موسوعة العتبات المقدسة - ج1

- جعفر الخليلي المزيد...
398 /
1

الجزء الأول‏

موسوعة العتبات المقدّسة المدخل-1

2

-

3

المدخل الى موسوعة العتبات المقدّسة

ألفها و جمع بين بحوثها و علّق عليها

جعفر الخليلى‏

منشورات مؤسّسة الأعلمى للمطبوعات بيروت-لبنان ص. ب. 712

4

جميع الحقوق محفوظة و مسجلة الطبعة الثانية 1407 هـ-1987 م‏

مؤسّسة الأعلمي للمطبوعات:

بيروت-شارع المطار. قرب كليّة الهندسة. ملك الاعلمي-ص. ب: 7120

5

بسم اللّه الرّحمن الرّحيم

موسوعة العتبات المقدسة الموسوعة العربية

الموسوعة إصطلاح حديث أطلق على البحوث المستفيضة الواسعة تقابلها كلمة (الأنسكلوبيديا) و هي كلمة يونانية تعني مجموعة العلوم و الفنون و قد عرّبت باسم (دائرة المعارف) ، و اسم الموسوعة أعم و أكثر شمولا من اسم دائرة المعارف، سواء كانت الموسوعة أوسع في حقيقتها مدى من (المعاجم) و من (دوائر المعارف) أم أقل منها إحاطة بالمواد و المواضيع، فكل دائرة معارف، و كل معجم، موسوعة في الاصطلاح، و لكن ليس كل موسوعة-عند الكثيرين-معجما أو دائرة للمعارف، و الفرق بين الموسوعة، و المعجم، أو دائرة المعارف، فيما جرى عليه الاصطلاح الحديث هو أن نظام التأليف في المعجم و في دائرة المعارف قائم على الحروف الهجائية، مبتدئا بحرف الألف و منتهيا بحرف الياء، كمعاجم الرجال، و معاجم المواد، و دوائر معارف العلوم و الفنون و الآداب و معاجم اللغة.

أما الموسوعة فلا تلتزم بحوثها بأي نظام في طريقة التأليف غير

6

نظام المواضيع التي تفرض سليقة المؤلف و ذوقه و مقتضيات بحثه تقديم أي موضوع منها أو تأخيره في العرض، على أن تكون واسعة الغرض، كثيرة الاحاطة، ليكون اطلاق اسم (الموسوعة) المصطلح عليها مطابقا للواقع، و هنالك نوع من الموسوعات ما يسمّى (بالتذكرة) و قد دأب العلماء العرب و غيرهم من الذين شملهم اسم (المسلمين) على تأليف هذا النوع من الموسوعات يجمعون فيها جمهرة من العلوم كتذكرة (الصفدي) و تذكرة (ابن حمدون) .

أول دائرة معارف في التأريخ‏

هنالك اختلاف في أول دائرة معارف كتبت في التأريخ و قد ذهب أكثر المؤرخين على أن (سيوسبيوس) اليوناني و هو ابن أخ أفلاطون و تلميذه كان أول من قام بجمع البحوث العامة و وضع الانسكلوبيديا، و لكن هذه المجموعة من الانسكلوبيديا قد فقدت، و يرى البعض: ان مجموعة (ستوبينوس) (وسويداس) و (كابلا) سنة 480 م هي من أهم الموسوعات التي كتبت في ذلك الزمان، و هناك من يورد اسم الموسوعة الصينية المسماة (كوكين سي فون لوي تسي) تأليف (شوهوفو) سنة 246 ضمن الموضوعات العامة القديمة (1) و مهما كان من أمر تلك الموسوعات و قيمتها العلمية و قدمها فان (غايوس بلينوس) pliny المسمى بالكبير (23-79 م) هو أول كاتب موسوعي في التأريخ، كان رومانيا ولد في ايطالية الشمالية و مضى الى روما صفيرا و مارس المحاماة

____________

(1) -دائرة المعارف الاسلامية الايرانية تأليف عبد العزيز الجواهري.

7

حقبة من الزمن ثم حارب في المانية و اسبانية و بلاد الغال. فقد زار افريقية و شغل ببعض المناصب الادارية ثم كان قائدا للأسطول في أحد المواني‏ء البحرية حين استعر بركان فيزوف فمات حرقا بشواظ ناره، و لقد أهّلته تلك الحباة المتشعبة النواحي، الغنية بالتجارب و الرحلات، لوضع موسوعته «التأريخ الطبيعي» التي رفعها الى الامبراطور تيطش (تيتوس) ، و هي في 37 كتابا. و يتناول الكتاب الأول المقدمة و الفهارس و المراجع، و الثاني وصف الأرض، و الشمس، و القمر، و الكواكب، و النجوم، و الثالث الى السادس في الجغرافية، و السابع الى الحادى عشر في علم الحيوان، و الثاني عشر الى التاسع عشر في النبات، و العشرون الى السابع و العشرين في الطب النباتي، و الثامن و العشرون الى الثاني و الثلاثين في سائر الأدوية. أما الكتب الباقية فتبحث في المعادن ثم النحت و التصوير و البناء الخ‏ (1) .

و على أن أول دائرة معارف شاملة في (التأريخ الطبيعي) المذكور الذى تناول كتابه كل العلوم المعروفة في العالم القديم و المحتوى على نحو 2500 فصل فان صفة الموسوعية قد لازمت الكتب العربية الاسلامية قبل ان تلازم أية مجموعة من الكتب عند أية أمة من الأمم، و ذلك منذ صدر التأريخ الاسلامى و منذ القرون الهجرية الاولى أى منذ تصدّى الكتاب و المؤلفون لتتبع السيرة النبوية و جمع أخبار الصحابة و الغزوات الاسلامية و الفتوحات و ما كان يحدث و يقع، و ما كان يهمّ المسلم من دينه و أصوله و شرح الآيات القرآنية و القصص التي تخص الأنبياء مما

____________

(1) -دائرة المعارف البريطانية حرف‏ ) P ( طبعة 940 (مير بصري) .

8

أوردها القرآن الكريم على سبيل المثل و الاستشهاد، و منذ ان كانت الحياة تتطلب من المثقف المسلم و غير المسلم من العرب و المستعربين، من الوزير و الكاتب و الحاجب و الرسول و الشاعر و الأديب الإحاطة و الإلمام على قدر الامكان بأمور الدين و تأريخ الأمم و أخبار المدن و القبائل و العادات و الاخلاق، و الشعر و الأدب و الفنون العامة، و ما يقتضيه العصر مما يقع تحت النظر، كان لا بد أن يتطرق الكثير من الكتب العربية الى كثير من هذه الأغراض باتساع أو ايجاز سدا للحاجة، و تنويرا للاذهان التي حث الاسلام في كثير من المناسبات على مثل هذه الثقافة و المعرفة و فضّل أهل العلم على الزهّاد و النسّاك و العبّاد، و تطلبت الشريعة و مقتضيات الحياة أن يعدّ الحكام و الامراء و القضاة انفسهم لذلك إعدادا وافيا و لهذا قالوا بأفضلية القادة و الامراء و الحكام و اعتبروا الخلفاء و الائمة أفضل من الرعية، و عامة الحكام أفضل من المحكوم عليهم، لانهم أفقه في الدين، و اقوم بالحقوق، و أردّ على المسلمين، و عملهم بهذا افضل من عبادة العبّاد، و لان نفع اولئك لا يعدو قمم رؤوسهم، و نفع هؤلاء يخص و يعم، و العبادة لا تدله، و لا تورث البله الا لمن آثر الوحدة، و ترك معاملة الناس و مجالسة أهل المعرفة، فمن هناك صاروا بلها، حتى صار لا يجي‏ء من أعبدهم حاكم و لا امام، و ما احسن ما قال ايوب السختياني حيث يقول:

«في اصحابي من أرجو دعوته و لا اقبل شهادته، فاذا لم يجز في الشهادة كان من أن يكون حاكما أبعد» .

و عاجز الرأى مضياع لفرصته حتى اذا فات أمر عاتب القدرا (1)

____________

(1) -البيان و التبيين-ج 2 ص 277 الطبعة الثانية.

9

-صبغة الموسوعية العربية-

و كلما خطا الإسلام خطوة و تغلغل بين الأقوام و اتسعت رقعته، اشتدت الحاجة الى ثقافة اوسع و احاطة أكثر بما انصب في الأقطار الاسلامية من فنون و علوم و معارف فاتسعت رقعة التأليف على نمط الموسوعية و تعددت مواضيع الكتب، و تنوعت أهداف الثقافة و اغراضها و اشتدت الحاجة الى التزود بالعلوم و المعارف و الآداب جملة حتى صارت الموسوعية صبغة ثابتة لأمهات الكتب العربية و الاسلامية، لذلك فضلا عن كونها من أقدم الموسوعات في تأريخ الثقافة العامة فهي اكثر الموسوعات العالمية شمولا لمختلف المواضيع من دين و علم و حكمة و أدب و تأريخ و فن، و حتى الكتب العربية الخاصة المؤلفة لغرض الاختصاص قلّ منها من لم يصطبغ بصبغة الموسوعية العامة، فكتاب الأغاني مثلا لم يقتصر على الأغنية و مغنيها، و انما هو موسوعة تأريخية عامة أحاطت بالكثير من أخبار العرب و الفرس و الرومان في سياق الحديث، و هو موسوعة أدبية شاملة استعرضت الشعر العربي و نثره و تراجم الشعراء و الخطباء و الكتاب و الحكام و الأمراء و القادة في أغلب ادوارهم التأريخية و الأدبية و الفنية، ثم هو بعد ذلك كتاب حكمة و أمثال و أخلاق لما حوى من القصص و الافكار و الشواهد.

و لقد رأينا هنا ان نعرض بإيجاز تأريخ الموسوعة العربية الاسلامية و طبيعتها و استعراض المؤلفين الذين اتصفت مؤلفاتهم بصفة الموسوعية فكان لها و لهم قيمة كبيرة في تأريخ الثقافة العامة التي خدمت البشرية جمعاء خدمة مشهودة كبيرة معتمدين في هذا الاستعراض الموجز الشامل على الدكتور حسين مؤنس مدير معهد الدراسات الاسلامية بمدريد. و على‏

10

المصادر التأريخية، و الموسوعات العربية و الأجنبية. و الدراسات المستفيضة الخاصة الواردة في الصحف و المجلات‏

نشأة الموسوعية

«نشأ الفكر العربي في العصور الوسطى موسوعيا، نشأ على أيدي رجال فتح الاسلام لهم أبواب العلم و المعرفة، و بسط الأرض أمامهم ليضربوا في مناكبها، و يتوسعوا في العلم بالأرض و ما عليها عن طريق المشاهدة و التجربة، و وضع في أيديهم تراث الماضين ليتمثلوه و يضيفوا خلاصته الى ثروة الفكر العربي الاسلامي الناهض ثم ينشئوا من ذلك كله أدبا و علما زاهرين يتناولان كل ما يرقى بالانسان و يوسع أفقه و يهذب خلقه، و يزيد حظه من الرقي و الرخاء.

