/ 1241‌
 
شمس العلوم و دواء كلام العرب من الكلوم‌ - ج2
 

الجزء الثاني

[حرف التاء]

باب التاء و ما بعدها من الحروف في المضاعف

الأسماء

[المجرّد]

فَعْل، بفتح الفاء

خ

[التَّخّ]، بالخاء معجمة: العجين الحامِض.

ل

[التَّلّ]: الرابية من التراب يُكْبَس و ليس خِلْقةً (1).

م

[التَّمّ]: التّمام، لغة في التِّمّ.

و

[التَّوّ]: الفرد، يقال: جاء فلان تَوًّا: أي وحدَه. و‌

في الحديث (2): «الطواف تَوُّ و الاستجمار تَوُّ»

. و يقال: إِن أصل ذلك في الرجل يسافر و لا يعرّج، فإِن عرّج بمكان و أنشأ سفراً آخر فليس بتَوّ، يقال:

جاء تَوًّا: أي لا يعرّج على شي‌ء.

و التَّوّ: الحبل يفتل طاقاً واحداً لا يجعل له قُوًى مُبْرَمة. و الجمع الأَتْوَاء.

و التَّوّ: اسم موضع باليمن من بلد همدان (3).

و [فُعْل]، بضم الفاء

ر

[التُّرّ]: المِطْمَر، و هو الخيط الذي يمدّ على البِناء (4).

____________

(1) و قيل أيضاً: التلال عند العرب: الروابي المخلوقة: انظر اللسان (تلل).

(2) من حديث صحيح لجابر بن عبد اللّٰه أخرجه مسلم في كتاب الحج باب: أن حصى الجمار سبع رقم (1300)، و التو: هو الوتر أي الفرد كما ذكر المؤلف.

(3) لم نجدها عند أبي محمد الحسن بن أحمد الهمداني في (صفة جزيرة العرب)، و لا عند القاضي محمد الحجري في كتابه (معجم بلدان اليمن و قبائله). و جاء في معجم ياقوت: التَّوُّ بفتح التاء و تشديد الواو، مِن قرى صنعاء اليمن، من مخلاف صُدَّاء! و مخلاف صداء اليوم يقع في محافظة البيضاء.

(4) في اللسان (ترر) أنه أعجمي.

 
701