/ 824
 
الجزء الخامس عشر
تاج العروس من جواهر القاموس - ج15
 

1L

{K~{Kتتمة باب اللام‏K}~K}

فصل الصاد

المُهْمَلَة مَعَ اللامِ

صأل [صأل‏]:

صَؤُلَ البَعيرُ، ككَرُمَ‏

، أَهْمَلَه الجَوْهَرِيُّ و صاحِبُ اللِّسَانِ هنا، و قد ذَكَرَه الأَخِيرُ اسْتِطْراداً في «ص و ل» عن أَبي زَيْدٍ، قالَ: صَؤُلَ البَعيرُ يَصْؤُل ، بالهَمْزَةِ،

صَآلَةً

، ككَرَامَةٍ، إِذا

واثَبَ النَّاسَ‏

ليَأْكُلَهم،

أَو صَارَ يَقْتُلُ النَّاسَ‏

هكذا فِي سائِرِ النسخِ، و لو قالَ أَو صَارَ يَقْتُلُهم كانَ أَخْصَر، و نَصّ أُبي زَيْدٍ: إِذا صَارَ يَشُلُّ الناسَ‏

و يَعْدُو عليهم فهو جَمَلٌ صَؤُولٌ

، و ذِكْرُ الجَمَلِ مُسْتَدْرَكٌ.

و

قالَ ابنُ عَبَّادٍ:

صَئِيلُ الفَرَسِ: صَهِيلُهُ‏

و هو يَصْئِلُ أَي يَصْهِلُ.

قلْتُ: و هو من بابِ الإِبْدالِ.

صأبل [صأبل‏]:

الصِّئْبِلُ ، كزِبْرِج، و تُضَمُّ الباءُ

(1) ، أَي مَعَ كسرِ الأَوَّلِ، و قد أَهْمَلَه الجَوْهَرِيُّ.

و قالَ الكِسَائيُّ: هي‏

الدَّاهِيَةُ

في لُغَةِ بَنِي ضَبَّةَ، هكذا رَوَاه أَبُو تُرابٍ، و الضَّادُ أَعْرفُ و سَيَأْتي الكَلامُ عليه هناك، و كذا في ضمِّ الباءِ عن الجَوْهَرِيِّ و غيرِه.

صحل [صحل‏]:

صَحِلَ

الرَّجُلُ، و صَحِلَ

صَوْتُه كفَرِحَ‏

، صَحَلاً

فهو أَصْحَلُ و صَحِلٌ : بحَّ.

و 16- في حدِيثِ رُقَيْقَة : «فإِذا أَنا بهاتِفٍ يَصْرُخُ بصَوْتٍ صَحِلٍ » .

و 17- في حدِيثِ ابن عُمَرَ : «أَنَّه كان يَرْفَعُ صَوْتَه بالتَّلْبِيةِ حتى يَصْحَل » . أَي يَبَحّ. 2Lو 14- في حدِيثِ أُمِّ مَعْبَد حِيْن وَصَفَتْه صلّى اللّه عليه و سلّم : «و في صوتِه صَحَلٌ » . هو كالبُحَّةِ و أَن لا يكون حادّاً، و هو غيرُ عَرَبيٍّ كما قالَهُ ابنُ الأَثيرِ و غيرُه، و إِنْ أَطْلقَ المصنِّفُ فأَوهمَ أَنَّه عَرَبيٌّ نبَّه عليه شيْخُنا، و أَنْشَدَ الأَصْمَعِيُّ لبعضِ العَرَبِ:

فلم يَزَلْ مُلَبِّياً و لم يَزَلْ # حتَّى علا الصَّوتَ بُحوحٌ و صَحَل

و كُلَّما أَوْفى على نَشْزٍ أَهَلّ‏ (2)

و 17- في حدِيثِ أَبي هُرَيْرَةَ في نَبْذِ العَهْد في الحَجِّ : «فكُنْت أُنَادِي حتى صَحِلَ صَوْتِي» .

أَو

صَحِلَ صَوْتُه إِذا

احْتَدَّ في بَحَحٍ‏

، قالَ في صفةِ الهاجِرَةِ:

تُصْحِلُ صَوْتَ الجُنْدُب المُرَنِّم‏

أَو الصَّحَلُ ، محرَّكةً، خُشونَةٌ في الصَّدْرِ

، كذا في النسخِ، و نَصُّ اللّحْيانيّ: حَشْرجَةٌ في الصَّدْرِ.

و

أَيْضاً:

انْشِقاقٌ في الصَّوْتِ من غيرِ أَنْ يَسْتَقِيمَ‏

عن اللّحْيانيِّ أَيْضاً.

*و ممّا يُسْتَدْرَكُ عليه:

صَحِلَ حَلْقُه إِذا بحَّ، عن ابنِ بَرِّي و أَنْشَدَ:

و قد صَحِلَت من النَّوْحِ الحُلُوقُ‏

صدل [صدل‏]:

صَيْدَلانُ

: أَهْمَلَه الجَوْهَرِيُّ و الصَّاغانيُّ، و هو

د: أَو: ع‏

أَي: بَلَدٌ أو مَوْضِعٌ و أَنْشَدَ سِيْبَوَيْه:

ضَبَابِيَّةً مُرِّيَّةً حابِسيَّةً # مُنِيفاً بنَعْفِ الصَّيْدَلَيْن وَضِيعُها (3)

____________

(1) على هامش القاموس: قوله: و تضم الباء، سيأتي في ض‏أل أنه ليس في الكلام فعلل بضم اللام غير ضئبل و زئبر. اهـ قرافي.

(2) اللسان و الصحاح.

(3) الكتاب 1/289 و اللسان و التكملة و فيها «الصندلين رضيعها» .

 
403