جامع أحاديث الشيعة - ج22

- السيد حسين البروجردي المزيد...
978 /
66

(1) باب ما ورد في طلب الرّزق و تركه و مذمّة من يلوم طالب قوته

قال اللّٰه تعالى في سورة البقرة (2): 198: «لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنٰاحٌ أَنْ تَبْتَغُوا فَضْلًا مِنْ رَبِّكُمْ».

الأعراف (7): 10: «وَ لَقَدْ مَكَّنّٰاكُمْ فِي الْأَرْضِ وَ جَعَلْنٰا لَكُمْ فِيهٰا مَعٰايِشَ قَلِيلًا مٰا تَشْكُرُونَ».

إبراهيم (14): 32: «اللّٰهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمٰاوٰاتِ وَ الْأَرْضَ وَ أَنْزَلَ مِنَ السَّمٰاءِ مٰاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرٰاتِ رِزْقاً لَكُمْ وَ سَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ وَ سَخَّرَ لَكُمُ الْأَنْهٰارَ».

الحجر (15): 19 و 20: «وَ الْأَرْضَ مَدَدْنٰاهٰا وَ أَلْقَيْنٰا فِيهٰا رَوٰاسِيَ وَ أَنْبَتْنٰا فِيهٰا مِنْ كُلِّ شَيْ‌ءٍ مَوْزُونٍ* وَ جَعَلْنٰا لَكُمْ فِيهٰا مَعٰايِشَ وَ مَنْ لَسْتُمْ لَهُ بِرٰازِقِينَ».

النَّحل (16): 14: «وَ هُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ لِتَأْكُلُوا مِنْهُ لَحْماً طَرِيًّا وَ تَسْتَخْرِجُوا مِنْهُ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهٰا وَ تَرَى الْفُلْكَ مَوٰاخِرَ فِيهِ وَ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ».

الإسراء (17): 12 و 66: «وَ جَعَلْنٰا آيَةَ النَّهٰارِ مُبْصِرَةً لِتَبْتَغُوا فَضْلًا مِنْ رَبِّكُمْ وَ لِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَ الْحِسٰابَ» «رَبُّكُمُ الَّذِي يُزْجِي لَكُمُ الْفُلْكَ فِي الْبَحْرِ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ إِنَّهُ كٰانَ بِكُمْ رَحِيماً».

القصص (28): 73: «وَ مِنْ رَحْمَتِهِ جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَ النَّهٰارَ لِتَسْكُنُوا فِيهِ وَ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ».

العنكبوت (29): 17: «فَابْتَغُوا عِنْدَ اللّٰهِ الرِّزْقَ وَ اعْبُدُوهُ وَ اشْكُرُوا لَهُ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ».

67

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

68

الروم (30): 46: «وَ مِنْ آيٰاتِهِ أَنْ يُرْسِلَ الرِّيٰاحَ مُبَشِّرٰاتٍ وَ لِيُذِيقَكُمْ مِنْ رَحْمَتِهِ وَ لِتَجْرِيَ الْفُلْكُ بِأَمْرِهِ وَ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ».

فاطر (35): 12: «وَ مٰا يَسْتَوِي الْبَحْرٰانِ هٰذٰا عَذْبٌ فُرٰاتٌ سٰائِغٌ شَرٰابُهُ وَ هٰذٰا مِلْحٌ أُجٰاجٌ وَ مِنْ كُلٍّ تَأْكُلُونَ لَحْماً طَرِيًّا وَ تَسْتَخْرِجُونَ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهٰا وَ تَرَى الْفُلْكَ فِيهِ مَوٰاخِرَ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ».

الجاثية (45): 12 و 13: «اللّٰهُ الَّذِي سَخَّرَ لَكُمُ الْبَحْرَ لِتَجْرِيَ الْفُلْكُ فِيهِ بِأَمْرِهِ وَ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ» «وَ سَخَّرَ لَكُمْ مٰا فِي السَّمٰاوٰاتِ وَ مٰا فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً مِنْهُ إِنَّ فِي ذٰلِكَ لَآيٰاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ».

الجمعة (62): 10: «فَإِذٰا قُضِيَتِ الصَّلٰاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَ ابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللّٰهِ وَ اذْكُرُوا اللّٰهَ كَثِيراً لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ».

المزّمّل (73): 20: «وَ آخَرُونَ يَضْرِبُونَ فِي الْأَرْضِ يَبْتَغُونَ مِنْ فَضْلِ اللّٰهِ».

النّبأ (78): 11: «وَ جَعَلْنَا النَّهٰارَ مَعٰاشاً». و الآيات الدّالّة على ذٰلك كثيرة جدّاً و فيما ذكرت كفاية.

روايات

1- 31216- (1) تهذيب 6/ 324: محمّد بن يعقوب عن كافى 5/ 78: علىّ بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابى عمير عن اسماعيل بن محمّد المنقرى عن هشام الصيدلانى (1) قال قال أبو عبد اللّه (عليه السلام) يا هشام إن رأيت الصّفيْن قد التقيا فلا تدع طلب الرزق في ذلك اليوم.

2- 31217- (2) كافى 5/ 79: علىّ بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابى عمير عن الحسين بن أحمد عن شهاب بن عبد ربّه قال قال لى ابو عبد اللّه (عليه السلام) ان ظننت أو بلغك انّ هٰذا الأمر (2) كائن في غد فلا تدعنّ طلب الرزق و ان استطعت أن لا تكون كَلّاً (3) فافعل (و المراد بقوله هذا الأمر إمّا ظهور الحجّة (عليه السلام) أو الموت أو القيامة فتأمّل).

____________

(1). الصيدنانى- خ يب.

(2). اى أمر القائم (عليه السلام) أو الموت.

(3). الكلّ العيال- و ثقل على صاحبه- اللسان.

69

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

70

3- 31218- (3) كافى 5/ 78: عدّة من أصحابنا عن احمد بن محمّد بن خالد عن أبيه تهذيب 6/ 324: احمد بن أبى عبد اللّه عن أبيه عن ابى طالب الشعرانىّ عن سليمان بن معلّى بن خنيس عن أبيه قال سئل أبو عبد اللّه (عليه السلام) عن رجل و أنا عنده فقيل له (قد- يب) أصابته الحاجة قال فما يصنع اليوم قيل في البيت يعبد ربّه عز و جل قال فمِنْ أين قوته قيل من عند بعض اخوانه فقال أبو عبد اللّه (عليه السلام) و اللّٰه للّذى يقوته اشدّ عبادة منه.

4- 31219- (4) كافى 5/ 78: علىّ بن ابراهيم عن أبيه عن ابن أبى عمير عن الحسن بن عطية عن عمر بن يزيد قال قال أبو عبد اللّه (عليه السلام) أ رأيت لو انّ رجلًا دخل بيته و أغلق بابه أ كان يسقط عليه شي‌ء من السماء.

5- 31220- (5) كافى 5/ 77: محمّد بن يحيى عن تهذيب 6/ 323: احمد بن محمّد (بن عيسى- يب) عن ابن فضّال عن ابن بكير عن عمر بن يزيد قال قلت لابى عبد اللّه (عليه السلام) رجل قال لأقعدنّ في بيتى و لُاصلّينّ و لأصومنّ و لاعبدنّ ربّى عز و جل فامّا رزقى فسيأتينى فقال ابو عبد اللّه (عليه السلام) هٰذا أحد الثّلاثة الّذين لا يستجاب لهم.

6- 31221- (6) كنز الفوائد 291: روى عن الصّادق (عليه السلام) انّه قال ثلاثة يدعون فلا يستجاب لهم رجل جلس عن طلب الرزق ثمّ يقول اللّهمّ ارزقنى يقول اللّٰه تعالى أ لم اجعل لك طريقاً الى الطّلب و رجل له امرأة سوء يقول اللّهمّ خلّصنى منها يقول اللّٰه تعالى أ ليس قد جعلت أمرها بيدك و رجل سلّم ماله الى رجل و لم يشهد عليه به فجحده ايّاه فهو يدعو عليه فيقول اللّٰه تعالى قد أمرت بالإشهاد فلم تفعل.

7- 31222- (7) عدّة الدّاعى 81: روىٰ عمر بن يزيد عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال انّى لأركب في الحاجة الّتى كفانيها (1) اللّٰه ما أركب فيها إلّا لإلتماس (2) أن يرانى اللّٰه أضحى في طلب الحلال أما تسمع قول اللّٰه عز و جل «فَإِذٰا قُضِيَتِ الصَّلٰاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَ ابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللّٰهِ» أ رأيت لو انّ رجلًا دخل بيتاً و طين (3) عليه بابه و قال رزقى ينزل علىّ (من السماء- خ) كان يكون هٰذا؟ أما انّه (يكون- خ) أحد الثلاثة الذين لا يستجاب لهم دعوة قال قلت من هؤلاء؟ فقال (عليه السلام): رجل تكون عنده المرأة فيدعو عليها فلا يستجاب له لأنّ عصمتها في يده (و- خ) لو شاء أن يخلّى

____________

(1). كفاها- خ.

(2). التماس- خ.

(3). اى طلاه بالطين.

71

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

72

سبيلها و الرجل يكون له الحقّ على الرجل فلا يشهد عليه فيجحده حقّه فيدعو عليه فلا يستجاب له لأنّه ترك ما أمر به و الرجل يكون عنده الشي‌ء فيجلس في بيته (1) فلا ينتشر و لا يطلب و لا يلتمس (الرزق- خ) حتّىٰ يأكله فيدعو (2) فلا يستجاب له.

