيقة ، فتح نامه ، ميمية ، نخلية وأيضا مكاتبات إلى الأشخاص في التهاني والتعزية مر بعضها بعنوانها الخاص راجع ( 22 : 135 ).

( 7939 : منشئات )

لفوقي اليزدي ، ملا فوق الدين من القرن الحادي عشر ، المذكور في ( 9 : 851 ) منشئات فارسية في سبكة الهزلي النقادي يوجد في طهران ( دانشگاه 2 / 2619 ) ضمن مجموعة المؤرخة 1140 أولها : [ فقراتى چند كه در دار السلطنة لاهور انتظام يافته كه عازم دار الخلافة شاه جهان آباد بود : شبى در عزلت گه تنهايى با شاهد خود سرگرم شراب صحبت بودم ] وأخرى في طهران ( الملك 4 / 5104 ) أوله : [ بر عزيزانى كه علم نشاط در ميان انبساط افروخته اند ، اين نكته لطيفه مستور نماند ].

( منشئات )

الفيض الكاشاني ، مر بعنوان مكتوب 22 : 170.

( منشئات )

فيضي الهندي أشرنا إليها عند ذكر ديوانه في ( 9 : 856 ).

( 7940 : منشئات )

قائم مقام الفراهاني ، الميرزا أبو القاسم المتخلص بـ ثنايي

36

مر ذكر منشئاته في ( 9 : 185 و 858 ) : وطبع كرارا في إيران يختلف مجموعاته في الكمية.

( 7941 : منشئات )

قابل خان ، منشي الممالك أبو الفتح المتوفى 1072 أو 1073 واسمها آداب عالمگيري أولها : [ خداوند عليم حكيم خرد بخش سخن آفرين را به كدام مرتبه سخنورى ستايش كنيم ] نسخه منها في ( الآصفية 68 أنشأ ) كتبها الخليفة غلام أحمد في 1116 في 473 ورق وأخرى في ( بنگاله ، الآسيوية 2 ) كتابتها 1146.

( 7942 : منشئات )

لميان قاسم علي بن القاضي طالعمند كلا النوري ، الذي كان يعيش في بنگاله وهي مجموعة من مكاتيبه التجارية ، ألفها سنة 1234 ( ـ گل گلزار سخنورى ) وسماها بـ « گل گلزار سخنورى » توجد نسختان منها في ( پاكستان ، لاهور ، شيراني 904 / 3956 و 457 / 3482 ) الأولى كتبها كوبند سهايي كايتة في رمضان 1255 ، والثانية كتبت في أواخر القرن الثالث عشر.

( 7943 : منشئات )

قتيل الدهلوي ، المذكور في ( 9 : 876 ) ، وصاحب چهار شربت في العروض له مجموعة مكاتيب في ( پاكستان ، لاهور ، پرفسور شيراني 4 / 721 / 3754 ) تاريخ كتابتها 1234.

( منشئات )

لقطب الذهبي ، مر بعنوان مكتوب 22 : 171.

( منشئات )

القطب المحيي ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 136 ومكتوب 22 : 171.

( منشئات )

لقوام الدين الصائني ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 139.

( منشئات )

قوام الدين محمد بن أبي بكر بن علي اليزدي ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 139 توجد ضمن مجموعة منشئات في طهران ( سلطنتى ) مع منشئات آخر منها منشئات لأخيه شرف الدين علي اليزدي المعمائي ، كما مر في ( 23 : 30 ).

( منشئات )

للكاشف الأصفهاني ، راجع مكاتيب 22 : 139 ومكتوب 22 : 166 ومنشئات محمد شريف ( 23 : 30 ).

37

( منشئات )

لكمال إسماعيل ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 139.

( 7944 : منشئات )

لگلشن الگلپايگاني ، الخطاط في عصر القاجارية ، كما أشرنا عند ذكر ديوانه في ( 9 : 933 ) توجد نسخه منها في ( دانشگاه 3212 ) كتبها يعقوب بقلم الشكسته النستعليق في ( 5 ذي القعدة 1287 ) ضمن جنگ ومعها ديوانه.

( 7945 : منشئات )

أو دستور نامه نگارى ، للمنشي گنيش داس بهدرا وهي أنموذج من المكاتيب التي أنشأت للتهنية والتعزية ومن أشخاص إلى الأرحام والأحباب ، وفي الخاتمة ذكر قواعد إنشاء المكاتيب واللغات والمصطلحات التي يستعمل في المراسلات ، توجد نسختان منها في ( پاكستان ، لاهور ، پرفسور شيراني 1 / 323 / 3337 و 1 / 921 / 3973 ) الأولى كتبها محبوب عالم في ( 11 ذي القعدة 1265 ـ 1849 م ) والثانية غير مؤرخة.

( منشئات )

لگيسو دراز ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 140 ومكتوب 22 : 172.

