كتاب العين - ج5

- الخليل بن احمد الفراهيدي المزيد...
434 /
405

باب الكاف و اللام و (و ا ي ء) معهما

ك ل و، ك و ل، و ك ل، ل و ك، ك ل ي، ك ي ل، ك ل أ، ل ك ي، ك ل ء، ك ء ل، ل ك ء، ء ك ل، ء ل ك مستعملات

كلو

الكُلْوَةُ: لغة في الكُلْيَةِ لأهل اليمن.

كول

: الكَوْلَانُ: نبات في الماء يشبه البردي، [و ورقه] (1) و ساقه يشبه السعد، إلا أنه أغلظ منه، و أصله مثل أصله، يجعل في الدواء.

وكل

: تقول وَكَلْتُهُ إليك أَكِلُهُ كِلَةً، أي: فوضته. و رجل وَكَلٌ و وُكَلَةٌ و هو المُوَاكِلُ يَتَّكِلُ على غيره فيضيع أمره. و تقول: وَكِلْتُ بالله، و تَوَكَّلْتُ على الله، قال (2):

إلا و يسمع ما أقول * * * و إن وَكِلْتُ به كفاني

و تقول: وَكَلْتُ فلانا إلى الله، أَكِلُهُ إليه. و الوِكَالُ في الدابة، أن تحب التأخر خلف الدواب. و الوَكِيلُ فعله التَّوَكُّلُ، و مصدره الوِكَالَةُ. و مَوْكَل: اسم جبل. و مِيكَال: اسم ملك.

____________

(1) زيادة مما روي في التهذيب 10/ 354 عن العين.

(2) لم نهتد إلى القائل، و لم نجد القول فيما تيسر من مظان.

406

لوك

اللَّوْكُ: مضغ الشيء الصلب الممضغة، و إدارته في الفم، [قال (1):

و لَوْكُهُم جذل الحصى بشفاههم * * * [كأن على أكتافهم فلقا صخرا] (2)

كلي

الكُلْيَةُ لكل حيوان: لحمتان منتبرتان حمراوان لازقتان بعظم الصلب عند الخاصرتين في كظرين (3) من الشحم، و هما منبت بيت الزرع كذا يسميان في الطب، يراد به زرع الولد. و كُلْيَةُ المزادة و الراوية و شبههما: جليدة مستديرة تحت العروة قد خرزت مع الأديم، و الجميع: الكُلَى. و تقول كَلَيْتُ الرجلَ، أي: رميته، فأصبت كُلْيَتَهُ فأنا كَالٍ و ذاك مَكْلِيٌّ، قال (4):

من علق المَكْلِيِّ و الموتون

و الموتون: الذي وتنته (5).

كيل

كَالَ البرُّ يَكِيلُ كَيْلًا. و البرُّ مَكِيلٌ، و يجوز في القياس: مَكْيُولٌ (6)، و لغة بني أسد: مَكُولٌ (7) و هي لغة رديئة و لغة أردأ: مُكَالٌ. و المِكْيَالُ: ما يُكَالُ به. و اكْتَلْتُ من فلان، و اكْتَلْتُ عليه. و كِلْتُهُ طعاما،

____________

(1) البيت في التهذيب 10/ 372، و اللسان (لوك) بدون عزو.

(2) ما بين القوسين من التهذيب 10/ 372 عن العين.

(3) من (ص). في (ط) و (س): حظرين بالحاء.

(4) القائل: <حميد الأرقط> التهذيب 10/ 358.

(5) وتنته: أصبت وتينه.

(6) مما روي في التهذيب 10/ 355 عن العين، في الأصول: مكول.

(7) في الأصول: مكيول.

407

[أي: كِلْتُ له] (1). و الكَيْلُ: ما يتناثر من الزند. و الفرس يُكَايِلُ الفرسَ [إذا عارضه و باراه] (2) كأنه يَكِيلُ له من جريه مثل ما يَكِيلُ له الآخر. و كَايَلْتُ بين أمرين، أي: نظرت بينهما أيهما الأفضل. و تقول أَكَلْتُ (3) الرجلَ، أي أمكنته من كَيْلِهِ فهو مُكَالٌ.

كلا

: كَلَّا على وجهين: تكون حقا، و تكون نفيا. و قوله عز و جل كَلّٰا لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ لَنَسْفَعاً بِالنّٰاصِيَةِ (4). أي: حقا. و قوله سبحانه: أَ يَطْمَعُ كُلُّ امْرِئٍ مِنْهُمْ أَنْ يُدْخَلَ جَنَّةَ نَعِيمٍ كَلّٰا (5)، هو نفي.

لكي

لَكِيَ فلانٌ بهذا الأمر يَلْكَى به لَكىً، أي: أولع به.

كلأ

كَلَأَكَ اللهُ كَلَاءَةً، أي: حفظك و حرسك. و المفعول: مَكْلُوءٌ. و قد تَكَلَّأْتُ تَكْلِئَةً، إذا استنسأت نسيئة، و النسيئة: التأخير. و نهي عن الكَالِئِ بالكَالِئِ، أي: النسيئة بالنسيئة.

____________

(1) من نقول التهذيب 10/ 355 من العين.

(2) مما روي في التهذيب 10/ 357 عن العين.

(3) لم نجد (أكلت) و لا ترجمتها فيما رجعنا إليه من معجمات.

(4) سورة العلق 15.

