الذّريعة إلى تصانيف الشّيعة - ج26

- الشيخ آقا بزرك الطهراني المزيد...
407 /
3

بسم الله الرّحمن الرّحيم

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على محمد أفضل المرسلين ،

وعلى آله الهداة المنتجبين ، الى قيام يوم الدين.

4

-

5

مقدمة

بدأ شيخنا العلامة البحاثة الثبت المحقق الشيخ آقا بزرگ الطهراني ـ تغمده الله برحمته ورضوانه ـ بطبع موسوعته القيمة « الذريعة الى تصانيف الشيعة » في النجف الاشرف سنة 1355 ه‍ بمطبعة الغري ، وطبع ثلاثة أجزاء من كتابه باشرافه بالنجف ، ثم انتقل أمر الطبع الى طهران حيث استمر باشراف واضافات من ولديه الدكتور الفاضل علي نقي المنزوي والاستاذ احمد المنزوي ، ما عدا الجزء الثالث عشر والرابع عشر اللذين طبعا بالنجف باشراف صديقنا المغفور له العلامة الكبير السيد محمد صادق بحر العلوم.

وفي سنة 1389 ه‍ توفي شيخنا المؤلف ، وكان الجزء التاسع عشر من الذريعة حينذاك تحت الطبع ، واستمر العمل الى سنة 1398 ه‍ حيث تم طبع الموسوعة بكاملها في خمسة وعشرين جزءا.

لم يمنع طبع الكتاب من استمرار المؤلف في البحث والتنقيب وزيارة المكتبات للاطلاع على ما يستجد من المطبوعات والمخطوطات ، فتجده كثيرا ما يذكر كتابا يجب أن يدرج في حروف سابقة مع جملة « فاتنا ذكره في محله » أو ما أشبه هذه ، وذلك لكي يوقف الباحث في كتابه على اكبر عدد ممكن من المعلومات. هذا بالاضافة الى أنه أدرج كثيرا من مستدركاته في حرف الراء بعنوان « الرسالة » وبعضها في حرف الكاف بعنوان « الكتاب ».

ولكن مع هذا بقيت مستدركات جمعها المؤلف في أوراق ولم تدرج في أجزاء « الذريعة » ، صورناها عن خطه وهيأناها للطبع بالشكل الذى يراه القارئ الكريم.

* * *

6

دونت هذه المستدركات في أزمان متباعدة ولذا لم تخل من اضطراب وتكرار في بعضها ، فكان عملنا كما يلي :

1 ـ أسقطنا ما كان مكررا في الاصل والمستدرك ولم يكن في التكرار زيادة معلومات تفيد القارئ ولو فائدة يسيرة.

2 ـ أثبتنا ما كان مكررا فى الاصل والمستدرك لو كان في التكرار زيادة مفيدة ، مع الاشارة ـ على الاكثر ـ الى محل ذكر المكرر في الاجزاء السابقة.

3 ـ أدمجنا المعلومات في موارد قليلة اذا كان في المستدرك تكرار في بعض الكتب حدث سهوا.

4 ـ أبقينا عبارات المؤلف على ما كانت من دون تصرف فيها الا ما وجدنا فيها من أخطاء أدبية واضحة حدثت من سبق القلم.

5 ـ تيسيرا لمهمة المراجع وحفظا على وقته وضعنا في آخر هذا القسم فهارس : اسماء الكتب حسب الموضوعات ، أسماء المؤلفين ، الاعلام المذكورين ضمنا ، الامكنة والبقاع.

وختاما نسأل الله تعالى التوفيق والتسديد والهداية الى ما فيه الصلاح والسداد فهو الهادي الى طريق الحق والآخذ بيد العاملين.

-قم : 5 رمضان المبارك 1405 ه‍

السيد احمد الحسينى

7

-

8

-

9

[1]

( آب حيات در شرح دعاء سمات )

فارسي للمولى عبد الرسول المدني ابن المولى محمد الكاشاني ، طبع في كاشان سنة 1362 ، فرغ من تأليفه سنة 1354.

[2]

( آب زلال )

للمولى محسن الفيض الكاشاني ، ذكر في ج 1 ص 2. موجود عند السيد محمد بن نعمة الله الجزائري ، استكتبه مجتهد الزماني علامي فهامي السيد عبد الغني بن عبد الغفار الدهدشتي الحسيني سنة 1122 ، وهو بخط غلام علي البهبهاني أوله « فياض على الاطلاق را حمد وسپاس بى منتها ». رتبه على جرعتين في كل جرعة ثلاثة أنفاس ، الجرعة الاولى في الخطاب مع الله ، والثانية في الخطاب مع النفس ، وهذه الستة أنفاس كافية لمن كان متعطشا للوصول. آخره :

از سر تا پا گوش بادت * * * وين آب زلال نوش بادت

[3]

( آب زندگاني )

قصيدة فارسية لوصال الشيرازي. ترجمه معاصره في « رياض العارفين » ص 598 وذكر أن ديوانه يقرب من ستة آلاف بيت وأورد القصيدة بتمامها ، ما قبل آخرها قوله :

وصال اين نظم كاب زندگانى كرده ام نامش * * * زصاف چشمه خضر است نى از لاى خودلائى

[4]

( آب ودانه )

نظير « نان وحلوا » ، للسيد محمد ابن سيد مشايخنا السيد مرتضى الكشميري النجفي المولود سنة 1312.

10

[5]

( آتشكده يزدان )

هو اسم ثان لـ « تاريخ يزد » ، فارسي ألفه ميرزا عبد الحسين آواره الملقب بعد بآيتى ابن الحاج الشيخ محمد ابن الحاج بزرگ الذي توفي سنة 1243 ودفن في الحسينية بتفت ، اليزدي الاصل والميلاد ، ولد بتفت سنة 1288. والكتاب مرتب على مقدمة وخاتمة بينهم ثلاثة ( بخش ) أي قسم : قسم لما قبل الاسلام ، وقسم لما بعده الى عصر الصفوية ، وقسم من عصرهم الى عصر المؤلف. طبع سنة 1317 شمسية. وفي القسم الاخير أورد تراجم كثير من مشاهير شعراء يزد ومنهم نفسه.

[6]

( آثار آذربايجان )

للقاضي بهلول بهجت الزنگه زوري المعاصر. ادبى تاريخي جغرافي بالتركية ، مذكور على ظهر كتابه « تاريخ آل محمد » المطبوع سنة 1342.

[7]

( آثار الاخيار )

هو اسم لترجمة تفسير الامام العسكري (عليه السلام) ، تأليف المولى علي بن الحسن الزواري. ذكر فيه كيفية توبة الشاه طهماسب الصفوي وقال في آخره « ومستنير گردد بأنوار اين تفسير كه بآثار الاخيار موسوم شده ». تاريخ كتابة النسخة الموجودة في الخزانة الرضوية سنة 1265.

[8]

( آثار ايران )

من الاصل الافرنجي الذي هو في خمس مجلدات ، ترجمة الجزء الاول من مجلده الاول لرشيد الياسمي غلام رضا ، طبع بايران سنة 1314 شمسية. والجزء الثانى من المجلد الاول والجزء الاول من المجلد الثاني ترجمة علي باشا صالح ومحمد تقي المصطفوي ، طبعا سنة 1316 وسنة 1318 ش.

[9]

( آثار جعفري )

ذكرنا في الجزء الاول ص 7 ما احتمله بعض من أنه تأليف مشير الدولة ميرزا جعفر خان المتوفى حدود سنة 1278 في المشهد الرضوي كما أرخ في الجزء الثاني من « مطلع الشمس » ، لكن دلنا بعض الفضلاء بمكان ترجمة المؤلف ، وهو السيد الحاج ميرزا جعفر خان الملقب بحقائق نگار ومؤلف « حقائق التاريخ الناصري »

11

المتوفى في العتبات سنة 1301. والترجمة في ص 79 من الجزء الثاني من « فارسنامه » تأليف الحاج ميرزا حسن الفسائي.

[10]

( آثار الحجة )

وتاريخ الحوزة العلمية في قم ، للشيخ محمد الرازي نزيل عبد العظيم وامام الجماعة بها. طبع في قم.

[11]

( آثار الرضوية )

في تفاصيل موقوفات الاستانة الرضوية المقدسة أوان تولية الميرزا محمد رضا خان صديق الدولة في سنة 1317 ، وهو في (361) صفحة ، وفي أوله فهرس أسماء الواقفين يقرب من مائة وسبعين رجلا وامرأة من أهل الخير جمعهم كذلك صونا للموقوفات وترغيبا لاهل الخير من الطبقات اللاحقة.

[12]

( آثار علمية علوية )

للسيد سبط الحسن الفتحپوري المولود سنة 1328. طبع سنة 1361. ترجمته في النقباء ص 152.

[13]

( الآثار المخطوطة )

لعلي الخاقاني ، وهو سبط شيخنا الفقيه الشيخ علي بن الحسين الخاقاني المتوفى سنة 1234 ، وهو بعد مشغول في تأليفه.

[14]

( آثار المعاصرين )

في أحوال الادباء والفضلاء والشعراء في عصر القاجارية ، تأليف فروغ الدين الاصفهاني المترجم في الجزء الثاني من « مجمع الفصحاء » ، ينقل عنه في مقدمة « ديوان قائم مقام » وعده من مآخذه وقال : وهو ممن رباه الميرزا ابو القاسم القائم مقام. توجد نسخته عند محمد آقا خان الوجداني ابن ميرزا حاج آقا الواعظ.

[15]

( الآثار والاحياء )

للوزير خواجة رشيد الدين بن فضل الله بن ابى الخير الشهيد سنة 718 ، أحال اليه معرفة تفاصيل أحوال النحل وما يصنعه من العسل وغيرها في رسائله ، ومنها في رسالته « الجزء الذي لا يتجزأ ».

12

[16]

( آثار الوزراء )

تأليف بعض الافاضل ، ألفه باسم قوام الدين نظام الملك الخوافي الذي كان وزير السلطان حسين ميرزا بايقرا وقد عزل هذا الوزير سنة 893. ذكر تفصيله وقار احمد الحمداني في مجلة الجمعية الاسيوية بانكلترا في 1358 فراجعه. وهو فارسي أحد مصادره « نسائم الاسحار عن لطائم الاخبار » في اخبار الوزراء ، المؤلف سنة 725 في آخر صفر.

[17]

( آخرت كى كهيتى )

في أصول الدين وفروعه من محاسن الاسلام ، بلغة اردو ، للسيد ابى الخليل راحت حسين الرضوي البهيكپوري الهندي المعاصر المولود سنة 1306 ، وهو متأخر عن السيد راحت حسين الگو پال پوري.

[18]

( آداب بندگى )

فارسي في أحكام الصلاة الواجبة والمستحبة وأحكامها ، ألف بأمر السلطان فتحعلي شاه القاجار. أوله « ورد الورد حمد الله الاول والاخر وطيب التعقيب صلواته على الذكر الداعي اليه محمد وخليفته علي الطهر الطاهر وآلهما خيرة الاوائل والاواخر » ، وظاهر الديباجة أن السلطان المذكور سماه بهذا الاسم. والنسخة بخط المولى محمد علي الهزار جريبى ، كتبها في مدرسة الميرزا جعفر بالمشهد الرضوي سنة 1253 عند السيد شهاب الدين التبريزي النجفي في قم.

[19]

( آداب الدعاء )

للمولى نور الدين محمد الاخباري ابن مرتضى بن مؤمن بن مرتضى ابن اخ الفيض الكاشاني وتلميذه والمجاز منه. أوله « الحمد لله الذي ألهمنا ذكره وأوزعنا شكره وآذن لنا بتسبيحه ودعائه وأمرنا بتمجيده وثنائه ». رتبه على اثني عشر بابا في لذكر وفوائده وأقسامه وما يتعلق بالدعاء.

