الذّريعة إلى تصانيف الشّيعة - ج16

- الشيخ آقا بزرك الطهراني المزيد...
440 /
51

(

216 : الغزالة

) قصيدة في مديح النبي ص ، من أجزاء جواهر النظام استخرجها الناظم وكتبها لأستاده في 1149 كما مر. كل بيتين فيه على قافية واحدة لفظا لا معنى.

(

217 : غزالى با شما سخن مى گويد

) في بعض كلمات الغزالي وبيانها ، فارسي. لعطاء الله شهاب پور. طبع أولا بطهران 1363 وثانيا 1371 في 25 ص. ويأتي للمؤلف في هذا الجزء فرهنگ أخلاق إسلامي.

(

218 : غزالى نامه

) في ترجمه أحوال الغزالي حجة الإسلام الطوسي. للميرزا جلال الدين الهمائي الأصفهاني المتخلص بـ « سنا المولود بأصفهان » في 1317 ، مر ذكره في ( 9 ـ 472 ). طبع بطهران في 1318 ش في 440 ص. ثم في 1342 وله تاريخ أدبيات ايران مر ويأتي له غزليات سنا.

(

219 : غزليات أمين مير هادي

) فارسي ، لأمين مير هادي ، طبع بطهران 1319 ش.

(

220 : غزليات ميرزا جعفر رياض همداني

) فارسي طبع بطهران 1316 ش في 73 ص. صاحب الديوان المذكور في ( 9 ـ 395 ).

(

221 : غزليات حافظ شيرازى

) خواجه شمس الدين محمد المذكور في ( 9 ـ 222 ). طبع مكررا بهذا العنوان ، منها بخط علي رضا بن أبي الحسن الشيرازي ضياء الأدباء ببمبئي 1326 على الحجر ، ومنها بمباشرة كوهي الكرماني بطهران 1318 ش.

(

222 : غزليات دانشمند خان

) لنعمت خان عالي الملقب بمقرب خان ودانشمند خان. المذكور في ( 9 : 676 ) طبع بضميمة مطارح الأنظار ببمبئي 1287 في 392 ص.

(

223 : غزليات زرگر أصفهاني

) لمحمد حسين زرگر الأصفهاني المذكور في ( 9 ـ 402 ) طبع بأصفهان في 92 ص.

(

224 : غزليات سعدي

) لمشرف بن مصلح ، المذكور في ( 9 ـ 447 ) طبع بطهران 1318 بمباشرة محمد علي الفروغي.

(

225 : غزليات سنا

) لجلال الدين همائي. طبع بأصفهان 1342. ومر له غزالى نامه آنفا.

(

226 : غزليات شاطر عباس

) المتخلص في شعره بصبوحي المذكور في ( 9 ـ 596 ).

52

طبع مكررا منها 1354 بطهران في 24 ص.

(

227 : غزليات شاهين يزدي

) طبع مع مقدمه السيد هادي الحائري بطهران. 132 ش.

(

228 : غزليات شمس تبريزي

) لجلال الدين محمد الرومي المذكور في ( 9 ـ 539 ) طبع بهذا العنوان بمباشرة منصور مشفق همداني ، مع مقدمه جلال الدين همائي ( سنا ) المذكور ، في 1335 ش في 769 ص.

(

229 : غزليات شور انگيز شمس

) لجلال الدين الرومي ، المذكور ، انتخبه فريدون كار. طبع بطهران في 435 ص. وطبع أيضا بطهران ثانيا في 1343 ش. في 444 ص. يأتي لفريدون هذا غلط ننويسم فلسفة كهن يونان قانون كار وبيمه هاى اجتماعي پرنده شيرين جوانى قديمترين مكاتب فلسفي يونان.

(

230 : غزليات شوريده شيرازى

) للحاج محمد تقي فصيح الملك الشيرازي ، المذكور في ( 9 ـ 547 ). طبع بطهران 1325 ش في 160 ص.

(

غزليات عبرت

) مر بعنوان ديوان عبرت.

(

231 : غزليات ظهير فاريابي

) طاهر بن محمد المذكور في ( 9 ـ 659 ). طبع بنولكشور بلكهنو. ويأتي له قصائد ظهير الدين.

(

232 : غزليات فريد نهاوندي

) للشيخ محمد بن علي أكبر فريد النهاوندي. طبع بضميمة رموز نماز بمشهد خراسان 1330 ش.

(

233 : غزليات محمود ميرزا

) بن فتح علي شاه القاجار. المذكور ( 9 ـ 1011 ). طبع بطهران في آخر مآثر محمدي 1264 على الحجر.

(

234 : غزليات مشكين

) للحاج حسين بابا المذكور في ( 9 ـ 1052 ). طبع بطهران في 94 ص.

(

غزليات ورباعيات كليم كاشاني

) المذكور في ( 9 ـ 915 ). طبع بطهران بهذا العنوان في 1356 في 175 ص.

(

235 : غزل يك ودو

) وهو غزل يذكر فيه عدد يك ودو لأم هاني بنت الحاج عبد الرحيم خان بيگلر بيگى ، المذكورة في ( 9 ـ 96 ). ونسب هذا إلى محمد قلي خان الكازروني الآتي ، وإلى قرة العين القزوينية ، وصحبت لاري.

53

(

غزل يك ودو

) نسب إلى محمد قلي خان الكازروني ، المذكور في ( 9 ـ 1003 ).

(

236 : غزل يك ودو

) لمفلسي الخراساني ، المذكور في ( 9 ـ 1087 ) أورده الهراتي ونقل عنه في شمع انجمن وتذكره حسيني ـ ص 320 والقاموس التركي.

(

الغزوات

) اسمه نزهة المحبين كما يأتي ، طبع بعد وفات المؤلف في 1370 في 259 ص.

(

237 : الغزوات

) نظما فارسيا في عشرين ألف بيت ، في غزوات النبي ص وفتوحات الأمير ع للميرزا عبد الوهاب الچهارمحالي الأصفهاني ، من شعراء عصر فتح علي شاه ، ومادحي ولده الشاه زاده محمود ميرزا والي نهاوند وله فتح نامه مختار أيضا ذكرا في مجمع الفصحاء ـ ج 2 ـ ص 423 كما يأتي.

(

238 : غزوات اثنى عشر

) ينقل عنه سلطان محمد بن تاج الدين حسن في تحفه المجالس.

(

239 : غزوات أمير المؤمنين ع

) نظما فارسيا للميرزا محمد علي المتخلص بسروش الأصفهاني المذكور في ( 9 ـ 443 ) ذكر في مجمع الفصحاء ـ ج 2 ـ ص 184.

(

240 : غزوات أمير المؤمنين ع

) لفصيح أصفهاني ، المذكور في ( 9 ـ 833 ).

(

241 : غزوات أمير المؤمنين ع

) للمولى هاشم بن المولى عبد الباقي بن عبد الله بن علي بن حسين بن مرتضى بن سليم بن علي بن حسين ، أول من نزل بسامراء وكان من خدام العسكريين ع ، الربيعي الشحماني المياحي الشيعي المخلص ، كأجداده ، جمع فيه غزواته وبعض معجزاته وأخباره.

(

242 : غزوات حيدري

) فارسي منظوم في غزوات الأمير ع للمير أبي طالب سبط المير أبي القاسم الفندرسكي ذكره معاصره صاحب الرياض فيه ، وذكرنا ديوانه في ( 9 ـ 42 ).

(

243 : غزوات حيدري

) ترجمه لـ ( الحملة الحيدرية ) بلسان ( الأردو ) ، طبع بالهند للسيد محمد هارون الزنجي فوري ويأتي له « فطرت أور مذهب » « فلسفة شهادت » « فلسفة المذاهب ».

54

(

244 : غزوات سلطان جلال الدين منكبرني

) للحكيم كاظما التوني ، المذكور في ( 9 ـ 900 ) نظمها بالهند.

(

245 : غزوات الشاه إسماعيل الصفوي

) نظمه بأمره المولى محمد أمين المتخلص بحشري التبريزي ، المذكور في ( 9 ـ 255 ) طبع في 1303.

(

246 : غزوة خيبر

) منظومة فارسية ، لمحمد رفيق ، المذكور في ( 9 ـ 997 ) ينقل عنه في مقدمه وقايع الصفين.

(

247 : غزوة خيبر

) منظومة فارسية ، لمحمد محسن بن محمد رفيع الرشتي ، المتخلص عاصي الأصفهاني ، المذكور في ( 9 ـ 1004 ) موجود عند ( فخر الدين ) أوله :

الهى بگويم مرا باك نيست * * * تو دانى مرا فهم وادراك نيست

(

248 : غژمة

) حبة العنب مجموعة شعرية فارسية ، لشيرازپور ( پرتو ) طبع بطهران 1329 ش في 56 ص.

(

249 : غزية

) لأبي المنذر هشام الكلبي 205 ذكره ابن النديم في عداد كتبه في أخبار الأوائل فكأنه في غزواتهم ومر للمؤلف الغارات في ( 16 ـ 1 ).

(

250 : رسالة في الغسالة

) للميرزا أبي المعالي الكلباسي ( م 1315 ) ذكرت في البدر التمام ويأتي للمؤلف : فوائد رجالية.

(

251 : رسالة في الغسالة

) للشيخ أحمد بن إبراهيم العصفوري البحراني ( م 1131 ذكرها ولده في اللؤلؤة ويأتي له رسالة في القرعة.

(

252 : رسالة في الغسالة

) للسيد الميرزا جعفر بن الميرزا علي نقي بن الحاج آغا ابن السيد المجاهد الطباطبائي الحائري ، المتوفى ( 22 ـ صفر ـ 1317 ) رأيتها في مجموعة رسائله.

(

253 : رسالة في الغسالة

) للشيخ محمد الجواد بن الشيخ حسن البلاغي النجفي ، المتوفى 1352 وهو من أجزاء كتابه العقود المفصلة المطبوع 1343.

(

254 : رسالة في الغسالة

) لشيخنا الميرزا فتح الله المدعو بشيخ الشريعة الأصفهاني م 1339 رأيتها بخطه عند ولده ويأتي للمؤلف رسالة في قاعدة الطهارة.

(

255 : رسالة في الغسل

) للمحقق السبزواري ، المولى محمد باقر بن المولى محمد

55

مؤمن السبزواري ، صاحب كتاب الكفاية المتوفى 1090 والمدفون بمشهد خراسان ، رأيتها ضمن مجموعة هناك ويأتي له في هذا الجزء رسالة في الغناء رسالة في فضيلة المتعة الفقه بجميع أبوابه.

(

256 : غسل الأموات

) مختصرة ، للشيخ أحمد بن محمد بن أحمد بن إبراهيم آل عصفور الدرازي البحراني ، فرغ من رسالته في الصلاة 1221 ، يوجد ضمن مجموعة من رسائله رأيتها في كتبـ ( السبزواري بالكاظمية ) ونسخه أخرى مع المناسك المختصر ، ضمن مجموعة من رسائل الشيخ عبد الله السماهيجي ، في كتب السيد خليفة.

(

257 : غسل الأموات وصلاتها

) رسالة ، للمدقق الشيرواني ، المولى الميرزا محمد بن الحسن ، صهر المولى محمد تقي المجلسي ، والمتوفى 1099 أو 1098 ذكرها السيد بحر العلوم في الفوائد الرجالية.

(

258 : غسل الجمعة

) للشيخ سليمان الماحوزي م 1121 أولها : [ الحمد لله ملهم الصواب ومسهل الصعاب ] يوجد ضمن مجموعة من رسائله بقلم الشيخ حسين بن محمد بن يحيى بن عبد الله بن عمران ، كتبها لنفسه في 1147 عند الشيخ حسين القديحي المولود 1302 ومر له في هذا الجزء الغراء.

(

259 : غسل الجمعة

) للمولى عبد الله بن الحسين التستري ، المتوفى 1021 يوجد في مجموعة رسائله كتابتها 1068 رأيتها في خزانة ( الشريعة ).

(

260 : غسل الجمعة

) للقاضي نور الله بن شريف الحسيني التستري المرعشي الشهيد 1019 ويأتي له رسالة في وجوب غسل الجمعة وفضل عيد بابا شجاع.

(

261 : رسالة في غسل الجنابة

وإنه واجب نفسي أو غيري ) للشيخ سليمان الماحوزي م 1121 اختار النفسية ، وفرغ منها الخميس ( 16 ـ ج 2 ـ 1105 رأيتها في مجموعة من رسائله في ( مكتبة الخوانساري ) بخط محمد بن سعيد بن محمد بن عبد الله بن حسين المقابي ، فرغ من الكتابة صبيحة الخميس ( 23 ـ شوال 1142 ) ويأتي بعنوان رسالة في وجوب غسل الجنابة كما مر في الشين شجار العصابة في غسل الجنابة ومر للمؤلف في هذه الجزء الغراء.

(

262 : رسالة في غسل الجنابة

وبيان أنه واجب نفسي أو غيري ) للشيخ الإمام

56

معين الدين ، سالم بن بدران المصري المازني ، سقى الله ثراه ، كذا وصفه كاتب النسخة ، وهو الشيخ مهدي بن الحسن بن محمد النيري الجرجاني ، وفرغ من الكتابة 657 ويظهر من دعائه وفاه معين الدين في التاريخ أولها : [ الحمد لله رب سألني بعض الإخوان ] تقرب من مائتي بيت ، والنسخة ضمن مجموعة لطيفة نفيسة عند السيد حسين الهمداني في النجف.

(

263 : رسالة في غسل الجنب

عن الحياض في المسجد ) للميرزا محمد بن سليمان التنكابني ، ذكرها في قصصه ويأتي له في هذا الجزء الفرائد.

(

264 : رسالة في غسل مس الميت

) للسيد أبي الحسن بن محمد إبراهيم النقوي اللكهنوي ، المولود 1298 والمتوفى 1355 ذكرها ولده السيد علي نقي.

(

265 : غسل الميت

) لأبي النضر محمد بن مسعود بن محمد بن عياش السلمي السمرقندي ذكره النجاشي ويأتي له الغيبة فرض طاعة العلماء الفرق بين حلال المأكول وحرامه فضائل القرآن كتاب القبالات والمزارعات كتاب القبلة كتاب القرعة القسامة كتاب قسمة الزكاة قسمة الغنيمة القضاء وآداب الحكم القول بين القولين.

(

266 : الرسالة الغسلية

) في سائر الأغسال وأحكامها بالفارسية توجد عند السيد محمد الموسوي الجزائري بالأهواز ، مكتوب عليها : إنها للمولى محمد جعفرآبادي تاريخ كتابتها في 1264.

(

267 : غش الركينة وغفلة البرية

) للسيد مهدي الكاظمي صاحب غرر الحسينية والدرر الدينية المذكور في ص 38 مطبوع.

(

268 : كتاب الغصب

) لأبي الفضل الصابوني صاحب الفاخر الآتي ذكره ذكره النجاشي.

(

269 : كتاب الغصب

) الاستدلالي للميرزا أحمد بن محمد محسن الفيضي فرغ منه في ج 2 ـ 1271 رأيت النسخة بقلم محمد علي بن الميرزا خليل الخوانساري في 1300 ، في النجف بمكتبة الشيخ هادي كاشف الغطاء ، وأخرى في المكتبة ( التسترية ) ويأتي للمؤلف « الفوائد ».

57

(

270 : رسالة في الغصب

) للسيد محمد جواد العاملي ، صاحب مفتاح الكرامة أوله : [ إذا غصب غاصب خمرا هل يضمنه أم لا أقول هذا متصور على أقسام ] آخره : [ ومن قبيل ذلك دعوى وارث العبد بعد موته رقا مع المولى تم الغصب ناقصا وعلى إتمامه ] يوجد ضمن مجموعة من رسائل المصنف في جامعة طهران كما في فهرسها ويأتي للمؤلف رسالة في القضاء.

(

271 : رسالة في الغصب

) للشيخ حسن بن الشيخ جعفر كاشف الغطاء ، المتوفى بوباء العراق في 1262 ، وليس هي من أجزاء كتابه أنوار الفقاهة ويأتي للمؤلف : الفقه الاستدلالي.

(

272 : كتاب الغصب

) الاستدلالي ، للميرزا حبيب الله الرشتي ( م 1312 ) طبع بإيران في 1322 وهو من مجلدات شرحه على الشرائع كـ «الإجارة » المطبوعة السابقة ذكرها وعنوانه الالتقاط ولذا مر بعنوان الأخير أيضا في ( ج 2 : 285 ) وقد فرغ منه في 1271 ويأتي للمؤلف : القضاء والشهادات كاشف الظلام.