8- 31223- (8) دعوات الراوندي 33: قال الصادق (عليه السلام) أربع لا يستجاب لهم دعاء: [دعاء] الرّجل جالس في بيته يقول يا ربّ ارزقنى فيقول له أ لم آمرك بالطلب، و رجل كانت له امرأة فدعا عليها فيقول له أ لم أجعل أمرها بيدك و رجل كان له مال فأفسده فيقول يا ربّ ارزقني فيقول له أ لم آمرك بالاقتصاد أ لم آمرك بالاصلاح ثمّ قرء «وَ الَّذِينَ إِذٰا أَنْفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَ لَمْ يَقْتُرُوا وَ كٰانَ بَيْنَ ذٰلِكَ قَوٰاماً» و رجل كان له مال فَأدٰانهُ بغير بيّنة فيقول له أ لم آمرك بالشهادة.

9- 31224- (9) كافى 5/ 84: عدّة من أصحابنا عن تهذيب 6/ 323: أحمد بن أبي عبد اللّه عن محمّد بن عليّ عن هارون بن حمزة عن عليّ بن عبد العزيز قال قال (لي- كا) أبو عبد اللّه (عليه السلام) ما فعل عمر بن مسلم قلت جعلت فداك أقبل على العبادة و ترك التّجارة فقال ويحه أما علم انّ تارك الطّلب لا يستجاب له (دعوة- فقيه) انّ قوماً من أصحاب رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) لمّا نزلت «وَ مَنْ يَتَّقِ اللّٰهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً وَ يَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لٰا يَحْتَسِبُ» أغلقوا الأبواب و أَقبلوا على العبادة و قالوا قد كفينا فبلغ ذلك النّبيّ (3) فأرسل إليهم فقال ما حملكم على ما صنعتم قالوا يا رسول اللّٰه تَكَفَّلَ (اللهُ عز و جل- فقيه) لنا بأرزاقنا فأقبلنا على العبادة فقال انَّه من فعل ذلك لم يستجب (اللّٰه- فقيه) له عليكم بالطلب. فقيه 3/ 119: روى هارون بن حمزة عن علىّ بن عبد العزيز مثله الى قوله عليكم بالطلب و زاد انّى لا بغض الرّجل فاغراً (4) فاه الى ربّه يقول ارزقنى و يترك الطلب.

10- 31225- (10) العوالى 2/ 108: و في الحديث انّه لمّا نزل قوله تعالى «وَ مَنْ يَتَّقِ اللّٰهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً وَ يَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لٰا يَحْتَسِبُ» انقطع رجال من الصحابة في بيوتهم و اشتغلوا بالعبادة وثوقاً بما ضمن لهم فعل النّبيّ (صلى الله عليه و آله) بذلك فعاب ما فعلوه و قال انّى لأبغض الرّجل فاغراً فاه ربّه يقول اللّهمّ ارزقنى و يترك الطلب.

____________

(1). البيت- خ.

(2). ثمّ يدعو- خ.

(3). رسول اللّٰه- فقيه.

(4). اى فاتحاً.

73

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

74

11- 31226- (11) قرب الاسناد 372: احمد بن محمّد (بن عيسى- ئل) عن احمد بن محمّد بن أبى نصر (في حديث طويل) قال سألت الرضا (عليه السلام) قلت جعلت فداك انّ الكوفة قد تبّت بى و المعاش بها ضيق و انّما كان معاشنا ببغداد و هَذا الجبل قد فتح على النّاس منه باب رزق فقال ان اردت الخروج فاخرج فانّها سنة مضطربة و ليس للنّاس بدّ من معايشهم فلا تدع الطلب فقلت له جعلت فداك أنّهم قوم ملاء و نحن نحتمل التأخير فنبايعهم بتأخير سنة قال بعهم قلت سنتين قال بعهم قلت ثلاث سنين قال لا يكون لك شي‌ء أكثر من ثلاث سنين.

12- 31227- (12) فقيه 3/ 95: قال أبو جعفر (عليه السلام) انّى اجدني امقت الرجل يتعذّر عليه المكاسب فيستلقى على قفاه و يقول اللّهمّ ارزقنى و يدع ان ينتشر في الارض و يلتمس من فضل اللّٰه و الذّرّة (1) تخرج من جحرها تلتمس رزقها.

13- 31228- (13) جامع الأخبار 300: قال أمير المؤمنين (عليه السلام) للحسن (عليه السلام) لا تلم انساناً يطلب قوته فمن عدم قوته كثرت خطاياه.

14- 31229- (14) كافى 5/ 93: محمّد بن يحيى عن تهذيب 6/ 184: أحمد بن محمّد عن على بن الحكم عن موسى بن بكر قال قال لى ابو الحسن (عليه السلام) من طلب هذا الرّزق من حلّه ليعود به على نفسه و عياله كان كالمجاهد في سبيل اللّٰه عز و جل فان غُلِبَ عليه (ذلك- يب) فَليَستَدِن على اللّٰه عز و جل و على رسوله ما يقوت به عياله فان مات و لم يقضه كان على الإمام قضاؤه فإن لم يقضه كان عليه وزره إنّ اللّٰه عز و جل يقول «إِنَّمَا الصَّدَقٰاتُ لِلْفُقَرٰاءِ وَ الْمَسٰاكِينِ وَ الْعٰامِلِينَ عَلَيْهٰا وَ الْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَ فِي الرِّقٰابِ وَ الْغٰارِمِينَ» فهو فقير مسكين مغرم. قرب الاسناد 340:

احمد بن محمّد بن عيسى عن على بن الحكم عن موسى بن بكر قال قال ابو الحسن الأوّل (عليه السلام) (و ذكر مثله).

15- 31230- (15) جامع الأحاديث 90: حدّثنا هارون بن موسى قال حدّثنا محمّد بن علىّ بن معمّر الكوفى عن محمّد بن الحسين بن ابى الخطّاب عن علىّ بن اسباط عن ابن فضّال عن الصّادق (عليه السلام) عن أبيه عن آبائه (عليهم السلام) عن النّبيّ (صلى الله عليه و آله) قال: الشاخص في طلب الرزق الحلال كالمجاهد في سبيل اللّٰه.

____________

(1). اى النملة الصغيرة.

75

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

76

16- 31231- (16) كافى 5/ 78: عدّة من أصحابنا عن تهذيب 6/ 324: احمد بن محمّد بن عيسى عن ابن أبى عمير عن عبد اللّه بن المغيرة عن محمّد بن الفضيل عن ابى حمزة عن أبى جعفر (عليه السلام) قال من طلب (الرزق في- كا) الدنيا استعفافاً (1) عن الناس و توسيعاً (2) على أهله و تعطّفاً على جاره لقى اللّٰه عز و جل يوم القيامة و وجهه مثل القمر ليلة البدر. ثواب الأعمال 215: و في حديث آخر من طلب الدنيا (و ذكر مثله). مستدرك 13/ 17: القطب الراوندى في لبّ اللّباب عن النبيّ (صلى الله عليه و آله) نحو ما في التهذيب.

17- 31231- (17) كافى 5/ 78: عدّة من أصحابنا عن سهل بن زياد عن تهذيب 6/ 324: (الحسن- يب) ابن محبوب عن أبي خالد الكوفى رفعه الى (3) أبي جعفر (عليه السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) العبادة سبعون جزءاً أفضلها طلب الحلال.

18- 31232- (18) معانى الأخبار 367: حدّثنا أبي (رحمه الله) قال حدّثنا عليّ بن إبراهيم بن هاشم عن أبيه عن الحسين بن يزيد النوفلي عن اسماعيل بن مسلم عن جعفر بن محمّد عن أبيه عن آبائه (عليهم السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) ثواب الأعمال 215: أبي (رحمه الله) قال: حدّثني أحمد بن إدريس عن محمّد بن أحمد بن يحيى بن عمران الأشعرى بإسناده قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) العبادة سبعون جزءاً (و- معاني) أفضلها (جزءاً- ثواب- المعاني) طلب الحلال. جامع الأحاديث 99:

حدّثنا سهل بن أحمد قال حدّثني محمّد بن محمّد بن الأشعث عن موسى بن اسماعيل بن موسى بن جعفر عن أبيه عن آبائه (عليهم السلام) عن رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) مثله.

19- 31233- (19) و فيه 99: بهذا الإسناد العبادة عشرة أجزاء تسعة أجزاء في طلب الحلال.

20- 31234- (20) تهذيب 6/ 325: محمّد بن يعقوب عن كافى 5/ 73: عليّ بن إبراهيم عن أبيه و محمّد بن اسماعيل عن الفضل بن شاذان جميعاً عن ابن أبي عمير عن عبد الرّحمن بن الحجّاج عن أبي عبد اللّه (عليه السلام) قال انّ محمّد بن المنكدر كان يقول ما كنت أرىٰ انّ عليّ بن الحسين (عليهما السلام) يَدَع خلفاً أفضل من (4) عليّ بن الحسين (عليهما السلام) حتّى رأيت ابنه محمّد بن عليّ (عليهما السلام) فأردت أن أعظه فوعظني فقال له أصحابه بأيّ شي‌ء وعظك قال خرجت الى بعض نواحى

____________

(1). استغناء- ثواب الأعمال.

(2). و سعياً- يب.

(3). عن أبي جعفر- يب.

(4). منه- كا.

77

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

78

المدينة في ساعة حارّة فلقينى أبو جعفر محمّد بن على (عليهما السلام) و كان رجلًا بادناً (1) ثقيلًا و هو متّكئ على غلامين أسودين أو موليين فقلت في نفسى سبحان اللّٰه شيخ من أشياخ قريش في هَذه الساعة على (2) هَذه الحال في طلب الدّنيا أما (انّى- يب) لَأعِظنّه فدنوت منه فسلّمت عليه فردّ علىّ (السلام- كا) بنهر و هو يتصابّ عرقاً فقلت أصلحك اللّٰه شيخ من أشياخ قريش في هَذه الساعة علىٰ (مثل- يب) هَذه الحال في طلب الدّنيا أ رأيت لو جاء أجلك و أنت علىٰ هذه الحالة ما كنت تصنع فقال لو جاءني الموت و أنا علىٰ هذه الحال جاءني و أنَا في طاعة (من طاعات- يب) اللّٰه عز و جل أكفّ بها نفسى و عيالى عنك و عن النّاس و انّما كنت أخاف أن لو جاءني الموت و أنا علىٰ معصية من معاصى اللّٰه عز و جل فقلت صدقت يرحمك اللّٰه أردت أن أعظك فوعظتنى. ارشاد المفيد 263: اخبرني الشريف أبو محمّد الحسن بن محمّد قال حدّثنى جدّى عن يعقوب بن يزيد قال حدّثنا محمّد ابن أبى عمير عن عبد الرّحمن بن الحجّاج عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال انّ محمّد بن المنكدر كان يقول (و ذكر نحوه).