[20]

( آداب الدين )

في الأعمال المستحبة والآداب المستحسنة وبعض الأذكار والأدعية ، للشيخ نصر الله الكرمي الحويزي نزيل النجف والمتوفى بها 12 شوال سنة

13

1346 عن خمس وستين سنة ودفن بمقبرته في داره مقابل مقبرة صاحب الجواهر ، وهو ابن الشيخ حسين ابن الشيخ نصر الله ابن الشيخ عباس ابن الشيخ محمد ابن الشيخ عبد الله الخفاجي الحويزي. نسخته عند الشيخ قاسم بن الحسن محيى الدين الجامعي.

[21]

( الآداب السلطانية )

لأبى الفرج قدامة ، عبر عنه المسعودي بكتاب الخراج ويأتي بهذا العنوان.

[22]

( الآداب العلوية من العترة المهدية )

لعلي بن حمزة الحراني ( الجرجاني ). ذكره ابن شهر آشوب في « معالم العلماء ».

[23]

( آداب المجالس )

للسيد محمد رضا ابن السيد دلدار حسين الترمذي الداعي فوري ، وهو أخ الحكيم السيد محمد تقي المجاز في الطبابة سنة 1285 وعبر في تلك الاجازة عن والدهما بالعلامة المتمسك بالثقلين المدفون في جوار جده ابى عبد الله الحسين (عليه السلام) المفتي السيد دلدار حسين ابن السيد عسكر علي ابن السيد علي رضا الترمذي مؤلف « حجة الاسلام ».

[24]

( آداب مجامعت )

باللغة الگجراتية ، طبع في مائتي صفحة ، وهو للحاج غلام علي مؤلف « آب حيات » المذكور.

[25]

( آداب ناصري )

ذكر في ج 1 ص 31 ، وهو تأليف الفاضل محمد ابراهيم خان المتخلص في شعره بخلوتي ابن الميرزا احمد المحلاتي المعروف بالوزير ، ينتهي نسبه الى الخواجة نصير الدين الطوسي. كان الميرزا احمد ابن اخت آقا خان المحلاتي فبعثه من بمبئ الى طهران في آخر عهد محمد شاه القاجار ـ يعني حدود سنة 1264 ـ لمهمة هناك ، فبقي ابنه محمد ابراهيم في طهران وصار من ملازمي ناصر الدين شاه القاجار وألف باسمه هذا الكتاب الذي هو في الأدب الفارسي ولم يكتب مثله كما في

14

تذكرة ابراهيم بدايع نگار المؤلّف سنة 1305 وذكر أن عمر الخلوتي في التاريخ بلغ نيفا وخمسين سنة.

[26]

( آذر وسمندر )

من المثنويات السبعة التي نظمها الشاعر الأديب فخر الزمان عبد النبى بن خلف القزوينى المتخلص بزلالي المتوفى سنة 1037 ، ترجمه النصرآبادي في تذكرته ص 230. وله « دستور فصحا » و « ميخانه » المطبوع سنة 1926 م بلاهور. ونقل في « خزانه عامره » ص 248 عن خان آرزو أنه انتخب من مثنوى « آذر وسمندر » هذا البيت :

در ظلمت شب نمود كوكب * * * چون قطره آب در مركب

وعبر فيه عن الناظم بزلالي الخوانساري.

[27]

( الآراء الحديثة )

في تيسير القواعد العربية وأسرارها ، لمحمد كاظم بن صادق الملكي المولود في النجف ثالث محرم سنة 1318 ، وهو مدرس الآداب العربية في المدارس الثانوية.

[28]

( الآراء والنظرات )

في مبحث الألفاظ من أصول الفقه ، للشيخ عبد الحسين ابن الشيخ على أصغر القمي الشهير بابن الدين المولود سنة 1322. هو من تقريرات بحث أستاذه الشيخ عبد الكريم اليزدي الحائري نزيل قم.

[29]

( آرايش نامه )

لنظام الدين القاري محمود بن مير احمد اليزدي صاحب « ديوان البسه » ، ذكره في مقدمة « عصر حافظ » ص ( ن ج ).

[30]

( آرزوى بشر )

منظوم فارسي وعربي في وقائع الحرب العمومية ، نظمه باسلامبول ميرزا حسين خان السميعي ابن الميرزا حسن خان أديب السلطنة. فرغ من نظمه وطبعه سنة 1337 وبعد ثمانية عشر عاما طبع ثانيا سنة 1315 ش. ترجمه « ادبيات معاصر » ص 74 ، وله « لامية العجم ».

15

[31]

( آسمان هشتم )

من مثنويات مير جمله ناظم « جواهرنامه » المذكور في فهرس المجلس ص 292 ، والبواقي « بهرام نامه » و « جواهرنامه » و « خسرو شيرين » و « ليلى مجنون » و « مطمح الانظار ». أوله :

اى روان آفرين دل آراى * * * وى خرد را بخويش راهنماى

وفيه قوله :

شد چه اين كاخ سر بلند تمام * * * كردمش آسمان هشتم نام

توجد نسخته في مكتبة المتحف البريطاني بلندن كما يظهر من فهرس ريو.

[32]

( آشيانه ميكده )

أو « تذكره ميكده » في تراجم الشعراء ، لوامق وهو السيد محمد علي ابن محمد باقر الحسيني الحسني اليزدي.

[33]

( آصف نامه )

مثنوى فارسي مرتب على كاخات سبعة ، طبع الكاخ الاول منه سنة 1363 في تواريخ بدء الملوك الآصفية في حيدرآباد دكن من بلاد الهند الى سنة النظم والطبع. نظمه الحاج فتح الله بن عبد الرحيم المتخلص بالمفتون اليزدي مدرس الفارسية في حيدرآباد من سنة 1330 ، ذكر انه في السنة الرابعة والثلاثين من نزوله الى حيدرآباد في سنة نظمه يعني 1364. وله « آئينه دكن » في تاريخها نثرا.

[34]

( الآصفية )

لميرزا فخر الدين احمد خان المشتهر بميرزا جعفر الهندي ، عده في « نجوم السماء » من أفاضل تلاميذ السيد دلدار علي الذي توفي سنة 1235 ، وذكره السيد علي نقي في « علماء الهند » وقال : انه توفي قبل وفاة أستاذه ، وله الرسالة الآصفية التي ألفها باسم النواب آصف الدولة الذى توفي حدود سنة 1210.

[35]

( آفة الامم )

مصانعة العلماء للملوك والامراء ، للشيخ سليمان ظاهر العاملي المذكور آنفا ، وهو مما نشره في مجلة العرفان.

16

[36]

( آفتاب درخشان در مباهله نصاراى نجران )

للميرزا محمد ابن الميرزا ابى القاسم الشهير بطبيب زاده الاصفهاني الاحمدآبادي. ألفه وطبعه سنة 1366.

[37]

( آفتاب درخشنده )

في مباهلة النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) مع النصارى ، للحاج ميرزا محمد بن ابى القاسم الاحمدآبادي الاصفهاني الشهير بطبيب زاده ، فرغ منه سنة 1366.

[38]

( آفتاب شهادت )

في أحوال السادة الشهداء بكربلا ، للحاج غلام علي البهاونگرى مؤلف « آب حيات » ، وهو أيضا باللغة الكجراتية ، مطبوع في (350) صفحة.

[39]

( آفتاب عالم تاب )

للميرزا محمد صادق خان اختر ، في « تذكرة الشعراء » أنه مطبوع ، ونقل عنه في دانشمندان ص 31 أشعار معاصر المؤلف وهو الميرزا احمد الشيرواني المتوفى سنة 1256.

[40]

( آفتاب هدايت )

للسيد محمد حسين ابن السيد حسين اللكهنوي المتوفى سنة 1337 ، ذكره السيد علي نقي في « علماء الهند ».

[41]

( آفتابى كه غروب نمى كند )

فارسي في ترجمة أحوال آية الله الخراساني المتوفى سنة 1329 ، لحفيده الشاب عبد الحسين الكفائي ابن محمد رضا بن الميرزا مهدي أكبر أنجال آية الله الخراساني. ولد سنة 1357 وتلمذ على أستاذ كلية الحقوق محمود الشهابى وغيره ، وألفه سنة 1375 وهو ابن اثنين وعشرين عاما. رأيت مطبوعه بالطابعة اليدوية في 117 صفحة ، وذكر في أوله مجمل تاريخ طوس بعنوان « شهر فرشتگان » للرواية المشتملة على نزول الملائكة بطوس في كل يوم الى يوم القيامة.

[42]

( آل محمد اخلاقى )

في أخلاقهم (عليهم السلام) بلغة الاردو ، للسيد ابى الخليل

17

راحت حسين الرضوي مؤلف « آخرت كي كهيتى » المذكور.

[43]

( آل محمد تبليغي )

في تبليغاتهم (عليهم السلام) بلغة الاردو أيضا ، للسيد ابى الخليل راحت حسين المذكور.

[44]

( آنية الذهب والفضة )

للسيد مهدي بن فضل الله الحجازي الشهرضائي المشتغل في النجف. مطبوع سنة 1380.

[45]

( آيات بينات )

للنواب احمد حسين الملقب بمذاق الهندي المعاصر الساكن في پير بانوان ، ذكره في كتابه « تاريخ احمدي » المطبوع سنة 1339.

[46]

( الآيات البينات )

للسيد محمد محسن بن محمد حسين الزنجى فوري المتوفى سنة 1325. ذكره السيد علي نقي في علماء الهند.

[47]

( آيات التوحيد )

للسيد محمد امين بن السيد علي بن السيد صافي آل عبد العزيز الذي ألف في شرح أحواله « الوجيز ».

[48]

( آيات جلي )

في شأن مولانا علي (عليه السلام) مع التفسير والبيان ، بلغة الاردو وطبع بالهند. لعلي بيك قزلباش الدهلوي.

[49]

( آيات الحجة )

في تفسير الايات التي في مناقب أمير المؤمنين (عليه السلام) على حسب ما في كتب المخالفين البالغة الى نيف وثمانين آية ، ذكر المؤلف فهرسها وذكر تفاسير بعضها وبقي كثير منها بغير تفسير في المسودة. نسخة خط المؤلف الميرزا علي اكبر الشريف العراقي النجفي المتوفى بها سنة 1371 منضمة الى « رياض المؤلفين » له. اشتراها السيد محمد باقر بحر العلوم الدماوندي.

18

[50]

( آيات الظهور )

في تفسير مائة وعشرة آية من القرآن الكريم في شأن ظهور الحجة والرجعة ، للواعظ الماهر المولى علي قلي الدهخوار قاني. شرع فيه سنة 1350 وطبع 1351 وبهامشه قصيدته الغديرية.

[51]

( آية تطهير )

في طهارة أهل البيت (عليهم السلام) وبيان حديث الكساء بلغة الاردو. للسيد حفاظت حسين الملقب بسليم البهيكپورى. مطبوع بالهند.

[52]

( آية العشاق )

لصفي علي شاه المتوفى عصر يوم الاربعاء 24 ذي القعدة سنة 1316. طبع بايران.

[53]

( الآية الكبرى في أحوال ليلة الاسرى )

للسيد حسن بن مرتضى الطباطبائي اليزدي الحائري المتوفى سنة 1315. ذكره في أول كتابه « جوامع الاسرار في معراج الرسول المختار ».