(

273 : رسالة في الغصب

) للشيخ علي أكبر الخوانساري ، تلميذ السيد الأجل السيد محمد كاظم اليزدي ، ولد كما حدثني به في 1300 وتوفي في 1359.

(

274 : رسالة في الغصب

) للسيد محمد الساروي الغروي ، الملقب بثقة الإسلام ، المتوفى 1342 وقف جملة من كتبه لطلاب النجف ، وجعل التولية لولده السيد مرتضى.

(

275 : كتاب الغصب

) للسيد مهدي بن إسماعيل الموسوي الهروي ، المتوفى حدود 1270 ، تلميذ صاحب الجواهر يوجد عند سبطه الحاج ميرزا أبو القاسم بن السيد محمد اللواساني.

(

276 : كتاب الغصب

) للشيخ المرتضى الأنصاري بن المولى محمد أمين التستري الدزفولي النجفي ، المتوفى بالكاظمية 1281 موجود في خزانة الحاج مولى علي محمد نجف آبادي بالنجف ويأتي له قريبا : فرائد الأصول الفوائد الأصولية رسالة في قاعدة لا ضرر « رسالة في قاعدة من ملك القضاء » « القضاء عن الميت » « القضاء والشهادات ».

(

277 : كتاب الغصب

) للشيخ نعمة الطريحي النجفي وهو إلى مبحث موجبات الضمان ،

58

رأيته مع أحكام الأرضين واللقطة والخلل ، بخط المؤلف ، عليها إجازتي صاحبي الجواهر وأنوار الفقاهة له ، في بيت الطريحي بالنجف.

(

278 : غصن مثمر

) في ترجمه أحوال الفيلسوف الفرنسي ولتر ، لاعتماد السلطنة محمد حسن بن علي المراغي ، ألفه باسم ناصر الدين شاه قاجار وغلام حسين معتمد السلطان أوله : [ بسملة طالب حقائق أخبار أمم ودقائق اسرار حكم محب مفخم حكماء ومعتمد السلطان ] يوجد منه نسخه في ( دانشگاه : رقم 1862 ) واحتمل مؤلف الفهرس إنها خط المؤلف ، ضمن مجلد مع هدية البرية في التعرفة الولترية التي هي أيضا بخط المؤلف هذا التي في أحوال الولتر الفرنسي المذكور ( فهرست دانش پژوه : 463 ) ويأتي للمؤلف كاراستره.

(

279 : غصون الأيكة الغروية في الأصول الفقهية

) لايك : الشجر الملتف الكثير ، الواحدة : أيكة ( القاموس ) للشيخ الحاج مولى علي بن الحاج ميرزا خليل الطهراني الغروي ، صاحب الحاشية على رجال أبي علي وغيرها من التصانيف ، وهو شيخ أكثر مشايخنا ولد في 1226 وتوفي 1296 ذكره في إجازته للشيخ محمد علي عز الدين العاملي ويأتي للمؤلف الفوائد الرجالية.

(

280 : الغصون في شجرة بني ياسين

) في أنساب آل الرسول صلى الله عليه وآله وسلم للسيد النسابة نقيب الطالبيين ، الحسين ابن أبي الغنائم ، أول من أسس النقابة للطالبيين ، فجعله المستعين الذي مات 252 نقيبا وأمره بنصب نقباء البلاد ، وهو ابن عمر أمير الحاج بن يحيى المحدث بن الحسين ذي الدمعة بن زيد الشهيد ابن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ع كما ذكر في كتب الأنساب ومنها العمدة ص 264 وحكى في المجلد الرابع من المرشد ص 418 عن جمال الدين القاسمي عن كتاب تحفه الطالب بمعرفة من ينسب إلى أبي طالب.

(

281 : رسالة الغفران

) لأبي العلاء المعري ، أحمد بن عبد الله بن سليمان بن محمد بن سليمان التنوخي ، ولد ( 27 ـ ع 1 ـ 323 ) وتوفي ( 3 ـ ع 1 ـ 449 ) طبعت مرتين والطبعة الثانية في 1294 بمباشرة كامل أفندي الجيلاني ، وأورد سيدنا الحسن الصدر مدارك تشيعه في تأسيس الشيعة ص 104.

59

(

282 : غفلة الوهابية عن الحقائق الدينية

) للسيد مهدي القزويني الكاظمي المولد أوله : [ الحمد لله كما هو اهله ] وللمؤلف غرر الجمان مر في 16 : 38.

(

283 : غلامان

) منظومة فارسية ، للسيد صدر الدين بن السيد مراد التاجيكي ، المتخلص بعيني ، المذكور في ( 9 ـ 781 ).

(

284 : غلبة البرهان على غارة البهتان

) للسيد مهدي الكيشوان الكاظمي المذكور مطبوع ومر للمؤلف الغرر الحسينية والدرر الدينية في 16 : 38.

(

285 : غلبه حيدري

) في ترجمه ( حمله حيدري ) إلى اللغة ( الأردوية ) وطبع مستقلا بالهند كما في بعض الفهارس ورأيت قطعة منه في حرب عمرو بن عبد ود في مجموعة مطبوعة بالهند.

(

286 : غلبه حيدري

) المعروف بـ « مسيب نامه » مقتل الحسين ع ، بلغة الأردو للسيد سجاد علي الهندي في سبع مجلدات ، وطبع رابعها في 1302 بلكهنو.

(

287 : غلط الحديث

) لأبي عبد الله محمد بن عمر الواقدي ، صاحب كتاب الآداب المتوفى 207 عن 78 سنة ويأتي له في هذا المجلد فتوح الإسلام فتوح الأمصار فتوح الجزيرة فتوح الشام فتوح العراق فتوح مصر والإسكندرية الفتوحات.

(

288 : غلط ننويسم

) في بيان بعض الأغلاط المشهورة المتداولة في الفارسية ، لفريدون كار ، طبع بطهران 1333 ش في 167 ص ومر له غزليات شور انگيز شمس.

(

289 : غلطهاى فاحش فرهنگهاي فارسي

) لحسن عميد طبع بطهران في 152 ص ويأتي له في هذا الجزء فرهنگ عميد.

(

290 : الغلمان المغنون

) لأبي الفرج الأصفهاني ، علي بن الحسين الشيعي الزيدي ، صاحب الأغاني المتوفى سنة ست أو سبع وخمسين وثلاثمائة ذكر في فهرس كتبه ، في ترجمته في تاريخ بغداد وغيره وأورده كشف الظنون في الكاف بعنوان كتاب الغلمان ويأتي للمؤلف القيان.

(

291 : رسالة في الغليان

) فارسية للمولى محمد علي القزويني ، أورد عنها الميرزا محمد الأخبارى المقتول 1232 جملة من مفاسد استعمال الغليان وشرب دخانه

60

بعين عباراته الفارسية في كتابه الكبير الموسوم بـ « تسلية القلوب » الحزينة ج 5.

(

292 : غمام الغموم

) للسيد الإمام عز الدين علي بن ضياء الدين أبي الرضا فضل الله ابن علي الحسيني الراوندي ذكره الشيخ منتجب الدين ويأتي له غنية المستفتي.

(

293 : غم از دل بر شيعيان

) كراسة فارسية للمولى حيدر القزويني المعاصر طبع مع مفرح القلوب له.

(

294 : غم حسين

) مراثي له ، بلسان الأردو مطبوع.

(

295 : غم خانه

) ديوان فارسي لپرغم. طبع بتبريز. وتاريخ فراغ الناظم 1280 ، كما في فهرست كتابهاى چاپي فارسي.

(

296 : غمزات الحياة

) لحسين بن علي بن جواد محفوظ العاملي الهرملي الكاظمي ، المذكور في ( 9 ـ 249 ) وهذا جزء من ديوانه التي لكل جزء منها عنوان خاص.

(

297 : غمزة البرهان لنبهة الوسنان

) للميرزا محمد بن عبد النبي النيشابوري الأكبرآبادي ، الأخبارى المقتول بالكاظمية في أحد الربيعين 1232 ذكر بقية نسب جده ، في كتابه ضياء المتقين هكذا : عبد الصانع بن محمد مؤمن بن علي أكبر بن نور الدين علي بن محمد طاهر بن فضل علي بن شمس الدين محمد الوزير الجويني. ونسخه ضياء المتقين ضمن مجموعة ست رسائل كلها له ، جمعها تلميذه محمد رضا بن محمد جعفر الدواني ، في 1243 في ( الرضوية ). قال تلميذه في الفوائد الشيرازية حول غمزة البرهان [ إنه في رد علماء الأصول .. ]. ويأتي للمؤلف قريبا : فتح الباب إلى طريق الحق والصواب فصل الخطاب فلاح المؤمن الفوائد الذهبية قبسة العجول ومنبهة الفحول القسورة قلع الأساس.

(

298 : غمكده

) الملقب بـ « شهادة نامه » منظومة باللغة الأردوية ، في مقتل الحسين ع. للنواب علي محمد خان صاحب المرادآبادي. طبع بلكهنو.

(

299 : الغم والهم

) يوجد نسخه منه في ( دانشگاه رقم 42 ر 2618 ). كما في فهرسها.

(

300 : رسالة في الغناء

موضوعا وحكما ) للمحقق الميرزا أبي القاسم الجيلاني القمي 1231 طبعت في آخر الغنائم في 1327 ويأتي للمؤلف القضاء والشهادات.

(

301 : رسالة في الغناء

وعظم إثمه ) وفيها الرد على المحقق السبزواري صاحب

61

الكفاية ، للمولى إسماعيل بن محمد حسين بن محمد رضا بن علاء الدين محمد المازندراني الأصفهاني الخواجوئي ، المتوفى ( 11 ـ شعبان ـ 1173 ) كما في الروضات. صاحب المائة وخمسين تصنيفا ، ويأتي له قريبا : رسالة في فضل الفاطميين وكون المنتسب بالأم منهم الفوائد الرجالية.

(

302 : رسالة في الغناء

) وهو في تحريم الغناء ، للمولى محمد باقر بن محمد مؤمن السبزواري ( م 1090 ) عده الشيخ الحر في مقدمه الثانية من تحرير الوسائل من الكتب المأخوذة عنها. ويوجد نسخه منها في ( سپهسالار ) كتبت في بلدة گرگان في 1099. أوله : [ الحمد لله الذي أوضح لنا سبيل .. ] ونسخه في ( دانشگاه رقم 3514 ) أوله : [ ولا خلاف عندنا في تحريم الغناء في الجملة ، والاخبار الدالة عليه متظافرة .. ] وآخره : [ تمت الرسالة المنسوبة إلى .. محمد باقر الخراساني في سنة 1097 ] كما في فهرسا تلك المكتبات. ومر للمولى محمد باقر الغسل في 16 : 54.

(

303 : رسالة في الغناء

) للسيد محمود الخوانساري ، مؤلف الرسالة في الغيبة الآتي ذكره ، يوجد ضمن مجموعة من رسائل المؤلف في مكتبة جامعة طهران ، كما في فهرسها ص 1892. أولها : [ ومن المحرمات في الشريعة الغناء ، وتوضيح الحال في هذا المجال يتوقف على التكلم في مقامات ثلاثة : الأول في الموضوع والثاني في الحكم والثالث فيما استثني من الحكم.

(

304 : الغناء

) أو الغنى والمنى ، لأبي المنصور حسين بن نوح القمري ، أستاذ الشيخ أبو علي سينا ، طبيب بلاط الأمير منصور الساماني ، ومؤلف علل العلل وغيرها. وهو يشتمل على ثلاث مقالات ، المقالة الأولى في الأمراض الحادثة من القرن إلى القدم ، المقالة الثانية في العلل الظاهرة ، المقالة الثالثة في الحميات. أوله : [ الحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين ولا عدوان الا على الظالمين .. ] وآخره : [ قال أبو منصور مؤلف هذا الكتاب قد دخلت إلى هذا المكان .. وفيما أتيت به من تلك النسخ غنية عن الرجوع إلى القربانيات ، والله الذي ألهمني هذا العلم وهداني إليه ، قد فرغت من كتابته بالخير والعافية ]. يوجد نسخه منه في مكتبة المعارف العامة بطهران كما في فهرسها العبد العزيز جواهر الكلام ج 1 ـ ص 166. ورأيت منه نسخه في

62

( المجلسي : 4343 ) ويوجد نسختين منه في ( پزشكى : 196 و 197 ) بخط القرن العاشر أو الحادي عشر.

(

305 : رسالة في الغناء

) تأليف محمد رسول الكاشاني ، وهو في تحريم الغناء ، أوله : [ الحمد على السراء والضراء والشكر في الشدة والرخاء .. ] كتب في قزوين بخط مجيد بن عبد الله التنكابني في 1268 يوجد في ( سپهسالار ) كما في فهرسها.

(

306 : رسالة في الغناء

) للشيخ أبي المجد آقا رضا الأصفهاني 1361 ، عبر عن نفسه بعبد المنعم بن عبد الله ، رأيت النسخة المنقولة عن خطه. ومر له في هذا الجزء غالية العطر في حكم الشعر في ص 2.

(

307 : رسالة في الغناء

) في ألف وخمسمائة بيت ، للميرزا عبد الرزاق بن علي رضا بن عبد الحسين القزويني الأصل الأصفهاني المولد ، الحائري والهمداني المسكن ، الشهير بالواعظ الحائري ، المعاصر المولود 1291 ويأتي له فصل الخطاب في تنقيح الحجاب.

(

308 : رسالة في الغناء

) للآقا محمد علي الكرمانشاهي نزيل طهران المتوفى 1269 ، أولها [ أحمد لله على نواله ] فرغ منها أواخر محرم 1263 رأيت النسخة بخطه عند حفيده الحاج آقا أحمد بن الحاج آقا هادي في طهران.

(

309 : الغناء

) في شرح المغني في النحو. للسيد المحدث الجزائري ، السيد نعمة الله م 1112. ذكره في آخر كتابه الأنوار النعمانية. ومر للمؤلف غاية المرام في شرح تهذيب الأحكام في 16 : 18.

(

310 : رسالة في الغناء

) للمولى نظر علي الفقيه الأصولي الطالقاني الطهراني ، المتوفى بمشهد خراسان 1306 ، وكان تلميذ العلامة الأنصاري ، طبعت مع كتابه مناط الأحكام. ويأتي للمؤلف كاشف الأسرار.

(

311 : رسالة في الغناء وتحليله

) للمحقق الفيض الكاشاني. أحال إليه السيد ماجد البحراني في كتابه إيقاظ النائمين 2 ـ 505 الذي هو أيضا في هذه المسألة.

(

312 : رسالة في الغناء

) أولها : [ بسم الله وله الحمد. الصوت ، قال الشيخ الرئيس إنه كيفية تحدث من تموج الهواء المنضغط بين قارع ومقروع .. ] اختار فيه قول

63

المحدث الفيض في تجويز الغناء ، رأيته ضمن مجموعة من رسائل المؤلف ، وهو الشيخ محمد هادي الطهراني المتوفى 1321. ويأتي له قريبا : فوائد متفرقة.

(

313 : غناء الأديب في شرح مغني اللبيب

) للمولى علي أصغر بن علي أكبر البروجردي ، نزيل طهران ، المولود في 1231 كما في ترجمته في آخر نور الأنوار له المطبوع. وطبع معه ضياء النور له ، الذي نظمه في 1276. ونسخه غناء الأديب عند الشيخ أحمد بيان الواعظين الأصفهاني ، تاريخ كتابتها في شعبان 1277. وقال : هو والد المولى مهدي البروجردي. ويأتي للمؤلف في هذا الجزء فارق الحق فرائد الشريعة فيض الرضا.

(

314 : غناء الأديب في فهم مغني اللبيب

) للحاج محمد نجف الكرماني المشهدي ، العارف مشربا والأخبارى طريقة ، المتوفى هناك في اثنين وتسعين ومائتين وألف. ذكره في المآثر والآثار ص 173 ومطلع الشمس.

(

315 : غناء الأديب في فهم مغني اللبيب

) للمولى محمد مهدي بن علي أصغر القزويني المتوفى 1129 صاحب ذخر العالمين المذكور في 10 : 9. يوجد نسخه منه في مكتبة شاه عبد العظيم بري ( رقم 140 ) ونسختان منه في ( سپهسالار. 233 و 2331 ) لكن اسمها هناك إغناء الأديب كما في فهرسها 3 : 176.