21- 31235- (21) تهذيب 6/ 324: محمّد بن يعقوب عن كافى 5/ 74: عدّة من أصحابنا عن سهل بن زياد عن عبد اللّه (3) الدهقان عن درست عن عبد الأعلى مولى آل سام قال استقبلت أبا عبد اللّه (عليه السلام) في بعض طرق المدينة في يوم صائف (4) شديد الحرّ فقلت جعلت فداك حالك عند اللّٰه عز و جل و قرابتك من رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) و أنت تجهد لنفسك (5) في مثل هذا اليوم فقال يا عبد الأعلى خرجت في طلب الرزق لأستغنى (به- يب) عن مثلك.

22- 31236- (22) فقيه 3/ 99: كان أمير المؤمنين (عليه السلام) يخرج في الهاجرة (6) في الحاجة قد كُفيها يريد أن يراه اللّٰه يتعب نفسه في طلب الحلال.

23- 31237- (23) مستدرك 13/ 13: القطب الراوندى في لبّ اللّباب عن الصادق (عليه السلام) انّه قال انّى لأركب في الحاجة الّتى كفاها اللّٰه ما أركب فيها إلّا لالتماس أن يرانى (ان- خ) أضحىٰ في طلب الحلال أما تسمع قول اللّٰه تعالى «فَإِذٰا قُضِيَتِ الصَّلٰاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَ ابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللّٰهِ».

____________

(1). اى سميناً ضَخِماً- مجمع.

(2). مثل- يب.

(3). عبيد اللّٰه- يب.

(4). اى الحارّ- المنجد.

(5). نفسك- يب.

(6). اى نصف النهار و عند اشتداد الحر أو من عند الزوال الى العصر.

79

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

80

24- 31238- (24) الدعائم 2/ 15: عن رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) انّه قال تحت ظلّ العرش يوم لا ظلّ إلّا ظلّه رجل خرج ضارباً في الأرض يطلب من فضل اللّٰه ما يكفّ به نفسه و يعود به علىٰ عياله.

25- 31239- (25) امالى الصدوق 238: حدّثنا جعفر بن علىّ بن الحسن بن علىّ بن عبد اللّه بن المغيرة الكوفى قال حدّثنا جدّى الحسن بن علىّ عن جدّه عبد اللّه بن المغيرة عن اسماعيل بن مسلم عن الصادق جعفر بن محمّد عن أبيه عن آبائه قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) من بات كالّاً (1) من طلب الحلال بات مغفوراً له.

26- 31240- (26) الدعائم 2/ 15: عن علىّ (عليه السلام) أنّه قال ما غُدْوَةُ أحدكم في سبيل اللّٰه بأعظم من غُدْوَتِه يطلب لولده و عياله ما يصلحهم. و قال (عليه السلام) الشاخص في طلب الرزق الحلال كالمجاهد في سبيل اللّٰه.

27- 31241- (27) كافى 5/ 78: أحمد بن عبد اللّه عن أحمد بن ابى عبد اللّه عن أبيه عن صفوان عن خالد بن نجيح قال: قال أبو عبد اللّه (عليه السلام) اقرءوا من لقيتم من أصحابكم السلام و قولوا لهم انّ فلان بن فلان يقرئكم السلام و قولوا لهم عليكم بتقوى اللّٰه عز و جل و ما ينال به ما عند اللّٰه انّى و اللّٰه ما آمركم إلّا بما نأمر به أنفسنا فعليكم بالجدّ و الاجتهاد و إذا صلّيتم الصّبح و انصرفتم فبكّروا في طلب الرزق و اطلبوا الحلال فانّ اللّٰه عز و جل سيرزقكم و يعينكم عليه.

28- 31242- (28) امالى المفيد 172: قال حدّثنا أبو بكر محمّد بن عمر بن سالم بن البراء المعروف بابن الجعابى (رحمه الله) قال: حدّثنا أبو العبّاس أحمد بن محمّد بن سعيد الهمداني المعروف بابن عقدة قال حدّثنا يحيى بن زكريّا بن شيبان قال: حدّثنا محمّد بن مروان الذّهلى، عن عمرو بن سيف الأزدىّ قال قال لى ابو عبد اللّه جعفر بن محمّد (عليهما السلام) لا تدع طلب الرزق من حلّه فإنّه عون لك على دينك و أعقل راحلتك و توكّل.

29- 31243- (29) كافى 5/ 78: محمّد بن اسماعيل عن تهذيب 6/ 324: الفضل بن شاذان عن ابن أبى عمير عن ابراهيم بن عبد الحميد عن ايّوب أخى اديم بيّاع الهرويّ قال كنّا جلوساً عند أبى عبد اللّه (عليه السلام) إذ أقبل العلاء بن كامل فجلس قدّام أبى عبد اللّه (عليه السلام) فقال ادع اللّٰه ان يرزقنى في دَعَة (2) فقال لا أدعو لك اطلب كما أمرك اللّٰه عز و جل الدّعائم 2/ 14: عن جعفر بن محمّد (صلوات اللّٰه عليهما) انّ رجلًا سأله أن يدعو اللّٰه له أن يرزقه في دعة (و ذكر مثله) و فيه اطلب كما امرت.

____________

(1). اى تعباً و معيياً- المنجد.

(2). اى في سعة- مجمع في راحة.

81

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

82

30- 31244- (30) كافى 5/ 79: (عدّة من اصحابنا- معلّق) عن سهل بن زياد عن الهيثم ابن أبى مسروق عن محمّد بن عمر بن بزيع عن أحمد بن عائذ عن كليب الصيداوى قال قلت لابى عبد اللّه (عليه السلام) ادع اللّٰه عز و جل لى في الرزق فقد التاثت (1) علىّ امورى فأجابنى مسرعاً لٰا اخْرُجْ فاطلب.

31- 31245- (31) كافى 5/ 79: حميد بن زياد عن الحسن بن محمّد بن سماعة عمّن ذكره عن أبان عن العلاء قال سمعت أبا عبد اللّه (عليه السلام) يقول أ يعجز أحدكم أن يكون مثل النّملة فانّ النّملة تجرّ الىٰ جحرها.

32- 31246- (32) تهذيب 6/ 329: محمّد بن احمد بن يحيى عن بنان بن محمّد عن أبيه عن ابن المغيرة عن السكونى عن جعفر عن أبيه (عليهما السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) إذا أعسر أحدكم فليخرج و لا يغمّ نفسه و أهله. الجعفريّات 165: باسناده عن جعفر بن محمّد عن ابيه عن جدّه على بن الحسين عن ابيه عن علىّ بن ابى طالب (عليهم السلام) عن رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) نحوه.

33- 31247- (33) المستدرك 13/ 14: الآمدى في الغرر عن أمير المؤمنين (عليه السلام) انّه قال الرّحال تفيد المال.

34- 31248- (34) مستدرك 13/ 13: القطب الراوندى في دعواته عن رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) انّه قال انّه ليأتى الرجل منكم لا يكتب عليه بسيئة و ذلك انّه مبتلى بالمعاش.

35- 31249- (35) الدعوات 56: عن رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) انّه قال انّ من الذنوب ذنوباً لا يكفّرها صلاة و لا صوم (2) قيل يا رسول اللّٰه فما يكفّرها قال الهموم في طلب المعيشة.

36- 31250- (36) كافى 5/ 71: علىّ بن محمّد بن بندار عن تهذيب 6/ 327: احمد بن أبى عبد اللّه عن ابراهيم بن محمّد الثقفى عن على بن المعلّى عن القاسم بن محمّد رفعه الى أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال قيل له ما بال أصحاب عيسى (عليه السلام) كانوا يمشون على الماء و ليس ذلك في أصحاب محمّد (صلى الله عليه و آله) قال انّ أصحاب عيسى (عليه السلام) كفّوا المعاش و انّ هؤلاء ابتلوا بالمعاش. و تقدّم في رواية جعفر بن احمد (38) من باب (2) استحباب النّوافل اليوميّة من ابوابها ج 8 قوله (عليه السلام) ابغض الخلق الى اللّٰه تعالى جيفة بالليل بطّال بالنّهار. و في رواية سيف (42) من باب (47) كراهة الحرص على الدنيا من ابواب جهاد النّفس قوله (عليه السلام) ج 17 مَنْ لم يستح من طلب المعاش خفّت مئونته و رخا باله و نُعِّمَ عياله. و في رواية الهيثم (15) من باب (67) وجوب

____________

(1). اى اختلطت و التبست- المنجد.

(2). صدقة- البحار- ك.

83

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

84

تقوى اللّٰه ج 18 قوله (عليه السلام) من لم يستح من طلب المعاش خفّت و نُعّم اهله. و في رواية جعفر بن ابراهيم (1) من باب (33) ما ورد فيمن لا يستجاب دعاؤه من ابواب الدعاء ج 19 قوله (عليه السلام) اربعة لا تستجاب لهم دعوة رجل جالس في بيته يقول اللّهم ارزقنى فيقال له أ لم آمرك بالطلب. و في كثير من احاديث هذا الباب ما يدلّ على انّ من ترك طلب الرّزق فدعا اللّٰه تعالى أن يرزقه لا يستجيب دعائه. و يأتى في احاديث الباب التّالى و ما يتلوه و غيرهما من ابواب طلب الرزق ما يدلّ على ذلك خصوصاً باب (5) عدم جواز ترك الدّنيا الّتى لا بدّ منها للآخرة. و كذا في كثير من احاديث أبواب ما يكتسب به ج 22. و باب (1) ما ورد في انّ اللّٰه تعالى يبغض الطّلاق من ابوابه ج 27.

