/ 404
 
الجزء الثالث‏
جامع السعادات - ج3
 

تتمة الباب الثالث‏

بِسْمِ اَللََّهِ اَلرَّحْمََنِ اَلرَّحِيمِ‏

بقية المقام الرابع‏

و منها (1) :

الغرور

معنى الغرور-ذمه-طوائف المغرورين: المغرورون من الكفار و العصاة و الفساق من المؤمنين-المغترون من أهل العلم و فرقهم-المغترون من الوعاظ كثيرون-المغرورون من أهل العبادة فرق كثيرة-المغترون من المتصوفة أكثر-المغترون من الأغنياء أكثر من سائر الطوائف-ضد الغرور الفطانة و العلم و الزهد.

و هو سكون النفس إلى ما يوافق الهوى، و يميل إليه الطبع عن شبهة و خدعة من الشيطان. فمن اعتقد انه على خير اما في العاجل او في الآجل عن شبهة فاسدة، فهو مغرور. و لما كان أكثر الناس ظانين بانفسهم خيرا، و معتقدين بصحة ما هم عليه من الاعمال و الافعال و خيريته، مع انهم مخطئون فيه، فهم مغرورون. مثلا من يأخذ المال الحرام و ينفقها في مصارف

____________

(1) أى من الرذائل المتعلقة باثنتين من القوى الثلاث او بجميعها، و هي القوة العاقلة و الغضبية و الشهوية. و هذه الرذيلة هي الرذيلة «الواحدة و العشرون» منها.

 
3