(

316 : الغناء والإسلام

) في إثبات حرمته وحرمة القمار بالشطرنج وغيره ، بلغة أردو للسيد راحت حسين الرضوي الكوپال پوري ، ذكر في فهرس تصانيفه. ويأتي للمؤلف فلسفة دعاء.

(

317 : غنائم الأيام فيما يتعلق بالحلال والحرام

) فقه استدلالي للمحقق الميرزا أبي القاسم الجيلاني القمي 1231 ، طبع مع رسائل عديدة له في طهران 1319. أوله : [ الحمد لله الذي أنقذنا من شفا جرف الهلكات .. ] مرتب على أربعة أقسام ، لكنه ما خرج من قلمه الا القسم الأول في العبادات ، من الطهارة والصلاة والزكاة والخمس والصوم والاعتكاف ، لكن من انضمام جملة من رسائله في سائر أبواب الفقه ، كأنه صار كتابا جامعا لأبواب الفقه بأسرها. ويوجد نسخه مخطوطة منها في مكتبة المعارف العامة بطهران ، كما في فهرسها لجواهر الكلام ( ج 1 ص 92 ) ، وذكر

64

اسمها غنائم الأيام في مسائل الحلال والحرام ويأتي للمؤلف القضاء والشهادات.

(

318 : غنائم الدهر في أحكام أيام الأسبوع والشهر

) هو نظير الاختيارات للحاج ميرزا أحمد بن كربلائي بابا الأردبيلي المعاصر ، المولود في 1294.

(

319 : غنائم العارفين في تفسير القرآن المبين

) على مذاق أهل العرفان. للمولى محمد علي بن محمد البرغاني المعاصر ، وهو أخ المولى محمد تقي الشهيد في 1263. ذكره في أول كتابه لسان العارفين المؤلف في 1239 والمطبوع ببمبئي في 1306. ويأتي للمؤلف فردوس العارفين.

(

320 : غنچة باز في شرح گلشن راز

) نظما مستزادا بآخر كل مصرع من مثنوي گلشن راز أوله بعد الخطبة :

به نام آن كه جان را فكرت آموخت * * * قباى عاشقى بر قامتم دوخت

چراغ دل بنور جان بر افروخت * * * سراپا جان ودل سوخت

زفيضش هر دو عالم گشت ، روشن * * * يكى جان ويكى تن

زفضلش خاك آدم گشت گلشن * * * زهى مأوى ومسكن

وله خطبتان ، عربية وفارسية. للسيد حسين بن السيد محمد رضا. فرغ منه في المحرم 1308 وأهداه إلى الميرزا علي أصغر خان الصدر الأعظم أتابك إيران. والنسخة في ( الرضوية ) كما في فهرسها ج 4 ـ 212. ومن شروح گلشن راز شرح نوربخش البدخشاني ، وشرح السيد مير مخدوم شهيد عشق حق.

(

321 : غنچة راگ

) فارسي ، لمحمد مردان علي خان. طبع بنولكشور بلكهنو 1889 م في 70 ص.

(

322 : غنچة شباب

) لمحمد بن عبد الغفار القارنه اي الأصفهاني المعاصر ، المتخلص ( قطبي ) المذكور ( 9 ـ 884 ).

(

323 : غنچه ها

) فارسي لأحمد شهناز ، المذكور في ( 9 ـ 559 ( طبع بطهران في 40 ص.

(

324 : غنچه هاى جوانى

) لعلي درودگر المتخلص بآرام المعاصر. مطبوع.

(

325 : الغنية

) لمحيي الدين عبد القادر بن موسى بن عبد الله الگيلاني الحسني ، المذكور

65

في ( 9 ـ 1016 ) ويأتي له في هذا الجزء فتوح الغيب الفيوضات الربانية والفتح الرباني.

(

326 : غنية الأديب في شرح مغني اللبيب

) للشيخ درويش علي بن الحسين بن علي بن محمد البغدادي الحائري. وصفه في كشف الحجب بالمعاصر ، وقال : [ إنه أورد فيه عند كل بيت بعض أبيات القصيدة أو تمامها وأتى بتحقيقات خلت عنها كتب الأصحاب أوله : الحمد لله الذي جعل العربية مفتاحا للعلم إلى فهم معاني السنة والكتاب وفضل لغة العرب على سائر اللغات لاشتمالها على لحن الخطاب .. ] أقول : وقد ترجمه ولده الشيخ أحمد في كتابه كنز الأديب وقال : [ إنه ولد ببغداد حدود 1220 وتوفي بمسكنه الحائر في 1277 ودفن بالصحن قرب باب الزينبية والغنية هذا في ثلاث مجلدات كبار .. ] أقول : المجلد الأول ينتهي إلى حرف العين ، فرغ منه في 17 صيام 1256. والمجلد الثاني من حرف العين وينتهي بآخر بحث كل من حرف الكاف. رأيته عند الشيخ محمد ( السماوي ) نسخه عليها تملك ميرزا محمد الهمداني ، عنوانه ( قوله قوله ). ويأتي للمؤلف قبسات الأحزان القصائد الكثيرة.

(

327 : غنية الأديب في شرح منطق التهذيب

) فارسي مبسوط. للشيخ محمد مفيد بن محمد حسين ، والد الحكيم محمد حسين والمولى محمد سعيد المعروف بحكيم كوچك القميين. ذكر في ديباجته بالعربية : أنه لما دخل أصفهان صادفه الأخ الأعرج الحاج عبد العلي التاجر الشيرازي والتمس هو شرحه فأجاب مسئوله. والموجود منه إلى مباحث الكليات في أربعة آلاف بيت ، كتب جملا من التهذيب بالحمرة ثم شرحها مفصلا بالفارسية ، يوجد عند بعض الطلبة في النجف ، وقد ترجمت المؤلف في الروضة النضرة.

(

328 : غنية الأنام في معرفة الساعات والأيام من أخبار أهل البيت عليهم السلام

) للمحقق الفيض الكاشاني ، المولى محمد بن مرتضى المدعو بمحسن ، المتوفى إحدى وتسعين وألف ، والمذكور في ( 9 : 853 ) ويسمى أيضا من لا يحضره التقويم أوله : [ الحمد لله الذي كور الليل على النهار وكور النهار على الليل .. ] فرغ منه أوائل ذي القعدة 1205. مرتبا على مقدمه ومقالتين وخاتمة في سبعمائة بيت. كتبه أوائل

66

صباه كما في فهرست تصانيفه ، ويظهر من تاريخه في فهرسه أن عمره في 1090 كان ثلاث وثمانون سنة وقال في تاريخه :

چون مؤلف نوشتن آخر كرد * * * عقل تاريخ ختم ظاهر كرد

هر كه پرسيد چيست تاريخش * * * گفت بشمار اينكه آخر كرد

يعني كلمة ( آخر كرد ). ونسخه كتابتها في 1108 عند المولوي حسن يوسف بن أحمد ميرزا الكشميري الحائري الأخبارى. المقدمة في بيان الاختلاف في الأيام والشهور والسنين ، عند أهل الشرع والروم والفرس والمنجمين. والمقالة الأولى في الاخبار المروية في مطلبين : أولهما ما ورد من اختيارات الأيام في ثلاثة فصول ، أيام الفرس والأيام العربية وأيام الأسابيع. والمطلب الثاني فيما ورد بالنسبة إلى الأعمال والحوائج في الأيام والساعات. والمقالة الثانية في أحكام النجوم يذكرها بالنظم الفارسي. والخاتمة في ساعات الاستخارة. ونسخه عند السيد شهاب الدين بقم ، ونسخه عند الشيخ مهدي شرف الدين بخط محمد أمين المقدمي ، فرغ منه في جمعه صفر 1151 ، ونسخه منه في ( الرضوية ) منضمة إلى قبسة العجول ونسخه أخرى في ( دانشگاه : 2 / 1398 ) منضمة إلى كبرى للمير سيد شريف تاريخ كتابتها 1057. ويأتي قريبا : فرائد ذات الفوائد فهرس العلوم فهرس تصانيف الفيض قرة العيون في أعز الفنون الكلمات الطريفة القضاء والقدر.

(

329 : غنية السائل في أجوبة المسائل

) فارسي مطبوع. لممتاز العلماء السيد محمد تقي ابن سيد العلماء السيد حسين بن السيد دلدار علي النقوي النصيرآبادي اللكهنوي ، المتوفى 1289. ويأتي له غوث اللائذ وعون العائذ الفرائد البهية في شرح الفوائد الصمدية قطع اليد.

(

330 الغنية الطبية في الأمراض المعدية

) للشيخ عبد العزيز بن محمد حسن ، ابن أبي طالب الطبيب ، المتوفى في أرض طوس ، والمهاجر إلى عراق العرب خوفا من بعض ملوك إيران. نسخه منه بغير تاريخ عند الميرزا محمد الخليلي. ذكره لي عبد الزهراء بن محمد حسين بن الشيخ أحمد بن الشيخ حسن ميرزا بن الميرزا مسيح بن عبد العزيز المؤلف.

67

(

331 : غنية الطالب في نسب آل أبي طالب

) للسيد النسابة أبي طالب إسماعيل بن الحسين بن محمد بن الحسين بن أحمد بن محمد بن عزيز بن الحسين بن أبي جعفر محمد الأطروش بن علي بن الحسين بن علي بن محمد الديباج بن جعفر الصادق ع المروزي العلوي الحسيني المولود في 572 ذكره ياقوت ، وقد اجتمع به بمرو في 614 وقال : [ هو مجلد لطيف ] ويأتي له في هذا الجزء الفخري.

(

332 : غنية الطلاب

) أرجوزة في الأسطرلاب ، للشيخ محمد بن الشيخ طاهر بن الشيخ حبيب العقيلي السماوي المعاصر ، المتوفى 1370 في 150 بيتا وهو صاحب المكتبة النفيسة التي تفرقت بعد وفاته ويأتي له في هذا الجزء فرائد الأسلاك في هيئة الأفلاك قرط السمع في الربع المجيب.

(

333 : غنية الطلاب

) في الإباحة والتخيير المستفاد من الصيغة والعاطف للمولى محمد مهدي بن علي أصغر القزويني ، المعاصر للشيخ الحر العاملي كما ذكره ويأتي للمؤلف في هذا الجزء فهرست الكافية.

(

334 : غنية الطلاب وغاية المسئول للإعراب

) أرجوزة في علم الإعراب للسيد جعفر ابن محمد بن جعفر بن راضي بن الحسن الأعرجي الكاظمي ، المتوفى 1332 أوله :

يقول جعفر الحقير الأعرجي * * * أحمده والعفو منه أرتجي

وله شرحه الموسوم بـ « تنقيح » كما مر ، فرغ من نظمه في طهران 1294.

(

335 : غنية العابد ومنية الزاهد

) للشيخ الإمام أمين الإسلام ، أبي علي الفضل بن الحسن بن الفضل الطبرسي المفسر ، المتوفى سنة ثمان وأربعين وخمسمائة أو بعدها بأربع سنين ويأتي للمؤلف قريبا : الفائق الكاف الشاف من كتاب الكشاف.

(

336 : الغنية عن الحجج والأدلة

) للسيد جمال الدين أبي القاسم عبد الله بن علي بن زهرة بن أبي المواهب علي بن أبي سالم محمد الحسيني الحلبي ، أخي السيد أبي المكارم حمزة بن علي بن زهرة صاحب غنية النزوع الآتي ذكره رواه مع سائر تصانيفه عنه ولده السيد محيي الدين أبو حامد محمد بن أبي القاسم ، كما في الأمل وفي نظام الأقوال : أنه ولد في ذي الحجة 531.

(

337 : الغنية في إبطال الرؤية

) لميرزا محمد بن عبد الوهاب بن داود الهمداني الكاظمي ،

68

إمام الحرمين ، المتوفى حدود 1303 أوله : [ الحمد لله الملك الجبار ، الذي لا تدركه الابصار ] يوجد ضمن مجموعة من رسائله عند ( السماوي ) ويأتي للمؤلف في هذا الجزء فصوص اليواقيت في نصوص المواقيت.

(

338 : الغنية في مهمات الدين

) للسيد حسين بن السيد السعيد حسن بن أحمد بن سليمان الموسوي الغريفي البحراني ، أعبد أهل زمانه وأفضلهم وأزهدهم ، كما قاله الشيخ سليمان بن عبد الله الماحوزي ، في رسالته تاريخ علماء البحرين وقال : [ إن النسخة عندي وفيه من الفوائد ما ليس في غيره من تأليفاته ، الا أنه لم يتمه بل بلغ إلى كتاب الحج ] أقول : وترجمه في السلافة فراجع ، ومرت الحاشية عليه في الحواشي ، وفي خلاصة الأثر في أعيان القرن الحادي عشر : أنه توفي سنة إحدى وألف وكذا في السلافة ورثاه أستاذه أبو سليمان الشيخ داود بن أبي سافير البحراني.

(

339 : غنية القاصدين في معرفة اصطلاحات المحدثين

) للشيخ الشهيد ، زين الدين ابن علي بن أحمد العاملي ، المستشهد في 966 صرح به في آخر شرح درايته الموسومة بداية الدراية ومر تحفه القاصرين في معرفة اصطلاحات المحدثين لابن أبي جمهور ويأتي له في هذا الجزء فتاوي الإرشاد فتاوي الشرائع فتاوي المختصر النافع فتوى الخلاف من اللمعة الفوائد الملية في شرح الرسالة النفلية فوائد في الدراية فهرست تمهيد القواعد رسالة في القصر.

(

340 : غنية الكاتب ومنية الطالب

) رسالة فارسية في آداب الكاتب وديوان الرسائل ، لحسن بن عبد المؤمن الخوئي طبع باهتمام عدنان صادق الأرزي بانقرا ، من منشورات كلية الإلهيات بها 1963 م في 46 ص مع رسوم الرسائل ونجوم الفضائل للمؤلف.

(

341 : غنية المتعبد

) في الأدعية والأذكار للسيد محمد المدعو بحاج آقا بن عبد الفتاح ابن المير محمد يوسف بن عبد الفتاح الطباطبائي التبريزي ، وهو الجد الأمي للسيد محمود بن علي المعاصر التبريزي المتوفى بالنجف في 1338 موجود بخطه عند سبطه السيد شهاب الدين بن السيد محمود المذكور بقم ، وعليه تقريظ أساتيذه صاحبي الضوابط والفصول وأنوار الفقاهة بخطوطهم.

(

342 : غنية المسافر عن المنادم والمسامر

) في فوائد وأخبار ونوادر وأشعار للسيد

69

نور الدين علي بن علي الموسوي العاملي م 1061 أو 1068 صاحب الغرر الجامع المذكور في ص 37 يظهر من إجازته للشيخ صلاح بن عبد الكريم البحراني وذكره السيد ضامن بن شدقم في ترجمته أيضا.

(

343 : غنية المستفتي

( المستغني ) ومنية ( متمنى ) المنتهى ) للسيد عز الدين علي الراوندي الحسيني صاحب غمام الغموم المذكور في ص 60 ذكر في الدرجات الرفيعة والرياض.

(

344 : غنية المكلفين في أصول الدين

) هو متن هداية الطالبين الآتي ذكره.

(

345 : غنية المنجمين

) لأبي سعد بن منصور بن علي البندار الدامغاني ، المعاصر لملك شاه السلجوقي ، ألفها في 507 في سبع مقالات والنسخة الموجودة عند ( فخر الدين ) ، كتبت في القرن الحادي عشر.

(

346 : غنية النزوع إلى علمي الأصول والفروع

) للسيد عز الدين أبي المكارم حمزة بن علي بن زهرة بن أبي المواهب علي بن أبي سالم محمد بن أبي إبراهيم محمد بن أبي علي أحمد بن أبي جعفر محمد بن أبي عبد الله الحسين بن أبي إبراهيم إسحاق الموعق بن الإمام الصادق ع ، الحسيني الحلبي ، المتوفى بحلب في 585 وكانت ولادته في 511 بين فيه الأصولين والفروع مرتب على ثلاثة أقسام ، ثالثها في التكليف السمعي أول القسم الثالث [ الحمد لله على ما وفقه من الهداية ويسره من المعرفة والدراية ] وطبع مع النهاية والجواهر ونكت النهاية وغيرها ، ونسخه منه في ( سپهسالار ) وعند ميرزا فضل الله شيخ الإسلام الزنجاني ، عليها إجازة تلميذ المصنف ، وهو الشيخ معين الدين سالم بن بدران بن علي المازني المصري ، كتب الإجازة في 629 للمحقق الخواجة نصير الدين الطوسي ، وصرح في الإجازة بأنه يروي الكتاب عن مصنفه ، وعلى النسخة خط المحقق الطوسي أيضا ويأتي للمؤلف قبس الأنوار في نصرة عترة الأطهار ويأتي معتقد الإمامية ولعله ترجمه له.

