/ 528
 
كلمة المؤسسة للطبعة الثانية
الشيعة: نص الحوار مع المستشرق كوربان
 

بسم اللّه الرّحمن الرّحيم يمثل الحوار الفكري بين اصحاب الاختصاص من المفكرين و الفلاسفة جسرا مهما للاتصال الثقافي بين ابناء الشعوب و الأديان، ذلك لأن الفكر و الحوار يستطيعان أن يتجاوزا الحدود الموهومة و المصنوعة بين ابناء الشعوب لكي يتمكنوا من التفاعل الفكري و الثقافي فيما بينهم.

و اصحاب الاختصاص هم النخبة التي تعتمد عليها الأمم في اداء هذه المهمة «الحوار الفكري» .

و السيد الطباطبائي بما يمتلكه من تخصص في المعرفة الإسلامية و عمق في الفلسفة الإسلامية و تسلط على تفسير القرآن الكريم و قدرة على فهم النص الشريف، هذه المؤهلات جعلت له الريادة في حواره مع الاستاذ هنرى كوربن المستشرق الفرنسي-استاذ الدراسات الاستشراقية في الفلسفة الإسلامية-للتعريف بمذهب أهل البيت عليهم السّلام لدى المجتمع الأوربي من خلال منهج الحوار الذي اتبعه مع محاوره.

و لأهمية هذا الحوار تضع «مؤسسة أم القرى للتحقيق و النشر» بين يدي القرّاء الكرام الطبعة الثانية «الاصدار الثاني» من سلسلة ترجمة آثار العلامة الطباطبائي غير المعرّبة و هو كتاب «الشيعة» و بهذه المناسبة تساهم المؤسسة بنشره للمرة الثانية بعد ما نفذت الطبعة الاولى منه و التي لقيت اقبالا منقطع النظير من قبل القراء العرب، آملين من اللّه تعالى ان يوفقنا لإكمال ترجمة آثاره الكاملة للمساهمة في تقديمها العربية التي تفتقر الى وجودها.

مؤسسة أم القرى/للتحقيق و النشر

 
3