(2) باب ما ورد في أنّ الكادّ على العيال من الحلال كالمجاهد في سبيل اللّٰه و انّ من ضيّع من يعول فهو آثم

37- 31251- (1) كافى 5/ 88: علىّ بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابى عمير عن حمّاد بن عثمان عن الحلبىّ عن ابى عبد اللّه (عليه السلام) قال الكادّ (1) على عياله (من حلال- فقيه) كالمجاهد في سبيل اللّٰه.

فقيه 3/ 103: قال الصادق (عليه السلام) الكادّ (و ذكر مثله). الهداية 12: روى أنّ الكادّ و ذكر مثل ما في فقيه. العوالى 3/ 199: قال (صلى الله عليه و آله) الكادّ (و ذكر مثل ما في فقيه).

38- 31252- (2) مستدرك 13/ 55: مجموعة الشهيد (رحمه الله) عن النبيّ (صلى الله عليه و آله) انّه قال و من سعى في نفقة عياله و والديه فهو كالمجاهد في سبيل اللّٰه.

39- 31253- (3) فقه الرضا (عليه السلام) 255: و اعلم أنّ نفقتك على نفسك و عيالك صدقة و الكادّ على عياله من حلّ كالمجاهد في سبيل اللّٰه.

40- 31254- (4) كافى 5/ 88: محمّد بن اسماعيل عن الفضل بن شاذان عن ابن أبى عمير عن ربعى بن عبد اللّه عن فضيل بن يسار عن ابى عبد اللّه (عليه السلام) قال اذا كان الرجل معسراً فيعمل بقدر ما يقوت به نفسه و اهله و لا يطلب حراماً فهو كالمجاهد في سبيل اللّٰه.

____________

(1). اى المكتسب لهم- القائم عليهم- مجمع.

85

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

86

41- 31255- (5) كافى 5/ 88: عدّة من اصحابنا عن احمد بن ابى عبد اللّه عن اسماعيل بن مهران عن زكريّا بن آدم عن ابى الحسن الرضا (عليه السلام) قال الذى يطلب من فضل اللّٰه عز و جل ما يكفّ به عياله اعظم اجراً من المجاهد في سبيل اللّٰه عز و جل.

42- 31256- (6) الدعائم 2/ 15: عن علىّ (عليه السلام) انّه قال ما غدوة (1) احدكم في سبيل اللّٰه باعظم من غدوته يطلب لولده و عياله ما يصلحهم.

43- 31257- (7) مستدرك 13/ 55: ابن ابى جمهور في درر اللّئالى عن ثوبان قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) افضل دينار دينار أنفقه الرجل على عياله و دينار أنفقه على دابّته في سبيل اللّٰه و دينار أنفقه على اصحابه في سبيل اللّٰه ثمّ قال و أىّ رجل اعظم اجراً من رجل سعى على عياله صغاراً يعفّهم و يغنيهم اللّٰه به.

44- 31258- (8) كافى 4/ 12: علىّ بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابى عمير عن عبد اللّه بن سنان عن ابى عبد اللّه (عليه السلام) قال كان على بن الحسين (عليه السلام) اذا اصبح خرج غادياً في طلب الرزق فقيل له يا ابن رسول اللّٰه أين تذهب فقال أتصدّق لعيالي قيل له أ تتصدّق قال من طلب الحلال فهو من اللّٰه عز و جل صدقة عليه.

45- 31259- (9) كافى 4/ 13: علىّ بن ابراهيم عن أبيه عن ابن أبي عمير عن مرازم عن معاذ بن كثير عن أبي عبد اللّه (عليه السلام) قال من سعادة الرجل أن يكون القيّم على عياله. فقيه 3/ 103: قال (عليه السلام) من سعادة المرء (و ذكر مثله).

46- 31260- (10) كافى 4/ 12: عدّة من أصحابنا عن أحمد ابن أبي عبد اللّه عن أبي الخزرج الأنصاري عن عليّ بن غراب عن أبي عبد اللّه (عليه السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) ملعون ملعون من ألقى كلّه على النّاس ملعون ملعون من ضيّع من يعول. فقيه 3/ 103: قال النبيّ (صلى الله عليه و آله) ملعون ملعون من يضيّع من يعول.

47- 31261- (11) كافى 4/ 12: علىّ بن ابراهيم عن أبيه عن ابن أبي عمير عن هشام بن سالم عن أبي عبد اللّه (عليه السلام) قال كفى بالمرء اثماً أن يضيّع من يعوله (2). فقيه 3/ 103: قال (عليه السلام) كفى بالمرء (و ذكر مثله). الجعفريّات 165: باسناده عن علىّ (عليه السلام) مثله.

____________

(1). اى سير اول النهار الى طلوع الشمس- مجمع.

(2). يعول- فقيه- من يقوت- جعفريّات.

87

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

88

48- 31262- (12) جامع الأخبار 389: قال النّبيّ (صلى الله عليه و آله) طلب الحلال فريضة على كلّ مسلم و مسلمة.

49- 31263- (13) جامع الأحاديث 98: حدّثنا القاسم بن عليّ العلوي قال حدّثنا محمّد ابن أبي عبد اللّه عن سهل بن زياد عن النوفلي عن السكوني عن جعفر بن محمّد عن أبيه عن آبائه (عليهم السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) طلب الكسب فريضة بعد الفريضة.

و تقدّم في رواية حمّاد (7) من باب (19) أفضل وقت العشاء من أبواب مواقيت الصلاة ج 4 قوله (صلى الله عليه و آله) يا جبرئيل لمن هذا القصر فقال (عليه السلام) لمن اطاب الكلام و أدام الصيام و أطعم الطعام (الى أن قال (صلى الله عليه و آله) لعلىّ (عليه السلام)) أ تدري ما اطعام الطعام قال اللّٰه و رسوله أعلم قال من طلب لعياله ما يكفّ به وجوههم عن النّاس. و في احاديث الباب المتقدّم ما يناسب ذلك. و يأتى في احاديث باب (5) عدم جواز ترك الدنيا الّتى لا بدّ منها. و باب (25) استحباب اتّخاذ الحرفة ما يدلّ على ذلك. و في باب ج 4 وجوب كفاية العيال من ابواب النفقات ج 26 من الآيات و الأخبار ما يناسب الباب.

(3) باب استحباب الإجمال في طلب الرزق و وجوب الاقتصار على الحلال و الزّهد في الحرام و استحباب ترك الفضول و الوثوق بما عند اللّٰه تبارك و تعالى

قال اللّٰه تعالى في سورة البقرة (2): 168، 212: «يٰا أَيُّهَا النّٰاسُ كُلُوا مِمّٰا فِي الْأَرْضِ حَلٰالًا طَيِّباً و إِنَّ اللّٰهَ يَرْزُقُ مَنْ يَشٰاءُ بِغَيْرِ حِسٰابٍ».

آل عمران (3): 37: «قٰالَتْ هُوَ مِنْ عِنْدِ اللّٰهِ إِنَّ اللّٰهَ يَرْزُقُ مَنْ يَشٰاءُ بِغَيْرِ حِسٰابٍ».

المائدة (5): 88: «وَ كُلُوا مِمّٰا رَزَقَكُمُ اللّٰهُ حَلٰالًا طَيِّباً».

الرّعد (13): 36: «اللّٰهُ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشٰاءُ وَ يَقْدِرُ».

النّحل (16): 71، 114: «وَ اللّٰهُ فَضَّلَ بَعْضَكُمْ عَلىٰ بَعْضٍ فِي الرِّزْقِ فَكُلُوا مِمّٰا رَزَقَكُمُ اللّٰهُ حَلٰالًا طَيِّباً وَ اشْكُرُوا نِعْمَتَ اللّٰهِ».

الإسراء (17): 30: «إِنَّ رَبَّكَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشٰاءُ وَ يَقْدِرُ».

89

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

90

القصص (28): 82: «وَيْكَأَنَّ اللّٰهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشٰاءُ مِنْ عِبٰادِهِ وَ يَقْدِرُ».

العنكبوت (29): 62: «اللّٰهُ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشٰاءُ مِنْ عِبٰادِهِ وَ يَقْدِرُ لَهُ».

الروم (30): 37: «أَ وَ لَمْ يَرَوْا أَنَّ اللّٰهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشٰاءُ وَ يَقْدِرُ».

سبأ (34): 36، 39: «قُلْ إِنَّ رَبِّي يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشٰاءُ وَ يَقْدِرُ قُلْ إِنَّ رَبِّي يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشٰاءُ مِنْ عِبٰادِهِ وَ يَقْدِرُ لَهُ».

الزّمر (39): 52: «أَ وَ لَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللّٰهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشٰاءُ وَ يَقْدِرُ».

الطّلاق (65): 3: «وَ مَنْ يَتَّقِ اللّٰهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً وَ يَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لٰا يَحْتَسِبُ». و ما يناسب الباب من الآيات كثيرة جدّاً.