(5) سورة المعارج 38، 39.

408

و يقال: بلغ الله بك أَكْلَأَ العمرِ، أي: آخره و أبعده، و هو من التأخير أيضا. قال (1):

و عينه كالكَالِئِ الضمار

و المُكَلَّأُ: موضع ترفأ فيه السفن. و الجميع المُكَلَّآتُ. و الكَلَأُ: العشبُ، رطبه و يبسه. و العشب لا يكون إلا رطبا، و الخلى: الرطب من النبات، واحدتها: خلاة، و منه اشتقت المخلاة. و أرض مُكْلِئَةٌ و مَكْلَأَةٌ: كثيرة الكلإ، و قد يجمع الكَلَأ فيقال: أَكْلَاءُ.

كأل

الكَوَأْلَلُ: القصير. و يجمع على الكَآلِلِ. قال العجاج (2):

ليس بزميل و لا كَوَأْلَل

لكأ

لَكَأْتُهُ بالسوط لَكْأً، أي: ضربته ضربا.

أكل

الأَكْلَةُ: المرة. و الأُكْلَةُ: اسم كاللقمة. و الأُكَالُ: أن يتأكل عود أو شيء. و الأكُولَةُ من الشاء: التي ترعى للأكل، لا للنسل و البيع. و أَكِيلُكَ: الذي يُؤَاكِلُكَ و تُؤَاكِلُه. و أَكِيلُ الذئب: شاة أو غيرها إذا أردت معنى المَأْكُول، سواء فيه الذكر و الأنثى، و إن أردت به اسما جعلته أَكِيلَةَ ذئب.

____________

(1) اللسان (كلأ) غير معزو أيضا.

(2) ديوانه ص 151.

409

و المَأْكُلَةُ: ما جعل للإنسان لا يحاسب عليه. و النار إذا اشتد التهابها، كأنها يأكل بعضها بعضا تقول ائْتَكَلَتِ النارُ. و الرجل إذا اشتد غضبه يَأْتَكِلُ، قال (1):

[أبلغ يزيد بني شيبان مألكة] * * * أبا ثبيت أما تنفك تَأْتَكِلُ

و الرجل يَسْتَأْكِلُ قوما، أي: يأكل أموالهم من [الإسنات] (2). و رجل أَكُولٌ: كثير الأكل. و امرأة أَكُولٌ. و المَأْكَلُ كالمطعم و المشرب. و المُؤْكِلُ: المطعم،

[و في الحديث]

: لعن

آكِلَ

الربا و

مُؤْكِلَهُ (3)

.

و الآكَالُ مَآكِلُ الملوك، أي: قطائعهم. و المَأْكَلَةُ المَأْكُلَةُ]: الطعام .. باتوا على مَأْكلَةٍ، أي: على طعام، و يقال: استغنينا بالدر عن المَأْكلَةِ، أي: باللبن عن الطعام. و المِئْكَلُ: إناء يؤكل فيه. و المِئْكَلَةُ: قصعة تشبع الرجلين و الثلاثة.

ألك

الأَلُوكُ: الرسالة، و هي المَأْلُكَةُ، على مفعلة، سميت أَلُوكاً لأنها تؤلك في الفم، من قولهم يَأْلُكُ [الفرسُ] اللجام، أي: يعلكه. قال (4):

أَلِكْنِي يا عتيق إليك قولا * * * ستهديه الرواة إليك عني

____________

(1) <الأعشى>- ديوانه ص 61.

(2) في الأصول: الأسباب، و التصويب من التهذيب 10/ 369 عن العين، و من اللسان (أكل).

(3) الحديث في التهذيب 10/ 369.

(4) اللسان (ألك) غير منسوب أيضا.

410

باب الكاف و النون و (و ا ي ء) معهما

ك و ن، و ك ن، ن و ك، ك ن ي، ن ي ك، ك ي ن، ن ك ء، ء ن ك مستعملات

كون

الكَوْنُ: الحدث يكون بين الناس، و يكون مصدرا من كَانَ يَكُونُ [كقولهم: نعوذ بالله من الحور بعد الكَوْنِ، أي: نعوذ بالله من رجوع بعد أن كان، و من نقص بعد كون] (1). و الكَيْنُونَةُ في مصدر كَانَ أحسن. و الكَائِنَةُ أيضا: الأمر الحادث. و المَكَانُ: اشتقاقه من كان يكون، فلما كثرت صارت الميم كأنها أصلية فجمع على أَمْكِنَة، و يقال أيضا: تمكن، كما يقال من المسكين: تمسكن. و فلان مني مَكَانَ هذا. و هو مني موضع العمامة، و غير هذا ثم يخرجه العرب على المفعل، و لا يخرجونه على غير ذلك من المصادر. و الكَانُونُ: إن جعلته من الكِنِّ فهو فاعول، و إن جعلته فعلولا على تقدير: قربوس، فالألف فيه أصلية، و هي من الواو. و سمي به موقد النار. و كَانُونَانِ [هما] شهرا الشتاء، كل واحد منهما كَانُونٌ بالرومية.

وكن

وَكَنَ الطائرُ يَكِنُ وُكُوناً، أي: حضن على بيضه فهو وَاكِنٌ، و الجميع: وُكُونٌ، قال (2):

[تذكرني سلمى و قد حيل دونها * * * حمام على بيضاتهن وُكُونٌ] (3)

____________

(1) مما روي عن العين في التهذيب 10/ 367.

