تهذيب الاحكام - ج7

- الشيخ الطوسي المزيد...
491 /
2

بسم الله الرحمن الرحيم

كتاب التجارات

1 - باب فضل التجارة وآدابها وغير ذلك مما ينبغي للتاجران يعرفه وحكم الربا:

(1) 1 - محمد بن يعقوب عن علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابى عمير عن حماد عن الحلبي عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: ترك التجارة ينقص العقل.

(2) 2 - أحمد بن محمد عن أبيه عن ابي عمير عن ابى الجهم عن فضيل الاعور قال: شهدت معاذ بن كثير قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): اني قد أيسرت فادع التجارة؟ قال: انك ان فعلت قل عقلك، أو نحوه

(3) 3 - أحمد بن محمد بن عيسى عن علي بن الحكم عن ابى الفرج عن معاذ بياع الاكسية قال: قال لي ابوعبدالله (عليه السلام): يامعاذ اضعفت عن التجارة ام زهدت فيها؟ قلت: ماضعفت عنها ولا زهدت فيها قال: فما لك؟ قلت: كنت انتظر امرك وذلك حين قتل الوليد وعندي مال كثير وهو في يدي وليس

____________

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله رب العالمبن وصلى الله على سيدنا محمد وآله الطاهرين .

1 - 2 - 3 الكافى ج 1 ص 370 واخرج الاول الصدوق في الفقيه ج 3 ص 119 بتفاوت(*)

3

لاحد عندي شئ ولا اراني آكله حتى اموت فقال: لاتتركها فان تركها مذهبة العقل اسع على عيالك واياك ان يكونوا هم السعادة عليك.

(4) 4 - عنه عن ابن ابي عمير عن علي بن عطية عن هشام بن احمر قال: كان ابوالحسن (عليه السلام) يقو ل لمصادف: اغد إلى عزك - يعني السوق -.

(5) 5 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عميرعن محمد بن الزعفراني عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: من طلب التجارة استغنى عن الناس قلت وان كان معيلا؟ قال: وان كان معيلا إن تسعة اعشار الرزق في التجارة،

(6) 6 - أحمد بن ابى عبدالله عن شريف بن سابق عن الفضل بن ابي قرة قال: سأل ابوعبدالله (عليه السلام) عن رجل وانا حاضرفقال: ما حبسه عن الحج؟ فقيل: ترك التجارة وقل سعيه، فكان متكيا فاستوى جالسا ثم قال: لهم لا تدعوا التجارة فتهونوا اتجروا يبارك الله لكم.

(7) 7 - أحمد بن محمد بن عيسى عن محمد بن سنان عن حذيفة بن منصور عن معاذ بن كثير بياع الاكسية قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام) قدهممت ان ادع السوق وفي يدي شئ فقال: إذايسقط رأيك ولا يستعان بك على شئ.

(8) 8 - أحمدبن محمد عن الحجال عن علي بن عقبة عن محمد بن مسلم وكان ختن بريد العجلي قال بريدلمحمد: سل ابا عبدالله (عليه السلام) عن شئ اريد ان اصنعه ان للناس في يدي ودائع واموالا انا اتقلب فيها فأردت ان اتخلى من الدنيا وادفع إلى كل ذي حق حقه قال: فسأل محمد ابا عبدالله (عليه السلام) عن ذلك وخبره بالقصة

____________

4 5 الكافى ج 1 ص(370 4) 6 الكافى ج 1 ص 370 الفقيه ج 3 ص 120 وفيه ذيل الحديث

7 - 8 الكافى ج 1 ص 371(*)

4

وقال ما ترى له؟ فقال: يامحمد ايبدأ نفسه بالحرب، لا ولكن يأخذ ويعطي على الله عزوجل.

(9) 9 - أحمد بن محمدبن عيسى عن علي بن الحكم عن علي بن عقبة قال: كان ابوالخطاب قبل ان يفسد وهو يحمل المسائل لاصحابنا ويجئ بجواباتها روى عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: اشتروا وان كان غاليا فان الرزق ينزل مع الشراء.

(10) 10 - أحمد بن محمد بن عيسى عن ابى عبدالله بن عبدالرحمن ابن محمد عن الحرث بن عمروقال: سمعته يقول: لا خير فيمن لا يحب جمع المال يكف به وجهه ويقضي به دينه ويصل به رحمه - يعني من حلال -.

(11) 11 - عنه عن الحسن بن علي عن اسباط بن سالم بياع الزطي قال: سأل ابوعبدالله (عليه السلام) يوما وانا عنده عن معاذ بياع الكرابيس فقيل: ترك التجارة فقال: عمل الشيطان عمل الشيطان من ترك التجارة ذهب ثلثا عقله، أما علم ان رسول الله صلى عليه وآله قدمت عير من الشام فاشترى منها واتجر فربح فيها ماقضى دينه.

(12) 12 - عنه عن ابى محمد الحجال عن علي بن عقبة قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام) المولى له: ياعبدالله احفظ عزك قال: وما عزي جعلت فداك؟ قال: غدوك إلى سوقك واكرامك نفسك وقال لآخر مولى له: مالي اراك تركت غدوك إلى عزك؟ قال: جنازة اردت ان احضرها قال: فلا تدع الرواح إلى عزك.

(13) 13 - عنه عن الحجال عن الحسن بن علي عن ابي عمارة بن الطيار قال: قلت لابى عبدالله (عليه السلام) انه قد ذهب مالي وتفرق مافي يدي وعيالي

____________

9 الكافي ج 1 ص 371 الفقيه ج 1 ص 170

10 الكافي ج 1 ص 347 الفقيه ج 1 ص 102

13 الكافي ج 1 ص 417(*)

5

كثير فقال ابوعبدالله (عليه السلام): إذا قدمت فافتح باب حانوتك وابسط بساطك وضع ميزانك وتعرض لرزق ربك، فلما أن قدم فتح بابه وبسط بساطه ووضع ميزانه فتعجب من حوله من جيرانه بأنه ليس في بيته قليل ولا كثير من المتاع ولا عنده شئ قال: فجاءه رجل فقال: اشترلي ثوبا قال: فجلب له باقي السوق ثم اشترى له ثوبا فاخذ ثمنه فصار في يده وكذلك يصنع التجار يأخذ بعضهم من بعض، ثم جاءه رجل فقال: يا ابا عمارة ان عندي عدلين كتانا فهل تشتريه بشئ وأؤخرك بثمنه سنه؟ فقال: نعم احمله وجئني به قال: فحمله اليه فاشتراه منه بتأخيرسنة فقام الرجل فذهب ثم أتاه آت من أهل سوقه فقال له: يا ابا عمارة ما هذا العدل؟ قال له: هذا عدل اشتريته قال: فتبيعني نصفه واعجل لك ثمنه؟ قال: نعم فاشتراه منه واعطاه نصف المتاع واخذ نصف الثمن وصارفي يده الباقي إلى سنة فجعل يشتري بثمنه الثوب والثوبين ويشتري ويبيع حتى اثرى وعز وجهه وصار معروفا.

(14) 14 - إحمد بن محمد عن محمد بن يحيي عن طلحة بن زيد عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قال أميرالمؤمنين (عليه السلام): من اتجر بغير علم ارتطم في الربا ثم ارتطم، قال وكان أميرالمؤمنين (عليه السلام) يقول: لا يقعدن في السوق إلا من يعقل الشراء والبيع.

(15) 15 - محمدبن يعقو ب عن علي بن ابراهيم عن علي بن محمد القاساني عن علي بن اسباط عن عبدالله بن القاسم الجعفري عن بعض اهل بيته قال: قال ! ان رسول الله (صلى الله عليه وآله)لم يأذن لحكيم بن حزام في تجارة حتى ضمن له اقالة النادم وانظار المعسر واخذ الحق وافيا أو غير واف

____________

14 الكافي ج 1 ص 372 الفقيه ج 1 ص 120 .

15 الكافي ج 1 ص 371(*)

6

(16) 16 - أحمد بن محمد عن عثمان بن عيسى عن ابى جرير عن الاصبغ بن نباتة قال: سمعت أميرالمؤمنين (عليه السلام) يقول على المنبر: يا معشر التجار الفقه ثم المتجر، والله للربافي هذه الامة دبيب اخفى من دبيب النمل على الصفا، شوبوا أيمانكم بالصدقة، التاجر فاجر والفاجر في النار إلا من اخذ الحق واعطى الحق.

(17) 17 - الحسن بن محبوب عن عمرو بن ابي المقدام عن جابر عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: كان أميرالمؤمنين (عليه السلام) بالكوفة عندكم يغتدي كل يوم بكرة من القصر يطوف في اسواق الكوفة سوقا سوقا ومعه الدرة على عاتقه وكان لها طرفان - وكانت تسمى السبيبة - فيقف على اهل كل سوق فينادي: يامعشر التجار اتقو الله عزوجل فاذا سمعوا صوته القوا مافي ايديهم وارعوا اليه بقلوبهم وسمعوا بآذانهم فيقول: قدموا الاستخارة وتبركوا بالسهولة واقتربوا من المتبايعين وتزينوا بالحلم وتناهوا عن اليمين وجانبوا الكذب وتجافوا عن الظلم وانصفوا المظلومين ولا تقربوا الربا(واوفوا الكيل والميزان ولا تبخسوا الناس اشياءهم ولا تعثوا في الارض مفسدين)(1) فيطوف في جميع الاسواق بالكوفة ثم يرجع فيقعد للناس.

(18) 18 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن النوفلي عن السكوني عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): من باع واشترى فليحفظ خمس خصال وإلا فلا يشتر ولا يبع: الربا والحلف وكتمان العيب والحمد أذا باع والذم أذا اشترى.

(19) 19 - عنه عن ابيه عن الفضل بن شاذان عن ابن ابي عمير

____________

(1) سورة الاعراف الآية: 84 .

16 الكافي ج ص 371 الفقيه ج 1 ص 121 .

17 - 18 الكافي ج 1 ص 371 الفقيه ج 1 ص 120 .

19 الكافي ج 1 ص 371)(*)

7

عن هشام بن الحكم عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: إذا قال لك الرجل اشتر لي فلا تعطه من عندك وان كان الذي عندك خيرامنه.

(20) 20 - عنه عن ابيه عن النوفلي عن السكوني عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: مر أميرالمؤمنين (عليه السلام) على جارية قداشترت لحما من قصاب وهي تقول زدني فقال أميرالمؤمنين (عليه السلام): زدها فانه اعظم للبركة.

(21) 21 - أحمد بن محمد بن عيسى عن عبدالرحمن بن ابي نجران عن علي بن عبدالرحيم عن رجل عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال سمعته يقول: إذا قال الرجل للرجل: هلم احسن بيعك يحرم عليه الربح.

(22) 22 - عنه عن عثمان بن عيسى عن ميسر عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: غبن المؤمن حرام.

(23) 23 - محمدبن يعقوب عن محمد بن يحيي عن محمد بن الحسين عن محمد بن اسماعيل بن بزيع عن صالح بن عقبة عن سليمان بن صالح وابي شبل عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: ربح المؤمن على المؤمن ربا إلا ان يشتري بأكثر من مأئة درهم فاربح عليه قوت يومك، أو يشتريه للتجارة فاربحوا عليهم وارفقوا بهم.

(24) 24 - محمد بن يعقوب عن علي بن محمد عن صالح بن ابى حماد عن محمدبن سنان عن حذيفة بن منصور عن قيس قال: قلت لابى جعفر (عليه السلام): ان عامة من يأتيني من اخوانى فحدلي من معاملتهم مالا أجوزه إلى غيره فقال: ان وليت اخاك فحسن وإلا فبع بيع البصير المداق.

____________

20 الكافي ج 1 ص(1371) الفقيه ج 1 ص 122 .

21 الكافي ج 1 ص 371 الفقيه ج 1 ص 173 مرسلا

22. 23 - 24 الكافي ج 1 ص 372 واخرج الاول الصدوق في الفقيه ج 3 ص 173 ذيل الحديث(*)

8

(25) 25 - عنه عن الحسين بن محمد عن معلى بن محمدعن بعض اصحابنا عن ابان عن عامر بن عبدالله عن ابي عبدالله (عليه السلام) انه قال: في رجل عنده بيع وسعره سعرا معلوما فمن سكت عنه ممن يشتري منه باعة بذلك السعر ومن ماكسه فأبى ان يبتاع منه زاه قال: لو كان يزيد الرجلين والثلاثة لم يكن بذلك بأس، فأما ان يفعله لمن ابى عليه وكايسه ويمنعه من لا يفعل فلا يعجبني إلا ان يبيعه بيعاواحدا.

(26) 26 - أحمد بن عيسى عن يزيد بن اسحاق عن هارون ابن حمزة عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: ايما عبد مسلم أقال مسلما في بيع اقاله الله عزوجل عثرته يوم القيامة.