50- 31264- (1) كافى 5/ 80: محمّد بن يحيى عن أحمد بن محمّد و عدّة من أصحابنا عن سهل بن زياد عن تهذيب 6/ 321: (الحسن- يب) بن محبوب عن أبى حمزة الثّمالى عن ابى جعفر (عليه السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) في حجّة الوداع ألا إنّ الرّوح الأمين نفث (1) في روعى انّه لا تموت نفس حتّى تستكمل رزقها فاتّقوا اللّهَ عز و جل و أجملوا (2) في الطّلب و لا يحملنّكم استبطاء شي‌ء من الرزق أن تطلبوه بشي‌ء من معصية اللّٰه فانّ اللّٰه تبارك و تعالى قسّم الأرزاق بين خلقه حلالًا و لم يقسّمها حراماً فمن اتّقى اللّهَ عز و جل و صبر أتاه اللّه برزقه من حلّه و من هتك حجاب الستر و عجّل فأخذه من غير حلّه قصّ به من رزقه الحلال و حوسب عليه يوم القيامة. المقنعة 90: و قد روى عن النبيّ (صلى الله عليه و آله) انّه قال لأصحابه انّ الأمين نفث في روعى و ذكر مثله الى قوله في الطلب. كتاب التمحيص 52: عن الثّمالى عن ابى جعفر (عليه السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) في حجّة الوداع الا انّ الرّوح الأمين نفث في روعى و ذكر نحوه و زاد بعد قوله (من معصية اللّٰه) فانّ اللّٰه تعالى لا ينال ما عنده إلّا بطاعته.

51- 31265- (2) كافى 2/ 74: عدّة من أصحابنا عن احمد بن محمّد عن ابن فضّال عن عاصم بن حميد عن أبى حمزة الثمالى عن ابى جعفر (4) قال خطب رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) في حجّة الوداع فقال يا ايُّها النّاس و اللّٰه ما من شي‌ء يقرّبكم من الجنّة و يباعدكم من النّار إلّا و قد أمرتكم به و ما من شي‌ء يقرّبكم من النار و يباعدكم من الجنّة إلّا و قد نهيتكم عنه ألا و انّ الرّوح الأمين نفث في

____________

(1). النفث: النفخ- و الروع بالضم- القلب و العقل.

(2). اى اعتدلوا- المنجد.

91

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

92

روعى أنّه لن تموت نفس حتّى تستكمل رزقها فاتّقوا اللّٰه و أجملوا في الطّلب و لا يحمل أحدكم استبطاء شي‌ء من الرزق أن يطلبه بغير حلّه فإنّه لا يدرك ما عند اللّٰه إلّا بطاعته. مستدرك 13/ 27: كتاب عاصم بن حميد الحنّاط عن أبى حمزة عن أبى جعفر (عليه السلام) قال خطب رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) في حجّة الوداع فقال ايّها النّاس انّه و اللّٰه ما من شي‌ء يقرّبكم من الجنّة (و ذكر نحوه).

52- 31266- (3) مستدرك 13/ 29: البحار عن اعلام الدّين للدّيلمى عن ابن عمر قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) ليس شي‌ء يباعدكم من النّار إلّا و قد ذكرته لكم و لا شي‌ء يقرّبكم من الجنّة إلّا و قد دللتكم عليه انّ روح القدس نفث في روعى انّه لن يموت عبد منكم حتّى يستكمل رزقه فاجملوا في الطلب فلا يحملنّكم استبطاء الرزق على ان تطلبوا شيئاً من فضل اللّٰه بمعصيته فإنّه لا ينال ما عند اللّٰه إلّا بطاعته ألا و انّ لكلّ امرء رزقاً هو يأتيه لا محالة فمن رضى به بورك له فيه و وسّعه و من لم يرض به لم يبارك له فيه و لم يسعه انّ الرزق ليطلب الرّجل كما يطلبه أجله.

53- 31267- (4) جامع الأخبار 293: قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) الرّزق يطلب العبد اشدّ طلباً من أجله.

54- 31268- (5) و فيه 294: قال (صلى الله عليه و آله) انّ الرزق يطلب العبد كما يطلبه أجله.

55- 31269- (6) مستدرك 13/ 30: أبو القاسم الكوفى في كتاب الأخلاق عن النبيّ (صلى الله عليه و آله) انّه قال في خطبته أيُّها النّاس ما علمت شيئاً يقرّبكم الى الجنة و يباعدكم من النّار إلّا و قد أمرتكم به و ما علمت شيئاً يقرّبكم الى النّار و يباعدكم من الجنّة إلّا و قد نهيتكم عنه الا و لا تموت نفس إلّا و تستكمل ما كتب اللّٰه لها من الرّزق فاتّقوا اللّٰه و أجملوا في الطلب فلا يحملنّ أحدكم استبطاء رزقه على أن يتناول ما لا يحلّ له فإنّه لا ينال ما عند اللّٰه تبارك و تعالى إلّا بطاعته و الكفّ عن محارمه.

56- 31270- (7) مستدرك 13/ 31: كتاب العلاء بن رزين عن أبى حمزة و محمّد بن مسلم عن أبى جعفر (عليه السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) و انّ (1) الروح الأمين نفث في روعى انّه لن تموت نفس حتّى تستكمل رزقها فاجملوا في الطّلب و لا يحملنّكم استبطاء شي‌ء من الرّزق أن تطلبوا ما عند اللّٰه من معاصيه فلا ينال ما عند اللّٰه إلّا بالطّاعة.

____________

(1). و قد- خ.

93

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

94

57- 31271- (8) كافى 5/ 80: عدّة من أصحابنا عن أحمد بن محمّد بن عيسى عن الحسين بن سعيد عن إبراهيم ابن أبى البلاد عن أبيه عن أحدهما (عليهما السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) يا ايّها النّاس انّه قد نفث في روعى روح القدس أنّه لن تموت نفس حتّى تستوفى رزقها و إن أبطأ عليها فاتّقوا اللّٰه عز و جل و اجملوا في الطلب و لا يحملنّكم استبطاء شي‌ء ممّا عند اللّٰه عز و جل أن تصيبوه بمعصية اللّٰه فإنّ اللّٰه عز و جل لا ينال ما عنده إلّا بالطّاعة.

58- 31272- (9) امالى الصدوق 241: حدّثنا الشّيخ الفقيه أبو جعفر محمّد بن علىّ بن الحسين بن موسى بن بابويه القمىّ قال حدّثنا أبى، قال حدّثنا علىّ بن ابراهيم هاشم عن أبيه عن محمّد بن أبى عمير عن مرازم بن حكيم عن أبى عبد اللّه الصادق جعفر بن محمّد عن آبائه (عليهم السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) انّ الرّوح الأمين جبرائيل أخبرنى عن ربّى تبارك و تعالى أنّه لن تموت نفس حتّى تستكمل رزقها فاتّقوا اللّٰه و أجملوا في الطلب و اعلموا أنّ الرّزق رزقان فرزق تطلبونه و رزق يطلبكم فاطلبوا أرزاقكم من حلال فانّكم آكلوها حلالًا ان طلبتموها من وجوهها و إن لم تطلبوها من وجوهها اكلتموها حراماً و هى أرزاقكم لا بدّ لكم من أكلها.

59- 31273- (10) كافى 5/ 80: عدّة من أصحابنا عن أحمد بن محمّد بن عيسى عن الحسين بن سعيد عن إبراهيم ابن أبى البلاد عن أبيه عن أبى جعفر (عليه السلام) قال ليس من نفس إلّا و قد فرض اللّٰه عز و جل لها رزقها حلالًا يأتيها في عافية و عرض لها بالحرام من وجه آخر فإن هى تناولت شيئاً من الحرام قاصّها (1) به من الحلال الذى فرض لها و عند اللّٰه سواهما فضل كثير و هو قوله عز و جل «وَ سْئَلُوا اللّٰهَ مِنْ فَضْلِهِ». مستدرك 13/ 31: في مجموعة الشّيخ الجباعى نقلًا من خط الشهيد من كتاب التجارة للحسين بن سعيد عن إبراهيم بن أبى البلاد عن أبيه عن أبى جعفر (عليه السلام) (مثله إلّا أنّ فيه و فرض اللّٰه). تفسير العيّاشى 239: عن إبراهيم بن أبى البلاد عن أبيه عن أبى جعفر (عليه السلام) (مثله إلى قوله فضل كثير).

60- 31274- (11) غرر الحكم 591: قال أمير المؤمنين (عليه السلام) لن يفوتك ما قسّم لك فأجمل في الطلب.

____________

(1). من التّقاصّ.

95

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

96

61- 31275- (12) كافى 5/ 81: محمّد بن يحيى عن محمّد بن الحسين عن عبد الرّحمن بن أبى هاشم عن أبى خديجة قال قال أبو عبد اللّه (عليه السلام) لو كان العبد في جحر لأتاه اللّٰه برزقه فأجملوا في الطلب. كتاب التمحيص 53: عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) نحوه.

62- 31276- (13) نهج البلاغة 2/ 1243: قيل لعلىّ (عليه السلام) لو سدّ على رجل باب بيته و ترك فيه من أين كان يأتيه رزقه فقال من حيث يأتيه أجله.

63- 31277- (14) كافى 5/ 81: علىّ بن إبراهيم عن صالح بن السندى عن جعفر بن بشير عن عمر بن أبى زياد عن إسحاق بن عمّار عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال إنّ اللّٰه عز و جل خلق الخلق و خلق معهم أرزاقهم حلالًا طيّباً فمن تناول شيئاً منها حراماً قصّ (1) به من ذلك الحلال.

64- 31278- (15) تفسير العيّاشى 239: عن إسماعيل بن كثير رفع الحديث إلى النّبيّ (صلى الله عليه و آله) قال لما نزلت هذه الآية «وَ سْئَلُوا اللّٰهَ مِنْ فَضْلِهِ» قال فقال أصحاب النّبيّ: ما هذا الفضل؟ ايُّكُم يسأل رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) عن ذلك؟ قال: فقال على بن أبى طالب (عليه السلام) أنا يسأل عنه فسأله عن ذلك الفضل ما هو؟ فقال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) انّ اللّٰه خلق خلقه و قسّم لهم أرزاقهم مِنْ حلّها و عرض لهم بالحرام فمن انتهك (2) حراماً نقص له من الحلال بقدر ما انتهك من الحرام و حوسب به.

