إحقاق الحق و إزهاق الباطل - ج18

- الشهيد الثالث القاضي السيد التستري المزيد...
556 /
453

و منهم الحافظ جلال الدين السيوطي في «زوائد الجامع الصغير» روى الحديث عن ابن عباس بعين ما تقدم عن «ابتسام البرق».

الحديث الثامن عشر ما تقدم نقله في (ج 9 ص 145 الى ص 148) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم الحافظ ابن عساكر في «ترجمة الامام الحسين بن على من تاريخ دمشق» (ص 70 ط بيروت) قال:

عن أبي المعدل عطية الطفاوي، قال حدثني أبي، عن أم سلمة زوج النبي (صلى اللّه عليه و سلم) قالت:

بينا رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) في بيتي إذ قالت الخادم: ان عليا و فاطمة بالسدة. قالت: قال: قومي عن أهل بيتي.

فقمت فتنحيت في ناحية البيت قريبا، فدخل علي و فاطمة و معهما الحسن و الحسين صبيان صغيران، فأخذ الصبيين فقبلهما و وضعهما في حجره و اعتنق عليا و فاطمة، ثم أغدف عليهم ببردة له و قال: اللهم إليك لا الى النار، أنا و أهل بيتي. قالت: فقلت: يا رسول اللّه و أنا؟ قال: و أنت.

و منهم العلامة المولى علاء الدين على بن حسام الدين المتقى في «كنز العمال» (ج 16 ص 256 ط حيدرآباد الدكن) روى من طريق الطبراني عن أم سلمة قالت:

اعتنق رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) عليا و فاطمة بيده و حسنا و حسينا بيده و عطف عليهم خميصة كانت عليهم‏

454

سوداء و قبل عليا و قبل فاطمة ثم قال: اللهم إليك لا الى النار و أهل بيتي. قلت:

و أنا. قال: و أنت.

و روى قوله (في ج 13 ص 87) بعينه.

الحديث التاسع عشر ما تقدم نقله في (ج 9 ص 511 الى ص 513) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم الحافظ الشيخ محمد بن سليمان الفاسى في «جمع الفوائد من جامع الأصول و مجمع الزوائد» (ج 1 ص 17 ط المدينة المنورة) روى من طريق الطبراني في الكبير و الأوسط عن أبي سعيد قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم)

ان للّه حرمات ثلاثا من حفظهن حفظ اللّه له أمر دينه و دنياه و من لم يحفظهن لم يحفظ اللّه له شيئا: حرمة الإسلام، و حرمتي، و حرمة رحمي.

للكبير و الأوسط.

و منهم العلامة السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (ص 35) روى الحديث عن أبي سعيد بعين ما تقدم عن «جمع الفوائد».

و منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في «مودة القربى» (ص 108 ط لاهور) عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

ان اللّه‏

455

أحب حرمات ثلاث من حفظها حفظ اللّه أمر دينه و دنياه و من لم يحفظها لم يحفظ اللّه له شيئا: حرمة الإسلام، و حرمتي، و حرمة أهل بيتي.

و منهم العلامة المولوى ولى اللّه اللكهنوى في «مرآة المؤمنين في مناقب أهل بيت سيد المرسلين» (ص 13) قال:

و قد ورد أيضا

أنه من حفظ حرمة الإسلام و حرمة رسول اللّه و حرمة رحمه حفظ اللّه دينه و دنياه و من لا يحفظ لم يحفظ دنياه و لا آخرته.

الحديث متمم العشرين ما تقدم نقله في (ج 9 ص 409 الى ص 413) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد ابراهيم الحسنى المدني السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (نسخة مكتبة الظاهرية أو الاحمدية بدمشق) قال:

عن علي رضي اللّه عنه قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

يا معشر بني هاشم و الذي بعثني بالحق نبيا لو أخذت بحلقة الجنة ما بدأت الا بكم‏

أخرجه احمد في المناقب.

الحديث الحادي و العشرون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

456

منهم العلامة المولى على المتقى الهندي في «كنز العمال» (ج 13 ص 89 ط حيدرآباد الدكن) روى من طريق أبي نعيم عن علي قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

من آذاني في أهلي فقد آذى اللّه.

و منهم العلامة المعاصر ابو عبد اللّه محمد فتحا بن عبد الواحد السوسي في «الدرة الخريدة» (ج 1 ص 211 ط بيروت) قال:

و عنه (ص):

من سب أهل بيتي و من آذاني في عترتي فقد آذى اللّه.

الحديث الثاني و العشرون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 206 و ج 10 ص 165) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في «مودة القربى» (ص 41 ط لاهور) قال:

و عن علي قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

ان اللّه أشرف على الدنيا فاختارني على رجال العالمين، ثم أطلع الثانية فاختارك على رجال العالمين ثم أطلع الثالثة فاختار الأئمة من ولدك على رجال العالمين، ثم أطلع الرابعة فاختار فاطمة على نساء العالمين.

457

و منهم الفاضل العالم المعاصر الأستاذ توفيق أبو علم في «أهل البيت» (ص 127 ط مطبعة السعادة بالقاهرة) قال:

عن علي بن أبي طالب:

دخل رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) على علي و فاطمة و أخذ بعضادتي الباب و قال: السّلام عليكم يا أهل بيت الرحمة و موضع الرسالة و منزل الملائكة، يا بنية ان اللّه سبحانه و تعالى اطلع على أهل الأرض اطلاعة فاختار أباك فجعله نبيا، ثم أطلع الثانية فاختار منهم زوجك عليا فجعله لي أخا و وصيا، ثم أطلع الثالثة فاختارك و أمك فجعلكما سيدتي نساء، ثم أطلع الرابعة فاختار ابنيك فجعلهما سيدي شباب أهل الجنة، فقال العرش: أي ربي ابني نبيك زيني بهما، فهما يوم القيامة في ضفتي العريش بمنزلة الشفتين من الوجه.

الحديث الثالث و العشرون ما قد تقدم نقله في (ج 9 ص 516) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد ابراهيم الحسيني المدني السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (ص 81 نسخة الظاهرية بدمشق أو الاحمدية) روى عن عبيد اللّه و عمر بن محمد بن علي، عن أبيهما، عن جدهما، عن علي بن أبي طالب رضي اللّه عنه قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

من آذاني في عترتي فعليه لعنة اللّه.

أخرجه الحافظ الجعابي في الطالبيين.

458

الحديث الرابع و العشرون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

منهم العلامة شهاب الدين احمد المعروف بابن عبد ربه في «العقد الفريد» (ص 118 ط الشرفية بمصر) قال:

(الشعبي) قال:

ركب زيد بن ثابت فأخذ عبد اللّه بن عباس بركابه فقال له:

لا تفعل يا ابن عم رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم). قال: هكذا أمرنا أن نفعل بعلمائنا. قال له زيد: أرني يدك، فأخرج اليه يده فأخذها و قبلها و قال: هكذا أمرنا رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) أن نفعل بأهل بيت نبينا.

الحديث الخامس و العشرون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

منهم العلامة المولوى حسن الزمان في «الفقه الأكبر» (ج 2 ص 99 ط حيدرآباد) قال:

أخرج الخطيب عن علي رضي اللّه عنه مرفوعا:

شفاعتي لامتي من أحب أهل بيتي.

