موسوعة قرى ومدن لبنان‏ - ج3

- طوني مفرج المزيد...
240 /
7

[الجزء الثالث‏]

البرجين‏AL -BUORJAIN

الموقع و الخصائص‏

تقع البرجين في إقليم الخرّوب من قضاء الشوف على متوسط ارتفاع 500 م. عن سطح البحر، و على مسافة 39 كلم عن بيروت عبر السعديّات- الدبّيّة. مساحة أراضيها مع المريجات 400 هكتار. زراعتها زيتون و كرمة و خرّوب. أهمّ ينابيعها عين المرانة، عين القرحانيّة، عين الحور، و عين الضيعة. عدد أهاليها المسجّلين نحو 100، 2 نسمة من أصلهم نحو 700 ناخب.

شهدت البرجين تهجيرا كاملا لأهاليها في خلال الحرب الأهليّة التي عصفت بلبنان في الربع الأخير من القرن العشرين، و قد بدأت عودتهم بعد إجراء المصالحات و دفع التعويضات من قبل وزارة المهجّرين، كما بدأت إعادة إعمار ما كان قد تهدّم.

الإسم و الآثار

لا تزال آثار البرجين اللذين نسبت البلدة إليهما بائنة فيها، و هما برجان قديمان أحدهما في محلّة القرحانيّة حيث يقوم مسجد على أنقاض بناء قديم فيه بقايا فسيفساء و حجارة ضخمة. و الثاني في محلّة الكنيسة حيث وجدت آثار قديمة. أمّا عهد هذين البرجين فيعود بحسب الخبراء إلى الحقبة البيزنطيّة، و تعاقب عليهما في ما بعد صليبيّون و مماليك و تنّوخيّون.

8

عائلاتها

موارنة: أبو شقرا. أسعد. الجردي. حنّوش. لطفي. معوّض. الهاشم.

سنّة: أبو عرم. حاطوم. سليم. الشامي. صالح. محمود. ياسين.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة و التربويّة

كنيسة السيّدة: رعائيّة مارونيّة؛ مسجد البرجين؛ رسميّة تكميليّة مختلطة.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 جاء عدنان يوسف أبو عرم مختارا؛ بلديّة مستحدثة لم يجر انتخاب مجلسها بعد؛ محكمة الدامور- شحيم؛ مخفر برجا.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة و التجاريّة و الصناعيّة

مياه الشفة عبر شبكة مصلحة مياه الباروك؛ مكتب بريد؛ مكابس حديثة لتقطير الزيت؛ معمل لدبس الخرّوب الذي تشتهر به؛ بضعة محالّ و حوانيت تؤمّن المواد الغذائيّة و السلع الأساسيّة.

مناسباتها الخاصّة

عيد انتقال السيّدة العذراء في 15 آب.

من البرجين‏

ناصيف لطفي (م): جدّ الأسرة، عيّنه نعمان بك جنبلاط مدبّرا للشوفين، و وكيلا على نصارى إقليم الخرّوب؛ ضاهر ناصيف لطفي (ت 1860): وكيل أملاك سعيد بك جنبلاط؛ صالح ناصيف لطفي (م): من‏

9

أعوان بشير الثاني؛ مخايل ناصيف لطفي (م): عضو مجلس الإدارة، وكيل على أملاك الأمير بشير؛ يوسف ناصيف لطفي (م): ضابط في ولاية عمر باشا النمساوي، رفيق أبي سمرا غانم و الشنتيري؛ جوزيف الهاشم: أديب و شاعر و مربّ و إعلامي و إداري و سياسي، شغل مناصب في حزب الكتائب اللبنانيّة الذي رشحه عن مقعد الشوف النيابي 1972، أسس إذاعة صوت لبنان و أدارها، وزير 1984 و 1987، رافق الرئيس أمين الجميّل في جولاته الأوروبيّة و الأميركيّة و إلى مؤتمر الحوار الوطني في جنيف و لوزان 1983- 1984.

برحليون‏BIRALYUON

الموقع و الخصائص‏

تقع برحليون في قضاء بشريّ على متوسط ارتفاع 200، 1 م. عن سطح البحر، و على مسافة 104 كلم عن بيروت عبر كوسبا- عبدين. و هي جميلة الطبيعة و الموقع تشرف على قرى الكورة و سهلها الأخضر و على البحر، مساحة أراضيها 560 هكتارا، تحيط بها أشجار بريّة أبرزها السنديان الذي منه فيها أشجار عتيقة هي غاية في القدم، زراعاتها زيتون و كرمة و تفّاح و سواه من الأشجار المثمرة. عدد سكّانها المسجّلين نحو 100، 3 نسمة من أصلهم قرابة 100، 1 ناخب.

10

الإسم و الآثار

أجمع المؤرّخون على أنّ إسم برحليون سريانيّ‏BARALYUON و معناه:

الإبن الجميل المحبوب. و قد يكون للإسم علاقة ب" قصر القمّوعة" الواقع في نطاق خراجها في منطقة السريج التي على أعلى تلّة جنوب وادي قاديشا، و هو و يرتفع شاهقا فوق بلدات: قناة، بلّا، بيت منذر، و برحليون، و تقول الروايات إن بانيه هو الملك قسطنطين إبن القديسة هيلانة (راجع برج اليهوديّة)، و طريقة بناء هذا الأثر و الهندسة المتّبعة في تشييده ذات طراز بيزنطي. و من آثارها المهمّة أيضا دير سيدة أونا الذي يقع قريبا من سفح شير الدلماز، و قد كان مقرّا صيفيّا للبطريرك لوقا البنهراني. و لا يزال هذا الدير قائما و يضمّ كنيسة و بقايا أبنية و آبار و شواهد أخرى من شأنها أن تفيد عن مكانته التاريخيّة. و في برحليون بقايا بيوت القرية القديمة حيث كان موقعها و عدد آخر من الأديار الأثريّة المذكورة أدناه.

عائلاتها

موارنة: أبي نادر- نادر. داغر. ديب. خوري. خليفة. سندروسي. طراد.

عكّاري. علم. كرم. مثلج. يزبك.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة

كنيسة مار أنطونيوس البادواني: رعائيّة مارونيّة؛ و الأديار الأثريّة التالية:

دير مار أنطونيوس؛ دير مار قوزما و دميانوس؛ دير سيدة شيرا؛ دير سيدة أونا؛ دير مار نوهرا؛ دير سيدة عكوسا؛ دير مار إسطفان.

11

المؤسّسات التربويّة

رسميّة ابتدائيّة تكميليّة مختلطة.

لمؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: و بنتيجة انتخابات 1998 جاء جرجي المكاري مختارا.

مجلس بلدي أنشى‏ء سنة 1964. بنتيجة انتخابات 1998 جاء مجلس قوامه:

بشير طراد رئيسا، و الأعضاء: فؤاد خليفة نائبا للرئيس، و الأعضاء: جورج العلم، بيتر الخوري، بدوي طراد، أنطوان كرم، ميشال السندوسي، جوزيف سعد كرم، و جوزيف جميل كرم؛ محكمة بشرّي؛ درك حدث الجبّة.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

مياه الشفة من نبعي الفوقا و البويري المحليّين؛ الكهرباء من معمل قاديشا؛ بريد حدث الجبّة؛ 3 مناشير حجارة؛ معمل حجر باطون؛ بضعة محالّ تؤمّن المواد الغذائيّة و الاستهلاكيّة.

الجمعيّات الأهليّة

نادي التضامن البرحليونيّ الثقافيّ الرياضيّ و الإجتماعيّ.

مناسباتها الخاصّة

عيد مار أنطونيوس البادواني 13 حزيران؛ عيد سيّدة شيرا 8 ايلول؛ عيد سيدة أونا 15 آب؛ مهرجان زجليّ و أدبيّ و غنائيّ في آب.

من برحليون‏

سليم أبي نادر: قاض سابق، صاحب مجموعة التشريع اللبناني؛ الخور اسقف يوسف طراد؛ المونسينيور يوحنّا طراد: مسؤول كنسي في الفاتيكان؛ و منها عدد ملحوظ من الأدباء و خاصّة من شعراء الزجل.

12

برزقين‏BRIZQIN

الموقع و الخصائص‏

قرية ساحليّة في قضاء البترون مجاورة لتحوم تقع على مسافة 44 كلم عن بيروت عبر جبيل- كفر عبيدا. زراعاتها كرمة و لوز و حمضيّات و خضار في بيوت بلاستيكيّة. عدد سكّانها المسجّلين نحو 70 نسمة منهم 35 ناخبا.

أهايها موارنة من آل عون.

الإسم‏

إسمها سريانيّ أصله‏BET RIZQIN و معناه: مكان الأرزاق.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة و الإداريّة

كنائس تحوم؛ مختار تحوم؛ محكمة و مخفر البترون.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة و لمؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

مياه الشفة من مياه نبع دلّي في كفر حلدا معمّمة على العقارات المبنيّة عبر شبكة مصلحة مياه البترون؛ الكهرباء من معمل قاديشا عبر محطّة تحويل البترون؛ هاتف إلكترونيّ من سنترال البترون؛ بريد البترون؛ بعض المحلات التجارية التي تؤمّن حاجات الأهالي الأساسيّة.

13

برساBARSA

الموقع و الخصائص‏

تقع برسا في سهل قضاء الكورة على متوسط ارتفاع 175 م. عن سطح البحر، و على مسافة 82 كلم عن بيروت عبر راس مسقا الشماليّة- البحصاص- راس مسقا الجنوبيّة، أو عبر البحصاص- ضهر العين. و تتناثر بيوتها بين بساتين الزيتون و اللوز و بعض أشجار الحمضيّات. مساحة أراضيها 340 هكتارا. يحدّها من الشمال و الشرق واد فاصل بينها و بين خراج راس مسقا، جنوبا تخوم النخلة، و غربا واد فاصل بينها و بين بترومين، و يبلغ مجموع مساحة عقاراتها 340 هكتارا.

عدد سكّانها المسجّلين حوالى 000، 2 نسمة من أصلهم نحو 200، 1 ناخب.