(27) 27 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن النوفلي عن السكوني عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): صاحب السلعة أحق بالسوم.

(28) 28 - أحمد بن محمد بن خالد عن علي بن اسباط رفعه قال: نهى رسول الله (صلى الله عليه وآله)عن السوم مابين طلوع الفجر إلى طلوع الشمس.

(29) 29 - أحمد بن علي بن أحمد عن اسحاق بن سعيد الاشعري عن عبدالله بن سعيد الدغشي قال: كنت على باب شهاب بن عبدربه فخرج غلام شهاب وقال: اني اريدان اسأل هشام الصيدلاني عن حديث السلعة والبضاعة قال: فأتيت هشاما فسألته عن الحديث فقال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن البضاعة والسلعة فقال: نعم ما من احد يكون عنده سلعة أو بضاعة إلا قيض الله عزوجل له من يربحه فان قبل وإلا صرفه إلى غيره وذلك أنه رد بذلك على الله عزوجل.

____________

25 الكافي ج 1 ص 371

26 - 27 - 28 الكافي ج 1 ص 372 الفقيه ج 1 ص 122

29 - الكافي ج 1 ص 372)(*)

9

(30) 30 - أحمد بن محمد بن عيسى عن ابن سنان عن يونس بن يعقوب عن عبدالاعلى بن اعين قال: قال نبئت عن ابى جعفر(عليه السلام) انه يكره شراء مالم ير.

(31) 31 - أحمد بن محمد عن محمد بن يحيى عن طلحة بن زيد عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: أميرالمؤمنين (عليه السلام): سوق المسلمين كمسجدهم فمن سبق إلى مكان فهواحق به إلى الليل، وكان لايأخذ على بيوت السوق كرى.

(32) 32 - أحمد بن محمد عن ابن محبوب عن معاوية بن عمار عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: إذادخلت سوقك فقل:(اللهم اني اسألك من خيرها وخير اهلها واعوذ بك من شرها وشراهلها، اللهم اني اعوذ بك ان اظلم أو أظلم أو ابغي أو يبغي علي أو اعتدي أويعتدى علي، اللهم اني اعوذ بك من شر ابليس وجنوده وشر فسقة العرب والعجم وحسبي الله الذي لا إله إلا هوعليه توكلت وهو رب العرش العظيم).

(33) 33 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن حماد عن حريز عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: اذا اشتريت شيئا من متاع أو غيره فكبر ثم قل:(اللهم اني اشتريته التمس فيه من فضلك فاجعل فيه فضلا، اللهم اني اشتريته التمس فيه رزقك فاجعل لي فيه رزقا) ثم اعد على كل واحدة ثلاث مرات.

(34) 34 - الحسن بن محبوب عن معاوية بن عمار عن ابى عبدالله

____________

30 الكافي ج 1 ص 372 بزيادة فيه 31

الكافي ج 1 ص 372 الفقيه ج 3 ص 124 وفيه صدر الحديث .

32 - 33 - 34 الكافي ج 1 ص 373 وأخرج الثاني الصدوق في الفقيع ج 3 ص 125 وفيه زيادة في اول الدعاء(2 التهذيب ج 7)(*)

10

(عليه السلام) قال: إذا اردت ان تشتري شيئا فقل:(ياحي ياقيوم يادائم يارؤف يارحيم اسألك بعزتك وقدرتك وما احاط به علمك ان تقسم لي من التجارة اليوم اعظمها رزقا وأوسعها فضلا وخيرها عاقبة فأنه لا خير فيما لا عاقبة له) قال: وقال ابوعبدالله (عليه السلام): إذا اشتريت دابة أو راسا فقل:(اللهم ارزقنى اطولها حياة واكثرها منفعة وخيرها عاقبة).

(35) 35 - أحمد بن محمد بن خالد عن عدة من اصحابنا عن علي بن اسباط عن حسين بن خارجة عن ميسر بن عبدالعزيز قال: قال لي ابوعبدالله (عليه السلام): لاتعامل ذاعاهة فانهم اظلم شئ.

(36) 36 - عنه عن أبيه عن فضل النوفلي عن ابى يحيى الرازي قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام): لا تخالطوا ولا تعاملوا إلا من نشأ في الخير.

(37) 37 - إحمد بن محمد بن فضال عن ظريف بن ناصح قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام): لا تخالطوا ولاتعاملو الا من نشأ في الخير.

(38) 38 - أحمد بن محمد بن عيسى عن الحسن بن علي بن يقطين عن الحسن بن صباح عن عيسى عن ابى عبدالله (عليه السلام) انه قال: اياكم ومخالطة السفلة وان السفلة لا يؤل إلى خير.

(39) 39 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن حفص ابن البختري قال: استقرض قهرمان لابي عبدالله (عليه السلام) من رجل طعاما لابي عبدالله (عليه السلام) فالح في التقاضي فقال له: ابوعبدالله (عليه السلام) ألم أنهك أن تستقرض ممن لم يكن له فكان؟.

____________

35 - 36 - 37 - 38 - الكافي ج 1 ص 373 الفقيه ج 3 ص 100 .

39 الكافي ج 1 ص 373)

11

(*)(40) 40 - أحمد بن ابي عبدالله عن غيرو احد من اصحابه عن علي ابن اسباط عن حسين بن خارجة عن ميسر بن عبدالعزيز قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام): لا تعامل ذا عاهة فانهم اظلم شئ.

(41) 41 - الحسن بن محبوب عن العباس بن الوليد بن صبيح عن أبيه قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام): لا تشترو من محارف فا حرفته لابركة فيها.

(42) 42 - أحمد بن محمد بن عيسى عن علي بن الحكم عمن حدثه عن ابي الربيع الشامي قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) فقلت: ان عندنا قوما من الاكراد وانهم لا يزالون يجيئون بالبيع فنخالطهم ونبايعهم فقال: يا ابا ربيع لا تخالطوهم فان الاكراد حي من احياء الجن كشف الله عنهم الغطاء فلا تخالطوهم.

(43) 43 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن غير واحد عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: لايكون الوفاءحتى يرجح.

(44) 44 - أحمد بن محمد بن خالد عن ابن فضال عن ابن بكير عن حماد بن بشير عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: لا يكون الوفاء حتى يميل الميزان.

(45) 45 - عنه عن الحجال عن عبيد بن اسحاق قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): اني صاحب نخل خبرني بحد انتهي اليه من الوفاء فقال ابوعبدالله (عليه السلام): انو الوفاء فان اتى على يديك وقد نويت الوفاء كنت من اهل الوفاء، وان نويت النقصان ثم اوفيت كنت من اهل النقصان.

(46) 46 - أحمد بن محمد عن يعقوب بن يزيد عن محمد بن مرازم

__________________

(40 الكافي ج 1 ص 373 .

41 - 42 الكافي ج 1 ص 373 الفقيه ج 1 ص 100 والثاني بدون الصدر في الفقيه، وفيهما في الاول(صفقته) بدل حرفته.

43 الكافي ج 1 ص 374 الفقيه ج 1 ص 123 .

44 - 45 - 46 الكافي ج 1 ص 373 وأخرج الاول والثالث الصدوق في الفقيه ج 3 ص 123(*)

12

عن رجل عن اسحاق بن عمارقال قال: من اخذ الميزان فنوى ان يأخذلنفسه وافيا لم يأخذ إلا راجحا، ومن اعطى فنوى ان يعطي سواءالم يعط إلا ناقصا.

(47) 47 - أحمد بن محمد بن عيسى عن علي بن الحكم عن مثنى الحناط عن بعض اصحابنا عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قلت له: رجل من نيته الوفاء وهو إذا كال لم يحسن ان يكيل قال: فما يقول الذين حوله؟ قلت: يقولون لا يوفي قال: هذا لاينبغي له ان يكيل.

(48) 48 - أحمد بن محمد بن عيسى عن ابن ابي عمير عن هشام بن سالم عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: ليس منامن غشنا.

(49) 49 - وبهذا الاسناد عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): لرجل يبيع الثمر يا فلان أما علمت انه ليس من المسلمين من غشهم؟.

(50) 50 - موسى بن بكر قال كنا عند الي الحسن (عليه السلام) فاذا دنانير مصبوبة بين يديه فنظر إلى دينار فأخذه بيده ثم قطعه بنصفين ثم قال القه في البالوعة حتى لا يباع شئ فيه غش.

(51) 51 - وروى عبيس بن هشام عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: دخل رجل يبيع الدقيق فقال: اياك والغش فانه من غش غش في ماله، فان لم يكن له مال غش في اهله.

(52) 52 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن النوفلي عن السكوني عن

____________

(47 - الكافي ج 1 ص 373 الفقيه ج 3 ص 123 .

48 - 49 - 50 - 51 الكافي ج 1 ص 374 52 الكافي ج 1 ص 374 الفقيه ج 3 ص 173(*)

13

ابى عبدالله (عليه السلام) قال نهى رسول الله (صلى الله عليه وآله): ان يشاب اللبن بالماء للبيع.

(53) 53 - عنه عن ابيه عن النوفلي عن السكوني عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: نهى رسول الله (صلى الله عليه وآله)ان يشاب اللبن بالماء للبيع.

(1)(54) 54 - عنه عن ابيه عن ابن ابى عمير عن هشام بن الحكم قال: كنت ابيع السابري في الظلال فمر بي ابوالحسن موسى (عليه السلام) فقال: يا هشام ان البيع في الظلال غش والغش لايحل.

(55) 55 - ابن محبوب عن ابي جبلة عن سعد الاسكاف عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: مر النبي (صلى الله عليه وآله)في سوق المدينة بطعام فقال: لصاحبه ما ارى طعامك إلا طيبا، وسأل عن سعره فأوحى الله تعالى اليه ان يدبر يده في الطعام ففعل فأخرج طعاما رديا فقال: لصاحبه ما اراك إلا وقد جمعت خيانة وغشا للمسلمين.

(56) 56 - أحمد بن محمدبن خالد عن محمد بن عيسى عن عبيدالله ابن عبدالله الدهقان عن درست بن ابي منصور عن ابراهيم بن عبدالحميد عن ابى الحسن موسى (عليه السلام) قال: ثلاثة لا ينظر الله عزوجل اليهم احدهم رجل اتخذ الله عزوجل بضاعه لايشتري إلا بيمين ولا يبيع إلا بيمين.

(57) 57 - وروي عن ابى عبدالله (عليه السلام) انه كان يقول: اياكم والحلف فانه يمحق البركة وينفق السلعة.

(58) 58 - محمد بن يعقوب عن ابى علي الاشعري عن محمد بن عبدالجبار عن أحمد بن النضر عن ابى جعفر الفزاري قال: دعى ابوعبدالله (عليه السلام)

_____________

(1) هذا الحديث موجود في عامة النسخ مع انه مكرر لسابقه بدون تفاوت 53 الكافي ج 1 ص 374 الفقيه ج 3 ص 173 .

54 - 55 - 56 - 57 - 58 الكافي ج 1 ص 374 وأخرج الاول الصدوق في الفقيه ج 3 ص 172(*)

14

مولى له مصادف فاعطاه الف دينار وقال له: تجهز حتى تخرج إلى مصرفان عيالي قد كثروا قال: فجهزه بمتاع وخرج مع التجار، فلما دنوا من مصر استقبلهم قافلة خارجة من مصر فسألوا عن المتاع الذي معهم ما حاله في المدينة وكان متاع العامة فأخبرهم انه ليس بمصر منه شئ، فتحالفوا وتعاقدوا على ان لا ينقصوا متاعهم من ربح الدينار دينارا، فلما قبضوا اموالهم انصرفوا إلى المدينة فدخل مصادف على ابى عبدالله (عليه السلام) ومعه كيسان في كل واحد الف دينار فقال: جعلت فداك هذا رأس المال وهذا الآخر ربح فقال (عليه السلام): ان هذا الربح كثير ولكن ما صنعتم بالمتاع؟ فحدثه كيف صنعوا وكيف تحالفوا فقال: سبحان الله تحلفون على قوم مسلمين لا تبيعونهم إلا بربح الدينار دينارا، ثم اخذ الكيس ثم قال: هدا راأس مالي ولا حاجة لنافي هذا الربح ثم قال: يا مصادف مجالدة السيوف أهون من طلب الحلال،

(59) 59 -علي بن ابراهيم عن أبيه عن النوفلي عن السكوني عن ابي عبدالله (عليه السلام) قال: إذا نظر الرجل في تجارة فلم ير فيها شيئا فليتحول إلى غيرها.

(60) 60 - أحمد بن محمد عن ابن فضال عن علي بن شجرة عن بشير النبال عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: إذا رزقت من شئ فالزمه.