(2) لم نهتد إلى القائل.

(3) سقط البيت من الأصول، و أثبتناه من التهذيب 10/ 381 و هو غير منسوب.

411

المَوْكِنُ: هو الموضع الذي تَكِنُ فيه على البيض] (1). قال:

تراه كالبازي انتمى في المَوْكِنِ (2)

و الوُكْنَةُ: اسم لكل وكر، و الجميع: الوُكُنَات.

نوك

النُّوكُ: الحمق، و النَّوْكَى الجماعة. و يجوز في الشعر: قوم نُوكٌ، على قياس: أفعل و فعل. و النَّوَاكَةُ: الحماقة، قال (3):

[إن الفزاري لا ينفك مغتلما] * * * من النَّوَاكَة تهتارا بتهتار

كني

كَنَى فلانٌ، يَكْنِي عن كذا، و عن اسم كذا إذا تكلم بغيره مما يستدل به عليه، نحو الجماع و الغائط، و الرفث، و نحوه. و الكُنْيَةُ للرجل، و أهل البصرة يقولون: فلان يُكْنَى بأبي عبد الله، و غيرهم يقول: يُكْنَى بعبد الله، و هذا غلط، أ لا ترى أنك تقول: يسمى زيدا و يسمى بزيد، و يُكْنَى أبا عمرو، و يُكْنَى بأبي عمرو.

____________

(1) سقط ما بين القوسين من الأصول و لم يبق إلا الشاهد. و أثبتناه مما روي عن العين في التهذيب 10/ 381.

(2) الرجز في اللسان (كون) بدون عزو.

(3) البيت في اللسان (هتر) بدون عزو أيضا.

412

نيك

(1) النَّيْكُ: معروف، و الفاعل، نَائِكٌ، و المفعول به: مَنِيكٌ و مَنْيُوكٌ، و الأنثى: مَنْيُوكَةٌ.

نكي

نَكَيْتُ في العدو أَنْكِي نِكَايَةً، [إذا هزمته و غلبته] (2). و لغة أخرى نَكَأْتُ أنكؤ نكأ.

كين

: الكَيْنُ، و جمعه الكُيُونُ: غدد داخل قبل المرأة، قال جرير (3):

غمز ابن مرة يا فرزدق كَيْنَهَا * * * غمز الطبيب نغانغ المغدور

نكأ

نَكَأْتُ القرحةَ أَنْكَؤُهَا نَكْأً، أي: قرفتها و قشرتها بعد ما كادت تبرأ.

أنك

الآنُكُ: الأسرب (4)، و القطعة: آنُكَة.

باب الكاف و الفاء و (و ا ي ء) معهما

ك و ف، و ك ف، ك ف ي، ك ي ف، ك ف ء، ء ك ف، ء ف ك مستعملات

كوف

كُوفَانُ: اسم أرض، و بها سميت الكُوفَةُ.

____________

(1) سقطت الكلمة و ترجمتها من الأصول، و أثبتناها من مختصر العين- الورقة 168، و من التهذيب 10/ 383 عن العين.

(2) زيادة مفيدة من التهذيب 10/ 382.

(3) يروي اللسان (كين) قصة هذا البيت.

(4) الأسرب، كما في التاج (سرب): الآنك، و هو الرصاص- فارسي معرب.

413

و الكَافُ: ألفها واو، [فإن استعملت فعلا قلت] (1): كَوَّفْتُ كَافاً حسنة. و كَوَّفْتُ الأديمَ: قورته.

وكف

الوَكْفُ: القطر. وَكَفَ الماءُ يَكِفُ وَكْفاً، و هو مصدره. و وَكَفَتِ الدلوُ تَكِفُ وَكِيفاً، و هو هنا مصدره. و الوَكِيفُ: القطران: قال العجاج (2):

وَكِيفَ غربي دالج تبجسا

أي: تفجر. و دمع وَاكِفٌ، و ماء وَاكِفٌ.

و في الحديث

: [أهل القبور]

يَتَوَكَّفُونَ

الأخبار

(3)

،

أي: يتطلعون إليها، و التَّوَكُّفُ: [التوقع] (4). و الوَكْفُ: وَكْفُ البيتِ، مثل الجناح يكون عليه الكنيف. و الوَكَفُ: شبه العيب .. هذا الأمر وَكَفٌ عليك، أي: عيب، و الوَكْفُ: النطع.

كفي

كَفَى يَكْفِي كِفَايَةً، إذا قام بالأمر. و اسْتَكْفَيْتُهُ أمرا فَكَفَانِيهِ. و كَفَاكَ هذا، أي: حسبك. و رأيت رجلا كَافِيَكَ من رجل، و رأيت رجلين كَافِيَيْكَ من رجلين، و رأيت رجالا كَافِيكَ من رجال، أي: كَفَاكَ بهم رجالا.

____________

(1) من التهذيب 10/ 392 عن العين.

(2) ديوانه 123.

(3) حديث ابن عمير اللسان (وكف).

(4) من التهذيب 10/ 394، و اللسان (وكف). في الأصول: التوجع بالجيم و لم نكد نقف عليه في المعجمات.