هؤلاء الرجال هم الذين أرسوا أسس الفكر العربي بجهدهم الدؤوب المخلص خلال القرن الهجري الثاني (الثامن الميلادي) و هم الذين طوروا مفهوم الادب من معنى التهذيب و السير على التقليد الخلقي الحميد الى معنى المعرفة الانسانية الواسعة «و الإلمام من كل شي‏ء بطرف» كما قال عميد الموسوعيين خلال العصر الاول من تأريخنا الفكري ابو عثمان عمرو بن بحر الجاحظ (توفي 255 هـ 869 م) .

و خلال القرن الهجري الثاني كانت المعرفة في نظر طلابها كلا واحدا لا يتجزأ يشمل علوم الدين و الدنيا، و يعتبر الكون كله مجالا للبحث و التفكير و التأليف، و كان على طالب الثقافة ان يحفظ القرآن و يحيط بمعانيه، و يلم بما تيسر له من الحديث و يحفظ ما تيسر له من شعر الجاهليين و المعاصرين، و يتمكن من اللغة و تأريخ العرب و ايامهم و علومهم الاولى كالطب الطبيعي و النبات، و الانواء و القيافة و ما الى ذلك.

11

ابن المقفع و التراث الهندي الفارسي‏

و جاء ابن المقفع (توفي 143 هـ 760 م) فوسع الأفق و أضاف الى ثروة العرب شيئا عظيما من تراث الهند و فارس، و نقل الى العربية كتبا مثل (خداي نامه) أي كتاب السادة، و كليلة و دمنة.

فأما الأول فقد دخل تراثنا تحت اسم (سير ملوك العجم) و اتاح للناس الفرصة للاطلاع على جانب من تأريخ البشر قبل الاسلام، و وضع بين أيدي طلاب التأريخ نموذجا أفادوا منه في تطوير فكرة التأليف التاريخي.

و أما الثاني-كليلة و دمنة-فكان نموذجا جميلا للقصص الرفيع ذي المغزى البعيد، و ثروة من الحكمة و تجارب البشر تلقاها الفكر العربي في أجمل صورة و أكملها (1) .

و فتح ابن المقفع للناس بكتابه (الصحابة) أبواب التفكير السياسي، و دعاهم الى التفكير الموضوعي في شؤون الدول و الحكومات و الشعوب و السلاطين، هذا الى ما تضمنته كتبه الأخرى مثل (الدرة اليتيمة) و (الأدب الصغير) من حكم و تأملات يعجب الانسان من صدورها عن شاب قام بذلك العمل كله قبل ان يبلغ السادسة و الثلاثين من عمره.

الجيل الاول من الموسوعيين‏

في هذا الطريق الواسع سارت الأجيال التالية لجيل ابن المقفع، و اطلعت رجالا ملأوا القرن الهجري الثالث كله علما و ادبا، و قد تميز اولئك الرجال

____________

(1) -يراجع التفصيل في كتاب (نصيب بغداد من كليلة و دمنة) لجعفر الخليلي، و كتاب (القصة العراقية قديما و حديثا) ص 40 للمؤلف نفسه.

12

قبل كل شي‏ء بالموسوعية في الاتجاه و الشمول في العلم، قرأوا متوسعين في كل فن، و كتبوا مكثرين في كل باب من ابواب المعرفة.

فهشام بن محمد بن السائب الكلبي (توفي 204 أو 206 هـ 819 أو 821 م) كتب في علوم القرآن و السيرة النبوية و الشعر و عجائب البحر و الأصنام و التأريخ العام، بل له كتاب يسمى (منطق الطير) .

و أبو عبيدة معمر بن المثنى (توفي 210 هـ 825 م) كتب فيما يقول ابن النديم مائة كتاب و خمسة كتب تتناول كل موضوع تقريبا.

و الأصمعي عبد الملك بن قريب بن قيس (توفي 214 هـ 829 م) الف بضعة و أربعين كتابا في الشعر و اللغة و الطب و النبات.

و ابو زيد سعيد بن اوس الأنصاري (توفي 215 هـ 830 م) كتب قريبا من هذا العدد من المؤلفات في كل علوم العصر المعروفة، و من مؤلفاته واحد عن المطر و آخر عن اللبن.

و ابو عبيد القاسم بن سلام (توفي 223 هـ 838 م) الف في علوم الاسلام و اللغة و التأريخ و الشؤون المالية، و كتابه (الأموال) آية في التنسيق و العمق و حسن الفهم و الدقة، و كتابه الآخر المسمى (الغريب المصنف) أشبه بموسوعة تكلم فيها عن الانسان و الطعام و الشراب و الأبنية، و المراكب، و السلاح، و الطير، و الحشرات، و النار، و الشمس و القمر و ما الى ذلك، و قد أنفق في تأليفه اربعين سنة فلا غرابة ان أصبح من غرر الكتب في المكتبة العربية الى اليوم.

هؤلاء جميعا كانوا يقرأون في كل موضوع ايضا، كان يدفعهم الى العمل ذلك النهم الى المعرفة الذي يميز الأمم الحية من غيرها من الأمم، و موسوعيتهم كانت مظهرا من مظاهر السيادة العربية، لان العلم في ذاته سيادة، و طلبه عزة، و على طول التأريخ كانت الأمم العالمة هي الأمم السائدة، و لم يجتمع في التأريخ ابدا

13

علم و ذلّ‏

و لكن موسوعية هذا الجيل كانت موسوعية اتجاه لا منهج، أي ان اولئك الرجال كانوا يقرأون دون نظام، و يكتبون دون نظام ايضا، و هم يتنقلون في الفقرة الواحدة من علوم القرآن الى الشعر الجاهلي الى النبات الى الحيوان الى الفلك، و قارئهم يتعب اذا طلب عندهم موضوعا بعينه.

و لكنهم مهدوا الطريق للطبقة الاولى من الموسوعيين المنهجيين في تأريخنا و أعمدتها خمسة من الاعلام، يعتبر كل واحد منهم دائرة معارف قائمة بذاتها.

1-قدامة بن جعفر الكاتب‏

أول هؤلاء قدامة بن جعفر بن قدامة الكاتب (237 هـ 851 م) و هو أول عربي الف كتابا شاملا لكل المعارف التي يحتاج اليها المشتغل بالكتابة الديوانية و الانشائية، و قد أطلق على كتابه الجامع هذا اسم (الخراج) و المراد به الشؤون المالية للدولة، و هي عصب الادارة و عماد الخلافة، و قد بقيت لنا من موسوعيته تلك قطع تدل على علم مستبحر، واحدة في الخراج بالذات، و ثانية عن نقد النثر، و ثالثة عن نقد الشعر، و هناك قطع أخرى لا تزال مخطوطة تنتظر من يخرج بها الى النور.

2-ابو عثمان الجاحظ

و ثاني هؤلاء أبو عثمان عمرو بن بحر الجاحظ توفي (255 هـ 869 م) أمير هذا الطراز من الموسوعيين في تأريخنا، فقد كان يكتب بنفس المستوى من الاجادة و العمق و الشمول و خفة الظل في العقائد، و علوم الاسلام، و الادب، و التأريخ الطبيعي، و الطب، و الاجناس، و الحيوان، و اخلاق البشر، و هو مسهب متدفق، طويل النفس، يصوغ ما يكتب في اسلوب سهل ممتنع، و يخاطب

14

عقل القارى‏ء و يناقش معه الموضوعات و الآراء في غير أثقال او ادعاء أو تكلف، و من الاسف ان الجاحظية لم تجد من يرثها و يسير بها في الطريق الذي كان كفيلا بأن يخرج بالفكر العربي من العصور الوسطى الى العصور الحديثة.

3-ابن قتيبة الدينوري‏

و ثالثهم ابو عبد اللّه محمد بن مسلم بن قتيبة توفى (276 هـ 879 م) و هو يكاد يضاهي الجاحظ في سعة العلم، و حرية الفكر، و كثرة التأليف، و تنوع الكتب، و هو يشبهه ايضا في ان معظم كتبه الرئيسية سلم من عبث الايام و وصل الينا، و كتابه (أدب الكاتب) خزانة علم و أدب لو فسرت و بوبت لكانت دائرة معارف، أما كتابه (عيون الاخبار) فنموذج جميل من كتب الادب بمعناه الواسع عن العرب و هو معنى يقابل ما نسميه نحن اليوم بالادب او الانسانيات‏ (1) .

4-أبو حنيفة الدينوري‏

و رابعهم أبو حنيفة احمد بن داود الدينوري توفي (282 هـ 895 م) و قد الف في النحو و اللغة و التأريخ و الهندسة و الحساب، و لا يزال كتاباه الرئيسيان (الأخبار الطوال) و (الامامة و السياسة) من معضلات التواليف في مكتبتنا العربية، لان الخلاف طويل حول أصول مادتهما و نسبة بعض فصولهما اليه‏ (2) .

____________

(1) -أما كتاب (المعارف) لابن قتيبة فهو ادل على الموسوعية. ج. ح‏

(2) -و يؤيد الدكتور مصطفى حواد رأي بعض المؤرخين الذين يرون ان (الامامة و السياسة) ليست للدينوري، و ان كتابه (النبات) من اعظم الموسوعات. ج. ح.

15

5-ابو العباس المبرد

و خامسهم أبو العباس محمد بن يزيد المبرد توفي (285 هـ 898 م) و كتابه (الكامل) موسوعة لعلوم العرب الى أيامه، تتناول كل فن من أدب الى تاريخ الى لغة الى دين الى طب، و هو يتنقل بقارئه من فن الى فن على طريقة كانت تعجب الاقدمين و لكنها تجهد الباحث الحديث، فقد كانوا يرون أن الاستطراد من موضوع لموضوع يعين القارى‏ء على القراءة، و يبعد عن نفسه الملل، أما نحن فثرى فيه تقسيما لوحدة الفكرة و الموضوع.

و يلحق بهذه الطبقة من الموسوعيين‏ (1) اثنان من أهل القرن الرابع الهجرى هما أبو احمد بن محمد بن عبد ربّه توفي (328 هـ 940 م) ، و أبو الفرج علي بن الحسين الاصفهاني توفي (356 هـ 967 م) و الاول مشهور بكتابه المسمى (العقد الفريد) و هو من اجمع الكتب عن العرب و انسابهم و شعرهم و نثرهم و علومهم، و تلمح فيه محاولة جادة لترتيب المادة الواسعة و تبويبها، و الثاني مشهور بكتابه الاغاني، و هو دائرة معارف في الادب و التأريخ خاصة.

الموسوعية عنوان الثقافة

و هولاء الموسوعيون هم الذين أعطوا الفكر العربي طابعه الموسوعي الانساني الذى أصبح من مميزاته الرئيسية، و نحن لم نذكر منهم هنا إلا أكابرهم الذين حددوا مستوى الثقافة الذى كان لزاما على كل من يطمح الى مكان محترم في المجتمع ان يصل اليه أو يقترب منه على الاقل، فبينما كان

____________

(1) -ابو يوسف يعقوب بن اسحق الكندي المتوفى سنة 246 هـ و محمد بن يوسف بن يعقوب الكندي المتوفى سنة 350 هـ. ج. ح‏

16

شرلمان اكبر أباطرة الغرب في العصور الوسطى لا يعرف من الكتابة الا رسم اسمه، كان المجتمع العربي لا يرضى عن حاكم بلد صغير الا اذا كان على حظ طيب من المعرفة بالتأريخ و الشعر و النثر و علوم الدين و الطب و الحكمة و احوال الدنيا، و قد يكون الرجل قائدا عظيما، او خليفة واسع السلطان، أو اميرا عظيم الولاية، او تاجرا ذا مال عريض، و لكن المجتمع لم يكن يعترف بمكانه الا اذا تحلى بالثقافة الواسعة، و قرأ شيئا من الكتب التي أشرنا اليها، و جالس أهل العلم و الادب و شاركهم الحديث و طارحهم الشعر، لان (الادب) أي الثقافة الانسانية الواسعة كان شرطا من شروط الظهور و الرياسة في ذلك العالم العربي المثقف‏ (1) .