(61) 61 - الحسين بن سعيد عن ابن ابي عمير عن هشام بن سالم عن ابي عبدالله (عليه السلام) قال: درهم ربا أشد من سبعين زنية كلها بذات محرم.

(62) 62 - عنه عن حماد بن عيسى عن الحسين بن المختار عن ابى بصير عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: درهم ربا أشد من ثلاثين زنية كلها بذات محرم

______________

59 60 الكافي ج 1 ص 376 وأخرج الثاني الصدوق في الفقيه ج 1 ص 104 1 الكافي ج 1 ص 369 الفقيه ج 1 ص 174 .

62 الفقيه ج 3 ص 174(* 98

15

مثل خالة وعمة.

(63) 63 - عنه عن صفوان عن سعيد بن يسار قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام) درهم واحد ربا اعظم عندالله من عشرين زنية كلها بذات محرم.

(64) 64 - عنه عن الحسين بن علوان عن عمرو بن خالد عن زيد ابن علي عن آبأئه عن علي (عليهم السلام) قال: لعن رسول الله (صلى الله عليه وآله)الربا وآكله وبائعه ومشتريه وكاتبه وشاهديه.

(65) 65 - عنه عن عثمان بن عيسى عن زرارة عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قلت له اني سمعت الله يقول(يمحق الله الربا ويربى الصدقات)(1) وقدأرى من يأكل الربا يربو ماله فقال: أي محق أمحق من درهم ربا؟ ! يمحق الدين وان تاب منه ذهب ماله وافتقر.

(66) 66 - ابن ابي عمير عن حماد بن عثمان عن الحلبي عن ابي عبدالله (عليه السلام) انه سئل عن الرجل يأكل الربا وهو يرى انه له حلال قال: لا يضره حتى يصيبه متعمدا، فاذا اصابه متعمدا فهو بمنزلة الذي قال الله عزوجل.

(67) 67 - الحسين بن سعيد عن حماد بن عيسى عن ابراهيم بن عمر عن ابي عبدالله (عليه السلام) في قوله تعالى:(وما اتيتم من ربا ليربو في اموال الناس فلا يربو عند الله)(2) قال: هو هديتك إلى الرجل تطلب منه الثواب افضل منها فذلك ربا يؤكل.

(68) 68 - عنه عن ابن ابي عمير عن ابى أيوب الخزاز عن محمدبن مسلم قال: دخل رجل على ابي جعفر (عليه السلام) من اهل خراسان قد عمل بالربا حتى كثر ماله

____________

(1) سورة البقرة: الآية: 276.

(2) سورة الروم الآية: 39 .

64 الفقيه ج 3 ص 174 .

67 الكافي ج 1 ص 369 الفقيه ج 3 ص 174(*)

16

ثم انه سأل الفقهاء فقالوا: ليس يقبل منك شئ إلا ان ترده إلى اصحابه فجاء إلى ابى جعفر (عليه السلام) فقص اليه قصته فقال له ابوجعفر (عليه السلام): مخرجك من كتاب الله عزوجل(فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ماسلف وامره إلى الله)(1) والموعظة التوبة.

(69) 69 - عنه عن ابن ابي عمير عن حماد بن عثمان عن الحلبي قال: قال ابوعبدالله (عليه السلام): كل ربا اكله الناس بجهالة ثم تابوا فانه يقبل منهم إذا عرف منهم التوبة وقال: لو أن رجلا ورث من ابيه مالا وقد عرف ان في ذلك المال ربا ولكن قد اختلط في التجارة بغيره فانه له حلال طيب فيأكله، فان عرف منه شيئا معزولا انه ربا فليأخذ رأس ماله وليرد الزيادة.

(70) 70 - عنه عن ابي عمير عن حماد عن الحلبي عن ابي عبدالله (عليه السلام) قال: اتى رجل إلى ابي عبدالله (عليه السلام) فقال: اني ورثت مالا وقد علمت ان صاحبه الذي ورثته منه قد كان يربي وقد عرفت ان فيه ربا واستيقن ذلك وليس يطيب لي حلاله لحال علمي فيه، وقد سألت فقهاء اهل العراق واهل الحجاز فقالوا: لا يحل لك اكله من اجل مافيه فقال له ابوجعفر (عليه السلام): ان كنت تعرف ان فيه مالا معروفا ربا وتعرف اهله فخذ رأس مالك ورد ما سوى ذلك، وان كان مختلطا فكله هنيا، فان المال ما لك واجتنب ما كان يصنع صاحبه، فان رسول الله (صلى الله عليه وآله)قدوضع مامضى من الربا وحرم عليهم مابقي، فمن جهله وسع له جهله حتى يعرفه، فاذا عرف تحريمه حرم عليه ووجب عليه فيه العقوبة إذا ركبه كما يجب على من يأكل الربا.

_____________

(1) سورة البقرة الآية: 275 .

69 - 70 الكافي ج 1 ص 369 بزيادة في الثاني الفقيه ج 3 ص 175(*)

17

(71) 71 - أحمد بن ابي عبدالله عن عثمان بن عيسى عن سماعة قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): اني رأيت الله عزوجل قد ذكر الربا في غير آية وكبره فقال: أو تدري لم ذلك؟ قلت: لا قال: لئلا يمتنع الناس من اصطناع المعروف.

(72) 72 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عميرعن هشام بن سالم عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: انما حرم الله عزوجل الربا لئلا يمتنع الناس من اصطناع المعروف.

(73) 73 - عنه عن ابيه عن حماد بن عيسى عن ابراهيم بن عمر اليماني عن ابي عبدالله (عليه السلام) قال: الربا ربا آن ربا يؤكل وربا لا يؤكل، فأما الذى يؤكل: فهديتك إلى الرجل تطلب منه الثواب افضل منها فذلك الربا الذي يؤكل وهو قول الله عزوجل:(وما آتتيم من ربا ليربو في اموال الناس فلا يربو عند الله)، واما الذي لا يؤكل: فهو الذي نهى الله عزوجل عنه وأوعد عليه النار.

(74) 74 - أحمد بن محمد عن ابن فضال عن ابن بكير عن عبيد بن زراة قال: سمعت ابا عبدالله (عليه السلام) يقول: لايكون الربا إلا فيما يكال أو يوزن.

(75) 75 - أحمد بن محمد بن عيسى عن ياسين الضريرعن حريز عن زراة ومحمد بن مسلم عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: ليس بين الرجل وولده ولا بينه وبين عبده ولا بين اهله ربا، انما الربا في ما بينك وبين ما لا تملك قلت: فالمشركون بيني وبينهم ربا؟ قال: نعم قلت: فانهم مماليك؟ فقال: انك لست تملكهم

_______________

(71 الكافي ج 1 ص 369 72 الكافي ج 1 ص 370 .

73 الكافي ج 1 ص 9 74 الكافي ج 1 ص 370 الفقيه ج 3 ص 175 .

- 75 الاستبصار ج 3 ص 71 الكافي ج 1 ص 370(3 التهذيب ج 7) *)

18

انما تملكهم مع غيرك انت وغيرك فيهم سواء، والذي بينك وبينهم ليس من ذلك، لان عبدك ليس مثل عبدك وعبد غيرك.

(76) 76 - محمد بن يعقوب عن حميد بن زياد عن الخشاب عن ابن رباح عن معاذ بن ثابت عن عمرو بن جميع عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قال أميرالمؤمنين (عليه السلام): ليس بين الرجل وولده ربا وليس بين السيد وعبده ربا.

(77) 77 - وبهذا الاسناد قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): ليس بيننا وبين اهل حربنا ربا فانا نأخذ منهم الف درهم بدرهم ونأخذ منهم ولا نعطيهم.

(78) 78 - محمد بن أحمد بن يحيى عن محمد بن سليمان عن علي بن أيوب عن عمر بن يزيد بياع السابري قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام) جعلت فداك ان الناس يزعمون ان الربح على المضطر حرام وهو من الربا؟ فقال: وهل رأيت احدا اشترى غنيا أو فقيرا إلا من ضرورة، يا عمر قد احل الله البيع وحرم الربا واربح ولا ترب، قلت: وما الربا؟ قال: دراهم بدراهم مثلين بمثل وحنطة بحنطة مثلين بمثل.

(79) 79 - الحسن بن محمدبن سماعة عن جعفر عن الحسن بن أيوب عن حنان عن ابيه عن ابي عبدالله (عليه السلام) قال: سمعته يقول: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): بارك الله على سهل البيع سهل الشراء سهل القضاة سهل الاقتضاء.

(80) 80 - عنه عن أحمد بن الحسن المثيمي عن معاوية بن وهب عن ابي ايوب عن ابي عبدالله (عليه السلام) قال: يأتي على الناس زمان عضوض يعض كل امرئ على مافي

____________________

(76 الكافي ج 1 ص 370 الفقيه ج 1 ص .

176 77 الاستبصار ج 3 ص 70 الكافي ج 1 ص 370 الفقيه ج 3 ص 176 .

78 الاستبصار ج 3 ص 72 الفقيه ج 3 ص 176 .

79 الفقيه ج 3 ص 122 بتفاوت .

80 الاستبصار ج 3 ص 71 الكافي ج 1 ص 419(*)

19

يده وينسى الفضل وقد قال الله عزوجل:(ولا تنسوا الفضل بينكم)(1) ثم ينبري ذلك الزمان أقوام يبايعون المضطرين أولئك هم شرار الناس.

(81) 81 - الحسن بن محبوب عن علي بن رئاب عن زرارة عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: لا يكون الربا إلافيما يكال أو يوزن.

(82) 82 - محمد بن الحسن الصفار عن محمد بن الحسين بن ابي الخطاب عن محمد بن اسماعيل بن يزيع عن صالح بن عقبة عن يونس الشيباني قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام) الرجل يبيع البيع والبائع يعلم انه لا يسوى والمشتري يعلم انه لا يسوى إلا انه يعلم انه سيرجع فيه فيشتريه منه قال فقال: يا يونس ان رسول الله (صلى الله عليه وآله)قال لجابر بن عبدالله: كيف انت إذا ظهر الجور وأورثتم الذل قال: فقال له جابر: لا أبقيت إلى ذلك الزمان ومتى يكون ذلك بابي انت وامي؟ قال: إذا ظهر الربا، يا يونس وهذا الربا وان لم تشتره منه رده عليك قال: قلت نعم قال: فقال: لا تقربنه فلا تقربنه.

(83) 83 - عنه عن محمد بن عيسى عن سماعة بن مهران قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): اني سمعت الله عزوجل يقول في كتابه(يمحق الله الربا ويربي الصدقات) وقد ارى كل من يأكل الربا يربو ماله فقال: فاي محق أمحق من درهم ربا يمحق الدين، وان تاب ذهب ماله وافتقر؟ !.

____________

(1) سورة البقرة الآية: 237 .

81 الكافي ج ص 370 الفقيه ج 3 ص 175 .

983 الفقيه ج 3 ص 176(*)

20

2 - باب عقود البيع:

(84) 1 - أحمد بن محمد بن عيسى عن محمد بن ابي عمير عن ابى ايوب الخزاز عن محمد بن مسلم قال: سمعت اباجعفر (عليه السلام) يقول: انى ابتعت ارضا فلما استوجبتها قمت فمشيت خطا ثم رجعت فأردت ان يجب البيع.

(85) 2 - الحسن بن محبوب عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قلت له ما الشرط في الحيوان؟ فقال: ثلاثة ايام للمشتري قلت: فما الشرط في غير الحيوان؟ قال: البيعان بالخيار ما لم يفترقا فاذا افترقا فلا خيار بعد الرضا منهما.

(86) 3 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن حماد عن الحلبي عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال ايما رجل اشترى بيعا فهو بالخيار حتى يفترقا فاذا افترقا وجب البيع، قال، وقال ابوعبدالله (عليه السلام): ان ابي اشترى ارضا يقال لها العريض(1) من رجل فابتاعها من صاحبها بدنانير فقال اعطيك ورقا بكل دينار عشرة دراهم فباعه بها فقام ابي فاتبعته فقلت: يا ابه لم قمت سريعا؟ قال: اردت ان يجب البيع.

(87) 4 - فاما ما رواه محمد بن احمد بن يحيى عن ابى جعفر عن ابيه عن غياث بن ابراهيم عن جعفر عن ابيه عن علي (عليهم السلام) قال: قال علي

____________

(1) المريض: كزبير واد في المدينة في أموال لاهلها.

84 الاستبصار ج 3 ص 72 الكافي ج 1 ص 377 بتفاوت الفقيه ج 3 ص 127 .

85 الاستبصار ج 3 ص 72 الكافي ج 1 ص 376 86 الاستبصار ج 3 ص 72 الكافي ج 1 ص 376 بتفاوت الفقيه ج 3 ص 127 بدون الذيل .