الإسم و الآثار

حبيقة و أرملة ردّا الإسم إلى السريانيّة و ترجماه بالدبّاغ. أمّا فريحة فوضع له احتمالات وجدناها بعيدة عن لفظ الإسم و عن مواصفات موقع القرية. نحن نعتقد بأنّ أصل الإسم آراميّ‏BET RASSA أي مكان الريّ و السقي. أمّا آثارها الباقية فالقديم منها نواويس و حجارة مشغولة، و الحديث نسبيّا بقايا قلعة مصطفى آغا بربر 1765- 1834 (راجع إيعال) التي نعتقد بأنّها مبنيّة على أنقاض قلعة أقدم منها عهدا.

14

عائلاتها

موارنة: أنطون. بريص. البزعوني. البعيني. بو سعد. جرجس. جعجع.

الحلّال. خطّار. دابله. دعبول. رزق. طنّوس. العضيمي. عوّاد. فضّول.

القطريب. كنعان. مارون. المقدسي. ملكون. هيكل. اليمّوني. يونس.

روم أرثذوكس: أيّوب. سلّوم. فرج. فيجلون. نصر. روم كاثوليك: أنطاكي.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة

كنيسة القدّيسة تقلا: رعائيّة أرثذوكسيّة؛ كنيسة مار جرجس: رعائيّة مارونيّة؛ كنيسة مار لابي: أثريّة رعائيّة مارونيّة.

المؤسّسات التربويّة

رسميّة ابتدائيّة تكميليّة مختلطة؛ مدرسة خاصّة ابتدائيّة تابعة للمطرانيّة المارونيّة في طرابلس؛ مدرسة الأخوة المريميّين: ثانويّة خاصّة؛ قيد الإنشاء فرع لجامعة اللويزة؛ مركز داود كرم التربويّ.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 جاء الياس مرشد أيّوب مختارا.

مجلس بلدي مستحدث: بنتيجة انتخابات 1998 جاء مجلس قوامه: إميل رزق اللّه رزق رئيسا، جورج يوسف أيّوب نائبا للرئيس، و الأعضاء: جوزيف سمعان أيّوب، أنطوان فيجلون، أنطوان أمين نصر، روفايل سليم عوّاد، طنّوس يوسف طنّوس، عماد لويس العضيمي، و الياس البعيني.

محكمة أميون؛ درك ضهر العين.

15

البنية التحتيّة و الخدماتيّة

مياه الشفة من نبع الغار و من بئر أرتوازيّة محليّة؛ الكهرباء من قاديشا؛ مكتب بريد أميون.

الجمعيّات الأهلية

نادي برسا الإجتماعيّ الثقافيّ الرياضيّ؛ أخويّة الحبل بلا دنس.

المؤسّسات الإستشفائيّة

وضع الحجر الأساس لمستوصف خيريّ و مبنى جديد للبلديّة تبرّعت بتكاليفهما الرهبانيّة المريميّة المارونيّة وفاء لأهالي برسا الذين قدّموا قطعة أرض إلى الرهبانيّة لبناء فرع جديد لجامعة سيّدة اللويزة في البلدة؛ عيادات خاصّة؛ صيدليّة.

المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

معمل نجارة؛ معمل حلويّات معلّبة؛ منشرة و معمل بلاط؛ مكابس زيتون؛ مشاغل حدادة؛ معمل حجارة باطون؛ عدد من المحلّات التجاريّة و الحوانيت التي تبيع المواد الغذائيّة و السلع الاستهلاكيّة و تؤمّن بعض الخدمات الأساسيّة.

مناسباتها الخاصّة

عيد مارجرجس 23 نيسان.

برشا أنظر: العبّوديّة

16

برعشيت‏BAR SHIT

الموقع و الخصائص‏

تقع برعشيت في قضاء بنت جبيل على متوسط ارتفاع 700 م. عن سطح البحر، و على مسافة 116 كلم عن بيروت عبر صور- تبنين. مساحة أراضيها 700 هكتار، زراعاتها تبغ و حنطة و زيتون. أهمّ ينابيعها المحليّة:

عين الضبعة، عين دير قنيا، عين بيبعان، و عين المطلّة. عدد سكّانها المسجّلين نحو 500، 12 نسمة من أصلهم حوالى 000، 4 ناخب.

الإسم و الآثار

إسم تاريخيّ يدعو إلى البحث:PR SHIT و معناها: نسل أو سلالة أو أولاد أو بنو شيت، و شيت هو ابن آدم الثالث بحسب التوراة. ولدى فريحة إمكانيّة أن يكون أصله‏BET R SHITA أي محلّ الخوف و الهلع، و مكان موحش. هذا علمّا بأنّ برعشيت كانت قائمة في" عريض العين" أي في غير موقعها الحاليّ، و لم تعرف أسباب ذلك الانتقال.

عائلاتها

شيعة: إسماعيل. توبة. حمّود. حنّاوي. خالد. خلف. رميتي. زيتون. سرحان.

سلامة. شرارة. شموط. شهاب. ضاهر. عبد النّبي. عبيد. عطوي. عليان.

عودة. غندور. فرحات. قنديل. نور الدين. هادي. ياسين.

مسيحيّون: أيّوب. جدعون.

17

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة و التربويّة

حسينيّة؛ مدرسة رسميّة ابتدائيّة.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 جاء حسين محمّد فرحات مختارا.

مجلس بلدي أنشي‏ء 1963، أصبح يتألّف من 15 عضوا بموجب قانون 1997، و بنتيجة انتخابات 1998 جاء مجلس قوامه: علي خليل عودة رئيسا، و إبراهيم فرحات نائبا للرئيس، و الأعضاء: حسين ضاهر، علي حسين شهاب، حسين محمّد شرارة، نعمة اللّه عبد النّبي، أحمد محمّد عبيد، محمّد أحمد إسماعيل، أحمد علي شهاب، محمّد قاسم شموط، عبد اللّه عودة، ياسر فرحات، علي إبراهيم فرحات، علي عبد المحسن سلامة، و محمّد حسن حمّود؛ محكمة و درك تبنين.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة

مياه الشفة من الليطاني؛ و بريد و موزّع هاتف تبنين؛ تقوم بلديّة برعشيت بجملة مشاريع لإعادة الوجه الريفيّ إلى منطقة" بركة الصوّان" التي كانت منتزها حقيقيّا لجميع أبناء القرى المجاورة قبل الاجتياح الاسرائيليّ 1982، كما تقوم البلديّة بإنشاء حديقة عامّة و ملعب رياضيّ فسيح في المكان.

من برعشيت‏

الشيخ عز الدين أبو أحمد الحسن بن سليمان بن محمّد بن خالد العامليّ الحلّي: كان حيّا 1399، فاضل فقيه، من تلاميذ الشهيد الأوّل، له" مختصر بصائر الدرجات لسعد بن عبد الله"، و" المحتضر في إثبات حضور النبي و الأئمة"، و" الرجعة و الرد على أهل البدعة"، و رسالتان.

18

برغزBOROZ

الموقع و الخصائص‏

تقع برغز في قضاء حاصبيّا على متوسط ارتفاع 500 م. عن سطح البحر، و على مسافة 113 كلم عن بيروت عبر النبطية- طريق يتفرّع من مفرق سوق الخان شمالا ثمّ يقاطع طريق مرجعيون- البقاع الغربي عند محلّة السلطاني. بيوتها مبنيّة عند سفح هضبة صغيرة تشرف مباشرة على نهر الليطاني من الغرب. مساحة أراضيها 500 هكتار، زراعاتها زيتون و رمّان و سفرجل و حبوب. عدد سكّانها المسجّلين نحو 120 نسمة من أصلهم حولى 50 ناخبا. و هي من القرى التي كانت واقعة تحت الاحتلال الإسرائيليّ و قد حرّرت مع سائر قرى الشريط سنة 2000.

الإسم و الآثار

إحتمل فريحة أن يكون أصل الإسم من‏BIR GAZZA و معناه بئر لخزن الماء أو بئر الكنز. أو أن يكون مركّبا من‏BET وRIGHZA من جذر" رجز" الذي يفيد عن الإضطراب أو الرعشة أو الرعدة! مكان الزلازل. نحن نميل إلى ردّ أصل الإسم إلى" بيرغوث"BIR Or أي بئر النجاة و الإغاثة، علما بأنّه قد وجد في أراضيها العديد من المغاور و الكهوف التي ربّما كانت قديما مسكنا للنسّاك أو للهاربين من الحملات و الغزوات، و قد أوى إليها ثوّار مناهضون للعثمانيّين و من ثمّ للفرنسيّين، لأنّ موقع القرية يشكّل همزة الوصل‏

19

بين متصرّفيّة جبل لبنان التي كانت مستقلّة ذاتيّا، و بلاد وادي التيم التي كانت تحت الحكم العثمانيّ، و من الثوّار الذين تخفّوا فيها: شكيب وهاب، و حسن ثابت، و فؤاد علامة. و قد يكون لجأ إليها سواهم من الأقدمين فحملت إسم" بئر أو مغارة الملاذ".

عائلاتها

لا تزل مزرعة برغز مملوكة بأكملها من قبل آل شمس في حاصبيّا، لذلك فإنّ المقيمين فيها غير دائمي الإستقرار، أمّا آخر الأسر التي سكنتها فهي عائلات: أبو ضرغم. بركات. الحرفوش. نطّار. نجم.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات التربويّة

مدرسة رسميّة ابتدائيّة مختلطة.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس إختياري: لم تجر الانتخابات الاختياريّة 1998 بسبب وقوعها تحت الاحتلال آنذاك، بل جرت في أيلول 2001 بعد الانسحاب الاسرائيلي فجاء اسماعيل مجيد حرفوش مختارا بالتزكية؛ محكمة و درك حاصبيّا.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة

مياهها من نبع الوادي؛ مكتب بريد حاصبيّا.