65- 31279- (16) مستدرك 13/ 31: القطب الرّاوندى في لبّ اللّباب عن النّبيّ (صلى الله عليه و آله) انّه قال لو انّ عبداً هرب من رزقه لاتّبعه رزقه حتّى يدركه كما انّ الموت يدركه. البحار 33/ 103: قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) لابى ذرّ لو انّ ابن آدم فرّ من رزقه و ذكر نحوه و قال أمير المؤمنين لو أنّ أحدكم فرّ من رزقه لتبعه كما تبعه الموت.

66- 31280- (17) جامع الأخبار 294: قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) لو انّ أحدكم فرّ من رزقه لتبعه كما يتبعه الموت.

67- 31281- (18) و قال (صلى الله عليه و آله) لأبى ذرّ يا أبا ذرّ لو انّ ابن آدم فرّ من رزقه كما يفرّ من الموت لأدركه رزقه كما يدركه الموت.

68- 31282- (19) غرر الحكم 434: قال (عليه السلام) سوف يأتيك أجلك فأجمل في الطّلب.

69- 31283- (20) و فيه 52: الرزق يطلب من لا يطلبه.

70- 31284- (21) و فيه 422: رزقك يطلبك فارح نفسك من طلبه.

____________

(1). قصّ به اى قطع به.

(2). اى تناولها بما لا يحلّ.

97

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

98

71- 31285- (22) المقنعة 90: قال الصادق (عليه السلام) الرزق مقسوم على ضربين أحدهما واصل الى صاحبه و إن لم يطلبه و الآخر معلّق بطلبه فالّذى قسّم للعبد على كلّ حال آتيه و إن لم يسع له و الّذى قسّم له بالسعى فينبغى أن يلتمسه من وجوهه و هو ما أحلّه اللّٰه تعالى له دون غيره فإن طلبه من جهة الحرام فوجده حسب عليه رزقه و حوسب به.

72- 31286- (23) البحار 26/ 130: 77/ 181: اعلام الدين عن ابن عباس قال: قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) أيّها النّاس انّ الرّزق مقسوم لن يعدو امرؤ ما قسّم له فأجملوا في الطلب و إنّ العمر محدود لن يتجاوز أحد ما قدّر له فبادروا قبل نفاذ (1) الأجل و الأعمال محصيّة.

73- 31287- (24) البحار 26/ 103: و عن أبى محمّد العسكرى (عليه السلام) قال ادفع المسألة ما وجدت التّحمّل يمكنك فإنّ لكلّ يوم رزقاً جديداً و أعلم انّ الإلحاح في المطالب يسلب البهاء و يورث التعب و العناء فاصبر حتّى يفتح اللّٰه لك باباً يسهل الدخول فيه فما أقرب الصنع من الملهوف و الأمن من الهارب المخوف فربّما كانت الغير نوعاً من أدب اللّٰه و الحظوظ مراتب فلا تعجل على ثمرة لم تدرك و إنّما تنالها في أوانها و أعلم انّ المدبّر لك أعلم بالوقت الذى يصلح حالك فيه فثق بخيرته في جميع امورك يصلح حالك و لا تعجل بحوائجك قبل وقتها فيضيق قلبك و صدرك و يغشاك القنوط.

74- 31288- (25) مستدرك 13/ 31: القطب الراوندى في لبّ اللّباب قال و اهدى الى النّبيّ (صلى الله عليه و آله) ثلاثة طيور فاطعم أهله طائراً فلمّا كان من الغد أتته به فقال لها أ لم أنهك ان ترفعى شيئاً لغد فانّ اللّٰه يرزق كلّ غد الرزق مقسوم يأتى ابن آدم على أىّ سيرة شاء ليس لتقوى متّق بزائد و لا لفجور فاجر بناقص و إن شرهت نفسه و هتك الستر لم ير فوق رزقه.

75- 31289- (26) غرر الحكم 579: قال (عليه السلام) لكلّ رزق سبب فأجملوا في الطلب.

76- 31290- (27) غرر الحكم 496: عجبت لمن علم انّ اللّٰه قد ضمن الأرزاق و قدّرها و انّ سعيه لا يزيده فيما قدّر له منها و هو حريص دائب (2) في طلب الرّزق.

77- 31291- (28) و فيه 52: الأرزاق لا تُنالُ بالحرص و المطالبة (3).

78- 31292- (29) و فيه 52: الرزق يطلب من لا يطلبه.

____________

(1). نفاد- خ.

(2). اى تعب. عاجل مسرع.

(3). و المغالبة- ك.

99

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

100

79- 31293- (30) البحار 26/ 103: اعلام الدين عن أبى محمّد العسكرى (عليه السلام) قال المقادير لا تدفع بالمغالبة و الأرزاق المكتوبة لا تنال بالشرة و لا تدفع بالإمساك عنها.

80- 31294- (31) غرر الحكم 135: و قال امير المؤمنين (عليه السلام) أجملوا في الطلب فكم من حريص خائب و مجمل لم يخب.

81- 31295- (32) مستدرك 13/ 32: القطب الراوندى في لبّ اللّباب عن النّبيّ (صلى الله عليه و آله) انّه قال لو انّكم توكّلون على اللّٰه حقّ توكّله لرزقكم كما يرزق الطير.

82- 31296- (33) غرر الحكم 407: ذلّل نفسك بالطّاعات و حلّها بالقناعة و خفّض في الطلب و أجمل في المكتسب.

83- 31297- (34) و فيه 438: قال (عليه السلام) ستّة يختبر بها دين الرجل قوّة الدين و صدق اليقين و شدّة التقوى و مغالبة الهوى و قلّة الرغب و الاجمال في الطلب.

84- 31298- (35) مستدرك 13/ 28: السيّد علىّ بن طاوس في كشف المحجّة نقلًا عن رسائل الكلينى بإسناده عنه (عليه السلام) انّه قال في وصيّته لولده الحسن (عليه السلام) فاعلم يقيناً أنّك لن تبلغ أملك و لا تعدو أجلك فإنّك في سبيل من كان قبلك فخفّض في الطلب و أجمل في المكسب فإنّه ربّ طلب قد جرّ الى حرب و ليس كلّ طالب بناج و لا كلّ مجمل بمحتاج و اكرم نفسك عن دنيّة و إن ساقتك الى الرغائب فإنّك لن تعتاض (1) بما تبذل شيئاً من دينك و عرضك بثمن و إن جلّ الى أن قال ما خير بخير لا ينال إلّا بشرّ و يسر لا ينال إلّا بعسر.

85- 31299- (36) نهج البلاغة 1263: قال أمير المؤمنين (عليه السلام) خذ من الدنيا ما أتاك و تولّ عمّا تولّى عنك فان أنت لم تفعل فأجمل في الطلب.

86- 31300- (37) فقه الرضا (عليه السلام) 251: اتّق في طلب الرزق و أجمل في الطلب و أخفض في المكتسب و اعلم أنّ الرزق رزقان فرزق تطلبه و رزق يطلبك فأمّا الذى تطلبه فأطلبه من حلال فانّ اكله حلال ان طلبته من وجهه و إلّا اكلته حراماً و هو رزقك لا بدّ لك من أكله.

____________

(1). تعارض. خ.

101

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

102

87- 31301- (38) الجعفريّات 224: بأسناده عن علىّ بن أبى طالب (عليه السلام) قال قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) من سرّه أن يستجاب دعوته فليُطيِّب مكسبه.

88- 31302- (39) فقيه 4/ 7: في حديث مناهى النّبيّ (صلى الله عليه و آله) عن علىّ (عليه السلام) قال (صلى الله عليه و آله) من لم يرض بما قسّمه اللّٰه له من الرّزق و بثّ شكواه و لم يصبر و لم يحتسب لم ترفع له حسنته و يلقى اللّٰه عز و جل و هو عليه غضبان إلّا أن يتوب.

89- 31303- (40) مستدرك 13/ 32: القطب الرّاوندىّ في لبّ اللّباب عن النبيّ (صلى الله عليه و آله) قال من طلب الدّنيا حلالًا مكاثراً مفاخراً مرائياً لقى اللّٰه يوم يلقيه و هو عليه غضبان.

90- 31304- (41) غرر الحكم 593: قال أمير المؤمنين (عليه السلام) ليس كلّ مجمل بمحروم.

91- 31305- (42) و فيه ليس كلّ طالب بمرزوق.

92- 31306- (43) البحار 26/ 103: اعلام الدّين. كنز الفوائد 16: قال أمير المؤمنين (عليه السلام) الدنيا دول فاطلب حظّك منها بإجمال الطلب.

93- 31307- (44) البحار 35/ 103: قصص الأنبياء عن جابر قال قال الحسن بن على (عليه السلام) لرجل يا هذا لا تجاهد الطلب جهاد العدوّ و لا تتّكل على القدر اتّكال المستسلم فإنّ انشاء الفضل من السنّة و الإجمال في الطلب من العفّة و ليست العفّة بدافعة رزقاً و لا الحرص بجالب فضلًا فإنّ الرزق مقسوم و استعمال الحرص استعمال المأثم.

94- 31308- (45) نهج البلاغة 2/ 1224: قال علىّ (عليه السلام) لا يصدق ايمان عبد حتّى يكون بما في يد اللّٰه سبحانه أوثق منه بما في يده.

95- 31309- (46) نهج البلاغة 2/ 1263: قال علىّ (عليه السلام) كلّ مقتصر عليه كاف.

96- 31310- (47) البحار 38/ 103: نهج البلاغة قال علىّ (عليه السلام) من لم يعط قاعداً لم يعط قائماً.

97- 31311- (48) البحار 26/ 103: اعلام الدين قال أمير المؤمنين (عليه السلام) من اكثر ذكر الموت رضى من الدنيا باليسير.

98- 31312- (49) اختصاص المفيد (رحمه الله) 234: قال الصّادق (عليه السلام) إذا كان عند غروب الشمس وكّل بها ملكاً ينادى أيّها النّاس اقبلوا على ربّكم فإنّ ما قلّ و كفى خير ممّا كثر و ألهى و ملك موكّل بالشمس عند طلوعها يناد يا ابن آدم لد للموت و ابن للخراب و اجمع للفناء.