( 7946 : منشئات )

وتسمى بـ « مفيد الإنشاء » للچهمي رام الدهلوي معاصر أكبر شاه الثاني الذي توفي سنة 1253 ، والمتوفى ( 1230 أو 1233 ) وهي مجموعة من المكاتيب والمنشآت ألفها في 1224 أوله : [ مفاد انشاى دلگشا بفيض افاده حمد منشي مستفيدان معنى ] نسخه غير مؤرخة منها في ( پاكستان ، لاهور ، پرفسور شيراني 2 / 1936 / 4938 ) وللمؤلف وجيز الإنشاء أو رقعات لچهمي رام مات قبل إتمامها فتممها أحد من مريديه الموسوم بديان دهان في 1234 ( ـ يافت از لطف حق وجيز إتمام ).

( منشئات )

لمجد الدين البغدادي ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 140.

( 7947 : منشئات )

لمحسن ميرزا السلطاني فارسي طبع بالحجر بطهران 1328.

( منشئات )

للسيد محمد الزيني ، مر بعنوان مكاتبات 22 : 129.

38

( منشئات )

الشيخ محمد الهمداني مر بعنوان منشئات بهاري.

( 7948 : منشئات )

ولعلها لمحنت الكردستاني ، معاصر فتح علي شاه القاجاري ( 1212 ـ 1250 ) الذي يحتمل أنه متحد مع محنت البروجردي المسمى بـ [ علي نقي ] توجد نسخه منه مع ديوانه الموجودة في ( دانشگاه 1 / 3928 ) ونسخه الديوان هذه كتبت بقلم النستعليق في القرن الثالث عشر أو الرابع عشر ، في 127 ص وفيها ما نظمها من المدائح والمراثي والغزل وسراپا ونسخه أخرى من ديوانه في طهران عند الدكتور مفتاح 363 ، كتبت بقلم النستعليق في ( رمضان 1236 ) وفيها ما نظمه من القصيدة والمثنوي واندرز نامه مع ما أنشأها السيد حسين.

( 7949 : منشئات )

لمدهوش الجرفادقاني ، الملا محمد صادق ، من القرن الثالث عشر ، المذكور في ( 9 : 1632 ) يوجد في تبريز ( الملية 1546 ـ 607 ف ) ضمن كلياته بخطه المؤرخة 1247 راجع ( 22 : 141 ).

( 7950 : منشئات )

لمحمد مسيح البغدادي ، ألفها باسم [ أبي المظفر الشاه عباس الحسيني الصفوي بهادر خان ] في العشر الثالث من القرن الأول بعد الألف وفيها أنموذج من المكاتيب وسميت بـ « دستور نامه نگارى » أوله : [ حمد وسپاس بديع الأساس كه منشيان وبيان آن عاجز آمده ] ونسخه في ( الملك 2 / 4657 ) كتبت بقلم النستعليق في القرن الحادي عشر.

( 7951 : منشئات )

مصباح المستوفي ، عزيز الله بن محمد علي طبع بطهران سنة 1330 وبعدها مكررا.

( منشئات )

مظفر علي شاه ، مر بعنوان مكاتيب 13 : 141.

( منشئات )

معين الزمچي الأسفزاري ، مر بعنوان مكتوبات 22 : 179.

( 7952 : منشئات )

تاج الدين ملك اختسان ، توجد ضمن منشئات لنصر الله المنشي السمرقندي الآتي ذكرها من أوائل القرن التاسع بطهران ( سنا 218 ) أحد مكتوباته رسالة إلى عماد الفقيه الكرماني المتوفى بكرمان 772 أو 773 المذكور في ( 9 : 766 ).

39

( 7953 : منشئات )

آقا منصور السمناني من منشئاته دستور العمل سير أصفهان بهشت نشان وهي منشأة في وصف أصفهان بنظم ونثر فارسي أوله : [ زندانى بيت الأحزان فراق ، عاشق مشتاق نمى داند كه به كدام زبان بيان صدمات مفارقت نمايد ] توجد في طهران ( الملك 19 / 5403 ) ضمن مجموعة المؤرخة 1100.

( 7954 : منشئات )

لمنصور بن محمد علي الشيرازي ، من أهل القرن التاسع ، كتبها معينا لإنشاء الطلبة وأورد فيها منشئات زمانه والأشعار وتهنية الولادة وما يكتب للتعهد وآخرها في السياق أوله : [ حمد وسپاس بى قياس مالك الملك را كه انشاى مودات لمعه اى از لمعه أنوار ] نسخه مبتورة منها في ( بغداد ، المتحف 1147 ) كتبها همام الدين شيرزاد بقلم التعليق في ( 10 صفر 890 ) ومعها شمس السياقة للمؤلف بخط هذا الكاتب وبنفس تلك الخصوصيات من التاريخ ونوع القلم ، وتوجد نسختان من الكتاب في ( الملك 1 / 3672 و 3831 ) تاريخ النسخة الأولى 895 والثانية عليها تاريخ ( 908 ـ 909 ).