(

347 : غنيمت

) أو نيرنگ عشق مثنوي فارسي ، لمحمد أكرم الملتاني الهندي ، المتوفى 1100 ، المذكور في ( 9 ـ 793 ) طبع مكررا بالهند في 92 ص.

(

348 : الغنيمة

) رسالة علمية فارسية في العبادات للحاج مولى محمد بن عاشور

70

الكرمانشاهي ، الرئيس المرجع بطهران في عصر فتح علي شاه والنسخة بخطه لكنها غير مرتبة في كتب حفيده ، الشيخ جعفر ( سلطان العلماء ) ويأتي له رسالة في القرض.

(

349 : غنيمة الحجاز في حل الألغاز

) في حل حديثين ، أحدهما عن علي ع [ / هل رأيت في الدنيا رجلا ] والثاني حديث [ رأس الجالوت مع الرضا ع ]. للمولى محمد بن الحسن المشهدي ، المعروف بالحاج مولى محمد بن الحاج محمد حسن المشهدي الطوسي ، المتوفى 1257. كتبه في سفره إلى الحجاز. وفرغ منه في 1224. وله شرح الدرة وقال الفاضل البسطامي في فردوس التواريخ : [ أن له في حل الاخبار المشكلة ثلاث مجلدات .. ].

(

350 : غنيمة السفر

) في ترجمه الشيخ جعفر التستري. للميرزا عبد الوهاب بن داود الهمداني الكاظمي ، الملقب بإمام الحرمين ، المتوفى بعد 1303 حدود 1304. ذكر نسبه : أنه جعفر بن الحسين بن الحسن بن علي التستري ، وقال : [ استجزت منه فكتب لي إجازة ذكر فيها أن المجاز أولى بالاستجازة منه ـ إلى قوله : مادة تاريخ وفاته كواكب قد نثرت ] إشارة إلى واقعة ليلة وفاته من تناثر النجوم. وعد من أساتيذه الشيخ علي بن جعفر كاشف الغطاء. وصاحب الجواهر والشيخ الأنصاري ، أوله : [ سبحان الذي أسرى بعبده فدنى فتدلى .. ] وفي آخره ذكر تاريخ بعض مشايخ نفسه أيضا ، مثل الحاج ميرزا أبي القاسم بن كاظم الموسوي الزنجاني المتوفى 1292 ، والحاج مولى محمد بن أحمد النراقي المتوفى 1297. والنسخة بخطه في مجموعة في خزانة الشيخ علي كاشف الغطاء ، ونسخه أخرى عند الشيخ مهدي بن الشيخ محمد بن المولى جعفر شرف الدين التستري ، فرغ منه في 23 ـ ع 1 ـ 1303 وهي بخط محمد علي ، فرغ من الكتابة في 13 رجب 1303. وقد طبع بأهواز في 1369.

(

351 : غنيمة العباد ليوم المعاد

) فارسي في المعاد ، للمولى محمد علي بن الميرزا محمد شفيع الجيلاني الغروي المسكن ، في مقدمتين ومقالة ، وأربع وعشرين بابا وخاتمة. المقدمة الأولى في وجوب الاعتقاد بالمعاد والقيامة. والثانية في معنى المعاد وأقوال المتكلمين فيه. والباب الأول في معنى الموت وحقيقته. رأيته عند كتبي في النجف ، ومؤلفه من المعاصرين ، ومن تلاميذ الحاج ميرزا حبيب الله الرشتي ، وألفه بأمر أستاذه

71

كما صرح في ديباجته. أوله : [ ستايش با نيايش صاحبان دانش وبينش .. ].

(

352 : غنيمة المعاد في شرح الإرشاد

) في أربعة عشر مجلدا ، للحاج مولى محمد صالح البرغاني القزويني ابن الآغا محمد البرغاني ، وأخي الحاج مولى محمد تقي الشهيد. موجود في كربلاء في خزانة عند أحفاده ، ورأيت خمس مجلدات منه عند السيد محمد علي هبة الدين الشهرستاني ، ومجلده الثامن في الحج في كتبـ ( الطهراني بكربلاء ). وتاريخ كتابة مجلد الحج في 1244 ومجلده العاشر في الإجارة أيضا في كتبـ ( الطهراني بكربلاء ) كتابته في 1246 ، ومجلده الثاني عشر في العتق ، فرغ منه في 1237 ـ أيضا في كتبه ، وكذا مجلده الثالث عشر في الميراث في كتبه أيضا. وعند السيد محمد الكوه كمري أيضا مجلدات 1 و 2 و 3 و 4 و 11 و 12 و 13 و 14. ومجلد النكاح منه إلى آخر اللعان موجود عند الشيخ هادي كاشف الغطاء. كتابته في 1246. وحادي عشرة من النكاح إلى آخر الأطعمة ، فرغ من كتابته 1245 في مدرسة السيد ( اليزدي في النجف ) ، وعليه حواشي ( منه ) كثيرا. أوله : [ الحمد لله المتفضل لتذكرة الأنام بتهذيب خلاصة منتهى مبادئ الأعلام .. ] وهو شرح مزج ، فرغ من الثاني المنتهي إلى ما يصلى فيه في 1225 ومن الرابع وهو إلى آخر الصلاة عاشر جمادى الثانية في 1227. وفرغ من الرابع عشر وهو آخر الجميع في 1242. والأربعة الأخيرة كلها في مجلد كبير.

(

353 : غوالي سبائك المقال في نبذ من علم الرجال

) للشيخ جواد بن الشيخ حسن مطر الخفاجي النجفي ، المولود بها في 1308. مرتب على مقدمه في التعريف والموضوع والغاية ، وثلاثة مقاصد. أولها : أصحاب الإجماع. وثانيها العدة. وثالثها الثقات ، وخاتمة في بعض مشايخ الإجازات.

(

354 : غوالي اللآلي العزيزية في الأحاديث الدينية

) كما صرح بهذا الوصف فيه. للشيخ محمد بن علي بن إبراهيم بن أبي جمهور الشيباني الأحسائي ، المتوفى أوائل القرن العاشر. واختلف في أنه بالعين المهملة أو المعجمة ، والمشهور الأخير ، الا أن شيخنا النوري كان مصرا على الإهمال ، ولذا كررناه في ( 15 : 358 ) وهو مرتب على مقدمه وبابين وخاتمة. قال المحدث البحراني صاحب الحدائق : [ إن بعض مشايخنا لم يعتمد

72

عليه لخلطه الغث بالثمين ] أول الموجود في الخزانة ( الرضوية ) [ الحمد لله الذي أعلى أعلام العلماء الأعلام ووفقهم بطريق الدراية والرواية لتبيين معالم الإسلام .. ]. ومر شرحه للمحدث الجزائري كما مر في العين : أن شيخنا النوري بسط القول في اعتباره في خاتمة المستدرك وعلى نسخه ( المشكاة ) حواشي كثيره. ويأتي للمؤلف قريبا. الفصول الموسوية في العبادات الشرعية قبس الاقتداء والاهتداء كاشفة الحال عن أحوال الاستدلال.

(

355 : غوث الأمة في إثبات الغيبة

) للسيد حسن بن الحسين اليزدي م 1338 ، صاحب برهان المتقين المطبوع أحال إليه فيه ، وذكره في آخر كتابه فلاح الإيمان الآتي ذكره.

(

356 : غوث العالم في حدوث العالم ورد أدلة القائلين بالقدم

) للشيخ مهذب الدين أحمد بن عبد الرضا. أوله : [ أما بعد فيقول الجاني .. ]. ذكر فيه اسمه واسم الرسالة كما ذكر ، وهو في مجموعة من تصانيف المصنف المذكور. وقد فرغ من بعضها في 1077 في خزانة الشيخ هادي بن الشيخ عباس آل كشف الغطاء. ويأتي قريبا فائق المقال الفلكية في الهيئة القيافة.

(

357 : غوث اللائذ وعون العائذ

) فيما أنشأه من الأدعية والمناجاة بالعربية ، للسيد محمد تقي النقوي اللكهنوي 1289. يوجد في خزانة كتبه. ومر للمؤلف غنية السائل في أجوبة المسائل في ص 66.

(

358 : الغوغا

) من أصناف الأمة من المرجئة والقدرية والخوارج ، في المتعة والرجعة والمسح على الخفين وطلاق التقية. لأبي يحيى الجرجاني. حكاه النجاشي في باب الكنى عن الكشي ، وقال : [ إنه كان من الحشوية ثم رزقه الله هذا الأمر ].

(

359 : غوغاي تخلية ايران

) في وقايع شمال ايران بعد الحرب العالمية الثانية. فارسي ، لمحمد خان ملك اليزدي. طبع بطهران 1326 ش. في 159 ص.

(

360 : غوغاي جمهوري

) فارسي ، لحسين كوهي كرماني المذكور في ( 9 ـ 926 ) طبع بطهران.

(

361 : غوغاي ژوئيه

) أصله لارسكين كالدول ، ترجمه ( بالفارسية ) رضا سيد حسيني.

73

طبع في 184 ص.

(

362 : غوغاي شهوت

) أصله لديانا لاندلس ، والترجمة ( الفارسية ) لرضا عزيزي. طبع بطهران على قطع صغير في 48 ص.

(

363 : غوغاي طهران

) لعبد الله حكيم عراقي طبع بطهران ويأتي قلندر ودرويش.

(

364 : غوغاي نفت

) مجموعة مقالات فارسية في هذا الباب لرحيم زهتاب فرد طبع بطهران ثانيا 1333 ش في 328 ص.

(

365 : غياث خشت مال

) رواية فارسية ، لعبد الله ناهيد ، مطبوع بطهران.

(

366 : غياث سلطان الورى لسكان الثرى

) في قضاء ما فات من الصلوات عن الأموات للسيد رضي الدين علي بن موسى بن طاوس ، الحسيني الحلي الداودي ، المتوفى أربع وستين وستمائة قال السيد في إجازاته : [ بلغت فيه الغايات ] وذكر في موضع آخر من إجازاته سبب تورعه عن الفتوى وتصنيف الفقه سوى هذا الكتاب ونقل الشهيد في الذكرى جملة من الأحاديث في قضاء الصلوات عن غياث سلطان الورى هذا ، وينقل عنه أيضا في البحار وهو غير المواسعة والمضايقة الذي أورده بتمامه المولى محمد أمين الأسترآبادي في الفوائد المدنية المطبوع بإيران في 1321 ويعبر عنه في كثير من المواضع برسالة المواسعة والمضايقة كما عبر به الخياباني في آخر وقايعه ، ورأيت بعض نسخه الخطية أيضا ، منها عند ( السماوي ) ويأتي للمؤلف قريبا : فتح الأبواب بين ذوي الألباب فتح المحجوب الفتن والملاحم فرج المهموم فرحة الناظر وبهجة الخاطر فلاح السائل ونجاح المسائل « القبس الواضح ».

(

367 : غياث اللغة

) فارسي في اللغة الفارسية للمولى غياث الدين محمد بن جلال الدين بن شرف الدين المصطفى آبادي الرامپوري ، فرغ من تأليفه 1242 وطبع مكررا ، منها في بمبئي 1277 على الحجر ، ومنها في 1904 م مع منتخب اللغة وچراغ هدايت مع حواشي من سراج الدين علي خان ويأتي للمؤلف كاشف الأسرار.

(

368 : غياثية

) فارسي في الطب ، لنجم الدين محمود بن صائن الدين إلياس الشيرازي ، المتوفى 730 ألفه باسم غياث الدين يستدر بن جرغوتاي ، في أربع مقالات المقالة الأولى في 17 بابا والثانية في 59 بابا والمقالة الثالثة على ترتيب الحروف في 28 بابا

74

والمقالة الرابعة في 22 بابا يوجد نسخه منه في ( دانشگاه : 4860 ) كما في فهرسها ، تاريخ كتابتها 9 رمضان 927 ويوجد منها خمس نسخ في ( پزشكى ) أقدمها كتابة ( رقم 180 ) غير مؤرخة ترجع إلى القرن التاسع أو العاشر وفي نسخه ( 2 ر 181 ) أنه ألف باسم أتابك جهان پهلوان وهو أبو جعفر محمد بن إيلدكز ذكره ( أيوانف ) في فهرست مكتبة بهار وقال إن في نسخه نسب إلى جاماسب الحكيم ، وفي نسخه عبر عن الكتاب بـ « ترجمه شرح أسباب » لابن سينا ، راجع در باره نسخه هاى خطي 3 : 318 ) أوله [ بسملة سپاس خداوندى را كه ذات أو به هيچ ذات نماند وصفات أو به هيچ صفات نماند ].

(

369 : الغياثية

) لمحمود بن محمد بن قوام القاضي الهروي ، وهو ترجمه وشرح لـ ( الملخص ) للچغميني ، ألفه باسم غياث الدين السيد أحمد الهروي ، في مقدمه ومقالتين أوله : [ شكر وسپاس نامعدود وستايش نامحدود حضرت آفريدگار را است ] يوجد نسخه منه في مكتبة ( سنا : 2253 ) تاريخ كتابتها 982 كما في در باره نسخه هاى خطي 2 : 237.

(

370 : غياض الوادي ورياض النادي

) كتاب أدبي تاريخي للشيخ قاسم بن الشيخ حسن محيي الدين صاحب الشعر المقبول ألفه في 1347 ، فيه آثار الشيخ عبد الحسين محيي الدين المتوفى 1295 وما وقع من المطارحات بينه وبين الشيخ وادى من مديحه له ورثائه إياه ، فيه ترجمه العالم الشيخ وادى آل شفلح وبعض قصصه.

(

371 : كتاب الغيبة

) في غيبة الحجة لأبي إسحاق إبراهيم بن إسحاق الأحمري النهاوندي ، يرويه عنه النجاشي بواسطتين ، وسمع منه القاسم بن محمد الهمداني في تسع وستين ومائتين ، كما ذكره النجاشي.

(

372 : رسالة في الغيبة

) في حكم اغتياب المؤمن أخيه للسيد إبراهيم القزويني ، صاحب الضوابط يوجد بخط المولى محمد حسين الكسائي اليزدي في 1278 ، رأيتها في كتب السيد محمد باقر الحجة ، ونسخه أخرى بخط المولى علي بن المولى محمد تقي المير أشرفي كتابتها 1295 ، عند الميرزا محمد الأردبيلي نزيل طهران ، وبخط هذا الكاتب رسائل أخرى ، ومير أشرف قرية من قرى أردبيل ويأتي للمؤلف قريبا « الفقه الاستدلالي ».

75

(

373 : كتاب الغيبة للحجة

لأبي إسحاق إبراهيم بن صالح الأنماطي الكوفي الأسدي يرويه عنه جعفر بن قولويه بواسطة واحدة ، وقال النجاشي حاكيا عن شيخه أحمد بن نوح : [ انقرضت كتبه ، فليس أعرف منها الا كتاب الغيبة ].

(

374 : كتاب الغيبة للحجة

لأبي الحسن المعروف بابن الجندي ، أحمد بن محمد بن عمران بن موسى ، أستاذ الشيخ أبي العباس النجاشي ويأتي للمؤلف في هذا الجزء فضائل الجماعة وما روي فيها.

(

375 : كتاب الغيبة للحجة ،

) وما جاء فيها عن النبي والأئمة ، ووجوب الإيمان بها للحافظ النسابة الواعظ الشاعر الأشرف بن الأغر بن هاشم ، المعروف بتاج العلى ، العلوي الحسيني الرافضي ، المولود بالرملة في 482 والمتوفى بحلب في 610 عن 128 سنة حكاه الصفدي في نكت الهميان عن تلميذ المصنف يحيى بن أبي طي في تاريخه.

(

376 : كتاب الغيبة

) في حكم الاغتياب للحاج السيد أسد الله بن حجة الإسلام الحاج سيد محمد باقر الأصفهاني المتوفى بكرند مارا به إلى العراق 1290 والمدفون بالنجف مقابل مقبرة الشيخ الأنصاري رأيت الغيبة عند ولده الحاج آقا ويأتي له الفقه الاستدلالي.