459

و منهم العلامة الأستاذ توفيق ابو علم في «أهل البيت» (ص 70 ط السعادة بالقاهرة) روى الحديث من طريق الخطيب في تاريخه عن علي بعين ما تقدم عن «الفقه الأكبر».

الحديث السادس و العشرون ما تقدم نقله في (ج 7 ص 142) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة المولوى محمد مبين السهالوي في «وسيلة النجاة» (ص 47 ط لكهنو) روى أبو يعلى في مسنده عن سلمة بن الأكوع عن النبي (صلى اللّه عليه و سلم):

أثبتكم على الصراط أشدكم حبا لأهل بيتي.

و منهم العلامة المعاصر ابو عبد اللّه محمد فتحا بن عبد الواحد السوسي في «الدرة الخريدة» (ج 1 ص 211 ط بيروت) روى الحديث بعين ما تقدم عن «وسيلة النجاة».

الحديث السابع و العشرون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

460

منهم العلامة المولوى الشيخ ولى اللّه اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 6) و قال (صلى اللّه عليه و آله و سلم):

من أبغض أحدا من أهل بيتي فقد حرم شفاعتي.

الحديث الثامن و العشرون قد تقدم نقل الحديث منا في (ج 9 ص 461 و ص 455) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم الحافظ جلال الدين السيوطي في «الجامع الكبير» (على ما في جامع الأحاديث ج 7 ص 446 ط دمشق) روى عن أبي سعيد قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

لا يبغضنا أهل البيت أحد الا أدخله اللّه النار.

و منهم العلامة المولوى الشيخ ولى اللّه اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 6) قال:

قال (ع):

و الذي نفسي بيده لا يبغضنا أهل البيت أحد الا أدخله اللّه النار، و من أبغض أهل البيت فهو منافق.

461

الحديث التاسع و العشرون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 143) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد خير الدين ابو البركات نعمان افندى الآلوسى في «غالية المواعظ» (ج 2 ص 94 ط دار الطباعة المحمدية بالقاهرة) و قال تعالى‏ «وَ قِفُوهُمْ إِنَّهُمْ مَسْؤُلُونَ» فقد روى الواحدي:

أي عن ولاية علي و أهل البيت.

الحديث متمم الثلاثين ما تقدم نقل في (ج 8 ص 459 و ج 3 ص 4 و ص 8) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة المولوى محمد مبين السهالوي الهندي في «وسيلة النجاة» (ص 55 ط لكهنو) قال:

روى الامام أبو اسحق الثعلبي رضي اللّه عنه بإسناده عن علي بن موسى الرضا (عليه السلام)، قال حدثني أبي، قال حدثني أبي، قال حدثني أبي، قال حدثني أبي علي بن الحسين، قال حدثني أبي الحسين بن علي، قال حدثني أبي علي بن أبي طالب، قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و آله و سلم):

حرمت الجنة على من ظلم أهل بيتي و آذاني في عترتي، و من اصطنع صنيعة الى أحد من ولد عبد

462

المطلب و لم يجازه عليها فأنا أجازيه غدا إذا بعثني يوم القيامة.

هذا في «فصل الخطاب».

الحديث الحادي و الثلاثون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 435 الى ص 436) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد عبد اللّه الحسنى الحنفي في «الدرة اليتيمة في بعض فضائل السيدة العظيمة» قال:

و قال (صلى اللّه عليه و سلم):

ان اللّه حرم الجنة على من ظلم أهل بيتي أو قاتلهم أو أعان عليهم أو سبهم.

و منهم العلامة الفهامة ابو عبد اللّه محمد فتحا بن عبد الواحد السوسي في «الدرة الخريدة» (ج 1 ص 211 ط بيروت) قال:

روى عن النبي (ص) أنه قال:

ان اللّه حرم الحنة على من ظلم أهل بيتي و قاتلهم أو عاب عليهم أو سبهم.

و منهم العلامة المعاصر العيني الحنفي في «مناقب على» (ص 22 ط أعلم بريش جهارمنار) روى من طريق محب الدين الطبري عن علي قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

ان اللّه حرم الجنة على من ظلم أهل بيتي أو قاتلهم أو أعان عليهم‏

463

أو سبهم.

الحديث الثاني و الثلاثون ما تقدم نقله في (ج 3 ص 481) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم الحافظ الحسين الحبري في «تنزيل الآيات» (ص 2 مخطوط) قال:

ما نزل من القرآن في علي (عليه السلام): حدثنا علي بن محمد، قال حدثني الحسين بن الحكم الحبري، قال حدثنا حسن بن حسين، عن حسين بن سليمان عن أبي الجارود، عن الأصبغ بن نباتة، عن علي (عليه السلام) قال:

نزل القرآن أربعة أرباع: ربع فينا، و ربع في عدونا، و ربع حلال و حرام، و ربع فرائض و أحكام و لنا كرائم القرآن.

الحديث الثالث و الثلاثون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 380) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد ابراهيم الحسيني المدني السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (نسخة الظاهرية بدمشق أو الاحمدية بحلب) روى من طريق أبي طاهر المخلص و الطبراني و الدار قطني عن ابن عمر

464

قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

أول من أشفع له من أمتي أهل بيتي، ثم الأقرب فالأقرب من قريش، ثم الأنصار، ثم من آمن بي و اتبعني من اليمن، ثم سائر العرب، ثم الأعاجم، و من أشفع له أولا أفضل.

و منهم العلامة اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 19) روى الحديث بعين ما تقدم عن «الاشراف».

الحديث الرابع و الثلاثون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 428 الى ص 429) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في «مودة القربى» (ص 39 ط لاهور) قال:

و عن جابر قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

ألزموا مودتنا أهل البيت، فان من لقي اللّه و هو يودنا دخل الجنة معنا، و الذي نفس محمد بيده لا ينفع عبدا عمله الا بمعرفة حقنا.

و منهم العلامة السيد محمد ابو الهدى الرفاعي الحلبي في «ضوء الشمس» (ص 104 ط اسلامبول) روى الحديث عن الحسين بن علي عن رسول اللّه (ص) بعين ما تقدم عن «مودة القربى» لكنه ذكر بدل كلمة

«معنا»: شفاعتنا.

465

الحديث الخامس و الثلاثون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 459) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد عبد اللّه بن ابراهيم مير غنى في «الدرة اليتيمة» (مخطوط) روى أنه قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

حرمت الجنة على من ظلم أهل بيتي.

و منهم العلامة السيد ابراهيم الحسيني المدني السمهودي الشافعي في «الاشراف على فضل الاشراف» (نسخة مكتبة الظاهرية بدمشق) روى عن علي قال رسول اللّه (ص):

ان اللّه حرم الجنة على من ظلم أهل بيتي أو قاتلهم أو أعان عليهم أو سبهم.

الحديث السادس و الثلاثون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

منهم الفاضل العالم المعاصر الأستاذ توفيق ابو علم في «اهل البيت» (ص 48 ط مطبعة السعادة بالقاهرة) روى عن النبي (صلى اللّه عليه و سلم):

حرمت الجنة على من ظلم أهل‏

466

بيتي و آذاني في عترتي، و من اصطنع صنيعة الى أحد من ولد عبد المطلب و لم يجازه عليها فأنا أجازيه عليها غدا إذا لقيني يوم القيامة.