87 الاستبصار ج 3 ص 73(*)

21

(عليه السلام) إذا صفق الرجل على البيع فقد وجب وان لم يفترقا.فلا ينافي ما قدمناه من ان الافتراق بلابدان هو الموجب للبيع لان الذي يقتضيه هذا الخير أن الصفقة على البيع من غير افتراق موجب للبيع، ومعنى ذلك انه سبب لاستباحة الملك إلا انه مشروط بأن يفترقا بلابدان ولا يفسخا العقد ما داما في المكان، والاخبار الاولة اقتضت ان لهما الخيار ما لم يفترقا بأن يفسخا العقد الواقع، وقوله في الخبر: وان لم يفترقا: يحتمل ان يكون المراد به ان لم يفترقا تفرقا بعيدا او تفرقا مخصوصا لان القدر الموجب للبيع شي يسير ولو مقدار خطوة فانه يجب به البيع، وعلى هذا الوجه لا تنافي بين الاخبار.

(88) 5 - أحمد بن محمد عن علي بن حديد عن زرارة عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: قلت الرجل يشتري من الرجل المتاع ثم يدعه عنده ويقول حتى آتيك بثمنه قال: ان جاء فيمابينه وبين ثلاثة ايام وإلا فلا بيع له.

(89) 6 - محمد بن يعقوب عن محمد بن يحيى عن محمد بن الحسين عن عن محمد بن عبدالله بن هلال عن عقبة بن خالد عن ابى عبدالله (عليه السلام) في رجل اشترى متاعا من رجل وأوجبه عير انه ترك المتاع عنده ولم يقبضه قال: آتيك غدا ان شاء الله تعالى فسرق المتاع من مال من يكون؟ قال: من مال صاحب المتاع الذي هو في بيته حتى يقبض المتاع وبخرجه من بيته، فاذا أخرجه من بيته فالمبتاع ضامن لحقه حتى يرد اليه ماله.

(90) 7 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن الحسن بن الحسين عن صفوان عن عبدالرحمن بن الحجاج قال: اشتريت محملا واعطيت بعض ثمنه وتركته عند صاحبه

____________

(88 الاستبصار ج 3 ص 77 المافي ج 1 ص 377 الفقيه ج 3 ص 127 .

89 - 90 - الكافي ج 1 ص 377)(*)

22

ثم احتسبت اياما ثم جئت إلى بائع المحمل لآخذه فقال: قد بعته فضحكت ثم قلت لا والله لا ادعك أو أقاضيك فقال لي: ترضى بابي بكر بن عياش؟ قلت: نعم فأتيناه فقصصنا عليه قصتنا فقال ابوبكر: بقول من تحب ان اقضى بينكما؟ بقول صاحبك أو غيره؟ قال: قلت بقول صاحبي قال: سمعته يقول: من اشترى شيئا فجاء بالثمن مابينه وبين ثلاثة ايام وإلا فلا بيع له.

(91) 8 - الحسين بن سعيد عن الهيثم بن محمد عن ابان بن عثمان عن اسحاق بن عمار عن عبد صالح (عليه السلام) قال: من اشترى بيعا فمضت ثلاثة ايام ولم يجئ فلا بيع له.

(92) 9 - عنه عن صفوان عن عبدالرحمن بن الحجاج عن علي بن يقطين انه سأل ابا الحسن (عليه السلام) عن الرجل يبيع البيع ولا يقبضه صاحبه ولا يقبض الثمن قال: الاجل بينهما ثلاثة ايام فان قبض وإلا فلا بيع بينهما.

(93) 10 - عنه عن النضر بن سويد عن ابن سنان عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: المسلمون عند شروطهم إلا كل شرط خالف كتاب الله عزوجل فلا يجوز.

(94) 11 - الحسن بن محبوب عن عبدالله بن سنان عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: سمعته يقول: من اشترط شرطا مخالفا لكتاب الله عزوجل فلا يجوز له على الذي اشترط عليه، والمسلمون عند شروطهم فيما وافق كتاب الله عزوجل،

(95) 12 - الحسين بن سعيد عن علي بن النعمان وعثمان بن عيسى

____________

(91 الاستبصار ج 3 ص 78 الفقيه ج 3 ص 126 .

92 الاستبصار ج 3 ص 87 .

93 الفقيه ج 3 ص 127 .

94 الكافي ج 1 ص 376

- 95 - الكافي ج 1 ص 376 الفقيه ج 3 ص 128(*)

23

عن سعيد بن يسار قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام) انا نخالط اناسا من اهل السواد وغيرهم فنبيعهم فنربح عليهم العشرة باثني عشر والعشرة بثلاثة عشر ونوجب ذلك فيما بيننا وبينهم السنة ونحوها فيكتب لنا الرجل على داره أو على أرضه بذلك المال الذي فيه الفضل الذي اخذ منا شراءا قد باع وقبض الثمن، فنعده إن هو جاء بالمال إلى وقت بيننا وبينه أن نرد عليه الشراء، وان جاء الوقت فلم يأتنا بالدراهم فهو لنا فما ترى في الشراء؟ قال: ارى انه لك ان لم يفعل وان جاء بالمال للوقت فرد عليه.

(96) 13 - عنه عن صفوان عن اسحاق بن عمار قال: حدثني من سمع ابا عبدالله (عليه السلام) وسأله رجل وانا عنده فقال: رجل مسلم احتاج إلى بيع داره فجاء إلى اخيه فقال: ابيعك داري هذه وتكون لك احب إلي من ان تكون لغيرك على ان تشترط لي ان انا جئتك بثمنها إلى سنة أن تردها علي فقال: لا بأس بهذا ان جاء بثمنها إلى سنة ردها عليه، قلت: فانها كانت فيها غلة كثيرة فأخذ الغلة لمن تكون الغلة؟ قال: الغلة للمشتري الا ترى انها لو احترقت لكانت من ماله.

(97) 14 - عنه عن فضالة عن ابان بن عثمان عن ابى الجارود عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: ان بعت رجلا على شرط فان أتاك بمالك وإلا فالبيع لك.

(98) 15 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن النوفلى عن السكوني عن ابى عبدالله (عليه السلام) ان أميرالمؤمنين (عليه السلام) قضى في رجل اشترى ثوبا بشرط إلى نصف النهار فعرض له ربح فاراد بيعه قال: ليشهد أنه رضيه واستوجبه ثم ليبعه ان شاء، فان أقامه في السوق ولم يبع فقد وجب عليه.

(99) 16 - الحسين بن سعيد عن صفوان عن ابى ايوب عن محمد بن

____________

(96 الكافي ج 1 ص 376 الفقيه ج 3 ص 128 .

98 الكافي ج 1 ص 377(*)

24

مسلم عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: المتبايعان بالخيار ثلاثة ايام في الحيوان وفيما سوى ذلك من بيع حتى يفترقا.

(100) 17 - عنه عن محمد بن ابي عمير عن جميل وبكيرعن زرارة عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: سمعته يقول: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): البائعان بالخيار حتى يفترقا وصاحب الحيوان ثلاث.

(101) 18 - عنه عن ابن ابى عمير عن حماد عن الحلبي عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: في الحيوان كله شرط ثلاثة ايام للشتري وهو بالخيار ان اشترط أو لم يشترط.

(102) 19 - الحسن بن محبوب عن علي بن رئاب عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: الشرط في الحيوان ثلاثة ايام للمشتري اشترط أو لم يشترط فان احدث المشتري فيما اشترى حدثا قبل الثلاثة ايام فذلك رضى منه فلا شرط له، قيل له: وما الحدث؟ قال: ان لامس أو قبل أو ينظر منها إلى ما كان يحرم عليه قبل الشراء.

(103) 20 - عنه عن ابن سنان قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن الرجل يشتري الدابة أو العبد ويشترط إلى يوم أو يومين فيموت العبد أو الدابة ويحدث فيه الحدث على من ضمان ذلك؟ فقال: على البائع حتى ينقضي الشرط ثلاثة ايام ويصير المبيع للمشتري شرط له البائع أو لم يشترط، قال: وان كان بينهما شرط اياما معدودة فهلك في يد المشتري قبل ان يمضي الشرط فهو من مال البائع.

(104) 21 - الحسن بن محمد بن سماعة عن غير واحد عن ابان بن

____________

(101 الفقيه ج 3 ص 126 .

102 الكافي ج 1 ص 376 .

103 الكافي ج 1 ص 376 الفقيه ج 3 ص 126 بتفاوت .

104 الكافي ج 1 ص 377)(*)

25

عثمان عن عبدالرحمن بن ابي عبدالله قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام): عن رجل اشترى أمة بشرط من رجل يوما أو يومين فماتت عنده وقد قطع الثمن على من يكون الضمان؟ فقال: ليس على الذي اشترى ضمان حتى يمضي شرطه.

(105) 22 - أحمد بن محمد عن الوشا عن عبدالله بن سنان عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: عهدة البيع في الرقيق ثلاثة ايام إن كان بها خبل او برص أو نحو هذه، وعهدته السنة من الجنون فما كان بعدالسنة فليس بشئ.

(106) 23 - أحمد بن محمد بن عيسى عن علي بن حديد عن جميل ابن دراج عن بعض اصحابنا عن احدهما (عليهما السلام) في الرجل اشترى جارية وشرط لاهلها ان لا يبيع ولا يهب قال: يفي بذلك إذا شرط لهم.

(107) 24 - عنه عن علي بن حديد عن ابى المعزا عن الحلبي عن ابى عبدالله (عليه السلام) في رجلين اشتركا في مال وربحا فيه ربحا وكان المال دينا عليهما فقال: احدهما لصاحبة اعطني رأس المال واربح لك وما توى(1) فعليك قال: لا بأس به إذا اشترط عليه وان كان شرطا يخالف كتاب الله عزوجل فهو رد إلى كتاب الله وقال: في الحيوان كله شرط ثلاثة ايام للمشتري وهو بالخيار فيها اشترط أو لم يشترط، وعن رجل اشترى شاة فامسكها ثلاثة ايام ثم ردها قال: ان كان تلك الثلاثة ايام شرب لبنها رد معها ثلاثة امداد، وان لم يكن لها لبن فليس عليه شئ.

(108) 25 - محمد بن أحمد عن يعقوب بن يزيد عن محمد بن ابي حمزة أو غيره عمن ذكره عن ابى عبدالله (عليه السلام) أو ابى الحسن (عليه السلام) في الرجل

____________

(1) توى المال هلك .

105 الكافي ج 1 ص 377 .

107 الكافي ج 1 ص 403 الفقيه ج 3 ص 144 وفيهما صدر الحديث .

108 الاستبصار ج 3 ص 78 الكافي ج 1 ص 377(4 التهذيب ج 7)(*)

26

يشتري الشئ الذي يفسد من يومه ويتركه حتى يأتيه بالثمن قال: ان جاء فيما بينه وبين الليل بالثمن وإلا فلا بيع له.

(109) 26 - سهل بن زياد عن أحمد بن محمد بن ابي نصر عن بعض اصحابه عن ابى عبدالله (عليه السلام) في الرجل يبيع الشئ فيقول المشتري هو بكذا وكذا بأقل مما قال البائع قال: القول قول البائع مع يمينه إذا كان الشئ قائما بعينه.

(110) 27 - محمد بن احمد بن يحيى عن الحسين بن عمر بن يزيد عن ابيه عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): إذا التاجران صدقا بورك لهما، فاذا كذبا وخانا لم يبارك لهما وهما بالخيار مالم يفترقا، فان اختلفا فالقول قول رب السلعة أو يتتاركا.

(111) 28 - محمد بن علي بن محبوب عن محمد بن الحسين عن محمد ابن سنان عن المفضل بن صالح عن زيد الشحام عن ابى (عليه السلام) قال: سألته عن رجل ابتاع ثوبا من اهل السوق لاهله وأخذه بشرط فيعطى به ربحا فقال: ان رغب في الربح فليوجب على نفسه الثوب ولا يجعل في نفسه ان رده عليه أن يرده على صاحبه.

(112) 29 - عنه عن ايوب بن نوح عن ابن ابي عمير عن جميل بن دراج قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن رجل اشترى ضيعة وقد كان يدخلها ويخرج منها فلما أن نقد المال صار إلى الضيعة فقلبها ثم رجع فاستقال صاحبه فلم يقله فقال ابوعبدالله (عليه السلام): لو انه قلب منها أو نظر إلى تسعة وتسعين قطعة منها ثم بقي منها قطعة ولم يرها لكان له في ذلك خيار الرؤية.

____________

109 - الكافي ج 1 ص 377 .

110 الكافي ج 1 ص 377 .

112 الفقيه ج 3 ص 171(*)

27

3 - باب بيع المضمون:

(113) 1 - محمدبن يعقوب عن علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن جميل بن دراج عن عبدالله (عليه السلام) قال: لا بأس بالسلم في المتاع إذا وصفت الطول والعرض.

