/ 485‌
 
تعاليق مبسوطة على العروة الوثقى - ج4
 

الجزء الرابع

[تتمة كتاب الصلاة]

[تتمة فصل في الجماعة]

[فصل في أحكام الجماعة]

فصل في أحكام الجماعة

[مسألة 1: الأحوط ترك المأموم القراءة في الركعتين الاوليين من الإخفاتية إذا كان فيهما مع الإمام]

[1923] مسألة 1: الأحوط ترك المأموم القراءة في الركعتين الاوليين من الإخفاتية إذا كان فيهما مع الإمام، و إن كان الأقوى الجواز (1) مع

____________

(1) في القوة اشكال بل منع فإن مقتضى الروايات الكثيرة الناهية عن القراءة خلف الامام في الركعتين الاوليين من الصلوات الاخفاتية هو الحرمة، و ليس في مقابلها روايات يمكن رفع اليد عنها بسببها إلّا روايتين قد يزعم دلالتهما على الجواز، احداهما: قوله (عليه السلام) في صحيحة سليمان بن خالد: (لا ينبغي له أن يقرأ، يكله إلى الامام ..) (1) بدعوى أن كلمة (لا ينبغى) ناصة في الجواز مع الكراهة، فتكون قرينة على رفع اليد عن ظهور تلك الروايات في الحرمة.

و الأخرى: قوله (عليه السلام) في صحيحة علي بن يقطين: (إن قرأت فلا بأس و إن سكت فلا بأس ...) (2) فإنه حيث كان نصا في جواز قراءة المأموم فيصلح أن يكون قرينة على رفع اليد عن ظهور النهي فيها في الحرمة.

و الجواب .. أما عن الأول: فلأن كلمة (لا ينبغى) ليست ناصة في الكراهة، فإنها اما أن تكون ظاهرة في الجامع بين الحرمة و الكراهة، أو ظاهرة في خصوص الكراهة.

فالنتيجة: أن الرواية مجملة فلا تصلح أن تعارض تلك الروايات، هذا اضافة إلى أن الصحيحة ظاهرة في النهي عن القراءة بنية الجزئية، و لا شبهة في أنها محرمة‌

____________

(1) الوسائل ج 8 باب: 31 من أبواب صلاة الجماعة الحديث: 8.

(2) الوسائل ج 8 باب: 31 من أبواب صلاة الجماعة الحديث: 13.

 
7