الذّريعة إلى تصانيف الشّيعة - ج25

- الشيخ آقا بزرك الطهراني المزيد...
493 /
1

( و ـ ا ـ ث )

( 1 : الواثق )

لأبي الحسن الشمشاطي شيخ أهل الجزيرة وأديبهم علي بن محمد العدوي من طبقة الكليني. ذكره النجاشي.

( 2 : الواثق )

في الغناء وضروبه وأخبار المغنين والمغنيات ، للمرزباني أبي عبد الله محمد بن عمران بن موسى الخراساني البغدادي ( 297 ـ 378 ) أستاذ الشيخ المفيد وهو أول من وضع علم البيان وصنف كتاب المفصل وله أخبار أبي تمام 1 : 315. ومر الموسيقى في 23 : 256.

( 3 : الواجبات )

رسالة عملية فارسية في الطهارة والصلاة والصوم والحج والزكاة والخمس ، لملا عبد الله بن الحسين الشوشتري مـ 1021 أستاذ المجلسي الأول مـ ـ 1070 تلميذ المقدس الأردبيلي مـ ـ 993. توجد نسخته في ( الرضوية ). و ( الصدر ).

( 4 : واجبات التمتع بالعمرة إلى الحج )

لجمال الدين عبد الله بن زهرة أخ أبي المكارم ، صاحب الغنية ذكرت في فهرس تصانيفه.

( واجبات الحج وأركانه )

من دون الأدعية والمستحبات. للعلامة المجلسي مر بعنوان مناسك 22 : 260.

( 5 : واجبات الصلاة )

فارسية مختصرة ، لأبي الحسن الحسيني الأصفهاني

2

المعروف بـ «خوش مزه». أولها : [ أحمده على جزيل نواله .. ]. ذكر فيها إنها تشرفت بنظر السيد المجتهد آقا مير سيد عليا مد ظله. انتهى ، رأيتها في ( مكتبة سيد الشيرازي ) وخزانة السيد عبد الكريم الحيدري ، مرتب على درجات وفصل وخاتمة.

( 6 : واجبات الصلاة )

رسالة مختصرة فيها ، لجمال الدين أبي العباس أحمد بن شمس الدين محمد بن فهد الحلي مـ ـ 841 عن 85 سنة. أوله : [ الحمد لله مانح الألباب ومسهل الصعاب .. ]. توجد منه نسخه بخط علي بن فضل بن هيكل الحلي تلميذ ابن فهد ، موجودة عند ( الصدر ) وأحتمل إنها من إملاء فخر المحققين ابن العلامة الحلي ، ونسخه أخرى من عصر المؤلف عند السيد مهدي عالم الكويت.

( 7 : واجبات الصلاة )

فارسي مشتمل على أربعين مسألة بعنوان مسألة اگر پرسند .. بگو .. رأيت نسخه كتابتها 1146 في خزانة ( الطهراني بسامراء ).

( 8 : واجبات الصلاة )

لمحمد جواد بن سعد الله الكاظمي تلميذ البهائي ، ويأتي شرحه الموسوم بهداية الطالب كتبها للأخ الوفي السائل منه ذلك. أولها : [ الحمد لله الذي قصرت عن إدراك ذاته نوافذ الأقلام وعجزت عن أداء شكر نعمه ألسنة الأنام .. ]. مرتبة على مقدمه وأبواب وخاتمة. نسخه في مجموعة مع شرحه المذكور في مكتبة ( الخوانساري ).

( 9 : واجبات الصلاة وشرائطها وأحكامها اللابدية )

لسليمان بن عبد الله بن علي الماحوزي البحراني ، صاحب البلغة المتوفى في 1121 ، كتبها للشيخ علي الأحساوي وفرغ منها في 18 ـ رجب ـ 1108. أولها : [ أما بعد حمد الله على نعمه الوافرة والصلاة على محمد وعترته الطاهرة .. ].

( 10 : واجبات الصلاة الثمانية )

أملاه فخر المحققين ولد العلامة الحلي. والنسخة بخط علي بن فضل بن هيكل الحلي تلميذ ابن فهد في مكتبة ( الصدر ).

( 11 : واجبات الصوم )

لإبراهيم بن سليمان القطيفي معاصر الكركي

3

وصاحب نفحات الفوائد المؤلف 945. أوله : [ يا ولي العناية اجعلنا من أهل عنايتك .. ]. والنسخة في ( الرضوية ) من وقف ابن خاتون في 1067.

( 12 : واجبات العبادات )

لمحمد علي السبزواري المتخلص بـ «مؤذن 9» : 1118 صاحب تحفه عباسي 3 : 452 ، ذكرت في ترجمته في قصص خاقاني المؤلف في حياة المؤذن 1077 والموجود في مكتبة ( المجلس ) وغيرها بطهران ذ 17 : 106.

( 13 : الواجبات العقلية )

منظومة فيها لأحمد بن الفقيه محمد حسين الكاظمي النجفي مـ ـ 1320 ، سماه الإنذار ذ 2 : 367.

( واجبات عقلية )

فارسي مر في 15 : 283 ونسخها في خطي فارسي ص 973.

( 14 : واجبات عليه )

لمير معز الدين محمد المشهدي صاحب النجاة في يوم العرصات والنسخة المؤرخة 1069 في ( المجلس ) كما في خطي فارسي ص 1004 ، ومر له أنيس الصالحين 2 : 458 وثمرة العقبي 5 : 15.

( 15 : الواجبات الملكية )

لحسين بن عبد الصمد الحارثي مـ ـ 986 عن اثنتين وستين سنة. قال صاحب الرياض : رأيته بزنجان ذكر فيه الأمور التي يجب معرفتها وجعلها ملكة من الاعتقاديات والعمليات.

( 16 : واجبات منظوم )

لسليمي توني 9 : 467 ، في واجبات الصلاة موجودة في ( الرضوية ) كما في خطي فارسي ص 3290 ولعله جزء من حرز النجاة له الموجود والمذكور هناك ص 2769 وجاء اسمه ما لا بد منه في مذهب الإمامية 19 : 24.

( 17 : واجبات نماز )

فارسي منضم بآخر التحفة الشاهية للكرهرودي 3 : 443. 444. كتبت 1089.

( واجبات الوضوء والصلاة )

للحسن بن يوسف بن المطهر الحلي ( 648 ـ 726 ). كذا ذكر في الروضات واجب الوضوء.

4

( 18 : واجب الاعتقاد )

في أصول الدين بالفارسية. لملا أحمد الأردبيلي المتأخر عن المقدس الأردبيلي ، لنقله في الكتاب عمن هو متأخر عن طبقة المقدس المذكور. ط تبريز. أوله : [ بدان أيدك الله .. ].

( واجب الاعتقاد )

يطلق على رسالة أبي الحسن الرضا (ع) للمأمون في أصول الدين في بعض نسخه. مر بعنوان أصول الدين 2 : 191 ـ 192.

( 19 : واجب الاعتقاد على جميع العباد )

للعلامة الحلي الحسن بن يوسف بن مطهر ( 648 ـ 726 ) لخص فيه ما يجب معرفته على العباد من العقائد الدينية والمسائل الفرعية ما عدا المعاد فلم يذكره ، وانتهى في الفروع إلى آخر الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. أوله : [ الحمد لله على نعمائه وصلى الله على سيد رسله وأشرف أنبيائه .. بينت في هذه المقالة واجب الاعتقاد على جميع العباد ولخصت فيها ما يجب معرفته من المسائل الأصولية على جميع الأعيان وألحقت به بيان الواجب من أصول العبادات ـ إلى قوله بعد ورقتين : ـ ويجب أن يعتقد أن الله كلف عباده بالشرائع المعلومة من دين النبي فمنها الصلوات القولية ، الظهر والعصر والمغرب والعشاء والصبح ويفتقر إلى مقدمات .. ]. وينتهي نسخه ( السماوي ) بآخر صلاة الجماعة ومكتوب عليها أنه للخواجة نصير الطوسي وهو خطاء. وآخره : [ هذا ما حضرني من البحث في هذه الحرارة مع ما عليه .. ].

( 20 : الواجب في الأحكام اللواذب )

(1) لأبي الحسن علي بن الحسين المسعودي صاحب مروج الذهب البغدادي مـ بمصر 346. ذكره الشهيد الثاني في حواشي الخلاصة 6 : 82 ـ 83 ومر له إثبات الوصية.

( 21 : واجب الاعتقاد ـ الكبير ـ )

لفخر المحققين محمد بن الحسن بن المطهري مـ ـ 771. وهو أكبر من واجب الاعتقاد لوالده العلامة الذي عليه شروح كثيره. حكاه صاحب الرياض عن خط بعض العلماء في بعض فوائده عن بلاد سجستان.

____________

(1) في الفروض اللوازم خ. ل.

5

( 22 : واجب الحفظ )

منتخبات من ديوان غزل صائب ، انتخبه هو منه كما مر في 9 : 569 مرتب على الحروف. والنسخة في ( المجلس ) كما في خطي فارسي ص 3291.

( 23 : واجب الوضوء والصلاة )

للعلامة الحلي الحسن بن يوسف بن المطهر. كتبه للوزير ترمتاش ، قال صاحب الرياض : كان عندنا منه نسخه عتيقة يقرب تاريخها من عصر المؤلف. وسماه في الروضات بواجبات الوضوء.

( واجب الوجود )

إثبات الواجب ذ 1 : 109 ـ 102.

( 24 : كتاب الواحد ).

كتاب الاثنين كتاب الثلاثة. كتاب الأربعة ، كتاب الخمسة ، كتاب الستة ، كتاب السبعة ، كتاب الثمانية ، كتاب التسعة ، كتاب العشرة فصاعدا ، كتاب العشرين فصاعدا ، كتاب الثلاثين فصاعدا ، كتاب الأربعين فصاعدا هذه ثلاثة عشر كتابا لأبي جعفر محمد بن جعفر بن بطة الأديب النحوي اللغوي القمي كبير المنزلة بقم كثير الأدب والفضل والعلم كما وصفه النجاشي. والظاهر منه وإن كان ثلاثة عشر كتابا ويقتضي ذكر كل منها في محله ، لكني أظنها كتابا واحدا ذات 13 بابا نظير الخصال للصدوق فلذلك اقتصرت على ذكر الجميع في هذا الموضع. ومر كتابه قرب الإسناد والفهرست وتفسير أسماء الله.

( 25 : الواحد لا يصدر منه الا الواحد )

من الأصول الفلسفية عند الثنويين الفرس القدماء ، وتخلصا منه جاء النوأفلاطونيون في الإسكندرية بنظرية العقول العشرة لإثبات التوحيد وعنهما أخذ الإشراقيون الصوفيون من المسلمون القائلون بوحدة الوجود والفوا في الموضوع رسائل متعددة ومنها هذه. أولها : [ سُبْحانَكَ لا عِلْمَ لَنا إِلاَّ ما عَلَّمْتَنا .. وبعد فإننا .. ] والنسخة ثانية رسائل مجموعة رقم 880 عند المشكاة كما في فهرسها 3 : 397 كتبت في عصر المؤلف 1080 ويأتي الوجود ووحدة الوجود. ومر في الموضوع المفاوضات في ذ 21 : 312 ومر صدور الكثرة 15 : 31.

6

( 26 : الواحد لا يصدر منه الا الواحد )

للميرزا إبراهيم الحسيني الهمداني معاصر البهائي ، والنسخة بخط محمد تقي بن محمد صادق الموسوي في 1095 عند الشيخ علي أكبر المروج بمشهد خراسان وهي مختصرة ذكر فيها ، [ أن الحكيم بهمنيار طلب عن أستاذه الشيخ الرئيس البرهان على أن الواحد الحقيقي لا يصدر عنه الا الواحد فكتب الشيخ في الجواب : أن الواحد الحقيقي لو كان مصدرا لأمرين كألف وباء مثلا كان مصدرا لألف ولما ليس ألف ] واعترض الكاتبي وغيره على كلام شيخ الرئيس وردهم الميرزا إبراهيم بهذه الرسالة.

( 27 : الواحد لا يصدر عنه الا الواحد )

لابن سينا والترجمة ( الفارسية ) لضياء دري. ط ضمن خمس رسائل حكمية لابن سينا. طهران 1372 في 70 ص.

( 28 : الواحد لا يصدر منه الا الواحد )

للشيخ سليمان بن أحمد آل عبد الجبار القطيفي نزيل مسقط ، المتوفى 1266 ذكرها في أنوار البدرين.

( 29 : الواحد لا يصدر منه الا الواحد )

لشيخنا الميرزا فتح الله الشهير بشيخ الشريعة الأصفهاني النجفي المتوفى بها ع 2 ـ 1339 فرغ منها 11 ـ ج 2 ـ 1337 وسمعت إنها طبعت بإيران مع إنارة الحالك ذ 2 : 353.

( 30 : الواحد لا يصدر منه الا الواحد )

لنصير الدين الطوسي والنسخة بخط عبد الرحيم بن محمد علي التستري كتبها في سفر المشهد 1304 أثبت فيها : أن الواحد يصدر منه أكثر من واحد ، وفائدة في صدور الكثرة عن الواحد مع القول بأنه لا يصدر من الواحد الا الواحد أيضا للخواجة نصير الدين 15 : 31 ـ 32 و 16 : 89.

( 31 : الواحد لا يصدر منه الا الواحد )

للمولى نظر علي بن محمد محسن الگيلاني. أولها : [ الحمد لله الذي أبدع العقل وأودع فيه الحقائق .. ] ألفها بأمر من يجب طاعته مولانا إبراهيم وطبق فيها كلام الحكيم مع قواعد الشرع القويم ورتبها على أصول ، وفرغ من رسالته في معرفة النفس 1206 كما مرت ذ 21 : 263 ، نسخه منها بخط محمد إبراهيم ابن الحاج آقا رضا ابن المشهدي جان بيك

7

حكى فيها تاريخ المؤلف 1242 مع تصريحه بأنه نقل عن نسخه مغلوطة فالظاهر : أن هذا التاريخ بعض تلك الأغلاط فإنه توفي المؤلف قبل 1217 كما ذكرناه والنسخة في مكتبة مدرسة السيد محمد كاظم اليزدي بالنجف.

( 32 : الواحد لا يصدر عنه الا الواحد )

للمدرس بمدرسة سپهسالار الميرزا يد الله نظر پاك ألفها 1314 ش قدمها لنيل درجة الدكتورا ، وتوفي 1323 ش والنسخة في مكتبة ( المشكاة ).

( 33 : كتاب الواحدة )

لمحمد بن الحسين بن الحسن بن جمهور العمي البصري الثقة ، يروي عنه أبو طالب عبد الله بن أبي زيد الأنصاري مـ بواسط 365 كما في النجاشي وذكر في ترجمه والده محمد بن جمهور الذي هو من أصحاب الرضا أنه قال الحسن بن محمد بن جمهور : حدثني أبي ، محمد بن جمهور وهو ابن مائة وعشر سنين فيحتمل أن يكون كتاب الواحدة هذه لوالده محمد بن جمهور كما يأتي رقم 35 من تصريح الشيخ الطوسي وابن النديم ويكون عد النجاشي إياه في كتب الولد لروايته له عن والده ، ويحتمل تعددهما والله أعلم. يوجد نسخه منه عند ( هبة الدين الشهرستاني ).

