/ 639‌
 
المقدّمة
كتاب القضاء - ج1
 

مولد الآشتياني (ره) و نشأته

تقع مدينة آشتيان التابعة للمحافظة المركزيّة بين مدن تفرش و قم واراك و مساحتها 520 كيلومتراً مربعاً. و قد نشأ فيها منذ زمن بعيد الكثير من العلماء الذين لمع نجمهُم في سماء مختلف الميادين العلميّة و الثقافيّة، و كانت لهم خطوات جادة في صيانة القيم الدينية و الدفاع عن الحقيقة.

اسرةُ و ولادةُ الميرزا الآشتياني (ره)

شهدت مدينةُ آشتيان في النصف الأوّل من القرن الثالث عشر الهجري القمري اسرةً علميةً تسنَّم أفرادُها الفضلاء مناصب، ككتّاب الرسائل و إدارة المكاتب و المحاسبات، و اطلق على هؤلاء كما كان معتاداً آنذاك، بالميرزا.

في حوالي سنة 1248 ه‍. ق ولد مولودٌ في هذه الاسرة، اسموه ب‍ «محمد حسن». أبوه الميرزا جعفر و جدُّه الميرزا محمّد و أخوه الذي سُمّي باسم جدّه محمد، عرف بالميرزا بزرك (الكبير). و كما اطلق علىٰ ابن أخيه اسم الميرزا جعفر كوچك (الصغير). و لذلك فان هذا الوليد عُرف بالميرزا محمّد حسن أو الميرزا حسن الآشتياني، حتىٰ عند وصوله لمراتب عالية في العلوم الدينيّة و المرجعيّة و رئاسةِ الحوزة العلميّة.

بدايةُ دراستِه و تربيتُه

لم يكن الميرزا محمّد حسن قد تجاوز سنية الثلاثة، حتّىٰ فقد والدَه و حُرمَ من نعمةِ رعاية الابوّة. غير أنّ والدته تكفّلت اعدادَه و تربيتَه حيث إنّها بعد مُضي سنوات قليلة و عند ما أصبَح مؤهّلًا لتلقى العلوم، عيّنت له أساتذةً لتعليمهِ القرآن الكريم و الكتابة.

 
1