/ 228
 
تاريخ بغداد - ج18
 

الجزء الثامن عشر

(بسم اللّه الرّحمن الرّحيم)

[تتمة ذيل تاريخ بغداد لابن النجار]

507- علي بن إبراهيم بن أحمد بن نصر بن حمدان، أبو الحسن بن أبي إسحاق الفقيه الحنبلي، المعروف بابن شاقلاء:

روى عن والده و عن الوزير أبي الحسن علي بن عيسى بن الجراح، و روى عنه القاضي أبو الحسن علي بن عبيد اللّه الكشاني.

أنبأنا يوسف بن المبارك بن كامل الشافعي عن الفضل بن سهل بن بشر الإسفرائيني قال: أنبأنا والدي قراءة عليه، أنبأنا القاضي أبو الحسن علي بن عبيد اللّه الكشاني [1] الهمداني. بمصر قال: أنشدنا أبو الحسن علي بن إبراهيم بن شاقلاء قال: أنشدني لأبي بكر محمد بن داود الفقيه:

و ما السر في صدري بثاو بقبره‏* * * لأني أرى المقبور ينتظر النشرا

و لكنني أنساه حتى كأنني‏* * * لما كان منه لم أحط ساعة خبرا

فلو كان كتم السر بيني و بينه‏* * * عن السر و الأحشاء لم أعلم السرا

قال: و أنشدنا أبو الحسن علي بن إبراهيم بن شاقلاء قال: أنشدنا علي بن عيسى الوزير ببغداد لبعضهم:

إن التشاغل بالدفاتر و المحا* * * بر و الكتابة و الدراسة

أصل التعبد و التزه* * * د و الرئاسة و السياسة

508- علي بن إبراهيم بن أحمد بن إبراهيم بن حسان، أبو الحسن البزاز [2]:

كان من أعيان التجار و وجوه البزازين ببغداد، و تولى النظر بدار الاستعمال بدار الخلافة، سمع شيئا من الحديث من أبي الفتح عبيد اللّه بن عبد اللّه بن شاتيل الدباس و غيره، و حدث باليسير، سمع منه بعض الطلبة، و ذكر أن مولده في أول سنة تسع و خمسين و خمسمائة، و توفي ليلة الأربعاء السابع و العشرين من شعبان سنة سبع و عشرين و ستمائة و دفن من الغد بباب حرب، و قد تقدم ذكر والده.

509- علي بن إبراهيم بن إلياس البخاري، أبو الحسن:

____________

[1] في النسخ: «الكساى».

[2] في الأصل، (ج): «البزار».

 
3