(

377 : الغيبة

) فارسي ، لبعض الأصحاب يوجد نسخه منه في ( دانشگاه : 5 ر 1927 ) كما في فهرسها 8 : 541 أوله : [ در ذكر بعضى از كسانى كه شرف ادراك فيض خدمت أو بجهت ايشان حاصل شد ] وآخره : [ در آن توقيع نوشته شده ودعا در حق أو كرد ] وهو ضمن مجموعة تاريخ كتابة بعضها 1264.

(

كتاب الغيبة للحجة

هو الثالث عشر من البحار المذكور في ج 2 ص 25 سماه به المؤلف في آخر الكتاب ، وهو في أحد وعشرين ألف بيت.

(

378 : رسالة في الغيبة

) وفروع حكم الاغتياب للميرزا محمد جعفر بن الميرزا محمد حسين بن الميرزا محمد مهدي الموسوي الشهرستاني الحائري ، في مجموعة من رسائله فرغ من بعضها 1259 رأيتها في كتب السيد الميرزا علي المرعشي الشهرستاني بكربلاء.

(

379 : كتاب الغيبة

) في إثبات وجود الحجة وغيبته ، للشيخ محمد حرز النجفي المولود بها في 1273 والمتوفى 1365 والنسخة بخطه في مجلد كبير في مكتبته وعليها تقريظات الأدباء المعاصرين له نظما ونثرا.

76

(

380 : كتاب الغيبة

) للحجة لأبي محمد الطبري المعروف بالمرعش ، السيد الشريف الحسن بن حمزة بن عبد الله بن محمد بن الحسن بن الحسين بن علي السجاد ع ، المتوفى سنة ثمان وخمسين وثلاثمائة ذكره النجاشي ، وكان عند المير لوحي المعاصر للمولى محمد باقر المجلسي ، كما يظهر من نقله عنه وصرح به في خاتمة المستدرك.

(

381 : رسالة في الغيبة

) وبعض مسائل الاغتياب. فارسية ، للميرزا حسن بن المولى عبد الرزاق اللاهيجي ، المتوفى 1121 وهي غير تزكية الصحبة أو تأليف المحبة في ترجمه كشف الريبة له ، على ما صرح به صاحب الرياض.

(

382 : كتاب الغيبة للحجة

. للحسن بن علي بن أبي حمزة سالم البطائني الكوفي ، من وجوه الواقفة في عصر الإمام الرضا ، ويأتي قريبا كتاب الفرائض فضائل أمير المؤمنين فضائل القرآن كتاب القائم.

(

383 : كتاب الغيبة للحجة

( فارسيا ). ترجمه للثالث عشر من ( البحار ) للشيخ حسن بن محمد ولي الأرومي ترجمه باسم محمد شاه القاجار. طبع مكررا منها في 1329. ويأتي للمترجم القصائد الخمسة اللامية.

(

384 : كتاب الغيبة للحجة

. لأبي الحسن القزويني ، حنظلة بن زكريا بن حنظلة بن خالد بن العيار التميمي. يرويه ابن الغضائري بواسطة واحدة.

(

385 : رسالة في الغيبة

) وحكم الاغتياب. للسيد محمد صادق بن محمد باقر الطباطبائي الحجة الحائري ، المتوفى 1337 عن قرب 35 سنة يوجد في خزانة كتبه. ويأتي له قريبا الفقه الاستدلالي رسالة في قاعدة لا ضرر.

(

386 : كتاب الغيبة

) للحجة لأبي الفضل الناشري ، العباس بن هشام ، المتوفى سنة عشرين ومائتين ، كما ذكره النجاشي ، أو قبلها بسنة على ترديده.

(

387 : كتاب الغيبة

) للحجة. لأبي محمد عبد الوهاب الباورائي أو المادرايي. ذكره النجاشي.

(

388 : كتاب الغيبة

) للحجة. لأبي الحسن الشاطري ، علي بن الحسن بن محمد الطائي الجرمي ، من وجوه الواقفة ، أستاذ الحسن بن محمد بن سماعة. ذكره النجاشي. ويأتي له في هذا الجزء كتاب الفرائض الفطرة كتاب القبلة.

77

(

389 : رسالة في الغيبة

) في الاغتياب موضوعا وحكما ، للشيخ نور الدين علي بن الحسين بن عبد العالي الكركي ، المتوفى 940. ابتدأ بعد الكبائر ، ثم فصل القول في الغيبة ، وبسط الكلام في مستثنياته السبعة مواضع ، في مائة وخمسين بيتا. رأيتها في ( مكتبة السيد الشيرازي بسامراء ) ويأتي للمؤلف قريبا : فوائد الشرائع قاطعة اللجاج في تحقيق حل الخراج فقه الصلاة رسالة في قبلة خراسان.

(

390 : كتاب الغيبة

) للحجة. مختصر ، للسيد المرتضى علي بن الحسين الموسوي. وقد طبع في حاشية تعليقات الخراساني.

(

391 : كتاب الغيبة

) للحجة. للسيد النسابة بهاء الدين علي بن غياث الدين عبد الكريم بن عبد الحميد النيلي النجفي الحسيني وهو أستاذ أبي العباس ابن فهد الحلي ، الذي توفي 841 وصاحب الأنوار المضيئة في الحكمة الشرعية واحتمل في الروضات اتحاده مع كتاب سرور أهل الإيمان لكنا ذكرنا في محله أنه منتخب من كتاب الغيبة هذه للسيد المذكور ، انتخبه منه بعض علماء كما صرح به في خطبته ، وأما الغيبة هذه هي التي انتخبها السيد المذكور من كتاب الأنوار المضيئة في أحوال المهدي ع. الذي مر أنه : تصنيف السيد علم الدين المرتضى علي بن عبد الحميد بن فخار بن معد الموسوي ، المذكور في أمل الآمل ويروي عنه ابن معية ـ كما ذكر فيه ـ وهو السيد تاج الدين أبو عبد الله محمد بن القاسم بن معية الحسيني الديباجي ، الذي هو من مشايخ الشهيد الأول. والغيبة هذه مرتبة كأصلها على اثني عشر فصلا ، قال في أوله بعد الخطبة : [ فهذه نبذة في ذكر القائم الحجة وذكر إمامته ووجوده وذكر والديه وولادته وغيبته وما يكون في أيامه عند ظهوره ، انتخبتها من كتاب الأنوار المضيئة .. ]. وهو موجود في خزانة المير حامد حسين كما يظهر من كشف الحجب. ومما ذكره المؤلف في هذا الكتاب ، [ حكاية صاحب داره التي كان يسكنها المؤلف في 789 وهي ملاصقة بجدران الحضرة ، وكان مالكها رجلا صالحا يدعى حسين المدلل ، ابتلى بالفلج سنين ، وفي 720 أتاه الحجة وأخذ بيده وأقامه وعوفي في ساعته .. ] نقله عن الكتاب المولى حسام الدين ابن كاشف الدين ، في نسخه من الدلائل البرهانية مع الخرائج الذي فرغ منه في السبت

78

رابع المحرم في 1036. ونسخه عند ( السيد شهاب الدين ) التبريزي بقم ، وأخرى عند ( الطهراني بسامراء ) فهرس فصوله [ 1 ـ في إمامته بالعقل 2 ـ بالكتاب 3 ـ بالأخبار الخاصة 4 ـ بالأخبار العامة 5 ـ والدته 6 ـ سبب غيبته بالأخبار 7 ـ طول عمره 8 ـ رواته ووكلائه 9 ـ توقيعاته 10 ـ من رآه 11 ـ علائم ظهوره 12 ـ ما يقع في أيامه.

(

392 : كتاب الغيبة

) للحجة. لأبي الحسن علي بن عمر الأعرج الكوفي الواقفي. ذكره النجاشي.

(

393 : كتاب الغيبة

) للحجة ، لأبي الحسن علي بن محمد بن علي بن عمر بن رباح السواق القلا. يرويه النجاشي بواسطتين.

(

394 : كتاب الغيبة

) وحكم الاغتياب. للشيخ علي أكبر بن الحسين النهاوندي المعاصر ، المجاور لمشهد خراسان ، ويأتي للمؤلف في هذا الجزء الفتح المبين الفوائد الكوفية في رد مكائد الصوفية.

(

395 : كتاب الغيبة

) للحجة. للشيخ المتقدم أبي محمد ، فضل بن شاذان الأزدي النيسابوري ، الراوي عن الجواد ع ، وقيل عن الرضا ، والمتوفى 260. وهو غير كتاب إثبات الرجعة له ، كما صرح بتعددهما النجاشي. بل هذا الذي عبر عنه النجاشي بعد ذكره إثبات الرجعة بكتاب الرجعة حديث. فهذا مقصور على أحاديث الرجعة. وظهور الحجة وأحواله ، ولذا اشتهر بكتاب الغيبة وكان موجودا عند السيد محمد بن محمد مير لوحي الحسيني الموسوي السبزواري ، المعاصر للمولى محمد باقر المجلسي ، على ما يظهر من نقله عنه في كتابه الموسوم كفاية المهتدي في أحوال المهدي. وينقل شيخنا النوري في النجم الثاقب في أحوال الإمام الغائب عن كتاب الغيبة هذا بتوسط المير لوحي المذكور. وقال الحاج ميرزا إبراهيم أمين الواعظين الأصفهاني : [ أن نسخه منه موجودة عندي بأصفهان .. ] ولعله مختصر غيبته الآتي في الميم فراجعه. وقد حكى النجاشي عن الكنجي أنه صنف 180 كتابا ويأتي له في هذا الجزء الفرائض الأوسط الفرائض الصغير الفرائض الكبير فضل أمير المؤمنين كتاب القائم القراءات.

79

(

396 : كتاب الغيبة

) للحجة. فارسي ، للمولى كاظم الهزارجريبي. قال شيخنا في النجم الثاقب [ إنه مختصر من ترجمه الثالث عشر من مجلدات البحار أو ترجمه لمختصره .. ].

(

الغيبة

) للحجة لميرزا محسن الدهخوارقاني. مر بعنوان علل الغيبة في 15 : 314.

(

397 : رسالة في الغيبة

وأحكامها ) للسيد محسن الكوه كمري ، تلميذ الشيخ هادي الطهراني ، يوجد بخط الميرزا حسين بن أسد الله البهبهاني ، كتبها في حياة المصنف في 1328.

(

398 : كتاب الغيبة

) للحجة. للشيخ أبي عبد الله الكاتب النعماني المعروف بابن زينب ، محمد بن إبراهيم بن جعفر النعماني الكاتب ، تلميذ ثقة الإسلام الكليني. خرج إلى الشام وبها توفي. ويظهر من بعض المواضع ، أن الكتاب كان موسوما أو معروفا بـ « ملاء العيبة » في طول الغيبة. أوله بعد ذكر الإسناد [ حدثنا أبو عبد الله محمد بن إبراهيم النعماني بحلب : الحمد لله رب العالمين الهادي من يشاء إلى صراط مستقيم .. ] وبخط قديم على ظهر بعض نسخه الموجودة في ( الرضوية ) المقروءة في 720 ، أنه فرغ منه في 342 وقد طبع بإيران في 1318. ويأتي له في هذا الجزء كتاب الفرائض.

(

399 : كتاب الغيبة

) للحجة لشيخ الطائفة أبي جعفر محمد الطوسي م 460 أوله : [ الحمد لله الذي هدانا لحمده وجعلنا من اهله ووفقنا للتمسك بدينه والانقياد لسبيله ـ إلى قوله ـ فإني مجيب ما رسمه الشيخ الجليل أطال الله بقاء من إملاء كلام في غيبة صاحب الزمان وسبب غيبته والعلة التي لأجلها طالت غيبته وامتد استتاره مع شده الحاجة إليه ] وأورد في ص 85 من النسخة المطبوعة ، [ جواب الاعتراض عن طول عمر الحجة إلى هذا الوقت ، الذي هو سنة 447 ] فظهر منه سنة التأليف وعلى هذا فليس مراده من الشيخ الجليل أطال الله بقاء ، الشيخ السعيد أبي عبد الله المفيد ، الذي توفي 413 ، كما قاله بعض ، وقد طبع طبعا صحيحا جيدا على الحجر في تبريز ، بنفقة الحاج محمد صادق التبريزي في 1324 وهو المعروف بالقاضي بن الحاج محمد علي بن الحاج علي محمد.

(

400 كتاب الغيبة

) للحجة للشيخ الفقيه الثقة ، محمد بن زيد بن علي الفارسي قرأ عليه

80

المفيد عبد الرحمن النيسابوري.

(

401 : كتاب الغيبة

) للحجة لأبي جعفر محمد بن علي بن أبي العزاقر الشلمغاني ، المعروف بابن أبي العزاقر ، المقتول في 323 صاحب كتاب التكليف حكى عن بعض فصوله الشيخ الطوسي في غيبته ويأتي للمؤلف في هذا الجزء فضائل العمريين فضل النطق على الصمت.

(

402 : كتاب الغيبة

) للحجة كبير للشيخ الصدوق م 381 ذكره الشيخ في الفهرست وعد الشيخ أيضا رسالته في الغيبة التي مرت في الرسائل ، فلا يحتمل الاتحاد ، كما هو ظاهر ومر للمؤلف غريب حديث النبي والأمير في ص : 46.

(

403 : كتاب الغيبة

) للحجة لأبي بكر البغدادي محمد بن القاسم ، من مشاهير متكلمي الشيعة ، معاصر ابن همام الذي توفي 332.

(

404 : رسالة في الغيبة

) وحكمها للسيد محمود الخوانساري الموسوي ابن عبد العظيم ، تلميذ السيد محمد هاشم الچهارسوقي يوجد ضمن مجموعة من رسائله في مكتبة ( مشكاة ) المهداة إلى جامعة طهران رقم 1136 كما في فهرسها ص 1890 أولها : [ وبعد فالكلام في الغيبة لفظا ومعنى وحكما وسائر المتعلقات في مقدمه ومقالات ] وهو في أربعة مقالات وذكر في هذه الرسالة القحط العظيم التي نكبت البلاد بها في سنة 1288 حتى أكل الناس الكلاب وهذا يدل على حياته في هذه السنة أما فهرس رسائل هذه المجموعة فهو 1 ـ رسالة في قاعدة لا ضرر يأتي 2 ـ رسالة في تعارض الاستصحاب مع قاعدة اليد 3 ـ قاعدة لا ضرر 4 ـ الغيبة هذا 5 ـ رسالة في الغناء ، مر 7 ـ رسالة في الرهن 8 ـ رسالة في محاذاة المرأة للرجل في الصلاة ـ للچهارسويي ـ 9 ـ جواز الحيل في الربا 10 ـ رسالة في الطلاق.

(

405 : كتاب الغيبة

) الكبير للشيخ المفيد محمد بن محمد بن النعمان المفيد ، المتوفى 413 ذكره النجاشي أقول : وذكر النجاشي غير كتاب الغيبة وكتاب مختصر في الغيبة كتب أخر أيضا في غيبة الحجة للشيخ المفيد ، منها المسائل العشرة في الغيبة وهي موجودة كما يأتي ومنها كتاب الجوابات في خروج المهدي وهو أيضا

81

موجود كما مر ومنها النقض على الطلحي في الغيبة ومنها جوابات الميافارقين في الغيبة وهذان الأخيران ـ مع الكتابين الأولين لا أعلم وجودها نعم الموجود فعلا مما كتبه الشيخ المفيد في الغيبة ، غير المسائل العشرة الآتي وما مر من كتاب الجوابات في خروج المهدي ثلاثة مسائل كلها في مجموعة في خزانة ( الطهراني بسامراء ) أول أحدها بعد الخطبة المختصرة [ سأل سائل فقال أخبروني عما روي عن النبي ص أنه قال : [ من مات وهو لا يعرف إمام زمانه مات ميتة جاهلية هل هو ثابت صحيح؟ الجواب : بل هو خبر صحيح ـ إلى أن قال السائل ـ فكيف يصح قولكم في غيبة : إمام هذا الزمان وغيبته واستتاره عن الكل وعدم علمهم بمكانه؟ ] وأول الثانية [ قال الشيخ المفيد رض : حضرت مجلس رئيس من الرؤساء فجرى كلام في الإمامة ، فانتهى إلى القول في الغيبة ، فقال صاحب المجلس : أليست الشيعة يروي عن جعفر بن محمد ع : أنه لو اجتمع لإمام عدة أهل بدر ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا ، لوجب عليه الخروج بالسيف ـ إلى أن قال ـ تعلم أن الشيعة في هذا الوقت أضعاف عدة أهل بدر فكيف يجوز للإمام الغيبة؟ ] ويعبر في أثنائه من السائل بالعمري فلعل هذا هو النقض على الطلحي ، الذي ذكره النجاشي وأول الثالثة بعد الخطبة [ سأل بعض المخالفين فقال : ما السبب الموجب لاستتار إمام الزمان ع وغيبته ـ إلى قوله ـ فإن قلتم : إن سبب ذلك صعوبة الزمان عليه بكثرة أعدائه وخوفه منهم على نفسه قيل لكم : فقد كان الزمان على آبائه أصعب وأعدائهم فيما مضى أكثر وخوفهم على أنفسهم أشد وأكثر ولم يستتروا مع ذلك ولا غابوا عن أشياعهم ] ومجموع هذا المسائل الثلاثة تقرب من 400 بيت والظاهر : أن كتاب الغيبة الكبير والمختصر منه كلاهما غير هذه الثلاثة مسائل ، التي مجموعها 400 بيت وللشيخ المفيد أيضا كلام في الغيبة في كتابه العيون والمحاسن انتزعه منه السيد المرتضى وأدرجه في الفصول المختارة من العيون والمحاسن وقد أخرجه ( الطهراني بسامراء ) من كتاب الفصول وأدرجه في مجموعة مسائل المفيد في الغيبة ويأتي قريبا : الفرائض الفرائض الشرعية فصل الخطاب الفصول العشرة الفصول من العيون والمحاسن فهرس تصانيف المفيد قضية العقل القياس الكافئة في إبطال توبة

82

الخاطئة » « الكافية في الفقه ».