ضعف الاتجاه الموسوعي بعد القرن الرابع‏

و نحن عندما نقول ان الفكر العربي أخذ في الاضمحلال بعد القرن الرابع الهجري (العاشر الميلادي) لا نعني بذلك ان البحث و التأليف في هذا العلم او ذاك قد توقف و انقطع، و انما معناه ان الفكر فقد طابعه الموسوعي، و اقتصر كل باحث او عالم على علمه و فنه، ذلك لان التأليف الجيد في شتى العلوم لم يتوقف خلال تأريخنا كله حتى خلال العصر التركي لم يتوقف العلماء عن البحث و الدرس و التأليف، و لكن الذي يلاحظ بعد القرن الرابع هو هبوط الهمم عن القراءة الواسعة و التأليف الواسع أى التخلي عن الموسوعية و لكل ثقافة من الثقافات طابعها المميز و عنصرها الدافع المحرك، و بالنسبة للثقافة العربية كانت الموسوعية هي روحها و طابعها المميز و قوتها الدافعة.

____________

(1) -يراجع (كتاب النصيحة) المعروف باسم (قابوس نامه) تأليف الامير عنصر المعالي كيكاوس اسكندر بن قابوس، ترجمة الاستاذ صادق نشأة و الدكتور امين عبد المجيد بدوي فهو خلاصة ما ينبغي ان تكون عليه ثقافة الملوك و الامراء. ج. خ‏

17

الفرق بين الطبري و ابن اياس‏

و نوضح هذه الناحية بمثال:

نحن نقول ان أبا جعفر محمد بن جرير الطبري توفى (310 هـ 922 م) عميد مؤرخينا قبل ابن خلدون، و ان البون شاسع بينه و بين رجل مثل محمد بن احمد بن أياس توفي (حوالى 932 هـ 1528 م) مع ان ابن أياس مؤرخ ممتاز متقن لفنه، و كتابه (بدائع الزهور) من الاصول التي لا يستغنى عنها باحث في تاريخ دول الاسلام، و هو من حيث الطول و الاتساع لا يقل عن تاريخ (الرسل و الملوك) للطبري، و لكن الطبري لم يكن مجرد مؤرخ، انما كان بحرا من العلم، و قد كتب قبل ان يكتب التأريخ تفسيره المشهور، و هو دائرة معارف تجمع كل علم و فن، فما نمّر فيه بتفسير آية كريمة الا وجدناه يفيض في الشرح و التفسير غير مغادر لمحة تاريخية أو أدبية او علمية الا ذكرها.

اما ابن أياس فمؤرخ فحسب، و هو يسرد الحوادث دون ان يدل على اتساع وافق او تبحر علم او نظر الى ما وراء ما يكتب، و الفرق بينه و بين الطبري هي الموسوعية و الشمول، و هما في حساب الثقافة العربية المقياس الحقيقي لعلم العالم، و هي الميزة التي تميز العالم العربي عن غيره.

فالطبري مؤرخ من مورخي عصر الازدهار لانه موسوعي، و ابن أياس من رجال الاضمحلال لانه غير موسوعي، و الطبري وحده يعدل في تأريخنا الفكري كل مورخي القرن السادس الهجري من أمثال بهاء الدين بن شراد المتوفى (632 هـ 1235 م) و ابن ظاهر الاسدى المتوفى (612 هـ 1215 م) و سبط ابن الجوزى المتوفى (654 هـ 1256 م) و شهاب الدين ابي شامه المتوفى (665 هـ 1267 م) و هو اكبر مورخي القرن السادس تنقصه الموسوعية،

18

و يفتقد عنده اتساع الافق و شمول الثقافة الذي يميز قادة العصور في تاريخنا.

و قد ظل تقليد الموسوعية قائما على طول تأريخنا و لكن عدد الموسوعيين قلّ في عصور الاضمحلال و القليلون الذين ظهروا منهم خلال القرن الرابع و ما بعده هم الذين ساروا في طريق الجاحظية من التوسع في العلم و الاحاطة بكل فن مضمنيه كتابا يضم اطرافا من علمهم الواسع.

المسعودي‏

ففي القرن الرابع حمل لواء الموسوعية علي ابن الحسين بن علي المسعودي المتوفى (346 هـ 957 م) و هو رجل وعى صدره من العلم ما يدهش له قارئه، فهو مورخ رحالة جغرافي متمكن من الرياضيات و الفلك، راوية للقصص، حافظ للشعر و النثر، و هو يكتب في اسلوب جزل جميل يعود بالذهن الى فحولة الجاحظ و ملكته في النقد و الملاحظة، و هو مثل الجاحظ متوسع في التأليف، و كتبه مترابطة الموضوعات يكمّل بعضها بعضا، و هو في كل كتاب منها يحيل على ما قاله في كتبه السابقة او يقول انه سيستوفيه في كتاب لاحق.

ابن مسكويه‏

و في النصف الاول من القرن الخامس نجد أبا علي الخارف احمد بن محمد بن يعقوب المعروف بمسكويه المتوفى (421 هـ 1030 م) و هو مورخ فيلسوف حكيم رياضي كيمائي و اديب كاتب شاعر، و كان معاصرا لابي حيان التوحيدى و امتاز عليه باتساع مدى العلم و النظرة الانسانية للامور،

19

و كتابه (تجارب الامم) من احسن ما كتب في العربية في تاريخ الدنيا، و له فيه آراء و ملاحظات تصل به الى مستوى ابن خلدون كمؤرخ للحضارة البشرية و مفلسف للتأريخ، و الى مكانه كفيلسوف حكيم عارف بطبائع البشر و اصول الحكمة، تتجلى موهبته في كتاب (تهذيب الاخلاق و تعطير الاعراق) و هو يقوم على اساس كتاب فارسي يسمى (جاويدان خرد) اى الحكمة الخالدة (1) .

الكندي و الفارابي و ابن سينا

و هذا يصدق على الظاهرين في بقية ميادين النشاط الفكرى الاسلامي، فالكندى، و الفارابي، و ابن سينا، يتربعون على عرش الفلسفة بسبب تنوع معارفهم و عمقها و شمولها و توسيع مجال الفلسفة حتى تشمل العلوم الانسانية كلها، و ابن سينا بالذات جعل كتابه (الشفاء) دائرة معارف كاملة.

المتنبي و البيروني‏

و في ميدان الشعر يعتبر ابو الطيب المتنبي عميد شعراء العربية لا بالشعر وحده، فان الكثير من شعرائنا يضاهونه في الشاعرية و لكن أبا الطيب كان موسوعة حافلة، و قارئه يعجب باتساع علمه كما يبهره شعره.

و في ميدان الرياضيات و الفلك يحتل ابو الريحان البيروني مكان الصدارة لانه-الى جانب تمكنه من الرياضيات-أديب فيلسوف ضم صدره التراث

____________

(1) -و قد قضى اكثر عمره في القرن الرابع، و من علمه كتاب «الهوامل و الشوامل» الذي جمعه ابو حيان التوحيدي. ج. خ‏

20

لفكرى الاسلامي كله و أتقن الى جانب ذلك الفارسية و الاردية و اللاتينية و اليونانية و في كتابه (الآثار الباقية) دلائل على ذلك كله.

غرض الموسوعية الاكبر

و معنى ذلك ان الموسوعية اصبحت من ايام الجاحظ هي مقياس اهل العلم في تأريخنا، فلا يكفي لكي يكون الرجل علما من اعلام ذلك التأريخ ان يكون متمكنا من فنه الذى تخصص فيه، بل لا بد ان يلمّ من كل شي‏ء بطرف.

و لا يتصور الانسان مقدار الجهد الذى كان اولئك الرجال يبذلونه للمحافظة على تقليد الموسوعية فقد كان عليهم ان يحفظوا الوفا بعد الوف من الصفحات التي يحتاج استيعابها الى الوف بعد الوف من الساعات، فعلاوة على ما لا بد منه من القرآن الكريم و الحديث الشريف، كان عليهم ان يدرسوا اربعة على الاقل من كتب الادب الكبرى و هي: ادب الكاتب لابن قتيبة، و الكامل للمبرد، و الاغاني لابي الفرج الاصفهاني، و العقد الفريد لابن عبد ربه، و تاريخا من تواريخ الاسلام (كالرسل و الملوك) للطبرى، و السيرة لنبوية لابن اسحق، و دواوين كبار الشعراء الى ايامهم، و كتابا على الاقل في كل علم و فن الى جانب تخصصهم.

و هذا الذي ذكرناه كله كان جانبا من محفوظ رجال مثل‏ (1) و ياقوت بن

____________

(1) -الحافظ ابي نعيم احمد بن عبد اللّه الاصبهاني المتوفى سنة (430 هـ) صاحب موسوعة حلية الاولياء المشتملة على 800 ترجمة في نحو 4000 صفحة بعشرة مجلدات و قد طبع المجلد الاول سنة (135 هـ 1932 م) .

و محمد بن ضياء الدين المعروف بالفخر الرازي المتوفى (606 هـ 1210 م) صاحب مفاتيح الغيب يقع في ثمانية مجلدات ضخمة توسع في تفسير القرآن حتى كان من تفسيره موسوعة كبيرة ج. خ‏

21

عبد اللّه الحموي المتوفى (626 هـ 1229 م) (1) و جمال الدين بن واصل المتوفى (697 هـ 1298 م) (2) و ابي الفداء اسماعيل بن محمود بن المظفر المتوفى (732 هـ 1332 م) و شمس الدين الذهبي المتوفى (748 هـ 1347 م) و اسماعيل بن عمر بن كثير المتوفى (774 هـ 1372 م) ، و لسان الدين بن الخطيب المتوفى (776 هـ 1374 م) و عبد الرحمن بن خلدون المتوفى (808 هـ 1406 م) (3) و تقي الدين المقريزي المتوفى (845 هـ 1441 م) و شمس الدين السخاوي المتوفى (902 هـ 1496 م) و غيرهم ممن يعتبرون عمد تأريخنا الفكري.

و هؤلاء الرجال لم يكونوا يتكلفون هذا الجهد لمطالب العيش، فان العيش لا يكسب بحفظ المجلدات و افناء العمر في الدفاتر، و انما يكسب بالتجارة و عن طريق وظائف الدولة، و لا يعلل اجتهاد اولئك الرجال إلا بأنهم كانوا يشعرون انهم بعملهم هذا يحافظون على كيان أمة و روح شعب و تقاليد حضارة، و الانسان لا يبذل الجهد العظيم الا اذا كان دافعه اليه مثل أعلى و أعظم.