الحديث السابع و الثلاثون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 486) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة المعاصر عيني الحنفي في «مناقب على» (ص 15 ط أعلم بريش) روى من طريق أحمد عن انس قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

أحبوا عليا و أحبوا أهل بيتي، من أبغض أحدا من أهل البيت فقد حرم عليه شفاعتي.

الحديث الثامن و الثلاثون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 508) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة المولوى الشيخ ولى اللّه اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 19) قال:

و قال (ص) في حق فاطمة:

ان اللّه غير معذبك و لا أحدا من أولادك.

467

الحديث التاسع و الثلاثون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 431) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد ابراهيم الحسيني المدني السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (ص 39 نسخة مكتبة الظاهرية بدمشق أو الاحمدية بحلب) روى عن أبي سعيد الخدري رضي اللّه عنه:

ألا ان عيبتي التي آوي إليها أهل بيتي، و ان كرشي الأنصار.

الحديث متمم الأربعين ما رواه جماعة من أعلام القوم:

منهم العلامة المولوى الشيخ ولى اللّه اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 19) قال:

و قال (ص):

يا معشر بنى هاشم و الذي بعثني بالحق نبيا لو أخذت بحلقة الجنة ما بدأت إلا بكم.

الحديث الحادي و الأربعون ما تقدم نقله في (ج 6 ص 450 و ج 9 ص 433) عن جماعة

و نرويه هاهنا

468

عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة الشيخ صفى الدين احمد بن الفضل الشافعي في «وسيلة المآل» (ص 59 مخطوط) روى عن عبد الرحمن بن عوف رضي اللّه عنه قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

أوصيكم بعترتي خيرا و ان موعدهم الحوض.

أخرجه الديلمي.

الحديث الثاني و الأربعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 498) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الحسيني العلوي الهمداني في «مودة القربى» (ص 36 ط لاهور) روى عن ابن مسعود قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

حب آل محمد يوما خير من عبادة سنة، و من مات عليه دخل الجنة.

الحديث الثالث و الأربعون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

منهم العلامة الشيخ ولى اللّه المولوى اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 4) قال:

و قال (صلى اللّه عليه و سلم):

أدبوا أولادكم ألزموا مودتنا أهل البيت فانه‏

469

من لقي اللّه عز و جل و هو يودنا دخل الجنة بشفاعتنا، و الذي نفسي بيده لا ينفع عند اللّه عمله الا بمعرفة حقنا.

الحديث الرابع و الأربعون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

منهم الحافظ الحسين بن الحكم الحبري الكوفي في كتابه «تنزيل الآيات المنزلة في مناقب اهل البيت» (ص 18 و النسخة فوتوغرافية من النسخة المحفوظة في جامعة طهران) قال:

حدثنا علي بن محمد، قال حدثني الحبري، قال حدثنا اسماعيل بن أبان عن فضيل بن الزبير، عن أبي داود السبعي، عن أبي عبد اللّه الجزلي، قال:

دخلت على علي (عليه السلام) فقال: يا ابا عبد اللّه الا أنبئك بالحسنة التي من جاء بها أدخله اللّه الجنة و فعل به و السيئة التي من جاء بها لكبه اللّه في النار و لم يقبل له معها عمل. قال: قلت بلي يا أمير المؤمنين. فقال: الحسنة حبنا و السيئة بغضنا.

الحديث الخامس و الأربعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 464) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

470

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في «مودة القربى» (ص 109 ط لاهور) روى عن علي قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

الويل لظالم أهل بيتي عذابهم مع المنافقين في الدرك الأسفل من النار.

الحديث السادس و الأربعون ما تقدم نقله في (ج 7 ص 337) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في «مودة القربى» (ص 43 ط لاهور) قال:

و عن عروة عن عائشة قالت: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

ان اللّه قد عهد الي أن من خرج على علي فهو كافر في النار و أجدر بالنار. قيل: لم خرجت عليه؟ قالت: أنا نسيت هذا الحديث يوم الجمل حتى ذكرته بالبصرة و أنا استغفر اللّه.

الحديث السابع و الأربعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 425) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

471

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في «مودة القربى» (ص 116 ط لاهور) قال:

عن نافع عن ابن عمر قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

من أراد التوكل فليحب أهل بيتي، و من أراد ان ينجو من عذاب القبر فليحب أهل بيتي، و من أراد الحكمة فليحب أهل بيتي، و من أراد دخول الجنة بغير حساب فليحب أهل بيتي، فواللّه ما أحبهم أحد إلا ربح في الدنيا و في الآخرة.

الحديث الثامن و الأربعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 145 الى ص 148) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم الحافظ أحمد بن حنبل في «مسنده» (ج 6 ص 296 ط الميمنية بمصر) قال:

حدثنا عبد اللّه، حدثني أبي، ثنا محمد بن جعفر، قال ثنا عوف، عن أبي العدل عطية الطفاوي، عن أبيه ان أم سلمة حدثته قالت:

بينما رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) في بيتي يوما إذ قال الخادم: ان عليا و فاطمة بالسدة، فقال لي:

قومي فتنحى لي عن أهل بيتي. قالت: فقمت فتحنيت في البيت قريبا، فدخل علي و فاطمة و معهما الحسن و الحسين و هما صبيان صغيران، فأخذ الصبيين فوضعهما في حجره فقبلهما. قال: و اعتنق عليا بإحدى يديه و فاطمة باليد الأخرى فقبل فاطمة و قبل عليا فأغدف عليهم خميصة سوداء فقال: اللهم إليك لا الى النار، أنا و أهل بيتي. قالت: فقلت و أنا يا رسول اللّه. فقال: و أنت.

472

و منهم الحافظ الحسين بن الحكم في «تنزيل الآيات» (ص 22 نسخة فتوغرافية من النسخة المخطوطة في جامعة طهران) روى الحديث بمثل ما تقدم عن «المسند» و في آخره:

ثم قال: اللهم إليك لا الى النار. فقلت: و أنا يا رسول اللّه. قال: و أنت.

و منهم العلامة المولى علاء الدين على بن حسام الدين المتقى في «كنز العمال» (ج 16 ص 256 ط حيدرآباد الدكن) روى الحديث عن أم سلمة بمثل ما تقدم عن «المسند» و في آخره:

ثم قال: اللهم إليك لا الى النار أنا و أهل بيتي.

و منهم العلامة الشيخ احمد بن الفضل بن محمد باكثير الحضرمي في «وسيلة المآل» (ص 74 نسخة مصورة من النسخة المخطوطة في المكتبة الظاهرية بدمشق الشام) روى الحديث عن أم سلمة بعين ما تقدم عن «المسند».

و منهم العلامة المعاصر الأستاذ توفيق أبو علم في «أهل البيت» (ص 14 ط مطبعة السعادة بمصر) روى الحديث عن أم سلمة بعين ما تقدم عن «المسند».

