/ 262‌
 
أساس الحكومة الإسلامية
 

[مقدمة المؤلف]

«وَ نُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ» «وَ نَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَ نَجْعَلَهُمُ الْوٰارِثِينَ»

(سورة القصص: 5)

تتابعت البحوث حول أفضل أشكال الحكم و أسسها التى تضمن ايصال البشرية الى ساحل السعادة و رفع أنماط الظلم و التعدي التى ابتليت بها على مر التاريخ.

و قد أغفل الباحثون غير المسلمين حول هذه المسألة، عنصرين هامين لهما اكبر الاثر في تشخيص اساس الحكم و شكله، و هما السعادة في الحياة الاخرى و تحقيق رضا اللّه تعالى.

و لقد اثبتت التجارب الطويلة الامد و ستثبت اكثر فأكثر أن السعادة البشرية في الحياة الدنيا لا يمكن أن تنال ما لم يرس شكل الحكم على اسس مستوحاة من اللّه- جلّ و علا- العليم بأدواء البشرية الخبير بصلاحها الناجع. هذا، فضلا عن سعادة الآخرة أو‌

 
5