/ 32
 
طب النبي
 

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد اهتمت الشريعة الاسلامية بحفظ الصحة إهتماماً بالغاً حتى اشتهر عن صاحب الرسالة (صلى الله عليه وآله وسلم) قوله :

( لا خير في الحياة إلا مع الصحة ) وقوله (صلى الله عليه وآله وسلم) :

( ان في صحة البدن فرح الملائكة ومرضاة الرب وتثبيت السنة )

وكم له (صلى الله عليه وآله وسلم) من كلمات حث بها المسلمين على مراعات الصحة في ابدانهم في مختلف شؤونها وفروعها ، ولم تدرك يؤمئذ اسرار تلكم النصائح فقبلوها على انها لا تخلو عن حكمة ، وربما فسروا بعضها تفسيراً بعيداً ، او خاطئا لقلة ما يعنيهم على معرفة كهها وانعدام وسائل الاكتشافات الطبية الحديثة.

وإن كلمة واحدة من كلمه الطيب (صلى الله عليه وآله وسلم) قالها للطبيب الذي ارسله المقوقس صاحب مصر مع ما ارسله من الهدايا ، فبقي الطبيب برهة لم يراجعه احد في فنه ، فسأل النبي عن سر ذلك ، فقال (صلى الله عليه وآله وسلم) : ( نحن قوم لا نأكل حتى نجوع ، وإذا أكلنا لا نشبع ) ، هذه

 
3