(114) 2 - أحمد بن محمد بن عيسى عن عثمان بن عيسى عن سماعة قال: سألته عن السلم وهوالسلف في الحرير والمتاع الذي يصنع في البلد الذي انت فيه قال: نعم اذا كان إلى اجل معلوم.

(115) 3 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن اسماعيل بن مرار عن يونس عن معاوية بن عمار عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): لا بأس بالسلف في المتاع إذا سميت الطول والعرض.

(116) 4 - أحمد بن محمد عن محمد بن يحيى عن غياث بن ابراهيم عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: قال أميرالمؤمنين (عليه السلام): لا بأس بالسلم بكيل معلوم إلى اجل معلوم، ولا يسلم إلى دياس ولا إلى حصاد.

(117) 5 - أحمد بن محمد بن عيسى عن محمد بن عيسى عن منصور عن هشام بن سالم عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: سئل عن رجل باع بيعا ليس عنده إلى اجل وضمن البيع قال: لا بأس.

____________

113 - 114 - الكافي ج 1 ص 385 .

115 الكافي ج 1 ص 385 .

116 الكافي ج 1 ص 381 الفقيه ج 3 ص 167 .

117 الكافي 385(*)

28

(118) 6 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن حماد عن الحلبي قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن رجل باع بيعا ليس عنده إلى اجل وضمن البيع قال: لا بأس به.

(119) 7 - علي بن اسباط عن ابى مخلد السراج قال: كنا عند ابى عبدالله (عليه السلام) فدخل معتب فقال: بالباب رجلان فقال: ادخلهما فدخلا فقال احدهما، انى رجل قصاب واني ابيع المسوك(1) قبل ان اذبح الغنم قال: ليس به بأس ولكن انسبها غنم ارض كذا وكذا.

(120) 8 - الحسين بن سعيد عن القاسم بن محمد عن ابان عن حديد ابن حكيم قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): رجل اشترى الجلود من القصاب فيعطيه كل يوم شيئا معلوما فقال: لابأس

(121) 9 - ابوعلي الاشعري عن محمد بن عبدالجبار عن صفوان عن ابن مسكان عن محمد الحلبي: قال سألت اباعبدالله عن السلم في الطعام بكيل معلوم إلى اجل معلوم قال: لاباس به.

(122) 10 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن عبدالله بن المغيرة عن عبدالله ابن سنان قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن الرجل يصلح له أن يسلم في الطعام عندرجل ليس عنده زرع ولا طعام ولا حيوان إلا انه إذا جاء الا جل اشتراه فأوفاه؟ قال: إذا ضمنه إلى اجل مسمى فلابأس به، قلت: ارأيت ان أوفانى بعضا وعجز عن بعض أيصلح لي ان آخذ بالباقي رأس مالي؟ قال: نعم ما أحسن ذلك.

____________

(1) الملك: بالفتح الجلد والجمع مسوك كفلس وفلوس.

118 - 119 - الكافي ج 1 ص 386 .

120 الكافي ج 1 ص 392 الفقيه ج 3 ص 165 .

121 - 122 الكافي ج 1 ص 381 وأخرج الثاني الصدوق في الفقيه ج 3 ص 168 بتفاوت(*)

29

(123) 11 - أحمد بن محمد عن علي بن النعمان عن ابن مسكان عن سليمان ابن خالد قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن الرجل يسلم في الزرع فيأخذ بعض طعامه ويبقى بعض لا يجد وفاء افيرد على صاحبه رأس ماله قال: فليأخذه فانه حلال، قلت: فانه يبيع ما قبض من الطعام فيضعف قال: وان فعل فانه حلال، وسألته عن رجل يسلم في غير زرع ولا نخل قال: يسمي شيئا إلى اجل مسمى.

(124) 12 - أحمد بن محمد عن ابن ابي عمير عن حماد عن الحلبي قال: سئل ابوعبدالله (عليه السلام) عن رجل أسلم دراهم في خمسة مخاتيم(1) حنطة او شعير إلى اجل مسمى وكان الذي عليه الحنطة أو الشعير لا يقدر على ان يقبضه جميع الذي له إذا حل، فسأل صاحب الحق أن يأخذ نصف العطام أو ثلثه أو اقل من ذلك او اكثرو يأخذ رأس مال ما بقي من الطعام دراهم قال: لا بأس، والزعفران يسلم فيه الرجل دراهم في عشرين مثقال أو اقل من ذلك أو اكثر قال: لا بأس ان لم يقدر الذي عليه الزعفران أن يعطيه جميع ماله ان يأخذ نصف حقه أو ثلثه أو ثلثيه ويأخذ رأس مال ما بقي من حقه.

(125) 13 - أحمد بن محمد عن ابن ابي عمير عن حماد عن الحلبي قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن رجل اسلفته دراهم في طعام فلما حل طعامي عليه بعث إلي بدراهم فقال: اشتر لنفسك طعاما واستوف حقك قال: ارى أن تولي ذلك غيرك أو تقوم معه حتى تقبض الذي لك ولا تتولى أنت شراءه.

____________________

(1) المخاتيم: جمع مختوم وهو الصاع .

123 الكافي ج 1 ص 381 .

124 الكافي ج 1 ص 381 الفقيه ج 3 ص 166 .

124 الكافي ج 1 ص 381 الفقيه ج 3 ص 164(*)

30

(126) 14 - الحسن بن محمد بن سماعة عن غير واحد عن ابان عن عبدالرحمن عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: سألته عن رجل اسلف دراهم في طعام فحل الذي له فأرسل اليه بدراهم فقال: اشتر طعاما واستوف حقك هل ترى به باسا؟ قال: يكون معه غيره يوفيه ذلك.

(127) 15 - أحمد بن محمد عن ابن ابي عمير عن ابان بن عثمان عن بعض اصحابنا عن ابى عبدالله (عليه السلام) في الرجل يسلف الدراهم في الطعام إلى أجل فيحل الطعام فيقول: ليس عندي طعام ولكن انظر ما قيمته فخذ مني ثمنه قال: لا بأس بذلك.

(128) 16 - سهل بن زياد عن معاوية بن حكيم عن الحسن بن علي ابن فضال قال: كتبت إلى ابي الحسن (عليه السلام) الرجل يسلفني في الطعام فيجئ الوقت وليس عندي طعام أعطيه بقيمته دراهم؟ قال: نعم.

(129) 17 - فاما الذي رواه محمد بن يحيى عن بنان بن محمد عن موسى بن القاسم عن علي بن جعفر قال: سألته عن رجل له على آخر تمر أو شعير أو حنطة أياخذ بقيمته دراهم؟ قال: اذا قومه دراهم فسد لان الاصل الذى يشتري به دراهم فلا يصلح دراهم بدراهم، وسألته عن رجل اعطى عبده عشرة دراهم على ان يؤدي العبد كل شهر عشرة دراهم أيحل ذلك؟ قال: لا بأس.

قال محمد بن الحسن: الذى افتي به ما تضمنه هذا الخبر الاخير من انه إذا كان الذى اسلف فيه دراهم لم يجز له ان يبيع عليه بدراهم لانه يكون قد باع دراهم بدراهم

____________________

126 الكافي ج 1 ص 381 .

127 الاستبصار ج 3 ص 75 الكافي ج 1 ص 81 .

129 الاستبصار ج 3 ص 74 وفيه صدر الحديث(*)

31

وربما كان فيه زيادة أو نقصان وذلك ربا، ولا تنافي بين هذا الخبر وبين الخبرين الاولين، لان الخبر الاول اولا مرسل غير مسند، ولو كان مسندا لكان قوله انظر ما قيمته فخذ مني ثمنه يحتمل أن يكون اراد انظر ما قيمته على السعر الذى اخذت مني، لانا قد بينا انه يجوز له ان يأخذ القيمة برأس ماله من غير زيادة ولا نقصان، والخبر الثاني ايضا مثل ذلك، وليس في واحد من الخبرين انه يعطيه القيمة بسعر الوقت، وإذا احتمل ما ذكرناه فلا تنافي بينهما على حال على ان الخبرين يحتملان وجها آخر وهو ان يكون انما جاز له ان يأخذ الدراهم بقيمته إذا كان قد اعطاه في وقت السلف غير الدراهم ولا يؤدي ذلك إلى الربا لاختلاف الجنسين وخاصة الخبر الاول، لانه ليس فيه اكثر من انه يجوز له ان يأخذ الثمن، وليس فيه ان يأخذ الثمن من جنس ما اعطاه أو جنس آخر، والذي يكشف عما ذكرناه ما رواه.

(130) 18 - محمد بن يعقوب عن محمد بن يحيى عن محمد بن الحسين ومحمد بن اسماعيل عن الفضل بن شاذان عن صفوان عن العيص بن القاسم عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: سألته عن رجل اسلف رجلا دراهم بحنطة حتى إذا حضر الاجل لم يكن عنده طعام ووجد عنده دوابا ورقيقا ومتاعا أيحل له ان يأخذ من عروضه تلك بطعامه؟ قال: نعم يسمي كذا وكذا بكذا وكذا صاعا.والذي يدل ايضا على انه لايجوز له ان يأخذ اكثر من رأس ماله ما رواه:

(131) 19 - الحسين بن سعيد عن صفوان بن يحيى ومحمد بن خالد عن عبدالله بن بكيرقال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن رجل اسلف في شئ يسلف الناس فيه من الثمار فذهب زمانها ولم يستوف سلفه قال: فليأخذ رأس ماله أولينظره.

____________________

130 الاستبصار ج 3 ص 76 الكافي ج 1 ص 381 الفقيه ج 3 ص 165 .

131 الاستبصار ج 3 ص 74 الفقيه ج 3 ص 165(*)

32

(132) 20 - عنه عن النضر عن هشام بن سالم عن سليمان بن خالد قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن الرجل يسلف في الغنم ثنيان وجذعان وغير ذلك إلى اجل مسمى قال: لا بأس ان لم يقدر الذى عليه الغنم على جميع ما عليه يأخذ صاحب الغنم نصفها أو ثلثها أو ثلثيها ويأخذ رأس مال ما بقي من الغنم دراهم، ويأخذون دون شروطهم ولا يأخذون فوق شروطهم قال: والا كسية ايضا مثل الحنطة والشعير والزعفران والغنم.

(133) 21 - عنه عن يوسف بن عقيل عن محمد بن قيس عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: قضى أمير المؤمنين (عليه السلام) فيمن اعطى رجلا ورقا بوصيف إلى اجل مسمى فقال له صاحبه: بعد لا اجد وصيفا خذ مني قيمة وصيفك اليوم ورقا قال: لا يأخذ إلا وصيفه أو ورقه الذى اعطاه أول مرة لا يزداد عليه شيئا.

(134) 22 - عنه عن النضر بن سويد عن عاصم بن حميد عن محمد ابن قيس عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: قال أمير المؤمنين (عليه السلام): من اشترى طعاما أو علفا إلى اجل فلم يجد صاحبه وليس شرطه إلا الورق، فان قال خذمني بسعر اليوم ورقا فلا يأخذ إلا شرطه طعامه أو علفه، فان لم يجد شرطه وأخذ ورقا لا محالة قبل أن يأخذ شرطه فلا يأخذ إلا رأس ماله لا تظلمون ولا تظلمون.

(135) 23 - عنه عن علي بن النعمان عن يعقوب بن شعيب قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن الرجل يسلف في الحنطة والتمر بمأئة درهم فيأتي صاحبه حين يحل له الذى له فيقول: والله ما عندى إلانصف الذي لك فخذ مني إن شئت

____________________

132 الاستبصار ج 3 ص 74 الكافي ج 1 ص 392 الفقيه ج 3 ص 167 .

133 الاستبصار ج 3 ص 75 الكافي ج 1 ص 391 .

134 الاستبصار ج 3 ص 75 .

135 الاستبصار ج 3 ص 75 الفقيه ج 3 ص 164(*)

33

بنصف الذي لك حنطة وبنصفه ورقا فقال: لا بأس إذا اخذ منه الورق كما اعطاه.

(136) 24 - الحسن بن محمد بن سماعة عن غير واحد عن ابان عثمان عن يعقوب بن شعيب وعبيد بن زرارة قالا: سالنا ابا عبدالله (عليه السلام) عن رجل باغ طعاما بدراهم إلى اجل فلما بلغ الاجل تقاضاه فقال: ليس عندي دراهم خذ مني طعاما قال: لا بأس به انما له دراهمه يأخذ بها ما شاء.