103

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

104

99- 31313- (50) عدّة الداعى 288: روى أبو سعيد الخدرى قال سمعت رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) يقول عند منصرفه من احد و النّاس محدقون به و قد اسند ظهره الى طلحة (1) هناك ايّها النّاس اقبلوا على ما كلّفتموه من إصلاح آخرتكم و اعرضوا عمّا ضمن لكم من دنياكم و لا تستعملوا جوارحاً غذيت بنعمته في التعرض لسخطه بمعصيته و اجعلوا شغلكم في التماس مغفرته و اصرفوا همّتكم (2) بالتّقرّب الى طاعته من بدأ بنصيبه من الدنيا فاته نصيبه من الآخرة و لم يدرك منها ما يريد و من بدأ بنصيبه من الآخرة وصل اليه نصيبه من الدنيا و ادرك من الآخرة ما يريد.

100- 31314- (51) البحار 10/ 103: امان الأخطار و من كتاب مسائل الرجال لمولانا ابى الحسن الهادى (عليه السلام) قال محمّد بن الحسن قال محمّد بن هارون الجلّاب قلت روينا عن آبائك انّه يأتى على النّاس زمان لا يكون شي‌ء أعزّ من أخ أنيس أو كسب درهم من حلال فقال لى يا أبا محمّد انّ العزيز موجود و لكنّك في زمان ليس شي‌ء أعسر من درهم حلال و أخ في اللّٰه عز و جل.

101- 31315- (52) كافى 5/ 70: علىّ بن إبراهيم عن أبيه عن النوفلى عن السّكونىّ عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال قلت له ما الزّهد في الدّنيا قال ويحك حرامها فتنكّبه (3).

102- 31316- (53) كافى 1/ 17: أبو عبد اللّه الأشعرى عن بعض أصحابنا رفعه عن هشام بن الحكم قال: قال لى أبو الحسن موسى بن جعفر (عليه السلام) يا هشام انّ العقلاء تركوا فضول الدّنيا فكيف الذّنوب و ترك الدنيا من الفضل و ترك الذنوب من الفرض.

103- 31317- (54) نهج البلاغة 74: قال أمير المؤمنين في خطبة له (عليه السلام) و كذلك المرء المسلم البري‌ء من الخيانة ينتظر من اللّٰه إحدى الحسنيين إمّا داعى اللّٰه فما عند اللّٰه خير له و أمّا رزق اللّٰه فإذا هو ذو أهل و مال و معه دينه و حسبه انّ المال و البنين حرث الدّنيا و العمل الصّالح حرث الآخرة و قد يجمعهما اللّٰه لأقوام.

104- 31318- (55) تهذيب 6/ 328: الحسين بن سعيد عن حمّاد عن إبراهيم بن محمّد عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال ما أعطى اللّٰه عبداً ثلاثين الفاً و هو يريد به خيراً و قال ما جمع رجل قط عشرة آلاف درهم من حلّ و قد يجمعها (4) لأقوام إذا أعطى القوت و رزق العمل فقد جمع اللّٰه له الدنيا و الآخرة.

____________

(1). الطلح: شجر عظام من شجر الغضاء يرعى الإبل الواحدة طلحة (أقرب).

(2). هممكم- خ.

(3). اى تحترز عنه.

(4). لا يبعد ان يكون صحيحه (يجمعهما) كما في رواية التمحيص و المراد (بهما) الدنيا و الآخرة.

105

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

106

105- 31319- (56) كتاب التمحيص 50: عن إبراهيم بن عمر عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال ما أعطى اللّٰه عبداً ثلاثين الفاً و هو يريد (به- خ) خيراً و قال ما جمع رجل قط عشرة آلاف من حلّ و قد جمعهما اللّٰه لأقوام إذا أعطوا القريب (1) و رزقوا العمل الصالح و قد جمع اللّٰه لقوم الدّنيا و الآخرة.

106- 31320- (57) و فيه 50: عن المفضّل عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال المال أربعة آلاف، و اثنى عشر الف كنز، و لم يجتمع عشرون ألفاً من حلال و صاحب ثلاثين الفاً هالك و ليس من شيعتنا من يملك مائة الف.

107- 31321- (58) الاختصاص 249: قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) من اكتسب مالًا من غير حلّه كان زاده الى النّار.

108- 31322- (59) و قال (صلى الله عليه و آله) ايضاً قال اللّٰه عز و جل من لم يبال من أىّ باب اكتسب الدّينار و الدّرهم لم ابال يوم القيامة من أىّ أبواب النّار أدخلته.

109- 31323- (60) كافى 1/ 46: محمّد بن يحيى عن أحمد بن محمّد بن عيسى و على بن إبراهيم عن أبيه جميعاً عن حمّاد بن عيسى تهذيب 6/ 328: الحسين بن سعيد عن حمّاد بن عيسى عن عمر بن اذينة عن أبان (بن أبى عيّاش- كما) عن سليم بن قيس (الهلالى- يب) قال سمعت أمير المؤمنين (عليه السلام) يقول (2) قال رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) منهومان لا يشبعان طالب (3) دنيا و طالب علم فمن اقتصر من الدنيا على ما احلّ اللّٰه عز و جل له سلِمَ و من تناولها من غير حلّها هلك إلّا ان يتوب و يراجع و من أخذ العلم من أهله و عمل بعلمه (4) نجا و من أراد به الدنيا فهي حظّه. مستدرك 13/ 22: كتاب سليم بن قيس الهلالى أبان عن سليم قال سمعت عليّاً (عليه السلام) يقول منهومان لا يشبعان و ذكر نحوه.

110- 31324- (61) كافى 6/ 532: الحسين بن محمّد عن معلّى بن محمّد عن أحمد بن محمّد بن عبد اللّه قال روى أبو هاشم الجعفرى عن أبى الحسن الثّالث (عليه السلام) قال أنّ اللّٰه عز و جل جعل من أرضه بقاعاً تسمّى المرحومات احبّ أن يدعى فيها فيجيب و أن اللّٰه عز و جل جعل من أرضه بقاعاً تسمّى المنتقمات فإذا كسب الرجل مالًا من غير حلّه سلّط اللّٰه عليه بقعة منها فانفقه فيها.

____________

(1). و لا يبعد ان يكون صحيحه (القوت) كما في يب.

(2). انّ رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) قال- يب.

(3). منهوم دنيا و منهوم علم- يب.

(4). عمل به- يب.

107

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

108

111- 31325- (62) الخصال 159: حدّثنا أبى رضى الله عنه قال حدّثنا علىّ بن الحسين السعدآبادى عن احمد بن أبى عبد اللّه البرقي عن أبيه عن محمّد بن أبى عمير عن هشام بن الحكم عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال من كسب مالًا من غير حلّ سلّط اللّٰه عليه البناء و الماء و الطين.

112- 31326- (63) تفسير علىّ بن إبراهيم 2/ 70: قال أمير المؤمنين (عليه السلام) يوماً و قد تبع جنازة فسمع رجلًا يضحك فقال كأنّ الموت فيها على غيرنا كتب الىٰ أن قال ايّها النّاس طوبى لمن ذلّت نفسه و طاب كسبه الخبر.

113- 31327- (64) البحار 14/ 103: عدة الدّاعى عن النّبيّ (صلى الله عليه و آله) قال لا يكتسب العبد مالًا حراماً و يتصدّق منه فيؤجر عليه و لا ينفق منه فيبارك له فيه و لا يتركه خلف ظهره إلّا كان زاده الى النّار.

114- 31328- (65) أمالى ابن الشيخ 593: حدّثنا الشّيخ ابو جعفر محمّد بن الحسن بن علىّ بن الحسن الطوسى (قدّس اللّٰه روحه) قال أخبرنا جماعة عن أبى المفضّل قال حدّثنا محمّد بن الحسن بن حفص الخثعمى بالكوفة قال حدّثنا هشام بن يونس النهشلى قال حدّثنا عمرو بن هاشم أبو مالك الجنبى عن معروف بن خرّبوذ المكّيّ عن عامر بن وائلة عن أبى بردة الأسلمي قال سمعت رسول اللّٰه (صلى الله عليه و آله) يقول لا يزول قدم عبد يوم القيامة حتّى يسأل عن أربع عن جسده فيما أبلاه و عن عمره فيما أفناه و عن ماله ممّا اكتسبه و فيما أنفقه و عن حبّنا أهل البيت.

115- 31329- (66) البحار 11/ 103: الدّعوات للراوندى قال النبيّ (صلى الله عليه و آله) لَرَدُّ دانِقٍ من حرام يعدل عند اللّٰه سبعين ألف حجّة مبرورة.

116- 31330- (67) عدّة الدّاعى 141: عن النّبيّ (صلى الله عليه و آله) العبادة مع أكل الحرام كالبناء علىٰ الرمل و قيل على الماء.

117- 31331- (68) و فيه 140: قال (صلى الله عليه و آله) انّ لله ملكاً ينادى على بيت المقدّس كلّ ليلة من أكل حراماً لم يقبل اللّٰه منه صرفاً و لا عدلًا و الصرْف النافلة و العدل الفريضة.