الحديث التاسع و الأربعون ما تقدم نقله في (ج 7 ص 159 الى ص 160) عن جماعة

و نرويه هاهنا

473

عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في «مودة القربى» (ص 96 ط لاهور) قال:

عن علي قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

من أحب أن يركب سفينة النجاة و يستمسك بالعروة الوثقى و يعتصم بحبل اللّه المتين فليوال عليا بعدي و يعاد عدوه و ليأتم بالائمة الهداة من ولده فإنهم خلفائي و أوصيائي و حجج اللّه على خلقه بعدي و سادة أمتي و قادة الأتقياء الى الجنة، حزبهم حزبي و حزبي حزب اللّه و حزب أعدائهم حزب الشيطان.

الحديث متمم الخمسين ما تقدم نقله في (ج 9 ص 424) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد خير الدين ابو البركات نعمان افندى الآلوسى في «غالية المواعظ و مصباح المتعظ و الواعظ» (ج 2 ص 95 ط القاهرة) قال:

و أخرج الديلمي مرفوعا:

من أراد التوسل الي و أن يكون له يد أشفع له بها يوم القيامة فليصل أهل بيتي و يدخل السرور عليهم.

ورد عن عمر أنه قال للزبير:

انطلق بنا نزور الحسن بن علي رضي اللّه تعالى عنهما، فتباطأ عليه فقال: أما علمت أن عيادة بنى هاشم فريضة و زيارتهم نافلة.

474

و منهم العلامة السيد ابراهيم الحسيني المدني السمهودي الشافعي في «الاشراف على فضل الاشراف» (ص 96 النسخة المصورة من المكتبة الظاهرية في دمشق أو الاحمدية في حلب) روى الحديث من طريق الديلمي في «الفردوس» بعين ما تقدم عن «غالية المواعظ».

الحديث الحادي و الخمسون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 510) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة الشيخ علاء الدين على المتقى الهندي الحنفي المتوفى سنة 975 في كتابه «كنز العمال في سنن الأقوال و الأفعال» (ج 13 ص 82 ط حيدرآباد الدكن) روى من طريق ابن عساكر عن علي قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

من آذى شعرة مني فقد آذاني و من آذاني فقد آذى اللّه.

و في (ج 14 ص 3):

روى من طريق ابن عساكر و ابن المفضل في مسلسلاته عن علي قال:

حدثني رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) و هو آخذ بشعرة فقال:

من آذى شعرة مني فقد آذاني و من آذاني فقد آذى اللّه و من آذى اللّه لعنه اللّه ملاء السماوات و ملاء الأرض لا يقبل اللّه منه صرفا و لا عدلا.

475

و منهم العلامة المعاصر الشيخ محمد على الانسى في «الدرر و اللئال» (ص 204 ط بيروت) روى من طريق ابن عساكر عن علي بعين ما تقدم أولا عن «كنز العمال».

الحديث الثاني و الخمسون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 424) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة الشيخ احمد بن الفضل بن محمد باكثير الحضرمي في «وسيلة المآل» (ص 61 مخطوط) روى الحديث من طريق الديلمي في الفردوس عن أبي جعفر محمد بن علي الباقر عن أبيه عن جده رضي اللّه عنهم قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

من أراد التوسل الي و أن يكون له عندي يد أشفع له بها يوم القيامة فليصل أهل بيتي و يدخل السرور عليهم.

و منهم العلامة السيد ابراهيم الحسيني المدني السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (ص 96 ط دمشق) روى الحديث بعين ما تقدم عن «وسيلة المآل».

476

و منهم العلامة السيد محمد بن الحسن الرفاعي في «ضوء الشمس» (ص 122) روى الحديث بعين ما تقدم عن «وسيلة المآل».

الحديث الثالث و الخمسون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 472) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم علامة التاريخ محمد بن عبد اللّه بن احمد بن محمد بن الوليد الشهير بالازرقى المكي المتوفى سنة 263 في «اخبار مكة» (ج 2 ص 125 ط دار الثقافة بمكة) قال:

حدثني مهدي بن أبي المهدي، قال حدثنا عبد الملك بن ابراهيم الجدي أخبرني عبد الرحمن بن أبي الموالي، عن عبد اللّه بن وهب او ابن موهب، عن عمرة، عن عائشة عن النبي (صلى اللّه عليه و سلم) قال:

ستة لعنهم اللّه تعالى و كل نبي مجاب الدعوة: الزائد في كتاب اللّه، و المكذب بقدر اللّه سبحانه، و المتسلط بالجبروت ليذل من أعز اللّه، أو يعز بذلك من أذل اللّه سبحانه، و المستحل بحرم اللّه سبحانه، و المستحل من عترتي ما حرم اللّه، و التارك لسنتي.

و منهم العلامة الشيخ عبد الحق في «أشعة اللمعات في شرح المشكاة» (ج 1 ص 113 ط نول كشور في لكهنو) روى الحديث نقلا عن البيهقي و رزين عن عائشة بعين ما تقدم عن‏

477

«أخبار مكة».

و منهم العلامة ابو عبد اللّه محمد بن محمد بن سليمان المغربي المالكي في «جمع الفوائد من جامع الأصول و مجمع الزوائد» (ج 1 ص 18) روى الحديث عن عائشة بعين ما تقدم عن «أخبار مكة» لكنه أسقط قوله:

و المتسلط بالجبروت.

و منهم العلامة المولوى محمد زمان الهندي الشهيد في «خير المواعظ» (ص 62 ط حيدرآباد الدكن) روى الحديث ملخصا عن عائشة و فيه:

و المستحل من عترتي ما حرم اللّه.

و منهم العلامة المولوى الشيخ ولى اللّه اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين في مناقب اهل بيت سيد المرسلين» (ص 7) روى الحديث بعين ما تقدم عن «أخبار مكة».

الحديث الرابع و الخمسون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 124) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة صفى الدين أبو الفضل احمد بن الفضل بن محمد باكثير الحضرمي في «وسيلة المآل» (ص 64 مخطوط) قال:

و أخرج الفقيه ابو الحسن المغازلي من طريق موسى بن القاسم عن علي‏

478

ابن جعفر قال:

سألت الحسن رضي اللّه عنه عن قول اللّه تعالى‏

«كَمِشْكاةٍ فِيها مِصْباحٌ»

قال: المشكاة فاطمة و الشجرة المباركة ابراهيم‏

«لا شَرْقِيَّةٍ وَ لا غَرْبِيَّةٍ»

لا يهودية و لا نصرانية

«يَكادُ زَيْتُها يُضِي‏ءُ وَ لَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نارٌ نُورٌ عَلى‏ نُورٍ»

قال منها امام بعد امام‏

«يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشاءُ»

قال يهدي لو لا يتنا من يشاء.

الحديث الخامس و الخمسون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد ابراهيم المدني الشافعي في «الاشراف على فضل الاشراف» (نسخة مكتبة الظاهرية بدمشق) قال:

عن علي بن أبي طالب و معاوية عن النبي (ص) قال:

حبي و حب أهل بيتي نافع في سبع مواطن أهوالهن عظيمة.