( 34 : كتاب الواحدة )

وهو في مثالب العرب ومناقبها للشاعر الشيعي دعبل بن علي بن رزين الخزاعي الشهيد قم. ( 148 ـ 246 ) 9 : 326.

( 35 : كتاب الواحدة )

لأبي محمد الحسن بن محمد بن جمهور القمي البصري من خواص الرضا (ع) كما ذكره ابن النديم ص 312 وقال : إنه في الاخبار والمناقب والمثالب وهو في ثمانية أجزاء انتهى. وقال الطوسي في الفهرست : قال محمد بن الحسن بن جمهور القمي البصري وعد من كتبه كتاب الواحدة وعده الطوسي في كتاب الرجال من أصحاب الرضا. وقال النجاشي : محمد بن جمهور القمي عربي بصري ـ إلى قوله : ـ روى عن الرضا (ع) ولم يذكر من كتبه كتاب الواحدة ، بل عده من كتب ولده الحسن بن محمد بن جمهور ومر في قم ـ 33 احتمال اتحادهما. والظاهر أن القمي تصحيف العمي كما ذكره ابن النديم : وإنه نسبه إلى بني العم وهم بطن من بني تميم هاجروا قبيل الفتح الإسلامي ودخلوا تحت سيطرة الفرس

8

واتبعوهم وأخذوا من أدبهم وعلمهم ، ولذلك لقبهم العرب الفاتحون ببني العم. وكانت نسخه من الواحدة موجودة عند ابن طاوس نقل عنه في تصانيفه مثل اليقين ونسبه إلى محمد بن جمهور.

( 36 : الواحد والوحدة )

للمعلم الثاني أبي نصر الفارابي محمد بن أحمد مـ 339.

( 37 : وادى ايمن )

تذكره للشعراء بالفارسية في مجلدين ، مرتب على الحروف للشاعر المتخلص شرف الشوشتري فاتنا ذكره في الشعراء وكان معاصر فتح علي شاه قاجار. وفي ترجمه نفسه شرف في حرف الشين سماه محمد هادي بن علي وقال ولد 1288. والنسخة موجودة عند مهدي شرف الدين بشوشتر. أوله :

بسم الله الرحمن الرحيم * * * اسم حكيمى است سميع وعليم

از كرم أو است بر اين خوان كه هست * * * اين همه از نعمت وناز ونعيم

آن كه أبر وادى ايمن نمود * * * لمعه اى از جلوه خود بر كليم

نغمه پردازان شاخسار خوش ألحاني ونوا سنجان گلزار تر زبانى .. ]. رتبه على لمعات ، يشتمل أول لمعاته ( لمعة الألف ) على 124 شاعرا. وقال في تاريخه :

از خرد سال واسم آن جستم * * * گفت : مى خوان تو وادى ايمن

1235 ألفه حين كان مسافرا في بلاد الهند للتجارة. وكان يسافرا كثيرا إليها وإلى العراق. كانت النسخة عند حسين المهدوي بن محمد الذي كتب ديوان الشباب المطبوع بخطه 9 : 505 فاستعار مهدي شرف الدين المجلد الأول منه واستنسخه إلى حرف الشين ، ثم ضاعت المجلدين عند صاحبهما. فالموجود الآن هو المستنسخ إلى حرف الشين عند مهدي شرف الدين.

( 38 : وادى السلام )

فارسي في الكلام. لمحمد شفيع بن محمد حسين كزازي. ألفه للشاه القاجار في 1252 فهو محمد شاه. في خمسة أبواب : 1 ـ التوحيد ، 2 ـ العدل ( القضاء والقدر ) ، 3 ـ النبوة ، 4 ـ الإمامة ، 5 ـ المعاد. أوله : [ حمد وسپاس بى قياس خداوندى را سزا است .. ]. والنسخة في ( الملية ) كما في فهرسها 1 : 326

9

وعند المهدوي كما في خطي فارسي ص 1004.

( 39 : وادى السلام أوسع مقابر العالم )

لمحسن بن عبد الصاحب بن جابر آل مظفر النجفي. ط بها 1384.

( 40 : وادى هوس )

لحسين بن إبراهيم كسمائي المعاصر. ط.

( 41 : الواردات )

ثاني دواوين داعي الشيرازي على ما فصلناه في 9 : 314.

( 42 : واردات )

فارسي لخواجه عبد الله الهروي الأنصاري. أوله : [ حمد له .. بدان كه أول چيزى كه بر سالك واجب است اعتقاد به امامان .. ].

( 43 : الواردات )

للسيد العارف علي الهمداني بن شهاب الدين محمد الحسيني ( 713 ـ 786 ) ذكر في الرياض ذ 9 : 765. أولها : [ رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي .. اى مرهم جراحت هر دل ريشى .. ]. عرف نسخها في خطي فارسي ص 8 ـ 1477.

( 44 : الواردات )

منظومة فارسية لظهير الدولة علي المتخلص صفا علي شاه ابن ناصر ،. 9 : 609 و 658 ط طهران 46 ص. ومر له مجمع الأطوار 20 : 18.

( 45 : واردات )

للسيد محمد نوربخش ( 795 ـ 869 ) 9 : 1228 والواردات منظومة فارسية عرفانية كما في خطي فارسي ص 3291.

( 46 : الواردات الإلهية )

للسهروردي ، الشيخ شهاب الدين يحيى بن حبش ( 549 ـ 587 ). ذكر ضمن تأليفاته في نزهة الأرواح للشهرزوري.

( 47 : واردات غيبي )

في الأخلاق الفلسفية العرفانية. فارسي ملمع لملا حبيب الدين محمد العارف الحكيم الگلپايگاني ابن علي أصغر ، فرغ منه في العشر الأول من ذي القعدة 1248 ط طهران 1321 في 188 ص و 1330 ومر له الملهمة بالصواب 22 : 223 الموجودة نسخته في جامعة طهران رقم 1062 كما في فهرسها 4 : 2326 وله تكملة الصافي وتقريب المرام وكشكول فاتنا ذكرها.

( 48 : واردات غيبية )

فارسي لمير صدر الدين الكاشف الدزفولي 9 : 897

10

898. ديوان مرتب على حروف القافية. جاء في شعره أن عمره 80 سنة وهو غير معقب ويظهر أنه ديوانه الجديد وقد أحصاه محمد علي الإمام الأهوازي فكانت 20338 بيتا والنسخة موجودة عند حفيدى أخ الناظم وهما محمد طاهر ومحمد رضا ( كاشف پور ) ابنا. محمد باقر بن محمد صادق بن محمد علي عارف أخ الناظم وهذا هو الذي كتب فهرس تصانيفه أخيه كاشف كما ذكرناه هناك.

( 49 : الواردات القلبية في معرفة الربوبية )

للمتأله الحكيم صدر الدين محمد بن إبراهيم الشيرازي المشهور بملا صدرا ، مـ 1050 ط. ضمن مجموعة رسائله في 1302. أوله : [ بعد الحمد لمبدع النفس والعقل .. ]. عناوينه فيض ، فيض نسخه منه بخط نور الدين الأخبارى فرغ من كتابتها ج 2 ـ 1115 عند ( المشكاة ). وهي سادسة رسائل المجموعة رقم 252 ص 347 ـ 356 كما في فهرسها 3 : 397.

( 50 : واردات كريمية )

لرائض الدين عارف علي شاه ، عبد الكريم الذهبي الزنجاني. ط بتبريز 1375 ضمن مجموعة 12 رسالة في 384 ص.

( 51 : الوازعة للمعتدين عن سب صحابة سيد المرسلين )

للمؤيد بالله يحيى بن حمزة بن علي الإدريسي المدفون بذمار في 749. ط في أول الرسائل الست اليمانية في 36 ص عام 1348 صرح فيه بإمامة أمير المؤمنين (ع) وأحال فيه إلى سائر كتبه المشتملة على أفضلية علي (ع) وتقديمه على سائر الصحابة منها الشامل والنهاية والمعالم والتمهيد الذي فاتنا ذكره واستخرج منها في هذا الكتاب عشرين فضيلة إحداها علمه إلى قوله : وأما من خالف عليا فقيل بكفره وقيل بفسقه. لكن طريق السلامة أن يقال إنه لا يوجب الكفر والفسق فإن إسلام المخالفين كان صحيحا. وقد يسمى الوازعة للأمة عن الاعتراض على الأئمة فالمؤلف من الشيعة لكنه من المقصرين كما يعبر عنهم المفيد في تصحيح الاعتقاد ص 65 ـ 66 لأنه لا يفرق بين جماهير خالفوا الحق لجهلهم به ، وبين عدة أفراد هم شياطين الإنس منعوا الناس عن طريق الحق وحكموا عليهم غصبا لحق آل محمد. الحقائق الراهنة في المائة الثامنة : 238 ـ 239.

11

( 52 : واژه نامه طبري )

للدكتور محمد مقدم والدكتور صادق كيا. ط طهران ضمن سلسله ايران كوده رقم 9 سنة 1316 يزدگردي في 290 ص.

( 53 : واژه نامه گرگاني )

للدكتور صادق كيا. ط طهران 1367 في 259 ص. نصاب طبري.

( 54 : واژه نامه گياهى )

فيه أسماء النباتات بالفارسية والعربية والإنگليزية والإفرنسية والألمانية. للدكتور إسماعيل زاهدي. ط طهران 1377 في 351 ص.

( 55 : الواسطة )

من أجل المتون الفقهية المعول عليها كأخته الوسيلة وكلاهما للشيخ الفقيه عماد الدين أبي جعفر محمد بن علي بن حمزة المشهدي الطوسي. ومر له ثاقب المناقب 5 : 5 الذي ألفه 560 وترجمناه في الثقات : 273 ـ 274.

( 56 : واسطة العقد الثمين )

للشيخ علي البحراني المعاصر. ط.

( 57 : واسطة العقد في تاريخ الهند )

لعبد الحسين بن عباس الأعسم النجفي صاحب الرحلة الأعسمية 10 : 168 في أربع مجلدات بدء بمقدمة في فوائد التاريخ ثم سرد الحوادث التاريخية بها من 23 للهجرة إلى 1352 كذا وصفه المؤلف فيما كتبه إلى.

( 58 : واسكا )

قصة لماكسيم گوركي. ترجمه ( بالفارسية ) علي أصغر سروش. ط طهران 1369 في 151 ص.

( 59 : الواضح )

لأبي الحسن علي بن محمد الخزاعي الرازي والد المفسر الرازي أبو الفتوح وشيخ منتجب بن بابويه. وقد وصفه تلميذه هذا بأنه أستاذ علماء الطائفة.

( 60 : الواضح )

لأبي الحسن علي بن محمد العدوي الشمشاطي الأديب النحوي معاصر الكليني وصاحب كتاب إبطال النجوم 1 : 66.

( 61 : الواضح المكشوف في الرد على أهل الوقوف )

لأبي جعفر محمد بن عيسى بن عبيد اليقطيني الراوي عن الجواد (ع). ذكره النجاشي.

( 62 : واضح المنار في علم الأسرار )

لعلي نقي بن أحمد الأحسائي. في علم الصنعة والإكسير. أوله. [ الحمد لله الذي دعانا إلى الهداية .. ]. فرغ منه

12

بكربلاء 1236 قال فيه : [ إن في كتب القوم رموزا لا يغور بها أحد الا بعد الجد والكد ، وأنا بعد ذا ظفرت بمرادهم وأدرجته في كتابي. رأيت منه نسخه عند السيد محمد بن نعمة الله الجزائري نزيل الأهواز اليوم.

( 63 : الواضحة في إبطال دعوى الناصبة )

للمفيد النيشابوري محمد بن أحمد بن الحسين صاحب الأربعين عن الأربعين 1 : 432 ـ 433. ذكره ابن شهرآشوب في معالم العلماء.

( 64 : الواضحة في تفسير الفاتحة )

لتقي الدين إبراهيم الكفعمي صاحب المصباح 5 : 156 و 21 : 116 مـ ـ 905 يظهر من تضاعيف مؤلفاته كما ذكر في الروضات وعده في آخر البلد الأمين من مآخذه.

( 65 : الواضحة في تفسير الفاتحة )

فارسي ملمع مبسوط. لملا معين الواعظ 9 : 1078 كما ذكره في كتابه قصص موسى 17 : 108 وهو تفسير ظاهري فلعله عامي ، مرتب على صحيفتين : 1 ـ ما يتعلق بلفظ الحمد ، 2 ـ ما يتعلق بسورة الفاتحة في ترجمتها وسبعة أصول كل أصل تفسير لآية من السبع المثاني في كل منها عناوين وصل. وصل. وقد فصل في آخره القول في كلمة آمين واستحبابها في عدة صفحات. نسخه منه عند السيد محمد الجزائري بالأهواز كتبها عبد الرضا بن عبد الله القاضي في 23 ع 1 ـ 1063 معها الرسالة العلية للكاشفي ذ 11 : 211. وراجع لسائر نسخها خطي فارسي 67 ص.

( 66 : واضحة الإرشاد )

من كتب الإسماعيلية السليمانية ذكرها أيوانف قم 538 ومعها واضحة البيان.

( الواضحة لاستخراج الآيات القرآنية )

للملا محمد بن علي الكربلائي مرت بعنوان الرسالة الواضحة 11 : 229.

( 67 : الواعظ )

لأبي يعقوب إسحاق بن أحمد السجستاني الإسماعيلي الملقب دندان ( 271 ـ 331 ). صاحب النصرة المذكور في حرف النون هكذا ذكره المجدوع في فهرسه ص 54.

13

( 68 : واعظ المرشدين )

لملا محمد رضا بن محمد صادق الأسترآبادي. فارسي في المواعظ والأخلاق كانت عند علي أكبر مروج الإسلام كما ينقل عنه في نفائس اللباب.

( 69 : الواعظة )

لحميد الدين الكرماني أحمد بن عبد الله الداعي الذي ألف راحة العقل سنة 411 والواعظة جواب لمسائل المارق من الدين حسن الفرغاني الأجدع. كذا وصفه المجدوع في فهرسه ص 147 وأيوانف رقم 142.

( 70 : الواعظة )

فيما بين الأسماء. من كتب الإسماعيلية. ذكره المجدوع في فهرسه ص 279 وأيوانف قم 434.

( 71 : كتاب الوافدين )

لأبي عبد الله محمد بن زكريا بن دينار الغلابي مـ ـ 298 ذكره النجاشي. ويأتي الوفود والوفود على النبي متعددا.

( 72 : وافوريه )

رسالة فارسية انتقادية هزليه في هجاء المتعودين بتدخين الأفيون نظما ونثرا ويشتمل على قصائد وغزليات ورباعيات. لأبي القاسم اليزدي بن محمد باقر. ط بمبئي 1315 في 48 ص وإيران 1322.