(137) 25 - فاما ما رواه محمدبن أحمد بن يحيى عن يعقوب بن يزيد عن خالد بن الحجاج قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن رجل بعته طعاما بتأخير إلى اجل مسمى فلما جاء الاجل أخذته بدراهمي فقال: ليس عندي دراهم ولكن عندى طعام فاشتره مني فقال: لا تشتره منه فانه لا خير فيه.

فلا ينافي الخبر الاول لان ما تضمن الخبر الاول من جواز ذلك انما يجوز إذا اخذ منه الطعام كما كان باعه اياه من غيرزيادة ولا نقصان، والنهي الذي في الخبر الثاني يتوجه إلى من يأخذ الطعام اكثر مما كان قد اعطاه أو اقل.

(138) 26 - محمدبن احمد بن يحيى عن ابراهيم بن اسحاق عن محمد ابن سليمان الديلمي عن ابيه عن رجل كتب إلى العبد الصالح (عليه السلام) يسأله اني اعامل قوما ابيعهم الدقيق اربح عليهم في القفيز درهمين إلى اجل معلوم وانهم يسألوني ان اعطيهم عن نصف الدقيق دراهم فهل لي من حيلة ألا ادخل في الحرام؟ فكتب اليه: اقرضهم الدراهم قرضا وازدد عليهم في نصف القفيز بقدر ما كنت تربح عليهم.

(139) 27 - محمد بن يحيى عن محمد بن الحسين عن علي بن الحكم عن

____________________

136 الاستبصار ج 3 ص 77 الكافي ج 1 ص 381 الفقيه ج 3 ص 166 .

137 الاستبصار ج 3 ص(13976) الكافي ج 1 ص 380(5 التهذيب ج 7)(*)

34

العلا عن محمد بن مسلم عن احدهما (عليهما السلام) انه سئل عن الطعام يخلط بعضه ببعض وبعضه أجود من بعض قال: إذا رؤيا جميعا فلا بأس مالم يغط الجيد الردئ.

(140) 28 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن حماد عن الحلي عن ابي عبدالله (عليه السلام) قال: سألته عن الرجل يكون عنده لو نان من طعام واحد وسعرهما شتى وأحدهما خير من الآخر فيخلطهما جميعا ثم يبيعهما بسعر واحد قال: لا يصلح له ان يفعل ذلك يغش به المسلمين حتى يبينه.

(141) 29 - ابن ابي عمير عن حماد عن الحلبي قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن الرجل يشتري طعاما فيكون أحسن له وأنفق له أن يبله من غير ان يلتمس فيه الزيادة فقال: ان كان بيعا لا يصلح الا ذلك ولا ينفقه غيره من غير أن يلتمس فيه الزيادة فلابأس، وان كان انما يغش به المسلمين فلا يصلح.

(142) 30 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن حماد عن الحلبي عن ابي عبدالله (عليه السلام) في رجل ابتاع من رجل طعاما بدارهم فاخذ نصفه وترك نصفه ثم جاء بعد ذلك وقد ارتفع الطعام أو نقص؟ قال: ان كان يوم ابتاعه ساعره أن له كذا وكذا فانما له سعره، وان كان انما اخذ بعضاو ترك بعضا ولم يسم سعرا فانما له سعر يومه الذي يأخذ فيه ما كان.

(143) 31 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن جميل عن ابى عبدالله (عليه السلام) في رجل اشترى طعاما كل كر بشئ معلوم وارتفع أو نقص وقد اكتال بعضه فأبى صاحب الطعام أن يسلم له ما بقي وقال: انما لك ما قبضت

____________________

140 الكافي ج 1 ص الفقيه ج 380 الفقيه ج 3 ص 129 .

141 الكافي ج 1 ص 380 الفقيه ج 3 ص 0 130 .

142 الكافي ج 1 ص 380 الفقيه ج 3 ص 129 .

143 الكافي ج 1 ص 380(*)

35

قال: ان كان يوم اشتراه ساعره على انه له فله ما بقي، وان كان انما اشتراه ولم يشترط ذلك فان له بقدر مانقد.

(144) 32 - محمد بن الحسن الصفار قال: كتبت إلى ابي محمد (عليه السلام) رجل استأجر اجيرا يعمل له بناءا أو غيره وجعل يعطيه طعاما أو قطنا أو غير ذلك ثم تغير الطعام والقطن من سعره الذي كان اعطاه إلى نقصان أو زيادة أيحسب له بسعر يوم اعطاه أو بسعر يوم حاسبه؟ فوقع (عليه السلام): يحسب له بسعر يوم شارطه ان شاءالله واجاب ايضا (عليه السلام) في المال يحل على الرجل فيعطي به طعاما عند محله ولم يقاطعه ثم تغير السعر فوقع (عليه السلام): له بسعر يوم اعطاه الطعام.

(145) 33 - الحسين بن سعيد عن القاسم بن محمد عن عبدالصمد ابن بشير قال: سأله محمد بن القاسم الحناط فقال: اصلحك الله ابيع الطعام من الرجل إلى اجل مسمى فاجئ وقد تغير الطعام من سعره فيقول: ليس لك عندي دراهم قال: خذ منه بسعر يومه، فقال: افهم اصلحك الله انه طعامي الذى اشتراه مني قال: لا تأخذ منه حتى يبيعه ويعطيك قال: ارغم الله انفي رخص لي فرددت عليه فشدد علي.

(146) 34 - عنه عن علي بن النعمان عن معاوية بن وهب قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن الرجل يبيع البيع قبل ان يقبضه فقال: مالم يكن كيل أو وزن فلا تبعه حتى تكيله أو تزنه إلا أن يوليه الذى قام عليه.

(147) 35 - عنه عن صفوان عن منصور بن حازم عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: إذا اشتريت متاعا فيه كيل أو وزن فلا تبعه حتى تقبضه إلا ان توليه

____________________

144 الكافي ج 1 ص 380 .

145 الاستبصتر ج 3 ص 77 الفقيه ج 3 ص 130 .

147 الفقيه ج 3 ص 129(*)

36

فان لم يكن كيل أووزن فبعه.

(148) 36 - عنه عن صفوان عن ابن مسكان عن الحلبي عن ابى عبدالله (عليه السلام) انه قال: في الرجل اشترى من رجل طعاما عدلا بكيل معلوم، وان صاحبه قال: للمشتري ابتع مني هذا العدل الاخر بغير كيل فان فيه مثل ما في الاخر الذى ابتعت قال: لا يصلح إلا بكيل وقال: وما كان من طعام سميت فيه كيلا فانه لا يصلح مجازفة هذا مما يكره من بيع الطعام.

(149) 37 - عنه عن صفوان عن ابن مسكان وفضالة بن ايوب عن ابان جميعا عن الحلبي عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: في الرجل يبتاع الطعام ثم يبيعه قبل أن يكتاله قال، لا يصلح له ذلك.

(150) 38 - عنه عن فضالة عن ابان عن عبدالرحمن بن ابي عبدالله وابى صالح عن ابى عبدالله (عليه السلام) مثل ذلك وقال: لا تبعه حتى تكيله.

(151) 39 - أحمد بن محمد عن علي بن حديد عن جميل بن دراج عن ابى عبدالله (عليه السلام) في الرجل يشتري الطعام ثم يبيعه قبل ان يقبضه قال: لا بأس ويوكل الرجل المشترى منه بكيله وقبضه قال: لا بأس.

(152) 40 - الحسين بن سعيد عن الحسن عن زرعة عن سماعة قال: سألته عن الرجل يبيع الطعام أو الثمره وقدكان اشتراها ولم يقبضها قال: لا، حتى يقبضها إلا ان يكون معه قوم يشاركهم فيخرجه بعضهم من نصيبه من شركته بربح أو يوليه بعضهم فلابأس.

(153) 41 - وسأل علي بن جعفر اخاه موسى بن جعفر (عليه السلام) عن الرجل يشتري الطعام أيصلح بيعه قبل ان يقبضه؟ قال: إذا ربح لم يصلح حتى

____________________

148 الاستبصار ج 3 ص 102 وفيه ذيل الحديث الكافي ج 1 ص 379 الفقيه ج 3 ص 131 .

- 149 - 151 الكافي ج 1 ص 379(*)

37

يقبض، وان كان يوليه فلابأس، وسأله عن الرجل يشتري الطعام ايحل له ان يولي منه قبل ان يقبضه؟ قال: أذا لم يربح عليه شئ فلابأس فان ربح فلا يصلح حتى يقبضه.

(154) 42 - عنه عن القاسم بن محمد عن علي عن ابى بصير قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن رجل اشترى طعاما ثم باعه قبل ان يكيله قال: لا يعجبني أن يبيع كيلا أو وزنا قبل ان يكيله أو يزنه.

إلا أن يوليه كما اشتراه فلا بأس أن يوليه كما اشتراه إذا لم يربح فيه أو يضع، وما كان من شئ عنده ليس بكيل ولا وزن فلا بأس ان يبيعه قبل ان يقبضه.

(155) 43 - عنه عن النضر بن سويد عن عاصم بن حميد عن محمد ابن قيس عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: قال أميرالمؤمنين (عليه السلام): من احتكر طعاما أو علفا أو ابتاعه بغير حكرة فاراد ان يبيعه فلا يبيعه حتى يقبضه ويكتاله.

(156) 44 - عنه عن القاسم بن محمد وفضالة عن ابان عن عبدالرحمن ابن ابي عبدالله قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن رجل عليه كر(1) من طعام فاشترى كرا من رجل آخر فقال للرجل انطلق فاستوف كرك قال: لا بأس به.

(157) 45 - عنه عن فضالة عن ابان عن محمد بن حمران قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام) اشترينا طعاما فزعم صاحبه انه كاله فصدقناه وأخذناه بكيله فقال: لا بأس، فقلت ايجوزان ابيعه كما اشتريته بغير كيل؟ قال: لا أما انت فلا تبعه حتى تكيله.

(158) 46 - الحسن بن محبوب عن زرعة عن محمد بن سماعة قال:

____________________

(1) الكر: بالضم هو ستون قفيزا، والقفيز ثمانية مكاكيك، والملوك صاع ونصف فشهى ظبطه إلى اثني عشر وسقا والواسق ستون صاعا(المجمع).

156 - 158 الكافي ج 1 ص 379 وأخرج الاول الصدوق في الفقيه ج 3 ص 129(*)

38

سألته عن شراء الطعام ومايكال ويوزن هل يصلح شراؤه بغير كيل ولا وزن؟ فقال: أما ان تأني رجلا في طعام قد اكتيل أو وزن تشتري منه مرابحة فلا بأس ان اشتريته ولم تكله أو تزنه إذكان المشتري الاول قد أخذه بكيل أو وزن فقلت له: عند البيع اني اربحك فيه كذا وكذا وقد رضيت بكيلك ووزنك فلابأس.

(159) 47 - الحسين بن سعيد عن صفوان عن اسحاق بن عمار عن ابى العطارد قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): اشتري الطعام فاضع في اوله واربح في آخره فاسال صاحبي ان يحط عني في كل كر كذا وكذا فقال: هذا لاخير فيه ولكن يحط عنك جملة، قلت: فان حط عني اكثر مما وضعت قال: لا بأس، قلت: فاخرج الكر والكرين فيقول الرجل اعطنيه بكيلك قال: اذا ائتمنك فلابأس.

(160) 48 - محمد بن يحيى عن محمد بن الحسين عن صفوان عن ابن مسكان عن اسحاق المداثني قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن القوم يدخلون السفينة يشترون الطعام فيستلمونها ثم يشتريها رجل منهم فيسألونه ان يعطيهم ما يريدون من الطعام فيكون صاحب الطعام هو الذي يدفعه اليهم ويقبض الثمن قال: لا بأس ما اراهم إلا قد شركوه قلت: إن جاء صاحب الطعام يدعو كيالا فيكيله لنا ولنا آخر فيعيره فيزيد وينقص قال: لا بأس ما لم يكن شئ كثير غلط.

(161) 49 - عنه عن محمد بن الحسين عن صفوان بن يحيى عن ابى سعيد المكارى عن عبدالملك بن عمرو قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): اشتري الطعام فاكتاله ومعي من قد شهد الكيل وانما اكيله لنفسي فيقول بعينه فأبيعه أياه بذلك الكيل الذي اكتلته؟ قال: لا بأس.

____________

159 - 160 - 161 - الكافي ج 1 ص 379 وأخرج الثاني الصدوق في الفقيه ج 3 ص 130(*)

39

(162) 50 - الحسين بن سعيد عن ابن ابي عمير عن جميل بن دراج عن زراة قال سألت ابا جعفر (عليه السلام)عن رجل اشترى طعام قرية بعينها فقال: لابأس ان خرج فهوله وان يخرج كان دينا عليه.

(163) 51 - الفضل بن شاذان عن ابن ابي عمير عن حفص بن البختري عن خالد بن الحجاج عن ابى عبدالله (عليه السلام) في الرجل يشتري طعام قرية بعينها، وان لم يسم له قرية بعينها اعطاه من حيث شاء.

