/ 576
 
الباب العاشر النصوص على إمامة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع)
إثبات الهداة بالنصوص و المعجزات‏ - ج3
 

و خلافته و وصيته و عصمته مضافا إلى ما تقدم منها

الفصل الأول‏

أقول: يمكن أن يستدل على ذلك بآيات كثيرة تقدم بعضها، و يأتي جملة أخرى منها في الروايات إن شاء اللّه.

1- محمد بن يعقوب الكليني رضي اللّه عنه في الكافي عن علي بن إبراهيم عن أبيه و عن علي بن محمد عن سهل بن زياد جميعا عن محمد بن عيسى عن يونس عن ابن مسكان عن أبي بصير يعني المرادي عن أبي عبد اللّه (عليه السّلام) في حديث أنه سأله عن قوله تعالى: أَطِيعُوا اللَّهَ وَ أَطِيعُوا الرَّسُولَ وَ أُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ‏ (1) فقال: نزلت في علي و الحسن و الحسين فقال رسول اللّه ((صلى اللّه عليه و آله و سلم)) في علي: من كنت مولاه فعلي مولاه إلى أن قال: فلما قبض رسول اللّه ((صلى اللّه عليه و آله و سلم)) كان علي (عليه السّلام) أولى الناس بالناس، لكثرة ما بلّغ فيه رسول اللّه ((صلى اللّه عليه و آله و سلم))، و أقامه للناس و أخذه بيده‏ (2).

و عن محمّد بن يحيى عن أحمد بن محمّد بن عيسى عن أبيه عن عبد اللّه بن خالد و الحسين بن سعيد عن النضر بن سويد عن يحيى بن عمران الحلبي عن أيوب بن الحر و عمران بن علي الحلبي عن أبي بصير عن أبي عبد اللّه (عليه السّلام) مثل ذلك.

2- و عن الحسين بن محمّد [عن معلى بن محمّد] عن أحمد بن محمّد عن الحسن بن محمّد الهاشمي عن أبيه عن أحمد بن محمّد بن عيسى عن أبي عبد اللّه (عليه السّلام) في حديث: أن قوله تعالى‏ إِنَّما وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَ رَسُولُهُ وَ الَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَ يُؤْتُونَ الزَّكاةَ وَ هُمْ راكِعُونَ‏ (3) نزلت في علي (عليه السّلام) و أولاده، و أنه تصدق و هو راكع بحلة قيمتها ألف دينار (4).

أقول: يأتي أنه (عليه السّلام) تصدق بخاتمه و هو راكع فنزلت الآية فيه، و لا منافاة

____________

(1) سورة النساء: 59.

(2) الكافي: 1/ 287 ح 1.

(3) سورة المائدة 55.

(4) الكافي 1/ 289 ح 3.

 
3