20

البرغليّةAL -BUORLIYI

الموقع و الخصائص‏

البرغلية قرية ساحليّة في قضاء صور تقع على مسافة 76 كلم عن بيروت عبر صيدا- جسر الليطاني. زراعاتها حمضيّات و خضار. عدد سكّانها المسجّلين قرابة 500، 1 نسمة من أصلهم حوالى 500 ناخب.

الإسم و الآثار

لم يسقط الباحثون من الحسبان أن يكون اسم القريّة منسوبا إلى البرغل، بيد أنّ فريحة قد وضع احتمال أن يكون أصل الاسم سريانيّا من مقطعين‏BET R UOLE أي مكان السواقي و الأودية الضيّقة، أوBET RIL YE و معناها مقرّ العسكر المشاة. و نحن لا نملك من المعطيات ما يجعلنا نرجّح إمكانيّة على أخرى ممّا اقترح، سوى أنّنا نلفت إلى أنّ اسم البرغل الذي نعرفه هو لاحق للوجود التركيّ في أرضنا، لأنّ الكلمة تركيّة الأصل، و لا يمكن أن تطلق إسما على قرية هي أقدم من تاريخ دخولها إلى لغتنا المحكيّة و إلى .. نظامنا الغذائي.

عائلاتها

سنّة: الخالد. الخضر. الداود. عكاشة. القريعات. المحمود. موارنة: الريّس.

21

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات التربويّة

مدرسة ابتدائيّة شبه مجّانيّة تابعة لجمعيّة المقاصد الخيريّة الإسلاميّة.

مدرسة تابعة للأسقفيّة المارونيّة في صور.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 أعيد انتخاب خضر إبراهيم الداود مختارا بالتزكية؛ محكمة و درك صور.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة

مياهها من برك رأس العين و بعض الآبار الأرتوازيّة؛ بريد صور.

برغون‏BARUON

الموقع و الخصائص‏

تقع برغون في قضاء الكورة على متوسط ارتفاع 150 م. عن سطح البحر، و على مسافة 76 كلم عن بيروت عبر طرابلس- أنفه. يحدّها شمالا تخوم أنفه، شرقا ذكرون، غربا بدبهون، و جنوبا بدبهون و كفر حزير. مساحة أراضيها 140 هكتارا. زراعاتها زيتون و لوز و كرمة و حمضيّات و خضار و حبوب، و هي شهيرة بإنتاج زهر الليمون.

عدد سكّانها المسجّلين 421 نسمة من أصلهم 212 ناخبا.

22

الإسم و الآثار

حتّي كتب اسمها برقون، وردّه إلى الآراميّة- السريانيّةBARQUONA تصغيرBARQA أي البرق و البريق و اللمعان، غير أنّنا لا نجد مبرّرا لتحوير الاسم من برقون إلى برغون، و إنّنا نميل إلى أن يكون الإسم محوّرا لكلمة من اللغات اللاتينيّة و عائدا إلى الحقبة الصليبيّة بالاستناد إلى ما وجد فيها من آثار، من جملتها بقايا دير يعرف بدير غون، و كنيسة باسم القدّيسة بربارة لا تزال قائمة إلى اليوم، كما أنّ برغون الحاليّة بمجملها تقوم على أنقاض أبنية صليبيّة، و يقال بل على أنقاض أديار صليبيّة. في خراجها أيضا نواويس حجريّة منقوشة باليد تعود إلى الحقبة الفينيقيّة. و يؤكّد التقليد في القرية على أنّها كانت مأهولة من قوم مسيحيّين تبادلوا العقارات مع آل الأيّوبي فنزحوا إلى غير منطقة بينما انتقل آل الأيّوبي إلى برغون أوائل القرن التاسع عشر؛ و لا نستبعد أن يكون هؤلاء السكّان القدامى من بقايا الصليبيّين في لبنان.

عائلاتها

سنّة: إبراهيم. الأيّوبي. شعبان. العثمان.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة و التربويّة

جامع برغون؛ مدرسة رسميّة ابتدائيّة تكميليّة مختلطة.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 جاء الأمير محمود عبد الرحمن الأيّوبي مختارا؛ محكمة أميون؛ درك شكّا.

23

البنية التحتيّة و الخدماتيّة و المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

مياه الشفة من نبع الغار و من آبار أرتوازيّة محليّة معمّمة على القرية عبر شبكة؛ الكهرباء من معمل قاديشا؛ هاتف آلي؛ بريد أنفه؛ معمل أنابيب بلاستيكيّة؛ بضعة حوانيت.

الجمعيّات الأهليّة

جمعيّة برغون و بدبهون الخيريّة المشتركة.

من برغون‏

الشيخ الأمير مروان الأيّوبي: أمين سرّ دار الافتاء في مدينة طرابلس؛ الأمير عوني الأيّوبي: مهندس، رئيس معاصر لنقابة المهندسين في كندا.

برقاBARQA

الموقع و الخصائص‏

تقع برقا في قضاء بعلبك على ارتفاع 300، 1 م. عن سطح البحر و على مسافة 118 كلم عن بيروت عبر بعلبك- إبعات- دير الأحمر- بشوات.

مساحة أراضيها 944، 1 هكتارا. زراعاتها: حبوب. عدد سكّانها المسجّلين نحو 000، 2 نسمة من أصلهم 755 ناخبا.

الإسم و الآثار

في الأراميّة- السريانيّة كلمة برقاBARQA كما هو إسم القرية تماما تعني البريق و اللمعان، و قد وضع فريحة هذا الاحتمال مع عدم إهمال إمكانيّة

24

أن يكون أصل الإسم‏BARGA و معناه البرج. و نحن مع هذه الإمكانيّة بالنظر لما وجد فيها من آثار حجارتها شبيهة ببعض حجارة قلعة بعلبك، ما يعني بوضوح أنّه كان فيها برج قائم لا بدّ من أن تكون قد اتّخذت إسمها منه.

عائلاتها

موارنة: جعجع. حدشيتي. خضرا. طوق.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة و التربويّة

كنيسة مار يوسف: رعائيّة مارونيّة؛ رسميّة ابتدائيّة تكميليّة.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 جاء سامي جبرايل جعجع مختارا.

مجلس بلدي أنشئ عام 1964، و بنتيجة انتخابات 1998 جاء مجلس قوامه:

حنّا جعجع رئيسا، يوسف جعجع نائبا للرئيس، و الأعضاء: بطرس يوسف جعجع، كميل جعجع، إميل جعجع، أنطوان عقل جعجع، شربل جعجع، أنطونيوس طوق، و ديب خضرة؛ محكمة بعلبك؛ مخفر دير الأحمر.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة و الإستشفائيّة و التجاريّة

مياهها من عيون أرغش؛ بريد دير الأحمر؛ مركز صحيّ اجتماعيّ تابع لمنظّمة مالطا؛ بضعة حوانيت.

مناسباتها الخاصّة

عيد مار يوسف 19 آذار.

25

برقايل‏BERQAYEL

الموقع و الخصائص‏

تقع برقايل في منطقة القيطع من قضاء عكّار على ارتفاع 250 م. عن سطح البحر و على مسافة 110 كلم عن بيروت عبر طرابلس- العبدة- ببنين- عيون الغزلان. مساحة أراضيها 631 هكتارا. تتناثر بيوتها على سفوح التلال البديعة الإشراف و تحيط بها كروم الزيتون من كلّ جانب، ما يمنحها مناخا لطيفا، و إضافة إلى الزيتون الذي يشكّل زراعتها الرئيسيّة، فيها لوز و كرمة و تين و تشكيلة من الأشجار المثمرة المتفرّقة بما فيها الحمضيّات، إضافة إلى الخضار و الحبوب.

مياه الريّ من نبع العيون و من نبع محلّي يعرف بعين الجامع، و من ينابيع عديدة أخرى في البلدة و من حوالى 60 بئرا أرتوازيّة. عدد سكّانها المسجّلين قرابة 000، 18 نسمة من أصلهم نحو 280، 4 ناخبا، أمّا مجمل عدد السكّان الإجمالي فقرابة 000، 20 نسمة. و من أبنائها عديدون في الجيش اللبنانيّ و قوى الأمن.

الإسم و الآثار

إسمها ساميّ قديم‏BARQ EL أي ضياء الله، و قد يكون أطلق على القرية تبرّكا أو أنّها كانت مقرّا لمعبد اندثر أو تهدّم بفعل الزلازل و تبعثرت حجارته، علما بأنّ أراضي البلدة تحفظ الكثير من الآثار القديمة منها الحجارة الكبيرة

26

المشغولة و النواويس المحفورة في الصخور بشكل مستدير الفتحات. و من آثارها الأحدث عهدا سرايا قديمة تعود إلى القرن السابع عشر يوم كانت برقايل مركزا لحكّام عكّار.

عائلاتها

سنّة: إبراهيم. أبو اسماعيل- إسماعيل. أحمد. أسعد. الأسمر. باشا. برغل.

الجوم. الحاج. حبلص. الحسن. الحكيم. حمد. حوّا. خالد. خضر. خليل.

دنون. السايس. سعيد. سليم. سيّور. شرف الدين. شريف. شنبور. الشيخ.

الشيخ علي. الشيخ مصطفى. صباح. الصرّاف. الطحش. طرفة. طه.

عبد اللّه. عبد الحليم. عبد الرزّاق. عبد الكريم. عبد الواحد. عبد الوهّاب.

عبدو. العبّود. عبيد. عثمان. علي. العمري. عوض. قاسم. قرحاني. قدّور.

محمود. المرعبي. المصري. المصطفى. ملحم. المعرّاوي. منطلب. موسى.

الميناوي. هزيم. هوشر. يونس.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة

جامع الزاوية؛ جامع الضيعة؛ جامع الدفلاية؛ جامع الحرف؛ مزار الشيخ عمر العمري؛ مزار وليّ الله الشيخ موسى؛ مزار الشيخ عبد الوهّاب؛ مزار الشيخ زرزور.