414

كيف

كَيْفَ: حرف أداة، و نصبوا الفاء، فرارا من الياء [الساكنة] لئلا يلتقي ساكنان. و كَيَّفْتُ كَيْفَ، أي: صورته و كتبته. و يقال: [كَيَّفْتُ الأديمَ و كوفته، إذا قطعته] (1)، و كَيَّفْتُهُ بالسيف: قطعته. قال (2):

و كسرى إذ تَكَيَّفَهُ بنوه * * * بأسياف، كما اقتسم اللحام

كفأ

: يقال: هذا كُفْءٌ له، أي: مثله في الحسب و المال و الحرب. و في التزويج: الرجل كُفْءٌ للمرأة. و الجميع: الأَكْفَاءُ. و المُكَافَأَةُ: مجازاة النعم. كَافَأْتُهُ أُكَافِئُهُ مُكَافَأَةً. و فلان كِفَاءٌ لك، أي: مطيق في المضادة و المناوأة، قال حسان (3):

و جبريل أمين الله فينا * * * و روح القدس ليس له كِفَاءٌ

يعني: [أن] جبريل ع، [ليس له نظير و لا مثيل] (4). و فلانٌ كَفِيئُكَ و كَفِيءٌ لك و كُفْءٌ لك، و المصدر الكَفَاءَةُ و الكَفَاءُ، قال (5):

فأنكحها لا في كَفَاءٍ و لا غنى * * * زياد أضل الله سعي زياد

و الكَفْءُ: قلبك الشيء لوجهه .. كَفَأْتُ القصعةَ و الإناءَ، و اسْتَكْفَأْتُهُ إذا

____________

(1) مما روي في التهذيب 10/ 392 عن العين.

(2) لم نهتد إلى القائل، و لا إلى القول في غير الأصول.

(3) ديوانه ص 8 (صادر).

(4) تكملة مفيدة من اللسان (كفأ).

(5) البيت في اللسان و التاج (كفأ) غير منسوب أيضا.

415

أردت كَفْأَ ما في إنائه في إنائي. و الإِكْفَاءُ في الشعر بمعنيين: [أحدهما]: قلب القوافي على الجر و الرفع و النصب مثل الإقواء، قافية جر، و أخرى نصب، و ثالثة رفع. و [الآخر]: يقال بل الاختلاط في القوافي، قافية تبنى على الراء، ثم تجيء بقافية على النون، ثم تجيء بقافية على اللام، قال (1):

أعدت من ميمونة الرمح الذكر * * * بحربة في كف شيخ قد بزل

و في الحديث

: المسلمون إخوة

تَتَكَافَأُ

دماؤهم

، أي: كلهم أكفاء [متساوون]. و رأيته مُكْفَأَ الوجه: أي: كاسف اللون ساهما. و كانوا مجتمعين فَانْكَفَأُوا و انكفتوا، أي: انهزموا. و الكُفْأَةُ من الإبل: نتاج سنة، قال ذو الرمة (2):

كلا كُفْأَتَيْهَا تنفضان و لم يجد * * * له ثيل سقب في النتاجين لامس

و اسْتَكْفَأْتُهُ: سألته نتاج إبله سنة لأنتفع بألبانها و أولادها. و الكِفَاءُ: شقة أو ثنتان ينصح إحداهما بالأخرى، ثم يحمل به مؤخر الخباء.

أكف

آكَفْتُ الدابةَ: وضعت عليها الإِكَافَ. و أَكَّفْتُهَا: اتخذت لها إِكَافاً، [و الوِكَافُ لغة في الإِكَاف] (3).

____________

(1) لم نهتد إلى الراجز، و لا إلى الرجز في غير الأصول.

(2) ديوانه 2/ 1137.

(3) من مختصر العين- الورقة 168 .. والإكاف والأكاف في المراكب: شبه الرحال و الأقتاب.

416

أفك

الإِفْكُ: الكذب. أَفَكَ يَأْفِكُ أَفْكاً. و أَفَكْتُهُ عن الأمر: صرفته عنه بالكذب و الباطل. و الأَفِيكُ: المكذب عن حيلته و حزمه، قال (1):

ما لي أراك عاجزا أَفِيكاً

و المَأْفُوكُ: الذي يقبل الإِفْكَ، و هو المُؤْتَفِكُ. و المُؤْتَكِفَةُ: الأمم الماضية الضالة المهلكة. و الأَفَّاكُ: الذي يَأْفِكُ الناسَ عن الحق، أي: يصدهم عنه بالكذب و الباطل.

باب الكاف و الباء و (و أ ي ء) معهما

ك ب و، ك و ب، و ك ب، ب و ك، ب ك ي، ك ء ب، ب ك ء مستعملات

كبو

كَبَا يَكْبُو كَبْواً فهو كَابٍ، إذا انكب على وجهه، يقال ذلك لكل ذي روح. قال (2):

إذا استجمعت للمرء فيها أموره * * * كَبَا كَبْوَةً للوجه لا يستقيلها

و الكِبَا: الكناسة. و الكِبَاءُ: ضرب من العود و البخور و الدخنة. و التراب الكَابِي: الذي لا يستقر على وجه الأرض.

____________

(1) لم نهتد إلى الراجز. و الرجز في التهذيب 10/ 397، و اللسان (أفك) بدون نسبة أيضا.

(2) لم نهتد إلى القائل، و لا إلى القول فيما بين أيدينا من مظان.

417

و كَبَا الزندُ يَكْبُو كَبْواً، أي: لم يور، و أَكْبَى إِكْبَاءً لغة.