____________

(1) -و عز الدين ابي حامد عبد الحميد بن هبة اللّه المدائني الشهير بابن ابي الحديد المتوفى (656 هـ 1258 م) و الذي يتضمن شرحه لنهج البلاغة موسوعة من أهم الموسوعات في عالمها و قد ألفها في عشرين جزءا جمعتها أربعة مجلدات. ج. خ‏

(2) -و كمال الدين ابو الفضل عبد الرزاق المعروف بابن الفوطي المتوفى سنة (732 هـ) فان معجمه المعروف باسم (معجم الآداب في معجم الالقاب) يعد من اكبر و افخم الموسوعات العربية في باب التراجم و قد صدر منه لحد الآن جزءآن قام بمراجعتهما و شرحهما و التعليق عليهما الدكتور مصطفى جواد. ج. خ‏

(3) -و الابشهي، صاحب كتاب المستطرف في كل فن مستظرف، و هو من رجال القرن التاسع و يعتبر كتابه من اكثر الكتب جمعا للفنون و الآداب و الظرافة. ج. خ‏

22

السيوطي‏

و نضرب لذلك مثلا بالسيوطي، و لا شك ان هذا الحافز العظيم هو الذي حرّك رجلا مثل جلال الدين السيوطي المتوفى (911 هـ 1505 م) الى أن يضطلع وحده بتأليف مجموعة من الكتب يعد كل منها دائرة معارف قائمة بذاتها: واحدة في علوم الدين، و اخرى في التأريخ، و ثالثة في علوم اللغة و ما الى ذلك.

عاش جلال الدين عبد الرحمن السيوطي 62 سنة هجرية ألف خلالها نحو 350 كتابا بقي لنا منها 315، فلو قسمنا كتبه على سنين حياته من مولده الى وفاته لخص كل منها 6 كتب، و لو فرضنا انه بدأ التأليف في سن الخامسة و العشرين لكان نصيب كل سنة 10 كتب.

و معظم كتب السيوطي كأنها مواد لدوائر المعارف مبوبة، منقبة، مختصرة قدر الامكان، فله كتاب طبقات الحافظ-أي تراجمهم-و هي مرتبة في طبقات على حسب العصور، و كتاب طبقات المفسرين، و كتاب طبقات النحويين و اللغويين، و له كتاب غاية في الاختصار و الفائدة في تأريخ الخلفاء، و اذا أردت ان تأخذ فكرة عن الطريقة المنهجية الموسوعية التي سار عليها في التأليف فأنظر كتابه (المزهر في علوم اللغة) و هو في رأي الدارسين أوفى و اشمل ما لدينا من علوم لغتنا، و كذلك كتابه (الاتقان في علوم القرآن) و ما اظن ان انسانا استطاع ان يكتب أحسن من هذا في موضوع شاسع مثل علوم القرآن.

و لم يكتف السيوطي بهذا كله، بل أراد ان يكتب دائرة معارف مختصرة كهذه التي نسميها نحن اليوم دائرة معارف (ديسك انسايكلوبيديا

23

فوضع كتابا سماه (الأصول المهمة في علوم جمة) و يسمى ايضا (النقابة) و هو يضم الضروري من المعلومات عن 14 علما منها التفسير و اصول الدين و التشريح و البديع و البيان، و المعاني، و الطب و التصوف و الحديث و أصول الفقه.

و إذن فالسيوطي رجل جعل نفسه جامعة كاملة و دار تأليف و نشر، و عاش عمره كله يقرأ و يدرس و يبوب و يرتب و يكتب. و قد خلف تراثا لا تقوم بمثله جماعات من الرجال.

الموسوعية تخصص و فن‏

و في مصر المملوكية اصبحت الموسوعية فنا و منهجا و موضوع تخصص و ظهرت في ذلك العهد الموسوعات الكبرى التي يعتز بها تاريخنا الفكري و هي (نهاية الأرب) للنويري و (مسالك الأبصار) للعمري، و (صبح الأعشى) للقلقشندي.

و هذه الموسوعات الثلاث الكبرى تتشابه في الفكرة و الهدف و ربما اختلفت في المناهج التي قامت عليها، فأما من حيث الفكرة فهما شبيهان بما تقوم عليه أي دائرة معارف في عصرنا هذا، و هو جمع المعلومات كلها في كتاب واحد و ترتيبها على احد أساسين: اساس المواد فترتب على حروف المعجم، أو اساس الموضوعات فترتب على النحو الذي يراه المؤلف.

و قد اختلفت المناهج التي سار عليها المؤلفون الثلاثة بعضها عن بعض، و لكن الحصيلة واحدة تقريبا، و لكل واحدة منهم ميزة على الاثنين الاخرين، فالنويرى أكثر اسهابا في التأريخ، و العمرى طويل النفس في الأدب، واسع المعلومات في الجغرافيا و العلوم، و القلقشندى أوسع الثلاثة علما بشؤون الدولة

24

و نظامها و تأريخ نظمها و ادارتها و اختصاص كل منها و مراتب العاملين فيها و نظم الجيوش و الاساطيل و أنواع السلاح و ملابس الضباط و الجنود و صنوف المراكب الحربية و النقود و الموازين و المكاييل و ما الى ذلك.

و لا يتسع هنا المجال لتحليل مواد هذه الموسوعات الكبرى فذلك بحث قائم بنفسه، ثم ان اثنتين منهما، هما (نهاية الارب) و (صبح الاعشى) قد طبع معظمهما، و نرجو ان يأذن اللّه بالفراغ منهما، أما الثالثة (مسالك الابصار) فكانت اجزاؤها متفرقة في مكاتب الدنيا حتى قيض اللّه لها شيخ العروبة أحمد زكي باشا طيب اللّه ثراه فبذل جهدا مضنيا حتى جمع أجزاءها في دار الكتب المصرية و هي راقدة هناك باجزائها التي تربو على الخمسين تنتظر من يكمل العمل الذى قام به ذلك العلامة الجليل فقد نشر منها جزءا واحدا تطاول الزمن عليه و هش ورقه حتى اصبح لا يحتمل التصفح، و احمد زكي هو آخر من سار على تقليد الموسوعية من اهل الفكر عندنا، و لا غرابة ان سماه الناس بشيخ العروبة.

كان الثلاثة شهاب الدين احمد بن عبد الوهاب النويرى المتوفى (732 هـ 1332 م) و شهاب الدين احمد بن فضل اللّه يحيى العمرى المتوفى (748 هـ 1347 م) و شهاب الدين احمد بن علي بن احمد القلقشندى المتوفى (821 هـ 1418 م) من موظفي الدولة المملوكية، و قد ألفوا موسوعاتهم لخدمة امثالهم من الموظفين و الكتاب و لكن قارئهم يشعر ان هذا لا يمكن ان يكون دافعا كافيا للجهد الذى بذله كل منهم، فان رجلا كالنويرى يكتب في التأريخ وحده نحو ثمانية مجلدات في نحو 1200 صفحة من القطع الكبيرة لا يمكن ان يكون قد أضنى نفسه على هذا النحو لمجرد ان يضع بين ايدى الموظفين كتابا يرجعون اليه، انما هو عالم متبحر جمع فأوفى، و شعر ان تراث العرب في حاجة الى من‏

25

يحفظه، و ان واجبه ان يقوم بذلك، و من هنا فأنت تشعر و انت تقرأ اى مجلد من مجلدات موسوعته بأنه عالم تخصص في هذا العلم الذى يدور عليه المجلد وحده، و كذلك تشعر و انت تتصفح مجلدات العمري عن الجغرافية و الادب، و القلقشندى في نظم الدولة المملوكية، و هم جميعا يكتبون في أسلوب عربي رصين جميل لا يعرف تلاعب السجع و لا اضاعة الوقت في محسنات البديع، شأن العلماء الجادين الجديرين بهذا الوصف‏ (1) .

و مثل هذا يقال في أعظم معجمين في لغتنا: (لسان العرب) لابي الفضل محمد بن مكرم علي الافريقي المصرى المعروف بابن منظور المتوفى (711 هـ 1311 م) ، و (تاج العروس) لمحمد بن محمد بن عبد الرزاق المعروف بالمرتضى الزبيدى المتوفى (1205 هـ 1790 م) فهما في الحق دائرتا معارف اضطلع بتأليف كل منهم رجل واحد، و لكن اطلع على مادة واحدة في كل منهما لتشعر بمقدار الجهد الذي بذل في وصفها، و سبحان من يسر لرجل واحد ان يضطلع وحده بما تحار فيه المجامع و اللجان.

رسائل أخوان الصفا

و لا بد في هذا المجال من كلمة عن (رسائل اخوان الصفاء) انها دائرة معارف من طراز فريد في بابه في تأريخ الثقافة البشرية، الفتها جماعة من الاصدقاء، كلهم فلاسفة يدينون برأي واحد في تفسير الكون و حقيقته و ظواهره، و العقائد و اصولها، و ما الى هذه من مسائل الفلسفة التي شغلت

____________

(1) -و بحار الانوار و هو في 25 مجلدا كبيرا بقطع (الفولسكاب) و يعتبر اوسع دائرة معارف للرواية و الحديث و الخبر و التأريخ ألفه المجلسي المتوفى سنة 1110 هجرية و قد طبع الجزء الاول منه سنة 1305 هـ ج. خ‏

26

اذهان الناس في العصور الوسطى.

كانوا جماعة سرية لم يفصحوا عن اسمائهم او عن حقيقة اتجاههم، و اكتفوا بأن سموا انفسهم (اخوان الصفاء و خلان الوفاء) و قد عاشوا خلال النصف الثاني من القرن الرابع الهجري، و الغالب انهم فرغوا من رسائلهم سنة 373 هجرية 983 ميلادية، و واضح من رسائلهم انهم كانوا شيعة اسماعيلية، و ان هدفهم من تحرير هذه الرسائل هو الدعوة لمذهبهم هذا عن طريق العلم و الفلسفة.

و يبلغ عدد الرسائل احدى و خمسين كلها مكتوبة بطريقة واحدة تقوم على التأويل و الرمز تتناول الكلام عن الموت و غاية النفس في الحياة الدنيا، و العقل، و النور و الظلمة، و الجوهر و العرض، و تحديد العالم، و مكان الانسان فيه، و النفس، و القوة الالهية، و البعث و القيامة، و الحكمة، و الفلسفة و الخالق سبحانه، و العقل و اركانه، و ما الى ذلك ما مسائل الفلسفة و الالهيات.

انها دائرة معارف فلسفية لا تزال الى الآن مشكلة من مشاكل تأريخ الفلسفة عندنا، و لكنها على أى حال أول دائرة معارف فلسفية ظهرت في التاريخ، و مهما يكن الرأي في نظريات اصحابها فهي شى‏ء طريف في مكتبتنا العربية، و هي مظهر من مظاهر الموسوعية في ثقافتنا (1) » .

و للدكتور مصطفى جواد ثمانية استدراكات على اشهر اسماء الموسوعيين و اشهر الموسوعات العربية المتقدمة نثبتها هنا إتماما للفائدة و هي:

1-تذكرة ابن حمدون محمد بن الحسن من رجال القرن السادس للهجرة و هي أوسع موسوعة أدبية في أكثر من خمسين بابا من ابواب الادب، و منها أجزاء في خزائن كتب (استانبول) كالمكتبة البايزيدية.

____________

(1) -العربي العدد 73.