( منشئات )

منيرى ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 142.

( 7955 : منشئات )

لميرزا موسى وزير لشكر العراقي ، المتخلص بأوحدي ، توجد ضمن كلياته الموجودة في ( الرضوية 1028 ـ 4997 ) وكتبت بقلم النسخ والنستعليق في ( شوال 1300 ) ومعها مراسلاته وديوانه المشتمل على التراجيع والقصيدة والمجموع في 64 ورقا.

( 7956 : منشئات )

المولوي البلخي ، جلال الدين محمد ، ( 604 ـ 672 ) ، المذكور في ( 9 : 1122 ) توجد ضمن مجموعة في ( القاهرة ، دار الكتب 171 م أدب فارسي ) غير مؤرخة أولها : [ اين رسائل عالى ووسايل معالى ومكاتبات همايون ومراسلات ميمون كه بر أنواع فوائد وفحاوي محيط ].

( 7957 : منشئات )

الميبدي ، القاضي المير حسين بن معين الدين ، شارح حديث [ صعدنا ذرى الحقائق ] في سنة 908 ، جمع فيه 33 من مكتوباته الفارسية وسماه بما مر أوله : [ سپاس يكى را كه دست قدرت أو ] والنسخة في ( الرضوية )

40

في 29 ورقة ، ونقل عنه في مجالس المؤمنين ص 266 ، قضية تكفير الشاه نعمة الله وتوجد مكاتيب له ضمن مجموعة منشئاته في طهران ( سلطنتى ) كتابتها 905 تشتمل مكاتيبه إلى علماء عصره مثل جلال الدين الدواني والقاضي صفي الدين العيشي ، والقاضي إمام الدين شيخ علي شاه شرف الدين الديلمي وأبو إسحاق التبريزي ، والخواجة نظام أحمد وغيرهم من العلماء ، ومكاتيب مختلفة وإخوانيات.

( منشئات )

مير الداماد ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 143 ومكتوب 22 :176.

( 7958 : منشئات )

ميرزا مهدي خان الأسترآبادي المذكور في ( 9 : 1132 ) طبع منشئاته مكررا منها مع منشئات قائم مقام الفراهاني في طهران 1327 وقبلها بتبريز في 1281 ضمن مجموعة نصاب مثلث وسمي في بعض انطباعاته بـ « إنشاء الدرر » وهي مجموعة مكاتيبه.

( منشئات )

نجم الدين الرازي ، مر بعنوان مكاتيب : 22 : 144.

( 7959 : منشئات )

لنامي الأصفهاني ، مؤلف تاريخ گيتي گشاي والمذكور في ( 9 : 1165 ) انتخب كثيرا منها في مجموعته المولى عبد الكريم الكرماني النجفي في بياض بخطه الجيد في 1243 ، منها مكتوبه إلى السيد جعفر المفتي الكاشاني ، ويظهر من آخر هذا المكتوب أنه سمى هذه المنشآت بـ « سفينة مسودات ».

( 7960 : منشئات )

وتسمى بـ « مسوده منشئات » لنجيب الله ، مشتملة على المنشآت وذكر مصطلحات الصنائع والبدائع والعروض والقافية نسخه غير مؤرخة منها في ( پاكستان ، لاهور ، پرفسور شيراني 2202 / 5112 ).

( 7961 : منشئات )

الميرزا عبد الرحيم نديم صابر الخلخالي ، المنشي باشي والمستوفي في بلاط ناصر الدين شاه ( 1264 ـ 1313 ) نسخه منها ضمن كلياته الموجودة في ( دانشگاه 3306 ) بخط نصر الله بن المؤلف بقلم النستعليق الجيد في ( ذي القعدة 1304 ) عن نسخه الأصل في 60 ورقا ومعها ديوان المؤلف الذي فاتنا ذكره في محله من ( ج 9 ) أول نسخه الكليات : [ شكر وحمد لا يحاط ولا يحد به توانا خداوند

41

واحد أحد ].

( 7962 : منشئات نشاط ، )

للسيد عبد الوهاب الأصفهاني المتخلص في شعره بـ ( نشاط ) على ما مر في ( 9 : 1189 ) طبع ضمن مخزن الإنشاء المذكور في ( 20 : 224 ) ونسخه منه ضمن كلياته المذهبة المرصعة الموجودة عند ( فرهاد معتمد 61 ) التي كتبها نشاط بقلم النستعليق لأحد من أهل البلاط ، وقد محوا اسم ذلك الشخص ومعها ديوانه ، ونسخه أخرى ضمن كلياته المذهبة الموجودة في ( طهران ، الملية 252 ) والمكتوبة بقلم الشكسته الجيد في 1243 ومعها ديوانه والمجموع في 428 ص.