كوب

الكُوبُ: كوز لا عروة له. و الجميع: أَكْوَابٌ. و الكُوبَةُ: الشطرنجة. و الكُوبَةُ: قصبات تجمع في قطعة أديم، ثم يخرز بها، و يزمر فيها، و سميت كُوبَةً، لأن بعضها كُوِّبَ على بعض، أي: الزق.

وكب

الوَكَبُ: سواد اللون، من عنب أو غيره إذا نضج. و قد وَكَّبَ العنبُ تَوْكِيباً، إذا أخذ فيه تلوين السواد. و اسمه [في تلك الحال] مُوَكَّبٌ. و الوَكَبُ: الوسخ، وَكِبَ يَوْكَبُ وَكَباً. و الوَكَبَانُ: مشية في درجان، يقال: ظبية وَكُوبٌ، و عنز وَكُوبٌ، و قد وَكَبَتْ تَكِبُ وُكُوباً، و منه اشتق المَوْكِبُ (1)، قال (2):

لها أم موقفة وَكُوبٌ * * * [بحيث الرقو، مرتعها البرير]

و ناقة مُوَاكِبَةٌ. أي: تساير المَوْكِب.

بوك

: لقيته أول بَوْكٍ، أي: أول مرة، و يقال: أول بَوْكٍ و صوك و عوك، كلها واحد. و البَائِكَةُ و البَوَائِكُ: من جياد الإبل.

بكي

البُكَاءُ ممدود و مقصور. بَكَى يَبْكِي.

____________

(1) في (ط): الموفق، و هو تحريف.

(2) التهذيب 10/ 401، و اللسان (وكب) بدون عزو أيضا.

418

و بَاكَيْتُهُ فَبَكَيْتُهُ، أي: كنت أَبْكَى منه.

كأب

الكَأْبَةُ: سوء الهيئة، و الانكسار من الحزن في الوجه خاصة ... كَئِبَ الرجلُ يَكْأَبُ كَأْباً و كَأْبَةً و كَآبَةً فهو كَئِيبٌ كَئِبٌ. و اكْتَأَبَ اكْتِئَاباً.

بكأ

البَكِيئَةُ من الشاء (أو الإبل): القليلة اللبن. بَكُؤَتِ الشاةُ تَبْكُؤُ بَكَاءَةً و بُكُوءاً. و البُكْءُ: نبات كالجرجير. الواحدة: بُكْأَةٌ.

باب الكاف و الميم و (و ا ي ء) معهما

ك و م، م ك و، ك م ي، ك م ء، ء ك م مستعملات

كوم

: ناقة كَوْمَاءُ: طويلة السنام عظيمته، و الجميع: كُومٌ. و الكَوَمُ: العظم في كل شيء.

مكو

المُكَاءُ: الصفير، في قوله (سبحانه): وَ مٰا كٰانَ صَلٰاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلّٰا مُكٰاءً وَ تَصْدِيَةً (1) فالتصدية: التصفيق باليدين، كانوا يطوفون بالبيت عراة [يصفرون بأفواههم، و يصفقون بأيديهم] (2). و قد مَكَا الإنسانُ يَمْكُو مُكَاءً،

____________

(1) الأنفال 35.

(2) تكملة من التهذيب 10/ 411 مما روي فيه عن العين.

419

أي: صفر بفيه. و المَكَا، مقصور: مجثم الأرنب و الثعلب، و المَكْوُ: لغة في المَكَا، قال يصف إبطي الناقة من انفراجها:

(كأن خليفَيْ زورِها و رحاهما) * * * بُنَى مَكَوَيْنِ ثُلِّما بعد صيدن (1)

و قال الطرماح يصف أرضا (2):

كم بها من مَكْوِ وحشية * * * قيض في منتثل أو شيام

المنتثل: الذي أخرج ترابه، و الشيام: الذي لم يحفر. قيل: مَكْوٌ بلا همز، و الجميع: الأَمْكَاءُ.

كمي

كَمَى الشهادةَ يَكْمِيهَا كَمْياً، أي: كتمها. و الكَمِيُّ: الشجاع، سمي به، لأنه يَتَكَمَّى في السلاح، أي: يتغطى به. و تَكَمَّتْهُمُ الفتنة إذا غشيتهم، قال العجاج (3):

بل لو شهدت الناس إذ تُكُمُّوا

أي: تَكَمَّتْهُمُ الفتنة و الشر. و يقال: تَكَنَّتْهُم (4) بمعناه. و تَكَمَّاهُ بالسيف، أي: علاه.

____________

(1) عجز البيت في التهذيب 10/ 411، و اللسان (مكا) غير معزو، و البيت كاملا في (ل)- صيد معزو إلى <كثير>.

(2) ديوانه ص 392، و الرواية فيه:

كم به من مكء ...

(3) ديوانه ص 422.

(4) من (س) .. في (ص) و (ط): تكمتهم.

420

كمأ

الكَمْأَةُ: نبات ينقض الأرض، فيخرج كما يخرج الفطر، واحدها: كَمْءٌ، و الجميع: الكَمْأَةُ، و ثلاثة أَكْمُؤٍ.