( 73 : الوافي )

في جمع أحاديث الكتب الأربعة القديمة. للمحدث العارف محمد بن مرتضى المتخلص فيض الكاشاني ( 1007 ـ 1091 ) وهو أول المحمدين الثلاثة المتأخرين وأقربهم إلى الفلسفة (1) وصاحب الإجازات ذ 1 : 228. أوله : [ نحمدك يا من هدانا بأنوار القرآن والحديث لمعرفة الفرائض والسنن ونجاتا بسفينة أهل البيت .. بذلت جهدي في أن لا يشذ عنه حديث ولا إسناد يشتمل عليه الكتب الأربعة ما استطعت إليه سبيلا وشرحت منه ما لعله يحتاج إلى بيان شرحا مختصر وأوردت بتقريب الشرح أحاديث مهمة من غيرها من الكتب والأصول .. ووفقت بين أكثر ما يكاد يكون متنافيا منه توفيقا سديدا .. ] وفرغ منه 1068 [ جمعت الأحاديث ] مرتب على مقدمه و 14 كتابا وخاتمة ، المقدمة تحتوي

____________

(1) ولذلك لم يحبذه التيار المتقشر في العهد الصفوي الثاني ، حتى ذكر صاحب الرياض ردا على الوافي ألفه ابن أخي المؤلف ذ 10 : 234.

14

على ثلاث مقدمات وثلاث تمهيدات والخاتمة في بيان الأسانيد ، ولكل جزء من هذه الأجزاء الخمسة عشر خطبة وديباجة وخاتمة. وفهرس الأربعة عشر : 1 ـ العقل والجهل والتوحيد ، 2 ـ الحجة ، 3 ـ الإيمان والكفر ، 4 ـ الطهارة والزينة ، 5 ـ الصلاة والقرآن والدعاء ، 6 ـ الزكاة والخمس والميراث ، 7 ـ الصوم والاعتكاف والمعاهدات 8 ـ الحج والعمرة وزيارات المشاهد ، 9 ـ الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والقضاء والشهادات ، 10 ـ المعايش والمعاملات ، 11 ـ المطعم والمشرب والتجمل ، 12 ـ النكاح والطلاق والولادة ، 13 ـ الموت والإرث والوصية ، 14 ـ الروضة. وقد أحصيت أبوابه مع البابين في الخاتمة ، فكانت 273 بابا ويحتوي على نحو خمسين ألف حديث. ونسخ الوافي كثيره منها في مكتبة ( المشكاة ) الكتاب العاشر منها بخط المؤلف وسائر مجلداته مصححات بقلمه وعليها حواشيه كما في فهرسها 4 : 1628 ـ 1640. ويوجد في ( سپهسالار ) نسخ عليها إجازة المؤلف لولده علم الهدى. وفي مكتبة ( التسترية ) قطعة من الصوم إلى آخر الكفارات بخط حسن بن عبد الرزاق اللاهيجي 1070 وعليها حواشي برمز ( ح ) وحواشي المؤلف. كانت من كتب علي محمد النجف آبادي. وآخر مجلداته الروضة بقم عبد اللطيف بن إسماعيل الجزائري في مدرسة الله وردي في 1078 من وقف نوروز علي البسطامي في ( الرضوية ). وأخرى يشتمل على الكتابين 13 و 14 بخط ابن كلب علي أوس الرازي في رجب 1091 عليها حواشي كثيره بخط محمد رضا بن حاج حمزة الكاظمي في 1223 وهي حواشي مفيدة وبعضها مطولة. وظلت هذه النسخة مدة عند إبراهيم بن محمد علي والد الشيخ علي القمي الزاهد المعاصر. وقد ذكرنا حواشي الوافي في 6 : 229 ـ 230 وشروحه في 14 : 165. طبع كلها في 3 أجزاء في 1324 على الحجر بتصحيح محمد رضا بن عبد الرسول على نسخه خط ولد المصنف وكان عليها خطوط المصنف.

( 74 : الوافي )

شرح الوافية التونية الآتية في أصول الفقه. للمحقق المقدس الكاظمي السيد محسن بن الحسن الأعرجي مـ ـ 1227 وهو شرحه الكبير في خمسين ألف بيت. شرع فيه سنة الطاعون 1186 وفرغ منه 1 ـ رجب 1196 [ تمامه شهر

15

رجب ] وقد لخصه وسمى الملخص المحصول 20 : 151. أوله : [ الحمد لله الواهب المنان المتبع الإحسان بالإحسان .. ]. عناوينه قوله ، قوله توجد نسخته في مكتبة ( الخوانساري ) و ( الشيخ هادي كاشف الغطاء ) من وقف عبد الهادي بن عيسى كبة في مجلدين ضخمين يقرب من خمسين ألف بيت. كان السيد بحر العلوم أمره بتتميم تعليقته على الوافية المنتهية إلى مبحث الحقيقة والمجاز فتأدب السيد عن التتميم وكتب الشرح مستقلا. قال فيه : [ إن السيد بحر العلوم كتب عليه قليلا ثم عاقه الطاعون 1186 فذهب إلى خراسان وكذا كتب قبله الوحيد البهبهاني قليلا فكتب المقدس هذا الشرح ] ونسخه الشيخ جواد الجزائري كتابتها 1240 ونسخه مكتبة السيد خليفة نقلت عن الأصل المسودة في الخميس 14 حجة 1196 بقلم بهاء الدين محمد بن أحمد المدعو محسن بن علي المدعو زين العابدين بن محمد قاسم بن يوسف بن موسى بن محيي الدين الحلي الأسدي الشاعر المذكور في ( الكرام البررة ص 00 ).

( 75 : الوافي )

في تفسير القرآن. ينسب إلى الطبرسي الفضل بن الحسن بن الفضل 548 ولعله الكاف الشاف 17 : 244 ويأتي له الوجيز في تفسير القرآن العزيز ولعل الكل واحد. ومر تفسيرية الكبير مجمع البيان 20 : 24 والوسيط جوامع الجامع 5 : 248.

( 76 : الوافي بالكفاية والعمدة )

للمعاصر أحمد رضا العاملي النباطي المولود 1289. شرح لكتاب «كفاية المتحفظ (1)». لإبراهيم بن إسماعيل الأجدابي الطرابلسي ونظمها المسمى عمدة المتلفظ لمحمد بن أحمد الطبري مؤدب أبناء الملك المظفر الرسولي ملك اليمن مـ 654 وهو في فقه اللغة وله ثلاث عناوين الأصل ،

____________

(1) قال الچلبي : كفاية المتحفظ في اللغة للقاضي شهاب الدين محمد بن أحمد بن الخوئي مـ 693. نظمها ابن جابر محمد بن أحمد الأعمى وسماه عمدة المتحفظ وفرغ منه 770. ونظمها عماد الدين أبو الفداء إسماعيل مـ 764 .. وأبو إسحاق إبراهيم بن إسماعيل بن أحمد الأجدابي الطرابلسي. أوله : [ الحمد لله رب العالمين ..].

16

النظم ، الشرح وفي آخره فهرس الكلمات المشروحة مرتبا على الحروف ثم تراجم أئمة اللغة مرتبا على الحروف أيضا. فرغ من تحريره 16 ج 2 ـ 1344 رأيته بخطه الدقيق في 690 ص.

( 77 : الوافي بكلام المثبت والنافي )

مسألة فلسفية مشهورة لنصير الدين أبي طالب عبد الله بن حمزة الطوسي شيخ قطب الدين الكيدري وتلميذ أبي الفتوح الرازي واستظهر صاحب الرياض اتحاده مع الشافي للمثبت والنافي والواسطة بينهما. كان حيا في 573 على ما يظهر من رواية تلميذه الكيدري في كفاية البرايا 18 : 89 عنه في التاريخ المذكور. وقلنا في 13 : 10 أن كتابه نسخه من الشافي رآها صاحب الرياض كان 679. ومر له في 1 : 204 إجازة بخطه تاريخها 578.

( 78 : الوافي في تعداد القوافي )

في أنواع القافية بالفارسية. لمحمد عصار ، رتبه على حروف الهجاء. أوله : [ افتتاح هر كتاب واختتام هر خطاب .. ] كذا وصفت في خطي فارسي ص 2177 وللجامي الوافية في علم القافية.

( 79 : الوافي في شرح الكافي في العروض والقوافي )

للسيد رضا بن محمد الهندي ( 1290 ـ 1362 ) ترجمناه في النقباء ص 768 ـ 770 ـ ومر له الكوثرية 18 : 182.

( 80 : الوافي الكاف في تحقيق جبل قاف )

لهبة الدين الشهرستاني المعاصر محمد علي بن الحسين. ط بغداد 1328 مقالة في تأويل هذه الكلمة.

( 81 : الوافي لحل الكافي في العروض والقوافي )

كتبت بأمر الشيخ موسى بن الحسن المحسني الفلاحي في 1273.

( 82 : الوافي في العروض والقوافي )

للخواجة نصير الطوسي محمد بن محمد بن الحسن مـ 672 ولعله عين ما مر بعنوان معيار الأشعار في 15 : 256 و 21 : 277 ـ 278.

17

( 83 : الوافية )

في أصول الفقه. للفاضل التوني الملا عبد الله بن الحاج محمد البشروئي الخراساني مـ 1071 حين كان بكرمانشاه قاصدا زيارة العراق ودفن بقرب القنطرة پل شاه أوله : [ الحمد لله على جزيل آلائه والشكر على جميل نعمائه .. فهذه رسالة وافية وجملة شافية محتوية على تحقيق المهم من المسائل سيما مباحث الأدلة العقلية ومباحث الاجتهاد والتقليد وباب التراجيح. وهي مشتملة على مقدمه وأبواب ، أما المقدمة .. ] وفرغ منها يوم الاثنين 12 ع 1 ـ 1059 ومر شروحها في 14 : 166 ـ 168 والحواشي عليها في 6 : 230 توجد نسخته في مكتبة ( الخوانساري ) وفي ( الصدر ) نسخه قرأت على الأستاذ الشريف الأكبر البهبهاني وقابلها وصححها السيد محسن الأعرجي وكتب القراءة والمقابلة بخطه سلخ ج 1 ـ 1188 ونسخه بمكتبة ( سيدنا الشيرازي ) بسامراء ونسخه ( الشيخ هادي كاشف الغطاء ) بخط محسن بن محمد حسين شرارة العاملي كتابتها 1224. ونسخه عند حسين الشهشهاني وهي بخط علي رضا بن جواد بن علي رضا الحسيني القمي الطاهري فرغ منه حجة 1309 وطبع الوافية ببمبئي 1301 في 189 ص.

( 84 : الوافية )

شرح للقانونچه في الطب بالفارسية. والشرح كأصله مرتب على مقالات عشر رأيته بمكتبة ( شيخنا الشيرازي ) بسامراء. ومر لغز القانون 18 : 336 ـ والقانونچه 17 : 20.

( 85 : وافيه در قافيه )

فارسي في القافية لشمس الدين فقير الدهلوي 9 : 842 ـ 843 ونسخها وصفت في خطي فارسي ص 2178.

( 86 : الوافية في شرح لغز الكافية )

مر اللغز للبهائي 18 : 336 والشرح هذا لعلي بن عبد الله العلياري التبريزي مـ ـ 1327 موجود عند ولده ميرزا حسن بتبريز. وطبع أخيرا الوافية في شرح الكافية البهائية ولعله شرح للغز الكافية الموسوم فريدة الوافية ذ 16 : 223 ـ 224.

( 87 : وافية الأصول )

للشيخ محمد علي بن حيدر بن خليفة المجيراوي النجفي رأيت نسخه خط المؤلف عند حفيده أسد الله بن محمد بن عيسى بن المؤلف ، وهي

18

ناقصة ، أول الموجود منه من مبحث الأوامر إلى مباحث تعارض الأدلة. فرغ منه المؤلف في 7 ع 2 ـ 1229 وكتب اسمه ونسبه ونسبته كما مر. وعلى ظهره كتب تواريخ أولاده بخطه : [ ولد الحسن ، 1229 محسن 1230 ، عبد الحسين 1232 على 1237 ].

( 88 : الوافية في تعيين الفرقة الناجية )

لإبراهيم بن سليمان القطيفي معاصر المحقق الكركي. وقد فرغ من بعض تصانيفه 945. ونقل في مجالس ـ المؤمنين في ذيل ترجمه أبي بكر الحضرمي في أواسط المجلس الخامس ، ثلاثة أحاديث من الثمانية عشرة التي أودعها الشيخ إبراهيم هذا في آخر الوافية.

( 89 : الوافية في شرح الكافية )

الكافية لابن الحاجب ، مر شروحها في 14 : 29 وحواشيها في 6 : 56 و 185 وهذا الشرح قد ينسب إلى الرضي ، وهو نجم الأئمة محمد بن الحسن الأسترآبادي مـ 686 وليس بصحيح بل شرحه هو الشرح الكبير الذي أورد فيه مباحث ومذاهب ينفرد بها والمذكور في 14 : 30 والمطبوع 1275 و 1310 كما في معجم المطبوعات مع خلط في تواريخه : ومشار في فهرس مطبوعات عربي ص 560 وأما الوافية المتداول فهو تأليف ركن الدين حسن بن محمد الأسترآبادي الآتي.

( 90 : الوافية في شرح الكافية )

هو الشرح الوسيط الذي ألفه بعد الكبير الموسوم بالبسيط ، للسيد ركن الدين أبي الفضائل أبي محمد الحسن بن محمد بن شرف شاه العلوي الحسيني الأسترآبادي تلميذ الخواجة نصير الطوسي وشارح قواعد العقائد له المتوفى 14 صفر 715 أو 716 أو 718. أوله : [ أحمد الله على عظمة جلاله حمد غريق بمطالعة جماله. وأشكره بجزيل نواله .. وأستعين لإدراك مطالبي بصحبه وآله. وبعد فإني بعد ما شرحت كتاب الكافية في النحو أولا مع إيرادات وأجوبة وأبحاث كثيره ، شرحته ثانيا مقتصرا على حل ألفاظه وشرح معانيه ، والإشارة إلى تحليل تركيباته ومبانيه ، وجعلته لرسم خدمة الأمير ... ناصر الدين يحيى بن الملك جلال الدين إبراهيم بن يغرش بيلكا ملك الختني ( الحبشي خ ـ ل )

19

... وسميه الوافية في شرح الكافية ... ] قال الچلبي وله شرح صغير على الكافية. قال وعلى الشرح الوسيط حاشية المير سيد شريف الجرجاني لم يكملها فكمله ولده محمد ، وحواشي أخرى لمحمد بن عبد الله المريني. أولها : [ الحمد لله الذي جعل النحو زينة الكلام .. ] ولسراج الدين محمد بن عمر الحلبي المتوفى أوائل عهد محمد الفاتح. وشرح إسماعيل بن علي أبيات شواهد المتوسط. أول شرح الأبيات : [ لك الحمد يا من صرف قلوبنا نحو المعاني والبيان .. ] وسماه كشف الوافية .. انتهى. ورأيت نسخه منه عند ( السماوي ) كتابتها 848 وأخرى بمكتبة السيد خليفة وأخرى كتابتها 1060 عند السيد محمد الموسوي. ونسخه بخط كمال بن علي بن الحسن بن إسماعيل الجرجاني كتابتها 927. ونسخه ( الخوانساري ) بخط العالم الشيخ أحمد بن علي بن إبراهيم بن علي بن الحسن في 970 وتوجد أربع نسخ منه في مكتبة ( قوله ).

