/ 498‌
 
الغاية القصوى في التعليق على العروة الوثقى - كتاب الصوم
 

[مقدمة المؤلف]

____________

بِسْمِ اللّٰهِ الرَّحْمٰنِ الرَّحِيمِ

الحمد للّه ربّ العالمين و الصلاة و السلام على محمّد و آله الطاهرين و اللعن الدائم على أعدائهم الى يوم الدين.

أما بعد فهذا تعليق على كتاب الصوم من كتاب العروة للمرجع الديني الكبير السيد اليزدي (قدّس سرّه) و سمّيته ب‍ (الغاية القصوى في التعليق على العروة الوثقى)، راجيا من المولى ان يجعله ذخرا ليوم فقري و فاقتي و يكون نافعا للأفاضل و الاعلام، و اهدي هذه البضاعة المزجاة الى امام الانس و الجان الحجّة الثامن عليّ بن موسى الرضا عليه آلاف التحية و الثناء و روحي و أرواح العالمين لتراب مقدمه الفداء.

السلام عليك يا سيدي و يا مولاي يوم ولدت و يوم متّ و يوم تبعث حيّا و رحمة اللّه و بركاته.

و أنا عبدك و ابن عبدك أحقر العباد تقيّ بن الحسين الطباطبائى القمى عفى عنهما.

حرّر في صبيحة يوم الأربعاء الواحد و العشرين من ربيع الاول من سنة 1417 الهجرية على مهاجرها آلاف التحية و السلام في بلدة قم المقدّسة.

 
3