[54]

( آيين اكبرى )

ذكر في ج 2 ص 276 بعنوان « الاكبرى » ، وذكره كشف الظنون في التاء بعنوان « تاريخ اكبرى ».

[55]

( آيين جعفرى )

في الامامة والرد على اعتراضات الوهابية ، فارسي لهادي النوري.

طبع سنة 1324 شمسية.

[56]

( آيين خرد )

للميرزا جواد بن ابى القاسم بن الشيخ عبد الرحيم سلطان القرائي التبريزي ، وهو أخ التاجر الفاضل الصالح الميرزا جعفر سلطان القرائي صاحب المكتبة النفيسة التي أرسل الينا فهرسها.

19

[57]

( آيين راستى )

لميرزا محمد الحجازى التجريشي المعاصر ، أحال الى القسم الخامس من الرسالة الاولى ( بخش پنجم از نامه اوّل ) منه في تقريظه على « جلوه حق ».

[58]

( آيين رستگاري )

ملمع في مجلدين لبعض المعاصرين. طبع في تبريز.

[59]

( آيين نگارش تاريخ )

لرشيد ياسمي غلام رضا. طبع بايران.

[60]

( آيينه تجلى )

لمحمود خان الشيرازي ، ألفه سنة 1140 وهو مذكور في بعض الفهارس.

[61]

( آيينه حق نما )

للسيد سجاد حسين الهندي مؤلف « تصوير غالب ومغلوب » و « مسكت المخالف » وغيرهما ، وهو مطبوع كما في الفهارس.

[62]

( آيينه حق نما )

منتخب من كتاب « تفكر » أو « مصباح الاشباح ومجلاة الارواح » في الشرائع والاخلاق في أربعة فنون. مذكور في فهرس مكتبة المجلس.

[63]

( آيينه دانشوران )

في تاريخ تأسيس الحوزة العلمية أخيرا بقم برئاسة آية الله الحاج الشيخ عبد الكريم بن محمد جعفر اليزدي من سنة 1340 الى أن توفي بها سنة 1355 ، للسيد علي رضا الريحاني الشهير بالسيد ريحان الله بن السيد محمد الحسينى اليزدي.

[64]

( آيينه دل )

في الاخلاق ، فارسي كبير في مجلدين كل مجلد في ثلاثمائة وخمسين صفحة ، وهو في ترجمة الاحاديث المروية والحكايات والتواريخ والاشعار. للميرزا محمد علي بن الميرزا محمد حسين القمي المتخلص بالانصاري المولود سنة 1329. وله « أختران ادب » و « خزائن المراثي » و « درياى نور » و « شرح نهج البلاغة » نظما فارسيا و « گهرهاى تابناك » وكله مطبوع.

20

ذكر أنه من أولاد سعد بن عبد الله الاشعري القمي وأنه الى سنة 1366 بلغ ما أنشأه من شعره الى ثلاثة وثلاثين ألف بيت ، وأن والده العبد الصالح العابد المتهجد توفي ثالث شهر الصيام سنة 1352.

[65]

( آيينه دكن )

فارسي للحاج فتح الله بن عبد الرحيم اليزدي المتخلص بمفتون مدرس اللغة الفارسية في حيدرآباد دكن من سنة 1330 حتى 1370 ، ثم صار متقاعدا واشتغل بتأليفه كما ذكره في أول مثنويه الموسوم بـ « آصف نامه » المطبوع جزؤه الاول ، وذكر أن مدة اقامته بحيدرآباد في تلك السنة أربع وثلاثون عاما.

والكتاب في تاريخ دكن من قبل ألفي سنة الى آخر عصر السلطان في حيدرآباد دكن المير محبوب علي خان بهادر آصف جاه السادس المولود سنة 1283 والمتوفى سنة 1329.

[66]

( آيينه شاهى )

فارسي في العرفان ، للمولى محمد امين بن محمد شريف الاسترابادي الاخباري المتوفى بمكة سنة 1033 ، ألفه أوان مجاورته بمكة المعظمة لبعض أمراء الهند. توجد نسخة منه في قم ذكرها السيد شهاب الدين التبريزي فيما كتبه الينا.

أقول : المظنون أنه « دانشنامه شاهى » الذي ألفه باسم السلطان محمد قطب شاه كما يذكر في حرف الدال.

[67]

( آيينه عبرت )

في تواريخ رجال الاسلام ، للشيخ محمد علي بن محمد حسن الواعظ التبريزي المعاصر. عده ممالم يطبع من تصانيفه.

[68]

( آيينه عروض )

لميرزا علي الهندي الملقب في شعره بنافذ المتوفى سنة 1314. ذكره السيد علي نقي في علماء الهند.

[69]

( الائمة والامة )

للسيد محمد علي هبة الدين الشهرستاني. ذكره في فهرس كتبه.

21

[70]

( الابانة عن حكم الرهانة )

للسيد عبد الفتاح ابن ضياء الدين محمد الحسيني المرعشي التبريزي ، ذكر حفيده السيد شهاب الدين المرعشي أنه توجد عنده نسخة منه بخط تلميذ المصنف المجاز منه بخطه على ظهر النسخة وهو السيد عبد الله.

[71]

( ابتلاء الاخيار )

لبعض الاصحاب. رأيت النقل عنه في المجاميع المتأخرة.

[72]

( ابتلاء عظيم )

للسيد اختر علي التلهري الهندي. مطبوع بلغة الاردو.

[73]

( الابتهاج في مناسك الحجاج )

للشيخ حسين العصفوري المتوفى سنة 1216. طبع في النجف سنة 1374.

[74]

( الابداعية )

قصيدة هائية تقرب من مائتي بيت في الحكمة والعرفان ، للسيد محمد القطب النيريزي المتوفى سنة 1173 ، أواخرها :

والقطب في فلك الهداية ناطق * * * بشموس حكمته لفهم سميعها

البان عند الله رزق قلوبكم * * * لكن على مقدار فهم رضيعها

وضروع تحقيقاته في نظمه * * * فصل الخطاب لمن أراد وسيعها

والحمد لله الذي أوحى الى * * * قلبى معارفها لدى توقيعها

أولها :

لله حمد العالمين جميعها * * * والله جاعل نورها وبديعها

الى قوله :

سموا قصيدتنا بابداعية * * * عند الاماجد واكتبوا توقيعها

[75]

( الابدال )

فيما هو بدل عن بعض الأدوية في العلاج ، لمحمد بن زكريا الطبيب الرازي ، يقرب من ثلاثمائة بيت. نسخة منه في مجموعة مع « حقائق أسرار الطب »

22

لمسعود بن محمد السجزي الطبيب في مكتبة الحاج حسين آقا ملك التجار بطهران.

[76]

( ابرام القضا في وسع الفضا )

لشيخنا شيخ الشريعة الاصفهاني المتوفى سنة 1339 ، ذكرناه في ج 1 ص 65 ، وسبب تأليفه أنه لمارجع الحاج ميرزا حبيب الله الرشتي عن زيارة المشهد الرضوي أنشأ الادباء قصائد في تهنئته ، منها قصيدة مطلعها :

أهلا بنيّر أضا * * * بنوره وسع الفضا

فاعترض شيخنا الشريعة على ناظمها وكتب رسالة عاب عليه استعمال « الوسع » في السعة أو الوسيع لانه بمعنى الجدة والطاقة وسماها « ابرام القضا في وسع الفضا ».

رأيت النسخة بخطه قريبة من خمسمائة بيت في كتب الحاج الشيخ محمد حسين المازندراني الحائري.

[77]

( الإبطال )

في رد البابية ، فارسي طبع سنة 1313 ، للسيد اسماعيل بن محمد الحسيني الاردكانى المتوفى سنة 1317. مرتب على مقدمة وسبعة فصول ، وهو الباب الرابع من أبواب كتابه الكبير في النبوة والامامة وأحوال الحجة ورد البابية ، قدمه في الطبع خوفا من الفوت. وعليه تقريظ المولى محمد باقر بن محمد جعفر الفشاركي.

[78]

( ابطال الاختيار )

للشيخ حسين بن جبير مؤلف « نخب المناقب » كما نسبه اليه مؤلف « الحجج القوية » ونقل عنه في أواخر كتابه في ذيل الحجة الخامسة التي ذكر فيها جوابات منكري النص فذكر في الجواب الرابع رواية حسين بن جبير في كتابه « ابطال الاختيار » الى أبان بن عثمان الى الصادق (عليه السلام) ذكر الاصحاب الذين أنكروا على ابى بكر في جلوسه مجلس النبى (صلى الله عليه وآله وسلم).

[79]

( ابطال الاستدلال لاهل الزيغ والضلال )

للحكيم امير الدين الهندي المستبصر الراجع الى مذهب الامامية. مطبوع بلغة الاردو.

23

[80]

( الأبطال الثلاثة )

في ترجمة الملك فيصل الاول ومصطفى كمال اتاترك ورضا شاه البهلوي ، تأليف محمد الهاشمي. مطبوع.

[81]

( ابطال الركن الرابع )

للمولى حسين علي التوى سركاني المتوفى سنة 1286 ، فارسي يزيد على ألفى بيت. نسخته عند السيد ضياء الدين الشهير بالعلامة الاصفهاني.

[82]

( الابكار الحسان في ذكر مواهب الرحمن )

للسيد بكر بن علي مصلح اليماني مؤلف « أنس النفوس » سنة 1281. ذكره الفقيه يوسف في تقريظه على الكتاب سنة 1282 عند طبعه.

[83]

( ابن سينا )

في ترجمته وتحليل حياته وما يتعلق به مفصلا ، ألفه الشاب الفاضل محمد كاظم بن الشيخ كاتب الطريحي. طبع بالنجف سنة 1369 بمطبعة الزهراء.

[84]

( ابن عفان كى يادگار )

مطبوع بالهند بلغة الاردو.

[85]

( ابو ذر غفاري )

للسيد جعفر الشهيدي ، طبع بطهران.

[86]

( ابو ذر الغفاري )

في ترجمة أحواله ، للشيخ عبد الله السبيتى العاملي. مطبوع.

[87]

( ابو مسلم نامه )

في أحوال ابى مسلم المروزي الخراساني المقتول سنة 137 ، ينقل عنه في تجارب السلف المؤلف سنة 724 ص 84 ـ 86. رجح المؤلف أن أبا مسلم مروزي وأنه قاتل الخوارج وأنه نائب امير المؤمنين وامام المتقين ويعسوب الدين ، كما في نسخة ناقصة منه عند الوحيد الدستكردي مدير مجلة « أرمغان ». ويظهر منه أن مؤلفه ابو طاهر بن الحسين بن علي بن موسى الطرطوسي مؤلف « تاريخ طرطوس ».

24

[88]

( ابواب الجنات )

في الدعاء والآيات والذكر والزيارات ، فارسي طبع في مجلدين. للحاج الشيخ رضا بن المحاج قاضي الطهراني ، ألفه بأمر الآقا ميرزا هاشم ابن آية الله الميرزا محمد حسن الاشتياني وفرغ منه سنة 1362.

[89]

( ابواب الجنان )

في جمع بعض الزيارات ، للشيخ ابراهيم بن محسن الكاشاني المعاصر المتوفى حدود سنة 1340 ، ألفه باسم الوالي مشاور السلطان. فارسي مختصر لكل واحد من المعصومين (عليهم السلام) زيارة.

[90]

( ابواب الجنة )

في الادعية المختارة المجربة ، للسيد شرف الدين علي الطبيب الحسينى المتوفى سنة 1316 المدفون بوادي السلام في النجف ، جد السيد شهاب الدين التبريزي كما كتبه الينا.