الحديث السادس و الخمسون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

منهم العلامة السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (نسخة مكتبة الظاهرية أو الاحمدية بدمشق) قال:

أخرج ابن المؤيد في كتاب المناقب فيما نقله أبو الحسن السفاقسى عن أبي هريرة رضي اللّه عنه قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) و نحن جلوس ذات‏

479

يوم:

و الذي نفسي بيده لا يزول قدم عن قدم يوم القيامة حتى يسأل اللّه الرجل عن اربع: عن عمره فيما أفناه، و عن جسده فيما أبلاه، و عن ماله مم كسبه و فيم أنفقه، و عن حبنا أهل البيت. فقال له عمر رضي اللّه عنه: يا نبي اللّه ما آية حبكم؟ فوضع يده على رأس علي و هو جالس الى جانبه و قال: آية حبى حب هذا من بعدي.

و الحديث أخرجه جملة منهم الترمذي عن أبي بردة الاسلمي و قال حسن.

الحديث السابع و الخمسون ما تقدم نقله في (ج 7 ص 4 الى ص 9 و ج 9 ص 655) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد محمد ابو الهدى الرفاعي الحلبي في «ضوء الشمس» (ص 104 ط اسلامبول) قال:

أخرج الطبراني و الخطيب عن ابن عباس عن النبي (صلى اللّه عليه و سلم) قال:

ان اللّه جعل ذرية كل نبي في صلبه و جعل ذريتي في صلب علي بن أبي طالب.

و منهم العلامة المحدث العارف الشيخ جمال الدين محمد بن احمد الحنفي الشهير بابن حسنويه في «بحر المناقب» (ص 125 مخطوط) روى الحديث بعين ما تقدم عن «ضوء الشمس».

480

و منهم العلامة اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 9) روى الحديث بعين ما تقدم عن «ضوء الشمس».

الحديث الثامن و الخمسون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 461 الى ص 464) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة ابن المغازلي الشافعي في «مناقب على» (ص 137 ط طهران) قال:

و حدثنا ابن فرج، حدثنا عثمان بن نصر، حدثنا إسحاق بن ابراهيم، حدثنا داود بن عبد الحميد، حدثنا عمرو بن قيس الملائي، عن عطية، عن أبي سعيد الخدري قال:

صعد رسول اللّه (ص) المنبر فقال: و الذي نفس محمد بيده لا يبغضنا أهل البيت أحد الا أكبه اللّه في النار.

و منهم الحافظ جلال الدين السيوطي في «الجامع الكبير» (على ما في جامع الأحاديث ج 7 ص 103 ط دمشق) روى عن أبي سعيد قال: قال رسول اللّه (ص):

و الذي نفسي بيده لا يبغضنا أهل البيت احد الا أكبه اللّه في النار.

و منهم العلامة السيد عبد اللّه بن ابراهيم مير غنى في «الدرة اليتيمة في بعض فضائل السيدة العظيمة» (نسخة مكتبة الظاهرية بدمشق) روى الحديث بعينه.

481

و منهم العلامة المعاصر ابو عبد اللّه محمد فتحا بن عبد الواحد السوسي في «الدرة الخريدة» (ج 1 ص 211 ط بيروت) قال:

و عنه (ص):

و الذي نفسي بيده لا يبغضنا أهل البيت أحد الا أدخله اللّه النار.

و منهم العلامة السيد خير الدين ابو البركات نعمان افندى الآلوسى في «غالية المواعظ» (ج 3 ص 95 ط القاهرة) روى الحديث بعين ما تقدم عن «الدرة الخريدة».

و منهم العلامة السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (نسخة مكتبة الظاهرية بدمشق) روى عن أبي سعيد قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

لا يبغضنا أهل البيت الا أدخله اللّه النار.

و منهم العلامة الفاضل المعاصر عيني الحنفي الهندي الحيدرآبادي في «مناقب سيدنا على (كرم اللّه وجهه)» (ص 45 ط مطبعة أعلم بريش چهار مينار) روى الحديث من طريق ابن حبان و الحاكم عن أبي سعيد بعين ما تقدم عن «الاشراف».

الحديث التاسع و الخمسون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 394 الى ص 396) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

482

منهم العلامة شهردار بن شيرويه الديلمي في «فردوس الاخبار» (ص 158 مخطوط) قال:

روى عمران بن حصين قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

سألت ربى عز و جل أن لا يدخل أحد من أهل بيتي النار فأعطانيها.

و منهم الحافظ الشيخ جلال الدين السيوطي الشافعي المتوفى سنة 911 في كتابه «السبل الجلية» (ص 5 ط حيدرآباد) قال:

أخرج أبو سعيد في «اشرف النبوة» و غيره عن عمران بن حصين قال:

قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و آله و سلم):

سألت ربى أن لا يدخل النار أحد من أهل بيتي فأعطاني ذلك.

أورده المحب الطبري.

و منهم العلامة المولى علاء الدين على بن حسام الدين الشهير بالمتقى الهندي في «كنز العمال» (ج 13 ص 82 ط حيدرآباد الدكن) روى الحديث من طريق أبي القاسم بن بشران في «أماليه» عن عمران بن حصين بعين ما تقدم عن «الفردوس».

و منهم العلامة محمد بن يوسف الصالحي الشامي في «السيرة النبوية» (ج 1 ص 298) روى الحديث عن عمران بعين ما تقدم عن «السبل الجلية».

483

و منهم العلامة الشيخ محمد عز الدين المدعو بعربي الكاتبي الصيادى الرفاعي في «الروضة البهية» (ص 58 ط مكتبة المقتبس في دمشق الشام) روى الحديث من طريق أبي سعيد و الملا في سيرته و الديلمي و ولده عن عمران بعين ما تقدم عن «السبل الجلية».

و منهم العلامة الشيخ ولى اللّه اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 19) روى الحديث بعين ما تقدم عن «الروضة البهية».

الحديث متمم الستين ما تقدم نقله في (ج 9 ص 498) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم الحافظ ابن شيرويه الديلمي في «الفردوس» (ص 19 نسخة مكتبة الناصرية في لكهنو) روى عن عبد اللّه بن مسعود قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

حب آل محمد يوما خير من عبادة سنة، و من مات عليه دخل الجنة.

الحديث الحادي و الستون ما تقدم نقله في (ج 8 ص 707) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من‏

484

أعلام القوم:

منهم العلامة السيد محمد ابو الهدى الرفاعي الحلبي في «ضوء الشمس» (ص 104 ط اسلامبول) روي عنه (صلى اللّه عليه و سلم)

أنه أرسل أبا ذر ينادي عليا، فرأى رحى تطحن في بيته و ليس معه أحد، فأخبر النبي (صلى اللّه عليه و سلم) بذلك فقال: يا أبا ذر أما علمت أن للّه ملائكة سياحين في الأرض قد أوكلوا بمعونة آل محمد.

و منهم العلامة ابو يعقوب يوسف بن يحيى بن عيسى بن عبد الرحمن التادلى المغربي المالكي الشهير بابن الزيات المتوفى سنة 627 في كتابه «التشوف الى رجال التصوف» (ص 52 ط بلدة الرباط باهتمام ادولف فور) روى الحديث بعين ما تقدم عن «ضوء الشمس».

و منهم العلامة الشيخ محمد مبين الهندي في «وسيلة النجاة» (ص 73 ط مطبعة گلشن فيض في لكهنو) روى الحديث بعين ما تقدم عن «ضوء الشمس».