( 7963 : منشئات )

لنشاني الدهلوي الخطاط والشاعر على عهد أكبر شاه ( 963 ـ 1014 ) وابنه جهانگير شاه ( 1014 ـ 1037 ) والمتوفى 1025 ـ على أحد الأقوال ـ ونسخه المنشآت ـ فارسيا وعربيا ، توجد ضمن كلياته الموجودة عند عبد الحسين بيات من غير تاريخ بقلم النستعليق ومعها ديوانه المذكور في ( 9 : 1191 ).

( 7964 : منشئات )

نصر الله بن عبد المؤمن المنشي السمرقندي ، من القرن الثامن وأوائل التاسع. له مجموعة منشئات ومكاتيب وفرامين ومناشير وغيرها في طهران ( سنا 218 ) أوائل القرن التاسع ويحتمل أن يكون بخطه أيضا. تحتوي المجموعة منشئاته نفسه ومنشئات من غيره مثل فريدون عكاشة وملك اختسان وخواجه نعمان الدين الجامي ، وغيرهم ورسالة الكواكب الدرية في مناقب الحيدرية من إنشاء برهان الدين أبو إسحاق الكرماني والعرائس للوطواط.

( منشئات )

نصير الدين الطوسي ، مر بعنوان مكتوب 22 : 177.

( 7965 : منشئات )

نصير الهمداني ، المذكور ديوانه في ( 9 : 1200 ). توجد ضمن كلياته المذهبة الموجودة عند عبد الحسين بيات ، من القرن الحادي عشر ومعها ديوانه. أول الكليات : [ يگانه اى كه هزار ويك نام مباركش هزار ويك چراغ بر افروخت ].

( 7966 : منشئات )

خواجه نعمان الدين الشيرازي ، توجد ضمن مجموعة

42

منشئات نصر الله المنشي السمرقندي المذكور آنفا ( ص 41 ) من أوائل القرن التاسع بطهران ( سنا 218 ).

( 7967 : منشئات )

للشاه نعمة الله الولي الكرماني ، ( 730 ـ 834 ) ، المذكور في ( 9 : 1215 ). له من المنشآت مكاتيب أرسلها إلى أعاظم عصره مشحونة بالمعاني العرفانية. منها مكتوبه إلى قوام الدين الكوبناني ، الموجودة نسختها في طهران ( دانشگاه 2143 ) ضمن كلياته المؤرخة 966.

( منشئات )

نوربخش ، محمد ، مر بعنوان مكتوب 22 : 172 ـ 174.

( 7968 : منشئات )

القاضي نور الله الشهيد. ذكر في فهرس تصانيفه.

( منشئات )

الواسطي ، عبد الجليل ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 145 وطبع في بلگرام بهند.

( 7969 : منشئات )

للواعظ القزويني المذكور في ( 9 : 1252 ) سماها في الديباجة بـ « خجسته بياض » وسفينة ونظم لها مادة تاريخ يظهر منها أن تأليفها كانت في 1039. أوله : [ منشي ناطقه را دوات دل وقلم زبان از هر جهت تحرير حمد وثناى متكلم نطق آفرينى است .. ]. نسخه منها في ( دانشگاه 2 / 4602 ) كتبت بقلم النستعليق في القرن الحادي عشر ، ونسخه أخرى في ( طهران ، أدبيات 87 د ) كتبت بقلم النستعليق في يوم الأحد ( شعبان 1100 ) في 135 ورقة ، وذكرت في فهرس المكتبة بعنوان منشئات وللمؤلف دستور نامه نگارى يأتي أيضا بعنوان منشئات.

( 7970 : منشئات )

أيضا للواعظ القزويني وهي مجموعة مكاتيب منه بالنظم والنثر ودستور المكاتيب الديواني والرسائل التي يتداول بين الأحباب وسميت بـ « دستور نامه نگارى » فيها ذكر من أبواب الجنان له. المذكور في ( 1 : 76 ) أوله : [ حمد بى حد منعمى را شايسته وثناى بى منتها ملك الملكى را زيبنده است .. كه دست قدرت كامله اش أوراق افراد نوع إنسان .. ] نسخه منه في ( دانشگاه 2 / 2402 ) كتبت بقلم النستعليق في يوم الأحد ( 2 ع / 1274 ) في 87 ص ، ولعل هذه

43

المنشآت متحدة ـ ولو بعض الاتحاد ـ مع المنشآت السابقة ذكرها.

( منشئات )

الواعظ الكاشاني ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 144.

( منشئات )

الوحيد القزويني ، محمد طاهر ، له من المنشآت المرسلات إلى ملوك الهند والأعيان ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 145 ومنشئات في موضوع الديباجة للكتب والرسائل ذكرنا بعضها بعنوان المقدمة مثل مقدمه بياض 22 : 47 ومقدمه تاريخ صادرات 22 : 47 ومقدمه تعليم جوارح وطبع منشئات له في كلكتة سنة 1242 على الحجر وبعدها بلكهنو سنة 1260.