27

2-كتاب الفنون لعلي بن عقيل البغدادي المتوفى سنة 513 و هو في اربعماية مجلد و منه مجلد في دار الكتب الوطنية بباريس، و آخر في المكتبة التيمورية الملحقة بدار الكتب المصرية.

3-و من كتّاب الموسوعية الكبار الثعالبي عبد الملك مؤلف (اليتيمة) و (فقه اللغة) و عشرات الكتب الاخرى في جميع العلوم تقريبا، و قد توفي سنة 428 هجرية.

4-و مفاتيح العلوم للخوارزمي من أهل القرن الرابع للهجرة، و هو دائرة معارف على الاسلوب الموسوعي الكامل.

5-شرح المقامة الخطيبية لابن الزبير علي بن الحسن الغساني في العلوم حتى الموسيقى، منها نسخة بمكتبة الاوقاف ببغداد أرقامها 9606 و نسخة أخرى في مكتبة البلدية بالاسكندرية.

6-و من كبار علماء الموسوعية نصير الدين الطوسي و هو مؤسس أول أكاديمية اسلامية في (مراغه) و ان كانت على عهد الملك هولاكو التتري.

7-و كتاب (شمس العلوم) لنشوان الحميري، و هو دائرة معارف بل موسوعة على الحقيقة.

8-و كتاب ألف باء البكوي على ذلك الطراز ايضا.

الموسوعية الاروبية

و في الوقت الذى كانت الحركة الفكرية في أوج نشاطها في الاقطار الاسلامية و كانت الموسوعية تطغى على عدد كبير من المؤلفات العربية كانت الاقطار الاروبية يسودها الخمول بسبب فقدان الامن و الاطمئنان على رغم النشاط الكنسي في علوم اللاهوت و الفلسفة و العلوم الاغريقية.

28

و في خلال القرن الثاني عشر انصب في اوروبا نهر عظيم من المعرفة الجديدة مصطحبا معه ثورة فكرية مستمدة من العرب الذين كان المسيحيون يتصلون بهم في صقلية و اسبانيا ثم اتسعت مجارى هذا النهر مما خلفته الحروب الصليبية بين القرن الحادي عشر الميلادي و القرن الثالث عشر فكان لهذا الاتصال- اتصال الغرب بالشرق أثره العميق في بعث الحركة الفكرية في اوروبا.

و استقرت اوروبا بعض الشي‏ء و اصبح اقتصاد المدن الاوروبية و الريف قادرا نوعا ما على إعالة الناس الذين يهبون انفسهم للحياة الفكرية و بدأ الافق الثقافي لاروبا يتفتح عن نهضة مشرقة فشهد القرنان الثاني عشر و الثالث عشر الميلادي تأسيس اول جامعة، فقد تأسست جامعة او كسفورد في سنة 1200 ميلادية و تأسست جامعة كمبرج بعدها بقليل، و ما كاد ينتهي القرن الثالث عشر حتى اصبح في اوربا اللاتينية اثنتا عشرة جامعة (1) .

و حين تم اكتشاف اميركا سنة 1492 زاد أفق اوربا العلمي اتساعا و كثر عدد الجامعات في المدن الاوروبية و كثرت التآليف و تنوعت المواد التي تناولها العلماء و المكتشفون و الفلكيون بالبحث و الدراسة فزادت الحاجة الى الموسوعية اكثر و اكثر، و اصبحت الاحاطة و الالمامة بالمعرفة العامة من مستلزمات العصر فضلا عن شدة الاحساس بالحاجة الى مصادر يعول عليها و يستعان بها على فهم المواضيع و كنه الحياة العامة فكان من نتائج ذلك ان اتجهت انظار المفكرين الى الموسوعية في تآليفهم و الاهتمام بها يوما بعد يوم حتى تم تأليف (الجمعية الملكية في لندن) سنة 1662 و حتى تم تأليف (أكاديمية العلوم الفرنسية) سنة 1666 حيث بدأ طبع الدوريات العلمية فتيسر التبادل

____________

(1) -تأريخ العالم الحديث لروبرت بالمر-تعريب الدكتور محمود الامين و مراجعة الدكتور جعفر خصباك ج 1 ص 74-75.

29

السريع بين الاراء فطبعت الكتب الواسعة و المقالات في مختلف العلوم و الفنون لا في العلوم الطبيعية و الرياضيات فحسب بل في فن معرفة الكتابات القديمة و علم المسكوكات القديمة، و علم التقاويم، و تأريخ القانون، و القانون الطبيعي اذ لم تكن اعمال العلماء يومذاك تخضع لمبدأ التخصص، فقد شعر الجميع بوجوب مساهمتهم في جميع جهات العلم و المعرفة (1) .

دائرة المعارف البريطانية (أنسكلوبيديا بريتانيكا)

و تعددت المعاجم و الموسوعات العلمية و التأريخية الأوروبية بنسبة تقدم العالم و كثرت المراجع الواسعة في العصور الحديثة، و لكن اول معجم عام للفنون و العلوم المرتب على الحروف الهجائية لم يصدر قبل (دائرة المعارف البريطانية) و لعل هذه الموسوعة من أشهر و اكمل الموسوعات العالمية، و ستحتفل بعد سنوات ثلاث بمرور مائتي سنة على طبعتها الاولى. فلقد صدرت تلك الطبعة في كانون الأول 1768 على شكل كراريس ثمن كل منها 6 بنسات (24) فلسا ثم استمرت على الصدور منذ ذلك الحين في اتساع يتناسب مع تقدم العلم، و توسع المعرفة، و انتشار الثقافة، و ازدهار الآداب و الفنون. و قد اصبحت طبعاتها في القرن الاخير دولية يسهم في كتابة مباحثها أدباء و علماء من مختلف الاقطار، كل في موضوع اختصاصه.

و جدير بالذكر ان الطبعة الاولى لدائرة المعارف البريطانية صدرت في

____________

(1) -تأريخ العالم الحديث لروبرت بالمر-تعريب الدكتور حسن علي الذنون و مراجعة الدكتور جعفر خصباك ج 2 ص 78.

30

(أدنبره) و كملت في سنة 1771 في 3 أجزاء، أما الطبعة الاخيرة فتتألف من 24 جزءا ضخما فضلا عن الملاحق السنوية الضخمة التي تتضمن إضافات تاريخية و علمية و ثقافية و احصائية لكل عام.

دائرة المعارف الفرنسية (الانسكلوبيديا)

و تعتبر هذه الموسوعة من أهم المشاريع الثقافية و لا سيما من ناحية تحرير الأفكار و التمهيد للثورة الفرنسية. و قد عهد بالاشراف عليها الى المفكر الفرنسي دنيس ديدرو (1713-1784) . و قد قام ديدرو بتجنيد نخبة من رجال الفكر و الأدب في فرنسة لكتابة البحوث المختلفة و في مقدمتهم فولتير، و روسو، و دالمبرت. و في هذه الاثناء سجن ديدرو لكتابته «رسالة في العميان» . لكن الجزء الاول من دائرة المعارف صدر في تموز 1751 و عقبه الجزء الثاني بعد ستة اشهر. لكن قرارا صدر فورا بحجز الجزئين لمسّهما بسلطة الملك و الدين و مع ذلك طبعت الاجزاء الأخرى، ثم قررت الحكومة وقف الطبع سنة 1759 و الجزء الثامن آنذاك رهين المطبعة، و استمر طبع سائر الأجزاء بعد ذلك بين منع الحكومة و تشجيع عدد من كبار رجال الحكم انفسهم، حتى ان رئيس المحكمة التي قررت مصادرة مسودات الطبع أبلغ الناشرين سلفا بالقرار و نصحهم باخفاء المسودات لديه (لان الشرطة لن يخطر ببالها البحث عنها هناك) .

و أخيرا أنجز طبع أجزاء دائرة المعارف الكبرى لكن نسخها حجزت بأمر الملك. و مضت سنوات حتى جرت مناقشة في قصر الملك ذات مساء حول المواد التي يصنع منها البارود. و قالت (مدام دي بومبادور) صديقة الملك انها لا تعلم كيف تصنع جواربها الحرير و لا أحمر الشفاه الذي تستعمله في زينتها. فقال احد النبلاء الحاضرين ان من الامور المؤسفة حجز دائرة

31

المعارف التي تتضمن الاجوبة الصحيحة لكل تلك الاسئلة. فقال الملك انه ابلغ ان ذلك المؤلف مضرّ جدا، لكنه أمر يجلب الواحد و العشرين جزءا للأنسكلوبيديا حيث وجد ضيوفه كل المعلومات التي يتوقون الى معرفتها.

و صدر الامر الملكي على الاثر برفع الحجز و السماح بتداول دائرة المعارف الممنوعة (1) .

الانسكلوبيديا الاميركية

و في أواخر القرن الثامن عشر صدرت نحو 23 او 27 دائرة معارف انكليزية اميركية، و من اهم و اوسع دوائر المعارف الاميركية المنسوبة «لا يلتون» التي صدرت في سنة 1873-1876 في طبعة أنيقة مزودة بالصور، و غير هذه الانسكلوبيديا الاميركية صدر بعد ذلك و لم يزل يصدر في اميركا عدد غير قليل في مختلف المواضيع العامة سواء ما يقتصر منها على اميركا وحدها او ما يشمل العالم كله في مواضيع معينة او مواضيع عامة (2) .

و كانت آخر دائرة معارف اميركية عامة حديثة هي التي صدرت في هذه السنة.

الانسكلوبيديا الالمانية

و تعتبر الأنسكلوبيديا الألمانية من أسهل دوائر المعارف و اكثرها تنسيقا و تيسيرا للمطالعة و هي المسماة (ارش و غروير) و قد أنيط اخراجها و تكملتها بـ (و ختر) و بنفقة (بروكهس) و صدرت في 6 مجلدات بين سنة 1796 و 1810 و طبعت في (ليبزيك) و (آمستردام) ثم طبعت بعد ذلك عدة

____________

(1) -الانسكلوبيديا البريطانية ) E N ( تعريب مير بصري.

(2) -دائرة المعارف الاسلامية الايرانية تأليف عبد العزيز الجواهري.

غ

32

طبعات و ترجمت الى عدة لغات اوروبية، و يرجحها الكثير من حيث اسلوبها و سهولة مراجعتها على الكثير من دوائر المعارف الاخرى، و أول مؤلف لهذه الأنسكلوبيديا هو (لويل) و قد أتمسّها (بروكهوس) و انتهت طبعتها الاخيرة في 15 مجلدا مطبوعا بـ (ليبزيك) سنة 1864-1868 و قد ألحقت بها مستدركات و تمّات في سنة 1872-1873 و لا تزال اليوم و هي من اهم دوائر المعارف العالمية (1) .

الانسكلوبيديا الايطالية

و اشهر دائرة معارف ايطالية عامة هي دائرة المعارف المسماة (بيفاتي) و يذهب البعض الى انها اقدم دوائر المعارف الاوروبية، ثم دائرة المعارف الايطالية التي بدأ طبعها سنة 1884.