[91]

( أبواب الحكم )

ترجمة الى الفارسية لاربعمائة وثلاثين كلمة من الكلمات القصار الاخلاقية لامير المؤمنين (عليه السلام) مرتبا على الحروف. لكمال الدولة محمد حسن القاجاري. طبع سنة 1319 بطهران.

[92]

( ابواب الفرج عند ضيق المخرج )

في الادعية والتوسلات لقضاء الحاجات ، للسيد محمد ابن سيد مشائخنا السيد مرتضى الكشميري المولود سنة 1312.

[93]

( الابواب الممهدة للمنابر المشيدة )

للخطيب الماهر الشيخ حسن جلّو ابن الحاج سلمان بن داود الزبيدي النجفي المولود سنة 1298 والمتوفى سنة 1369. مجموع من النظم والنثر في أهل البيت (عليهم السلام). نسخة خط المؤلف عند ابنه عبد الخالق.

[94]

( ابواب الهدى )

في علوم القرآن ، للميرزا مهدي الاصفهاني المدرس بالمشهد

25

الرضوي المتوفى في شهر ذى الحجة سنة 1365.

[95]

( أبواب الهدى والنجاح ومنهاج التقى والصلاح )

في أصول الدين وفروعه والاعمال والادعية للايام والاسابيع والشهور والسنين وغير ذلك ، مرتبا على واحد وخمسين بابا. أوله « نحمدك اللهم يا من لا تحيط بذاته الافكار ». للشيخ عبد الكاظم بن محمود بن سعيد بن محمد بن اسماعيل الغبان الزبيدي المولود سنة 1307. فرغ منه سنة 1344.

[96]

( اتحاد الاسلام )

لشيخ الرئيس شاهزاده ابى الحسن ميرزا ابن حسام السلطنة محمد تقي ميرزا ابن السلطان فتحعلي شاه القاجار المولود سنة 1264 والمتوفى حدود سنة 1333 ، ألفه لسلطان الروم أوان توقفه باسلامبول. وهو مطبوع كما ذكره في « فارسنامه » ص 530.

[97]

( اتحاف الاكابر باسناد الدفاتر )

للحافظ القاضي محمد بن علي بن محمد الشوكاني الصنعاني مؤلف « البدر الطالع ». طبع بحيدرآباد.

[98]

( الاتفاق والافتراق )

من الكتب الفقهية للقاضي نعمان المصري. ذكر في مقدمة طبع كتاب « الهمة » بقلم الدكتور محمد كامل حسين.

[99]

( اتقان الايمان )

في العدالة ومعناها واقسامها وأحكامها ، في ثمانية عناوين ومقدمة ، للمولى محمد جعفر بن محمد صفي الفارسي الابادهي نزيل محلة آباده باصفهان وتلميذ حجة الاسلام الشفتي الاصفهاني. أوله « الحمد لعدل لم يجف في عباده على عادل ولا فاسق في الأوامر والنواهي وجعل التوبة لهم عدلا في يوم لا يعدل من نفس عدل ».

[100]

( اتمام الحجة )

في الاصول الخمسة مع البسط في بحث الامامة ، للميرزا محمد رضا ابن الميرزا محمد الشهير بمجذوب ، ألفه باسم الشاه سلطان حسين الصفوي. النسخة

26

عند الشيخ محمد علي الاردوبادي في النجف الاشرف ، ومر بعنوان « الامامة » في ج 2 ص 326.

والد المؤلف الميرزا محمد بن محمد رضا المتخلص بمجذوب ، فرغ من جمع ديوانه سنة 1063 وفرغ من « شاه راه نجات » سنة 1068 ومن نظم « التأييدات » سنة 1088 كما ذكره دانشمندان ص 326.

[101]

( اتمام النعمة )

فيما احتاجت به الامة من معرفة الله تعالى وبعض فروع الدين لاخلاق والطب وبعض مسائل الارث بالفارسية ، للحاج الشيخ حبيب الله بن زين العابدين القمي المولود بها سنة 1289 نزيل زيوان من پشاويه المعروف بورامين المتوفى بها في صفر سنة 1359. نسخته عند الحاج زين العابدين النوري الشاه حسيني نزيل طهران ، مع « انيس الذاكرين » و « الايضاح » و « بدائع الانظار » كلها بخط المؤلف.

[102]

( الاثابة بالاجابة )

في الجواب عن مؤلف « فضائل الصحابة » للسيد المفسر احمد حسين بن رحيم علي الامروهوي المتوفى سنة 1328. يأتي تفسيره « معارج العرفان ».

[103]

( اثبات أصل موضوع اقليدس )

في قضية الموازاة واقامة البرهان عليها ، لمحمد سعيد عزيزي ابن الشيخ حسين الصحاف الاصفهاني المولود في النجف سنة 1327 والمتوفى بمشهد الرضا في 15 شعبان سنة 1355 ودفن بمقبرة پير پالان دوز. مختصر طبع سنة 1307 شمسية.

[104]

( اثبات امامة الائمة الاطهار في ضوء العقل والايات والاخبار )

للشيخ محمد حسين ابن تاج الدين التيجاني الباكستاني المولود سنة 1350. كتاب مبسوط فيه الاستدلال بالعقل والكتاب والسنة بتحقيقات دقيقة ومفيدة ، فرغ منه في 24 ذي الحجة سنة 1371 ، وهو باللغة الاردوية وعليه تقاريض كثيرة من العلماء.

27

[105]

( اثبات معان في شعر المتنبى )

لابى عبد الله جعفر بن محمد القزاز المتوفى بها سنة 412. ذكر له « أدب السلطان » ، وهو مترجم في « بغية الوعاة » و « نسمة السحر » ، وله « الجامع في اللغة ».

[106]

( اثبات الوصايا )

للنواب احمد حسين الهندي الملقب بمذاق المعاصر. ذكره في كتابه « تاريخ احمدي » المطبوع.

[107]

( اثبات الوصاية )

اسمه « العقد الثمين في اثبات وصاية امير المؤمنين » (عليه السلام) ، للقاضي محمد بن علي الشركاني المتوفى سنة 1250. طبع سنة 1348.

[108]

( الاثر الجديد )

في تاريخ علي بن الحسين الشهيد يوم الطف وشرح ما وقع في الاحاديث من مدائحه ، يقرب من ستة آلاف بيت ، للشيخ محمد حسن السردرودي مؤلف « ترجمة العلياري » المذكور في ج 4 ص 161.

[109]

( الأثر الخالد في أشعار سيدي الوالد )

للشيخ محمد تقي بن الشيخ يوسف الفقيه الحاريصي العاملي المولود سنة 1329. جمع فيه أشعار والده.

[110]

( أثر هزار ويك سخنور )

للشيخ محمد علي صفوة التبريزي المعاصر ، ذكره من تصانيفه غير المطبوعة. وله « آيينه عبرت ».

[111]

( الأثمار )

للسيد امداد امام العظيم آبادي الهندي ، كان زيديا فرجع الى الاثني عشرية. وهو مطبوع بالهند باللغة الاردوية.

[112]

( اثنا عشري تقويم )

طبع باللغة الكجراتية في مائة صفحة ، للحاج غلام علي

28

البهاونگري مؤلف « آب حيات » المذكور آنفا وغيره.

[113]

( الاثنا عشريات )

فارسي كبير في تواريخ الائمة الاثني عشر (عليهم السلام) ، للمولى صفر علي بن علي اكبر البسطامي الميقاني المتوفى سنة 1354 مناهزا للتسعين. ذكر في أول كتابه « ضياء العيون » الذي فرع منه سنة 1308 أنه في عدة مجلدات ، وذكر ابن أخته الحاج السيد جعفر البسطامي أنه موجود في نطنز عند صهره السيد محمد علي النطنزي.

[114]

( الاثنا عشرية )

في الميراث ، لجمال الدين بن مولانا علي خان النطنزي. نسخة تاريخ كتابتها 23 ذي الحجة سنة 1080 عند السيد محمد المشكاة في هامش ترجمة « ارشاد الاذهان ».

[115]

( الاثنا عشرية )

في اثنتي عشرة مسألة خلافية ، للسيد حسين بن نصر الله عرب باغي المعاصر. مطبوع كما في فهرسه.

[116]

( الاثنا عشرية )

في شرح بعض الروايات المعضلة وتفسير بعض الايات المشكلة للحاج الشيخ عبد الرحيم بن عبد الرحمن الكرمانشاهي المولود سنة 1222 والمتوفى 1305. النسخة بخطه في مكتبة ولده الحاج الشيخ هادي المولود سنة 1288.

[117]

( اجابة الالتماس فيما يجب على عامة الناس )

أصولا وفروعا من العبادات الى آخر الزكاة والخمس ، للسيد عبد الرضا بن السيد جعفر بن محمد من أحفاد السيد هاشم الكتكاني البحراني. كان جده نزيل مهر وهو بعد الفراغ من التحصيل نزل البحرين وبها توفي سلخ شعبان سنة 1344 ، وله ترجمته الى الفارسية ، وكلاهما عند ولده السيد جعفر في البحرين.

[118]

( اجابة المضطرين )

في الرد على الشيخية. طبع في بمبئ.

29

[119]

( اجابة المضطرين )

في الامامة. طبع في بمبئ.

[120]

( اجتماع الشمل في علم الرمل )

كبير في ثمانين صفحة لبعض الاصحاب. توجد نسخة بغير تاريخ في مكتبة رشيد الشعرباف التاجر بشطرة.

[121]

( اجماعيات الفقه )

للعالم الفاضل الشيخ حسين بن الشيخ اسماعيل الفارسي الحائري البلوچي نسبة الى محلة بلوچ في كربلا حيث كان نزيلها. كبير في ثلاث مجلدات : الاول تسعة عشر كتابا من الطهارة الى أول الاجارة ، والثاني اثنان وعشرون كتابا من الاجارة الى آخر المواريث ، والثالث يتم الى آخر الديات فيه خمسة كتب ، والمجموع سبعة وأربعون كتابا.

فرغ من المجلد الثاني سنة 1288 ، والنسخة الاصلية من هذا المجلد بخط المؤلف عند الشيخ محمد علي اليعقوبي بالنجف الاشرف.

[122]

( اجمال حسينى )

في اللغة مرتبا على الحروف تفسير الألفاظ العربية بالفارسية ، لتاج الافاضل رضي الدين ابي علي الحسين بن عمر الحسينى. توجد نسخته في مكتبات طهران.

[123]

( الاجناد الاثنى عشرية المحمدية العلوية الهاشمية )

في رد التحفة الاثني عشرية الدهلوية المرتب على اثني عشر بابا في رد الامامية ، وقد ألفه المولوي عبد العزيز بن شاه ولي الله احمد بن عبد الرحيم الفاروقي ، فرده بابا بابا علماء الهند حتى جعلوه سرابا ، ومنهم السيد العلامة مير محمد قلي ابن السيد محمد حسين ابن السيد حامد حسين النيسابوري اللكهنوي المولود سنة 1188 والمتوفي سنة 1260 ، فكتب « السيف الناصري » في رد الباب الاول و « تقليب المكائد » لبابه الثاني و « برهان السعادة » لبابه السابع و « تشييد المطاعن » لبابه العاشر و « مصارع الافهام » لبابه الحادي عشر ، فهذه كلها مجلدات « الاجناد الاثنى عشرية » وكلها مطبوعات.

30

[124]

( الاحتجاج )

في علم الكلام واثبات الاصول الخمسة ، للشيخ محمد بن علي آل حرز الدين الشهير بالشيخ محمد حرز النجفي المولود بها سنة 1273 والمتوفى سنة 1365. وهو في مجلدين فرغ من أولهما سنة 1331. رأيتها بخط مؤلفه في مكتبته بالنجف الأشرف.