(164) 52 - الحسين بن سعيد عن ابن مسكان عن ابن حجاج الكرخي قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): اشتري الطعام إلى اجل مسمى فيطلبه التجار بعد ما اشتريته قبل ان اقبضه قال: لابأس ان تبيع إلى أجل كما اشتريت، وليس لك ان تدفع قبل ان تقبض، قلت: فاذا قبضته جعلت فداك فلي أن ادفعه بكيله؟ قال: لا بأس بذلك إذا رضوا، وقال: كل طعام اشتريته في بيدر أو طسوج(1) فاتى الله عليه فليس للمشتري إلا رأس ماله، ومن اشترى من طعام موصوف ولم يسم فيه قرية ولا موضعا فعلى صاحبه أن يؤديه.

(165) 53 - عنه عن صفوان بن يحيى عن اسحاق بن عمار عن ابى العطارد قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): اشتري طعاما فيتغير سعره قبل أن أقبضه قال: اني لاحب ان تفي له، كما انه ان كان فيه فضل اخذته.

(166) 54 - محمدبن يعقوب عن علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن

____________

(الطسوج: كنتور الناحية والجهلة.

162 الفقيه ج 3 ص 132 .

163 الفقيه ج 2 ص 381 .

164 الفقيه ج 3 ص 131 .

165 الفقيه ج 3 ص 129 .

166 الكافي چ 1 ص 380 الفقيه ج 3 ص 132(*)

40

ابي عمير عن علي بن عطية قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) فقلت: انا نشتري الطعام من السفن ثم نكيله فيزيد قال: فقال لي: وربما نقص عليكم؟ قلت: نعم قال: فاذا نقص يردون عليكم؟ قلت: لا قال: لابأس.

(167) 55 - عنه عن محمد بن اسماعيل عن الفضل بن شاذان عن ابن ابي عمير عن عبدالرحمن بن الحجاج قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن فضول الكيل والموازين فقال: إذا لم يكن تعديا فلا بأس.

(168) 56 - أحمد بن محمد عن محمد بن اسماعيل عن حنان قال: كنت جالسا عند ابي عبدالله (عليه السلام) فقال له: معمر الزيات انا نشتري الزيت بازقاقه فيحتسب لنا نقصان منه لمكان الازقاق فقال: ان كان يزيد وينقص فلا بأس، وان كان يزيد ولا ينقص فلا تقربه.

(169) 57 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن حماد عن الحلبي عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: لا يصلح للرجل ان يبيع بصاع غير صاع المصر.

(170) 58 - أحمد بن محمد عن بعض اصحابه عن ابان عن محمد الحلبي عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: لا يحل للرجل ان يبيع بصاع سوى صاع المصر، فان الرجل يستأجر الحمال فيكيل له بمدبيته لعله يكون أصغر من مدالسوق، ولو قال: هذا اصغر من مدالسوق لم يأخذ به ولكنه يحمله ذلك ويجعله في امانته، وقال: لا يصلح إلا مدا واحدا والامنان بهذه المنزلة.

(171) 59 - علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن جميل بن

____________

167 - 168 الكافي ج 1 ص 380 وأخرج الاول الصدوق في الفقيه ج 3 ص 131 .

169 الكافي ج 1 ص 380 الفقيه ج 3 ص 130 .

170 الكافي ج 1 ص 381 .

171 الكافي ج 1 ص 379 الفقيه ج 3 ص 132(*)

41

دراج قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): اشترى رجل تبن بيدركل كر بشئ معلوم فيقبض التبن ويبيعه قبل أن يكتال الطعام؟ قال: لا بأس.

(172) 60 - الحسين بن سعيد عن النضر بن سويد عن عبدالله بن سنان قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) أيصلح أن يسلم في الطعام عندرجل ليس عنده طعام ولا حيوان إلا أنه إذا جاء الا جل اشتراه فأوفاه قال: إذا ضمنه إلى اجل مسمى فلا بأس قال: قلت ارأيت ان أوفاني بعضا وأخر بعضا قال نعم.

(173) 61 - عنه عن علي بن النعمان عن ابن مسكان عن هشام بن سالم عن سليمان بن خالد قال: سئل ابوعبدالله (عليه السلام) عن رجل يسلم في وصيف اسنان معلومه ولون معلوم ثم يعطى فوق شرطه فقال: إذا كان على طيبة نفس منك ومنه فلا بأس به.

(174) 62 - عنه عن صفوان عن ابن مسكان عن الحلبي عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: لا بأس بالسلم في الحيوان إذا سميت الذي تسلم فيه فوصفته، فان وفيته وإلا فانت أحق بدراهمك.

(175) 63 - عنه عن فضالة عن جميل بن دراج عن زراة عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: لا بأس بالسلم في الحيوان والمتاع إذا وصفت الطول والعرض، وفي الحيوان إذا وصفت اسنانها.

(176) 64 - عنه عن الحسن عن زرعة بن محمد عن سماعة قال: سألته عن السلم وهو السلف في الحرير والمتاع الذي يصنع في البلد الذي انت فيه قال:

____________________

172 الكافي ج 1 ص 381 بتفاوت الفقيه ج 3 ص 168 .

173 الكافي ج 1 ص 392 بسند آخر.

175 - الفقيه ج 3 ص 168 .

176 الكافي ج ص 385(6 - التهذيب ج 7)

42

نعم إذا كان إلى اجل معلوم، وسألته عن السلم في الحيوان إذا وصفته إلى اجل، وعن السلف في الطعام كيل معلوم إلى اجل معلوم فقال: لا بأس به.

(177) 65 - عنه عن القاسم عن علي عن ابى بصير قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن السلم في الحيوان فقال: ليس به بأس، وقلت: ارأيت أن اسلم في اسنان معلومة أو شئ معلوم من الرقيق فأعطاه دون شرطه أو فوقه بطيبة انفس منهم فقال: لا بأس به.

(178) 66 - عنه عن صفوان بن يحيى عن العلا عن محمد بن مسلم عن احدهما (عليهما السلام) قال: سألته عن السلم في الحيوان وفي الطعام ويؤخذ الرهن فقال: نعم استوثق من مالك ما استطعت، قال: وسألته عن الرهن والكفيل في بيع النسيئة فقال: لا بأس به.

(179) 67 - عنه عن الحسن عن زرعة عن سماعة قال: سألته عن الرهن يرتهنه الرجل في سلفه إذا اسلف في طعام أو متاع أو في حيوان فقال: لا بأس بان تستوثق من مالك.

(180) 68 - عنه عن علي بن النعمان عن يعقوب بن شعيب قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن رجل يكون له على الآخر مأئة كر تمرا وله نخل فيأتيه فيقول اعطني نخلك بما عليك فكانه كرهه، قال: وسألته عن الرجل يكون له على الآخر احمال رطب أو تمر فيبعث اليه ثم يعجز الذي له فيبعث اليه بدنانير فيقول: اشتر بهذه واستوف بقية الذي لك قال: لابأس إذاائتمنه.

____________________

177 الكافي ج 1 ص 391 الفقيه ج 3 ص 166 .

178 الكافي ج 1 ص 395 الفقيه ج 3 ص 168 وفيهما ذيل الحديث بتفاوت .

179 الفقيه ج 3 ص 166 .

180 الكافي ج 1 ص 383 وفيه صدر الحديث الفقيه ج 3 ص 164(*)

43

(181) 69 - عنه عن صفوان بن يحيى عن منصور بن حازم قال: قلت لابى عبدالله (عليه السلام): رجل كان له على رجل دراهم من ثمن غنم اشتراها منه فاتى الطالب يتقاضاه فقال المطلوب: ابيعك هذه الغنم بدراهمك الذي لك عندي فرضي قال: لا بأس بذلك.

(182) 70 - الحسن بن محبوب عن ابن سنان قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن رجل اسلف رجلا زيتا على ان يأخذ منه سمنا قال: لا يصلح.

(183) 71 - محمدبن الحسين عن صفوان عن ابن ابي عمير عن حماد عن الحلي عن ابى عبدالله (عليه السلام) في الرجل يأتي الرجل فيقول له: انقد عني في السلعة فيموت أو يصيبها شئ قال: له الربح وعليه الوضيعة.

(184) 72 - أحمد بن محمدعن ابن ابي نصر عن محمد بن سماعة عن عبدالحميد بن عواض عن محمد بن مسلم عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: سألته عن الرجل يشتري الدابة عنده نقدهافاتى رجلامن اصحابه فقال: يافلان انقدعني ثمن هذه الدابة والربح بيني وبينك فنقد عنه فنفقت الدابة قال: ثمنها عليهما لانه لو كان ربح فيها لكان بينهما.

(185) 73 - عنه عن الحسن بن بنت الياس عن عبدالله بن سنان قال: سمعت ابا عبدالله (عليه السلام) يقول: لا ينبغي للرجل اسلاف السمن بالزيت، ولا الزيت بالسمن.

(186) 74 - عنه عن محمد بن عيسى قال: حدثني اسماعيل بن عمر

____________________

181 - الفقيه ج 3 ص 165 .

182 الكافي ج 1 ص 382 .

184 الفقيه ج 3 ص 138 مرسلا .

185 الكافي ج 1 ص 382 الفقيه ج 3 ص 167(*)

44

انه كان له على رجل دراهم فعرض عليه الرجل انه يبيعه بها طعاما إلى اجل فأمر اسماعيل من سأله فقال: لا بأس بذلك قال: ثم عاد اليه اسماعيل فسأله عن ذلك وقال: اني كنت امرت فلانا فسألك عنها فقلت: لا بأس فقال: ما يقول فيها من عندكم؟ قلت: يقولون فاسد قال: لا تفعله فاني أوهمت.

(187) 75 - الحسن بن محمدبن سماعة عن عبدالله بن جبلة عن ابن بكير عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: لا بأس بالسلم في الفاكهة.

(188) 76 - عنه عن جعفر بن سماعة وصالح بن خالد عن ابى جميلة عن زيد الشحام عن ابى عبدالله (عليه السلام) في رجل اشترى من رجل مأئة من صفرا وليس عند الرجل شئ منه قال: لا بأس به إذا أوفاه دون الذي اشترط له.

(189) 77 - عنه عن جعفر عن داود بن سرحان عن ابى عبدالله (عليه السلام) في رجل باع بيعا ليس عنده إلى أجل وضمن البيع قال: لا بأس به.

(190) 78 - عنه عن محمدبن زياد عن عبدالله بن سنان عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: سألته عن الرجل يأتيني يريد مني طعاما وبيعا وليس عندي أيصلح لي ان ابيعه اياه واقطع سعره، ثم اشتريه من مكان آخر وادفع اليه قال: لا بأس إذا قطع سعره.

(191) 79 - الصفار عن علي بن محمد قال: كتبت اليه رجل له على رجل تمر أو حنطة أو قطن فلما تقاضاه قال: خذ بمالك عندي دراهم يجوز له ذلك ام لا؟ فكتب (عليه السلام): يجوز ذلك عن تراض بينهما ان شاءالله تعالى.

(192) 80 - أحمد بن ابي عبدالله عن ابيه عن وهب عن جعفر

____________________

188 الفقيه ج 3 ص 179 بتفاوت.

189 - الكافي ج 1 ص 386 .

192 الفقيه ج 3 ص 167(*)

45

عن ابيه عن علي (عليهم السلام) قال: لابأس بالسلف ما يوزن فيما يكال وما يكال فيما بوزن.

(193) 81 - عنه عن ابيه عن أحمد بن النضر عن عمرو بن شمر عن جابر قال: سألت ابا جعفر (عليه السلام) عن السلف في اللحم قال: لا تقربنه فانه يعطيك مرة السمين ومرة التاوي ومرة المهزول، اشتره معاينة يدا بيد، وسألته عن السلف في روايا الماء فقال: لا تبعها فانه يعطيك مرة ناقصة ومرة كاملة، ولكن اشتره معاينة وهو أسلم لك وله.

(194) 82 - محمد بن أحمد بن يحيى عن الحسن بن علي عن النوفلي عن غياث بن ابراهيم عن جعفر عن ابيه عن علي (عليهم السلام) انه كره اللحمبالحيوان.

(195) 83 - عنه عن ابراهيم بن اسحاق عن محمد بن سليمان الديلمي عن ابيه عن رجل كتب إلى العبد الصالح (عليه السلام) يسأله اني اعامل قوما ابيعهم الدقيق اربح عليهم في القفيز درهمين إلى اجل معلوم وانهم يسألوني ان اعطيهم عن نصف الدقيق دراهم فهل لي من حيلة لا ادخل في الحرام؟ فكتب (عليه السلام) اليه: اقرضهم الدراهم قرضا وازدد عليهم في نصف القفيز بقدر ما كنت تربح عليهم.