الانسكلوبيديا اليابانية و الصينية

و يقول المؤرخون ان الصين قد سبقت اوروبا في تأليف الموسوعات فلليابانيين و الصينيين عدد من دوائر المعارف و لكن أهم هذه الدوائر هي الانسكلوبيديا المعروفة بـ (ينغ لوتاتين) و هي من أوسع دوائر المعارف احاطة، و قد اسهم في تأليفها 2200 كاتب، و الى سنة 1407 كان مجموع مجلداتها 892 مجلدا و في القرن السابع كانت هنالك عدة موسوعات قد صدرت باللغة الصينية أما الانسكلوبيديا الصينية المعروفة بـ (سان تسان تو فهي) فتقع في 130 مجلدا، و قد قسمت العالم و قوى الكائنات الى ثلاثة اقسام، هي

____________

(1) -دائرة المعارف الاسلامية الايرانية لعبد العزيز الجواهري.

33

السماء، و الأرض، و الانسان، و بحثت كل موضوع منها بحثا موسوعيا شاملا.

و في اوائل القرن التاسع عشر ترجمت هذه الموسوعة الى اللغة اليابانية (1) .

و لم يدخل القرن التاسع عشر و القرن العشرون حتى تكاثر عدد المعاجم و الموسوعات العالمية و تنوعت اغراضها في العلوم العامة، و التأريخ العام، و التراجم و الفنون و الآداب و الاصطلاحات العلمية و قد سدت هذه الموسوعات الى جانب الموسوعة البريطانية و الفرنسية كل الفراغ في حاجة الدنيا العامة و لا سيما الموسوعات الاميركية و لا يزال المتتبعون و المؤلفون الموسوعيون يستدركون بين آن و آخر كل ما كان قد فاتهم او كل حدث جديد في دنيا العلم و الفن و الأدب فيضيفونه الى تلك المعاجم.

فتور الموسوعية العربية

و في الوقت الذي بزغ فجر النهضة الاروبية بسبب زوال العوارض و بسبب الاكتشافات العلمية و التأريخية و ما كان لتماس الشعوب الاوروبية بالشعوب العربية و الحضارة الاسلامية من اثر، اصاب الاقطار الاسلامية شي‏ء من الفتور نتيجة اكتساح المغول للبلدان الاسلامية مما ادى الى انقسام الشعوب و تضعضع اركان الاستقرار و اختلال احوال الامم الاسلامية اكثر مما كان مألوفا فعرا البلدان العربية الاسلامية ما كان قد عرا الاقطار الاوروبية قبل بزوغ شمس الحضارة و قبل القرن العاشر الميلادي لا سيما ايام الحكم العثماني و بعد القرن الخامس عشر الميلادي، فعلى رغم فتور حركة الموسوعية في التأليف فقد كان يعوز تلك الموسوعات الصادرة بعد هذا التأريخ المعرفة العامة و الاحاطة التامة

____________

(1) -دائرة المعارف الاسلامية الايرانية تأليف عبد العزيز الجواهري.

34

بشؤون الدنيا و تقدم العلم و ما اصابت اوروبا منه من نصيب.

الموسوعية العربية الحديثة

و كما كان للحروب الصليبية فضل انتقال الافكار العلمية من الشرق الى الغرب فقد كان لحملة بونابرت على مصر الفضل الاول في انتقال الافكار الاوربية الحديثة الى الشرق و زاد تبشير المبشرين بالدين و الرحالة الذين كانوا يطوفون بالبلدان الشرقية هذه الصلة، ثم زادت الجامعة الاميركية ببيروت من توسيع آفاق المعرفة و نشر العلم‏ (1) ، ثم الاكثار من فتح المدارس الجديدة و القيام بترجمة الكتب الفرنسية و انتشار الصحف السيارة حتى وجد القارى‏ء العربي و الكاتب و الدارس و الباحث نفسه بحاجة ماسة الى موسوعة تأخذ بيده و تساعده على فهم الكليات العامة في حياة العلم و الثقافة و المعرفة، و من هنا، من هذا الاحساس بالحاجة الماسة تيقظت فكرة الموسوعية في الاذهان من جديد، و في هذه المرة كان التفكير في سد الحاجة من الثقافة العامة بأي وجه من وجوهها العلمية او التأريخية او الفنية، و حتى اللغوية من اشق الامور و اصعبها، على رغم توفر كل الوسائل المطلوبة من الكتب بمختلف اصنافها و اغراضها و سهولة السفر و الانتقال و مقابلة الرجال التي لم تكن متيسرة في القرون الاولى المؤلفي الموسوعات، ذلك لان ميدان العلم و التأريخ و الفن و الاكتشاف قد اصبح من السعة بحيث يصعب كل الصعوبة على فرد واحد او افراد قليلين دخوله و الاحاطة بطرف من اطرافه فكيف اذا اراد الاحاطة بجميع اطرافه و حدوده و مع ذلك فقد كان بطرس البستاني المتوفى سنة (1300 هـ 1883 م) اول من فكر باصدار دائرة معارف حديثة شاملة و قد

____________

(1) -القصة العراقية قديما و حديثا-لجعفر الخليلي ص 133.

35

شرع بها فعلا و انجز منها ستة اجزاء و بدأ بالسابع و توفي فاكمله ابنه سليم و اردفه بالثامن و تعاون ابناء له آخرون مع ابن عمهم سليمان خطار البستاني المتوفى سنة (1343 هـ 1925 م) فاصدروا الجزء التاسع و العاشر، و الحادي عشر، و شرعوا في الثاني عشر و توقف العمل‏ (1) اما طبع الجزء الاول من دائرة معارف البستاني فقد تم في سنة 1876 م اي قبل وفاة المعلم بطرس بسبع سنين.

و تصدى في السنوات العشر الاخيرة فواد افرام البستاني رئيس الجامعة اللبنانية الى اعادة النظر في دائرة معارف البستاني و الشروع بتكملة اجزائها على نفقة اميل البستاني و قد صدر منها لحد الآن خمسة مجلدات، و يوشك ان يصدر المجلد السادس قريبا

و صدرت بعد ذلك كتب كثيرة فيها شى‏ء من صفة الموسوعية كما صدر عدد من معاجم اللغة و لكن معجما عاما و دائرة معارف شاملة لم تصدر بعد دائرة معارف البستاني غير دائرة معارف محمد فريد وجدي المتوفى سنة (1373 هـ 1954 م) و قد صدرت في عشرة اجزاء كاملة باسم (دائرة معارف القرن الرابع عشر-العشرين) و تم طبع الجزء الاول منها سنة 1923، ثم (دائرة المعارف الاسلامية) التي نقلها الى العربية محمد ثابت الفندي و احمد الشنتناوي و ابراهيم زكي خورشيد، و عبد الحميد يونس، و قد طبع منها احد عشر مجلدا بمصر بين سنة 1933-1957.

موسوعات عربية اخرى‏

و كلما خطا العالم العربي في ميدان الحضارة الحديثة خطوة أحس بالحاجة

____________

(1) -الاعلام-لخير الدين الزركلي، حرف الباء (البستاني)

36

الماسة الى سد النقص الهائل في عالم التأليف ففي الخزانة العربية فراغ و في انفس قرائها حاجة، و للعصر اقتضاء يعوز الخرانة العربية كتاب يضم شتات ما فيها من علم و معرفة من القديم و الحديث، و يقتضي العصر الذي نعيش فيه ان تكون لنا كتب يجتزي بها المعجل منا عن مطولات السير و ضخام اسفارها كما يقول الزركلي في مقدمة الاعلام.

و لكن النهوض بهذا الحمل ليس شاقا من حيث تضافر العلماء و الادباء و البحث و التتبع و الاستقصاء فقط و انما النهوض به من حيث التمويل و الانفاق قد لا يقل صعوبة ان لم يكن اكثر صعوبة من التأليف و جمع المواد، و مع ذلك فقد بذلت جهود فردية نجح بعضها نجاحا منقطع النظير، و جانب بعضها التوفيق كله او بعضه لما لحق به من نقص في الشمول و الاحاطة او التحقيق العلمي و التثبت من صحة الوقائع، و مع ذلك فلم تخرج تلك الجهود و ان كانت مختصرة و محدودة و ضيقة عن حدود المحاولات المفيدة في عالم الموسوعية.

و كثير اولئك الذين تناولوا التراجم و المواضيع بمختلف اغراضها باسم (الاعلام) او اسم (المعاجم) او الاسماء الاخرى الدالة على الموسوعية، و لكن الغالب في تلك الموسوعات كان في منتهى الايجاز و الاختصار و قلة عدد المترجم لهم او قلة المواضيع التي تحدثوا عنها. و قد كان للمؤلفين العراقيين نصيب مذكور في هذه الموسوعات، و اذا استثنينا معاجم اللغة فمن اهم (الاعلام) و (المعاجم) التي صدرت في الثلث الاول من هذا القرن هي:

(اعلام العراق) لمحمد بهجة الاثري المطبوع سنة 1345 هجرية، و (اعلام العرب في السياسة و الادب) لفائز سلامة المطبوع سنة 1935 م، و (الاعلام الشرقية في المائة الرابعة عشرة الهجرية) لزكي محمد مجاهد طبعت بين سنة 1368-1374 هجرية. و (اعلام النساء) لعمر رضا كحالة و هو في ثلاثة

37

مجلدات طبعت في 1359 هجرية. و (اعلام المقتطف) و (اعلام من الشرق و الغرب) و (اعلام الادب و الفن) و غيرها.

و من اشهر المعاجم الحديثة (معجم المطبوعات العربية و المعربة) ليوسف اليان سركيس في احد عشر جزءا بمجلدين طبع سنة 1928، و معجم (ادباء الاطباء) لمحمد الخليلي في ثلاثة اجزاء طبع الجزء الاول سنة 1949 و الجزء الثالث هو تحت الطبع اليوم، و (معجم قبائل العرب القديمة و الحديثة) لعمر رضا كحالة طبع سنة 1949، و (معجم الانساب و الاسر الحاكمة في التأريخ الاسلامي) للمستشرق زامباور و قد اخرجه جماعة برئاسة زكي محمد حسن طبع في سنة 1951، و (المعجم) و هو موسوعة لغوية علمية فنية لعبد اللّه العلايلي طبع المجلد الاول سنة 1954 و (معجم العراق) لعبد الرزاق الهلالي صدر منه جزءآن ينتهي الجزء الثاني بحرف الصاد و قد طبع الجزء الأول سنة 1953 (1) و غيرها.

أما الكتب التي اتصفت بالموسوعية و اطلقت عليها اسماء عامة مختلفة فهي كثيرة و من أشهرها:

(المسك الاذفر في تراجم علماء القرن الثالث عشر) و (بلوغ الأرب في أحوال العرب) و الكتابان لمحمود شكري الألوسي المتوفى سنة (1332 هـ 1914 م) و يقع بلوغ الأرب في ثلاثة أجزاء طبع الجزء الاول منه سنة: 192، و (الروائع) و هي سلسلة صدر منها ما يقرب الستين جزءا لحد الآن ألّفها فؤاد أفرام البستاني رئيس الجامعة اللبنانية، و قد طبع الجزء الأول منها

____________

(1) -الاعلام لخير الدين الزركلي-أعيان الشيعة للسيد محسن الأمين-الكنى و الالقاب للشيخ عباس القمي-دائرة معارف القرن العشرين لفريد وجدي-الروائع لفؤاد افرام البستاني.