المؤسّسات التربويّة

ثانويّة برقايل الرسميّة؛ تكميليّة برقايل الرسميّة؛ مدرسة أبي بكر الصدّيق:

ثانويّة مختلطة خاصّة تابعة للجمعيّة الحميديّة افتتحت فيها كلّيّتا الدراسات‏

27

الإسلاميّة و إدارة الأعمال؛ مدرسة الألسن الإسلاميّة: إبتدائيّة مختلطة؛ مدرسة الربيع الإسلاميّة: إبتدائيّة مختلطة.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري و أربعة مخاتير: بنتيجة انتخابات 1998 جاء مختارا كلّ من عمر محمّد قاسم شرف الدين؛ جمال عبد القادر القرحاني؛ محمّد قاسم العمري؛ عبده أحمد حسين شرف.

المجلس البلدي: واحد من خمسة قوميسيونات بلديّة نشأت في عكّار 1908.

و في 1921 حلّ حاكم لبنان الفرنسيّ ترابو جميع بلديّات عكّار و دعا إلى انتخابات مجالس من ستّة أعضاء لكلّ من البلديّات الخمس 1922. و في 1926 ألغيت بلديّة برقايل بضغط من محمود بك عبد الرزّاق و بقيت من دون بلديّة حتّى 1963 إذ أنشئ لها مجلس من تسعة أعضاء. و في انتخابات 1998 جاء مجلس قوامه: عبد الحميد الحسن رئيسا، علي عبيد نائبا للرئيس، و الأعضاء: أحمد حبلص، محمود الحاج، عبد اللطيف العمري، علي يونس، عبد العزيز الميناوي، رضوان العمري، محمّد المصري، أحمد الحكيم، خالد شرف الدين، محمّد الشيخ طه، رياض عبد الرزّاق، مصطفى عوض، محمّد أسعد.

محكمة حلبا؛ مخفر درك.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة

مياه الشفة من الينابيع المحليّة و من آبارها الأرتوازيّة العديدة و من مشروع العيون، و أخصّ مصادر مياه الشفة فيها نبع عين الجامع الذي يشكّل المصدر الرئيسيّ لمياه الشرب و الإستعمال المنزليّ في البلدة، و هو يقوم خلف الجامع الذي بناه محمّد العبد، و قد جرّت مياه العين عبر قسطلين: الأوّل خصّص‏

28

لحاجة المصلّين، و الثاني لأهالي البلدة؛ الكهرباء من معمل قاديشا عبر محطّة نهر البارد؛ سنترال هاتف إلكتروني أنشئ 1996؛ بريد بقرزلا.

الجمعيّات الأهليّة

جمعيّة الإصلاح؛ نادي رابطة النعاون الخيريّ؛ النادي الثقافيّ الرياضيّ؛ رابطة آل عبيد.

المؤسّسات الإستشفائيّة

مستوصف حكوميّ و سيّارة إسعاف؛ مستوصف الإيمان التابع للجمعيّة الطبيّة الإسلاميّة.

المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

شكّلت زراعة الزيتون المورد الرئيسيّ لبرقايل في تاريخها الحديث فعرفت عبره أربع معاصر مائيّة للزيت هي: معصرة عبد اللّه بك المرعبي التي كانت تحت مخفر الدرك و قد أزيلت تماما، معصرة عبد اللطيف ملحم، معصرة علي ملحم التي ما زال حجرها في مكانه، و معصرة كامل إبراهيم ملحم التي أزيلت، و دلالة على أهميّة الزيت في تراث برقايل، قام السيّد عماد عبد الرزاق بعرض حجر هذه المعصرة الأخيرة عند المدخل الرئيسي للبلدة؛ أمّا اليوم ففيها ثلاثة مكابس حديثة للزيتون. و من صناعاتها: معمل بلاط؛ بضعة مصانع مفروشات؛ بضعة معامل حجر باطون؛ معمل تنك؛ و من مؤسّساتها التجاريّة عدد من المحالّ التي تؤمّن المواد الغذائيّة و السلع الاستهلاكيّة و بعض الكماليّات.

من برقايل‏

محمّد مصطفى أحمد (م): نائب 1943- 1947؛ محمّد أحمد حبلص:

مدرّس و ناشط إجتماعي و شاعر، ولد 1964، ماجيستير في الأدب العربي،

29

عضو" رابطة الإصلاح الخيري"، له ديوان؛ محمّد عبّود بك عبد الرزّاق (1880- 1958): نائب في المجلس العمومي لولاية بيروت عن بلاد عكّار 1912، عضو المجلس التمثيليّ الأوّل و الثاني، نائب 1927- 1929، و 1929- 1931؛ محمّد بك عبد الرزّاق (م): نائب 1934- 1939، و 1943- 1951؛ علي عبد الكريم (م): نائب 1960- 1964؛ محمّد العبّود (م): وزير الماليّة 1947- 1948؛ الشيخ د. محمّد خالد عبيد: عالم في الدين، دكتوراه في الشريعة الإسلاميّة؛ محمّد المصطفى (م): نائب سابق.

برقطا أنظر: قمهز

بركة حجولا أنظر: حجولا

30

برمّاناBRUOMM NA

الموقع و الخصائص‏

يقع مصيف برمّانا الشهير على ارتفاع 780 م. عن سطح البحر و على مسافة 17 كلم عن بيروت عبر مستديرة المكلّس- المنصوريّة- بيت مري، أو عبر الجديدة- الفنار- مونتي فيردي- بيت مري. و تقوم برمّانا على قمّة أكمة تمتدّ مسافة ستة كيلومترات بين بيت مري و بعبدات، و يشكّل موقع البلدة مركزا متوسطا بين مدن و قرى المتن، مساحة أراضيها 400 هكتار، يحدّها شمالا بعبدات و تمامها دير مار شعيا- المزكّة، شرقا مجرى نهر الجعماني الذي يعرف ساحلا بنهر بيروت و تمامه قرية الغابة، جنوبا بيت مري، و غربا جورة البلوط. و تتخلل أرض برمّانا تلال صغيرة و بعض المنخفضات، تحيط بها أشجار الصنوبر و بعض السنديان من كلّ صوب، و تتخلل المسافات الواقعة بين بيوتها بساتين تفّاح و الجنائن المثمرة إضافة إلى الصنوبر المسيطر في كلّ مكان.

تطلّ برمّانا من الجهتين الشماليّة و الغربيّة على بيروت و الساحل، و من الجهة الشرقيّة يقابلها جبل صنين، و من الجهة الجنوبيّة تشرف على وادي الجعماني العميق المغطّى بغابات الصنوبر و السنديان، و تنبسط أمامها من تلك الجهة مدينة عاليه و أكثر قرى الغرب حتّى عبيه، و تظهر للواقف على مرتفعاتها جبال جزيرة قبرص قبيل الغروب متى كان الجوّ صافيا. و إجمالا فإنّ برمّانا جامعة لمحاسن الطبيعة، من خضرة الشجر و النبات، و من زرقة

31

مياه البحر و حمرة رماله المنبسطة أمامها في محلّة الأوزاعي، و من جمال الأبنية القائمة فيها، و من صفاء مائها و لطف هوائها؛ و هي جامعة أيضا لكلّ ما يحتاج إليه الإنسان من حاجيّات و من مقاه و مطاعم و فنادق و مرابع و منتزهات، حتّى غدت اليوم من أهمّ مدن الإصطياف في الشرق الأوسط، يقصدها طلّاب الاستجمام من لبنان و خارجه.

عدد سكّانها المسجّلين قرابة 000، 12 نسمة من أصلهم نحو 500، 3 ناخب. أمّا عدد السكّان فيرتفع صيفا إلى حولى 000، 20 نسمة. أمّا عدد الوحدات السكنيّة فيزيد على 500، 2. و قد طرأ على برمّانا تحسينات في البنية التحتيّة برزت بشكل واضح في الطرق توسيعا و تعبيدا، و تزيّنت المفارق و الوسطيّات و الأرصفة بالأزهار و الشتول و الأشجار، ما أضفى على المصيف طابعا أكثر بهاء من ذي قبل.

الإسم و الآثار

أجمع الباحثون حول أنّ أصل إسم برمّانا هوBET RAMM NA : بيت الإله الساميّ المشترك‏RIMMON في الأراميّة، وRAMM N في الأشوريّة، و كان إله العاصفة و الرعد و الشتاء، ثم تجاوزا، إله الخصب. و ليس لشجر الرمّان أيّة علاقة بإسم برمّانا كما يعتقد البعض، غير أنّ شجر الرمّان و زهره، الجلنار، هما رمز هذا الإله، ربّما سميت الشجرة نسبة اليه. و لا تزال آثار أولئك الفينيقيّين الذين سكنوا برمّانا في قديم الزمان ظاهرة في منطقة عرنتا بالقرب من دير مارشعيا الشهير.

إسم عرنتا أصله آراميّ أيضا:ARNTA و معناه يفيد عن الصلابة و الشدّة و القسوة.

32

عائلاتها

عائلات برمّانا ذات أكثريّة أرثذوكسيّة، يليهم الموارنة، فالروم الكاثوليك، فأقليّات من البروتستنت و الدروز و السريان الأرثذوكس و الكاثوليك و الأرمن الأرثذوكس و الكاثوليك و الأقباط. و في ما يلي أسماء عائلاتها:

أبو حمد. أبو سمرا- بو سمرا. أبو فاضل. أبو راضي. أبو ناصر. أبي اللمع.

أبي كرم- كرم. الأسود. الأشقر. البتروني. بشارة. تادروس. جديّ. حبيب.

الحداد. خرما. الخوري (جرجس). رزق. زلزل. سالم. سعد. سليمان.

صهيون. ضاهر. الطويل. عز الدين. علوان. عوّاد. فرح. قرطاس. كفوري.

كنعان. مفرّج. مقصد. منذر. نبهان. نعمة. وهبة- وهبي. يونس.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة

كنيسة مار شعيا: رعائيّة أرثذوكسيّة، أقدم كنائس برمّانا، أسست 1561 على أنقاض قلعة قديمة، تمّ تجديدها أواخر القرن التاسع عشر.