أكم

الأَكَمَةُ: تل من قُف. و الجميع: الأَكَمُ و الأُكُمُ و الآكَامُ، و هو من حجر واحد. و المَأْكَمَتَانِ: لحمتان بين العجز و المتنين، و الجميع: المَآكِمُ .. قال (1):

إذا ضربتها الريح في المرط أشرفت * * * مَآكِمُهَا و الزل في الريح تفضح

____________

(1) البيت في (ل) أكم غير منسوب أيضا.

421

اللفيف

من حرف الكاف

باب الكاف و الواو و الياء

ك و ي، ك ي و، و ك ي مستعملات

كوي

كَوَيْتُهُ أَكْوِيهِ كيّاً، أي: أحرقت جلده بنار أو بحديدة محماة. و المِكْوَاةُ: الحديدة التي يُكْوَى بها، و يقال في المثل: العير يضرط و المِكْوَاةُ في النار. و الكَوُّ و الكَوَّةُ أيضا، التأنيث للتصغير و التذكير للتكبير: تأليفها من كاف و واوين .. فهي: فعلة، و منهم من قال: تأليفها من كاف و واو و ياء، كأن أصلها: كَوْيٌ، ثم أدغمت الياء في الواو، فجعلت واوا مشددة، و إذا قلت: كَوَّيْتُ في البيت كَوَّةً و تَكْوِيَةً فإن الياء لا تدل على أنها في الأصل ياء، لأن كل واو تصير في الفعل رابعة تقلب إلى الياء، كقولك: رجوته و رجيته. و أبو الكَوَّاء: من كنى العرب.

كيو

كَيْوَان: نجم يقال له: زحل. و كَاوَان: جزيرة في بحر البصرة.

422

وكي

الوِكَاءُ: رباط القربة .. أَوْكَى يُوكِي إِيكَاءً. قال الحسن: جمعا في وعاء، و شدا في وِكَاءٍ. جعل الوِكَاءُ هاهنا كالجراب.

باب الكاف و الواو و الهمزة

و ك ء مستعمل فقط

وكأ

أَوْكَأْتُ فلانا إِيكَاءً: نصبت له مُتَّكَأً. و أَتْكَأْتُهُ: حملته على المُتَّكَإِ و الاتِّكَاءِ. و المَوَاكِئُ: جمع المُتَّكَإِ. و أصل المُتَّكَإِ من الواو، و أصله: مُوتَكَأ، فحولوا الواو تاء و أدغموها في التاء فشددوها و ثقلوها. و التَّوَكُّؤُ: التحامل على العصا، قال الله عز و جل، حكاية عن موسى: أَتَوَكَّؤُا عَلَيْهٰا (1). و تَوَكَّأَتِ الناقةُ: و هو تصلقها عند مخاضها.

باب الكاف و الياء و الهمزة

ك ي ء، ء ي ك مستعملان

كيأ

كَاءَ يَكِيءُ كَيْئاً: [ارتدع]. و الكَأْكَأَةُ: النكوص، كَأْكَأْتُهُ فَتَكَأْكَأَ عنا، أي: انتدع و ارتدع. و الأَكَّاكَةُ: الشديدة من شدائد الدهر، يقال: ائْتَكَّ فلان يَأْتَكُّ ائْتِكَاكاً شديدا. و أَكَّهُ: مثل رده.

____________

(1) سورة طه في الآية 18.

423

أيك

الأَيْكَةُ: غيظة تنبت السدر و الأراك و نحوهما من ناعم الشجر. يقال أَيْكَةٌ أَيِّكَةٌ، أي: مثمرة.

424

باب الرباعي

من الكاف

الكاف و الجيم

ك س ب ج

كسبج

الكُسْبُجُ (1): الكُسْبُ في لغة أهل السواد.

الكاف و الضاد

ض ب ر ك

ضبرك

الضُّبَارِكُ: الشديد الضخم الطويل.

الكاف و الصاد

ص م ل ك، ص م ء ك، م ص ط ك، د ك ك ص

صملك

الصَّمَلَّكُ: الشديد القوة و البضعة، و جمعه: الصَّمَالِكُ.

____________

(1) في الأصول المخطوطة: الكستج بالتاء، و كذلك في مختصر العين- الورقة 170، إلا أن الترجمة تدل على أن الكلمة هي الكسبج، كبرقع، و هو الكسب بلغة أهل السوادأماكستج فالحزمة من الليف.

425

صمأك

اصْمَأَكَّ الرجلُ، بوزن اقشعر، إذا غضب و عرفت الغضب في وجهه من الرجال و الفحول. و اصْمَأَكَّ اللبنُ أي: خثر جدا.

مصطك

المُصْطَكَى: علك رومي، و هو دخيل .. و دواء مُمَصْطَكٌ: جعل فيه المُصْطَكَى.

دككص

الدَّكَكص: اسم نهر بالهند، بلغتهم، ليست بعربية، و دليل ذلك: أنه لا يلتقي في كلمة عربية حرفان مثلان في حشو الكلمة إلا بفصل لازم كالعقنقل و الخفيفد (1) و نحوه.

الكاف و السين

س ك ر ك، ك ر د س، د س ك ر، ك ر ف س، ك ر س ف، ف ر س ك، ك ر ب س، س ب ك ر، س ن ب ك مستعملات

سكرك

السُّكُرْكَةُ: شراب الذرة.

كركس

و المُكَرْكَسُ: الذي ولدته الإماء. و الكَرْكَسَةُ: مشية المقيد.