( 7971 : منشئات )

للميرزا وحيدي التبريزي ( راجع 9 : 1265 ) توجد منها في مكتبة السلطان محمد الفاتح وأخرى في مكتبة بداخل همايون.

( منشئات )

وزير لشكر ، مر بعنوان منشئات موسى وزير لشكر.

( 7972 : منشئات )

وتسمى بـ « تهنيت نامه » لولي محمد ، الساكن في حيدرآباد دكن ، وهي مما أنشأها بنفسه ، مرتبا على بابين : 1 ـ المكاتيب للتهنئة ، 2 ـ العرائض والمراسلات. أوله : [ حمدي كه منشيان كامل وكاتبان صاحبدل در حيطه تقدير .. ] نسخه منها في ( الآصفية 194 ـ إنشاء ) كتبها أحمد علي في 1270 في حيدرآباد في 141 ورقة.

( منشئات )

هدايت الطبرستاني ، مر بعنوان مكاتيب 22 : 145.

( 7973 : منشئات )

هركرن أو إرشاد الطالبين.

( 7974 : منشئات )

هيراچند الهندي. له زاد المعاش بالفارسية. نسخه مخرومة الأول في ( پنجاب ، پبلك لائبريري 9 ، 876 ) في 92 ورقة.

( 7975 : منشئات )

للميرزا يوسف الهروي وهي دستور نامه نگارى في بيان قواعد إنشاء المكاتيب بالنظم والنثر ، والدلالة على أن في كل مطلب أي من الأشعار يليق بالذكر ، وفيها ذكر من عالمگير الثاني الذي جلس على سرير الملك في 1167 ، نسخه الأصل منها في ( دانشگاه 2615 ) كتبت بقلم النستعليق في القرن الثاني عشر ، وتوجد فيها بياضات. أوله : [ من كلام ميرزا يوسف هروي. سائر

44

بطبقه أعلى از امرا نويسند : عتبة خدام ذوي الاحترام امرا وجهان پناه .. ] والنسخة في 146 ورقة.

( منشئات )

يوسفي. رأيت منتخبات من منشئاته بهذه النسبة في مجموعة بياضية انتخبها ميرزا محمد كاظم بن ميرزا محمد الجاجرمي الملقب في شعره بادا. فرغ من الانتخاب سنة 1177 وكتابة جل من المجموعة هذه بخطه عند السيد أبي القاسم الرياضي بنجف.

أقول

: ونعلم أن ليوسف بن محمد اليوسفي الهروي الطبيب المذكور في ( 9 :1321 ) بدائع الإنشاء ألفه لولده رفيع الدين حسين في قواعد الإنشاء سنة 940. جاء فيه :

اين نامه كزوست بدعت فن إنشاء * * * كرديم ورا بدائع الإنشاء نام

تكرار كنى چو نام أو را يك بار * * * شك نيست كه ره برى بسال إتمام

ويحتمل أن يكون مؤلف المنشآت هذه هذا الهروي.

( 7976 : منشئات )

توجد في ( تبريز ، الملية 3029 ) نسخه غير مؤرخة في 91 ورقة ، تشتمل على عدة منشئات مختلفة من الرسائل الديواني أو مما يتبادل بين الأحباب. أوله : [ حمد وسپاس لا يعد ولا يحصي مر خداوندى را سزاست كه آفريننده جهان ودارنده زمين وآسمان وروزى دهنده ].

( 7977 : منشئات )

مجموعة من المكاتيب التي يتداول بين العاشق والمعشوق وهي أيضا من قبيل التوسل إلى الترسل المذكور منتخبه في (22) نسخه غير مؤرخة منها في ( المجلس 2262 ) في 187 ص ، والظاهر إنها ألفت في القرن الثاني عشر أو الثالث عشر ، وجاء في آخرها : [ .. اين أرادت پيشه خلوصيت انديشه به تمناى برخى از دوستان .. تجميع اين كتاب .. بر آمده .. تا آن كه عشاق با غم ساخته وشيدايان دلباخته .. از مضامين شيرين .. آن ضبط رقيمه نموده .. ] ومن هذا الباب دليل العشاق لفرج الله المنشي الملقب بـ « خازن الأشعار » الذي ألفها باسم ناصر الدين شاه في ( ج 1 / 1272 ).

45

( 7978 : منشئات )

واسمها تمثيل مرتب على مقدمه وخمسة أقسام :1 ـ في باب الفتح والنصر ، 2 ـ في الاتحاد والإخلاص ، 3 ـ مكتوب إلى أحد الأصدقاء 4 ـ ما يناسب حال القضاة ، 5 ـ في الجواب ، وفي المقدمة ذكر من محمد الموسوي ، كما أن في أحد المكاتيب إلى أحد الأصدقاء عنوان [ الداعي حسين الخوارزمي ] نسخه غير مؤرخة منها في ( المجلس 5119 ) كتبها اختيار المنشي بن علي الجنابذي بقلم التعليق.