( 91 : الوافية في علم القافية )

أو مختصر وافى در علم قوافى فارسي لعبد الرحمن الجامي في مقدمه وخمسة فصول وخاتمة طبعت مع عروض سيفي ونسخها وصفت في خطي فارسي ص 2173 ومر الوافي في تعداد القوافي 25 : 16.

( 92 : الوافية في علم القافية )

لرستم بن علي الطارمي البخاري. وصفت نسخه منها في خطي فارسي ص 2178.

( 93 : الوافية في القافية )

لمحمد بن الحسن الحسيني الهندي الهروي المشهدي مـ 1322 ط. مع البحر الصافي في شرح نظم الكافي له 3 : 41 في 1317 وقد فرغ منه بالمدرسة الفاضلية بمشهد خراسان في صفر 1291.

( 94 : الوافية في نظم صرف الشافية )

لميرزا قوام الدين محمد بن محمد بن مهدي السيفي القزويني صاحب التحفة القوامية وهي أرجوزة أولها :

الحمد لله الذي يصرف * * * بلطفه الرياح حين تعصف

وقال في تاريخه 1133 :

20

تم بعون الله صرف الشافية * * * أرخته فقلت نظمي الوافية

وقال في عدد أبياته وهي 1162 [ عدتها منظومة قوية ] ط. في حواشي شرح النظام. ومر شرح تلميذه ملا محسن له الموسوم توشيح الوافية 4 : 489 ونظمه لقسم الخط من الشافية باسم رمح الخط 11 : 248 وشرحه تقويم الخط 4 : 396.

( 95 : واقعات أظفري )

في تاريخ الهند بالفارسية لأظفر الگوركاني. ط بمدارس 1958.

( 96 : واقعات إيران وهند )

في تاريخ هجمات إيران على الهند. لعلي حزين 9 : 235 الگيلاني ، جمع فيه حوادث سنوات 1134 إلى 1154 وصف نسختها في خطي فارسي ص 4398 وله غير هذا لشكركشى هاى ايران بهند في نفس الموضوع ذكر فيه 21 وقعة. ألفه في حسين آباد بالهند 1180 أي سنة واحدة قبل وفاته. جاء التعريف بنسخها في خطي فارسي ص 4376.

( 97 : واقعات بابرى )

ترجمه ( فارسية ) لـ ( توزوك بابرى ) أصل توزوك بالتركية لظهير الدين محمد بابر ( 888 ـ 937 ) مؤسس السلسلة التيمورية بالهند. بين فيها سياسة حكمه. والترجمة الفارسية لعبد الرحيم خان خانان بن يپرم خان ترجمه بأمر أكبر شاه الإمپراطور المغولي الهندي في 998. ط. الترجمة الفارسية في بمبئي 1308 وط. الترجمة ( الإنگليزية ) عن الفارسية بلندن 1836 مـ و ( الروسية ) بغازان 1857 مـ و ( الفرانسية ) في 1871 م. وهناك ترجمتان فارسيتان آخران له ، أحدهما لزين الدين الخوافي مـ ـ 940 والأخرى لپاينده حسين. ذكر نسخها في خطي فارسي ص 4433.

( واقعات جهانگيري )

أو توزوك جهانگيري فارسي مر بعنوان روزنامه جهانگيري 11 : 269. ط. بلكهنو 1863 مـ أوله : [ اى نام تو سردفتر اسرار وجود .. هشتم ج 2 سنة 1014 صبح روز پنج شنبه در دار الخلافة آكرة در 38 سالگى پادشاه شدم .. ] وعرف نسخها في خطي فارسي ص 4641.

21

( 98 : واقعات دو ساله بدبختي ايران )

للحاج آقا مجتهد الشيرازي. ط طهران 1330 في 74 ص.

( 99 : واقعات سفر حجاز )

رحلة فارسية إلى مكة للشيخ عبدوس من أهالي بورما وحوادث سفرته من چيتاگنگ ( في بنگاله دش ) إلى جده بالسفينة ورجوعه. والنسخة بجامعة داكا برانگون عاصمة برما كما في خطي فارسي ص 4054.

( 100 : واقعات عالمگيري )

تاريخ فارسي لحكيم طالب ، كما في فهرس مكتبة راجه فيض آبادي. وأخرى ( لمير عسكر بن محمد تقي بن محمد قاسم الخوافي ) المتخلص عاقل 9 : 674 ـ 675 ذكر نسخها في خطي فارسي ص 4709 وثالثة مرت في ذ 15 : 206 ( لمحمد كاظم القزويني ). ورابعة ( لمحمد ساقي ) اسمها مآثر عالمگيري ذكرت في خطي فارسي ص 4692 وخامسة مرت بعنوان روزنامه محاصرة حيدرآباد ذ 11 : 270 ونسخها في خطي فارسي ص 4657.

( 101 : واقعات العلويين )

للشيخ الأقدم تقي بن داب ذكره الحر في أمل الآمل نقلا عن ابن شهرآشوب لكني ما وجدته في معالم العلماء وذكره محمد أشرف أيضا في فضائل السادات.

( 102 : واقعات كربلاء )

مجموعة مراثي الحسين ل : 1 ـ مقبل مخلص 9 : 1088 ، 2 ـ ( ظهوري ) 3 ـ ( نسيم ) 9 : 1186 : 4 ـ محتشم 9 : 972 وهي تخميس لدوازده بند محتشم خمسها ( محمد نصيبي زنگنه كرمانشاهي ) مـ 1261 ، 5 ـ ( نصيبي محمد بن موسى ). ط لكهنو 1307 ـ 1890 في 364 ص.

( 103 : واقعات كشمير )

أو گوهر عالم في تاريخ بلدة كشمير لأسلم الكشميري بديع الدين أبو القاسم محمد المتخلص منعمي ابن محمد أعظم. ألفه باسم شاه عالم الثاني ( 1173 ـ 1221 ) وفرغ منه 1203 في مقدمه في جغرافية البلد وستة طبقات 1 ـ ملوكها قبل آدم الثاني وقبل الطوفان 2 ـ حكامها بعد تسلط الهنود قبل الإسلام 3 ـ حكامها بعد الإسلام 4 ـ حكامها ( چكان ) 5 ـ حكامها الجغتائيون 6 ـ الأفغان

22

وخاتمة في عجائب البلد. عرف نسخها في خطي فارسي ص 4687 ومر له نزهة الناظرين.

( 104 : واقعات كشمير )

لمحمد أعظم شاه بن خير الزمان مـ ـ 1185 أو 1179 وقد يسمى تاريخ أعظمي ألفه باسم أبي الفتح ناصر الدين شاه محمد غازي گوركاني ابتدأ به سنة 1148 ( واقعات كشمير ) وفرغ منه 1169 في مقدمه في أحوال البلد وثلاثة أقسام 1 ـ حكامها قبل الإسلام 2 ـ ملوكها بعد الإسلام 3 ـ ملوكها الجغتائيين وخاتمة في عجائبها. ط. بلاهور بعنوان تاريخ كشمير سنة 1303 في 280 ص أولها : [ زينت صفحات دفتر إبداع وإيجاد ونزهت طبقات .. ] عرف نسخها في خطي فارسي ص 4710.

( 105 : واقعات مشتاقي )

لمشتاقي دهلوي زرق الله 9 : 1045. في تاريخ ملوك لودي بالهند. أوله : [ حمد وثنا پادشاهى را كه خطبة احديت .. ]. عرف نسخها في خطي فارسي ، ص 4711.

( واقعات ملا نسيم )

مر واقعات كربلاء. 25 : 202.

( 106 : واقعة أمير تيمور )

لقاسم أنوار 9 : 861 و 19 : 330.

( 107 : واقعة قتل ناصر الدين شاه )

لظهير الدولة صفا علي شاه 9 : 609 و 658 ط طهران 1337 ش و 1351 ش مع مقدمه لأفشار. فيها 7 فصول.

( 108 : واقعة كربلاء )

توجد عدة كتب بهذا العنوان عرفت في خطي فارسي ص 4565 أحدها لأمان الله حجازي اسمها الآخر واضحة الاخبار توجد في مجموعة مع أنساب الأئمة لنفس المصنف. والآخر مجهول المؤلف. وثالثة عرفت أيضا في خطي فارسي ص 4399 ورابعه ( لشعاعي ) يأتي بعنوان وقعة كربلاء وخامسة ( لمجد الأشراف الذهبي جلال الدين محمد ) ألفه 1302. جاء التعريف بها في خطي فارسي ص 3291 ومر واقعات كربلاء.

( 109 : واقعة وفس )

تاريخ فارسي لحوادث وفس من نواحي آشتيان ـ همدان

23

وهجوم الجيش التركي عليها سنة 1136 لملا مير محمد باقر بن مير فاضل الوفسي. طبعه إبراهيم دهگان في مجلة فرهنگ ايران زمين العدد 14 ص 338 ـ 349.

( 110 : والده آقا مصطفى )

قصة فارسية لعماد عصار المتخلص آشفته ابن السيد محمد عصار ذ 9 : 724 ط في 172 ص.

( 111 : والديه )

فارسية في العرفان لخواجه عبيد الله أحرار ألفه بأمر والديه. وصف نسخها في خطي فارسي ص 1397.

واله وسلطان )

مر داستان واله 8 : 40 و 9 : 456 وعرف نسخه في خطي فارسي ص 3292. وط بلندن 1903 مـ ـ في 132 ص.

( 112 : وامق وعذراء )

مر داستان وامق وعذراء في ذ 8 : 41 وهو قصة غرام وامق والعذراء الأسطوريين. نظمها عدد من شعراء الفرس ، منها منظومة لحسيني الشيرازي مـ 1249 9 : 254. هو رابع المثنويات الخمسة له 19 : 330 ط شيراز 1324 على الحجر في 267 ص. وبالهند مكررا. ونسخه في خطي فارسي ص 3292.

( 113 : وامق وعذراء )

ليعقوب صرفي. ط لكهنو 1889 مـ ـ في 139 ص.

( وامق وعذراء )

لسهيلي 19 : 330 ونسخه في خطي فارسي ص 3292.

( وامق وعذراء )

مثنوي مثل سابقة للخواجة شعيب الجوشقاني من نواحي كاشان 9 : 529 و 19 : 330 و 9 : 210 ونسخه في خطي فارسي ص 3292 ومر ولده كافي جوشقاني في 9 : 903.

( وامق وعذراء )

لضميري أصفهاني 19 : 331.

( 114 : وامق وعذراء )

نظما ونثرا لظهيري كرماني ميرزا إبراهيم الذي نظم

24

مجمع البحرين (1) عام 1162 قال في ديباجته : كنت نظمت وامق وعذراء في شبابي ثم الآن أجعله نثرا وأنا شيخ بكرمان. وفي المنثور هذا أبيات كثيره على زنة خسرو وشيرين للنظامي فلعله من المنظوم أولا ويتخلص فيها ظهير. أوله [ حمد بى حد وثناى بى عد .. چنين گويد سخن سنج ألفاظ و .. ظهير الأنامي ميرزا إبراهيم كرماني .. ] جاء نسخها في خطي فارسي ص 3752 و 3293.

( وامق وعذراء )

لعنصري البلخي وهو أقدم منظومة لهذه القصة بالفارسية ذ 19 : 331.

( وامق وعذراء )

لعضيحي الجرجاني 9 : 834 و 19 : 331.

( وامق وعذراء )

لفصيحي 19 : 331 ونسخه في خطي فارسي ص 3293.

( وامق وعذراء )

19 : 331 لميرزا محمد صادق نامي الأصفهاني 9 : 1165 مؤلف نامه نامي وتاريخ گيتي گشا 3 : 284 و 4 : 53 و 7 : 216 ، نظمه بعد مثنوية خسرو وشيرين. توجد نسخته عند النفيسي كما ذكره في مقدمه لطبع تاريخ گيتي گشا ص ذ وذكر هناك عددا من الشعراء نظموا باسم وامق وعذراء وراجع للتعريف بسائر نسخه خطي فارسي ص 3293.

( 115 : كتاب الواو )

للفراء يحيى بن زياد الديلمي شيخ النحاة مـ 207 مر حاله في ذكر كتابه آله الكتابة 1 : 39 عن ابن خلكان.

( 116 : الوباء والطاعون وعلائمهما وعلاجهما )

للميرزا حسن الشيرواني نزيل تبريز ذكر فيها : أنه لما ورد تبريز رأى اختلال هوائها وعلائم بروز المرضين بها فكتب الرسالة أولها [ الحمد لله الذي حفظ إيماننا بعلم الشريعة وشفى أسقامنا بطب الحقيقة والصلاة والسلام على محمد الذي كلامه النفيس قانون لصحة الأبدان .. ] والنسخة بخط السيد علي التبريزي مـ ـ 1316 عند بعض أحفاد الكاتب.

____________

(1) مر في 9 : 660 مجموعة البحرين وهو غلط والصحيح ما ذكرناه هنا وجاء التعريف بنسخها في خطي فارسي ص 3168.

25

( 117 : الوباء وعلائمها وعلاجها )

أصلها للسيد شرف الدين علي ، وهو معرب لكتاب ( قانون العلاج ) ذ 17 : 23 عربه ابن المؤلف السيد محمود المرعشي مـ بالنجف 1338. أول المعرب : [ الحمد لله والشكر للمنعم الكريم الذي خلق الإنسان في أحسن تقويم .. ].

( 118 : رسالة في الوباء )

للميرزا كاظم بن محمد الرشتي ملك الأطباء ذكرت في آخر كتابه حفظ الصحة ناصري المطبوع 1304 ذ 7 : 27.

( 119 : الوبائية )

فارسي مبسوط في علاجه. للميرزا محمد ابن الطبيب الماهر ميرزا خليل الطهراني نزيل النجف. طبع بطهران 1285 والحق به مقالة لوالده الحاج ميرزا خليل في الترياق الأكبر.

( 120 : الوبائية )

منظومة فارسية في وصف الوباء العام بإيران عام 1309. لشاطر رجب الخراساني ط. 1311.

الوبائية الصغرى والوبائية الكبرى )

مرتا بعنوان الرسالة .. 11 : 229.

( 121 : وتد الرمل )

منظومة فارسية. أولها ينطبق على أول زبدة الرمل ذ 12 : 28 ـ 29 عرف نسخها في خطي فارسي ص 3294 وراجع أيضا ص 2852 منها.

( 122 : الوتر )

رسالة فارسية في معرفة الوتر إذا كان ثلث القوس. لمير أبي تراب بن أحمد. وأحال في مقدمته إلى رسالة أخرى له في الهندسة والنسخة عرفت في خطي فارسي ص 201.

( 123 : الوتر وصلاة الليل )

لأبي النظر محمد بن مسعود بن محمد بن عياش السلمي السمرقندي. ذكره النجاشي.

( الوتر والجيب )

في كيفية استخراجهما كما عبر المصنف عنه في أول مفتاح الحساب ذ 2 : 21 و 21 : 326.

( 124 : وثائق الأصول )

أو الوثائق في أصول الفقه للسيد حسن بن

26

محمد القائني مـ قبيل 1300 ، والد السيد جواد القائني مـ 1340 توجد نسخته عند الشيخ محمد باقر القائني البيرجندي صاحب وثيقة الفقهاء الآتي 26 : 27.