[125]

( الاحتجاج على اليهود والنصارى )

في عدة مجلدات ، للشيخ محمد بن علي حرز الدين النجفي. رأيت مجلداته في مكتبته بالنجف ، منها مجلد عربى فرغ من أصل مسودته في سلخ رجب سنة 1324 ، ومجلد آخر مبيضة بغير تاريخ ، ومجلد فارسي ملمع مع العربى ، ومجلد رابع أيضا ملمع تاريخ الفراغ منه سنة 1322 وذكر في آخره حادثة وقوع الوباء العام في العراق وغيرها وحروب آل عثمان مع السعوديين.

[126]

( احتراق بام )

قصة فارسية ، طبع بطهران في مجلدين.

[127]

( الاحجار )

لاحمد بن ابى خالد الطبيب ، ينقل عنه التيفاشي في كتاب « الاحجار » المؤلف سنة 640 كما يأتي. راجعه.

[128]

( الاحجار )

لاحمد بن يوسف التيفاشي المصري ظاهرا لانه ينقل فيه بعض اصطلاحات المصريين. ذكر فيه من أنواع الاحجار خمسة وعشرين حجرا هي : الجوهر ، الياقوت ، الزمرد ، الزبرجد ، البنفش ، البحادي ، الالماس ، عين الهرة ، البادزهر ، الفيروزج ، العقيق ، الجزع ، الماغنيطس ، السنباج ، الدهنج ، اللازورد ، المرجان ، السح ، الجمست ، الجماهان ، اليشم ، اليسب ، البلور ، الطلق.

يبحث في كل واحد منها من خمس جهات : الاولى علة تكونه ، الثانية معدن تكونه ، الثالثة جيده ورديه ، الرابعة خواصه ومنافعه ، الخامسة قيمته وثمنه.

ينقل فيه عن كتاب الاحجار لارسطوطاليس ، وعن كتاب الاحجار لاحمد بن ابى

31

حالد الطبيب ، وينقل فيه وقايع عصر سلطان العجم علاء الدين محمد خوارزمشاه ، وقال فيه : أخبرني ابن ميسر المعدني أنه وجد من الزمرد ما حمله الى السلطان الكامل ( ومراده الملك الكامل محمد بن محمد العادل ابن ايوب المتوفى سنة 635 ).

وقال في معدن الزبرجد ما لفظه : وأما في هذا التاريخ وهو عام اربعين وستمائة لا يوجد في المعدن من الزبرجد شئ. رأيت النسخة في النجف الاشرف.

[129]

( الاحزان في خير انسان )

مجموعة من قصائد الشعراء في رثاء السيد جعفر بن السيد مهدي القزويني الحلي المتوفى سنة 1298 ، وهم اثنان وعشرون شاعرا ولبعضهم قصيدتان أو ثلاث ، جمعها السيد حيدر الحلي المتوفى سنة 1304. والنسخة بخطه في مكتبة كاشف الغطاء بالنجف.

[130]

( الاحساب والانساب )

لصاعد بن احمد الرازي. كشف الظنون ج 2 ص 259.

[131]

( أحسن الأثر فيمن أدركناه في القرن الرابع عشر )

للشيخ محمد صالح پوست فروش الكاظمي المولود حدود سنة 1327. طبع ببغداد سنة 1352.

[132]

( أحسن التقريرات )

للسيد ابراهيم بن السيد ساجدين الموسوي المولود بصائن قلعة من أبهر من زنجان سنة 1342 ، وهو في مجلدات من التقريرات الاصولية لاستاذه السيد ابى القاسم الموسوي الخوئي ، وتقريراته الفقهية لاستاذه الميرزا باقر الزنجاني.

[133]

( أحسن التكسير )

أو « مفتاح الجفر » باللغة الاردوية. طبع بالهند سنة 1306.

[134]

( أحسن التواريخ )

في تواريخ ملوك آل عثمان من اول سلطنة عثمان خان الاول الى عصر السلطان عبد الحميد الثاني ، اصله بالتركية لمحمد فريد بيك وترجمته الى الفارسية لميرزا علي خان الاصفهاني ابن ميرزا عبد الباقي المستوفي. طبع بطهران

32

سنة 1332 بأمر سردار اشجع سلطان محمد خان البختياري في مطبعة برادران باقرزاده.

[135]

( أحسن السير )

تاريخ فارسي للمؤرخ الميرزا معصوم الاصفهاني ، ذكر فيه أن المير داماد توفي يوم الخميس ثالث شعبان سنة 1040 بين النجف وكربلا وحمل الى النجف ورد اليها صبح يوم الجمعة وشيعه العلماء والسادة ودفن بسرداب جده الامى الشيخ علي الكركي ، وكان المير داماد ملازم الشاه عباس الاول في تلك السفرة. رأى السيد شهاب الدين التبريزي نسخة منه.

[136]

( أحسن الغنائم في شرح شواهد ابن الناظم )

للسيد هادي بن السيد حسين الصائغ البحراني الموسوي المولود في النجف سنة 1302. والنسخة بخطه عنده.

[137]

( أحسن الكلام )

منظوم في المدايح والمراثي ، للسيد ابن الحسنين الاديب الملقب بزائر ، وهو باللغة الاردوية وطبع بالهند.

[138]

( أحسن المقال )

فارسي في الحكايات والقصص وبعض الاشعار ، للمولى حسين بن ابى الحسن الدزفولي الواعظ الشاعر المتوفى سنة 1347. ذكره ولده الميرزا ابو الحسن المتخلص بتجلي.

[139]

( أحكام تحاويل السنة )

لمحيي الدين يحيى بن ابى الشكر المغربى الاندلسي. نسخة منه في مكتبة امير المؤمنين (عليه السلام) موقوفة السيد مهدي الموسوي سنة 1249.

[140]

( أحكام النكاح )

مر في ج 1 ص 302 ، وهو للسيد عمار علي بن نظام علي السوني پتى المتوفى سنة 1304.

[141]

( احياء المحجة البيضاء )

الذي هو في احياء الاحياء ـ أي احياء العلوم للغزالي ـ

33

والمحجة للفيض الكاشاني ، والاحياء هذا للمولى محمد علي بن محمد علي الاسترابادي. توجد نسخته عند الشيخ محمد صالح المازندراني الحائري نزيل سمنان كما ذكره لي شفاها.

[142]

( الاخباريون والاصوليون )

للميرزا محمد بن علي بن محمد الاخباري المقتول. أوله « يا من هدى المؤمنين الى سواء الصراط ». كتبه باشارة الشيخ علي بن الشيخ عباس البحراني الكرزكاني ، وهو مرتب على بابين أولهما في توبيخ جهال الطرفين وثانيهما في ذكر ما يوجب الاصلاح بينهما ، وختام في ذكر اجازته للرواية عن المعصومين (عليهم السلام). ذكر فيه روايته عن أبيه عن مشايخه الثلاثة الشيخ موسى البحراني والميرزا مهدي الشهرستاني والآقا محمد علي البهبهاني وعن والده عن شيخه عبد الله بن مبارك عن جده.

فرغ منه في 27 جمادى الثانية سنة 1268 وعبر عن نفسه بأبى جعفر محمد ابن السيد العلامة التقي علي المحدث النيسابوري الكاظمى الفاطمي. رأيت نسخة منه بخط الشيخ احمد بن صالح بن طعان البحراني كتبها سنة 1279.

[143]

( اختر )

جريدة يومية انشئت في اسلامبول سنة 1292 ، ثم صارت أسبوعية الى سنة 1313 ، فكان مدة صدورها اثنتين وعشرين سنة. مديرها آقا محمد طاهر التبريزي.

[144]

( اختران ادب )

مجموعة من الشعر الاخلاقي من نظم الحكماء والعرفاء الايرانيين ، يقرب من خمسة آلاف بيت. للميرزا محمد علي الانصاري القمي مؤلف « آيينه دل ».

[145]

( اختناق ايران )

ترجمة للسيد ابى الحسن الموسوي التستري الجزائري ابن محمد بن ابى الحسن بن نعمة الله بن اسماعيل بن مرتضى بن نور الدين بن نعمة الله ، والاصل تأليف مستر شستر الامريكى. مطبوع في طهران.

34

[146]

( اختيار العارف ونهل الغارف )

اسم لديوان الشيخ محمد المعروف بالشيخ حمادي نوح الحلي الكعبى الشاعر المجيد المتوفى سنة 1325 ، في مجلدين كبيرين عند الشيخ محمد السماوي ، مرتب على فصول أولها الالهيات في التضرع والدعاء والمناجاة ، ثم الحسينيات في سيد الشهداء ، ثم القزوينيات في السادة القزاونة نزيل الحلة ، ثم الشيرازيات في آية الله المجدد الشيرازي ، ثم الرشتيات في السيد قاسم بن السيد احمد ابن السيد كاظم الرشتي.

وينقل عنه الخطيب السيد رضا بن السيد هاشم القاري المتوفى بطويريج سنة 1365 في كتابه « الخبر والعيان » مرثيته للسيد جعفر بن السيد مهدي القزويني الذي توفي سنة 1298 وقد صلى عليه الشيخ جعفر التستري ووصى أن يدفن قريبا منه فدفن في الحجرة المقابلة والفاصل الممر المسقوف.

[147]

( الاخلاق )

المرتب على ست مقالات وخاتمة : المقالة الثانية في العقائد ، لثالثة في معرفة النفس ، الرابعة في مكارم الاخلاق ، الخامسة في العبادات من الطهارة الى الامر بالمعروف والنهي عن المنكر ، لسادسة في سائر الاعمال الصالحة في خمسة أبواب التوبة المحاسبة التفكر ذكر الموت في الاخاء ، والخاتمة في وصف الكتاب وسبب تأليفه ، تاريخ فراغه سنة 1090. في مكتبة المحدث الارموي بطهران.

[148]

( الاخلاق النفسية في شرح خطبة الوصية )

أي وصية الامير لابنه الحسن (عليهما السلام) المذكورة في كتاب « نهج البلاغة ».

[149]

( اخلاق وراه سعادت بشر )

ترجمة لكتاب « طهارة الاعراق » تصنيف ابن مسكويه ، ترجمته الى الفارسية العلوية الهاشمية مؤلفة « أربعين الهاشمية » وطبع سنة 1368.

[150]

( الادب الجديد )

للسيد محمد بن السيد جمال الدين الهاشمي الكلبايكاني النجفى ،

35

طبع جزؤه الاول سنة 1357.

[151]

( أدب الشريف المرتضى )

تأليف الدكتور عبد الرزاق محيى الدين النجفى. طبع ببغداد.

[152]

( الادب العصري )

في العراق العربى ، لمحمد مهدي بن عبد الحسين الجواهري صاحب « حلبة الادب » مطبوع.

[153]

( الادب المنسي )

في تراجم شعراء العراق في القرن الماضي والقدماء والمتأخرين منهم حتى العصر الحاضر ، للاستاد علي بن عبد علي بن علي بن موسى بن محمد بن عليوي الخاقاني ، وهو في ثلاثة أجزاء سبعمائة صفحة ويحتوي على (134) ترجمة. والمؤلف صاحب مجلة « البيان ».

[154]

( الادبيات )

يشبه دائرة المعارف ، للشيخ محمد بن الحسين بن المهدي اللاهيجى النجفى المولود حدود سنة 1310 المتخلص بكامي في ديوانه ، مؤلف « تراجم أعيان جيلان ».

[155]

( ادبيات معاصر )

لرشيد ياسمي. طبع سنة 1316 شمسية ، وهو ذيل لـ « تاريخ أدبيات ايران » من عصر الصفوية الى عصر المؤلف ( براون ) الذي فرغ منه سنة 1924 م المطابق لسنة 1344.