و منهم العلامة الشيخ احمد بن الفضل بن محمد باكثير الحضرمي الشافعي نزيل مكة و المتوفى بها سنة 1047 في «وسيلة المآل في عد مناقب الال» (و النسخة مصورة من النسخة المخطوطة التي في المكتبة الظاهرية بدمشق الشام) روى الحديث بعين ما تقدم عن «ضوء الشمس».

485

الحديث الثاني و الستون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 392) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة الشيخ احمد بن الفضل بن محمد باكثير الحضرمي في «وسيلة المآل» (ص 61 مخطوط) روى عن عبد الرحمن بن أبي ليلى الانصاري، عن أبيه رضي اللّه عنه، قال:

قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

لا يؤمن عبد حتى أكون أحب اليه من نفسه، و تكون عترتي أحب اليه من عترته، و يكون أهلي أحب اليه من أهله، و تكون ذاتي أحب اليه من ذاته.

أخرجه البيهقي في «شعب الايمان» و أبو الشيخ في «العظمة الثواب» و الديلمي في «مسنده».

و منهم العلامة ابو عبد اللّه محمد بن محمد بن سليمان المغربي المالكي في «جمع الفوائد من جامع الأصول و مجمع الزوائد» (ص 18 ط المدينة المنورة) روى الحديث نقلا عن الكبير و الأوسط للطبراني: عبد الرحمن بن أبي ليلى رفعه:

لا يؤمن عبد حتى أكون أحب اليه من نفسه، و أهلي أحب اليه من أهله، و عترتي أحب اليه من عترته، و ذاتي أحب اليه من ذاته.

486

و منهم العلامة السيد عبد اللّه الحسيني الحنفي في «الدرة اليتيمة» (مخطوط) روى الحديث عن البيهقي في شعب الايمان و أبو الشيخ في الثواب و الديلمي في مسنده بعين ما تقدم عن «جمع الفوائد».

الحديث الثالث و الستون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 380 الى ص 381) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم الفاضل العالم المعاصر الأستاذ توفيق ابو علم في «اهل البيت» (ص 70 ط مطبعة السعادة بالقاهرة) قال:

و أخرج الطبراني عن ابن عمر رضي اللّه عنهما قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

أول من أشفع له من أمتي أهل بيتي.

و منهم العلامة صفى الدين ابو الفضل احمد بن الفضل بن محمد باكثير الحضرمي في «وسيلة المآل» (ص 62 مخطوط) روى الحديث عن ابن عمر بعين ما تقدم عن «أهل البيت».

و منهم العلامة الحافظ سليمان بن ابراهيم القندوزى في «ينابيع المودة» (ص 268 ط اسلامبول) روى الحديث عن ابن عمر بعين ما تقدم عن «أهل البيت».

487

الحديث الرابع و الستون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 431) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة المولى على بن سلطان محمد القاري الهروي في «مرقاة المفاتيح في شرح مشكاة المصابيح» (ج 11 ص 340 ط ملتان) روى من طريق الترمذي عن أبي سعيد قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

ألا ان عيبتي التي آوى إليها أهل بيتي، و ان كرشي الأنصار، فاعفوا عن مسيئهم و اقبلوا عن محسنهم.

و منهم العلامة شمس الدين محمد بن احمد بن سالم السفاريني في «نفثات صدر المكمد و قرة عين المسعد لشرح ثلاثيات مسند الامام احمد» (ج 1 ص 324 ط بيروت) روى الحديث بعين ما تقدم عن «مرقاة المفاتيح».

الحديث الخامس و الستون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 408) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

488

منهم العلامة الشيخ علاء الدين على المتقى الهندي الحنفي في «كنز العمال» (ج 13 ص 90 ط حيدرآباد الدكن) روى من طريق ابن عساكر عن علي قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

يا علي ان الإسلام عريان لباسه التقوى، و رياشه الهدى، و زينته الحياء، و عماده الورع، و ملاكه العمل الصالح، و أساس الإسلام حبي و حب أهل بيتي.

الحديث السادس و الستون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 492 الى ص 494)

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة الشيخ علاء الدين على المتقى الهندي الحنفي المتوفى سنة 975 في كتابه «كنز العمال» (ج 13 ص 35 ط حيدرآباد الدكن) روى من طريق الطبراني و الحاكم عن ابن عباس قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

يا بني عبد المطلب اني سألت اللّه لكم ثلاثا: سألته أن يثبت قائمكم و يعلم جاهلكم و يهدي ضالكم، و سألته أن يجعلكم جوادا نجداء رحماء، فلو أن رجلا صفن بين الركن و المقام و صلى و صام ثم مات و هو مبغض لأهل بيت محمد دخل النار.

و منهم العلامة السيد ابراهيم الحسنى المدني السمهودي الشافعي في «الاشراف على فضل الاشراف» (مخطوط نسخة مكتبة الظاهرية بدمشق) روى الحديث بعين ما تقدم عن «كنز العمال».

489

و منهم الفاضل المعاصر الشيخ محمد على الانسى اللبناني في «الدرر اللئال في بدائع الأمثال» (ص 205 ط الاتحاد في بيروت) روى الحديث من طريق الطبراني عن ابن عباس بعين ما تقدم عن «كنز العمال».

الحديث السابع و الستون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 435) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم الحافظ ابن عساكر الدمشقي في «ترجمة الامام الحسين بن على (ع) من تاريخ دمشق» (ص 129 ط بيروت) قال:

حدثني أبو القاسم محمود بن عبد الرحمن بن عبد اللّه البستي، أنبأنا أبو بكر بن خلف، أنبأنا الحاكم أبو عبد اللّه، أخبرني الحسين بن محمد بن أحمد ابن الحسن الحافظ، أنبأنا أبو حفص عمر بن ابراهيم الكلابي ب «تنيس»، أنبأنا حمدون بن عيسى، أنبأنا يحيى بن سليمان الجعفي، أنبأنا عباد بن عبد الصمد، عن الحسن، عن أنس بن مالك قال:

جاءت فاطمة و معها الحسن و الحسين الى النبي (صلى اللّه عليه و سلم) في المرض الذي قبض فيه، فانكبت عليه فاطمة و ألصقت صدرها بصدره و جعلت تبكي، فقال النبي (صلى اللّه عليه و سلم): مه يا فاطمة. و نهاها عن البكاء، فانطلقت فاطمة الى البيت، فقال النبي (صلى اللّه عليه و سلم)- و هو يستعبر الدموع- اللهم أهل بيتي و أنا مستودعهم كل مؤمن.

قاله ثلاث مرات.

490

و منهم العلامة المولى علاء الدين على بن حسام الدين الهندي في «كنز العمال» (ج 13 ص 87 ط حيدرآباد الدكن) روى الحديث عن أنس بعين ما تقدم عن «تاريخ دمشق».

الحديث الثامن و الستون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 432) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد ابراهيم المدني الشافعي في «الاشراف على فضل الاشراف» (ص 31 نسخة مكتبة الظاهرية في دمشق أو الاحمدية في حلب) روى أبو سعيد و الملا في سيرته قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

استوصوا بأهل بيتي خيرا فاني أخاصمكم عنهم غدا، و من أكن خصيمه أخصمه و من أخصمه دخل النار.