( 125 : الوثاق والعقال للعشواء في الليلة الظلماء بقوى الحبال )

سماه بذلك مؤلفه الشيخ لطف الله بن عبد الكريم بن إبراهيم بن علي بن عبد العالي الميسي العاملي نزيل أصفهان ، المنسوب إليه المدرسة والمسجد المشهور باسمه مـ 1032 أو 1033. ذكر في تسمية الكتاب أنه [ لما أفتى جمع كثير من من العلماء وعلى رأسهم خاتمة المجتهدين المير محمد باقر الداماد بجواز فسخ العقد الصادر من الأب أو الجد على الصغيرة بأقل من مهر المثل وعدم صلاح ظاهر للبنت ، فقالوا إن لها الفسخ بعد كبرها. فرد عليهم بعض معاصريهم بما لم يكن صحيحا عنده ، فانتصر لهؤلاء الأعلام وألف هذه الرسالة في نقض هذا المعاصر القاصر. أوله : [ الحمد لله على كل حال .. هذه رسالة غير وجيزة .. سميتها الوثاق والعقال .... ]. تقرب من ألف بيت كتابه. والنسخة المبيضة عن خط المصنف وعليها حواشي بخطه ضمن مجموعة من رسائله أكثرها بخطه ومنها الاعتكافية التي سماها ماء الحياة وصافي الفرات 19 : 11 و 2 : 230 والمجموعة في موقوفة مكتبة أمير المؤمنين للأميني وكتب بخطه على ظهر الوثاق ما لفظه : [ هذه رسالة صدرت جوابا عن بعض مزخرفات وتخيلات واهية من بعض القاصرين اشتملت على تحقيقات وتدقيقات تسر الناظرين وتصم الجاحدين ، أردت بها نصرة الحق المبين .. فانظر إليها بعين اليقين ولا تكن من الغافلين .. ].

( 126 : الوثيقة )

شرح للشافية الصرفية الحاجبية. للسيد مير شاه طاهر بن رضي الدين الحسيني الكاشاني نزيل دكن مـ 952 : أوله : [ صرف البراعة نحو الحمد من البراعة .. ] وآخره : [ والأئمة المعصومين صلوات الله .. ] توجد النسخة بخط عبد الرحمن بن عبد الله بن الحسن في ( الرضوية ) في 954 وقف الآقا زين العابدين في 1166 في 210 أوراق. ترجم المؤلف في مجالس المؤمنين ط ثانية ص 341 وعلى يده استبصر نظام شاه ثم عادل شاه وقطب شاه فروجوا التشيع في الهند.

27

( 127 : وثيقة الفقهاء )

شرح لإرشاد الأذهان للعلامة الحلي 1 : 510 و 13 : 73 ـ 80 شرح مبسوط لكنه غير تام ألفه الفقيه المحدث الشيخ محمد باقر بن ملا محمد حسن بن أسد الله القائني نزيل بيرجند. قال إنه أول ما صنفته في الفقه وبلغت درجة الاجتهاد ولي 22 سنة من العمر.

( 128 : وثيقة النجاة من ورطة الهلكات )

لميرزا عبد الله بن ميرزا عيسى بن محمد صالح التبريزي المولود بأصفهان 1066 والمتوفى في عشر الثلاثين بعد 1100 كما في إجازة ملا عبد الله الشوشتري مـ 1173 ( ذ 1 : 206 ) تلمذ على المجلسي الثاني واشترك في تبييض مسودات بحار الأنوار بعد وفاه المجلسي وألف رياض العلماء ذ 11 : 331 ، ووثيقة النجاة هذه موسوعة عظيمة ، وهي كما قال في الرياض في مجلدات ضخام في خمسة أقسام : 1 ـ الإلهيات ، قال وقد بحثنا فيه عن جميع الملل وأرباب الديانات وذكرنا أدلتهم من التوراة والإنجيل والزبور وغيرها وله مقدمه في المنطق ، 2 ـ النبوة ، 3 ـ الإمامة قال : وقد بحثنا فيه جميع المذاهب الثلاث والسبعين فرقة ، 4 ـ المعاد ، 5 ـ الفقه ، ولهذا مقدمه في أصول الفقه نظير معالم الأصول وقد حكى الفاضل في الروضات في ترجمه السيد المرتضى عند الكلام في تخميس المذاهب عن صاحب الرياض إحالته إلى هذا الكتاب وكذا في ترجمه السيد فتح الله بن هبة الله صاحب الإمامة 2 : 331 سافر الأفندي ثلاث مرات إلى الحج عن طريق إستانبول واتصل بالخليفة العثماني وتلقب من قبله بـ «أفندي» فكأنه قد جذبه مهابة الخلافة التركية وصلوات الجمعة التي كانوا يقيمونها ، وهي متوقفة وجوبها عندنا على ظهور الإمام الحق من آل محمد فقام بجمع مات الخطب للجمعات في عدة مجلدات كما ذكرناها بعناوين بساتين الخطباء وعونة الخطيب ورياض القدس ، 3 : 104 و 11 : 314 ، 319 و 15 : 361 وكتب رسالة في وجوب صلاة الجمعة الآتي وذلك خلافا لما جرت عليه أكثرية الشيعة منذ عهد الغيبة حتى ذلك اليوم والحكومة الصفوية في عهدها الثاني أي بعد قيام الشاه عباس بقتل الفلاسفة بقزوين في 1002 كانت قد جعلت من نفسها فيما

28

يشبه بسباق مع إستانبول في التقشر والتظاهر باتباع السنن والابتعاد عن الفلسفة والعرفان كما ذكرنا بعضا منها في نقطويان فحبذت الحكومة نظرات الأفندي هذا وأقامت منصبا جديدا باسم إمام الجمعة فظهرت عدة رسائل في وجوب الجمعة وحرمتها ذ 15 : 62 ـ 82 هذا وقد نظر الأفندي في مسألة أخرى كانت قد طرحت أيضا في العهد الصفوي : فهل على الشيعة الراسخين تحت الحكم العثماني أداء الخراج إلى عمال الخلفاء أم لا؟ كان جواب المتحفظين الدعوة إلى شرعية حكومة الخلفاء في أراضيهم ووجوب أداء الخراج فكتب في ذلك رسائل نفيا وإثباتا ذ 7 : 144 ومنهم الأفندي وجعل هذا المشرب الفلسفي من الأفندي رجلا يدعوا إلى تنزيل مذهب الشيعة إلى درجة أحد المذاهب الأربعة السنية ليكسب بذلك اعتراف الخلفاء الأتراك بشرعية التشيع ولعل هذا ما جعله يقسم كتابه رياض العلماء على قسمين : قسم للخاصة وقسم للعامة ، وأن يضيق دائرة مفهوم التشيع في معنى خاص به فأدرج كثيرا من الرجال في قسم العامة والحال أنهم من الشيعة بالمعنى العام واعترض الأفندي على القاضي التستري الشهيد 1019 في إدراجه لهم في تاريخ الشيعة في موسوعته العظيمة مجالس المؤمنين ذ 19 : 370 ولذلك لقب بعضهم القاضي بـ «شيعه تراش» تقليدا للقب ولي تراش لنجم الدين الكبراء ( الأنوار الساطعة ص 11 ).

( 129 : وثيقة الوسائل في شرح رياض المسائل )

لأحمد آقا الرشتي ابن علي الحسيني فرغ منه 21 ع 1 ـ 1320 وطبع فيها.

( 130 : وجدانيات وذوقيات )

لمحمد دهدار عياني 9 : 777 في مسألة تطابق المدرك مع الواقع فارسي أوله : [ حمد وسپاس مر خداوندى را كه نهال وجود عالم ] وصف نسخها في خطي فارسي 1478.

( 131 : وجدية )

لطغرا المشهدي 9 : 649 مثنوي فارسي في 500 بيت في تاريخ الموسيقى الهندية والفارسية ومناظرات خيالية بين أدوات الموسيقى كل منها يذكر محسنات نفسه أوله :

29

اين نامه كه آواز در أنشأ دارد * * * صد شعبه معرفت در املا دارد

جاء التعريف بنسخها في خطي فارسي ص 3925.

( الوجدية في الواردات النجدية )

ذ 17 : 135.

( 132 : وجوب اتباع أهل البيت في الإسلام )

للخطيب عبد اللطيف بن عبد الحسين البغدادي آل گنو المولود في النجف 1340 رأيت بعضها بقلمه وله ترجمه في خطباء المنبر.

( 133 : وجوب الاتجار بمال الصغير واستنمائه له )

لماجد بن فلاح الشيباني رد فيه على معاصره ملا عبد الله الشوشتري مـ 1021 في قوله بعدم الوجوب والنسخة بخط صاحب الرياض موجودة في مكتبة ( السيد شهاب الدين بقم ).

( 134 : وجوب الاجتهاد وحكم تارك الطريقين )

لأسد الله بن عباس الإشكوري النجفي المتوفى بالنجف 1333 رأيتها بخطه ناقص الآخر.

( 135 : وجوب الاجتهاد عينا )

للميرزا حيدر علي ابن المدقق الشيرواني الميرزا محمد بن الحسن الذي هو صهر المجلسي الأول ، وكان هو ابن أخت المجلسي الثاني وصهره على بنته ، قال القزويني في تتميم الأمل : إنه اختار فيها مذهب علماء حلب وأشبع الكلام في ذلك الا أنه مزيف.

( 136 : وجوب الاجتهاد على جميع العباد عند عدم المجتهدين )

لنور الدين علي بن عبد العالي الكركي مـ 940 أولها : [ اللهم أرنا الحق حقا وجعلنا من اهله ] والنسخة في مجموعة من رسائله عند السيد جعفر بن باقر بحر العلوم في النجف.

( 137 : وجوب الاحتياط بركعة أو ركعتين )

للشيخ محمد بن أحمد بن إبراهيم الدرازي أخ صاحب الحدائق الناظرة 6 : 289 والنسخة ضمن مجموعة رسائله بخط السيد خليفة الأحسائي الموسوي تاريخها 1221.

( 138 : وجوب الإخفات في البسملة في الأخيرتين )

للسيد عبد الصمد بن أحمد الموسوي الجزائري النجفي مـ 1337 ضمن مجموعة من رسائله عند حفيده السيد

30

محمد بن نعمة الله بن محمد جعفر ابن المصنف.

( 139 : وجوب الإخفات بالبسملة في الأخيرتين )

لعلي بن عبد الله المهري البحراني من أوائل المائة الرابعة عشرة ، وكتب في رده أحمد بن صالح البحراني رسالة مرت بعنوان رسالة في الجهر ذ 11 : 167.

( 140 : وجوب الإخفات في الأخيرتين للمصلي سواء قرأ أو سبح )

لمحمد بن عبد علي آل عبد الجبار القطيفي البحراني معاصر السيد كاظم الرشتي ، ذكره في أنوار البدرين أقول : هو الشيخ محمد بن عبد علي بن محمد بن أحمد آل عبد الجبار شارح حديث التوحيد في 1215 13 : 194 امتثالا لأمر شيخه الشيخ مبارك بن علي والرسالة في مجموعة من رسائله بخط تلميذه الشيخ يحيى بن عبد العزيز في 1234 في ( مكتبة الشيخ مشكور بالنجف ) أولها : [ الحمد لله والصلاة على خير خلقه محمد وآله ] حكى فيها عن رسالة علي بن محمد المقابي السابق ذكرها بعنوان رسالة في الجهر والإخفات ذ 5 : 302 قال : إن الشيخ علي المذكور حكى في رسالته عن عبد علي بن أحمد بن إبراهيم الدرازي آل عصفور أنه في أواخر عمره قال بوجوب الجهر في الأخيرتين على الإمام إذا سبح وسببه أن أخاه يعني الشيخ محمد بن أحمد صاحب رسالة وجوب الجهر الآتية سأله عن مسألة لا نص فيها فأجاب : إني لا أعمل بقول الأصحاب مع عدم النص ، فقال أخوه الشيخ محمد : ليس في الإخفات نص ، فالتزم الجهر فأبطل.

( 141 : وجوب الإخفات في التسبيحة في الأخيرتين )

كما هو مختار الأصوليين على خلاف الأخباريين للشيخ موسى بن حسن الفلاحي الربعي تلميذ صاحب الجواهر كما في التكملة.

( 142 : وجوب أداء حقوق الوالدين )

لأبي الفتح محمد بن علي المطلبي توجد نسخه كتابتها 1056 عند ( السيد شهاب الدين بقم ) كما كتبه إلي أقول : وأوله يطابق أول التعريف بوجوب حق الوالدين للكراجكي 4 : 216

31

( 143 : وجوب إقامة الحدود الشرعية زمن الغيبة على المجتهد )

للسيد محمد باقر بن السيد محمد تقي الجيلاني الشفتي الأصفهاني مـ 1260 الشهير بحجة الإسلام وقد أقام الحدود حتى قيل إنه بلغ عدد من أجرى عليهم حد القتل مائة وعشرين نفسا في مقبرة خاصة بهم في أصفهان كما في الروضات أولها : [ الحمد لله المتفرد بالقدم والكمال ] مدرجة في السؤال والجواب له قال السيد أبو الحسن بن محمد الرضوي المشهدي في رسالته في 1300 المختصرة الفارسية في عدم وجوب الجمعة : [ إن بعض السادة من علماء أصفهان أفتى بجواز إقامة الحدود للفقيه في عصر الغيبة ، وكتب فيه رسالة وهي عندي ، تمسك فيها بالعمومات الدالة على الإفتاء والقضاء في الغيبة ولم يراجع مخصصاتها انتهى ] ولعل مراده هذه الرسالة والمعلوم من سيرة أصحابنا بعد الغيبة احترازهم عن أجر أحكام يخصونها بالإمام كإعلان الجهاد وإقامة الجمعات وإجراء الحدود واختصاصها بالحكم القائم وقال في الروضات : له رسالة في حكم إقامة الحدود إلى قوله : وكان يذهب إلى وجوبها.

( 144 : وجوب الإمامة )

لأبي الفتح محمد بن علي بن عثمان الكراجكي مـ 449 وهي من المختصرات المطبوعة في كنز الفوائد 1322 أولها : [ الحمد ذي الفضل والإحسان الهادي إلى الحق بواضح البرهان ] ويأتي وجوب النص على الإمام.

( 145 : وجوب با برهان تحجب نسوان )

فارسي في لزوم الحجاب للسيد عبد الله بن أبي القاسم الموسوي البلادي البوشهري المعاصر ط.

( 146 : وجوب تقديم الفائتة على الحاضرة )

لورام بن أبي فراس الكردي الحلي المتوفى 605 ومرت رسالات في الصلاة الحاضرة لمن عليه فائتة ذ 15 : 82 ومرت رسالة المضايقة ذ 21 : 134 ورسالة المواسعة والمضايقة ذ 23 : 222 متعددة وترجمنا المؤلف في «الأنوار الساطعة : 197».

( 147 : وجوب توقير الذرية الطاهرة )

مختصرة في سبعين بيتا للميرزا حيدر علي الشيرواني والنسخة في مجموعة من رسائله عليها خطه في 1116 رأيتها

32

عند ( السبزواري بالكاظمية ).