( 7979 : منشئات )

أو ترسل توجد في ( تبريز ، الملية 2 / 2612 ) نسخه كتبها زين العابدين الخسروشاهي بن المشهدي حيدر بقلم النستعليق الشكسته في ( شوال 1209 ) في ( 32 + 2 ) ورقة والنسخة مشتملة على أنموذج من المنشآت ، أسناد بيع الشرط ، ما يكتب لعقد الوكالة أو الشركة أو الصلح أوله : [ الحمد لله الذي أحل البيع والشري وحرم الغصب والربا ].

( 7980 : منشئات )

أو المحاسن والمنشآت فارسي وكان الفراغ من تأليفه في يوم الخميس ( 8 شعبان 819 ) مرتب على ثلاثة أبواب : 1 ـ في تسعة فصول في الأخلاق من مكارم الأخلاق والعدالة والسخاء والشجاعة والعفو ، والإغماض وزوال النعم والسعادة الأخروية ، الصبر ( ومن هنا يظهر أن المؤلف ذهب من يزد إلى قم والري ) الشكر ومن هذا الفصل نفهم أنه عبر من قزوين ونال بصحبة الخواجة شرف الدين وفيها ذكر من أميران شاه ، والباب الثاني ترسل مختصر في تسعة فصول ، والثالث في الآداب الفارسية التي يعتبر تلفيقها مناسب في العبارات والمراسلات نسخه منها في ( أصفهان ، شهردارى 939 ـ 7 ـ 84 ) كتبها طاهر الكاتب بقلم النسخ في يوم الخميس ( ع 2 / 848 ) وهي مخزومة من أوله وليس فيه الفصل الأول من الباب الأول ، وصورته الفتوغرافية في ( دانشگاه ، رقم 2467 ).

( 7981 : منشئات السلاطين )

وهي مجموعة مكاتيب عربية وفارسية وتركية على حسب تاريخ المنشآت ألف في 982 وطبع في إستانبول 1274 في مجلد ، باهتمام أحمد فريدون بگ الملقب بتوقيعي راجعه.

46

( 7982 : منشأ التمدن )

للسيد نور الدين الحاج سيد جعفر بن الحاج سيد عبد الصمد التستري المعاصر ، فارسي طبع.

( 7983 : منشأ العرفان )

في تفسير البسملة وشرح بعض أشعار العرفاء ، لمحمد رفيع ، نسخه منها في ( القاهرة ، دار الكتب 2 / 93 زكية ) كتبها محمد الداغستاني في 1148 ، في 78 ص.

( 7984 : منشعبة )

فارسي في الصرف ، نسخه غير مؤرخة منها في ( بنگال الآسيوية 8 / 11 132 ).

( 7985 : منشورات إسماعيلية : )

منشور أبا علي ، منشور أبي المعنى الطاهر ، منشور إلى آل عبد الله ، منشور إلى عبد وآل سليمان ، منشور إلى محل الأزهر الأشرف ، منشور رمز لأبي الخير سلامة ، منشور الشرط والبط ، منشور في ذكر إقالة سعد ، منشور نصر بن فتوح كذا ذكر في الملحق من فهرست الكتب والرسائل لمجدوع نقلا عن فهرس أيوانف.

( 7986 : المنشورات الرضاعية )

منظومة في الرضاع ، قرب ألف بيت للمولى محمد حسن النائني ، صاحب گوهر شب چراغ ذكره في آخره.

( منشورات الأحاديث )

لعلي بن الريان بن الصلت ، وقد مر بعنوان المنثور كما في بعض نسخ النجاشي.

( منشور الأدب )

مر بعنوان منثور الأدب.

( 7987 : منشور مبارك )

أو رسالة أنسابية رسالة فارسية مجعولة في أنساب ملوك طبرستان يتصل نسبهم إلى أمير المؤمنين (ع) وفيها حكايات خيالية مثل إرسال علي بن أبي طالب (ع) العمار بن ياسر رسولا عند يزدجرد الملك الساساني وقبول يزدجرد الإسلام من عنده ، حكايت بى بى شهربانو مع حسين بن علي (ع) ، معاضدة الإيرانيون بكوفة مع علي (ع) في حرب صفين ، قتل حسين (ع) بيد المروانيين ورجوع شهربانو إلى ري واختفائها في جبل المشهور باسمها ، مقاومة الإيرانيين للمروانيين ، قيام أبو مسلم الخراساني ، وفي أواخرها منشور وتاريخ 677 لم يسمها

47

المؤلف باسم بل لقبها بمنشور مبارك وفي آخرها بـ « رسالة أنسابية » أولها : [ شكر وسپاس مر خداى را تمت آلائه وعمت نعمائه ، كه نعمت ] توجد في ( طهران ، دانشگاه 877 ) ضمن مجموعة المؤرخة 1075.