38

سنة 1932 مبتدئا بعلي ابن ابي طالب، و تعتبر (الروائع) أروع خلاصة لتاريخ الأدب العربي و كنوزه القديمة و الحديثة، (و مناهل الادب العربي) سلسلة أصدرتها مكتبة صادر ببيروت على غرار (الروائع) و (تاريخ العراق بين احتلالين) و هو في ثمانية مجلدات لعباس العزاوي المحامي و قد طبع المجلد الاول سنة 1935 و (عشائر العراق) للعزاوي نفسه و هو في أربعة مجلدات، طبع المجلد الاول منها سنة 1937 و (الكنى و الألقاب) للشيخ عباس القمى في ثلاثة أجزاء و قد تم طبعها سنة 1939 بمطبعة العرفان و (الغدير في الكتاب و السنة و الأدب) للشيخ عبد الحسين الأميني صدر منه أحد عشر مجلدا و قد طبع المجلد الاول في سنة (1364 هـ-1945 م) و (أدب المقالة الصحفية) للدكتور عبد اللطيف حمزة و قد صدرت منه ثمانية مجلدات لحد الآن و قد تم طبع المجلد الأول سنة 1950.

و (البابليات) للشيخ محمد علي اليعقوبي و هي ثلاثة مجلدات و قد طبع المجلد الأول سنة (1370 هـ 1951 م) و (نفائس المخطوطات) لجامعها و محققها الشيخ محمد حسن آل ياسين صدر الجزء الاول منها سنة 1731 هـ 1951 م، و عدد آخر مما اتصف بالموسوعية (كمعارف الرجال في تراجم العلماء و الادباء) للشيخ محمد حرز الدين و قد صدرت منه ثلاثة اجزاء، و (كشعراء الغرى) و (شعراء الحلة) لعلي الخاقاني و طائفة أخرى من الكتب ذات الصبغة الموسوعية التي اكتفينا بايراد الأمثلة عليها نظرا لصعوبة التوسع فيها.

الموسوعة الكاملة

أما الكتب الحديثة التي صدرت في النصف الأول من القرن الاخير و اتصفت بالموسوعية اتصافا كاملا و التي قاربت اكثر من غيرها حدود الموسوعية الكاملة فهي كثيرة منها (المنجد في اللغة و الادب و العلوم) تأليف الأب‏

39

لويس معلوف اليسوعي و قد صدرت الطبعة الاولى منه سنة 1908 مقتصرة على اللغة ثم خرج اخيرا بمساعي الأب فردينان توتل كموسوعة جامعة للغة و الأدب و العلوم.

و (الأعلام) لخير الدين الزركلي الذي قضى في جمع موسوعته و تأليفها أربعين سنة متواصلة بدأها منذ سنة (1330 هـ 1912 م) و طبع الأجزاء الثلاثة الأولى لأول مرة سنة 1927 ثم نقحها و زاد عليها و طبعها في عشرة أجزاء و هي اليوم من أهم بل أهم المصادر لتراجم الرجال المتقدمين و المتأخرين على الاطلاق و ينتظر ان يصدر الجزء الحادى عشر من (الأعلام) في المستقبل القريب.

و كتاب (تنقيح المقال في أحوال الرجال) للشيخ عبد اللّه الماقمقاني المتوفى سنة (1351) هـ و هو في ثلاثة أجزاء و يحتوي على 365,13 ترجمة لرجال الأخبار و رواة الحديث و أرباب السند و يعتبر (تنقيح المقال) من أوسع علوم الرجال و تراجمهم احاطة و بحثا، و قد تم تأليف الجزء الاول سنة (1348 هـ 1930 م) .

و كتاب (تأريخ الوزارات العراقية) للسيد عبد الرزاق الحسني و قد صدر منه عشرة مجلدات و تم طبع الجزء الاول سنة 1934 و هو في موضوعه موسوعة تامة كاملة.

و كتاب (اعيان الشيعة) للسيد محسن الامين العاملي المتوفى سنة (1371 هـ 1952 م) و هو في 52 مجلدا يحتوي على ما يقرب من 000,12 ترجمة للعلماء و الادباء من رجال الشيعة و يعتبر اكبر موسوعة صدرت في تأريخ الموسوعة العربية في موضوعها و قد تم طبع الجزء الاول منها في سنة 1935 و بوشر اليوم باعادة طبع هذه الموسوعة و اضافة طائفة من التراجم المستدركة عليها.

40

و كتاب (الذريعة الى تصانيف الشيعة) و هي موسوعة كاملة في بابها لمؤلفها الشيخ آغا بزرگ و قد طبع منها سبعة عشر مجلدا و تم طبع المجلد الاول سنة (1355 هـ 1946 م) .

و كتاب (تاريخ العرب قبل الاسلام) للدكتور جواد علي و هو في عشرة اجزاء و قد طبع المجلد الاول منه سنة 1950 م و هو الآخر اوسع مجموعة صدرت عن العرب و تأريخهم قبل الاسلام. و غير ذلك مما اكتفينا بضرب المثل عنه.

و على كثرة المواضيع و النواحي التي تفتقر الثقافة العربية الى وجود موسوعة ضافية لها فان حركة الموسوعية الجماعية منها و الفردية لا تزال ضيقة و قليلة بل و اقل من القليل اذا أجاز هذا التعبير.

موسوعة العتبات المقدسة

و العتبات المقدسة جمع، مفردها العتبة محركة، و العتبة لغة: هي اسكفة الباب، و الاسكفّة: هي خشبة الباب التي يوطأ عليها كما تعرفها كتب اللغة و قد تشمل العتبة خشبة الباب العليا و السفلى، من محل موطء القدم ثم ما لبث العرف ان منح هذه العتبة من ابواب قصور الملوك و مداخل بيوتهم شيئا من الاحترام ازدادت اهميته بمرور الزمان و لم يزل للآن البعض من قبائل العراق حين يريد ان يلوذ لاجئا بزعيم او كبير من رجال القوم يعمد الى باب مضيفه او داره فيشد نفسه اليه و يقبل عتبته.

و يذهب التاريخ الى ان تقبيل العتبة قد جرى لاول مرة على (باب النوبي) ببغداد و باب النوبي هذا من ابواب دار الخلافة العباسية منذ سنة 447 هـ- 1055 م فقد جاء في اخبار الخليفة القائم بامر اللّه العباسي: «و في ايامه انقرضت دولة الديلم ببغداد بعد طول مدتها و قامت دولة السلجوقيين، و كان آخرهم

41

الملك الرحيم من ولد عضد الدولة دخل عليه بغداد طغرلبك السلجوقي، و هو اول السلجوقية فقبض عليه و قيده، فقال له الملك الرحيم:

ارحمني ايها السلطان.

فقال له-لا يرحمك من نازعته في اسمه المختص به-مشيرا للّه تعالى‏

فبلغ ذلك القائم فقال: قد كنت نهيته عن هذا الاسم فابى الالجاجا اورده عاقبة سوء اختياره، و خلصه من بين يدي طغرلبك‏ (1) الى ان وصل عتبة (باب النوبي) فقبلها شكرا للّه و صارت سنة بعده» (2) .

و قال ياقوت الحموي في تعريف (الحريم) و ابوابه من دار الخلافة العباسية «ثم باب البدرية ثم (باب النوبي) و عنده باب العتبة التي تقبلها الرسل و الملوك اذا قدموا بغداد» (3) و قال ياقوت في كتابه المشترك «ثم باب البدرية، ثم باب النوبة و فيه العتبة التي تقبلها الرسل و الملوك و غيرهم اذا قدموا بغداد و هي قطعة من رخام ابيض مطروحة امام هذا الباب طولا» (4) .

و لما كانت أضرحة الائمة مقدسة و هم أنوار اللّه، و رسل الخير، و صفوة الخلق طهارة، و عفة، و علما، و تقى، كانت أبوابهم و عتباتهم أحق بمثل هذه المراسيم التي اعتبرت فيما بعد كطقوس مقدسة فأقبل عليها الموالون و العارفون بقدسيتها على ما نعتقد و أولوها عناية أكبر و قدسية انبعثت من أعماق نفوسهم و ايمانهم ثم توسّعوا في عرفهم فسمّوا الاضرحة كلها باسم العتبات و اصبح اسم العتبة اكثر شمولا و أعم بمقتضى ما جرى عليه الاصطلاح

____________

(1) -يقول الدكتور مصطفى جواد ان الاصل كان بهذا النص «و خلصه طغرلبك من بين يديه» و هو من سبق القلم.

(2) -فوات الوفيات لابن شاكر الكتبي في ترجمة القائم بامر اللّه.

(3) -مادة حريم من معجم البلدان.

(4) -المشترك وضعا المختلف صقعا ص 130 «اخرجه الدكتور مصطفى جواد» .

42

و العرف.

و العتبات المقدسة من المواضيع الخطيرة و النواحي ذات العلاقة بالاسلام و المسلمين، و العرب و العروبة، و الثقافة العامة التي كان يجب ان يعنى بها العلماء، و الادباء، عناية كبيرة فيخصوها بموسوعة شاملة و ذلك لما لكل عتبة من هذه العتبات من الاثر الكبير في تأريخ الاسلام و العرب، و الفن، و العلوم، و الادب، فهي منذ صدر الاسلام و منذ ان اصبحت (عتبة) في عرف المسلمين و اصطلاحهم لم تزل مصدرا من مصادر التأريخ الاسلامي و العربي الواسع اذ بفضلها و فضل مدارستها توسعت دائرة الفقه الاسلامي، و بفضلها كثرت الشروح و التفاسير للقرآن الكريم، و النصوص الدينية، و تركزت الفلسفة اكثر و اكثر في صلب الأسس القويمة حتى صار للعقل شأن كبير في استنباط الأحكام و فهم المغازي من قواعد الشريعة الاسلامية و مراميها.

و بفضل هذه المدارسات و المباحثات و التتبع-الذي كان للعتبات المقدسة منه النصيب الأكبر في تأريخ الاسلام و العرب و احياء العلوم و المعارف طوال هذه القرون-حفظ الأدب العربي في العصور المظلمة الراكدة روعته، وجدته، و أصول لغته، و حفظ التأريخ العربي و الثقافة الاسلامية العربية كنوزه من المخطوطات، و الكتب التي احتفظت بها مدارس العتبات المقدسة و حرصت عليها في خزائنها خوفا مما قد يصيبها مثلما أصاب الكتب الاسلامية و العربية في غزوة المغول و في الثورات و الغزوات التي كانت تجتاح البلدان الاسلامية و البلدان العربية في العصور المظلمة، فضلا عما كان ينصب في هذه العتبات من عصارة لمختلف الثمرات و الثقافات التي يحملها المسلمون من جميع اقطار الارض و هم يحجون مكة المكرمة، و يطوفون بالمدينة المنورة، و يزورون النجف الاشرف، و كربلاء، و سائر العتبات، بل و يقيم الكثير

43

منهم في هذه العتبات دارسا، و باحثا، او مجاورا ليقضي بقية عمره هناك.

و يقول علي الشرقي عن احدى هذه العتبات و هي النجف‏ (1) .