كنيسة مار شعيا: كنيسة رعائيّة مارونيّة أنشئت في القرن التاسع عشر و حلّت مكان كنيسة مار جرجس التي قدّمت لطائفة الروم الكاثوليك.

كنيسة مار جرجس: رعائيّة للروم الكاثوليك، بنيت في الربع الأوّل من القرن السادس عشر، و كانت للموارنة الذين قدّموها لطائفة الكاثوليك، و بنوا كنيسة مار شعيا المارونيّة الحاليّة.

كنيسة خاصّة أسّستها جمعيّة الكويكرز في أواخر القرن التاسع عشر.

كنيسة خاصّة أسّسها اللعازاريّون في أواخر القرن التاسع عشر.

33

كنيسة راهبات الصليب: أنشأها الأب يعقوب الكبّوشي سنة 1950 مع المدرسة.

كابيلا مار الياس: مارونيّة، أنشئت 1959.

كنيسة سيّدة برمّانا: بناها الكونت شديد، و وهبها لوقف مار شعيا المارونيّ.

كنيسة مار عبدا: رعائيّة مارونيّة.

المؤسّسات التربويّة

مدرسة برمّانا العالية: أسّستها جمعيّة الكويكرز في نهاية القرن التاسع عشر؛ مركز القديس منصور: أسّسته راهبات المحبّة فرعا لمدارسهنّ في برمّانا نهاية القرن التاسع عشر في قصر أثريّ للأمراء اللمعيّين، يضمّ اليوم مدرسة مجّانيّة، مركز رعاية و خدمة للأيتام، و برنامجا نهاريّا لخدمة المسنّين (العمر الثالث)، و قد خضعت أقبية الدير للترميم بالتنسيق مع السفارتين الفرنسيّة و الألمانيّة و بإشراف البلديّة و تمّ تحويلها إلى قاعات لاستقبال مختلف النشاطات الرياضيّة و الثقافيّة بعد تجهيزها بآلات الكومبيوتر؛ مدرسة رسميّة مختلطة أسّست 1945؛ مدرسة مارالياس لراهبات الصليب: من الحضانة إلى الصفوف التكميليّة، أسّسها الأب يعقوب الكبّوشي 1950 ثمّ ألحق بها فرع للتعليم المهنيّ؛ ثانوية برمّانا: أسّسها أنطوان توما 1964؛ فالي إنترناشيونال سكول- برمّانا.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 جاء مختارا كلّ من خليل جرجي كنعان، وفادي ألفرد بشارة.

مجلس بلدي أسّس في عهد المتصرفيّة برئاسة القائمقام في حوالى سنة 1875. و كان رئيسه سنة 1906 أسعد بك الأسود. و توالت انتخابات المجالس البلديّة، و بنتيجة انتخابات 1998 جاء مجلس قوامه: بيار الأشقر

34

رئيسا، وليد رزق نائبا للرئيس، و الأعضاء: ميشال عوّاد، فيليب سالم، نبيه زلزل، سامي الأسود، ورتكيس زادوريان، راجي يونس، جرجي حبيب، كميل أبي سمرا، الياس البتروني، نمير كنعان، ألكسندر ديمتري فرح، مروان سلمان عزّ الدين، و أنور فريد أبو فاضل؛ محكمة جديدة المتن؛ مخفر درك.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة و الإستشفائيّة

مياه الشفة من نبع المنبوخ؛ سنترال هاتفيّ إلكترونيّ؛ مكتب بريد؛ إنارة عامّة؛ مستوصف؛ عيادات و مختبرات و صيدليّات.

المؤسّسات السياحيّة و السكنيّة

حوالى 50 مطعما و مقهى و مربعا؛ 23 فندقا؛ مئات المؤسّست السياحيّة بما فيها صالات السينما و المسارح و مكاتب السفر و المعارض ...

الجمعيّات الأهليّة و الاجتماعيّة

جمعيّة الهدى للرعاية الإجتماعيّة في مدرسة" برمّانا العالية"؛ مركز منيرة الصلح للتخلّف العقليّ التابع لمؤسّسة" الأمل للمعوّقين"؛ نادي الجبل؛ نادي برمانا الرياضي؛ نادي بي. إتش. سي. الرياضيّ؛ و تتميّز برمّانا بنشاط رياضيّ عريق، كانت أوّل بلدة جبليّة عرفت الرياضة بمفهومها الحديث 1889 إذ أنشى‏ء فيها أوّل ملعب لكرة المضرب في لبنان على أيّام" توماس ليتل" رئيس مدرسة برمّانا العالية، في أواخر ستّينات القرن العشرين أنشئ فيها ملعب عالميّ لكرة القدم. و تتنوّع اليوم الرياضة في برمّانا بين سباحة، و كرات مضرب و سلة و قدم و سباق سيّارات، و ألعاب قوى.

المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

صناعات خفيفة بعيدة عن مراكز الإسكان منها مشاغل حدادة و ميكانيك و صناعة حجر باطون و مناشر خشب و مشاغل حلويّات؛ سوق تجاريّة تحتوي مختلف الأصناف الأساسيّة و الكماليّة.

35

مناسباتها الخاصّة

عيد مار شعيا 15 تشرين الأوّل.

من برمّانا

خليل أبو حمد: محام، وزير الخارجيّة و المغتربين في حكومتين 1970- 1973؛ أسعد أبو سمرا (م): قاض، حاكم صلح المتن في عهد الإنتداب؛ إميل أبو سمرا: قاض و شاعر و أديب، مستشار بمنصب شرف لدى مجلس شورى الدولة، له مؤلفات؛ الأمراء: أحمد أبي اللمع، بشير أحمد أبي اللمع، منصور أبي اللمع، نجيب أبي اللمع: من حكّام عهد الإمارة بعد معركة عيندارة 1712؛ سليم أمين أبي اللمع (1879- 1948): عالم و سياسي، رئيس مجلس الإدارة في متصرفيّة جبل لبنان 1915، أنشأ معمل" الأنوار" لتوليد الطاقة الكهربائيّة و هو الأوّل في لبنان، رئيس للجامعة المتنيّة ور للجامعة اللمعيّة، نال من البابا الوسام الغريغوري و من المجمع العلمي الدولي وسامه الذهبي من الدرجة الأولى؛ المطران نعمة الله أبو كرم (1851- 1931): أسقف ماروني علّامة له مؤلّفات و تعريب موسوعيّ فلسفيّ؛ نجم بن الياس الأسواد (1798- 1883): عضو مجلس إدارة لعدّة دورات؛ إبراهيم بك الأسواد (1855- 1940): صحافي و مؤرّخ و قاض و سياسي، عضو مجلس الإدارة 1915، مدير للمعارف، مؤسّس جريدة" لبنان" 1891، و المطبعة العثمانيّة، له:" تنوير الأذهان" و" ذخائر لبنان"، و" دليل لبنان"؛ أسعد بك الأسواد (م): رئيس للبلديّة، مدير ناحية الشوير، عضو مجلس الإدارة؛ نجم أسعد الأسواد (م): خلف أباه في مناصبه؛ البرتوثنكلوس غفرائيل الأسواد؛ ليونيل الأسواد: أمين عام للجنة حسابات الأمّة التجاريّة لدى وزارة المال الفرنسيّة؛ الأب يوسف الأشقر: راهب‏

36

أنطوني، موسيقي، مدبّر؛ ألكسندر درويش الأشقر (ت 1986): صحافي، أسّس" جريدة" صوت برمّانا" و" دار برمّانا للطباعة و للنشر"؛ بيار الأشقر:

نقيب أصحاب الفنادق، رئيس بلديّة برمّانا 1998؛ الخوري فيلمون بشارة:

أمين سرّ بطريركي؛ البرتوثنكلوس طانيوس بشارة؛ إميل الخوري (1894- 1961): صحافي و دبلوماسي و مؤرّخ حرّر في" الأهرام"، سفير للبنان في إيطاليا؛ رامز رزق: مهندس و إداري، أحد مؤسّسي شركة تلفزيون لبنان و المشرق 1962؛ كمال أندريه رزق: مهندس و صاحب مشاريع إنشائيّة كبرى، ولد 1964، مهندس مشروع" النازا" في واشنطن، حمل إجازة" النبوغ اللبناني في العاصمة الأميركيّة" و تهاني و جوائز" المعهد الأميركي للمهندسين المعماريّين" و" المعهد اللبناني للمهندسين"؛ د. ناجي صهيون (ت 1991):

أستاذ في كليّة الطب في الجامعة الأميركيّة، عضو جمعية تقدم العلوم في أكاديميّة العلوم في نيويورك؛ خليل قرطاس (م): عضو مجلس الإدارة؛ د.

فؤاد مفرّج: دكتوراه حقوق و علاقات دوليّة، مثّل البلاد العربيّة في مؤتمر الشباب العالمي.

و من برمّانا عدد كبير نسبيّا من أصحاب المهن الحرّة و حملة الإجازات الجامعيّة و رجال الأعمال في لبنان و بلدان الانتشار في مختلف القارّات و المجالات كافّة.

37

بريتال عين البنّيه- المريج‏BRITEL ??A EL -BINNA .AL -MRAIJ

الموقع و الخصائص‏

بريتال و توابعها و منها عين البنّيه- المريج، تقع في قضاء بعلبك على متوسط ارتفاع 200، 1 م. عن سطح البحر، و على مسافة 78 كلم عن بيروت عبر أبلح- ريّاق- بعلبك- طليا.

مساحة أراضي بريتال 269، 4 هكتار، و عين البنية- المريج 754، 1 هكتارا. زراعاتها حبوب على أنواعها. عدد سكّان بريتال و توابعها المسجّلين حوالى 000، 14 من أصلهم 780، 5 ناخبا بحسب إحصاء أجري سنة 1998، يتوزّعون على بريتال غربيّ: 482، 1، بريتال شرقيّ: 572، 1، بريتال الشميس: 090، 1، بريتال عين الجوزة: 98، بريتال عين البينة:

130، بريتال اليونسيّة: 808.