و منهم العلامة المولوى الشيخ ولى اللّه اللكنهوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 14) روى الحديث بعين ما تقدم عن «الاشراف».

الحديث التاسع و الستون ما تقدم نقل الحديث في (ج 9 ص 489 الى ص 490) عن جماعة

و نرويه‏

491

هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في «مودة القربى» (ص 117 ط لاهور) روى عن جرير بن عبد اللّه البجلي قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

من مات على حب آل محمد مات شهيدا، و من مات على حب آل محمد مات مغفورا له، ألا و من مات على حب آل محمد فيفتح في قبره بابان من الجنة، ألا و من مات على حب آل محمد بشره ملك الموت بالجنة ثم منكرا و نكيرا، ألا و من مات على حب آل محمد يزف الى الجنة كما تزف العروس الى بيت زوجها، ألا و من مات على حب آل محمد مات تائبا، ألا و من مات على حب آل محمد جعل اللّه زوار قبره ملائكة الرحمة، ألا و من مات على حب آل محمد مات على السنة و الجماعة، ألا و من مات على حب آل محمد مات مؤمنا مستكمل الايمان، ألا و من مات على بغض آل محمد جاء يوم القيامة مكتوب بين عينيه آيس من رحمة اللّه، ألا و من مات على بغض آل محمد لم يشم رائحة الجنة، ألا و من مات على بغض آل محمد مات كافرا.

و منهم العلامة المولوى محمد مبين الهندي الفرنكى محلى الحنفي في «وسيلة النجاة» (ص 51 ط گلشن فيض في لكهنو) روى الحديث نقلا عن تفسير الثعلبي و الكشاف بعين ما تقدم عن «مودة القربى» لكنه أسقط الفقرة المشتملة على قوله‏

«مات تائبا» و «مات مؤمنا مستكمل الايمان».

492

و منهم العلامة المولى ولى اللّه اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 5) روى نقلا عن الكشاف عدة من فقرات الحديث و هو قوله (ص):

من مات على حب آل محمد مات شهيدا، ألا من مات على حب آل محمد مات تائبا، ألا و من مات على حب آل محمد مات شهيدا، ألا و من مات على حب آل محمد مات مستكمل الايمان، ألا و من مات على حب آل محمد يزف الى الجنة كما تزف العروس الى بيت زوجها، ألا و من مات على حب آل محمد مات على السنة و الجماعة، ألا و من مات على حب آل محمد جعل اللّه قبره مزار ملائكة الرحمة.

و منهم العلامة السيد محمد ابو الهدى الرفاعي الحلبي في «ضوء الشمس» (ص 100 ط اسلامبول) روى الحديث نقلا عن تفسير القرطبي بعين ما تقدم عن «مودة القربى» لكنه أسقط الفقرة المشتملة على قوله‏

«مات مغفورا له» و «مات تائبا» و «مات مؤمنا مستكمل الايمان».

و منهم العلامة السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (نسخة مكتبة الظاهرية بدمشق) روى فقرة من الحديث و هو قوله:

ألا و من مات على بغض آل محمد جاء يوم القيامة مكتوب بين عينيه آيس من رحمة اللّه.

493

و منهم العلامة العيني الحيدرآبادي في «مناقب على» (ص 50 ط أعلم بريش) روى فقرة من الحديث و هو قوله (ص):

من مات على حب آل محمد مات شهيدا.

و منهم العلامة المعاصر ابو عبد اللّه محمد فتحا بن عبد الواحد السوسي في «الدرة الخريدة» (ج 1 ص 211 ط بيروت) روى فقرة من الحديث و هو قوله:

من مات على حب آل محمد مات مغفورا.

و منهم الفاضل العالم المعاصر الأستاذ توفيق ابو علم في «أهل البيت» (ص 49 ط مطبعة السعادة بالقاهرة) روى عدة من فقرات الحديث بعين ما تقدم عن «مودة القربى» و زاد:

و من مات على بغض آل بيتي فلا نصيب له في شفاعتي.

الحديث متمم السبعين ما تقدم نقله في (ج 9 ص 452) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة المولى على المتقى الهندي في «كنز العمال» (ج 13 ص 90 ط حيدرآباد الدكن) روى من طريق الطبراني عن الحسن بن علي قال:

لا يبغضنا أحد و لا

494

يحسدنا أحد الا زيل يوم القيامة عن الحوض بسياط من نار.

و منهم العلامة المولوى محمد الشهير بحسن الزمان في «الفقه الأكبر» (ج 2 ص 95) روى الحديث من طريق الطبراني بعين ما تقدم عن «كنز العمال».

و منهم العلامة العيني الحيدرآبادي في «مناقب على» (ص 45 ط أعلم بريش) روى الحديث من طريق الطبراني بعين ما تقدم عن «كنز العمال».

الحديث الحادي و السبعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 481 الى ص 483) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة الشيخ محمد عز الدين المدعو بعربي الكاتبي الصيادى الرفاعي في «الروضة البهية» (ط المقتبس بدمشق) قال:

قال (صلى اللّه عليه و سلم):

أربعة أنا لهم شفيع يوم القيامة: المكرم لذريتي و القاضي لهم حوائجهم، و الساعي لهم في أمورهم عند ما اضطروا اليه، و المحب لهم بقلبه و لسانه.

495

و منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين بن محمد بن محمد الهمداني العلوي الحسيني الشافعي المتوفى سنة 782 في كتابه «مودة القربى» (ص 36 ط لاهور) روى الحديث بعين ما تقدم عن «الروضة البهية».

و منهم العلامة السمهودي في «الاشراف على فضل الاشراف» (ص 97 نسخة مكتبة الظاهرية بدمشق) روى الحديث بعين ما تقدم عن «الروضة البهية».

و منهم الفاضل العالم المعاصر الأستاذ توفيق ابو علم في «اهل البيت» (ص 70 ط مطبعة السعادة بالقاهرة) روى الحديث بعين ما تقدم عن «الروضة البهية».

الحديث الثاني و السبعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 446) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة ابن المغازلي الشافعي في «مناقبه» (ص 130 ط طهران) قال:

أخبرنا أبو طالب محمد بن أحمد بن عثمان، أخبرنا أبو حفص عمر بن محمد بن يحيى بن الزيات، حدثنا أبو عبد اللّه أحمد بن الحسن بن عبد الجبار،

496

حدثنا يحيى بن معين أبو زكريا، حدثنا قريش بن أنس، عن محمد بن عمرو، عن أبي سلمة، عن أبي هريرة قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

خيركم خيركم لاهلي من بعدي.

و منهم العلامة محب اللّه السهالوي في «وسيلة النجاة» (ط گلشن فيض في لكهنو) روى الحديث من طريق الحاكم في «المستدرك» عن أبي هريرة بعين ما تقدم عن «مناقب ابن المغازلي».

الحديث الثالث و السبعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 494 الى ص 497) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الحسيني العلوي الهمداني في «مودة القربى» (ص 117 ط لاهور) روى عن المقداد بن الأسود قال: قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

معرفة آل محمد براءة من النار، و حب آل محمد جواز على الصراط، و الولاية لال محمد أمان من العذاب.