[156]

( ادبيات منظوم ايران )

ترجمة لـ « شعر العجم ». أصله لشبلي النعماني الهندي المتوفى سنة 1332 ، والترجمة للسيد محمد تقي فخر داعي الكيلاني ، طبع سنة 1314 شمسية.

[157]

( الادراك في قباحة الترياك )

تأليف السيد حسين عرب باغي ، ذكره المحدث في

36

هامش ص 117 من كتاب « ميزان الملل ».

[158]

( الادعية والاعمال )

فارسي مرتب على أربعة أبواب ، ثالثها في أعمال ايام الشهور وأدعيتها في ثلاثة فصول ، والباب الرابع في أعمال أيام السنة في سبعة فصول ، والفصل السابع في أعمال النيروز. عند الشيخ محمد حسين الاعلمي الجندقي نسخة بهذه الخصوصية.

[159]

( الاراءة في علم التجويد والقراءة )

للشيخ محسن الجواهري ، ذكرته بعنوان « الارجوزة » في ج 1 ص 468. أوله :

الحمد لله الذي هداني * * * بفضله للنطق والبيان

الى قوله :

وبعد فالراجي لعفو الغافر * * * ابن شريف محسن الجواهري

الى قوله :

سميتها يا اخوتي اراءة * * * لطالبى التجويد والقراءة

فرغ من نظمه سنة 1330 ، قال في تاريخه :

وجاء للناظم لما كملا * * * تاريخهن ( كم له درغلا )

وشرحها الناظم نفسه بتعاليق كثيرة ، والنسخة بخط ولده الشيخ محمد حسن حفظه الله تقرب من ثلاثمائة بيت.

[160]

( الأراجيز النافعة الملتقطة من خطرات الجنان )

المذكور في ج 7 ص 207 ، نيف وخمسون بيتا في أصول الدين ومديح المعصومين (عليهم السلام) ، التقطه ناظم « الخطرات » السيد محمد بن السيد مرتضى الكشميرى في سنة 1372 مطابق 1117 من ميلاد الحجة (عليه السلام) :

ميلاد مهدي الامم * * * نور الاله في الظلم

37

[161]

( الارث )

للشيخ حسن بن محمد مؤلف « حاشية معالم الاصول » المذكورة في ج 6 ص 206 ، رسالة فارسية مرتبة على مقدمة وثلاثة أبواب في ميراث النسب وميراث المصاهرة وميراث الولاء ، وفيه جداول كثيرة لبيان طبقات الارث وكلها مبتكرة. النسخة في مجموعة بخط المؤلف من مؤلفاته في مكتبة امير المؤمنين بالنجف.

[162]

( ارجوزة في آداب النساء )

للسيد ابى بكر بن عبد الرحمن الحضرمي المتوفى سنة 1341 ، كما في آخر ديوانه المطبوع سنة 1344.

[163]

( ارجوزة في أصول الفقه )

للشيخ علي بن حيدر الشروقي المولود بالنجف سنة 1237 والمتوفى بسوق الشيوخ سنة 1314 ، أولها :

القطع حجة بلا أن يجعلا * * * كيف والا دار أو تسلسلا

نسخته عند حفيده الشيخ جعفر بن الشيخ علي حيدر ، وذكرنا أرجوزته في التجويد في الاصل.

[164]

( أرجوزة في الامامة )

للشيخ عبد الله بن معتوق القطيفى المتوفى بها غرة جمادى الاولى سنة 1362. قرأ عليه المنطق الشيخ محمد السماوي كما ذكره.

[165]

( أرجوزة في البلاغة )

نظما لتلخيص المفتاح ، للشيخ احمد بن الحسن النحوي النجفي ، ذكرها له معاصره السيد نصر الله المدرس الحائرى فيما كتب له من الترجمة بخطه ، وعن خطه كتب السيد جعفر بن احمد الخرسان في مجموعته.

[166]

( أرجوزة في تشطير بعض أبيات الالفية )

لابن مالك وجعلها مدحا للسيد نصر الله المدرس الحائرى ، للشيخ احمد بن الحسن النجفي النحوي. ولعلها مختصرة.

38

[167]

( أرجوزة في التنازع )

تقرب من مائتي بيت ، لميرزا حسين بن اسد الله بن محمد البهبهاني المتوفى بالنجف 21 شهر رمضان المبارك سنة 1356. طبعت سنة 1340 وأولها :

المبتدأ باسمه كل الخبر * * * يستوجب الثناء من نوع البشر

وفي تاريخ النظم قال :

تاريخ نظمها لكل سائل * * * قد أزهقت تنازع العوامل

[168]

( أرجوزة في التوحيد )

للشيخ ابى القاسم بن عبد الحكيم الكاشاني النجفى نزيل بمبئ المتوفى سنة 1351 ، توجد عند ولده الشيخ محمد حسن في بمبئ.

[169]

( ارجوزة في التوحيد )

للشيخ حسن بن محمد الدمستانى ، مذكورة في ج 1 ص 469.

توجد عند الشيخ حسين القديحي ، أولها :

حمدا لواجب الوجود الاحد * * * القادر العدل الحكيم الصمد

نظمها لابنه الشيخ احمد فقال :

اجابة لابني السعيد احمدا * * * لا زال في أموره مسددا

[170]

( ارجوزة في التوحيد )

للشيخ حسين القديحي القطيفي ابن مؤلف « انوار البدرين » ، أولها :

أفضل شئ بعد حمد الاحد * * * صلاتنا على النبى الا حمد

فها كها درة توحيد بها * * * يجلى بها القلب فكن منبها

[171]

( ارجوزة في التوحيد )

للشيخ محمد صالح بن الشيخ احمد بن صالح آل طعان الستري المتوفى بالحائر الحسينى سنة 1333. نسختها بخطه عند ابن أخته الشيخ حسين الديحي؟؟؟ ، وهي الموسومة بـ « الدرة » لا أرجوزة والده الشيخ احمد التي لم تتم وذكرتها ج 1 ص 468.

39

[172]

( أرجوزة في الحساب والجبر والمقابلة )

للسيد محمد حسين الكيشوان ، ناظم « أرجوزة العروض » أو « تحفة الخليل » ، يقرب من مائتين وخمسين بيتا ، رأيتها بخطه الشريف.

[173]

( أرجوزة في سلسلة نسب آل السيد محمد بن عطية النجفي )

لحفيده السيد عبد الهادي الطعّان ابن السيد جواد بن المهدي بن هاشم بن السيد محمد بن عطية المذكور ، وهي في (58) بيتا ، نظمها سنة 1368 ، أولها :

الحمد لله عظيم الشان * * * والواحد الفرد بكل آن

ومن جليل وعظيم قدره * * * وفي جميع الخلق جار أمره

وآخرها :

والدرة الغراء من منظومي * * * تمت بعون الواحد القيوم

[174]

( أرجوزة في سلسلة نسب السيد القاضي فخري زاده )

السيد عبد الله بن فخر الدين بن يحيى بن فخر الدين. للسيد محمد بن الحسين المعروف بابن أمير الحاج صاحب « الآيات الباهرات » المتوفى بالنجف في نيف وثمانين ومائة وألف. أولها :

أحمد من بفضله زكى نسب * * * أولاد أهل البيت من ام وأب

ذكر آباءه الى آدم ابى البشر ، ثلثهم أنبياء وثلثهم نساك وثلثهم ملوك ، وكل ثلث بعدد الركعات في الخمس المفروضات. توجد بخطه ظاهرا ضمن ديوانه الموسوم بـ « تاريخ نور الباري » عند الشيخ محمد السماوي بالنجف الاشرف.

[175]

( أرجوزة في سلسلة نسب ناظمها )

وهم آل محفوظ وعلماؤهم ، نظم حسين بن علي بن جواد محفوظ العاملي الهرملي الكاظمي المولد. له دواوين كثيرة و « خزائن كتب العراق ».

[176]

( أرجوزة في سلسلة نسب ناظمها )

وهو الأديب الفاضل الشيخ قاسم آل محيى الدين

40

الجامعي صاحب « الشعر المقبول ». أولها :

يقول راجي ربه ذي المنن * * * المذنب القاسم نجل الحسن

ان الذي اليه والدي انتسب * * * موسى الذي له شريف خير أب

ابن محمد سليل يوسف * * * سليل جعفر عظيم الشرف

[177]

( أرجوزة في سلسلة نسب ناظمها )

السيد مهدي بن علي الغريفي المتوفى سنة 1343 ، أولها :

أحمدك اللهم بارئ النسم * * * وموجد الارواح من بعد عدم

وهي مبسوطة توجد نسختها الناقصة في كتب الناظم.

[178]

( أرجوزة في الشطرنج )

للسيد مهدي ابو طابو البغدادي النجفي المولود سنة 1277 والمتوفى سنة 1329.

[179]

( أرجوزة في العقائد )

للقاضي نعمان المصري. ذكرت في مقدمة طبع كتابه « الهمة ».

[180]

( أرجوزة في المنطق )

للشيخ ابى علي الحسين ابن سينا. قال في معجم الادباء في ترجمة الحسن بن الخطير : انه كان يحفظ كتابا من كل فن ، فمن المنطق كان يحفظ أرجوزة ابن سينا.

[181]

( أرجوزة في المنطق )

نظم « تهذيب المنطق » مع بعض الزيادات ، للسيد ركن الدين الموسوي. اولها :

أحمد ربى الله خير منعم * * * مصليا على النبى الاكرم

الى أن يقول :

41

بعد يقول العبد ركن الدين * * * الموسوي الشاه ركن الدينى

[182]

( ارجوزة في المنطق )

للشيخ سليمان بن احمد آل عبد الجبار القطيفي المتوفى سنة 1266. ذكرتها في ج 1 ص 499 ، توجد عند الشيخ حسين القديحي ونقلها عن خط الناظم ، أولها :

احمدك اللهم منتهى الرضا * * * والشكر أبديه على ما قد مضى

[183]

( أرجوزة في المنطق )

فرغ منها الناظم سنة 1264 ، نسخة بخط كاظم بن سلطان كتبها سنة 1295 في بيت الطريحي ، يقول فيها :

وبعد فالمنطق بالفضل رسم * * * كما به الذهن عن الوهم عصم

[184]

( الأرجوزة المنجية )

في الكلام ، وشرحها بالعربية « الكلمة المهية ».

[185]

( الأرجوزة الهادية الى الناحية السامية )

عدد أبياتها تسع وتسعون بيتا بعدد الاسماء الحسنى وزيد في آخرها أربعة أبيات.

[186]

( ارده شيره )

مخمس فارسي في هذا الطعام الخاص على سبيل الظرافة ، نظير « ان؟؟؟ نامه » لعبيد الزاكاني. نظمه الشيخ حسين بن الحسن بن محمد رضا بن محمد تقي بن علي اكبر بن ابراهيم القمي الاديب الشاعر الملقب في شعره بمفلس والمعروف بأرده شيره لنظمه هذا المخمس نزيل قم ، مطبوع بايران.

وله كتاب كبير في تاريخ قم في مجلدين اسمه « تحفة الفاطميين » ذكره صديقه السيد شهاب الدين التبريزى نزيل قم.

[187]

( ارشاد الاذهان الى علم الابدان )

فيه ذكر أمراض الانسان وعلاماتها وكيفية علاجها ، للسيد مهدي الطبيب الحائري المعروف بالشهرستاني نسبة لا نسبا المتوفى

42

بالحائر سنة 1318 عن قرب سبعين سنة. أوله « الحمد لله الذي خلق الارضين والسماوات وجعل فيها الهيوليات والاسطقسات ». نسخة خط المؤلف اشتراها السيد محمد علي هبة الدين الشهرستاني.