____________

(1) في الأصول: خفيدد و لا شاهد فيه و الصواب: خفيفد، و الخفيفد لغة في الخفيدد. سقطت الكلمة و ترجمتها من الأصول، و أثبتناها من مختصر العين- الورقة 170.

426

كردس

الكُرْدُوسُ: الخيل العظيمة، كَرْدَسَ القائد خيله كَرَادِيسَ: [جعلها كتيبة كتيبة] (1). و الكُرْدُوسُ: فقرة [من فقر الكاهل] (2)، فكل عظم عظمت نحضته فهو كُرْدُوسٌ. و يقال لكسر الفخذ كُرْدُوسٌ، يعني رأس الفخذ، و يقال: يسمى الكسر الأعلى كُرْدُوساً لعظمه فقط. و رجل مُكَرْدَسٌ: جمعت يداه و رجلاه فشدت.

دسكر

الدَّسْكَرَةُ: بناء شبه قصر، حوله بيوت، و جمعه: الدَّسَاكِرُ، تكون للملوك.

كرفس

الكَرْفَسَةُ: مشية المقيد.

كرسف

الكُرْسُفُ: القطن.

فرسك

الفِرْسِكُ، و في لغة: الفرسق: مثل الخوخ في القدر، أملس، أحمر و أصفر، و طعمه كطعم الخوخ.

____________

(1) زيادة مفيدة من اللسان (كردس).

(2) ما بين القوسين سقط من الأصول و أثبتناه مما روي في التهذيب 10/ 423 عن العين.

427

كرنس

الكِرْنَاسُ (1)، و الجميع: الكَرَانِيسُ: إردبات تنصب على رأس الكنيف، أو البالوعة. رجل كَرَانِيسِيٌّ: و هو الذي يبيع الكرانيس.

كربس

: [الكِرْبَاسَةُ: ثوب، و هي فارسية] (2)، و [الكِرْبَاسُ: فارسي، ينسب إليه بياعه، فيقال: كَرَابِيسِيّ] (3).

سبكر

المُسْبَكِرّ: المعتدل، و يكون المسترسل.

سنبك

السُّنْبُكُ: طرف الحافر و جانباه من قدم، و جمعه: سَنَابِك. و سُنْبُكُ السيف: طرف حليته (4).

الكاف و الزاي

ك ر ز ن، ك ر ز م، ك ز ب ر، ز م ء ك، ز ن ك ل، ز و ن ك مستعملات

كرزن

: كرزم: الكَرْزَمُ: فأس مفلولة الحد، قال (5):

____________

(1) في الأصول: كرياس بالياء المثناة من تحت، و هي لغة في الكرناس، كذا زعم الزبيدي في التاج (كرنس).

(2) من مختصر العين- الورقة 170.

(3) من التهذيب 10/ 425 عن العين.

(4) كذا في مختصر العين أيضا .. في التهذيب 10/ 428 عن العين: طرف نعله.

(5) القائل: <جرير>، و البيت في ديوانه ص 458 (صادر).

428

و أورثك القين العلاة و مرجلا * * * و إصلاح أخرات الفؤوس الكَرَازِم

و الكَرْزَنُ و الكَرَازِنُ بهذا المعنى، قال قيس بن زهير (1):

لقد جعلت أكبادنا تحتويكم * * * كما تحتوي سوق العضاه الكَرَازِنَا

و الكِرْزِيمُ و الكَرَازِيمُ في بعض اللغات: من شدائد الدهر، و الكِرْزِينُ و الكَرْزَنُ و الكَرَازِنُ مثله أيضا، قال (2):

ما ذا يريبك من خل (3) علقت به * * * إن الدهور علينا ذات كِرْزِينٍ

كرزم

و الكَرْزَمَةُ: أكلة نصف النهار. و كَرْزَمَةُ: اسم رجل. قال (4):

لو لا عذار لهجوت كَرْزَمَه * * * وجه له محمض كالسلجمه

كزبر

الكُزْبَرَةُ لغة في الكسبرة: نبات الجلجلان إذا كان رطبا.

زمأك

ازْمَأَكَّ: لغة في اصمأك.

زنكل

الزَّوَنْكَلُ (5): القصير الدميم.

____________

(1) البيت في التهذيب 10/ 429 و اللسان (كرزن) و (جوى)، بدون عزو، و عزي في النقائض 1/ 100 إلى <قيس بن زهير> أيضا.

(2) عجز البيت في اللسان (كرزم)، و البيت كاملا في التاج (كرزم) برواية: كرزيم بالميم و هو غير معزو أيضا.

(3) من التاج (كرزم) .. في الأصول: حلم، و لا نرى له وجها.

(4) لم نهتد إلى الراجز، و لا إلى الرجز في المظان.

(5) في الأصول: زومكل بالميم، و الظاهر أنه محرف.

429

زونك

الزَّوَنَّكُ: [القصير الدميم].

الكاف و الدال

ك ن د ر، د ر ن ك، ك ر د م، د ر م ك، د م ل ك مستعملات

كندر

الكُنْدُرُ: اسم للعلك، و الكُنْدُرُ: ضرب من حساب الروم. و الكُنْدُرُ: الحمار الوحشي و كذلك الكُنَادِرُ، قال العجاج (1):

كأن تحتي كُنْدُراً كُنَادِرا

و كُنْدُرَةُ البازي: مجثم يهيأ له من خشب أو مدر، دخيل.

