/ 265
 
رحلة الكابتن فلوير - ج1
 

مقدمة

كان جدي «محمد آل دغار» لا ينفك بالحديث عن تاريخ جده الكبير أثناء فترة الحكم العربي لساحل مكران، إعتقدت في تلك الفترة أنه أمر يتعلق بمجرى الأحداث في تلك الأيام. و مع الوقت إكتشفت و قرأت أوراقا عديدة عن هذا الموضوع مما جعلني أدرك أهمية تاريخهم و الدور الذي قاموا به في تاريخ هذه المنطقة المهمة سواء سياسيا أو اقتصاديا.

ظلت أسرة آل دغار و التي ترجع أصولها إلى بني هود من القحطانيين العرب و الذين ظلوا يحكمون أو يمثلون الحكومات العمانية و العربية العديدة التي حكمت ساحل مكران منذ ملوك هرمز و اليعاربة و البو سعيد و القواسم و حتى خروج العمانيين منها- و أقاموا إماراتهم في المنطقة حتى سقوط آخر أمرائهم عام 1932 على يد رضا شاه بهلوي.

و تظل «جغين» و التي هي منطقة استقرار هذه القبائل و أمرائهم من‏

 
5