«و لأجل التلمذة على منبر النجف هاجر و لا يزال يهاجر الجمع الغفير من سائر الأقطار الشيعية بالادب، و مواعين الادب، أجل لقد هاجروا باذواقهم، و ميولهم، و عقولهم، و اسلوبهم الفكري، فأوجدوا في النجف حركة فكرية تمتاز عن الحركة الفكرية في امهات المدن العراقية مثل البصرة، و الموصل، و بغداد، و هذه الفكرة نفعت النجف و انعشتها بأمور عدة: أدبية، و اجتماعية، و أوجدت لها مكانة عالمية مرموقة، فالحركة الفكرية القديمة، و النهضة الحديثة بما فيها من جهاد علمي، و عناد سياسي، و تجديد أدبي و اتجاه اصلاحي، كلها كانت بنافخ من تلك الهجرة، فلقد كان لذلك الاحتكاك أثر أدبي في الحركة الذهنية و قد أعان على نشاط الحركة الفكرية في صفوف النجفيين ما كان للشيعة من مصادر ثرية للمعرفة، تزودهم بزاد للفضيلة من أدب النفس، و أدب اللسان، و صقال الذهن، و لطف الذوق، و الغور في التفكير و التحليق في التصور» .

و من كل تلك العوامل من الهجرة الى مواصلة المدارسة و البحث و التحقيق، أخذت كل عتبة من العتبات المقدسة نصيبا ان اختلفت ألوانه و أغراضه في كل (عتبة) فلم تختلف في كثير من جواهره التي دلّت عليها التآليف و الدواوين، و التراجم، و البناء، و الريازة، و الخط، و فن النقش، بالاضافة الى ما انبعث من العتبات من قواعد للفلسفة الروحية، و العلوم الاخلاقية، و ما اختص بها من مكارم الاخلاق، و الحث على الكمال فيما أثر عنها من أدعية غاية في الروعة و السحر، و أدب في غاية السمو و الرفعة.

____________

(1) -الاحلام للشيخ علي الشرقي ص 40.

44

و ان هذه الكنوز التي احتواها تاريخ العتبات المقدسة من علم، و فن، و ادب، لم تكن جديرة باتخاذها اساسا لموسوعة كبيرة فحسب، و انما كانت في منتهى الضرورة للعالم الاسلامي و العالم العربي خاصة و للعلم المشاع، و الادب العام، و الفن الواسع عموما، و يبدو لي ان عدة محاولات قد بذلت في هذا السبيل بمناهج مختلفة على طريقة المعاجم، او التأريخ الواسع فيما مر من التأريخ القديم و التأريخ الحديث فطبع البعض من تلك الموسوعات و بقي البعض مخطوطا و لكن التوفيق كثيرا ما جانب تلك المحاولات سواء من حيث كثرة الاغلاط و عدم الدقة او من حيث ضيق المجال و الاختصار، هذا مضافا الى ن جل من كتب عن العتبات المقدسة و عن الشيعة و التشيع و معتقداتهم و تواريخهم و فنونهم و آدابهم كانت كتاباتهم محفوفة بالعواطف اما حبا للشيعة لانهم شيعة منهم، و اما كرها لهم لانهم ليسوا منهم، لذلك تبعثرت المصادر الصحيحة و تشوهت الحقيقة هنا و هناك، و صار استخلاص الواقع لتأريخ الشيعة العام و تأريخ العتبات المقدسة، لا يخلو من الصعوبة و العسر.

يقول الدكتور طه حسين في كتابه (علي و بنوه) ص 89: «و خصوم الشيعة واقفون لهم بالمرصاد يحصون عليهم كل ما يقولون و يفعلون، و يضيفون اليهم اكثر مما قالوا و فعلوا. و يحملون عليهم الاعاجيب من الاقوال و الافعال ثم يتقدم الزمان و تكثر المقالات و يذهب اصحاب المقالات في الجدال كل مذهب فيزيدون الامر تعقيدا و اشكالا» .

كل هذا هو الذي حمل جمعا من افاضل رجالات العلم عندنا على ان يولوا هذا المشروع اهتماما و ان يعنوا به عناية خاصة، و لقد قيل من قبل ان ليس هنالك من امر عظيم الا و كان مبعثه فكرة صغيرة لا تلبث ان تنشط كما تنشط النبتة حين تشق الارض و تواجه نور الشمس، و كان مشروع (موسوعة العتبات المقدسة) مجرد فكرة انبعثت من ذهن احد رواد (دار التعارف)

45

الذين اعتادوا ان يسمروا في مساء كل احد بدار التعارف ببغداد و جلهم من رجال العلم و استاذة الجامعة، و اهل الادب، و ما كادت الفكرة تنطلق من الذهن عن طريق اللسان حتى تداولها الحاضرون و قلّبوها على جميع وجوهها فاذا بها بين عشية و ضحاها تخرج الى حيز العمل باسم (موسوعة العتبات المقدسة) .

و حصرت المواضيع، و قسمت الى اجزاء، و تناول كل عضو ما يلائم اختصاصه منها على ان يستعين برهط آخر من ارباب الخبرة و الاختصاص اذا اقتضى ما يستوجب ذلك، فكثر عدد اعضاء المتصدين للتأليف و كثر عدد من يعاونهم، و جرى تقسيم الموسوعة الى اقسام، خصت كل عتبة بقسم من البحوث فالقسم الذي يخص (المدينة المنوّرة) مثلا سيستقل باجزائه عن اي قسم آخر لاية عتبة اخرى، و قد يصدر جزء او اجزاء من القسم الخاص (بسامراء) مثلا في الوقت الذي يصدر جزء واحد او اكثر من القسم الخاص بالمدينة المنورة، او كربلاء، او النجف، او مكة. فقد جعلنا (الاقسام) غير خاضعة لترتيب اجزاء الموسوعة العامة، فكل قسم من هذه الاقسام سيكون موسوعة مستقلة قائمة بنفسها ضمن الموسوعة الكبرى، و ستكون (موسوعة العتبات المقدسة) بناء على هذا عبارة عن مجموعة من الموسوعات.

و تشرفت انا بالقيام بتأليفها و تقسيم مواضيعها، و ربط بعضها ببعض و التعليق عليها بالحرفين (ج. خ) و اسهمت في التأليف مع المؤلفين على قدر الامكان، و سيكون هذا الجزء بمثابة مقدمة الموسوعة العامة جهدنا ان نجعلها تحيط بما ينبغي الاحاطة به عن العتبات بصورة مجملة على ان يأتي تفصيل هذا المجمل في اقسامه الخاصة به، و في اجزائه المتتابعة، و ننتظر ان يكون هذا الجزء او هذا المدخل بمثابة الفهرست المجمل لكل الموسوعة مما لا غنى عن ضمه للقسم الخاص باحدى العتبات او للمجموعة العامة من اقسام جميع العتبات‏

46

فهو المقدمة الاولى لموسوعة العتبات المقدسة جمعاء.

أما الى اي مدى سيحالفنا التوفيق، و كم هي (الاقسام) التي نستطيع ان نخرجها و كم هي أجزاء كل قسم مما نستطيع أن نجمعه و ندفع به الى المطبعة فان علم ذلك عند اللّه تعالى، و حسبنا أننا أقدمنا على مشروع خطير، مهيب، ليس من الهين النهوض به من حيث البحث و التأليف و الانفاق، و ان (دار التعارف) لتحس بثقل هذه المسؤولية، و تتهيب المشروع، و ليس لها ما يبعث فيها الامل و يدفعها الى تحمّل المسؤولية غير الايمان بأن المرأ كثير بأعوانه، و ان أي عجز و أي إخفاق يعترضها في هذا السبيل، لا يمكن ان يفسر بغير الفوز و النجاح الذي كان أقله أنها قد وضعت-او حاولت أن تضع لبنة في بناء هذا الصرح، و الاعمال بالنبات كما يقولون، و من اللّه التوفيق.

دار التعارف-بغداد جعفر الخليلي‏

47

لمحة تاريخية مجملة عن مدن العتبات المقدسة كتبها الدكتور حسين أمين‏

من أساتذة جامعة بغداد الحائز على درجة دكتوراه الشرف الأولى من جامعة الاسكندرية، و السكرتير لقسم التأريخ في كلية التربية-و المقرر بدائرة التأريخ و الآثار بجامعة بغداد

48

-

49

مكة المكرمة

تعتبر مدينة مكة من أقدم المدن في الجزيرة العربية و قد ورد ذكرها في المصادر اليونانية و الآثار اليمانية و كثيرا ما يشار اليها باسم (مكرابا) و معناه بيت اللّه الحرام، و أقدم ذكر لهذه المدينة المقدسة ورد في القرآن الكريم، في قوله تعالى‏ «إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنََّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبََارَكاً وَ هُدىً لِلْعََالَمِينَ، فِيهِ آيََاتٌ بَيِّنََاتٌ مَقََامُ إِبْرََاهِيمَ وَ مَنْ دَخَلَهُ كََانَ آمِناً (1) » .

موقعها:

و تقع مكة في تهامة و هي بلدة كبيرة و مستطيلة (2) و ليس حولها أرض زراعية، فهي في واد غير ذي زرع، و تبعد أربعين ميلا عن الساحل، 300 ميل عن المدينة و نحو 20 ميلا عن الطائف، و واديها يمتد من الشمال الى الجنوب، و هذا الوادي يتسع قليلا في نهايته، فيبلغ عرضه نحو كيلومتر

____________

(1) -القران الكريم: سورة ال عمران 96، 97

(2) -قطب الدين: كتاب الاعلام باعلام بيت اللّه الحرام ص 10

50

و طول هذا الجزء المتسع نحو كيلومترين، و تقع في هذه الفسحة منه مكة المكرمة، و في جنوبها يضيق الوادي مرة أخرى، و يتفرع منه واد آخر يتجه نحو الشمال الغربي و بذلك تصبح لمكة ثلاثة مخارج، مخرج شمالي الى عرفة و منها الى الطائف و نجد و يسمى شعب معبده، و جنوبي، و يسمى المسفلة و هو يفضي الى طريق اليمن، و في الجنوبي الغربي حرّة الباب، الى طريق جدة و المدينة و تحيط الجبال العالية بوادي مكة، ففي الشمال جبل قضا، و في الغرب جبل لآلى‏ء و جيفان، و القنا، و بينها شارع المدينة الكبير، و في وسط الوادي ترتفع الارض، و هذه المرتفعات في الوسط دون الجبال المحيطة بالوادي، و من مرتفعات الوسط جبل جياد و كانت عليه قلعة، و جبل أبي قبيس المطل على الحرم و كان عليه مسجد بلال، و يقابل جبل أبي قبيس جبل هندي و عليه قلعة، و الحرم الشريف في السهل بين أبي قبيس و هندي، و وادي مكة لا ماء فيه إلا ماء زمزم و بالرغم من أن مكة في مكان جدب فقد انتعشت بسبب وقوعها في طريق القوافل التجارية و قربها من ميناء جدة (1) و يبدو ان سكانها انصرف معظمهم الى الاستفادة من ذلك الموقع و اتخذوا من التجارة حرفة أعادت عليهم الأرباح الكثيرة و قد نجحت قريش نجاحا كبيرا في توجيه نشاط المدينة توجيها تجاريا، و بذلك تكونت في مكة قبيل ظهور محمد (ص) جمهورية تجارية تشبهها الجمهوريات التجارية التي ظهرت في القرون الوسطى في ايطاليا كالبندقية و جنوا و بيزا و غيرها من جمهوريات المدن التجارية.

____________

(1) - Gibbon Secline ond fall of Roman Empire 5,P. 312

-

الجانب الاعلى من مدينة مكة المكرما