درنك

الدُّرْنُوكُ: ضرب من الثياب له خمل قصير كخمل المناديل، و به تشبه فروة البعير، قال (2):

عن ذي دَرَانِيكَ، و لبدا أهدبا

درمك

الدَّرْمَكُ: الدقيق الحوارى. قال (3):

له دَرْمَكٌ في رأسه [و مشارب * * * و مسك و ريحان و راح تصفق]

كردم

الكَرْدَمُ: الرجل القصير الضخم.

____________

(1) التاج (كندر) معزو إلى <العجاج> أيضا، و ليس في ديوانه (رواية الأصمعي بيروت).

(2) الرجز في التهذيب 10/ 431، و اللسان (درنك) غير منسوب أيضا.

(3) <الأعشى>- ديوانه ص 217.

430

دملك

الدُّمْلُوكُ: الحجر المُدَمْلَكُ المدملق. و قد تَدَمْلَكَ ثديها، و لا يقال: تدملق، قال (1)

[لم يعد ثدياها عن أن تفلكا] * * * مستنكران المس قد تَدَمْلَكَا

الكاف و التاء

ك ب ر ت، ك م ت ر مستعملان

كبرت

الكِبْرِيتُ، يقال: عين تجري، فإذا جمد ماؤها صار كِبْرِيتاً أبيض و أصفر و أكدر. و الكِبْرِيتُ الأحمرُ، يقال: هو من الجوهر، و معدنه خلف بلاد التبت، في وادي النمل الذي مر به سليمان بن داود ع. و يقال: في كل شيء كِبْرِيتٌ، و هو يبسه ما خلا الذهب و الفضة فإنه [لا] (2) ينكسر، فإذا صعد الشيء ذهب كِبْرِيتُهُ. صعد (3): نقل من حال إلى حال. و الكِبْرِيتُ في قول رؤبة: الذهب الأحمر، قال (4):

هل ينجيني حلف سختيت * * * أو فضة، أو ذهب كِبْرِيت

____________

(1) الرجز في التهذيب 10/ 434، و اللسان (دملك) غير منسوب أيضا.

(2) من التهذيب 10/ 345 في روايته عن العين.

(3) في التهذيب 10/ 435 عن العين: أي: أذيب.

(4) ديوانه ص 26، و فيه:

هل يعصمني ...

431

كمتر

(1) الكَمْتَرَةُ: مشية فيها تقارب.

الكاف و الثاء

ك م ث ر، ك ل ث م، ء ث ك ل مستعملات

كمثر

الكُمَّثْرَاةُ: معروفة.

كلثم

: امرأة مُكَلْثَمَةٌ: ذات وجنتين. حسنة دوائر الوجه، فاتتها سهولة الخد، و لم تلزمها جهومة القبح. و المصدر: الكَلْثَمَةُ. و الكُلْثُومُ: الفيل.

أثكل

(2) الأُثْكُولُ: لغة في العثكول.

الكاف و الراء

ك ر ب ل، ك ر ن ف، ك ر ك م، ب ر ك ن مستعملات

كربل

الكَرْبَلَةُ: رخاوة في القدمين، يقال: جاء يمشي مُكَرْبَلًا.

____________

(1) سقطت الكلمة و ترجمتها من الأصول، و أثبتناها من مختصر العين- الورقة 170.

(2) الكلمة و ترجمتها من مختصر العين- الورقة 171.

432

و كَرْبَلَاءُ: الموضع الذي قتل به الحسين بن علي بن أبي طالب ع.

كرنف

الكِرْنَافُ: أصل السعفة الملزق بجذع النخلة. و كَرْنَفْتُهُ بالعصا: ضربته بها.

كركم

(1) الكُرْكُمُ: هو الزعفران

و في الحديث: عاد لونه

كالكُرْكُمَةِ

.

و الكُرْكُمَانِيّ: دواء منسوب إلى الكُرْكُمِ، و هو نبت شبيه بالكمون يخلط بالأدوية، و توهم الشاعر أنه الكمون. فقال (2):

غيبا أرجيه ظنون الأظنن * * * أماني الكُرْكُمِ إذ قال: اسقني

و هذا، كما يقال، أماني الكمون.

بركن

البَرْنَكَانُ: كساء أسود بلغة أهل العراق.

الكاف و اللام

ك ن ف ل مستعمل فقط

كنفل

: رجل كَنْفَلِيلُ اللحية. و لحية كَنْفَلِيلَةٌ: ضخمة جافية.

____________

(1) الكلمة و ترجمتها مما روي في التهذيب 10/ 441 عن العين.

(2) الرجز في اللسان (كركم) بدون نسبة.

433

الكاف و الباء

ك و ك ب مستعمل فقط

كوكب

الكَوْكَبُ: [النجم]. و يسمى الثور كَوْكَباً، يشبه بِكَوْكَبِ السماء. و البياض في السماء يسمى كَوْكَباً. و الكَوْكَبُ: القطرات التي تقع بالليل على الحشيش. قال الأعشى (1):

يضاحك الشمس منها كَوْكَبٌ شرق * * * [مؤزر بعميم النبت مكتهل]

____________

(1) ديوانه ص 57.

434

[باب] الخماسي

من حرف الكاف

الأصطكمة

الأُصْطُكْمَةُ: خبزة الملة.

تم حرف الكاف بحمد الله و منه، و صلى الله على محمد و آله و سلم.