( 148 : وجوب الجهاد للعدو في زمن الغيبة )

لعبد الله بن علي بن أحمد البحراني البلادي مـ 1148 ذكرها تلميذه في اللؤلؤة والظاهر أنه أراد الدفاع ومرت الرسائل الجهادية ذ 5 : 295 ـ 298 كلها في توقف حكمها على وجود إمام قائم حاضر كما في الحدود وصلوات الجمعات وغيرها من الأحكام السياسية.

( 149 : وجوب الجهر بالتسبيحات في الأخيرتين )

للحسن بن محمد الدمستاني صاحب أوراد الأبرار قال الشيخ محمد صادق البحراني مـ 1333 : إنها موجودة عندي ، وهو مختار الأخباريين كما أن الإخفات مختار الأصوليين.

( 150 : وجوب الجهر بالتسبيحات في الأخيرتين )

أو رجحانه لا أقل ردا على من حرمه من الأصوليين لمحمد بن أحمد بن إبراهيم الدرازي البحراني أولها : [ الحمد لله الذي يعلم السر وأخفى ] نسخه رأيتها عند الشيخ مشكور وأخرى عند السيد جعفر بحر العلوم كلاهما بالنجف.

( 151 : وجوب الحجاب حتى الوجه والكفين )

لميرزا هادي بن علي البجستاني الخراساني الحائري مـ 1368 منع فيها الإفراط في التبرج للنسوان كما حدث أخيرا.

( 152 : وجوب الحجاب بنص الكتاب )

لميرزا أبي القاسم بن المير محمد بن محمد صادق السنگلجي الطهراني الطباطبائي المولود 1287.

( 153 : وجوب الحجاب وحرمة الشراب )

لملا محمد صادق فخر الإسلام ط وهو أبسط من فلسفة الحجاب للزنجاني 16 : 307.

( 154 : وجوب الحجاب وسدل النقاب )

فارسي للمعاصر التنكابني ط.

( 155 : وجوب الحج )

لأبي النضر محمد بن مسعود بن محمد بن عياش السمرقندي السلمي ذكره النجاشي ومر الحج 6 : 249 ـ 254.

33

( 156 : رسالة في وجوب الذب عن النجف الأشرف )

لأنها بيضة الإسلام للسيد محمد الجواد بن محمد الحسيني العاملي ، صاحب مفتاح الكرامة قال السيد محسن الأمين عند ترجمه المصنف في آخر كتاب المتاجر من مفتاح الكرامة : [ إنه كتبها ولم يكن عنده كتاب ].

( 157 : وجوب الذكر في سجدتي السهو وتعيين الذكر الواجب )

لسليمان بن عبد الله الماحوزي مـ 1121 موجودة عند السيد جعفر بحر العلوم في النجف وفي مجموعة بخط الشيخ مبارك بن علي الجارودي كتبها عن خط المصنف أورد فيها أربع صور مروية ، رأيتها في مكتبة ( الخوانساري ).

( 158 : وجوب الصلاة )

للمفتي مير ناصر حسين الهندي ذكرها ولده السعيد وقال : إنها أول تصانيفه.

( 159 : وجوب سلطنت )

حكم فيه مؤلفه بوجوب السلطنة على ناصر الدين شاه القاجار ( 1264 ـ 1313 ) ووجوب خدمة الحكومة على الناس لميرزا محمد النائني أوله : [ الحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى ] والنسخة عند ( الملك ) كما في خطي فارسي ص 1712 ويظهر أن ناصر الدين شاه كان بصدد إثبات شرعية حكومته في قبال نهضة الشعب الإيراني لمطالبة الدستور التي كانت قد بدأت في عهد حكومته وقد مر مثل هذه الرسالة في ذ 15 : 285 ففي مقدمه عقائد المسلمين المذكور هناك توجد رسالة لنفس المؤلف ظاهرا أوله : [ الحمد لله الذي ليس كمثله شيء بروز أشعة دولت ].

( وجوب صلاة الجمعة )

لملا عبد الله أفندي ، صاحب وثيقة النجاة 25 : 27.

( 160 : رسالة في وجوب الصلاة عند ذكر النبي وآله )

في فضل الصلوات عليهم ، مرتبة على ثلاثة مطالب لملا حيدر علي الشيرواني في مجموعة من رسائله عليها خطه في 1116 عند ( السبزواري بالكاظمية ).

( 161 : وجوب الطهارات )

وإنه نفسي أو غيري ، للميرزا أبي المعالي ابن

34

محمد إبراهيم الكلباسي مـ 1315 ذكرت في البدر التمام.

( 162 : وجوب الغسل من المرفق في الوضوء )

وبيان دلالة الآية عليه لعلي الحزين الأصفهاني 9 : 235 أوله : [ الحمد لله حق حمده والصلاة على رسوله وآله من بعده ] وعبر عنها في فهرسته برسالة في جواب مسألة في الوضوء.

( 163 : وجوب غسل الجمعة )

للسيد شبر الحويزي ذكرت في فهرست تصانيفه.

( 164 : وجوب غسل الجمعة )

للشيخ سليمان بن عبد الله الماحوزي مـ 1121 ذكرت في إجازة السماهيجي واللؤلؤة ومرت رسالات في غسل الجمعة ذ 16 : 55 ورسالة في معنى : ويكفي الغسل للجمعة كما يكون للزواج الطراد ذ 21 : 276.

( 165 : وجوب غسل الجنابة وسائر الطهارات )

وإنه نفسي أو غيري واختار الأول لأن الطهارة حسنة عقلا أيضا لسليمان البحراني رأيتها في ( مكتبة الخوانساري ).

( 166 : وجوب المعرفة )

للسيد أبي الحسن بن محمد إبراهيم النقوي اللكهنوي ذكرها ولده السيد علي نقي.

( 167 : وجوب النص على الإمام )

فارسي لمحمد علي بن أبي طالب الحزين 9 : 235 الگيلاني الأصفهاني المولد مـ ببنارس الهند 1181 ذكر في فهرس كتبه.

( 168 : الوجوب النفسي والغيري في الطهارة )

أوله : [ الحمد لله رب العالمين ] مال فيه إلى الوجوب الغيري ونقل فيه عن خاله ( قده ) في البحار فلعله للوحيد البهبهاني فهذا عادته في تصانيفه توجد النسخة منضمة إلى شرح خلل الإرشاد في ( سپهسالار ـ 2487 ) تزيد على ألف بيت.

( الوجود )

من المسائل الفلسفية القديمة قبل الإسلام وبعدها ، فبعد تبديل الأصلين الخير والشر أو النور والظلمة إلى الوجود والعدم تبدلت الثنوية الهندية الفارسية القديمة إلى توحيد إشراقي صوفي إسلامي بأن قالوا : النور والخير

35

والوجود مترادفات والشر والظلمة عدمية فلا تحتاج إلى مبدأ وجودي وقد ألف الشيعة والصوفية فيه رسائل كثيره مر منها الماهية والوجود ذ 19 : 34 واتصاف الماهية بالوجود 1 : 82 ومر فلسفة النور السهروردية في النون ويأتي وحدة الوجود والوجودية متعددا.

( 169 : رسالة الوجود )

تحليل لفلسفة الوجود إشراقيا وعرفانيا للسيد حيدر الآملي وقد لخصه وسماه نقد النقود كما مر.

( 170 : وجود )

رسالة فارسية لآقا جمال الخوانساري نسخته في ( المجلس ) كما في خطي فارسي 2 : 859.

( 171 : الوجود )

فارسي لآقا رضا صهبا القمشه إي مـ 1306 الذي ترجمناه في النقباء ص 732 وذ 9 : 623 نسخته في مكتبتنا في النجف عرف نسخته في خطي فارسي ص 859 ويأتي له وحدة الوجود.

( 172 ـ ( 173 : وجود )

توجد رسالتان فارسيتان بهذا العنوان لعزيز النسفي ( 21 : 173 وغيرها ) عناوينها اى درويش أول أحدهما : [ بدان كه معرفت وجود مطلق بديهي است ] وأول الأخرى : [ حمد له اين نور نامحدود ونامتناهى ] جاء وصف نسخها في خطي فارسي ص 1479.

( الوجود )

فارسي لملا محسن الفيض الكاشاني مر بعنوان جواب مسألة الوجود ذ 5 : 193 وهو جواب لسؤال صديقه محمد قاسم من خراسان كتب الجواب 1087 وقد عرف نسخته في خطي فارسي ص 735.

( 174 : رسالة في الوجود )

في أقسامه وأحكامه وفيها إثبات وجود الكلي الطبيعي ، للميرزا أبي الحسن بن محمد الطباطبائي الأصفهاني نزيل طهران الشهير بجلوة ( 1238 ـ 1314 ) ذ 9 : 202 والنسخة بخط تلميذه السيد عباس بن علي الشاهرودي من وقف الحاج عماد الفهرسي في ( الرضوية ).

( 175 : رسالة في الوجود )

في تحقيق مفهومه فلسفيا ، للمير محمد باقر بن محمد الداماد الحسيني الأسترآبادي المتوفى 1040 المتخلص إشراق 9 : 76

36

طبعت في مجموعة كلمات المحققين ذ 18 : 118 ومر اتصاف الماهية 21 : 82.

( 176 : رسالة في الوجود )

في مسائله الحكمية والكلامية لسلطان محمد القائني صاحب كتاب الإمامة الكبير ذ 2 : 326 ـ 327.

( 177 : رسالة في الوجود )

للمولى محمد المعروف بشمسا الگيلاني أولها : [ الحمد لله الذي جعلنا بتصحيح اعتقاداتنا ] رأيت النسخة عند الفاضل الميرزا محمد علي الأردوبادي في النجف نسخه تاريخ كتابتها 1090 وعند الشيخ علي أكبر المروج بمشهد خراسان نسخه كتابتها 1095 مع رسالته في علم الواجب تعالى.

( 178 : رسالة في الوجود )

وبيان حقيقته وإنه متواطي أو مشترك لفظا أو معنى أو مشكك أو غير ذلك للسيد المير شهاب الدين الحسيني الشيرازي النيريزي من أجلاء تلاميذ الآقا محمد رضا القمشه إي ، والميرزا أبي الحسن الجلوة ، والنسخة تقرب من خمسمائة بيت بخط عبد علي الزنجاني في 1350 في طي مجموعة موجودة عندي أولها : [ بيان برهاني ينفجر منه ينابيع الحكمة ويترشح من سحابه أمطار المعرفة ويشرق من أفق أنوار اليقين ويطلع من سمائه شمس ترتفع بها ظلمات ] وقال في آخرها : [ هذا ما بدا لي من سلطان الوقت وقهرمان المعرفة وقد كتب ذلك المسطور في هذا الرق المنشور مصنفه الأقل شهاب الدين الحسيني الشيرازي النيريزي بعد ما سطره ربه في لوح نفسه والحمد لله ] وقد حضرت درسه لبعض تلاميذه في الأدبيات مدة شهر أو أكثر في 1310 في طهران.

( 179 : رسالة في الوجود )

لأبي الفتح عمر بن إبراهيم الخيامي مـ 517 9 : 310 ذكرها الشهرزوري في نزهة الأرواح وروضة الأفراح وهي فارسية طبع بعض أوله في ج 1 مجلة شرق ص 167 وقد تسمى سلسلة الترتيب وطبع فتوغرافيا بمسكو 1962 أوله : [ چنين گويد أبو الفتح عمر الخيامي كه چون صاحب فخر الملك بن المؤيد ] عرف نسخها في خطي فارسي ص 831 بعنوان «كليات وجود»

37

( 180 : رسالة في الوجود )

للسيد كاظم بن قاسم الرشتي الحائري مـ 1259 رأيتها في ( مكتبة الخوانساري ).

( 183 ـ ( 181 : وجود )

للشاه نعمة الله ولي الكرماني 9 : 1215 له عدة رسائل في موضوع الوجود ، كلها فارسية : 1 ـ ما طبعت ضمن مجموعة رسائله ص 293 ـ 294 أولها : [ وجود من حيث هو غير وجود ذهني وخارجي است ] 2 ـ أولها : [ الحمد لله على إفاضة الوجود ] 3 ـ وقد تسمى روحية أيضا ، أولها : [ الصورة النوعية الإنسانية ] 4 ـ الماهية والوجود أولها : [ حمد له بدان اى طالب دين واى سالك راه ] عرف نسخ كل منها في خطي فارسي ص 1357 و 1480.

( وجود الباري )

في تحقيق معنى وجود الواجب وإنه مشترك مع سائر الموجودات بالاشتراك اللفظي وليس بالاشتراك المعنوي كما كان يقول به ملا صدرا وهذا تأليف ملا رجب علي التبريزي معاصر صدرا ومعارضه مر بعنوان إثبات الواجب ذ 1 : 104 ـ 105 واشتراك الوجود ذ 11 : 78 وعرف نسخه في خطي فارسي ص 733 ـ 735 ويأتي رده في 25 : 40.

( 184 : وجود الحجة (ع)

) في إثبات وجوده باللغة الأردوية للسيد علي نقي النقوي اللكهنوي المعاصر ، صاحب النجعة في الرجعة ط بلكهنو 1351.

( 185 : رسالة في الوجود وإنه لا مسألة له )

للقاضي نور الله بن شريف الحسيني المرعشي الشوشتري الشهيد للعقيدة 1019 ومرت رسالة في اتصاف الماهية بالوجود للمولى صدرا ذ 1 : 82.

( 186 : رسالة في الوجود الخارجي )

وإثبات أنه عين وجود الواجب أولها : [ الحمد لله خالق البريات وهادي فيقول أحقر خلق الله الغني محمد الشهير بشمسا هذه رسالة في إثبات أن الوجود ] والنسخة عند ( المشكاة ).

( 187 : رسالة في الوجود الذهني )

لمير صدر الدين محمد الدشتكي الشيرازي

38

م 903 والد غياث الدين منصور ، والنسخة في مكتبة ( فينا ) بالنمسا.

( 188 : رسالة في الوجود الذهني )

للبهائي ، محمد بن عز الدين الحسين بن عبد الصمد الحارثي العاملي المولود ببعلبك عند غروب الشمس من يوم الأربعاء لثلاث بقين من ذي الحجة 953 والمتوفى بأصفهان في ثاني عشر شوال 1031 ونقل قبل دفنه إلى طوس ودفن في مرقده المشهور هناك ، والنسخة في ( مكتبة بشير آقا بأستانبول ) كما في فهرسها.

( 189 : رسالة في الوجود الرابطي )

لآقا علي المدرس ابن عبد الله المدرس الزنوزي التبريزي نزيل طهران مـ في ليلة السبت 7 قعدة 1307 طبعت مع بدائع الحكم 1314 ج 3 ص 64 وقد وقع هناك غلط في تاريخه والصحيح ما ذكرناه هنا.

( 190 : رسالة في الوجود العلمي والذهني )

للمولى أبي الحسن بن أحمد الشريف القائني من مشايخ السيد حسين بن حيدر الكركي أولها : [ عز من علا أعلام كبريائه من أن تنالها سهام أشعة الأوهام ـ إلى قوله : لا سيما خير الورى محمد وآله أئمة الهدى الذين أضحى أمرهم جليا ] وهو مرتب على لمعة وإشراقات يقرب من ألف بيت ، والنسخة في ( مكتبة الشيخ هادي كاشف الغطاء ).