تعاني بريتال، كما بلدات مجاورة، مشكلة الأراضي المشاع و مشكلة عدم إعطاء أبنائها إفادات ضمّ و فرز عقاريّة. و السبب في ذلك نتيجة تجميد مشروع الفرز و الضمّ لهذه المنطقة في ديوان المحاسبة مع أنّه المشروع الوحيد الذي يحلّ المشاكل العقاريّة في القاع و يونين و بريتال و سائر قرى البقاع.

38

الإسم و الآثار

رجّح الباحثون، و منهم فريحة، أن يكون الإسم فينيقيّا أصله‏BERIT -EL أي عهد الله و أمانه. و قد وجد الأهلون صدفة في أرضها عددا من النواويس الحجريّة المحفورة في الصخر، أهمّها ناووس في محلّة البيادر طوله خمسة أمتار و عمقه يزيد عن المتر و تتفرّع في أسفله مدافن وجد في إحدها نعش من رصاص، و يكثر عدد النواويس في بريتال إذ يبلغ حوالي المئتين، ما يعني أنّه كان في المنطقة معبد مدفنيّ كان اسمه" عهد الله".

كان أهالي بريتال يسكنون في ما مضى أماكن في الجرد تسمّى تلّ المنير، السواد، كفرا، يغمور، مخنّا، القفصيّة، النبي إسماعيل، و بدنتا، و كانوا يعتمدون كثيرا على صناعة الفحم لأنّ المنطقة كانت غنيّة بالأحراج، و عندما لم تعد الأحراج تكفي متطلّبات معيشتهم انتقلوا إلى بريتال الواقعة في سهل البقاع الخصب، يوم كانت بريتال ملكا للأمراء الحرافشة الذين هجروها.

عائلاتها

شيعة: أبو محسن. إسماعيل. حسن. سلهب. سيف الدّين. شحادة. شهاب.

صالح. طالب. طليس. عبد اللّه. العزقي. الغضبان. مراد. مرعي. مصري.

مظلوم. وهبة. يونس.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة و التربويّة

حسينية و جامع بريتال؛ رسميّة ابتدائيّة تكميليّة مختلطة؛ رسميّة المتوسطة؛ رسميّة ثانويّة مختلطة؛ مدرسة الإمام الحجّة: خاصّة؛ مدرسة الإمام علي:

خاصّة؛ مدرسة الإيمان: خاصّة.

39

المؤسّسات الإداريّة

مجالس اختيارية: بنتيجة انتخابات 1998 جاء مختارا كلّ من علي عبّاس يونس لليونسيّة، و علي داهج إسماعيل و حسن علي إسماعيل لبريتال شرقيّ، و قاسم محمّد عبّاس صالح لشميس غربي، و حسن زكي إسماعيل لعين البنّيه، و حسن عبّاس مظلوم لعين الجوز، و محمّد أحمد طليس و حسين زكي حسين المعروف بحسين زكي طليس لبريتال غربي، و عصام عبّاس مظلوم للشميس.

مجلس بلدي: بنتيجة انتخابات 1998 جاء مجلس قوامه: عبّاس زكي إسماعيل رئيسا، حسن علي مظلوم نائبا للرئيس، و الأعضاء: أحمد محمّد مظلوم، محمّد قاسم صالح، محمّد علي مظلوم، أحمد مهدي شحادة، علي محمّد أبو محسن، قاسم محمّد يونس، زهير علي اسماعيل، محمّد دياب العزقي، ركان خليل صالح، زياد علي طليس، حسن حسين يونس، محمّد علي اسماعيل، محمّد حسين مظلوم.

محكمة و مخفر بعلبك.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة

مياه الشفة من عين الدلبة و من سباط التي في خراج البلدة؛ بريد و هاتف و كهرباء بعلبك.

في ربيع 1999 كانت بريتال تشهد في إطار البرنامج البيئيّ للعام 1999 حملة تشجير أقامتها بلديّة بريتال بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية الريفيّة و الجيش اللبنانيّ و مؤسّسة الإسكان التعاونيّ و هيئات أهليّة، و شملت مداخل البلدة و شوارعها الرئيسيّة و استمرّت ثلاثة أيّام تمّ في خلالها غرس ألف شجرة من نوع لوغستروم و سرو و صنوبر، و انتهت بإقامة حديقة عامّة في البلدة.

40

الجمعيّات الأهليّة

نادي بريتال الثقافي الإجتماعي.

المؤسّسات الإستشفائيّة

مستوصف بريتال.

المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

بضعة مشاغل حدادة و نجارة و ميكانيك سيّارات؛ عدد ملحوظ من المحالّ التجاريّة التي تؤمّن المواد الغذائيّة و الحاجات الاستهلاكيّة و اللوازم الزراعيّة و الأعلاف.

من بريتال‏

الشيخ خضر طليس: رجل دين و سياسي قيادي، ولد 1962، عضو المكتب السياسي في حزب الله، نائب 1992- 1996؛ عبد الغني طليس:

كاتب و شاعر.

البريج أنظر: الجليسة. و عين عار

41

بريح البصيّل. المطيلي‏BR AL -BS IL .AL -M LI

الموقع و الخصائص‏

بريح، و معها البصيّل و المطيلي، من قرى العرقوب الأعلى في قضاء الشوف، تقع على متوسط ارتفاع 800 م. عن سطح البحر، و على مسافة 45 كلم عن بيروت عبر الدامور- دير القمر- معاصر بيت الدين، أو المديرج- نبع الصفا. مساحة أراضيها 300 هكتار. زراعاتها تفّاح و درّاقن و إجاص و زيتون و كرمة و تين و أشجار أخرى مثمرة متفرّقة و خضار موسميّة. تروي أراضيها مياه نبع الصفا عبر قناة بيت الدين، و ينابيعها المحليّة و أهمّها العين و عين محلا و عين القيس و نبع الغابة و عين الفاترة و عين الصفصافة و عين المطلّة.

عدد سكّانها المسجّلين نحو 200، 4 نسمة من أصلهم قرابة 600، 1 ناخب. غير أنّها تعرّضت لتقلّبات ديموغرافيّة بسبب تهجير سكّانها المسيحيّين في خلال الحرب الأهليّة في الربع الأخير من القرن العشرين.

الإسم و الآثار

بينما ردّ القدماء اسم بريح إلى الآراميّة- السريانيّة و جعلوا أصله" بيت الريح" و معناه" محل الرياح و العواصف"، أو" بيت الريحا" و معناه:" مكان‏

42

عطر"، لم يستبعد فريحة الإمكانيّتين بل أضاف إليهما إمكانيّة أن يكون الإسم من كلمة واحدة من جذر برح الآرامي الذي يعني الهرب و الالتجاء، فيكون معنى الإسم: الهارب. كما وضع إمكانيّة أخيرة أن يكون الإسم مركّبا من كلمتي‏BET RWIA و معناها البيت الفسيح.

بعد استعراض هذه الامكانيّات و الانتقال إلى اسم المطيلة التي تشكّل جزءا من بريح يقع في جهتها الغربيّة، نجد أنّ أقرب التفسيرات التي أعطيت لاسمها هو القائل بأنّ أصله‏MALLELE و معناه: المظال، و الخيام، و مجازا المكان الحائد عن الرياح و الشمس، هنا لا نعود نتردّد في اعتماد المعنى الأوّل لاسم بريح: مكان الرياح و العواصف، من منطلق التناقض بين موقعي المكانين المتجاورين و المتمايزين. أمّا البصيّل، فأصله برأيناBISL YE أي مكان زراعة البصل.

عائلاتها

موحّدون دروز: أبو عزّ الدين. أبو علي. أبو فخر. جاسر. سريّ الدين.

السعدي. صغبيني. عبد السلام. علامة. العلي. عماد. محاسن. يحيى.

مسيحيّون: جوهر. حبيب. حسّون. خليل. الخوري. (تادي) شلهوب. صعب.

صوايا. صوما. فارس. كامل. كوكباني. لحّود.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة

كنيستان في بريح على اسم مار الياس؛ كنيسة مار جرجس؛ كنيسة مار الياس في المطيلة.

43

المؤسّسات التربويّة

رسميّة ابتدائيّة تكميليّة مختلطة؛ مدرسة مار الياس المارونيّة: خاصّة ابتدائيّة؛ المدرسة الأهليّة: خاصّة ابتدائيّة؛ مدرسة رعاية الطفل اللبناني: خاصّة

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري؛ مجلس بلدي أسّس 1963.

في 8 أيّار 1998 اتّخذ مجلس الوزراء قرارا باستثنائها مع عشرين بلدة أخرى من الدعوّة لإجراء الإنتخابات البلديّة و الإختياريّة لأنّها واقعة في منطقة تهجير و لم تتمّ المصالحة و العودة إليها.

حتّى تاريخ إعداد هذه المجموعة لم تكن قد جرت فيها الانتخابات غير أنّ المصالحة كانت قد تمّت و كذلك الاخلاءات و بدأت عودة بعض المهجّرين و بدأ العمل في إعادة بناء الكنائس.

محكمة و مخفر دير القمر.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة

مياه الشفة شبكة من مصلحة مياه الباروك؛ مكتب كهرباء بيت الدين؛ بريد دير القمر.

الجمعيّات الأهليّة

الرابطة الإجتماعيّة؛ نادي النهضة الثقافيّ.

المؤسّسات الإستشفائيّة

مستوصف خيريّ تساهم فيه البلديّة و الرابطة الإجتماعيّة.

مستوصف نادي النهضة الثقافيّ.

44

المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

مكبس حديث للزيتون؛ منشرة لصنع الصناديق الخشبيّة؛ مطحنة حبوب؛ عدد من المحالّ التجاريّة و الحوانيت التي تؤمّن المواد الغذائيّة و معظم السلع الاستهلاكيّة الأساسيّة.

معالم سياحيّة

منتزه عين الصفصافة حيث مجرى العين و نبع القاع و غابة جوز و صفصاف و مقهى و مطعم صيفيّان.

مناسباتها الخاصّة

عيد مار الياس في 20 تمّوز.

عيد مار جرجس في 23 نيسان.