(

406 : كتاب الغيبة

) للشيخ الأقدم أبي الفرج المظفر بن علي بن الحسين الحمداني من السفراء قرأ على المفيد وحضر مجلس درس المرتضى والشيخ ، ولم يقرأ عليهما كما ذكره الشيخ منتجب الدين ويأتي له في هذا الجزء كتاب الفرائض.

(

الغيبة

) للسيد مهدي البحراني ، يأتي بعنوان الفائدة العائدة.

(

407 : رسالة في غيبة الإمام

) للسيد دلدار علي بن السيد محمد معين النصيرآبادي ، المتوفى 1235 نقض فيها أقوال صاحب التحفة الاثنا عشرية في هذا المبحث نقضا جيدا أولها : [ الحمد لله رب العالمين ] مطبوع.

(

408 : رسالة في غيبة الحجة

) للشيخ أحمد بن درويش علي بن الحسين بن علي بن محمد البغدادي الحائري ، المتوفى بها في نيف و 1320 أولها : [ الحمد لله الذي فصل لعباده القول بإمام بعد إمام لعلهم يذكرون ] رأيتها عند ابن أخته عبد الكريم ( العطار بالكاظمية لكنها ناقصة من آخرها قليلا ، ينقل فيها عن كفاية المهتدي وعن كشف الخفي في مناقب المهدي والأنوار للسيد ، ورتبها على أمور ، ثامنها في رجعته ع ، وبه انتهت الرسالة ، واسمها الشهاب الثاقب ولعله متحد مع ما نسب إلى والده في ج 14 ص 250 ويأتي له كنز الأديب.

(

409 : رسالة في غيبة الحجة

) لبعض الأصحاب ، كما في فهرس الخزانة الرضوية.

(

رسالة في غيبة الحجة

) للميرزا محمد رضا بن الميرزا علي نقي بن محمد رضا الهمداني الطهراني الواعظ ، المتوفى بعد 1320 اسمها كشف المحجة في أحوال الحجة.

(

410 : رسالة في غيبة الحجة

) فارسية للميرزا علي أكبر العراقي ، المتوفى بالنجف 1371 ، والنسخة بخطه في آخر رياض المؤمنين له ، عند السيد محمد باقر الدماوندي الشهير ببحر العلوم نزيل طهران.

(

411 : رسالة في غيبة الحجة

) للشريف المرتضى علم الهدى أبي القاسم علي بن الحسين الموسوي م 436 طبعت في هامش تعليقة الشيخ محمد كاظم الخراساني ويأتي له في هذا الجزء الفصول المختارة ومر غرر الفرائد ودرر القلائد.

(

رسالة غيبة الحجة

ومصالحها وحكمها ) فارسية ، للسيد الأمير شمس الدين محمد بن

83

أسد الله التستري ، قال القاضي في المجالس : إنه كتبها بأمر السلطان صاحبقران ، وهي جليلة يجب على المؤمنين محافظتها وقال أيضا : إنه أورد حكاية جزيرة الخضراء المذكور في ج 5 ص 105 بتمامها في تلك الرسالة ، وذكرته بعنوان إثبات وجود صاحب الزمان ع في ج 1 ص 109.

(

412 : رسالة في غيبة الحجة

) للشيخ الصدوق م 381 كتبها إلى أهل الري ومر للصدوق في هذا الجزء « غريب حديث النبي ».

(

413 : رسالة ثانية في الغيبة

) أيضا للشيخ الصدوق.

(

414 : رسالة ثالثة في الغيبة

) أيضا للشيخ الصدوق ، ذكر الجميع النجاشي بعنوان كتاب الرسالة الأولى والثانية والثالثة وفي الفهرست ذكر رسالة الغيبة وصرح : إنها إلى أهل الري.

(

415 : كتاب الغيبة والحيرة

) لأبي العباس عبد الله بن جعفر بن الحسين بن مالك بن جامع الحميري القمي ، صاحب قرب الإسناد والتوقيعات ويأتي له في هذا الجزء فضل العرب.

(

416 : كتاب الغيبة وذكر القائم ع

) للسيد المعروف بابن أخي طاهر ، أبي محمد الحسن بن محمد بن يحيى بن الحسن بن جعفر بن عبيد الله بن الحسين بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ، المتوفى في ربيع الأول 358 ذكره النجاشي.

(

417 : كتاب الغيبة والرجعة

) لبعض تلاميذ الشيخ أحمد بن زين الدين الأحسائي ، مخروم الأول ولعل اسمه محمد باقر يوجد عند الميرزا هادي الخراساني في النجف.

(

418 : غيبت وعلائم ظهور

) فارسي ، لبعض الأصحاب ، أوله : [ الحمد لله الذي هدانا والصلاة والسلام در خبر است از مسعود قائني كه گفت شنيدم از أبو جعفر طوسي كه امام مشهد امام علي ع است ] قال وسيكون عمر الحجة المنتظر 671 سنة وعلى هذا فيكون تأليفه قبل 927 نسخه منه ضمن مجموعة كتبت بعضها في 96 عند السيد أبي الحسن الكتابي بأصفهان.

(

419 : كتاب الغيبة وكشف الحيرة

) لأبي الحسن الأرزني ، سلامة بن محمد بن إسماعيل بن عبد الله ، المتوفى 339.

84

(

420 : كتاب الغيبة وكشف الحيرة

) للشيخ أبي عبد الله الصفواني ، صاحب غرر الاخبار ونوادر الآثار المذكور في ص 37.

(

421 : الغيب والشهادة

) للشيخ محمد رضا بن الشيخ هادي بن الشيخ عباس بن الشيخ علي بن الشيخ الأكبر كاشف الغطاء النجفي المعاصر فيه مباحث الروح وعالم البرزخ والمعاد وأهوال القبر والبعث وغيرها طبع في النجف في 1346.

(

422 : غيبي خزانة

) في فضائل سورة ( يس ) وخواصها لبهاونگري الآتي.

(

423 : غيبي مدد

) في خواص بعض الأشكال والنقوش ، باللغة الكجراتية ، مع ما قبله للحاج غلام علي بن الحاج إسماعيل بهاونگري الهندي ، المعاصر المولود في 1283 ذكره في فهرس تصانيفه ويأتي له قريبا ، فضائل مرتضوية قرآن كجراتي قسمت كلثوم قصص الأنبياء « قصص العلماء » « قمر بني هاشم » « قهر ذو الجلال ».

(

424 : الغيث الزابد في ضبط ذرية محمد العابد

) المدفون بقمشه ، والد إبراهيم المجاب بن محمد بن موسى الكاظم للسيد المعاصر عبد الله بن أبي القاسم بن عبد الله بن علي الموسوي البلادي البحراني ، المعاصر ، نزيل بوشهر طبع منه في 1316 الغصن الثالث من أغصانه ، في أعقاب السيد عبد الله البلادي المتوفى 1160 عن مائة سنة ، وهو من أعقاب السيد محمد الحائري بن إبراهيم المجاب بن محمد العابدين موسى الكاظم ويأتي له في هذا الجزء الفصول الخمسة فوائد الموائد.

(

الغيث الصيب

) للسيد صدر الدين المعروف بالسيد علي خان المدني يأتي : باسمه « الكلم الطيب والغيث الصيب » ويأتي له « الفوائد البهية ».

(

425 : الغيث المدرار في فقه الأئمة الأطهار

) هو شرح الأزهار لمؤلف متنه الإمام المهدي أحمد بن يحيى م 840 صاحب غايات الأفكار المذكور ص 40 وانتزع الفقيه عبد الله بن أبي القاسم بن مفتاح عن الغيث المدرار وسماه المنتزع المختار وهو من أنفع شروح الأزهار على كثرتها ، فرغ منه في 853 كما في مطلع البدور قال فيه : [ إن أول شروح الأزهار شرح المؤلف الموسوم بـ « غيث المدرار » ثم شرح تلميذه علي بن أحمد النجري ، وشرح عبد الله بن محمد النجري ، الذي يضاهي شرح ابن مفتاح وشرح القاضي حسين الذويد في جزءين ، وشرح السيد أحمد بن محمد الشرفي ، مع الأدلة في

85

جزءين ، وشرح ابن عبد الباعث عظيم في جزءين ، وشرح ابن عبد السلام ، وشرح ابن قمر ، وشرح عبد الحميد بن أحمد ، وحاشية علي بن عبد الله الرقيمي ، وحاشية الفقيه سعيد بن تاجى ، وحاشية التهامي ، وحاشية بعض السادة الخرموريين من آل الهادي ويأتي للمؤلف القلائد في تصحيح العقائد.

(

426 : الغيث المدرار

) للسيد علي محمد م 1312 صاحب الغرة المذكور في ص 32 ذكره السيد علي نقي في المشاهير.

(

427 : الغيث الهامع في ذكر أدباء الإقليم الرابع

) من ديار العجم والبحرين والحجاز ومصر والعراق والشام للشيخ عبد علي الحويزي م 1053 توجد في برلن كما في فهرسها ج 6 ـ ص 471 ويأتي للمؤلف « الفيض الغزير في شرح مواليد الأمير».

86

« ف »

(

1 : فائت « الجمهرة »

) في اللغة ، تصنيف أبي بكر محمد بن الحسن بن دريد اللغوي.للشيخ أبي عمرو الزاهد الطبري م 345. الذي انتخب كتابه السيد رضي الدين ابن طاوس. ومر لأبي عمرو الزاهد غريب مسند أحمد.

(

2 : فائت « العين »

) يعني مستدرك كتاب العين وهو كأصله لأبي الصفا الخليل بن أحمد النحوي اللغوي العروضي ، المتوفى حدود 170 أو قبلها بعشر أو بعدها بخمس على اختلاف. ذكره السيوطي وغيره. ويأتي للمؤلف في هذا الجزء الفرش والمثال.

(

3 : فائت « العين »

) لأبي عمرو الزاهد محمد الطبري اللغوي م 345 ومر له غريب مسند أحمد.

(

4 : فائت « الفصيح »

) جزء لطيف كما في معجم الأدباء لأبي عمرو الزاهد محمد ژالطبري اللغوي المذكور. ذكر في كشف الظنون وغيره ، وله شرح الفصيح لثعلب. وكتاب أسماء الشعراء. ومر له في هذا الجزء غريب مسند أحمد.

(

5 : فائت « المستحسن »

) لأبي عمرو الزاهد. أيضا ، ذكر في معجم الأدباء وله المستحسن في اللغة.

(

6 : فائدة البيان

) فارسي ، للحاج أسد الله بن كربلائي علي رضا جراشي ، طبع بطهران في 1292 في 41 ص. كما في فهرس مشار.

(

7 : الفائدة الجليلة

) في تفسير آية : ( نِساؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ .. ) وإثبات جواز الوطي في الدبر ، من كتب المخالفين ، ( فارسي ) مستخرج من الكتاب العربي الموسوم ( للحجج القاهرة ) الذي مر أنه للسيد أبي سعيد حمزة بن محمد الحسيني الرضوي ، المقارب لعصر صاحب الجواهر. استخرجه منه بعض تلاميذه. أولها : [ الحمد لله والصلاة والسلام

87

على رسوله محمد وآله .. ] مصرحا بأنه ترجمه لكلام المصنف ، حكى فيه عن الرسالة النكاحية للشيخ جعفر ، ومراده كاشف الغطاء ظاهرا ، وعند ذكره تفسير علي بن إبراهيم بن هاشم القمي ، من مشايخ الكليني م 329 قال : [ إنه قد صنف هذا التفسير قبل 950 ] فيظهر أن عصر صاحب الفائدة حدود 1250. والنسخة عند الآقا ميرزا علي الشهرستاني الحائري.

(

8 : فائدة الحياة ومائدة الممات

) منظوم فارسي ، لغلام حسين بن الحاج ملا غلام رضا. طبع بطهران 1340 في 232 ص.

(

9 : الفائدة العائدة

) في ولادة الحجة المنتظر وزمان غيبته للسيد مهدي البحراني م 1343 ذكره في فهرس تصانيفه بخطه. ومر له غاية الكمال في نسب آل سليمان.

(

10 : فائدة

) للشيخ البهائي ، في اسم إذا قرأ على الحلويات أعطى مطلوبه بطريق اللغز. يوجد ضمن مجموعة عند الدكتور أصغر مهدوي بطهران ، كما في در باره نسخه هاى خطي 2 : 180.

(

11 : فائدة في أصحاب الإجماع

) للمولى إسماعيل العقدائي اليزدي ، المتوفى 1230 ، من أجلة تلاميذ السيد بحر العلوم. والنسخة بخط السيد رضا بن بحر العلوم ، كتبها في حياته ، وصرح بأنه أستاذه ، طال عمره. يوجد عند السيد صادق بحر العلوم في النجف.

(

12 : فائدة في أصل البراءة

) لميرزا عبد الوهاب الشريف ابن محمد علي القزويني المجاز من صاحبي الرياض ومفتاح الكرامة. رأيتها ضمن مجموعة من تصانيفه ومنها الفوائد الأصولية كما يأتي.

(

13 : فائدة في ألفاظ التعديل

) للسيد يوسف بن محمد العاملي. رأيته بخط الميرزا أبي الحسن بن عبد الله ، في آخر منهج المقال بتاريخ 1051. عند الحاج شيخ علي القمي في النجف.

(

14 : فائدة

) في بقاء النفس الإنسانية بعد خراب البدن. للخواجة نصير الدين الطوسي ، محمد بن محمد بن الحسن الطوسي ، المتوفى 672. رأيتها بخط الشيخ كمال الدين عبد الرحمن بن محمد بن إبراهيم العتائقي الحلي الغروي ، كتابته 20 ذي قعدة 778. ويأتي له قريبا : فائدة في الخير والشر وفائدة في صدور الكثرة عن

88

الواحد وفائدة في ضرورة الموت وفائدة في عدم انفكاك العلة التامة عن معلولها وفارسي هيئة وفرائد القصائد الفرائض النصيرية الفصول النصيرية الفوائد الفوائد الحكمية الثمانية قانون نامه قسمت موجودات قصيدة في اختيارات البروج القضاء والقدر القطاع قواعد العقائد قوانين الطب.

(

15 : فائدة

في بيان كيفية أخذ العلماء الإمامية العلم من زمن الشهيد الأول إلى آن ) نقل عنه في الرياض ترجمه العلامة الحلي وتصانيفه ، وقال : [ إنه لبعض تلاميذ الشهيد .. ].

(

16 : فائدة في بيان كيفية الرؤيا

) فارسي ، يوجد ضمن مجموعة عند الدكتور أصغر مهدوي بطهران ، كما في در باره نسخه هاى خطي 2 : 180.

(

17 : فائدة في بيان وجه الشبه

) في قوله : [ كما صليت على إبراهيم ]. للمحقق الدواني. أوله : [ ومن فوائد الإمام العلامة .. ] يوجد في الخزانة ( الرضوية ) في مجموعة مختصرة أدبية ، بخط حاجي بن خميس الغروي.