( 191 : رسالة في وجود الكلي الطبيعي )

لسليمان الماحوزي مـ 1121 والنسخة ضمن مجموعة من رسائله بخط محمد بن سعيد المقابي أولها : [ حمدا للفياض على كليات نعمه وجزئياتها ].

( 192 : وجود مطلق )

للسيد محمد نوربخش رسالة فارسية صغيرة عرف نسخها في خطي فارسي ص 862.

( 193 : وجود مطلق )

لرحمت علي شاه الشيرازي عرف نسخها في خطي فارسي ص 862.

( 194 : رسالة في وجود المطلق وإثباته وبداهته وإنه موجود في الخارج )

للحكيم الماهر صدر الدين المعروف بتركه ذكرها حيدر علي الآملي في جامع الأسرار

39

كذا في كشف الحجب والمقصود من الآملي وهو السيد حيدر المترجم في الحقائق الراهنة ص 66 ـ 71.

( 195 : رسالة في وجود الواجب والممكن على مذهب المتألهين )

لميرزا أبي الحسن الجلوة 25 : 36 والنسخة بخط تلميذه السيد عباس بن علي الشاهرودي 1345 من وقف الحاج عماد ( للرضوية ).

( 196 : رسالة في الوجود والجعل )

للمولى محمد صادق الأردستاني ، آره كبودر آهنگي كما ذكره في مرآة الحق ص 65.

( 197 : الوجود والماهية )

منظومة للسيد كلب باقر الجايسي الهندي 9 : 914 ومر أيضا الماهية والوجود 19 : 34.

( 198 : وجود وماهية )

فارسية لبابا أفضل 9 : 116 الكاشاني طبع ضمن مجموعة مصنفات بابا أفضل راجع لنسخها في خطي فارسي ص 862 وله هناك رسائل أخر بعنوان وجود وآگاهى از علم وفأيده آن ووجود به مجاهدت وتجريد درست شود.

( 199 : وجودية )

لمير سيد علي الهمداني 9 : 765 أولها : [ حمد بى غايت آن قادر حكيم را كه آثار ] وصف نسخها في خطي فارسي ص 1479.

( 200 : وجودية )

لفريد الدين العطار النيشابوري 9 : 729 عرف نسخها في خطي فارسي 1479.

( 201 : وجودية )

أو تقسيم وجود منظومة صغيرة فارسية للخواجة نصير الطوسي ( 593 ـ 672 ). أولها :

موجود منقسم بدو قسم است نزد عقل * * * يا واجب الوجود ويا ممكن الوجود

والنسخة في ( المجلس ) عرفه الحائري في فهرسه 10 : 1218.

( 202 : وجودية )

لقطب الدين محمد النيريزي. عرف نسخها في خطي فارسي ص 863.

40

( 203 : وجودية )

لميرزا محمد المشهدي رد على ملا رجب علي التبريزي في قوله بأن الوجود مشترك لفظي 25 : 37 والنسخة عند القاضي بتبريز كما في خطي فارسي ص 863.

( 204 : وجودية )

فارسية لمحمد دهدار عياني الخفري 9 : 777 عرف نسخها في خطي فارسي ص 863.

( 205 : وجوه الاستعمال في صلة الأفعال )

للمفتي مير عباس بن علي أكبر اللكهنوي مـ 1306. ذكره في التجليات.

( 206 : وجوه قرآن )

لحبيش التفليسي مؤلف قانون أدب والقوافي 17 : 18 و 196. قاموس لكلمات القرآن ووجوه معانيها على ترتيب الحروف. أوله : [ به نام ايزد .. سپاس وشكر خداى را .. حرف ألف از كتاب وجوه قرآن : آخرت. بدان كه آخرت در قرآن بر شش وجه باشد .. ]. عرفت نسخه منها بأستانبول في فرهنگ نامه ها ص 78 ـ 79 ثم وجدت أخرى بدار الكتب في القاهرة يطابق هذه النسخة كما في فهرسها لطرازي 2 : 224 لكنه لم يعرف مؤلفها وطبع الكتاب بتحقيق الدكتور مهدي محقق بطهران 1380 في 376+ 34 ص.

( 207 : وجوه النصب )

للإمام أبي عبد الرحمن الخليل بن أحمد الفراهيدي البصري مـ 175. ذكر فيه وجوه الرفع والنصب والجر مع احتجاج من القرآن مع شواهد من الشعر. قال بعد البسملة : [ هذا كتاب فيه جملة الإعراب ]. يوجد نسخه قديمة منه بمكتبة قوله كما في فهرسها 2 : 118. ونقل في بغية الوعاة قول بعض إنه لأحمد بن الحسين المعروف بابن شقير مـ 317 وإنه منسوب إلى الخليل واسمه المجلي.

( 208 : كتاب الوجوه والنظائر )

لأبي الحسن دارم بن قبيصة بن نهشل بن مجمع التميمي الدارمي من أصحاب الرضا (ع). ذكره النجاشي.

( 209 : وجه دين )

أو روى دين أو فلسفة الأحكام لناصر خسرو القبادياني 9 : 1154 العلوي البدخشاني العارف الإسماعيلي الشيعي ( 394 ـ 481 )

41

فارسي في الحكم والأسرار والتأويلات لجميع الأمور الدينية في 51 گفتار. [ بعدد ركعات الصلوات اليومية ( الفرض والنقل ) وعدد رسائل إخوان الصفا ]. طبع ببرلين 1343 في 314 ص مع مقدمه الدكتور تقي أراني مـ 1358. وطبع فيها زاد المسافرين له أيضا ذ 12 : 10 ـ 11. والتعريف بنسخها في خطي فارسي ص 1005.

( 210 : رسالة في وجه غيبة صاحب الزمان ع )

) لماجد بن فلاح بن حسن الشيباني معاصر المولى عبد الله التستري مـ 1021 والراد عليه في عدة مسائل. أولها بعد الخطبة : [ اعلم أن غيبة الإمام المعصوم (ع) ليست من الله .. ]. أثبت فيه أن وجود الإمام مثل النبي لطف يجب على الله وغيبته شر فلا يكون منه تعالى. والنسخة ضمن مجموعة كلها بخط صاحب رياض العلماء عند ( السيد شهاب الدين بقم ).

( 211 : وجه الله )

مثنوي فارسي في وحدة الوجود عرف نسخته في خطي فارسي ص 3294.

( 212 : الوجيز )

في الأنساب. لأبي منذر هشام بن محمد بن السائب الكلبي النسابة مـ 205 ذكر في ( كشف الظنون ).

( الوجيز )

في التفسير. يوجد في ( الرضوية ) نسخه ناقصة الأول والآخر. أول الموجود منه : [ ويعظم به الثواب .. ]. واحتمل مؤلف فهرس المكتبة أنه تأليف علم الهدى محمد بن محسن بن مرتضى الفيض ، لأن على النسخة حواش كثيره منه رمزها ( محح ) أي محمد بن محسن.

أقول :

وليس بصحيح لأني رأيت له حواشي كثيره على الوافي وغيره ورمز جميعها ( عهد ـ علم الهدى ). وأما هذا التفسير الذي عبر عنه مؤلفه بالتفسير الوجيز فهو الموسوم المعين 21 : 283 لنور الدين الأخبارى حفيد الفيض.

( 213 : الوجيز )

في تفسير القرآن لابن العتائقي كمال الدين عبد الرحمن بن محمد بن إبراهيم ينقل عنه في شرحه على نهج البلاغة 14 : 131 ويبعد أن يكون مراده مختصر تفسير القمي ، فإنه صرح في آخره بأنه مختصر التفسير

42

كما مر في ذ 20 : 190.

( 214 : الوجيز )

في التفسير. للسيد عبد الله بن محمد رضا شبر الحلي الحسيني النجفي الكاظمي مـ 1242 مختصر من تفسيره الجوهر الثمين 5 : 288 في 18000 بيت تقريبا. أوله : [ الحمد لله الذي أنزل القرآن الكريم والفرقان الحكيم على النبي الحليم الذي هو على خلق عظيم .. ]. فرغ منه عشية الثلاثاء 4 ج 1 ـ 1239 ونسخه خط يده عند حفيده علي بن محمد بن علي بن الحسين بن عبد الله الشبر. ونسخه أخرى بخط نفس الكاتب وعليها خط صاحب الجواهر ، أيضا عند حفيد المؤلف المذكور وثالثة في مكتبة ( التقوي ) بطهران وقد تصدى السيد نصر الله صاحب هذه المكتبة بتصحيحه وطبعه في 1352.

( 215 : الوجيز )

في التفسير. أخصر التفاسير الثلاثة البسيط والوسيط وهذه كلها لأبي الحسن علي بن أحمد بن محمد بن علي بن متويه الواحدي النيسابوري الساوجي الأصل مـ ج 2 ـ 468. روى فيه عن أستاذه أبي طاهر أحمد بن محمد بن محمش الزيادي سنة 409. ترجم في الشذرات 3 : 330 ، وقال : إن الغزالي أخذ عنه أسماء كتبه الثلاثة. يوجد في مكتبة ( الملك ) نسخه تاريخ كتابتها 1138. ويوجد النصف الأول منه فقط بخط محمد ظهير بن محمد معصوم الأصفهاني 1111 في مكتبة مدرسة الملا باقر السبزواري بمشهد خراسان. وطبع على هامش التفسير المنير في مصر 1305 ومر بعنوان مختصر التفاسير ذ 4 : 319 و 20 : 188.

( الوجيز )

في التفسير. اسمه مصباح ذ 21 : 105.

( 216 : الوجيز )

في الرجال. وهو ثالث ثلاثة كبيرها تسمى منهج المقال 23 : 198 ووسيطها تلخيص الأقوال 4 : 420 و 428 والوجيز هذا أصغر منهما. والثلاثة لميرزا محمد بن علي بن إبراهيم الحسيني الأسترآبادي ، جاور بيت الله الحرام وتشرف بخدمة ولي الله. وهو أستاذ محمد أمين الأسترآبادي الأخبارى صاحب الفوائد المدنية 16 : 358 مـ 1026 كما في سلافة العصر لكن الموجود من الثلاثة هو الكبير والوسيط وبعد ما ظفرت بالصغير هذا.

43

( 217 : الوجيز )

هو الشرح الصغير على الكافية لركن الدين أبي محمد الحسن بن محمد بن شرف شاه العلوي الأسترآبادي مـ 715.

( 218 : الوجيز )

فارسي في الصرف. لسلطان العلماء محمد باقر بن إسماعيل السيرجاني اليزدي الكرماني. ط ببمبئي 1317 مع فوائد الوافية في 222 ص.

( 219 : الوجيز )

في الفقه. للسيد محمد باقر بن أحمد القزويني النجفي. كان صاحب كرامات وتوفي في الطاعون في آخر من ابتلى به في النجف ليلة العرفة 1246. والنسخة موجودة في مكتبة ابن أخيه السيد مهدي بن الحسن الحسيني القزويني الحلي بالحلة السيفية. وله جامع الرسائل 5 : 53.

( 220 : وجيز الأحكام في حجج الإسلام )

أو مرآة الأحكام في حجج الإسلام. مبسوط للشيخ عبد الكاظم بن محمود بن سعيد القپان المعاصر. أوله : [ الحمد لله الذي شرف البيت الحرام وجعله مقصدا يؤم من جميع البلاد للأنام .. ]. مرتبة على مقدمه وثمانية أبواب وخاتمة. فرغ منه في ذي الحجة 1345 ، ويأتي له الوجيز الجامع.

( 221 : الوجيز الجامع بين الطرزين في بيان مهمات مسائل العلمين )

أي الصرف والنحو. لعبد الكاظم بن محمود بن سعيد القپاني المولود 1307. ألفه باسم ولده محمد مهدي وفرغ من مختصره 1343. أوله : [ الحمد لله جعل العلوم العربية ميزانا لتمييز الكلام .. ] وله مختصر الوجيز أيضا ذ 20 : 215.

( 222 : الوجيز الرائق )

لسيد العلماء حسين بن دلدار علي النصيرآبادي ( 1221 ـ 1273 ) كتبه لولده محمد تقي في 1265 ، وهو مع وجازته تحتوي على ضروب من مسائل الطهارة والصلاة ، الا أنه لم يتم. أوله : [ الحمد لله الذي أنزل من السماء ماء طهورا ، شرع لعباده صنوفا من الطاعات ، الصلاة والصوم والزكاة ليجزيهم جزاء موفورا .. ]. موجود في خزائن كتبهم بالهند وفي ( الرضوية ) وهو مطبوع بلكهنو. ومر رشحة الأفكار في تحديد الأكرار 11 : 236 وهو في تحديد الكر من هذا الكتاب.

44

( 223 : الوجيز في تاريخ آل عبد العزيز )

للمعاصر السيد محمد أمين بن علي بن صافي بن جاسم بن محمد بن أحمد بن عبد العزيز الصادقي الموسوي النجفي وجده هذا توفي أواخر المائة 12. ذكر فيه تواريخ جده عبد العزيز وأحوال ذريته ومشايخه وما يتعلق به. رأيت النسخة بعد في المسودة عند المؤلف ، وله آيات التوحيد فاتنا ذكرها في محلها.

( 224 : الوجيز في تفسير القرآن العزيز )

تفسير مزجي ، للشيخ علي بن الحسين بن محيي الدين بن عبد اللطيف بن علي بن أحمد بن أبي جامع العاملي وهو مختصر نافع كاف في معرفة ما يتوقف عليه فهم المعنى من وجوه الإعراب واختلاف القراءات. أوله : [ الحمد لله الذي أنزل على عبده الفرقان هدى للناس .. سالكا فيه طريق الإيجاز في التعبير مشيرا إلى أكثر الأقوال المحتملة من وجوه التفسير منبها على قليل من النكت ، إذ لا يحيط بكلها حساب ، معربا عما يتوقف عليه فهم المعنى من وجوه الإعراب ، مقتصرا على ذكر القراءات السبع .. جاريا في عدد الآيات على المشهور من إغفال البسملة خوفا من مخالفة .. وإن كان الاعتقاد إنها جزء من كل سورة الا التوبة .. ]. نسخه منه في مكتبة ( الخوانساري ) في مجلدين ثانيهما تبدأ بسورة الأسرى وأخرى بمكتبة الشيخ علي كاشف الغطاء ، وأخرى بمكتبة الشيخ محمد أمين بالكاظمية بخط محمد بن نصار كتبه لإبراهيم بن عبد الله في 18 رمضان 1147 وعلى ظهرها صورة خط المصنف وإنه فرغ منه يوم الجمعة 7 ع 1 ـ 1118. وأخرى عند السيد أبي القاسم الخوانساري في آخره أنه فرغ منه الأحد 23 ج 2 ـ 1120 وأخرى في مكتبة الشيخ عبد الله المامقاني في آخرها أنه فرغ من تبييضه من المسودة بخطه في الأحد 23 ج 2 ـ 1120 فلعل ما مر هو تاريخ المسودة ، ونسخه في كتب السيد صافي بخط إبراهيم بن أحمد بن علوان بن بشاره الكعبي الجلالي القپاني ساكن خلف آباد كتبها عن خط المؤلف في 1125. ونسخه مكتبة قاسم محيي الدين بخط حسين بن باقر بن مظفر الجزائري الصيمري كتابتها 1207 ومر للمؤلف توقيف السائل 4 : 501. طبع ببغداد مع مقدمه عبد الرزاق محيي الدين

45

1954. مقابلا له على أربع نسخ مخطوطة.