118- 31332- (69) البحار 29/ 103: قصص الأنبياء عن حفص بن غياث عن أبى عبد اللّه (صلوات اللّٰه عليه) قال كان في بنى إسرائيل رجل و كان محتاجاً فالحّت عليه امرأته في طلب الرزق فرأى في النوم ايّما احبّ إليك درهمان من حلّ أو ألفان من حرام فقال درهمان من حلّ فقال تحت رأسك فانتبه فرأى الدرهمين تحت رأسه فاخذهما و اشترى بدرهم سمكة

109

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

110

فاقبل الى منزله فلمّا رأته المرأة اقبلت عليه كاللّائمة و اقسمت أن لا تمسّها فقام الرجل إليها فلمّا شقّ بطنها اذا بدرتين فباعهما باربعين ألف درهم. و تقدّم في رواية ابن عبّاس (4) من باب (10) عدم جواز الحجّ من المال الحرام من أبواب وجوب الحج ج 12 قوله (صلى الله عليه و آله) من اكتسب مالًا حراماً لم يقبل اللّٰه منه صدقة و لا عتقاً و لا حجّاً و لا اعتماراً و كتب اللّٰه عز و جل له بعدد أجر ذلك اوزاراً و ما بقي منه بعد موته كان زاده إلىٰ النّار و في ساير أحاديث الباب ما يناسب ذٰلك. و في أحاديث باب (47) كراهة الحرص علىٰ الدّنيا من أبواب جهاد النفس ج 17 ما يدلّ على ذلك. و في أحاديث باب (56) جملة من الحقوق ما يناسب ذلك. و في رواية ثابت (1) من هذا الباب قوله (عليه السلام) و حقّ بطنك أن لا تجعله وعاءً للحرام. و في رواية السكونى (32) من باب (77) وجوب التوبة ج 18 قوله (عليه السلام) انّ لله عز و جل فضولًا من رزقه ينحله من يشاء من خلقه. و في كثير من أحاديث من باب (24) انّ من سرّه أن تستجاب دعوته فليطب مكسبه من أبواب الدعاء ج 19 ما يدلّ على لزوم اطابة المكسب و اجتناب الحرام. و يأتى في رواية مرازم (1) من باب (6) تحريم الخيانة على الوكيل من أبواب الوكالة ج 24 قوله (عليه السلام) لو أنّ أحدكم هرب من رزقه لتبعه حتّى يدركه كما أنّه ان هرب من أجله تبعه حتّى يدركه.

(4) باب استحباب الاقتصاد في طلب الرزق و طلب قليله و كراهة استقلاله و تركه

119- 31333- (1) كافى 5/ 81: علىّ بن محمّد بن عبد اللّه القمّى عن ابن فضّال تهذيب 6/ 322:

احمد بن أبى عبد اللّه عن ابن فضّال عمّن ذكره عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال ليكن طلبك للمعيشة فوق كسب المضيّع و دون طلب الحريض الراضى بدنياه المطمئنّ إليها و لكن أنزل نفسك من ذلك بمنزلة المنصف (1) المتعفّف ترفع (2) نفسك عن منزلة الواهن الضعيف و تكتسب ما لابدّ منه انّ الّذين اعطوا المال ثمّ لم يشكروا لا مال لهم. التمحيص 54: عن ابن فضّال (رفعه) عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال ليكن طلبك و ذكر نحوه. البحار 33/ 103: تنبيه الخواطر ابن فضّال عمّن ذكره عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) نحوه.

____________

(1). النصف- يب.

(2). تدلع- خ اى تخرج.

111

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

112

120- 31334- (2) البحار 27/ 103: أعلام الدين عن الحسين (عليه السلام) انّه قال لرجل يا هٰذا لا تجاهد في الرّزق جهاد الغالب و لا تتّكل علىٰ القدر اتّكال المستسلم فانّ اتّباع الرّزق من السنّة و الإجمال في الطلب من العفّة و ليست العفّة بمانعة رزقاً و لا الحرص بجالب فضلًا و إنّ الرّزق مقسوم و الأجل محتوم (1) و استعمال الحرص طلب المآثم. التمحيص 52: عن جابر قال قال الحسن بن على (عليه السلام) لرجل يا هذا لا تجاهد الطلب جهاد العدوّ و ذكر مثله إلّا أنّ فيه فانّ انشاء الفضل من السنّة و اسقط قوله (و الأجل محتوم).

121- 31335- (3) مستدرك 13/ 35: محمّد بن مسعود العيّاشى في تفسيره عن أمير المؤمنين (عليه السلام) يا ابن آدم لا يكن أكبر همّك يومك الذى إن فاتك لم يكن من اجَلِك فان همّك يوم فانّ كلّ يوم تحضره يأتى اللّٰه فيه برزقك و اعلم انّك تكتسب شيئاً فوق قوتك إلّا كنت فيه خازناً لغيرك تكثر في الدنيا به نصبك و تحظى به وارثك و يطول معه يوم القيامة حسابك فاسعد بمالك في حياتك و قدّم ليوم معادك زاداً يكون أمامك فانّ السّفر بعيد و الموعد القيامة و المورد الجنّة أو النّار.

122- 31336- (4) كافى 5/ 82: عدّة من أصحابنا عن تهذيب 6/ 322: أحمد بن محمّد بن عيسى عن على بن الحكم عن ربيع بن محمّد المسلى عن عبد اللّه بن سليمان قال سمعت أبا عبد اللّه (عليه السلام) يقول انّ اللّٰه تعالى وسّع (في- كا) أرزاق الحمقاء ليعتبر (بها- يب) العقلاء و يعلموا انّ الدّنيا ليس ينال ما فيها بعمل و لا حيلة.

123- 31337- (5) العلل 92: حدّثنا أبى رضى الله عنه قال: حدّثنا محمّد بن يحيىٰ العطّار عن أحمد ابن محمّد بن عيسىٰ عن علىّ بن الحكم عن الرّبيع بن محمّد المسلى عن عبد اللّه بن سليمان قال سمعت أبا عبد اللّه (عليه السلام) يقول انّ اللّٰه عز و جل اوسع في ارزاق الحمقىٰ و ذكر نحوه إلّا أنّ فيه بالعقل و لا بالحيلة.

124- 31338- (6) البحار 30/ 103: قصص الأنبياء قال أمير المؤمنين (صلوات اللّٰه عليه) كان فيما وعظ لقمان ابنه انّه قال: يا بنىّ ليعتبر من قصر يقينه و ضعف تعبه (2) في طلب الرزق انّ اللّٰه تعالى خلقه في ثلاثة أحوال من أمره و أتاه رزقه و لم يكن له في واحدة منها كسب و لا حيلة انّ اللّٰه سيرزقه في الحال الرابعة امّا اوّل ذلك فانّه كان في رحم امّه يرزقه هناك في قرار مكين

____________

(1). مخترم- خ أى آخذ.

(2). هكذا في المصدر و لا يخفى سقمه.

113

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}

114

حيث لا برد يؤذيه و لا حرّ ثمّ أخرجه من ذلك و أجرى له من لبن امّه ما يربّيه من غير حول به و لا قوّة ثمّ فطم من ذلك فأجرى له من كسب أبويه برأفة و رحمة من تلويهما (1) حتّىٰ إذا كبر و عقل و اكتسب لنفسه ضاق به أمره فظنّ الظنون بربّه و جحد الحقوق في ماله و قتّر على نفسه و عياله مخافة الفقر.

125- 31339- (7) أمالى المفيد 207: حدّثنا الشيخ الجليل المفيد أبو عبد اللّه محمّد بن محمّد بن النعمان الحارثى قال حدّثنى أحمد بن محمّد عن أبيه محمّد بن الحسن بن الوليد القمّى عن محمّد بن الحسن الصفّار عن العبّاس بن معروف عن علىّ بن مهزيار رفعه إلىٰ أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال كان أمير المؤمنين (صلوات اللّٰه عليه) يقول قرّبوا علىٰ أنفسكم البعيد و هوّنوا عليها الشّديد و أعلموا انّ عبداً و ان ضعفت حيلته و وهنت مكيدته انّه لن ينقص ممّا قدّر اللّٰه له، و إن قوى في شدّة الحيلة و قوّة المكيدة انّه لن يزاد (2) على ما قدّر اللّٰه له.

126- 31340- (8) تهذيب 6/ 322: محمّد بن يعقوب عن كافى 5/ 81: على بن محمّد عن ابن جمهور عن أبيه رفعه عن أبى عبد اللّه (عليه السلام) قال كان أمير المؤمنين (عليه السلام) كثيراً ما يقول اعلموا علماً يقيناً انّ اللّٰه عز و جل لم يجعل للعبد و ان اشتدّ جهده و عظمت حيلته و كثرت مكايدته (مكابدته- خ) أن يسبق ما سمّى له في الذّكر الحكيم و لم يَحُلْ من العبد (3) في ضعفه و قلّة حيلته ان يبلغ ما سمّى له في الذّكر الحكيم ايّها الناس انّه لن يزداد امرؤ نقيراً بحذقه و لن ينتقص (ينقص- يب) امرؤ نقيراً بحمقه (4) فالعالم بهذا (5) العامل به أعظم الناس راحة في منفعته (6) و العالم لهذا (7) التارك له أعظم النّاس شغلًا في مضرّته (8) و ربّ منعم عليه مستدرج بالإحسان اليه و ربّ مغرور (9) في النّاس مصنوع له، فَأفق (10) ايّها السّاعى من سعيك و قصّر (11) من عجلتك و انتبه من سنَةِ غفلتك و تفكّر فيما جاء عن اللّٰه عز و جل على لسان نبيّه (صلى الله عليه و آله) و احتفظوا بهذه الحروف السبعة فإنّها من قول أهل الحجى و من عزائم اللّٰه في الذّكر الحكيم انّه ليس لأحد أن يلقى اللّٰه عز و جل بخلّة من هذه الخلال: الشرك باللّه فيما افترض (اللّٰه- كا) عليه أو اشفاء غيظ (12) بهلاك نفسه أو اقرار بأمر

____________

(1). قلوبهما- خ.

(2). لن يزداد- خ.

(3). بين العبد- يب.

(4). لحمقه- كا.

(5). لهذا- كا.

(6). منفعة- يب.

(7). بهذا- يب.

(8). في مضرة- يب.

(9). معذور- يب.

(10). فاتّقِ- خ.

(11). و اقصر- يب.

(12). اشفى غيظاً- يب.

115

{*empty#}صفحة فارغة (مطابق للمطبوع){#empty*}