(

18 : فائدة في تعليق النفس بالبدن

) للخواجة أفضل الدين الكاشاني م 610. ويأتي له فائدة في سبب الخوف من الموت رسالة في فضل العلم ومراتبه رسالة في فضل العلم وطرقه.

(

19 : فائدة في حجية اليد

) والتصرف ، وإنه دليل الملك. للشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي م 1104 ، يوجد بخط تلميذه ، المولى فرج الله ، منضما إلى أربعين البهائي ، في موقوفة المولى نوروز علي البسطامي. ويأتي للمؤلف في هذا الجزء الفصول المهمة في أصول الأئمة.

(

20 : فائدة في حساب الخطائين

) للسيد أحمد بن مهدي بن أحمد الموسوي رأيتها في مجموعة في مكتبة ( الخوانساري ) تاريخ بعض أجزائها في 1366.

(

21 : فائدة في الخير والشر

) للخواجة الطوسي م 672. رأيته بخط ابن العتائقي. في ( الغروية ) ومر له فائدة في بقاء النفس.

(

22 : فائدة في الدماغ وحقيقته وآثاره

) للميرزا قاضي بن كاشف الدين محمد الأردكاني. مختصر رأيته في مجموعة عند الشيخ عبد الحسين الحلي ، بخط محمد علي بن حسام الدين

89

محمد. ويأتي للمؤلف « قوس النهار».

(

22 : فائدة في سبب الخوف من الموت

) للخواجة أفضل الدين الكاشاني. ومر له فائدة في تعليق النفس كلاهما في مجموعة مع ساز وپيرايه له أيضا من وقف الحاج عماد للخزانة ( الرضوية ).

(

23 : فائدة في صدور الكثرة عن الواحد

) مع القول بأن الواحد لا يصدر عنه الا الواحد ، للخواجة الطوسي ، رأيته بخط ابن العتائقي ، في ( الغروية ) وطبع بطهران في 1375 ومر له في هذا الجزء فائدة في بقاء النفس.

(

24 : فائدة في ضرورة الموت

) للخواجة الطوسي المذكور. والنسخة في مكتبة راغب پاشا بأستانبول ، ونسخه منه في ( الغروية ) بخط ابن العتائقي في 778. ومر له في هذا الجزء فائدة في بقاء النفس.

(

25 : فائدة في عدم انفكاك العلة التامة

عن معلولها ) أيضا للخواجة الطوسي. رأيت هذا الفائدة وجميع التي قبلها في مجموعة كلها بخط ابن العتائقي ، في 778 في الخزانة ( الغروية ). ومر للخواجة في هذا الجزء : فائدة في بقاء النفس.

(

26 : فائدة في عقد المتعة

) وما يعتبر فيها ، منقولة عن خط الشيخ علي ، والظاهر أنه سبط الشهيد الثاني وصاحب الدر المنثور. موجودة في خزانة كتبـ ( سيدنا الشيرازي بسامراء ) منضمة إلى المختصر النافع أولها : [ هو العلي ، لا شك أنه يشترط لصحة عقد المتعة ذكر المهر وتعيينه بما يرفع الجهالة .. ].

(

27 : فائدة في مصرف رد المظالم

) للآقا محمد علي الكرمانشاهي ، الكاظمي ابن الوحيد البهبهاني ، والمدفون بكرمانشاه ، بمحل بقبر آغا آنماه المتوفى بكرمانشاه 1216 فارسية تقرب من مائتي بيت في مجموعة في ( سپهسالار ـ 2442 ) ويأتي له في هذا الجزء فتاح المجامع بمفتاح الشرائع الفذالك في شرح المدارك فهرست قوامع الفضل الفيض الإلهي قطع القال والقيل في انفعال القليل قطع المقال في نصرة القول بالانفعال قوامع الفضل.

(

28 : فائدة في معنى التابعين

) الذين صلى عليهم الإمام السجاد في دعاء الصحيفة : [ اللهم وصل على التابعين من يومنا هذا .. ] وهو بخط السيد محمد بن محمد المدعو

90

بصادق الحائري. كتبه في صحن النجف. رأيته عند ( السيد عبد الحسين الحجة بكربلاء ).

(

29 : فائدة في معنى النفس والروح والقلب

) للسيد محمد علي بن محمد بن حبيب الله ، الشهير بقاضي الموسوي. كتبها بخطه في ج 2 ـ 1119 في مجموعة جنگ تذكارات يوجد في ( سپهسالار ).

(

30 : فائدة في النسبة بين الكفر والشرك

) للشيخ أحمد بن الشيخ محسن الأحسائي. كتبه في جواب من سأله عن ذلك. والنسخة ضمن مجموعة بخط صاحب أنوار البدرين عند ولده الشيخ حسين القديحي.

(

31 : الفائق

) للشيخ أبي علي الفضل الطبرسي م 548. قال تلميذه محمد بن شهرآشوب في المعالم [ وهو كتاب حسن ]. ومر للطبرسي في هذا الجزء غنية العابد ومنية الزاهد.

(

32 : فائق البيان

) في تفسير آية ( إِنَّ اللهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسانِ ) فارسي. للسيد نعمة الله بن محمد هادي بن السيد عبد الله بن السيد نور الدين بن المحدث الجزائري ، ألفه بأمر الشاه زاده محمد علي ميرزا حاكم تستر في ع 1 ـ 1232 وهو في جزءين ، أولهما في تفسير العدل والإحسان وإيتاء ذي القربى ، وثانيهما في الأمور الثلاثة المنهي عنها وهي المنكر والفحشاء والبغي. رأيت الجزء الثاني عند السيد هادي الأفجه بطهران ، أول هذا الجزء : [ أما بعد حمد الله سبحانه على فضله المبين .. ] ورتبه على مقدمه في بيان المناهي وثلاثة أبواب 1 ـ في الحدود 2 ـ في القصاص 3 ـ في الديات. وذكر تواريخ تستر والعمران التي قام بها الشاه زاده المذكور في محرم 1230 وغيرها. ومر : خاتمة فائق البيان للسيد نور الدين محمد بن نعمة الله المؤلف. وفي خاتمته ذكر سد شاهپور في تستر الموسوم بالميزان ، وغير ذلك. والنسخة التامة عند الحاج محمد علي روضه خوان بتستر كما سمعت. ونسخه السيد هادي بخط تراب نعال الطلبة محمد رضا بن عبد الرضا بن الحاج محمد تقي التستري في 1232. ويأتي للمؤلف فريدة الأصقاع.

(

33 : الفائق على الأربعين في مناقب أمير المؤمنين ع

) أو كتاب الفائق لأبي السعادات أسعد بن عبد القاهر بن سفرويه الأصفهاني ، كما في بعض النسخ ، ولعله شقروه وهو اسم

91

جده أو لقبه. ومر له إكسير السعادتين في 2 : 278 قال السيد بن طاوس في الطرائف [ إن فيه نصوص صريحة من النبي ص بالخلافة لعلي ع ومناقب جليلة ، رأيت نسخته بالخزانة ( الغروية ) في مشهد علي ع ]. وأبو السعادات هذا من مشايخ ابن طاوس يروي عنه في 635.

(

34 : فائق المقال في علم الحديث والرجال

) للشيخ مهذب الدين أحمد بن رضا (1) من أجلة تلاميذ المحدث الحر العاملي. حكى في نجوم السماء عن تذكره العلماء : أن تاريخ فراغه في 1085 وكان في هذا التاريخ في حيدرآباد من بلاد الهند. ثم حكى : أنه كان حافظا لاثني عشر ألف حديث بلا أسناده ، ومائتين وألف حديث مع الأسناد. أوله في دراية الحديث ، ثم ذكر الرجال مرتبا على الحروف في 568 ص ، نسخه منه بخط مير فضل شاه تلميذ السيد محمد بن السيد دلدار علي ، في مكتبة السيد ناصر. ونسخه منه عند السيد محمد علي الروضاتي ، قال في خاتمته : [ إن أكثر ما نقلت فيه .. عن ثقة المحدثين .. شيخي وملاذي وأستاذي .. الشيخ الحر العاملي أعلى الله قدره ، عن الشيخ اللوذعي الألمعي أبي عبد الله الحسين بن الحسن بن يونس بن يوسف بن ظهير الدين العاملي .. ] وقال في آخره : اتفق مشقة مشقها بداية أول الشهر السابع ونهاية ثاني عشرة ، من السنة الخامسة من العشر التاسع من المائة الأولى من الألف الثاني من الهجرة. ومر غوث العالم في حدوث العالم في ص 72.

(

35 : فاتحة الشباب

) قسم من ديوان عبد الرحمن الجامي م 898 ، ذكر تفصيلاته في 9 ـ 188.

(

36 : فاتحة ومعنى آن

) لمحمد رشيد رضا المصري ، والترجمة ( الفارسية ) لعباس راسخي اللاهيجاني. طبع برشت 1365 في 241 ص.

(

37 : فاتح در فاتحة

) تأليف جلال الدين محمد بن عبد الجليل بن محمود بن محمد الصادقي ، فارسي كما نقله عباس إقبال وذكر في در باره نسخه هاى خطي 1 : 136 عن إستوري.

(

38 : فاتح الكنوز المحروزة في نظم الأرجوزه

) للشيخ المتكلم الفقيه ، زين الدين علي بن

____________

(1) كما في نجوم السماء ص 181 أو عبد الرضا كما في نسخه الروضاتي.

92

محمد البياضي ، صاحب الصراط المستقيم وهو شرح على أرجوزته من الكلام. قال صاحب الروضات [ إن عندي نسخة .. ] وتوفي البياضي ، كما عن خط الجبعي جد البهائي ، في 877.

(

39 : فاتحين

) رواية فارسية ، أصله لشولمن ميلتون وترجمه ( بالفارسية ) ر ـ كاظم زاده. طبع بطهران على قطع صغير 1383 في 252 ص.

(

40 : فاجعة

) رواية فارسية. ليحيوي. طبع بطهران 1364 في 24 ص.

(

41 : فاجعه آسياى سبز

) أصله لإميل زولا الإفرنسي ، والترجمة ( الفارسية ) لأبي تراب شايگان وحسين برهاني الشبستري. طبع بطهران.

(

42 : فاجعه آسينة

) رواية فارسية ، لمحمد نويد سلطان. طبع بطهران على الحجر في 327 ص كما في فهرس مشار.

(

43 : فاجعة دهلي

) في المنازعات الطائفية بين الهنود والمسلمين ، تأليف د. م. ملك. طبع بطهران في 46 ص.

(

44 : فاجعة رمضان

) أصله لجرجي زيدان ، والترجمة لمحمد علي الشيرازي. طبع بطهران. ويأتي للمترجم في هذا الجزء فاجعة كربلاء وفتح أندلس فرزند ملت.

(

45 : فاجعة كربلاء

) أيضا لجرجي زيدان ، والترجمة أيضا لمحمد علي الشيرازي. طبع مكررا بإيران وأخرى لهمايون فر ، مترجمة عن الإنگليزية.

(

46 : فاحشة

) رواية فارسية ، لجواد فاضل اللاريجاني ، المتوفى 1382. طبع بطهران 1372 في 68 ص. وللمؤلف تأليفات كثيره منها اى آرزوى من دختر يتيم شعلة محاكمات تاريخي ويأتي له قريبا : فروغ آشنايى فرزند عشق فرشته عشق فرمان مبارك فريب قربانى.

(

47 : الفاخر في الفقه

) لأبي الفضل الصابوني ، محمد بن أحمد بن إبراهيم بن سليم ، الجعفي الكوفي الزيدي ، المستبصر العائد إلى القول بالإمامة والساكن بمصر. يروي عنه الشيخ أبي القاسم جعفر محمد بن موسى بن قولويه القمي ، أستاذ الشيخ المفيد. فهو من المائة الثالثة وبعدها. قال الشيخ أسد الله الكاظمي في المقابس [ إن الفاخر مختصر من كتابه تحبير الأحكام وهو الذي ينقل عنه ولم أعثر عليه. ويستفاد من

93

بعض عبارات الواقفين عليه : أن كل ما فيه سواء كان بطريق الرواية والفتوى فهو عنده مما أجمع عليه وصح من قول الأئمة ع وقد بينت ذلك في منهج التحقيق في التوسعة والتضييق ]. أقول : وقد مر تحبر الأحكام بالحاء المهملة وكذا تخيير الأحكام بالخاء المعجمة كما هو الظاهر فراجعه. وقال صاحب الجواهر في أول مسألة المواسعة : [ إنه ذكر في أول كتاب الفاخر : أنه لا يروي فيه الا ما أجمع عليه وصح من قول الأئمة .. ] وقال السيد بحر العلوم في الفوائد الرجالية [ إن الفاخر مشتمل على سبعة وستين كتابا وهي كتاب التوحيد ثم ذكر جميع ما في النجاشي من الكتب على الترتيب إلى كتاب تعبير الرؤيا ] وطريق النجاشي والفهرست إلى الفاخر مذكور فيهما ، والسيد ابن طاوس في الباب الخامس من فرج المهموم صرح : بأن كتاب الفاخر مختصر من كتاب تحبير الأحكام الشرعية. ومر للصابوني في هذا الجزء الغصب ويأتي له قريبا فرض الصلاة القضاء والشهادات.

(

48 : فادزهر

) رسالة فارسية مختصرة. رأيتها ضمن مجموعة في المجلس : 4344 ) مع الفصد الآتي ذكره ، و 14 رسالة أخرى طبية. أوله : [ بسملة طريق خوردن فادزهر وشناختن آن منقول از خط حكيم كمال الدين حسين ، بهترين فادزهر شبانكاره است .. ].

(

49 : فارس ذو الخمار

) في أحوال مالك بن نويرة. للشيخ عبد الواحد بن أحمد آل مظفر ، ويأتي له قائد القوات العلوية.

(

50 : فارس نامه

) في تاريخ وجغرافيا فارس وشيراز وقلاعها المهمة ، وميزانية الداخل الحكومي فيها ، لابن البلخي ، ألف على الظاهر بين سنوات 502 إلى 510. طبع أولا في كمبريج في 1339 بمباشرة كاي ليسترنج ورينولد الن نيكلسون ، وثانيا بطهران في 1353 بمباشرة السيد جلال الدين الطهراني ، وثالثا بها أخيرا. ألفه لغياث الدين مير شجاع محمد بن ملك شاه السلجوقي ( 498 ـ 511 ) يوجد نسخه منه في ( سپهسالار ـ 1507 ). أوله : [ سپاس وآفرين مر خداى را كه بدائع صنع .. ] ونسخه في ( الملية 205 ف ).

(

51 : فارس نامه

) لمحمد جعفر الحسيني ، الملقب بحقائق نگار ، ويعرف بميرزا جعفر خان

94

خرموجي. مؤلف آثار جعفري المذكور في 1 : 7 وحقائق الاخبار والتحفة المعتمدية الموجودة نسختها في ( المجلس ) وذكر صاحب الفهرس أن له فارس نامه مطبوع بطهران.

(

52 : فارس نامه ناصري

) في تاريخ فارس وما يتعلق به. للحاج الميرزا حسن الطبيب بن ميرزا حسن الفسائي الحسيني ، حفيد ميرزا مجد الدين محمد بن صدر الدين علي خان المدني الفسوي الفارسي ، المعاصر ، من أولاد السيد علي خان المدني ، شارح الصمدية والصحيفة وعبر عنه في المآثر بتاريخ فارس نامه وطبع بطهران 1313 ويأتي فرس نامه أيضا. ذكر في أوله : أنه اخترع خريطة فارس في 1289 وعرضها مع وقف نامه قرية سهل آباد مجرد التي عليها إمضاء العلماء والأعيان ، وبعد ذلك شرع في التأليف وجعله في گفتارين ، أولهما في ما يتعلق بأمراء فارس وملوكها من صدر الإسلام إلى 1311 ، وثانيهما في خصوصيات شيراز ونواحيها وجميع ما فيها وفي قرأها وحواليها وفهرس أسماء القرى.

(

53 : فارس وجنگ بين الملل

) تأليف ركن زاده آدميت الشيرازي ابن عبد الله ركن التجار. هو تاريخ ما وقع في ولايات فارس في ذلك الحرب. طبع جزئه الأول بطهران في 1352 والثاني 1367. وللمؤلف كتاب دليران تنگستاني.