من بريح‏

منها: عائدة حليم سريّ الدين: أديبة و كاتبة و صحافيّة، ولدت 1954، مديرة تحرير" وكالة الأخبار العربيّة و العالميّة"، سكرتيرة تحرير الإعلام في سفارة اليمن، لها مؤلّفات.

45

بريسات‏BRIS T

الموقع و الخصائص‏

تقع بريسات على كتف وادي قنّوبين في قضاء بشرّي على متوسط ارتفاع 400، 1 م. عن سطح البحر، و على مسافة 100 كلم عن بيروت عبر شكّا- أنفه أو ضهر العين- كوسبا- حدث الجبّة. تشرف على وادي قنّوبين إشرافا مباشرا. مساحة أراضيها 70 هكتارا. زراعاتها تفّاح و فاكهة متنوّعة و جوز و صنوبر و كرمة و خضار موسميّة و حبوب. و تروي أراضيها مياه ينابيع محليّة صغيرة. عدد سكّانها المسجّلين 732 نسمة من أصلهم 291 ناخبا، معظمهم ينزحون عنها شتاء إلى المدن طلبا للعمل و العلم و الدف‏ء.

الإسم و الآثار

وضع الباحثون احتمالات عدّة لأصل اسم بريسات، منها ما احتمله فريحة من أن يكون أصل اسمها عبارةBET RISH TA الآراميّة- السريانيّة التي تعني" المكان الأوّل" أو" المكان الرئيس"، أو أن تكون الباء من أساس الجذرPRAS الذي يعني الامتداد و الانبساط و يكون الإسم إسم مفعول منه معناه: الأرض المنبسطة؛ و وضع إمكانيّات ثالثة و هي أن يكون إسم مفعول في صيغة الجمع من جذر" برص" و معناه" المثقوب أو ذو النواقذ و الثغور و الفجوات.

46

إنّ العديد من النواويس المحفورة في الصخور التي وجدت في أراضي بريسات، تجعلنا نميل إلى التحليل الأخير الذي وضعه فريحة لانطباقه على وصف المكان. إضافة إلى تلك الآثار القديمة العهد، حفظت أرض بريسات بقايا برج مهدّم يقال إنّه يعود إلى عهد المماليك.

عائلاتها

موارنة: الياس. برتلماوس. دانيال. ديب. رعد. صوايا. فضّول. ملكون.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة و الجمعيّات الأهليّة

كنيسة مار يوسف: رعائيّة مارونيّة؛ جمعيّة مار يوسف الخيريّة.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: و بنتيجة انتخابات 1998 جاء سمعان دانيّال برتلماوس مختارا؛ محكمة بشريّ؛ مخفر حدث الجبّة.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة و المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

و السياحيّة.

مياه الشفة من ينابيع محليّة صغيرة معمّمة على المنازل عبر شبكة عامّة؛ الكهرباء من معمل قاديشا؛ هاتف إلكتروني من سنترال حدث الجبّة؛ بريد حدث الجبّة.

برّاد للفاكهة؛ عدد من المحالّ التجاريّة و الحوانيت التي تؤمّن الموادّ الغذائيّة و السلع الاستهلاكيّة الضروريّة؛ فندق؛ مقهى.

مناسباتها الخاصّة

عيد مار يوسف 19 آذار.

47

من بريسات‏

د. يوسف فضّول (م): طبيب، نقيب لأطبّاء طرابلس و الشمال، نائب الشمال 1947- 1951؛ جو فضّول: إداري، كان اسمه مطروحا لحاكميّة مصرف لبنان؛ فؤاد فضّول: إداري، مدير شركة الإترنيت في شكّا؛ ألبيرتو فضّول: عضو مجلس الشيوخ في كولومبيا.

بريصاBR SA

الموقع و الخصائص‏

بريصا، قرية تاريخيّة منسيّة رغم غناها بالآثار، تقع في قضاء الهرمل على ارتفاع 000، 1 م. عن سطح البحر و على مسافة 153 كلم عن بيروت عبر طريق الهرمل- الشربين- بريصا. زراعاتها حنطة و حبوب. عدد أهاليها نحو 250 نسمة من أصلهم حوالى 80 ناخبا، جميعهم من أسرة واحدة هي عائلة ناصر الدين المتحدّرة من العشائر التي قدمت إلى لبنان مع الحماديّين منتصف القرن الخامس عشر و نزلت أوّلا في فتوح كسروان و جبّة المنيطرة قبل أن تنتقل إلى الهرمل نهاية القرن السابع عشر.

الإسم و الآثار

جذر" برص" الساميّ المشترك يعني الثقب و الشقّ و الحفر، و في حال كان اسمها من هذا الجذر فهو اسم مفعول مفرد معناه" المثقوبة أو ذات النواقذ

48

و الثغور و الفجوات". و بريصا قرية غنيّة بالمعالم الأثريّة، منها بقايا حجارة ضخمة تنتشر في ساحة القرية يقال إنّها تعود إلى قلعة بيزنطيّة تهدّمت.

و على صخرة محاذية للطريق الفرعيّة المؤدية إلى مرجحين أحرف مسماريّة آشوريّة ردّت إلى نبوخذ نصّر. فقد ذكر بعض علماء الآثار و التاريخ أنّ آثار بريصا تعود إلى العام 597 ق. م. تاريخ الحملة الكلدانية بقيادة" نبوخذ نصر" إلى المدن الفينيقيّة لضرب الحملة المصرية بقيادة" نخاو" الذي حشد قوّاته على نهر الفرات. و بعد انتصار الكلدانيّين تابع جيشهم زحفه إلى القدس لتأديب العبرانيّين المتحالفين مع المصريّين، و لتأديب الممالك اليهوديّة المنتشرة خارج فلسطين أيضا و أهمّها:" القصير"،" ربله"،" بريصا"، و" الكنيسة"، حيث المقر الرئيسيّ لهم. و بدأت الممالك المتحالفة تتساقط بيد نبوخذ نصّر كما تنبّأ لهم النبي إرميا (في الفصل 27 من سفر إرميا) حتّى وصل الكلدان إلى القصير جنوبيّ حمص حيث أقام ملكهم لنفسه مركزا في ربله ليرتاح جيشه من جهة و ليفاجئ اليهود في الكنيسة من جهة ثانية. و من هناك انطلقت جيوشه في ثلاثة إتّجاهات: الأوّل: باتّجاه الشرق نحو" جوسيه- الحيرة"، الثاني: باتّجاه الغرب نحو بريصا، الثالث: بمحاذاة الجبل الغربي باتّجاه المعقل الرئيسيّ لليهود أي" الكنيسة". و عمد نبوخذ نصّر إلى تدوين انتصاراته على نصب تذكاريّ هو عبارة عن صخرتين كبيرتين على مدخل بريصا الجنوبي، و يسمّى هذا الأثر ب" الحجر المنقوش"، و هذه الملاحم مكتوبة باللغة المسماريّة- لغة بلاد ما بين النهرين- و لكنّ البعثات الفرنسيّة المتتالية التي جاءت لفكّ رموز هذه الكتابات لم تستطع ترجمة الملاحم كاملة لأنّ الكلمات باتت مشوّهة و قد نقص بعض أحرفها و تحطّمت أطرافها بفعل العوامل الطبيعيّة و أعمال التخريب.

49

و من آثار تاريخ البلدة الحديث بقايا طاحونة هوائيّة، تعود إلى بدايات القرن التاسع عشر، يؤكّد التقليد على أنّها أقدم طاحونة عرفتها منطقة الهرمل في تاريخ مجتمعها الحديث.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 أعيد انتخاب حسين علي ناصر الدين مختارا.

بريقع‏BRAQE

الموقع و الخصائص‏

تقع بريقع في قضاء النبطيّة على متوسط ارتفاع 300 م. عن سطح البحر، و على مسافة 78 كلم. عن بيروت عبر النبطيّة- شوكين- كفردجال- عدشيت. زراعاتها نصوب زيتون و زيتون و تبغ.

عدد سكّان بريقع المسجّلين نحو 400، 1 نسمة من أصلهم قرابة 500 ناخب.

50

الإسم و الآثار

وضعت عدّة احتمالات لأصل الإسم و معناه أقربها الذي ردّه إلى عبارةBET RQIAH الفينيقيّة التي تعني" المحلّة الممتدّة و المنبسطة". و قد وجدت في نطاقها كما في سائر بلدات المنطقة بعض بقايا نواويس و حجارة مشغولة تفيد عن أنشطة قديمة لإنسان الحقبات الساميّة القديمة و أخصّها الفينيقيّة- الكنعانيّة.

عائلاتها

مسيحيّون: أبو حمد. جبريل. حاوي. متّى.

شيعة: بكري. حجيج. حساوي. خريباني- خريبي. سعد. سعيد. ضامن.

طرّاف. عز الدين. عصفور. فحص. كجك. محمد قاسم. مراد. يوسف.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة و التربويّة و الجمعيّات الأهليّة

جامع و حسينيّة؛ رسميّة ابتدائيّة مختلطة؛ مدرسة إبليسّا؛ النادي الثقافي الاجتماعيّ.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 جاء محمّد حسين مراد مختارا؛ محكمة و درك و بريد النبطيّة.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة و المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

مياهها من نبع الطاسة و عين الدوّار و عين العليّقة؛ بريد النبطيّة؛ عدد من المحالّ التجاريّة و الحوانيت التي تؤمّن الموادّ الغذائيّة و الضروريّة.

51

بزال‏BZEL

الموقع و الخصائص‏

تقع بزال في قضاء عكّار على رابية مشرفة على سهل عكّار و البحر الذي تعلو عن سطحه نحو 450 م. على مسافة 113 كلم عن بيروت عبر طرابلس- العبدة- برج العرب- برقايل. زراعاتها زيتون و كرمة و لوز و حبوب و خضار متنوّعة، تروي أراضيها من دون أن تكفيها مياه نبع بزال الموصوفة للصحّة عبر أقنية ترابيّة بدائيّة. عدد سكّانها المسجّلين حوالى 700، 2 نسمة من أصلهم نحو 000، 1 ناخب لا يمارس منهم الحقّ الانتخابي سوى نحو 700 بسبب كثرة المنتسبين منهم إلى الجيش اللبناني و قوى الأمن.