[188]

( ارشاد الحنفا في وصف الخلفا )

المتقدمين على أمير المؤمنين (عليه السلام) ، للمولى محمد رضا [ ... ] المجلسي ، مرتب على مقدمة وفصول وخاتمة. أوله « الحمد لله الذي نجانا من افراط الغلاة وتفريط النواصب ». ذكر في المقدمة اصطلاحات أهل الحديث.

[189]

( ارشاد المسلمين )

في الفقه وله مقدمة في أصول الدين ، وبعدها بدأ بالعقود والمعاملات ولم يكتب في العبادات ، وهو تأليف الشيخ موسى ابن العلامة الشيخ مرتضى آل كاشف الغطاء الناظم للدرر الغروية في الزكاة. والنسخة عنده بخطه. وسألته عن مولده فذكر أنه ولد في النجف الاشرف سنة 1317 وأرخه الشيخ جواد الشبيبى بقوله في آخر قصيدة تهنئته « منذ أتى موسى ».

[190]

( ارغام الكفرة )

في المناظرات ، مذكور في ج 11 ص 60. للسيد محمد مجتبى بن السيد محمد حسين النوگانوي الهندي ضلع مرادآباد المولود سنة 1324.

[191]

( أرفع نامه )

منظومة فارسية لميرزا رضا أرفع الدولة المتخلص بدانش. مذكور في « أدبيات معاصر » ص 99.

[192]

( أرمغان )

مجلة فارسية شهرية للوحيد الدستگردي ، صدرت من سنة 1298 شمسية.

[193]

( أرمغان معارف )

ترجمة « المعارف العالية » تأليف السيد هبة الدين الشهرستاني ، ترجمه الى الفارسية الفاضل المعاصر سراج الواعظين التبريزي نزيل بغداد.

43

[194]

( ازاحة الشبهات في الشك في الركعات )

للسيد عبد الله بن السيد محمد طاهر الشيرازي نزيل النجف. طبع بها سنة 1375.

[195]

( ازاحة اللحية )

في حرمة حلق اللحية ، للسيد علي الميبدي مؤلف « الكشكول » ، نسخة بخطه عند ولده السيد محمد في كرمانشاه.

[196]

( ازالة الاوهام من اشتباهات وقعت في الاسماء والاعلام )

للفاضل الشيخ ابى القاسم بن الشيخ عبد الله بن [ ... ] الخوئي الحائري المولود في خوي سنة 1305 والمتوفى بالحائر الشريف فجأة في ليلة الحادية عشرة من شهر صفر سنة 1365 ودفن في الرواق الحسيني قريبا من قبر الوحيد البهبهاني. كتاب كبير بخط المؤلف ، رأيته عند ابن أخيه الشيخ ابى طالب بن الشيخ خليل الفاضلي الخوئي. وقد رتب أخ الشيخ ابى طالب وهو الشيخ جابر بن الشيخ خليل القاضي فهرسا مبسوطا له حاويا لكافة مطالبه مع تعيين صفحاته ، فزيد بذلك قيمة الكتاب وقدره ، وترجم المؤلف في أوله وفرغ من الفهرس سنة 1371 ، وذكر أن والده الشيخ خليل الفاضلي توفي سنة 1373.

[197]

( از رنجى كه مى بريم )

سبع روايات ( قصص ) فارسية عامية ، بقلم جلال آل احمد ، طبع سنة 1326 شمسية.

[198]

( أزهار أشجار الأشعار )

للامام البيهقي ابى الحسن علي بن زيد المعروف بفريد خراسان ، وابن فندق صاحب « تاريخ بيهق » أحال اليه في تاريخه ص 156.

[199]

( أزهار الريف )

ديوان للأديب الشاعر المعاصر الحاج محمد بن الشيخ بندر النبهاني الطائي الحميري ساكن عفك من توابع لواء الديوانية. فيه مدائح أهل البيت (عليهم السلام) ومراثيهم وتواريخ أخر. طبع سنة 1371 بنفقة الزعيم عبد الامير بن الشيخ شعلان

44

رئيس آل بدر.

[200]

( اساس المطالب )

في علم الدراية والقواعد والفوائد الرجالية ، للسيد محمد القاضي ابن السيد فرج الله الدزفولى والد السيد فاضل الهمداني. أوله « ... وبعد فيقول المجرم الاواه محمد ابن المرحوم الحاج السيد فرج الله ان جناب شيخنا المعظم حجة الاسلام والمسلمين الحاج الشيخ مرتضى باحث قبل السنة التي فتحت كربلا بيد نجيب باشا في سنة 1250 في بعض مسائل الدراية والمقدمات الرجالية ». ثم ذكر أنه كتب ما استفاده من مباحثه ورتبه على مقدمة وأبواب وخاتمة وسماه « اساس المطالب ». والنسخة بخط تلميذ المصنف الشيخ صادق بن رضا البروجردي فرغ منها سنة 1286 عند السيد شهاب الدين التبريزي بقم كما كتبه الينا.

[201]

( الاسئلة العرفانية والاجوبة الاسرارية )

سألها المولى اسماعيل البجنوردي عن الحكيم الحاج مولى هادي السبزوارى وكتب هو الاجوبة. أوله « الحمد لله الودود واجب الوجود ».

[202]

( اسئلة المعترضين وأجوبة الراشدين )

للسيد اعجاز حسين بن محمد علي حسن الامروهوي المتوفى سنة 1340. ذكره السيد علي نقي في علماء الهند.

[203]

( الاسئلة المهدية )

للسيد ميرزا محمد مهدي القاضي ابن ميرزا محمد تقي القاضي ابن ميرزا محمد القاضي ابن ميرزا محمد علي القاضي الطباطبائي التبريزى المتوفى سنة 1241 والمدفون في تبريز جنب المسجد المعروف بمقبرة جده من أحفاد مير سراج الدين عبد الوهاب شيخ الاسلام بتبريز المترجم في حبيب السير والرياض وتاريخ روضات الجنان المؤلف سنة 960. سأل هذه المسائل عن بعض أعاظم عصره فكتب هو الجوابات وأطراه في أول الجوابات. النسخة عند حفيد السائل ميرزا باقر القاضي في تبريز.

45

[204]

( أسرار پيدايش دين باب )

ترجمة من الروسية الى الفارسية ، بقلم بعض المعاصرين. طبع بايران.

[205]

( أسرار خلقت )

فارسي منظوم للأديب المعاصر سرهنگ احمد بن الحاج ابراهيم الاملي المولود بطهران سنة 1308 والملقب في شعره بأخگر. هو جواب عن منظوم عبد الحسين بن شكر الله الملقب في شعره ببهمني المولود حدود سنة 1318 الذي سماه « چون وچرانامه » في جواب « بي چون نامه » الذي هو لسرهنگ احمد المذكور المعترض فيه على « محاكمه با خدا » نظم بهمنى المذكور. وقد طبع كل هذه المنظومات مع تقاريظ أدباء العصر وتتبعاتهم لنظم هذين الشاعرين نظما ونثرا وطبعت رسومهم بعناية حسين المطيعي سنة 1356.

[206]

( أسرار الرموز )

في الجفر ، مكتوب عليه أنه للشيخ احمد بكار ابن البخاري.

[207]

( أسرار عشق )

نظم فارسي للشيخ اسد الله الكلبايكانى المعاصر ، مطبوع كما في « ادبيات معاصر » ص 99.

[208]

( أسرار الفرقان )

في التجويد بلغة الاردو ، للسيد حيدر حسن الفانوتوي الهندي مطبوع بالهند.

[209]

( أسرار مكتوم )

من مثنويات الشاعر الشهير بغزالى المشهدي ، من شعراء السلطان الشاه طهماسب الصفوي وتوفي سنة 970 وفي سفره الى الهند أدرك صحبته الشيخ فيضي الدكني المولود سنة 954 ، ذكره في « مجمع الفصحاء ». ذكرناه بعنوان « الاسرار المكنونة » في ج 2 ص 55 والصحيح ما هاهنا.

46

[210]

( أسرار موفقيت )

في بيان تحصيل طلب الموفقية والنجاح في الامور. فارسي طبع بمطبعة سروش في تبريز.

[211]

( اسرار وجود )

مثنوي في المعارف ، لمحمد سعيد عزيزي ابن الشيخ حسين الصحاف الاصفهاني المولود في النجف سنة 1327 والمتوفى بمشهد الرضا (عليه السلام) في النصف من شعبان سنة 1355. أوله :

نام يزدان بر سر هر دفترى * * * هست در راه حقيقت رهبرى

الى قوله :

ايكه خواهى خواند اسرار وجود * * * گويمت بايد كه دل روشن نمود

آخره :

بيدل از عرفان مگو هرگز سخن * * * بى ادب مگذار پا در انجمن

خرج في أزيد من مائتي بيت وفرغ منه سنة 1354. النسخة بخطه عند ولده.

[212]

( الاسلام في معارفه وفنونه )

للشيخ حبيب آل ابراهيم المهاجر العاملي المعاصر نزيل بعلبك. طبع في بيروت سنة 1371.

[213]

( الاسلام والايمان )

وما يحقن به الدماء ، للشيخ محمد حرز الدين النجفي صاحب كتاب « معارف الرجال ».

[214]

( الاشجان في خير انسان )

للسيد حيدر الحلي المولود سنة 1246 والمتوفى سنة 1304 ، جمع فيه مراثي السيد جعفر بن معز الدين المهدي القزوينى الحلي المتوفى سنة 1298. نسخته في مكتبة الشيخ علي كاشف الغطاء بالنجف الاشرف.

[215]

( الاشراقات )

في المنطق ، للسيد ميرزا جعفر بن السيد مهدي القزوينى.

47

[216]

( اشكال الوضوء )

للسيد غلام حسين الكنتوري المتوفى سنة 1337.

[217]

( اشكهاى ايران )

بقلم يحيى خان القريب مؤلف « يعقوب بن ليث ». كان تحت الطبع في سنة 1314 شمسية.

[218]

( أصالة الصحة )

للحاج السيد محمد بن السيد اسد الله بن السيد عباس الحسينى الاشكورى النجفي المولود بها في شهر ذي الحجة سنة 1320 نزيل مشهد الرضا.

[219]

( اصفهان )

للسيد جلال. من مآخذ حسين نور صادقى في كتابه « اصفهان ».

[220]

( اصفهان )

فارسي في تاريخ اصفهان ، لحسين نور صادقي ، وهو مرتب على أربعة فصول : تاريخ اصفهان ، وجغرافيتها ، والابنية والاثار بها ، وشعراؤها. طبع في مطبعة السعادة بطهران سنة 1316.

[221]

( اصفهان )

لآقا مهدي ارباب. طبع مقدار منه في ذيل روزنامه ايران والبقية مخطوط.

[222]

( اصفهان نصف جهان )

لصادق هدايت. ذكره مدرس جهاردهي ، وهو مطبوع.

[223]

( اصفهان واخبارها )

لحمزة بن الحسن الاصفهاني المتوفى حدود سنة 360. ترجمه ابن النديم في الفهرست ص 199.

[224]

( اصل )

لبعض الاصحاب مختصر في ثلاث صفحات ، استنسخه شيخنا العلامة النوري بخطه ضمن مجموعة المسلسلات والمانعات والعروس والغايات من تصنيف جعفر بن احمد القمي. أوله « الحمد لله رب العالمين ... وبعد قال المصنف ;

48

من كلام الامام الرضا (عليه السلام) ، عن محمد بن صدقة قال قال الرضا ». والمجموعة عند ميرزا علي بهزادي حفيد العلامة النوري.