و منهم العلامة السيد محمد ابو الهدى في «ضوء الشمس» (ص 99 ط اسلامبول) روى الحديث بعين ما تقدم عن «مودة القربى».

497

و منهم العلامة المولوى محمد مبين الهندي الفرنكى محلى في «وسيلة النجاة» (ص 54 ط مطبعة گلشن فيض في لكهنو) روى الحديث بعين ما تقدم عن «مودة القربى».

الحديث الرابع و السبعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 445) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة المولوى محمد مبين الهندي الفرنكى محلى الحنفي ابن المولوى محب اللّه السهالوي المتوفى سنة 1225 في كتابه «وسيلة النجاة» (ص 47 ط مطبعة گلشن فيض في لكهنو) قال:

و أخرج أبو يعلى في مسنده عن الحسين:

أدبوا أولادكم على ثلاث خصال:

حب نبيكم، و حب أهل بيته، و قراءة القرآن فان حملة القرآن في ظل اللّه يوم لا ظل الا ظله مع أنبيائه و أصفيائه.

و منهم العلامة السيد عبد اللّه بن ابراهيم مير غنى في «الدرة اليتيمة» (مخطوط) روى الحديث بعين ما تقدم عن «وسيلة النجاة».

498

و منهم العلامة السيد خير الدين ابو البركات نعمان افندى الآلوسى البغدادي المتوفى سنة 1317 و المولود سنة 1252 في كتابه «غالية المواعظ و مصباح المتعظ و الواعظ» (ج 2 ص 95 ط دار الطباعة المحمدية بالقاهرة) و أخرج الديلمي أنه (صلى اللّه عليه و سلم) قال:

أدبوا أولادكم على ثلاث خصال: حب نبيكم، و حب أهل بيته، و على قراءة القرآن.

و منهم العلامة الشيخ محمد عز الدين المدعو بعربي الكاتبي الصيادى في «الروضة البهية» قال:

قال (ص):

أدبوا أولادكم على حبي و حب أهل بيتي و القرآن.

و منهم العلامة المعاصر ابو عبد اللّه محمد فتحا بن عبد الواحد السوسي في «الدرة الخريدة» (ج 1 ص 211 ط بيروت) روى الحديث بعين ما تقدم عن «غالية المواعظ».

و منهم العلامة المولوى الشيخ ولى اللّه اللكنهوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 4) روى الحديث بعين ما تقدم عن «غالية المواعظ».

الحديث الخامس و السبعون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

499

منهم العلامة المولوى الشيخ ولى اللّه اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 14) قال:

و قال (صلى اللّه عليه و سلم):

أنا و أهل بيتي شجرة في الجنة و أغصانها في الدنيا، فمن شاء اتخذ الى ربه سبيلا.

الحديث الخامس و السبعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 418 الى ص 421) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة المولى على المتقى الهندي في «كنز العمال» (ج 13 ص 82 ط حيدرآباد الدكن) روى من طريق ابن عساكر عن علي قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

من صنع الى أحد من أهل بيتي يدا كافأته عليها يوم القيامة.

و منهم العلامة السيد عبد اللّه بن ابراهيم مير غنى في «الدرة اليتيمة» (مخطوط) روى الحديث بعين ما تقدم عن «كنز العمال».

و في (ص 97) الكتاب المذكور:

روى الحديث بعين ما تقدم عن «كنز العمال».

500

الحديث السادس و السبعون ما تقدم نقله في (ج 4 ص 340) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

منهم العلامة السيد على بن شهاب الدين الهمداني العلوي الحسيني في «مودة القربى» (ص 97 ط لاهور) قال:

عن زيد بن حارثة مولى رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) قال:

لما كان الليلة التي أخذ فيها رسول اللّه على الأنصار بيعة الاولى فقال: أخذت عليكم بما أخذ اللّه النبيين من قبلي أن تحفظوني و تمنعوني عما تمنعوا أنفسكم، و تمنعوا علي ابن أبي طالب عما تمنعون أنفسكم عنه، و تحفظونه فانه الصديق الأكبر يزيد اللّه دينكم به، و ان اللّه أعطى موسى العصا و ابراهيم برد النار و عيسى الكلمات التي كان يحيي بها الموتى، و أعطاني هذا- و أشار الى علي- و لكل نبي آية و هذا آية ربي، و الأئمة الطاهرين من ولده آيات ربي، لن تخلو الأرض من الايمان ما أبقى اللّه أحدا من ذريته و عليهم تقوم القيامة.

الحديث السابع و السبعون ما تقدم نقله في (ج 9 ص 428) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

501

منهم العلامة الشيخ محمد عز الدين المدعو بعربي الكاتبي الصيادى الرفاعي في «الروضة البهية» (ص 63 ط مكتبة المقتبس في دمشق الشام) قال:

و أخرج الطبراني في الأوسط عن الحسن بن علي رضي اللّه عنهما أن رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم) قال:

ألزموا مودتنا أهل البيت، فانه من لقي اللّه و هو يودنا دخل الجنة بشفاعتنا، و الذي نفسي بيده لا ينفع عبد عمله الا بمعرفة حقنا.

الحديث الثامن و السبعون ما رواه جماعة من أعلام القوم:

منهم العلامة المولوى ولى اللّه اللكهنوئى في «مرآة المؤمنين» (ص 18) روي أنه (صلى اللّه عليه و سلم) قال:

ألا من آذى قرابتي فقد آذاني، و من آذاني فقد آذى اللّه.

و قد تقدم مثله في (ج 9 ص 467) عن جماعة من أعلام القوم فراجع.

الحديث التاسع و السبعون قد تقدم نقله في (ج 9 ص 392 الى ص 393) عن جماعة

و نرويه هاهنا عن غيرهم من أعلام القوم:

502

منهم العلامة المعاصر الشيخ محمد على الانسى في «الدرر و اللئال» (ص 204 ط مطبعة الاتحاد في بيروت) قال رسول اللّه (صلى اللّه عليه و سلم):

لا يؤمن عبد حتى أكون أحب اليه من نفسه، و أهلي أحب اليه من أهله، و عترتي أحب اليه من عترته، و ذاتي أحب اليه من ذاته.

و منهم العلامة السيد عبد اللّه الحسيني الحنفي في «الدرة اليتيمة» (نسخة الظاهرية بدمشق) روى الحديث بعين ما تقدم أولا عن «الدرر و اللئال».

و منهم العلامة السيد خير الدين ابو البركات نعمان افندى الآلوسى البغدادي المتوفى سنة 1317 في كتابه «غالية المواعظ و مصباح المتعظ و الواعظ» (ج 2 ص 108 ط دار الطباعة المحمدية بالقاهرة) روى الحديث من طريق البيهقي و الديلمي بعين ما تقدم عن «الدرر و اللئال».

و منهم العلامة المعاصر الشيخ ابو لف المصري في «آل بيت النبي» ص 43 ط دار التعاون بمصر) روى الحديث من طريق الديلمي و الطبراني و ابن حبان و البيهقي أنه (ص) قال:

لا يؤمن عبد حتى أكون أحب اليه من نفسه، و تكون عترتي أحب اليه من عترته، و أهلي أحب اليه من أهله و ذاته.