( 225 : الوجيز في تفسير القرآن العزيز )

للإمام أمين الإسلام أبي علي الفضل بن الحسن بن الفضل الطبرسي ( التفرشي ) مـ 548 أو 552 صاحب مجمع البيان وجوامع الجامع والكاف الشاف والوافي وكلها في التفسير ، مرت في ذ 5 : 248 و 17 : 244 و 20 : 24. وقال في نقد الرجال : إن الوجيز في مجلدين والوسيط في أربع مجلدات.

( 226 : الوجيزة )

في الدراية. أبسط من وجيزة البهائي الآتي لملا آقا الخويني القزويني ( 1247 ـ 1307 ) رأيت النسخة عند ولده ميرزا حسين.

( 227 : الوجيزة )

في السحر والمعجزة. لميرزا أحمد الزنجاني المعاصر نزيل كرمان 9 : 1023 مختصر ملمع فارسي ـ عربي. مهيا للطبع.

( 228 : الوجيزة )

في معرفة التقويم. لميرزا أحمد بن محمد بن مهدي الشريف الأصفهاني الخاتون آبادي مـ 1155. أوله : [ نحمدك يا خالق الشمس والقمر .. هذه رسالة وجيزة وعجالة عزيزة في معرفة التقويم .. ]. رتبه على مقدمه في الحروف المعجمة لكثرة عجمها وعشرة فصول أولها في علائم أيام الأسبوع والتواريخ المتداولة وعاشرها في أصول ما يحتاج إليها في الاختيارات ، ألفه في سفره في زيارة الحسين (ع) بكربلاء وفرغ منه أواخر ع 1 ـ 1126 ، رأيته في خزانة علي محمد النجف آبادي في ( التسترية ). ثم رأيته وقد طبعت بإيران 1319.

( 229 : الوجيزة )

في ثلاثة مسائل. 1 ـ الجبر والتفويض ، 2 ـ الفرق بين العلم والإرادة ، والمشية والقدر والقضاء ، 3 ـ الفرق بين النبي والرسول وأولي العزم. وإن نبينا إمام الكل وأول ما خلق الله. كلها فارسية. تأليف نجم الممالك ميرزا إسماعيل مصباح ابن زين العابدين ، المولود 1300 ذكرها لي شفاها.

( 230 : الوجيزة )

في اختصار تحفه الأبرار الفارسي الذي كتبه حجة الإسلام محمد باقر بن محمد تقي الگيلاني الأصفهاني مـ 1260 3 : 404 اختصره في حياته محمد جعفر بن محمد صفي الفارسي. ط المعتمدي بطهران على الحروف 1246 وهي

46

في أحكام الصلاة فقط. ثم طبع ثانيا على الحجر 1277 نسخه منه عليها حواشي للأنصاري الدزفولي بخط ملا يوسف الأسترآبادي عند السيد علي أصغر الشهرستاني. ونسخه أخرى بخط محمد بن صالح الدهكردي في 1245 في مكتبة ( السيد عبد الحسين الحجة بكربلاء ). أوله : [ نحمدك اللهم اجعلنا لأنعمك من الشاكرين .. ] وهذا في الصلاة وزيادة الزكاة والخمس والصوم من كتاب النخبة. (1).

( 231 : الوجيزة )

في غيبة الحجة. للمعاصر ملا محمد باقر بن محمد جعفر البهاري الهمداني مـ 1333 موجود في مكتبته بهمدان.

( وجيزة )

في آداب السلوك على الطريقة الذهبية. ألفه پرويز السلماسي وحرره حبيب الله بن أسد الله الدنبلي. والنسخة في مكتبة جامعة طهران كما في فهرسها 11 : 2304.

( 232 : الوجيزة )

في الكشف عن حال كتاب المناقب للخوارزمي موفق بن أحمد المكي البكري أخطب خطباء خوارزم. للمعاصر ملا محمد باقر بن محمد جعفر بن كافي الهمداني البهاري. ط في ظهر المناقب المذكور.

( 233 : الوجيزة )

في نبذة من الآداب والأحكام الشرعية. لملا محمد باقر بن علي أكبر الدامغاني. فارسي مرتب على مقدمه في تقسيم أبواب الفقه. ومباحث

____________

(1) هذا وقد طبع أيضا مع حواشي شيخنا الأنصاري على الحجر بإيران في 1271 عن نسخه بخط الأنصاري معها السؤال والجواب الذي دونه الملا محمد يوسف الأسترآبادي الحائري. وقد صححه بكمال الدقة محمد علي الحسيني الگلپايگاني نزيل طهران حسب الأمر الأنصاري في مكتوبه إليه. وكان الطبع بأمر الحاج السيد نصر الله بن السيد محسن ساكن طهران. وعندي نسخه من هذه المطبوعة ورثتها من والدي ( آقا علي مـ 1324 ) وعليها تملكه بخطه تاريخها 1285. والسيد نصر الله هذا هو الأخ الأكبر لجدي الأمي الحاج السيد أسد الله وكانا يعرفان في عصرهما بـ «السيد بزرگ» والسيد كوچك وكانا مثريين ولهما مستغلات كثيره بحيث

47

أربعة في آداب النكاح وأحكامه المستحبة والمكروهة ، وفيها علائم القبلة ، وفيها الحلال والحرام من لحم الحيوانات ، وشرائط الذبح ، وخاتمة في بعض مذاهب الصوفية رأيت النسخة في خزانة ( سيدنا الشيرازي بسامراء ).

( 234 : الوجيزة )

في الرجال لملا محمد باقر المجلسي الثاني مـ 1111 ابن محمد تقي المجلسي الأول. ط بقطع صغير. أولها : [ الحمد لله الذي رفع منازل الرجال على معارج الكمال .. ]. اقتصر فيه على بيان ما اتضح له من أحوال الرواة وجعل لها رموزا : ق ـ الثقة ، ح ـ الممدوح ، ض ـ الضعيف ، مـ ـ المجهول. وفي خاتمته ذكر مشيخة الفقيه أيضا مرمزا : صح ـ الصحيح ، ح ـ الحسن ، ق ـ الموثق ، مـ ـ المجهول ، ض ـ الضعيف ، ل ـ المرسل. كتبه بالتماس جمع من الطلاب في أيام معدودة من رجب 1086 راجعا من مشهد طوس. نسخه منه بخط خادم الطلبة ميرزا محمد حاجي ابن ملا محمد صالح في 1098 موجودة في مكتبة ( الخوانساري ).

( 235 : الوجيزة )

في الرمل في 234 بيتا لبعض الأصحاب. أوله :

الله رب العالمين أحمد * * * وشافعي يوم المعاد أحمد ..

صلى عليه الله ذو الجلال * * * وآله الأطهار خير آل ..

وهذه أرجوزة في الرمل * * * وجيزة حوت جميع الفضل

( 236 : الوجيزة )

في العدالة. لبعض تلاميذ السيد محمد المجاهد. عبر عن الأستاذ بقوله : قال سيدنا في مفاتيح الأصول 21 : 300. والنسخة عند الميرزا علي آقا ابن ( سيدنا الشيرازي بسامراء ).

( 237 : الوجيزة )

في أصول الفقه مختصر. نظير الزبدة البهائية. لبعض المتأخرين. أوله : [ أشهى ثمر يجتنى في دوحة الكلام وأبهى خبر ينسج ببنان الأقلام حمد من تنزه بكنه ذاته عن تماثل الأشباه والأجسام. فرغ منه مؤلفه 11 شوال 1276. والنسخة عند ( شهاب الدين بقم ).

____________

استطاع كل واحد من وراثهما للحج في ذلك الزمان! وقد بقيت منها حتى الآن خان كبير موقوفة قريبا من مدرسة پامنار بيد أحفاد السيد نصر الله.

48

( 238 : الوجيزة )

في حجية الظن. أوله : [ الحمد لله الذي هدانا لتمهيد قواعد الدين .. ]. والنسخة موجودة في مكتبة ميرزا علي الشهرستاني بكربلاء وهو لبعض المتأخرين.

( 239 : الوجيزة )

في أحكام الصلاة. فارسية لملا محمد جعفر شريعتمدار الأسترآبادي الطهراني النجفي المدفن مـ 1263. موجود في مكتبة ( الخوانساري ).

( 240 : الوجيزة )

في الطهارة والصلاة لمحمد حسن آل ياسين الكاظمي صاحب أسرار الفقاهة 2 : 53 مـ 1308. أوله : [ الحمد لله على نعمائه .. فهذه وجيزة في أحكام الطهارة والصلاة كتبتها بالتماس بعض إخوان الدين .. ]. وهي أخصر من رسالته العملية أيضا في الطهارة والصلاة. موجودة في مكتبة ( كبة ) وقد كتب السيد مهدي الكاظمي حواشي على الوجيزة.

( 241 : الوجيزة )

في الطهارة ، والصلاة ، لعمل المقلدين. للشيخ حسن بن جعفر كاشف الغطاء. فرغ منه 1250.

( 242 : الوجيزة )

أرجوزة في الدراية. للمولى محمد حسن بن محمد حسين النائني. ذكر في آخر گوهر شب چراغ 18 : 249 أنه في 400 بيت.

( 243 : الوجيزة )

في الدراية. للمولى أبي الحسن بن الحسين اليزدي مـ بين 1237 و 1244 من طبقة تلاميذ الوحيد البهبهاني والسيد بحر العلوم. مرتب على مقدمه في أمور ومقالات ستة ، نقل في سادسها عن تعليقة الوحيد البهبهاني مـ 1206 بوضعه طاب ثراه ، وخاتمة فيها 11 فائدة. فرغ من تسويديها آخر شعبان 1237. أوله : [ الحمد لله الذي جعلنا من أهل الدراية وميز لنا الصحيح والسقيم من الرواية .. ]. نسخه منه عند محمد رضا فرج الله في النجف وأخرى في خزانة الشيخ علي كاشف الغطاء تاريخها بعد وفاه المؤلف 1244 وتكلم فيه في اعتبار الفقه الرضوي نفيا وإثباتا ولم يطمئن بأحدهما. ونسخه عند ( السماوي ) فيه تاريخ فراغه من التأليف كما ذكرناه.

( 244 : الوجيزة )

في الصلاة في غير المأكول والمشتبه به ، للفقيه ملا محمد حسن

49

ابن محمد صالح كبة البغدادي. يقرب من ألف بيت. أوله : [ الحمد لله حق حمده والصلاة والسلام على فسيح وحده وعديم نده .. ].

( 245 : الوجيزة )

في الصلاة ، مرتبا على مقدمه وأبواب وخاتمة. لملا حسن بن علي بن الشهير بـ «گوهر» تلميذ السيد كاظم الرشتي. والنسخة بخط إبراهيم بن محمد الدزفولي 1265 ومعها صورة إجازة السيد كاظم للمؤلف ، عند ( الطهراني بكربلاء ) وهي ناقصة.

( 246 : الوجيزة )

في أصول الفقه بالفارسية. لأبي الحسن بن علي أكبر الحسيني. ألفه باستدعاء الشاه زاده محمد ولي ميرزا بن فتح علي شاه في مقدمه وخاتمة بينهما ستة أبواب. أوله : [ سنت أبواب درايت ، ابتناء هر كلام است بر أصل شكر وستايش واجب الوجودي كه در كتاب كريم ، مفهوم شرط لأن شكرتم را موجب حصول جزاى لأزيدنكم فرموده .. ].

( 247 : الوجيزة )

رسالة عملية ، مما ذكرناها في 11 : 211 و 24 : نجاه العباد وهذه للشيخ محمد الحسين بن علي كاشف الغطاء. ط.

( 248 : الوجيزة )

في الرجال. منتخب من خلاصة الأقوال للحلي 7 : 214 والمنتخب هو محمد رضا بن إسماعيل الموسوي الشيرازي نزيل طهران مـ نيف و 1300. ط 1276 في هامش مدائن العلوم 20 : 234 و 253.

( 249 : الوجيزة )

في فقه الطهارة والصلاة والصوم للحاج آقا رضا بن محمد هادي الهمداني النجفي مـ بسامراء. أوله بعد الخطبة وذكر اسمه : [ هذه وجيزة في مهمات مسائل الحلال والحرام مما يتعلق بالطهارة والصلاة والصيام .. ]. والنسخة عند ميرزا باقر القاضي بتبريز.

( 250 : الوجيزة )

في الأصول. لملا رفيعا الگيلاني الأصفهاني الغروي الخاتمة. جعلها كالمقدمة لكتاب المدارك 20 : 239 وطبعت معه.

( 251 : الوجيزة )

في أصول الدين. لقدوة الأقران سبحان علي خان مـ نيف و 1060. بسط القول في الإمامة وأورد الأحاديث فيه ورد على صاحب التحفة

50

الاثني عشرية وذكر بعض المطاعن. أوله : [ بر أرباب بصيرت محتجب نيست كه أصل الأصول دينيات إذعان به وجود واجب الوجود تعالى وحده لا شريك له است .. ] ط. 1279 لكنه قليل النسخ ، وذكر في كشف الحجب. وله شرح حديث الأثرة والثقلين.

( 252 : الوجيزة )

في المصائب. لميرزا صاحب. والنسخة موجودة في مكتبة ( الخوانساري ).

( 253 : الوجيزة )

منظومة في المواريث. لعبد الحسين بن جواد مبارك النجفي ( 1301 ـ 14 محرم 1364 ) تقرب من 500 بيت فرغ من نظمها 17 رجب 1328. مرتب على مقدمه وفصلين وتتمه ، موجودة بخطه عند ابنه الشيخ مرتضى مبارك.

( 254 : الوجيزة )

في الدراية والفوائد الرجالية. لميرزا عبد الرزاق بن ميرزا علي رضا بن عبد الحسين الأصفهاني المولد الحائري المنشا الهمداني المسكن الشهير بالواعظ. ذكر أنه في 3000 بيت.

( 255 : الوجيزة )

في الطهارة والصلاة مع الإشارة إلى الدليل وإيضاح السبيل. للسيد عبد الله بن محمد رضا الشبر الكاظمي مـ 1242 فرغ منه 3 ج 2 ـ 1236 ، موجود في مكتبة ( الصدر ) وهو غير الفارسي المذكور 15 : 191.

الوجيزة )

للسيد عبد الله الشبر في الفقه مع الإشارة إلى الدليل ولذلك قد يسمى زبدة الدليل 12 : 27.

( 256 : الوجيزة )

في آداب صلاة الليل. للمولى نجم الدين محمد علي بن أحمد بن ملا محمد التستري المحلاتي الشيرازي مـ 1284 مرتبة على مقدمه ومقصدين وخاتمة. أولها : [ الحمد لله الذي جعل إقامة الصلاة للمؤمنين أحسن معراج .. ] وفي ذيلها ترجمه الأذكار التي أوردها في الوجيزة. والمجموع قريب من ألف بيت موجودة في مكتبة ( سيدنا الشيرازي بسامراء ).

( 257 : الوجيزة )

في تسهيل أمور الزوار لقبور الأئمة في العراق ، لميرزا علي أكبر ابن ميرزا مصطفى أمين الشرع التبريزي ظاهرا. ط. بإيران.