و تشكّل الزراعة و الأعمال الحرفيّة و تربية المواشي و بعض الأعمال التجاريّة الصغيرة موارد عيش أبنائها.

الإسم و الآثار

إسمها يلفظ بكسر الزين: بزال. لذلك نفضّل من بين كلّ الاجتهادات التي وضعها الباحثون حول اسمها ذلك الذي ردّ الإسم إلى‏BAZ -E ?L الفينيقيّة- الآراميّة التي تعني غنيمة الله. و هذا الاجتهاد للدكتور أنيس فريحة. نضيف عليه أنّ الساميّين قد اعتادوا إطلاق مثل هذه الأسماء على أراضيهم الزراعيّة تبرّكا و تيمّنا. و لم نبلّغ عن أيّة آثار مكتشفة في أرضها ما يعني أنّها كانت في الأزمنة القديمة مجالا للأعمال الزراعيّة.

52

عائلاتها

سنّة: إبراهيم. بزال. حسن- الحسن. حمّود. خضر. ديب. رشيد. سوسي.

ضاهر. طالب. عبد اللّه. عبد الرحيم. عثمان. عكّاري. العلي. محمّد.

محمود. موسى. ناصيف.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة و التربويّة و الجمعيّات الأهليّة

جامع بزال؛ رسميّة ابتدائيّة تكميليّة مختلطة؛ مدرسة خاصّة تابعة لجمعيّة المقاصد الخيريّة الإسلاميّة؛ فريق النجمة الرياضيّ.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 جاء مرعي موسى مختارا؛ مجلس بلديّ مستحدث بموجب قانون 1997، و بنتيجة انتخابات 1998 جاء مجلس قوامه: أحمد موسى رئيسا، سعيد موسى نائبا للرئيس، و الأعضاء: فاضل موسى، خالد مصطفى عبد اللّه، أحمد خضر حسن، أحمد محمّد موسى، مصطفى موسى، و خليل ناصيف؛ محكمة حلبا؛ مخفر نهر البارد.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة و الإستشفائيّة

مياهها من نبع بزال المحلّي؛ الكهرباء من قاديشا عبر محوّل نهر البارد؛ شبكة هاتف مقسّم برقايل؛ بريد حلبا؛ مستوصف المركز الطبيّ الإسلاميّ.

المؤسّسات الصناعيّة و التجاريّة

عدد من المحالّ التجاريّة و الحوانيت التي تؤمّن الموادّ الغذائيّة و السلع الاستهلاكيّة الضروريّة؛ معملان لحجارة الباطون؛ مشغل حدادة.

من بزال‏

الشيخ د. كامل عبّود موسى: فقيه، دكتوراه في العلوم الإسلاميّة، أستاذ الشريعة في كليّة الإمام الأوزاعي، له" المرأة في الإسلام".

53

بزبدين‏BZIBDIN

الموقع و الخصائص‏

تقع بزبدين في قضاء بعبدا على متوسّط ارتفاع 900 متر عن سطح البحر، و على مسافة 38 كلم عن بيروت عبر طريق حمّانا- قرنايل، أو على مسافة 40 كلم عبر بكفيّا- المتين- مشيخا. تتناثر بيوتها على سفح ممتدّ بين تخوم المتين و جوار الحوز و حاصبيا و قرنايل، و يتراوح ارتفاع هذا السفح عن سطح البحر بين 800 و 1000 متر، و بين الإرتفاعين يتمركز البناء. و يكسبها موقعها ميّزة فريدة من نوعها بين سائر المصايف اللبنانيّة، فهي بارتفاعها نحو 000، 1 متر عن سطح البحر، تكتسب مناخا متوسط الجفاف، لطيف البرودة في فصل الحرّ، كما أنّ التلال المحيطة بها مثل سور من حولها تعزل عنها الصقيع في الفصول الباردة، ما يبقي على حرارة هوائها في درجة معتدلة، لذلك يستطيع طالب المناخ الحسن، أن يمكث في بزبدين سبعة أو ثمانية أشهر في السنة، دون أن يشكو شدّة الحرارة، أو قرص الصقيع.

مساحة أراضيها 580 هكتارا. تربتها معدنيّة، بل و غنيّة بالمعادن، كذلك مياهها موصوفة لأمراض الكبد و الروماتيزم و للأمراض الجلديّة. و في أرضها فحم حجريّ و عروق كبريتيّة. و تتمو في أراضيها غابات من الصنوبر و الأحراج البريّة. و تنمو في أراضيها المرويّة جنائن التفّاح و بعض الإجاص و الدرّاقن، بالإضافة إلى كروم العنب و التين، و باقات من أصناف الخضار.

54

عدد أهاليها المسجّلين نحو 500، 4 نسمة من أصلهم حوالى 700، 1 ناخب.

ذاق مجتمع بزبدين التهجير نتيجة الحرب الأهليّة التي عصفت بلبنان في الربع الأخير من القرن العشرين، و كانت الفئة التي هجّرت من مجتمع هذه البلدة المختلطة من مسيحيّين و موحّدين دروز، الفئة المسيحيّة، التي تشكّل 70% من مجتمع القرية، و قد عاد بعض هؤلاء ابتداء من العام 1995.

الإسم و الآثار

وضع فريحة لإسم بزبدين الساميّ القديم عدّة احتمالات:BET ZIBDIN أي مكان الزبدة؛ أوBET ZUBDIN و معناها مكان جهاز العروس، أو أن يكون الإسم منسوبا إلى الإله السامي المشترك" زبد" الذي يعني إسمه العطاء و السخاء و الكرم، و في هذه الحالة يكون معنى الإسم" مكان أتباع الإله زبد".

أمّا نحن فنعتبر أنّ إسم بزبدين آراميّ مركّب من مقطعين و أصله بيت زبدين‏BET ZIBDIN و معناه: بيت الكرماء. علما بأنّ بعض الباحثين حاول ردّ الإسم إلى العربيّة مفترضا أنّ أصله" بيت زين الدين"، أو" بيت زينة الدين". إلّا أنّنا نستبعد هذه الفرضيّة بالنظر إلى أنّ أكثر القرى المحيطة ببزبدين تحمل أسماء ساميّة قديمة، و إلى أنّ الأسماء المقترحة بعيدة كلّ البعد عن لفظ الإسم.

لم يكتشف في بزبدين أيّ أثر قديم، غير أنّ هناك مغارة في واديها الذي يعرف بوادي الرميل، لم تكتشف بعد، و هي على عمق لم يحدّد له نهاية حتّى اليوم، فيها مجاري مياه، و ظهر في القسم القليل المكتشف منها استحلابات كلسيّة جميلة. و ربّما كان فيها ما من شأنه أن ينبئ عن تاريخ البقعة القديم.

55

عائلاتها

مسيحيّون: بعقليني. جرماني. الحدّاد. الخوري. دحدوح. سليم. طراد.

طنوس. عبد اللّه- أبي عبد الله. عبيد. عجرم. عقل. العيّا. غسطين. مسعود.

نجّار. نصّار. أبو نصّار. بو نصّار. يارد.

موحّدون دروز: حرقوص. رشيد. سريّ الدين. غنّام. معضاد. الهادي.

البنية التجهيزيّة

المؤسّسات الروحيّة

كنيسة السيّدة؛ كنيسة مار الياس.

دير راهبات القلبين الأقدسين.

مجلس آل معضاد؛ مجلس آل سريّ الدين.

المؤسّسات التربويّة

مدرسة راهبات القلبين الأقدسين: بدأت الرسالة في بزبدين سنة 1940 في مبنى مستأجر، و في حوالي 1960 بنت الراهبات ديرا كبيرا و مدرسة تعدّ من كبرى مدارس المنطقة.

مدرسة رسميّة ابتدائيّة أسّست 1960.

المؤسّسات الإداريّة

مجلس اختياري: بنتيجة انتخابات 1998 جاء سليم سريّ الدين مختارا.

مجلس بلدي أسّس 1920، و أعيد تأسيسه سنة 1944 من عشرة أعضاء، 8 للمسيحيّين، و 2 للدروز، و أصبح سنة 1998 مؤلّفا من 12 عضوا بموجب قانون 1997، 7 للمسيحيّين، و 5 للدروز. و بنتيجة انتخابات 1998 جاء مجلس قوامه: نبيل الياس بعقليني رئيسا، لطفي أمين سريّ الدين نائبا

56

للرئيس، و الأعضاء: إدوار نعيم الخوري، أنطوان جرجي دحدوح، الياس نجا طنّوس، حكمت الجرماني، جورج جميل عقل، رمزي رفيق معضاد، سقراط وفيق سريّ الدين، لطفي الياس الجرماني، سعد رشيد أبي عبد اللّه، و جناح شفيق معضاد.

محكمة بعبدا؛ مخفر قرنايل.

البنية التحتيّة و الخدماتيّة

مياه نبع الكنيسة عبر شبكة مصلحة مياه الباروك؛ بريد قرنايل.

الجمعيّات الأهليّة

نادي بزبدين الثقافيّ الرياضيّ.

المؤسّسات الصناعيّة

مشغل خياطة و تطريز و حياكة أصواف على الآلات تابع لمصلحة الإنعاش الإجتماعي.

عدد من المحالّ التجاريّة و الحوانيت التي تؤمّن الموادّ الغذائيّة و السلع الاستهلاكيّة الضروريّة.

مناسباتها الخاصّة

عيد مار الياس 20 تمّوز.

عيد انتقال السيّدة العذراء 15 آب.

من بزبدين‏

الأب نجيب بعقليني: راهب أنطوني، مدير" المعهد الأنطوني" في بعبدا؛ ريمون بعقليني: محام و دبلوماسي، سفير للبنان في سيول، سفير فوق العادة مطلق الصلاحيّة في باريس 1999؛ بطرس يوسف جرماني (ت 2001):