[225]

( اصل )

ابى محمد عبد الله بن حماد الانصاري. ذكر في ج 2 ص 138 بعنوان « اصل ابى عبد الله بن حماد » لكن في « كامل الزيارة » ص 113 ـ 114 في أربعة احاديث كلها بعنوان عبد الله بن حماد الانصاري ، وهو مذكور في ست وجش وغض كلها بعنوان عبد الله بن حماد الانصاري ، وفي كش ذكر كنيته ابو محمد وكذا في غض.

[226]

( أصل )

عبيد الله بن علي بن ابى شعبة الحلبى ، وهو الكتاب الذي صنفه وعرضه على الامام ابى عبد الله الصادق (عليه السلام) فاستحسنه وقال ما لهؤلاء مثله. وانما أطلق عليه « الاصل » في جملة من الكتب الفقهية المتأخرة كما في كتاب الصلاة من مفتاح الكرامة وشرح اللمعة للشيخ جواد ملا كتاب والجواهر في مسألة المواسعة ، ذكر الاخير أن المستفاد من المصابيح للعلامة الطباطبائي ـ يعني به السيد بحر العلوم ـ أن المواسعة مذهب عبيد الله الحلبى فى أصله الذى اثنى عليه الصادق (عليه السلام) فصححه واستحسنه.

ووجه هذا الاطلاق بيان اعتبار الكتاب واتصافه بما تتصف به الاصول من جهة تصحيح المعصوم له والا فهو من المصنفات كما صرح به علماء الرجال ، قال الشيخ الطوسي في الفهرست : عبيد الله بن علي الحلبى له كتاب مصنف معول عليه. وقال النجاشي : وصنف الكتاب المنسوب اليه وعرضه على أبى عبد الله (عليه السلام) وصححه. فيظهر أنهم عدوه من المصنفات دون الاصول لعدم الاقتصار فيه على رواية ما سمعه عن الامام أو من سمع عنه بل كان يذكر فيه عقيدته ومذهبه ولو أحيانا كما أنه ذكر مذهبه بالمواسعة وقد صرح به آية الله بحر العلوم. وقال في الجواهر : الظاهر أخذه من أرباب الروايات ، يعنى أنه أخذ فتواه بالمواسعة من أرباب الروايات.

[227]

( اصل )

لابى محمد يعقوب بن شعيب بن ميثم بن يحيى التمار. قال المفيد في

49

الرسالة العددية : انه جمع فيه حديثه عن ابى عبد الله الصادق (عليه السلام) وكافة ما رواه عنه. وصريحه أن هذا الاصل كان موجودا عنده ولم يكن فيه الحديث الذي يرويه ابنه محمد عنه ، فاستدل بعدم وجوده فيه بأنه موضوع عليه.

أقول : ولعله الذي عبر عنه النجاشي والفهرست بالكتاب وأطلق المفيد عليه الاصل ثلاث مرات في تلك الرسالة.

[228]

( اصل الاسلام )

ترجمة للحديث المفصل المروي عن الرضا (عليه السلام) في الامامة المذكور في الكافي والاكمال ، ألف سنة 1347 ، وهو للسيد حسين بن نصر الله عرب باغي. أوله « الحمد لله الذي وفقني لترجمة حديث أصل الاسلام ».

[229]

( اصل الاصول )

في مباحث الوجود وتوحيد الذات وعينية الصفات وكيفية الجعل والابداع ، للعارف الحكيم المولى محمد نعيم الطالقاني نزيل اصفهان ثم قم. أوله « الحمد لله الذي هو نور السماوات والارضين ومنه وجود العالمين والصلاة على المرتبة الجامعة لجميع مراتب التوحيد سيد الاولين والاخرين محمد وعترته المعصومين ولا سيما امير المؤمنين ويعسوب الموحدين ».

وصرح باسمه محمد نعيم الطالقاني وتسمية الكتاب بـ « اصل الاصول » وذكر أنه مرتب على مقدمة وخاتمة بينهما ثلاثة فصول. ذكر في أوله أنه كان في اصفهان أوان فتنة الافغان ففر منهم الى دار الامان قم وألفه فيها. وتاريخ نسخة موقوفة مدرسة السيد البروجردي بالنجف سنة 1177 ولعلها بخط المؤلف منضمة الى عدة من رسائل الميرزا محمد الاخباري. ونسخة أخرى في كتب السيد حسين الشهشهاني في طهران تاريخ كتابتها سنة 1233.

وما في « مرآة الحق » لكبودر آهنگى من التعبير عنه بـ « الاصول الاصلية » تصحيف كما أشرنا اليه في الرسائل ج 11 ص 84.

[230]

( اصل مسلم )

في اثبات التوحيد ومعرفة خالق العوالم ، للسيد السند

50

الحبر المعتمد السيد محمد النبوي ابن السيد محمد كاظم بن صادق الموسوي الكازرونى الشيرازي المولود سنة 1346. فرغ من تأليفه سنة 1375.

[231]

( اصول دين وميراث )

فارسي للسيد محمد أفضل بن محمد رضا بن مرتضى بن معصوم شاه بن سرور شاه بن مشرف الموسوي الغزنينى الكابلي المولود حدود سنة 1298. مختصر مطبوع.

[232]

( اصول ششم قلم )

منظومة فارسية في قواعد ستة أنواع من الخطوط ، للخواجة محمود السبزواري.

قال في تاريخ النظم :

چون اصول شش قلم كردم رقم * * * گشت تاريخش اصول شش قلم (866)

[233]

( اصول علم ثروت )

ترجمة عن الافرنجية ، لميرزا محمد علي خان ذكاء الملك. طبع بطهران سنة 1323.

[234]

( اصول فصول التوضيح )

المذكور في ج 2 ص 200. توجد نسخة منه ضمن مجموعة عند الشيخ ابى المجد محمد الرضا الاصفهاني ، وهو منتزع من كتاب « توضيح المشربين وتنقيح المذهبين » الذي فيه ثلاثة وعشرون بابا وكان كل باب أربعة فصول : الاول في عبارة رسالة « رد الصوفية » للمولى محمد طاهر بن محمد حسين الشيرازي النجفي القمي المتوفى سنة 1098 ، الثاني عبارة رسالة رد هذا الرد المكتوبة على هوامش رد الصوفية بعنوان الحاشية وهي المنسوبة الى المولى محمد تقى المجلسى أو الموضوعة عليه كما ذكره في « نجوم السماء » ص 63 ، الثالث عبارة رد المولى محمد طاهر ثانيا على تلك الحاشية ، الرابع في المحاكمة بين الطرفين وتنقيح المذهبين.

ولم يذكر مؤلف « توضيح المشربين » من قبل في المحاكمة بين الطرفين اسمه ، ثم بعد ذلك عمد مؤلف هذا الكتاب الذي سماه « اصول فصول التوضيح » الى كتاب

51

توضيح المشربين وكتب من كل منه الفصول الثلاثة الاولى فقط وترك الفصل الرابع الذي فيه المحاكمة بين الطرفين. وانما فعل هكذا الى آخر تمام الابواب الثلاثة والعشرين لطول تلك الفصول وارجاع المحاكمة الى فهم المطالع في الكتاب.

أول أصول الفصول « الحمد لله رب العالمين ... أما بعد بر ضماير زاكيه ارباب انصاف پوشيده نماند كه يكى از علما رساله اى در ذم طايفه متصوفه تأليف نموده وحضرت مولانا محمد تقي مجلسى ردى بر مؤلف رساله نوشته در حاشيه او ونيز مؤلف رساله رد آنرا در حاشيه نوشته وشخص ديگر مجموعه اين سه رساله را در كتابى جمع نموده » الى آخر كلامه.

يظهر من ترك اسم مؤلف اصل رسالة رد الصوفية والاقتصار على ذكر اسم المولى محمد تقي المجلسي أنه من دس بعض المتصوفة لترويج فاسده. وعناوينه هكذا « فصل اول از باب اول ماتن در اصل رساله ميگويد » وبعد تمام المتن يقول « فصل دوم از باب اول محشى ـ يعني مولانا المجلسى ـ ميفرمايد » وبعد تمام الحاشية يقول « فصل سوم از باب اول ماتن در جواب محشى ميگويد » وهكذا الفصول الثلاثة من كل باب الى تمام الابواب الثلاثة والعشرين.

ويشهد لذلك ما ذكره الشيخ عبد الله السماهيجى في « النفحة العنبرية » في جواب المسألة الخامسة عشرة التي فيها السؤال عن أحوال الصوفية قال ما لفظه : أخبرني بعض الثقات أن مولانا الثقة الجليل محمد طاهر القمى ألف رسالة في تضليل جماعة الصوفية واخراجهم عن الدين ، والعلامة المحقق المولى محمد تقي المجلسي رد عليه في اخراج بعضهم مثل معروف الكرخي الا أني لم أقف على هاتين الرسالتين ، وولده العلامة المجلسي قد برأه عن ذلك ـ انتهى.

أقول : السماهيجي توفي سنة 1135 وهو المحدث الاخباري الفاحص عن الكتب ومع ذلك لم ير طول عمره رسالة المولى محمد تقي المجلسي في رد المولى محمد طاهر القمى مع قرب عهده بهما ولا سمع بها عن غير هذا الناقل ولذا لم يعتمد على قوله مع ثقته بل استبعده أولا بعدم رؤيته لها مدة عمره وبتصريح ولده العلامة المولى محمد باقر المجلسي تبرئته ، فظهر أن دعوى وجود ألف نسخة منها في اصفهان جزاف يعنى أن

52

مؤلف « أصول فصول التوضيح » لم يثبت له رسالة وانما ادعى أنه كتب في حواشي الرسالة بعض الاعتراضات.

[235]

( اصول الفقه )

الفارسي ، للمولى علي اكبر بن محمد زمان الكرماني ، ألفه باستدعاء الشاهزاده محمد ولي ميرزا ابن فتحعلى شاه القاجار ، مرتبا على مقدمة وأبواب. أوله « اصلى كه فرع اداى حق بندگى را مبتنى عليه تواند بود حمد داوريست يگانه كه اعلاى اعلام دلالت مسالك شريعت را ».

[236]

( اصول قواعد مالية )

تأليف الدكتور محمد مصدق. طبع بطهران سنة 1304.

[237]

( اصول منطق مقدماتى )

فارسي ألفه للمدارس الحديثة محمد سعيد عزيزي ابن الشيخ حسين الصحاف الاصفهاني المولود بالنجف سنة 1327 والمتوفى بالمشهد الرضوي سنة 1355. طبع سنة 1354 المطابقة لسنة 1314 شمسية.

[238]

( الاصول المهمة في شرح الحكمة )

والكلمات المستعملة للحكماء في محاوراتهم ، للشيخ الآقا محمد باقر بن محمد جعفر الشريف الطباطبائي أما القهي الاصفهاني مولدا ومسكنا ، فرغ منه في 22 شهر رمضان سنة 1278. النسخة عند السيد محمد الجزائري قال في آخرها « فهذه أصول مهمة في شرح الحكمة لا تعرف مسائل الحكمة الا بمعرفة هذه الاصول ».

[239]

( اصول وفروع دينية )

لميرزا علي خان ، جمع الفروع من فتاوى العلامة الانصاري سنة 1275 وطبع بعد سنة واحدة.

[240]

( الاصول والفضول )

للشيخ ابى عبد الله محمد بن هبة الله الطرابلسي تلميذ الشيخ الطوسي ، ذكره ابن شهر اشوب في باب الكنى من معالمه.