( من شهد الجمل مع علي (ع) من الصحابة )

ومن صلى ومن طاف في العمرة ومن عشق من الشعراء إلى آخر ، مر في ( 22 : 228 إلى 234 ).

( 7988 : منشي گري وخطاطي )

رسالة في الإنشاء والكتابة ، لسامي النيشابوري ، قيل : إنها ألفت في 1122 توجد في ( بادليان 32 / 69 Add ) ضمن مجموعة مع مناظرة الملا هلالي وملا نرگس في مجلس السلطان حسين ، مر ذكر سامي النيشابوري من قرن العاشر في ( 9 : 424 ) راجعه.

( المنصف

) في شرح تصريف المازني ، لابن جني ذكره بعض والظاهر أنه المصنف كما مر بهذا العنوان.

( 7989 : المنصف )

في تاريخ الكوفة للشيخ أبي جعفر الحسن بن محمد بن جعفر التميمي المعروف بابن النجار ، نقل عنه السيد غياث الدين عبد الكريم في فرحة الغري واستظهر شيخنا في خاتمة المستدرك أن والده ـ يعني أبا الحسن محمد بن جعفر ـ كان من مشايخ النجاشي الذي يعبر عنه بأبي الحسن النحوي أو التميمي وبمحمد بن جعفر الأديب أو المؤدب أو القمي ، والكل واحد ، ويروي عن الحافظ ابن عقدة المتوفى سنة 333 أقول : مر بعنوان تاريخ الكوفة أن صاحب المنصف من مشايخ المفيد فكيف يكون والده شيخ تلاميذ المفيد نعم يمكن أن يكون أبا الحسن محمد بن جعفر أستاذ النجاشي وصاحب تاريخ الكوفة الذي توفي سنة (402) ابنا لأخي هذا الشيخ ـ يعني أبا جعفر الحسن بن محمد بن جعفر صاحب المنصف وشيخ شيخنا المفيد فيكون نسب أستاذ النجاشي هكذا : أبا الحسن محمد بن جعفر بن محمد بن جعفر التميمي النحوي المؤدب وصاحب المنصف يكون عمه ويكون لكل منهما تاريخ الكوفة ولعله لا ربط بينهما أصلا ، وقال في الرياض عند ذكر المنصف : لعله الذي

48

رأيته بأردبيل ولعل مؤلفه ابن النجار العامي المشهور أقول : فراجع في عنوان تاريخ الكوفة ترى رواية صاحب المنصف عن الصادق (ع) بأربع وسائط وترى رواية المفيد عنه في الإرشاد.

( 7990 : منصور نامه )

تاريخ منظوم فارسي ، للسلطان حسين ميرزا بايقرا ( 842 ـ 911 ) ، لم أعرف ناظمه يوجد في بادكوبة ( أكادمية العلوم لآذربايجان 66 ) ، كتابته 1030 كما في فهرست بريگل.

( 7991 : المنصوري )

في طب الأجساد ، لأبي بكر محمد بن زكريا الرازي وكتب بعده الطب الروحاني الموجود ليضم إليه ويعم نفعه للنفس والجسد ، وكتب المنصوري باسم صديقه منصور بن إسماعيل في عشر مقالات ويقال له :كناش المنصوري في 147 ورقة ، نسختان منه في ( الآصفية ) ونسخه في الخزانة الرامفورية وأخرى في بانكي پور بعنوان الكناش في الورقة المذكورة في تذكره النوادر ، ومر في الكاف بعنوان الكناش لأن الكناش اسم لنوع من الكتب الطبية فيقال لهذا الكناش المنصوري.

( 7992 : رسالة في المنطق )

مختصرة ، للسيد الشريف جمال الدين إبراهيم ابن عبيد الله الصفوي أولها : [ طوالع أنوار طلعت من مطالع البيان ولوامع شمسية أشرقت من أفق اللسان ] وذكر في آخرها أن له كتاب مقدمه العلوم وأحال معرفة شروط القياس إليه ، ودعا أن يوفقه الله لخاتمة مسماة بمرآة المفهوم والنسخة في مجموعة عند السيد محمد باقر حفيد السيد محمد كاظم اليزدي بالنجف.

( رسالة في المنطق )

للشيخ أحمد الخطي بن محمد بن يوسف ، تلميذ المجلسي الثاني ، توفي هو وأخوه في حياة أبيهم بالطاعون له رسالتان في المنطق : إحداهما المشكاة المضيئة مر في ( 21 : 62 ) وأخرى الرموز الخفية في المسائل المنطقية المذكورة في ( 11 : 252 ).

( 7993 : رسالة في المنطق )

للمولى أحمد ، موجودة في ( الخزانة الرضوية ) من موقوفات ابن خاتون العاملي تلميذ الشيخ البهائي.