(196) 84 - الحسن بن محبوب عن ابراهيم الكرخي قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): ما تقول في رجل اشترى من رجل اصواف مأئة نعجة وما في بطونها من حمل بكذا وكذا؟ فقال: لابأس بذلك ان لم يكن في بطونها حمل كان رأس ماله في الصوف.

(197) 85 - أحمد بن محمد عن علي بن الحكم عن ابى أيوب عن محمد

____________________

193 - الكافي ج 1 ص 392 الفقيه ج 3 ص 167 .

194 - الكافي ج 1 ص 383 196.

الكافي ج 1 ص 384 الفقيه ج 3 ص 146 .

197 الكافي ج 1 ص 382 الفقيه ج 3 ص 147(*)

46

ابن مسلم عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: سألته عن الرجل يدفع إلى الطحان الطعام فيقاطعه على ان يعطي صاحبه لكل عشرة اثني عشر دقيقا قال: لا، قلت: فالرجل يدفع السمسم إلى العصار ويضمن لكل صاع ارطالا مسماة قال: لا،

(198) 86 - أحمد بن محمد عن علي بن الحكم عن علي بن ابى حمزة عن ابى بصير قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن السلم في الحيوان قال: ليس به بأس، قلت: أرأيت ان اسلم في اسنان معلومة أو شئ معلوم من الرقيق فاعطاه دون شرطه وفوقه بطيبة أنفس منهم قال: لا بأس.

(199) 87 - عنه عن علي بن الحكم عن قتيبة الاعشى عن ابى عبدالله (عليه السلام) في الرجل يسلم في اسنان الغنم معلومة إلى اجل معلوم فيعطى جذاعا مكان الثني فقال: أليس يسلم في اسنان معلومة إلى اجل معلوم؟ قال: بلى قال: لا بأس.

(200) 88 - عنه عن ابي عمير عن ابى المعزا عن الحلبي قال: سئل ابوعبدالله (عليه السلام) عن الرجل يسلم في وصفاء في اسنان معلومة ولون معلوم ثم يعطى دون شرطه أو فوقه فقال: اذا كان عن طيبة نفس منك ومنه فلابأس.

____________________

198 الكافي ج 1 ص 391 الفقيه ج 3 ص 166 وقد سبق بعينه برقم 65 من الباب

- 199 - 200 الكافي ج 1 ص 392 وفي الاول فيه رباعا بدل قوله جذاعا.

(*)

47

4 - باب البيع بالنقد والنسيئة:

(201) 1 - محمدبن يعقوب عن علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي نجران عن عاصم بن حميد عن محمد بن قيس عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: قال أميرالمؤمنين (عليه السلام): من باع سلعة وقال ان ثمنها كذا وكذا يدا بيد وثمنها كذا وكذا نظرة فخذها بأي ثمن شئت واجعل صفقتها واحدة فليس له إلا أقلهما وان كانت نظرة قال: وقال (عليه السلام): من ساوم بثمنين أحدهما عاجلا والآخر نظرة فليسم أحدهما قبل الصفقة.

(202) 2 - وبهذا الاسناد عن محمد بن قيس عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: قضى أميرالمؤمنين (صلوات الله عليه) في رجل أمره نفر أن يبتاع لهم بعيرا بنقد ويريدونه فوق ذلك نظرة فابتاع لهم بعيرا ومعه بعضهم فمنعه ان يأخذ منهم فوق ورقه نظرة.

(203) 3 - عنه عن علي بن ابراهيم عن ابيه عن ابن ابي عمير عن هشام بن الحكم عن ابى عبدالله (عليه السلام) في الرجل يشتري المتاع إلى أجل فقال: ليس له أن يبيعه مرابحة إلا إلى الاجل الذي اشتراه اليه، وان باعه مرابحة ولم يخبره كان للذي اشتراه من الاجل مثل ذلك

(204) 4 - محمدبن يحيى عن محمد بن الحسين عن محمد بن اسماعيل عن منصور بن يونس عن شعيب الحدادعن بشاربن يسار قال: سألت ابا عبدالله

____________________

201 - الكافي ج 1 ص 387 الفقيه ج 3 ص 179 .

202 - الكافي ج 1 ص 387 الفقيه ج 3 ص 180 .

203 - الكافي ج 1 ص 388 .

204 الكافي ج 1 ص 388 الفقيه ج 3 ص 134(*)

48

(عليه السلام) عن الرجل يبيع المتاع بنسأ فيشتريه من صاحبه الذي يبيعه منه؟ قال: نعم لابأس به، فقلت له: اشتري متاعي؟ ليس هو متاعك ولابقرك ولا غنمك.

(205) 5 - ابوعلي الاشعري عن محمد بن عبدالجبار عن صفوان بن شعيب الحداد عن بشار بن يسار عن ابى عبدالله (عليه السلام) مثله.

(206) 6 - الحسين بن سعيد عن يوسف بن عقيل عن محمد بن قيس عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: منع أميرالمؤمنين (عليه السلام) الثلاثة تكون صفقتهم واحدة يقول أحدهم لصاحبه: اشتر هذا من صاحبه وانا ازيدك نظرة يجعلون صفقتهم واحدة قال: فلا يعطيه إلا مثل ورقه الذي نقد نظرة، قال: ومن وجب له البيع قبل ان يلزم صاحبه فليبع بعد ما شاء.

(207) 7 - عنه عن صفوان بن يحيى عن منصور بن حازم قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن الرجل يكون له على الرجل طعام أو بقر أو غنم أو غير ذلك فاتى المطلوب الطالب ليبتاع منه شيئا قال: لا يبعه نسيا فاما نقدا فليبعه بماشاء.

(208) 8 - عنه عن فضالة عن سيف بن عميرة عن ابى بكر الحضرمي قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام) رجل تعين ثم حل دينه فلم يجد ما يقضي أيتعين من صاحبه الذي عينه ويقضيه؟ قال: نعم.

(209) 9 - عنه عن صفوان عن ابن مسكان عن ليث المرادي عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: سأله رجل زميل لعمر بن حنظلة عن رجل تعين عينة إلى اجل فاذا جاءالاجل تقاضاه فيقول: لا والله ما عندي ولكن عيني ايضا حتى اقضيك قال: لابأس ببيعه.

____________________

205 - الكافي ج 1 ص 388 الفقيه ج 3 ص 134 .

208 الاستبصار ج 3 ص 79 الكافي ج 1 ص 387(*)

49

(210) 10 - عنه عن صفوان عن اسحاق بن عمار عن بكار بن ابي بكر عن ابى عبدالله (عليه السلام) في رجل يكون له على الرجل المال فاذا حل قال له بعني متاعا حتى ابيعه فاقضي الذي لك علي قال: لابأس.

(211) 11 - عنه عن صفوان عن اسحاق بن عمار عن عبدالرحمن ابن الحجاج قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن الرجل يشتري الطعام من الرجل ليس عنده فيشتري منه حالا قال: ليس به بأس، قلت: انهم يفسدونه عندنا قال: وأي شئ يقولون في السلم؟ قلت: لا يرون به بأسا يقولون هذاالى أجل، فاذا كان إلى غير اجل وليس عند صاحبه فلا يصلح فقال: إذا لم يكن اجل كان اجود ثم قال: لا بأس بأن يشتري الطعام وليس هو عند صاحبه إلى اجل فقال: لا يسمي له اجلا إلا ان يكون بيعا لا يوجد مثل العنب والبطيخ وشبهه في غير زمانه فلا ينبغي شراء ذلك حالا.

(212) 12 - عنه عن النضر عن ابن سنان عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: لا بأس بان تبيع الرجل المتاع ليس عندك تساومه ثم تشتري له نحو الذي طلب ثم توجيه على نفسك ثم تبيعه منه بعد.

(213) 13 - عنه عن صفوان عن ابن سنان قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) عن الرجل يأتيني يريد مني طعاما أو بيعا نسيا وليس عندى أيصلح ان ابيعه اياه واقطع له سعره ثم اشتريه من مكان آخر فادفعه اليه؟ قال: لا بأس به.

(214) 14 - عنه عن صفوان عن موسى بن بكر عن حديد قال:

____________________

209 - الاستبصار ج 3 ص 80 .

210 الاستبصار ج 3 ص 80 الفقيه ج 3 ص 183 .

211 الفقيه ج 3 ص 179 .

212 الكافي ج 1 ص 386 .

214 الكافي ج 1 ص 385(7 التهذيب ج 7)(*)

50

قلت لابي عبدالله (عليه السلام): يجئ الرجل يطلب مني المتاع بعشرة آلاف أواقل أو اكثر وليس عندي إلا الف درهم فاستعيره من جاري فآخذ من ذا ومن ذا فابيعه ثم اشتريه منه أو آمر من يشتريه فارده على اصحابه قال: لا بأس به.

(215) 15 - عنه عن صفوان عن ابن سنان عن ابى عبدالله (عليه السلام) قال: سألته عن الرجل لي عليه مال وهو معسر فاشترى بيعا من رجل إلى اجل على ان اضمن عنه للرجل ان يقضي الذي لى قال: لابأس.

(216) 16 - عنه عن ابن ابى عمير عن يحيى بن الحجاج عن خالد بن الحجاج قال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): الرجل يجئ فيقول اشتر هذا الثوب واربحك كذا وكذا قال: اليس ان شاءترك وان شاء اخذ؟ قلت: بلى قال: لا بأس به انما يحل الكلام ويحرم الكلام.

(217) 17 - عنه عن فضالة عن ابان عن عبدالرحمن بن ابى عبدالله قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن الرجل يأتيني يطلب مني بيعا وليس عندي ما يريد أن ابايعه به إلى السنة أيصلح لي ان اعده حتى اشتري متاعا فابيعه منه؟ قال: نعم.

(218) 18 - عنه عن صفوان عن منصور بن حازم عن ابى عبدالله (عليه السلام) في رجل امر رجلا يشتري له متاعا فيشتريه منه قال: لا بأس بذلك انما البيع بعد ما يشتريه.

(219) 19 - عنه عن فضالة عن معاوية بن عمارقال: قلت لابي عبدالله (عليه السلام): يجيئني الرجل يطلب البيع الحرير وليس عندي شئ منه فيقاولي عليه

____________________

215 الكافي ج 1 ص 387 بتفاوت.

216 الكافي ج 1 ص 386 .

219 الكافي ج 1 ص 386 الفقيه ج 3 ص 179(*)

51

واقاوله في الربح والاجل حتى نجتمع على شئ ثم اذهب فاشتري له الحرير فادعوه اليه فقال: ارأيت ان وجد بيعا هو أحب اليه مما عندك أيستطيع ان ينصرف اليه ويدعك؟ أو وجدت انت ذلك أتستطيع ان تنصرف عنه وتدعه؟ قلت: نعم قال: لا بأس.

(220) 20 - عنه عن حماد عن حريز وصفوان عن العلا جميعا عن محمدبن مسلم عن ابى جعفر (عليه السلام) قال: سألته عن رجل اتاه رجل فقال: ابتع لي متاعا لعلي اشتريه منك بنقد أو بنسيئة فابتاعه الرجل من اجله قال: ليس به بأس انما يشتريه منه بعد ما يملكه.

(221) 21 - عنه عن صفوان عن عبدالرحمن بن الحجاج قال: سألت ابا عبدالله (عليه السلام) عن العينة فقلت: يأتيني الرجل فيقول: اشتر المتاع واربح فيه كذا وكذا أرضيه على الشئ من الربح فتراضى به ثم انطلق فاشتري المتاع من اجله لولا مكانه لم ارده ثم آتيه به فابيعه قال: ما ارى بهذا باسا لوهلك منه المتاع قبل ان تبيعه اياه كان من مالك، وهذا عليك بالخيار ان شاء اشتراه منك بعد ما تأتيه وان شاء رده فلست أرى به بأسا.

(222) 22 - عنه عن صفوان عن عبدالحميد بن سعد قال: قلت لابي الحسن (عليه السلام): انا نعالج هذه العينة وربما جاءنا الرجل يطلب البيع ليس هو عندنا فنساومه ونقاطعه على سعره قبل أن نشتريه ثم نشتري المتاع فنبيعه اياه بذلك السعر الذي نقاطعه عليه لا نزيد شيئا ولا ننقصه قال: لا بأس.

(223) 23 - عنه عن ابن ابي عمير عن حفص بن سوقة عن الحسين ابن المنذر قال: سألت اباعبدالله (عليه السلام) فقلت يجيئني الرجل يطلب العينة فاشتري المتاع من اجله ثم ابيعه اياه ثم اشتريه منه مكاني قال فقال: إذا كان له الخيار ان شاء

____________________

223 الكافي ج 1 ص 386(*)