/ 608
 
تفسير كنز الدقائق وبحر الغرائب‏ - ج9
 

الجزء التاسع‏

سورة الحجّ‏

قيل‏ (1): مكّيّة، إلّا ستّ آيات من‏ هذانِ خَصْمانِ‏ الى‏ صِراطِ (2) الْحَمِيدِ (3).

و قيل‏ (4): مدنيّة. و هي ثمان و سبعون آية.

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ‏

في كتاب ثواب الأعمال‏ (5) بإسناده إلى أبي عبد اللّه- (عليه السلام)- قال: من قرأ سورة الحجّ في كلّ ثلاثة أيّام، لم تخرج سنته حتّى يخرج إلى بيت اللّه الحرام. و إن مات في سفره، دخل الجنّة.

قلت: فإن كان مخالفا؟ قال: يخفّف عنه بعض ما هو فيه.

و في مجمع البيان‏ (6): أبيّ بن كعب قال: قال النّبيّ- (صلّى اللّه عليه و آله)-: من قرأ سورة الحجّ، أعطي من الأجر كحجّة حجّها و عمرة اعتمرها، بعدد من حجّ و اعتمر فيما مضى و فيها بقي‏ (7).

و فيه‏ (8): قال عمران بن الحصين و أبو سعيد الخدريّ: نزلت الآيتان من أوّل السّورة ليلا، و في غزاة بني المصطلق- و هم حيّ من خزاعة- و النّاس يسيرون. فنادى رسول اللّه‏

____________

(1) أنوار التنزيل 2/ 84.

(2) ليس في ع.

(3) الآيات 19 إلى 24.

(4) مجمع البيان 4/ 68.

(5) ثواب الأعمال/ 135، ح 1.

(6) المجمع 4/ 68.

(7) س، م و أ: يأتي.

(8) نفس المصدر/ 70.

 
41