49

( 7994 : رسالة في المنطق )

للشيخ إسماعيل بن محمد التبريزي ، والنسخة في مكتبة ( راجه فيض آبادي 6 ) كما في فهرسها المخطوط.

( 7995 : رسالة في المنطق )

لبابا أفضل الكاشاني المرقي ، المذكور في ( 9 :116 ). له في المنطق منهاج المبين يأتي في محلها ، ومقالتان فارسيتان ضمن مجاميع رسائله. إحداهما يبتدئ : [ فصل. سخنى چند موجز كه منطق را بكار آيد وچاره نبود از حفظ آن ]. والثانية أولها : [ بدان أيدك الله تعالى كه هرگاه اراده كنى تحصيل مطلبى را از مطالب تصديقيه ]. نسخه منهما في طهران ( المجلس 24 و 35 / 4942 ) ضمن مجموعة المؤرخة 1056.

( 7996 : منظومة في المنطق )

للسيد محمد باقر بن السيد حيدر بن إبراهيم الحسني الحسيني الكاظمي ، المتوفى سنة 1290 ، ذكره سيدنا الحسن صدر الدين.

( 7997 : رسالة في المنطق )

للسيد باقر الكاظمي المذكور ، صاحب خلاصة النحو المذكور في ( 7 : 234 ). ذكرها سيدنا الحسن صدر الدين وترجمناه في الكرام : 179.

( 7998 : رسالة في المنطق )

فارسية ، للشيخ بخش علي اليزدي الحائري ، المعاصر المتوفى بالحائر في سنة 1320.

( 7999 : منظومة في المنطق )

للسيد محمد تقي القزويني ، ينقل عنه في حاشية منظومة نهاية التحرير بخطه في خزانة السيد مهدي الكاظمي ، ومر له منظومة في المعاني والبيان.

( 8000 : رسالة في المنطق )

للشيخ جبر النجفي. والنسخة بخطه في خزانة السيد الحسن صدر الدين. ومر له رسالة في المفاهيم والعموم والخصوص في ( 21 : 313 ) وترجمناه في الكرام : 232.

( 8001 : منظومة في المنطق )

للسيد جعفر بن إسحاق الموسوي الدارابي ، المعروف بالكشفي المتوفى ببروجرد حدود سنة 1267 والنسخة عند بعض أسباطه وهو الميرزا أحمد بن الميرزا أبي الحسن في إصطهبانات ، ومر له منظومة في الكلام.

50

( 8002 : منظومة في المنطق )

فارسية. أولها :

بعد بسم الله الرحمن الرحيم * * * حمد از بهر خداوند كريم

ـ إلى قول الناظم :

آن كه نى جز آن كه مى دانم است * * * عابد الحسين بن قاسم است

والنسخة بخط السيد زين العابدين الطباطبائي ، تاريخها حدود سنة 1290.

( 8003 : رسالة في المنطق )

لمحمد حسين الأردبيلي. وعناوينه [ فصل ] أو [ فتح ] وهو كترجمة من مباحث المنطق الشكلي وجاء في آخره : [ اميد كه سائر محصلين ممتع گشته باعث تذكار روزگار فقير .. محمد حسين أردبيلي .. ]. والنسخة بخط من القرن الحادي عشر كتبها محمد رضا بن گل محمد بقلم النستعليق مخرومة الأول توجد في ( المجلس 1 / 4056 ).

( 8004 : رسالة في المنطق )

للشيخ الأديب الحكيم داود بن محمد بن عبد الله بن أبي شافز ـ بالشين المعجمة والفاء والزاي ـ البحراني ، قال الشيخ سليمان بن عبد الله الماحوزي : إنه كان فريد عصره في جميع الفنون وشعره في غاية الجزالة وقصائده معروفة. ثم حكى عن شيخه الشيخ سليمان بن أبي ظبية المتوفى سنة 1101 : أن الشيخ داود كان جدليا حاذقا في علم المناظرة ما ناظر أحمد الا أفحمه وله مع السيد العلامة الحسين بن الحسن الغريفي مناظرات يرى في الظاهر أنه الغالب وفي الحقيقة كان الحق مع السيد فيأتيه الشيخ داود بالليل معتذرا منه ومعترفا بأن الحق معه وذهب في رسالته إلى مختار الفارابي في تحقيق عقد الوضع في المحصورات وله مذاهب نادرة فيها غير ما ذكرناه.

( 8005 : منظومة في المنطق )

مختصرة.

( 8006 : منظومة في المنطق )

مفصلة كلاهما فارسيتان للسيد زين العابدين الطباطبائي ، والنسخة عند الميرزا محمد الطهراني ، ومر له منظومتان في الصرف كذلك كما يأتي منظومتان في النحو.

( 8007 : منظومة في المنطق )

للشيخ سليمان آل عبد الجبار القطيفي