(

54 : فارسي براى آلماني

) للدكتور فرهاد سبحاني. فارسي في تعليم اللغة الفارسية للألمانيين ، من الأول إلى المراحل العالية. وفي آخرها مقدمه باللغة الألمانية. طبع في برلين 1962 م. في 272 ص.

(

55 : فارسي براى انگليسى زبانان

) للدكتور منوچهر ستوده أستاذ جامعة طهران ، طبع بطهران في 217 ص.

(

56 : فارسي بلگرام

) في أحوال الشعراء البلگراميين ، للسيد علي أصغر البلگرامي. طبع بحيدرآباد 1346 في 56 ص.

(

57 : فارسي مسمط

) في ترجمه حديث الكساء. لميرزا علي فياض الهندي. مطبوع.

(

58 : فارسي هيئت

) متعدد للخواجة الطوسي ، وغيره. والمعروف بهذا العنوان هو هيئت للمولى علي القوشچي العامي. طبع مكررا وفي أوله : [ اين كتابيست مشتمل بر مقدمه

95

ومقالة وخاتمة. مقدمه در بيان آنچه پيش از شروع دانستنى است ، وآن دو قسم است : قسم أول در آنچه تعلق بهندسيات دارد .. ] رأيت مختصر فارسي هيئت هذا للحاج ميرزا محمد حسين الشهرستاني المتوفى بالحائر 1315 في خزانة كتبه. وشرح فارسي هيئت هذا للشيخ تقي الدين أبي الخير محمد بن محمد الفارسي كما مر. ومر في هذا الجزء للطوسي فائدة في بقاء النفس.

(

59 : فارسي ياد بگيريد

) للدكتور سليم نيسابوري. طبع بطهران في 1374 في 72 ص.

(

فارغ نامه

) اسم لديوان فارغ گيلاني ، المذكور تفصيلاته في 9 ـ 799 مطبوع.

(

60 : فارق الحق

) في المسائل الفرعية المختلف فيها بين العامة والخاصة. فارسي في ألفي بيت. للمولى علي أصغر البروجردي كما في آخر نور الأنوار له المطبوع في 1275. ومر للمؤلف غناء الأديب في شرح مغني اللبيب.

(

61 : فارقليطا

) في تحقيق معنى هذه الكلمة المذكورة في كتب الأناجيل وغيرها. للحاج الشيخ محمد صادق فخر الإسلام ، المتوفى حدود 1330 يظهر من آخر بيان الحق : أنه مطبوع.

(

62 : فارما كودينامي

) فارسي في الطب والصيد له. للدكتور أحمد عطائي. طبع بطهران 1339 ش. في 172 ص.

(

63 : فاروق أعظم

) في ترجمه الفاروق على ما هو مسطور في كتب أهل السنة. للسيد كاظم علي ، بلغة أردو. طبع بالهند.

(

64 : فاروق الحق

) للسيد محمد المعروف بالقاضي بن السيد فرج الله الدزفولي الحائري ، والد السيد فاضل النزيل بهمدان ، وهو في الفروق بين المجتهدين والأخباريين ، طبع مرتين إحداهما مع الحق المبين للشيخ الأكبر بطهران في 1316 عن نسخه خط ترسمه عن البروجردي ، أنهى فيه الفرق بينهما إلى ست وثمانين مسألة من المسائل الدينية ، ثم ذكر في الخاتمة بعض كلام المحدث الحر والميرزا محمد النيسابوري ، وفرغ منه في النجف في 1280.

(

65 : فاروق يكم

) ترجمه عن العربية. لمحمود شهابى الخراساني ، ( فارسي ) ، طبع بطهران 1357 في 152 ص. ويأتي للمؤلف قريبا : « قاعدة لا ضرر ».

96

(

66 : فازليسم

) في فلسفة سياسية ، لحبيب الله نوبخت الشيرازي. طبع مجلده الأول بطهران 1334 ش في 160 ص. ويأتي للمؤلف قانون فكر.

(

67 : الفاضح

) في ذكر معاصي المتغلبين على أمير المؤمنين ع ، للكراجكي م 449 ومر له في هذا الجزء الغاية.

(

68 : فاضحة الغاوين عن شريعة خاتم النبيين ص

) للسيد محمد مهدي بن السيد صالح الموسوي القزويني الكاظمي ، نزيل كويت. ومر له الغرر الحسينية والدرر الدينية ويأتي له فاضحة اللصوص في هذا الجزء.

(

69 : فاضحة اللصوص بشموس النصوص

) في الرد على اللص العامي. للسيد مهدي القزويني الكاظمي المذكور. أوله : [ الحمد لله مذل المبدعين بآياته القامعة ومعز المتشرعين ببياناته الساطعة القاطعة .. ] فرغ منه في 20 ع 1 ـ 1340.

(

70 : فاضح المنكرين وناصح الجاحدين

) للمولوي شاه ميرزا محمد بن الحسن ، المعروف بحسن ميرزا اللكهنوي ، مؤلف تحفه الاخبار المطبوع كما ذكره في أوله.

(

71 : فاطمة

) فارسي مطبوع ، لمحمد رضا نصيري.

(

72 : فاطمة أره

) فارسي مطبوع بطهران في 40 ص.

(

73 : فاطمة دختر محمد

) فارسي ، للدكتور السيد جعفر شهيدي البروجردي. طبع في 1328 ش ، وبعدها خمس مرات ، غير إنها لم يذكر المؤلف اسمه فيها. وله جنايات تاريخ نقل فيه عن هذا الكتاب.

(

74 : فاطمة عند الجمهور

) للميرزا نجم الدين جعفر بن ميرزا محمد الطهراني العسكري المولود 1313 فإنه أبسط من حياة فاطمة الذي مر في ج 7 ـ ص 121 جمع في هذا ما وجده من ثمانين كتابا فيما يقرب من مائتي عنوان. ويأتي للمؤلف قريبا فتح الأقفال عن صلاة القفال والفتن أو أخبار آخر الزمان فضل قل هو الله أحد وخواصه كافل اليتيم.

(

75 : فاطمي دعوه إسلام

) في بيان من دعا إلى دين الإسلام وشيد أركانه من بني فاطمة. في مجلدين طبعا بالأردوية ، بقلم الخواجة حسن نظامي ، نسبة إلى نظام الدين أولياء من مشايخ الصوفية ، الدهلوي الحيدرآبادي المعاصر ، صاحب التصانيف الكثيرة ،

97

منها يزيد نامه في الطعن عليه وعلى أبيه.

(

76 : الفاطميات

) لأبي الحسن علي بن محمد المدائني ، المولود في 135 والمتوفى ببغداد في 225. ذكره ابن النديم والصفدي في فوات الوفيات ذكرته كما ذكرت له في ج 7 ص 190 خطب أمير المؤمنين ع. ويأتي له أيضا في هذا الجزء الفرج بعد الشدة.

(

77 : الرسالة الفاطمية

) للمولى محمد أمين بن محمد تقي الخراساني. توجد عند السيد محمد الجزائري بأهواز.

(

78 : فاكهة الذاكرين

) في الأذكار والأدعية والأعمال. مرتب على مقدمه واثني عشر بابا. فارسي للحاج الشيخ محمد باقر بن المولى محمد حسن القائني البيرجندي المعاصر. طبع في 333 في 373 ص.

(

79 : فاكهة القارئين وهدية الصالحين

) للحاج علي قلي آقا ، ناصح آذرشهرى الواعظ. طبع بتبريز 1367 مع كاشف الأذهان الآتي له.

(

80 : الفاكهة الكاظمية للفرقة الإمامية

) للشيخ عبد الله بن الحاج صالح بن جمعة السماهيجي ، المتوفى ليلة الأربعاء تاسع جمادى الآخرة 1135. كتبه في أربع ساعات وهو مختصر في دفع بعض ما ظنه من الوساوس الشيطانية ، مما رآه من الاحتياطات عن بعض نشأت من الالتزام بتكفير غير المؤمن من الخاص وعدم عدل غير الإمام ومن نص عليه وعدم إمكان تطهير الماء. كتبه بالكاظمية في ج 2 ـ 1134. موجود في خزانة سيدنا ( الصدر ) أوله : [ الحمد لله الذي رفع من الدين الحرج .. ] ونسخه بخط الشيخ عبد الحسين بن عبد الرحمن البغدادي كتبت في شهر رمضان في 1135 ضمن مجموعة من رسائل السماهيجي وغيرها ، توجد في مكتبة ( التسترية ). ويأتي له قريبا فذلكة الدلائل القامعة للبدعة في ترك صلاة الجمعة.

(

81 : فال جعفري

) وتعبير الرؤيا ، طبع بالهند.

(

82 : فال حافظ

) لاعتماد التولية ، عنايت الله دستغيب روحي الشيرازي ، المذكور في ( 9 ـ 224 ). طبع بشيراز في 48 ص.

(

83 : فال فلك

) فارسي في ثلاثين بابا ، في كل باب سؤال عن شيء مع جوابه

98

المستخرج من جمع عدد اسم السائل واسم أمه وعدد اسم اليوم من الأسبوع الذي سئل فيه ، ويقال له : ملحمة الأيام أو ملحمة الأنام على ما كتبت في أوله ، والنسخة ضمن مجموعة عند السيد محمد بن نعمة الله التستري بأهواز.

(

84 : فال نامه

) يوجد في ( دانشگاه : 3159 ) كما في فهرسها. أوله : [ بدان كه كيفيت ظاهر ساختن ضمير آن است كه هرگاه سائلى مطلب خود را در دل قصد كند بأيد پرسيد از أو كه آنچه در دل قصد كرد ، در كدام دايره باشد از اين هشت دايره كه در صفحه أول است .. ].

(

85 : فال نامه

) المنسوب إلى الإمام أبي عبد الله الصادق جعفر بن محمد ع. يوجد في مكتبة ( دانشگاه 1997 و 2018 و 3716 ) كما في فهرسها. أوله : [ الحمد لله رب العالمين .. اما بعد بدان كه اين فال ضمير به غايت خوب ومجرب ومعتقد به است ، از قول .. أبو عبد الله جعفر بن محمد الصادق .. خليفة خواست كه جهت سلطان محمود تحفه فرستد .. اين فال نامه ضمير بفرستاد ] وهو في اثنين وعشرين ورقة ضمن مجموعة مع تسع وأربعين رسالة أخرى عليها تاريخ محرم 115 (1105) و 1083 و 1086.

(

86 : فال نامه

) أيضا منسوب إلى الإمام الصادق ، يوجد بهذا العنوان نسختان في مكتبة ( دهخدا ). أحدهما كتبت في القرن 9 ـ 10 في 144 بابا وكل باب في 12 فصلا ، وفي أولهما فهرسها ـ سقطت قليل من الديباجة. أوله : [ .. شرح آن در كتاب .. اين كتاب چنانست .. هرگز بطالع گرفتن واحتياط نيفتد ] مجدولة. كما في در باره نسخه هاى خطي 3 : 23.

(

87 : فال نامه

) أيضا منسوب إلى الإمام الصادق ، وهو النسخة الثانية في هذا الباب في مكتبة ( دهخدا ) وهو شرح منثور لمنظومة في هذا الموضوع. ناقص الأول. راجع در باره نسخه هاى خطي : ج 3 : 31.

(

88 : فال نامه

) منظومة فارسية في التفاؤل بالقرآن في 3 ص ضمن مجموعة في ( پزشكى : 20 / 238 ) بخط يرجع إلى القرن التاسع ، كما في در باره نسخه هاى خطي 3 : 332.

(

89 : فال نامه

) المنسوب إلى أمير المؤمنين ع ، يوجد في خزانة كتب المولى محمد علي

99

الخوانساري بالنجف.

(

90 : فال نامه

) المنسوب أيضا إلى الأمير ، يوجد منها نسخه في ( دانشگاه : 3 / 4501 ) ك‍ما في فهرسها لدانش پژوه. أوله : [ اين فال نامه ذيل منسوب است بحضرت أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ع باين طريق كه أول ده مرتبه ص .. ] وهو ضمن جنگ كتبت في رمضان 1329.

(

91 : فال نامه

) فارسي ، للشيخ البهائي. طبع مع مقدمه لمحمد وجداني بطهران. ويأتي له في هذا الجزء الفرائض البهائية.

(

92 : فال نامه

) فارسي ، لنظام الدين عبيد زاكان. طبع ضمن كليات عبيد بطهران. ويأتي له قصة موش وگربه.

(

93 : فال نامه

) للشيخ كبير بن محمد شريف السراميذي ، ألفه باسم شاه نور الله جهانگير. أوله : [ اى نام تو فال هر فرخ زبان .. شيوه ذميمة بندگان همان فال .. ] يوجد في كلية الآداب بطهران ، ضمن مجموعة 349 بخط القرن الحاضر أو قبلها ، كما في فهرسها.

(

94 : فال نامه اسرار آميز

) فارسي ، لمصطفى شفقي. طبع بطهران على قطع صغير في 26 ص.

(

95 : فال نامه جعفر

) لعبيد زاكان ، يوجد ضمن كليات عبيد عند الدكتور مهدوي بطهران في 23 ص. مع فال نامه طيور وفال نامه وحوش له.

(

96 : فال نامه جعفر

) للشيخ قطب الدين الأردكاني ، فارسية وعربية ، وفيها دوائر وجداول. يوجد في ( دانشگاه : 5 / 3275 ) كما في فهرسها. كتبت حدود القرن الثالث عشر.

(

97 : فال نامه جعفر صغير

) فارسي ، يوجد ضمن مجموعة 349 في كلية الآداب بطهران ، مع فال نامه للشيخ كبير المذكور.

(

98 : فال نامه حافظ

) مطبوع بأمريكا ، كما مر في ( 9 : 224 ).

(

99 : فال نامه حروفى منظوم

) يوجد منها نسخه في ( دانشگاه : 1 / 4360 ) كما في فهرسها لدانش پژوه. أوله :

گر بخواهى فال مصحف بنگرى * * * آنچه شرط است اندرو در نگرى

100

آخره : [ هر حرفى كه هست رجوع كند بفال نامه. تمام شد فال نامه در روز پنج شنبه شانزدهم محرم الحرام 1292 ].

(

100 : فال نامه شاه ولايت

) يوجد في ( دانشگاه : 4939 ) كما في فهرسها.

(

101 : فال نامه طيور

) منظومة فارسية ، لعبيد زاكان ، يوجد عند الدكتور مهدوي بطهران ، ضمن كليات عبيد في 6 ص. مع فال نامه بروج له ، كما في در باره نسخه هاى خطي 2 : 91.

(

102 : فال نامه وحوش

) منظومة فارسية ، لعبيد زاكان ، يوجد ضمن كلياته عند الدكتور مهدوي بطهران ، في 8 ص كما في در باره نسخه هاى خطي 2 : 91 ويأتي قصة موش وگربه له.

(

103 : الفال النجومي

) لأبي سهل الفضل بن أبي سهل ، الذي اسمه كنيته بجعل المنصور ، ابن نوبخت ، المنجم الفاضل المترجم لكثير من الكتب اليونانية ، والمتولي بعد أبيه لـ « دار الحكمة الرشيدية » وهو جد صاحب الياقوت وله كتاب الإمامة ما مر. ذكره ابن النديم.

(

104 : فالهاي حافظ

) فارسي ، لعزت پور. طبع بطهران على القطع الصغير في 54 ص.

(

105 : فانوس خيال

) في تحقيق وجود عالم المثال ، فارسي وعربي كبير في ثمانية آلاف بيت تقريبا. موجود في مكتبة الشيخ علي بن الشيخ محمد رضا آل كشف الغطاء. وهو لقطب الدين محمد بن الشيخ علي الشريف الديلمي اللاهيجي ، ولعله نسخه خطه الجيد ، فرغ منه في أول شوال 1077 وعليه حواش منه. أوله : [ أحمدك يا من ليس لك في العوالم العلوية والسفلية شبيه ولا مثال .. ] ومرت رسالة في عالم المثال للمولى شاه محمد وأخرى للقطب اللاهيجي. ويوجد نسخه كتبت عن النسخة المذكورة عند ( الملك ) ونسخه عند المهدوي بطهران ، مع ثمرة الفوائد وأعمال القلب وشرح بيتي از مثنوي من المؤلف ، كما في در باره نسخه هاى خطي 2 : 115 ومر أيضا طيف الخيال.

(

106 : فاوست

) مجموعة قصصية ، ترجمها ( بالفارسية ) شاپور رزم آرا وفريدون بدرة. وطبع 1336 ش. في 112 ص. ويأتي فرقة إسماعيلية.